2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 136 زيارة ) .
أطلقت جمعية أصدقاء لاعبي كرة القدم الخيرية اليوم مبادرة (خلك في البيت وازهلها) التي تهدف إلى تلبية احتياجات أسر مستفيدي الجمعية، من دواء وغذاء ومستلزمات يومية، وإزالة العوائق التي تواجههم، وذلك تماشياً مع الإجراءات والضوابط الاحترازية التي تتخذها المملكة العربية السعودية للحد من انتشار فيروس كورونا. ودعا رئيس مجلس إدارة الجمعية الكابتن ماجد عبدالله، القطاع الخاص والمجتمع بصفة عامة للدعم والمساهمة لسد احتياجات الأسر الأشد حاجة في ظل الجائحة، معرباً في الوقت نفسه عن شكره لمختلف القطاعات الحكومية في المملكة على الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها، لحماية المجتمع. وطرحت الجمعية الدعم المادي بقيمة 220 ريال للسهم الواحد إيمانا منها بتكاتف الوسط الرياضي، وقالت :"نثق في وقوفكم مع الأسر المحتاجة من مستفيدي الجمعية”. وأشارت جمعية أصدقاء اللاعبين إلى أن نحو 165 أسرة سيستفيدون من الدعم وتلبية احتياجاتهم، للبقاء في منازلهم والالتزام بالاحترازات الوقائية من فايروس كورونا. وتغطي المبادرة احتياجات الأسر المستفيدة من مستلزمات غذائية وكمامات وسداد الإيجار وفواتير الكهرباء والماء والاتصالات.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 65 زيارة ) .
قام مركز حي الهنداوية بتدريب وتأهيل 50 متطوعا من أبناء أحياء (حوش بكر - البصنوي - ووادي زقلة) العشوائية في مكة المكرمة لمتابعة تطبيق قرار منع وحظر التجول داخل تلك الأحياء ضمن مبادرات المسؤولية الاجتماعية بالمركز وذلك بالتنسيق مع الجهات الأمنية وأمانة العاصمة المقدسة وصحة مكة المكرمة بإشراف ومتابعة ميدانية من قبل عمدة حي الهنداوية حيث سبقها عمليات توعوية وتثقيفية مكثفة مع أول إعلان عن حالة منع التجول بلغات (الهوسا – الفلاتة – البرنو – الشنقيط) من أجل إيصال التعليمات والعقوبات المترتبة على المخالفين غير المتقيدين مع التأكيد على الجميع بأنه سوف تتم محاسبة المخالفين عبر الجهات المختصة. وسبق وأن عقد رئيس مركز حي الهنداوية الشيخ عبدالرزاق هوساوي وعمدة حي الهنداوية بدر القرني ومسؤول الخدمات والمتابعة بالمركز سعود هوساوي لقاء تنسيقيا مع مدير عام شؤون البلديات بأمانة العاصمة المقدسة المهندس عبدالله الزايدي بحضور ممثلي الجالية النيجيرية إبراهيم محمد أبكر وبشير صالح، واشتمل محور اللقاء على ظاهرة التجمعات التي لوحظت في الفترة الماضية بعدة مناطق من أبرزها وأهمها أحياء (حوش بكر وخلف مسجد البصنوي ووادي زقلة) من قبل عدد من الجاليات الإفريقية في ظل التوجيهات والقرارات الاحترازية من القيادة والتي وجهت بعدم التجمعات للحد من الفايروس المستجد كورونا ودار النقاش عن كيفية الحد ومنع تلك التجمعات بجميع أنواعها وأشكالها بالإضافة إلى توعية الجالية من خلال القيام بنشر مواد فلمية ونشرات توعوية بعدة لغات تحثهم وتطالبهم بالتعاون مع الجهات الحكومية ومساهمتهم عبر تقيدهم بالتعليمات وإلزامهم منازلهم للحد من انتشار المرض واستخدام مواقع التواصل الاجتماعي ومندوبي الجاليات في تلك الأحياء لإيصال الرسائل المطلوبة. وقام مركز حي الهنداوية ضمن الجهود التي يقوم بها بتشكيل فريق عمل مكون من الجهات الأمنية وأمانة العاصمة المقدسة وصحة مكة وممثلي الجاليات للقيام بجولة توعوية بعدة لغات في