دور السمات الشخصية لدي مدراء المشاريع في نجاح مشاريع المنظمات الأهلية في قطاع غزة
1 اكتوبر 2012 - 15 ذو القعدة 1433 هـ( 3780 زيارة ) . ( رسالة )
ملخص الدراسة :
 
هدف الدراسة :
التعرف على دور السمات الشخصية لدى مدراء المشاريع في نجاح مشاريع المنظمات الأهلية في قطاع غزة ، حيث يتمثل مجتمع الدراسة في 100 منظمة أهلية عاملة في قطاع غزة حسب ميزانيتها لعام 2010 والتي تبلغ نصف مليون دولار أمريكي فأكثر واستهدفت الدراسة كلا من :
رئيس مجلس الإدارة .
عضو مجلس إدارة 
مدير تنفيذي 
ونائب مدير تنفيذي .
 
استخدم الباحث المنهج الوصفي التحليلي واعتمد على عدد من المصادر الرئيسية والثانوية في جمع المعلومات وتمثلت المصادر الأولية في استبانة صممت خصيصا للدراسة ، حيث تم توزيع 100 استبانة بواقع 3 استبيانات لكل مؤسسة ، وقد جمع الباحث 164 استبانة بنسبة استرداد 82% .
 
خلصت الدراسة إلى :
 
هناك دور رئيس للسمات الشخصية لمدراء المشاريع في نجاح مشاريع المنظمات الأهلية في قطاع غزة متمثلا بالذكاء والقيادة والتواصل وأخلاقيات العمل .
 
من أبرز توصيات الدراسة :
ضرورة تعزيز الاهتمام بعملية التدريب بدءاً من التخطيط والتدريب وتحديد الاحتياجات التدريبية وتقييم التدريب من الحصول على أفضل النتائج بأقل الإمكانات بالإضافة إلى تعزيز وتطوير أنواع الذكاءات المختلفة مثل الذكاء العاطفي والذكاء الرياضي والذكاء الاجتماعي لدى مدراء المشاريع ، وضرورة تعزيز المفاهيم المتعلقة بأخلاقيات العمل تنسجم مع ثقافة المؤسسات الأهلية وطبيعة الدور التي تقوم به في خدمة المجتمع .
 
أهداف الدراسة :
 
1-التعرف على السمات الشخصية لمدراء المشاريع وأثره على نجاح المشاريع.
 
2-التعرف على مدى اهتمام المنظمات الأهلية بمفهوم السمات الشخصية لمدراء المشاريع .
 
3-اقتراح توصيات بتغيير معايير الاستقطاب والاختيار لمدراء المشاريع معتمدا على السمات الشخصية .
 
4-التعرف على كيفية تعزيز وتطوير السمات الشخصية لمدراء المشاريع 
 
5-التعرف على مقومات نجاح المشاريع .
 
أهمية الدراسة :
يعتبر مدراء المشاريع بمثابة العامل الحاسم في نجاح أو فشل هذه المشروعات وبالتالي ضرورة توفر مدراء مشاريع بهذه السمات سيتضمن :
 
أولاً  : نجاح هذه المشاريع .
 
ثانياً : نجاح المؤسسات الأهلية عبر نجاح مشاريعها التي يتم تنفيذها وإدارتها من خلال هؤلاء المدراء ومن خلال إعادة النظر في سياسة استقطاب واختيار مدراء المشاريع وإعادة النظر في عملية التدريب والتحفيز مما سينعكس بشكل إيجابي على المجتمع عبر تنفيذ مشاريعهم بطريقة تضمن تحقيق أهداف المشاريع المتمركزة حول تقديم أفضل الخدمات الاجتماعية والاقتصادية والتنموية للمجتمع .
تعتبر الدراسة من أولى الدراسات التي تتناول مفهوم السمات الشخصية بشكل شامل.
 
محتوى الرسالة :
تكونت الدراسة من خمسة فصول :
 
الفصل الأول : الإطار العام للدراسة حيث اشتمل على :
1-مقدمة 
 
2- مشكلة الدراسة 
 
3- أسئلة الدراسة 
 
4- فرضيات الدراسة 
 
5- المتغيرات 
 
6- أهداف الدراسة 
 
7- أهمية الدراسة 
 
8- المصطلحات الفنية 
 
9- الدراسات السابقة 
 
الفصل الثاني : الإطار النظري : حيث احتوى على :
1- إدارة المشاريع.
 
2- سمات مدير المشاريع 
 
3- المنظمات الأهلية 
 
الفصل الثالث : منهجية الدراسة :
- أسلوب الدراسة 
 
- مجتمع وعينة الدراسة 
 
- أدارة الدراسة 
 
- صدق الاستبيان 
 
- الوصف الإحصائي لعينة الدراسة وفق الخصائص والسمات الشخصية .
 
الفصل الرابع : تحليل وتفسير واختبار الفرضيات .
 
الفصل الخامس : 
- نتائج الدراسة 
 
- توصيات الدراسة 
 
- عناوين أبحاث ودراسات مقترحة .