" الإنساني 46" يعالج مناطق النزاعات في دار فور والصومال وفلسطين والعراق ولبنان
1 اغسطس 2009 - 10 شعبان 1430 هـ( 2015 زيارة ) . ( مجلة )
في هذا العدد من مجلة الإنساني عدد كبير من التحقيقات والملفات التي تتناول المشكلات التي يعاني منها بعض المجتمعات وخاصة في مناطق النزاعات مثل: دار فور، والصومال، وفلسطين، والعراق، ولبنان ..الخ.
 
أول هذه التحقيقات
كان عن دارفور وبيّن دور اللجنة الدولية للصليب الأحمر في تحسين سبل كسب العيش والتغذية للنازحين في دارفور عن طريق توزيع البذور والأدوات الزراعي، حيث وصل عدد الأسر التي استفادت من هذه البرنامج 43 ألف عائلة في منطقتي جبل مرّة وجبل سي عام 2008، وصل عدد الأسر المستفيدة من البرنامج عام 2009م إلى 400 ألف أسرة.
 
وكان التقرير الثاني عن:
الوضع الإنساني والاقتصادي والاجتماعي في غزة بعد أشهر على العملية العسكرية التي شنتها إسرائيل على غزة في ديسمبر 2009 حيث أن إعادة الإعمار غير مسموح بها ويعيش المتضررون مع أقاربهم، ويروي التقرير بعض المآسي الطبية لمرضى غير قادرين على تخطي قطا غزة لتلقي العلاج ومن أهم المشكلات التي يعاني منا سكان قطاع غزة هو توفير مياه الشرب النظيفة بعد أن أصيبت شبكات المياه أثناء الحرب على غزة، كما أن القطاع الزراعي وقطاع الصيد تضررا أيضاً من هذه الحرب.
 
ولا يختلف الأمر كثيراً بالنسبة للصومال من حيث النزاع والجفاف وصعوبة الحصول على الغذاء، حيث أدى ارتفاع أسعار السلع إلى عدم تمكن الصوماليون من شراء احتياجاتهم من الغذاء وتشير التحليلات الصادرة عن الأمم المتحدة أن الأزمة الغذائية في الصومال وصلت إلى أسوأ حد لها وأن أكثر من نصف سكان الصومال يعتمدون على المساعدات الإنسانية.
 
وفي ملف العدد حاول مدير العمليات في اللجنة الدولية للصليب الأحمر التوصل إلى مدى تأثر المدنيين بالحروب والنزاعات التي تضرب مناطقهم، لأنهم (المدنيون) يتحملون نتائج الحروب التي تشن في القرى المأهولة بالسكان.
 
وفي العدد تقارير عن دور اللجنة الدولية في لبنان وعن الخدمات الصحية في السجون النسائية وعن قواعد الحرب واتفاقيات جنيف بعيون الإسرائيلين.