المناطق المذكورة لإيصال فكرة خطورة انتشار المرض وسرعة انتقاله وتوجيه فرق للتعقيم في الحي وتواجد لجنة مستمرة من أبناء المناطق للحد والمتابعة والقضاء على التجمعات في الحي وإقفال الأسواق والمحلات خلال فترة المنع وذلك للحد من الباعة العشوائيين والمتجولين داخل تلك الأحياء. عمدة الهنداوية: النتائج إيجابية أوضح عمدة حي الهنداوية بدر القرني لـ «للمدينة» بأن مركز حي الهنداوية بالتعاون مع عدة جهات حكومية من أبرزها الشرطة وأمانة العاصمة المقدسة والشؤون الصحية كان له دور هام في المساهمة على تطبيق قرار منع وحظر التجول في الأحياء العشوائية الواقعة في قمم الجبال الذي يصعب الوصول إليها والتي تشهد اكتظاظا بالسكان من مختلف الجنسيات ومتعددي اللهجات وتحتاج إلى جهود مضاعفة من أجل منع التجمعات وإلزامهم البيوت وهذا ما تم -ولله الحمد- وكانت النتائج إيجابية حيث عملنا على تدريب وتوزيع عدد من شباب تلك الاحياء الملمين بمخارجها ومداخلها وشوارعها الداخلية لرصد ومنع عملية التجول خلال فترة الحظر وذلك بالتنسيق مع الجهات الأمنية التي تتابع الموضوع يومياً على أرض الواقع عبر جولات الدوريات الأمنية التي تقوم بتميشط تلك الأحياء طوال فترة ساعات المنع. وأشار القرني بأن المبادرة اشتملت أيضاً على برنامج (ولا تحقرن من المعروف شيء) التي تهدف إلى توزيع الخبز يومياً لسكان الحي من الأسر المحتاجة وذلك كمساهمة من المركز في القيام بمسؤولياته الاجتماعية مشيراً بأن الحملات التوعوية التي قدمت بعدة لغات عبر مناديب الجاليات ساهمت في القضاء على كافة التجمعات والأسواق الشعبية والعشوائية داخل تلك الأحياء والتي كانت تشهد في السابق عدد كبير من المرتادين سواء من سكان الحي أو الأحياء المجاورة له وباتت الآن خالية بسبب الجهود التي بذلتها الجهات المختصة بالتعاون مع مركز حي الهنداوية.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 44 زيارة ) .
أطلقت هيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة الرياض مبادرة دعم المراكز الإسعافية بفرق إسعافية تطوعية في ظل أزمة فيروس كورونا المستجد، حيث أعلن المشرف العام على الشؤون الإسعافية، الدكتور أحمد السلامة، إشارة إطلاق عشرة فرق إسعافية ضمن من تمت جدولتهم لدعم العملية الإسعافية، وتأتي تلك الخطوة ضمن خطط فرع الهيئة في منطقة الرياض للاستفادة من تطوع منسوبيها في فترات راحتهم كدعم في فترة الأزمات. ووجه الدكتور السلامة شكره للعاملين في الميدان وفي غرفة العمليات وحرصهم على العمل التطوعي الإسعافي، حيث ضحوا بوقت راحتهم للعمل والتطوع بفرق إسعافية وأفراد لمساندة زملائهم في الميدان وغرفة العمليات بالمنطقة. وقال: إن ما تقومون به من أعمال إنسانية وتطوعية في المجال الإسعافي يؤكد حس المسؤولية لديكم تجاه وطنكم والعمق الإنساني، الذي تحملونه بداخلكم خلال ما تقومون به من أعمال إسعافية في الميدان للمصابين والمرضى. بدوره رفع مدير عام فرع الهيئة بمنطقة الرياض، الدكتور أحمد الخريصي، شكره للمشرف العام على الشؤون الإسعافية على قربه ومساندته لما من شأنه دعم الأعمال الإسعافية وتطويرها، وأن ذلك له أثره الإيجابي في تعزيز الإجراءات الداعمة للاستجابة الإسعافية المتميزة، كما وجه شكره للمتطوعين على مساندتهم زملائهم في ظل الأزمة الحالية.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 110 زيارة ) .
برعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، انطلقت مبادرة «خير المدينة» لدعم وتمكين المؤسسات والجمعيات الأهلية لممارسة دورها المجتمعي من خلال تقديم المعونات المعيشية للمحتاجين والمتضررين ومساعدتهم في توفير احتياجاتهم الضرورية، في ظل الأوضاع الراهنة المرتبطة بجائحة فيروس كورونا على مستوى المنطقة. وتهدف الحملة التي تشرف عليها إمارة المدينة المنورة إلى فتح المجال للمشاركة المجتمعية المنضبطة لدعم جهود أجهزة الدولة المبذولة في مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، إلى جانب تعزيز المشاركة مع جهود قطاعات الدولة وتحقيق التكامل بين القطاع الحكومي والخيري في مكافحة الوباء، بالإضافة إلى ابراز الجانب المجتمعي والحضاري الذي تعيشه المدينة المنورة من خلال دعم الأعمال والبرامج والمبادرات الأهلية وتوجيهها لما يخدم أولويات مجتمع المنطقة. وتتمحور الحملة التي تُنفذ بالشراكة بين فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية والشؤون الصحية بالمنطقة ومجلس الجمعيات الأهلية، حول 5 محاور رئيسة تشمل برامج التوعية والخدمات الصحية من خلال مساندة الشئون الصحية في تقديم الخدمات الطبية التطوعية، بالإضافة إلى برنامج الدعم الاجتماعي من خلال جمعيات النفع العام وتقديمهم المعونات المعيشية للمحتاجين والمتضررين ، إلى جانب برنامج التوعية الأسرية المتخصصة في تقديم الدعم النفسي والإرشادي وتقديم البرامج التي تساهم في توجيه الأسرة.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 41 زيارة ) .
أعلنت أرامكو السعودية وشركاتها التابعة لها, عن دعم صندوق الوقف الصحي في وزارة الصحة بمبلغ 200 مليون ريال، وذلك تماشيًا مع الجهود التي تبذلها حكومة خادم الحرمين الشريفين لمكافحة تفشّي فايروس كورونا المستجد، ومؤازرةً لمبادرات وزارة الصحة لمواجهة هذه الأزمة العالمية. ويأتي هذا الدعم امتدادًا لدور أرامكو السعودية الوطني وأداءً لمسؤوليتها تجاه المجتمع. ويهدف ما تقدمه أرامكو السعودية لصندوق الوقف الصحي المساهمة في دعم مبادرة أجهزة التنفس الصناعية لغرف العناية المركّزة، ومبادرة أجهزة تنقية الهواء عالية الكفاءة للمحاجر الصحية، ومبادرة أدوات الوقاية للممارسين الصحيين والمرضى. وبالإضافة إلى هذا الدعم لصندوق الوقف الصحي في وزارة الصحة، أطلقت أرامكو السعودية حملة تبرعات بين موظفيها تستهدف مساندة الأيتام والأرامل في مواجهة تبعات فايروس كورونا المستجد، بتوفير مواد غذائية أساسية، وأدوات الوقاية ونشرات توعوية ومواد تثقيفية. وقد التزمت الشركة بدفع مبلغ مماثل لما سيقدمه موظفوها في هذه الحملة، تشجيعًا منها ومضاعفة لأثر تبرعهم. يذكر أن الشركة اتخذت عددًا من الإجراءات لضمان استمرارية أعمالها، والتي تشكل دعامة للاقتصادين الوطني والعالمي، مع المحافظة على سلامة موظفيها وبيئات عملهم. وتشمل تلك الإجراءات توجيه عديد من الموظفين والموظفات بالعمل عن بُعد من منازلهم، وتكثيف جهود التعقيم في المكاتب والمرافق، والالتزام بالممارسات الصحية النموذجية في مواقع العمل وفقًا لتعليمات الجهات المختصة.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 39 زيارة ) .
أعلنت الشركة السعودية للكهرباء، مساهمتها بمبلغ 30 مليون ريال، ومساهمة شركائها من مقاولي وموردي الشركة بمبلغ 24.65 مليون ريال، لدعم صندوق الوقف الصحي، للتصدي لجائحة كورونا المستجد COVID-19. وأوضحت «السعودية للكهرباء» أن هذه الخطوة تأتي إيماناً منها بواجبها الوطني، واستشعاراً لمسؤوليتها المجتمعية تجاه وطننا الغالي، ومؤازرة لجهود حكومتنا الرشيدة، وتقديراً لجهود أبطال الصحة. يذكر أن الشركة تولي جهود المسؤولية المجتمعية أهمية كبيرة، خاصة أن رؤيتها تنص على دمج قضايا البيئة والاقتصاد والمجتمع إلى القيم الثقافية والاقتصادية للشركة وعملياتها وقراراتها، وعلى المستويات الإدارية كافة، لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 59 زيارة ) .
دشن صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، في قاعة الاجتماعات في مكتب سموه بمقر الإمارة عن طريق الاتصال المرئي، بحضور وكيل إمارة المنطقة الدكتور عبدالرحمن الوزان، مبادرة #نهر_العطاء التي أطلقها سموه بإشراف فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالقصيم، بالشراكة مع المجلس الفرعي للجمعيات الأهلية بالقصيم، بهدف تخفيف الآثار الاقتصادية والاجتماعية السلبية المترتبة لجائحة فيروس كورونا على بعض الأسر والأفراد وأصحاب المشروعات الصغيرة, وذلك وفق آلية محددة بالتعاون مع الجمعيات الأهلية بالمنطقة ولجان التنمية الاجتماعية ورابطة التطوع بالمنطقة ومجلس شباب القصيم ومجلس فتيات القصيم. واستمع سموه خلال التدشين من خلال الاتصال المرئي عن بعد من مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالقصيم الدكتور فهد المطلق, لشرح موجز عن المبادرة التي تهدف إلى تسيير قافلة تقوم بتوزيع ما يقارب الـ10.000 سلة غذائية كمرحلة أولى، إضافة إلى صرف بطاقة تسوق للمتضررين من الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا.. مثمناً ما قدمته القيادة -أيدها الله- من خطوات مباركة وإجراءات خاصة للتخفيف على المواطن وقطاع الأعمال، مقدماً شكره لسمو أمير المنطقة على اهتمامه ومتابعته لكافة الجوانب الاجتماعية والإنسانية ومتابعته اليومية لأوضاع المحتاجين بالمنطقة. وأكد سمو الأمير فيصل بن مشعل على أهمية تعزيز وتنمية مثل هذه المبادرات الاجتماعية والخيرية لخدمة المجتمع، وأن لنا في ديننا أكبر مثال، والقدوة في كل بذل وعطاء تتمثل في مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-، مبيناً على أن جائحة كورونا وانتشار الوباء واتخاذ العديد من الإجراءات الاحترازية ساهمت في تفعيل مثل هذه الحملات والمبادرات.. مبيناً أن مبادرة نهر العطاء ليست محصورة في الجمعيات الخيرية، بل على كافة الجهات مثل رابطة التطوع ولجان التنمية الاجتماعية ومجلس الشباب ومجلس الفتيات وجميع الجهات الحكومية والخاصة لدعم المتضررين في انحاء المنطقة كافة.. مؤكداً سموه أهمية عدم إهمال أيّ مطلب من أيّ جهة سواء بمساعدتها أو البحث عن الجهة التي تساهم في نجاحها سواء في إمارة المنطقة أو فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية. وقال سموه إن علينا أن نقوم جميعاً بكل ما أوتينا من قوة لتعزيز وتفعيل دور حملة نهر العطاء.. مبيناً أن الوطن بحاجة إلى عون الله سبحانه ثم وقوف أبنائه واحتساب الأجر في تفريج الكرب والبذل والعطاء والدعم والمساعدة لكل من هم بحاجة لها.. مؤكداً على أهمية التنسيق بين الجميع للوصول إلى النجاح وخدمة كافة المستفيدين من هذه الحملة، وأن يحتمل الجميع أمانة ترجمة حملة نهر العطاء لتكون نهر عطاء للجميع لا ينضب ولا يتوقف، مثمناً لكافة أبناء الوطن الأوفياء من أبطال العطاء الباذلين لكل خير وعطاء وعمل مبارك لا يتوقف، سائلاً المولى -عزّ وجلّ- أن يبارك بالجهود وأن يوفق الجميع لكل خير, وأن يزيح الكربة وأن يرفع الوباء وأن يوفق الجميع لكل خير.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 97 زيارة ) .
وزَّع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في محافظة مأرب السلال الغذائية لشهر مارس 2020م على 300 يتيم ويتيمة من محافظات مأرب وصنعاء والبيضاء والجوف. يأتي ذلك ضمن برنامج (لست وحدك) لحماية الأيتام وأسرهم في اليمن
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 83 زيارة ) .
دشَّن أمس معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للأوقاف المهندس أحمد بن سليمان الراجحي الصندوق المجتمعي لتفعيل إسهام الأوقاف والقطاع غير الربحي في التخفيف من آثار وباء كورونا، وذلك بمبادرة من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية والهيئة العامة للأوقاف، وبمشاركة صندوق الوقف الصحي ومجلس المؤسسات الأهلية ومجلس الجمعيات الأهلية، وعدد من الأوقاف والجهات المانحة والشركات. ويأتي إطلاق هذا الصندوق استشعارًا بالمسؤولية المجتمعية للقطاع غير الربحي في الأزمة التي تمرّ بها المملكة ضمن دول العالم في مواجهة خطر وباء كورونا، وتعزيزًا للمشاركة الوطنية في الأزمات والكوارث، ومساندة للجهود الحكومية في التخفيف من آثار هذا الوباء. ويهدف الصندوق إلى حشد الجهود المجتمعية، وتوجيهها نحو الاحتياجات والأولويات المجتمعية في هذه المرحلة، وتمويل مجموعة من المبادرات والمشاريع المجتمعية لدعم الفئات الأشد حاجة والأكثر تضررًا من هذا الوباء، من الفقراء وذوي الإعاقة والأرامل والمطلقات وأسر السجناء وكبار السن وأصحاب المهن الصغيرة والعمالة المتضررة والطلاب المحتاجين والمنقطعين القادمين إلى المملكة للعمرة أو الزيارة وغيرهم، وذلك في مجالات متنوعة، كالمجال الإغاثي والاجتماعي والتعليمي والتوعوي الصحي والتقني والخدمي والإيواء والمساجد والحرمين، وغيرها. ويبلغ رأس مال الصندوق 500 مليون ريال، وأسهمت الهيئة العامة للأوقاف بمبلغ 100 مليون ريال، ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بمبلغ 50 مليون ريال من رأس ماله، وأسهمت الجهات الوقفية والمؤسسات الأهلية وبعض الشركات بمبلغ 50 مليون ريال. وسيتم توجيه دعوات المشاركة إلى المؤسسات المانحة ورجال الأعمال والأفراد لتحقيق المستهدف من رأس مال الصندوق، وتعزيز المشاركة المجتمعية من أبناء هذا الوطن المعطاء وبناته. وستتولى الجمعيات الأهلية دورًا محوريًّا في تنفيذ المبادرة، ويتم تغطية جميع مناطق المملكة والتركيز على المناطق الأكثر احتياجًا وفق خطة واضحة وبرنامج زمني محدد؛ وهو ما سيكون له أثره في التخفيف من الآثار المترتبة على هذه الفئات. وذكر المهندس الراجحي أن القطاع غير الربحي أحد القطاعات الداعمة لمسيرة التنمية في المملكة بمختلف المجالات، ويحظى بدعم لا محدود من لدن القيادة الرشيدة؛ وهو ما كان له كبير الأثر في نمو القطاع ومؤسساته، وتفعيل دوره المجتمعي. وأعرب عن شكره لجميع الجهات التي أسهمت في إطلاق هذه المبادرة، وتقديم الدعم المادي لها. وذكر معالي نائب وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية للتنمية الأستاذ ماجد بن عبد الرحيم الغانمي أن الوزارة ستساند جهود الجمعيات الأهلية من خلال إطلاق حزمة من المبادرات التخصصية التي تستهدف فئات محددة، وستكون داعمة وممكنة لهذه الجمعيات لأداء دورها في هذه الأزمة، والتخفيف من آثارها على الفئات المستهدفة. وثمّن معاليه دعم الهيئة العامة للأوقاف، ومشاركتها في رأس مال الصندوق بمبلغ 100 مليون ريال؛ وهو ما سيكون له أثره في تعزيز دور القطاع غير الربحي في هذه الأزمة. من جهته، أكد محافظ الهيئة العامة للأوقاف عماد بن صالح الخراشي أن الأوقاف والقطاع غير الربحي يمثلان يدًا معطاءة لهذا الوطن المبارك. والمسؤولية مشتركة؛ إذ تقع على عاتق كل مواطن أو مقيم يعيش على أرض هذه البلاد الطاهرة. مشددًا على أن الظروف الحالية التي يمر بها العالم استثنائية، وتتطلب مشاركة مجتمعية، وتكاتفًا من مختلف الفئات والقطاعات للوقوف صفًّا واحدًا في مواجهة هذه الجائحة التي عمت العالم أجمع. ويأتي إسهام الهيئة العامة للأوقاف في تأسيس هذا الصندوق استشعارًا منها بمسؤوليتها الكبيرة تجاه المجتمع وجمعياته والمستفيدين من خدماتها، وتفعيل شروط واقفيها في مساندة الجهود المبذولة للتخفيف من آثار هذه الجائحة. وأوضح الخراشي أنه سيتم التركيز على الفئات الأكثر تضررًا، والأكثر احتياجًا؛ وذلك للمحافظة على التماسك المجتمعي الذي يضمن عيشًا كريمًا لكل فرد ومقيم في هذه البلاد المباركة. منوهًا بالدور الحيوي للجهات المانحة والشركات التي أسهمت في دعم الصندوق ورأس ماله. الجدير بالذكر أن هذه المبادرة تأتي تعزيزًا للأدوار التنموية والاجتماعية التي تقوم بها وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية والهيئة العامة للأوقاف لخدمة الفئات المستهدفة، وذلك عبر تقديم المساندة للجمعيات الأهلية التي تقدم خدماتها للمستفيدين وفق مجالات اختصاصها، التي تشمل أكثر من 2500 جمعية مسجَّلة لدى الوزارة، تغطي مختلف مناطق المملكة؛ وهو ما يحقق سعة انتشار وتغطية للمجالات والفئات التي يستهدفها الصندوق.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 65 زيارة ) .
شكلت المديرية العامة للكشافة والمرشدات فرق عمل من الكشافة والجوالة مكونة من 300 كشاف وجوال وتدريبهم بالتنسيق مع وزارة الصحة. وناقشت مديرية الكشافة مع الهيئة العمانية للأعمال الخيرية امس آليات دعم الأعمال التطوعية تعزيز العمل التطوعي وتهيئة فرق عمل مدربة وفق الآليات والمعايير التي حددتها وزارة الصحة حيث ستبدأ أولى مراحل التدريب، بتدريب المشرفين من مختلف الجهات التطوعية، وفي المرحلة الثانية يتم تدريب قادة الكشافة والمرشدات والجوالة والجوالات والمتطوعين من الفئات الأخرى وفق مجموعات محددة. وكانت المديرية العامة للكشافة والمرشدات قد بدأت فعليا قبل أيام مشاركتها في مساندة جهات الاختصاص في مراكز الحجر المؤسسي بمحافظة مسقط من خلال مشاركة أكثر من 100 متطوع من الجوالة وقادة الكشافة بالتنسيق مع قطاع الإغاثة والإيواء بوزارة التنمية الاجتماعية والجهات المختصة.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 28 زيارة ) .
أكدت جمعية بيت الخير قدرتها وجاهزيتها على إنجاح حملتها الرمضانية «يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ»، التي بدأت مؤخراً، وتستهدف دعم وإسعاد ما يزيد على 52 ألف أسرة وحالة مسجلة لديها، منها 5120 أسرة تتقاضى مساعدات نقدية وغذائية بشكل شهري. وقال عابدين العوضي مدير عام الجمعية إن البنية الإلكترونية للجمعية، وفريقها الميداني المدرب الذي نجح في دخول موسوعة «غينيس» العالمية، لكفاءته في الوصول إلى المستحقين، وتوفير الخدمات الخيرية لهم بالسرعة والجودة المطلوبة، تثبت أن «بيت الخير» مؤهلة للتعامل مع أزمة «كورونا»، مع الالتزام بشروط وتعليمات الصحة والسلامة التي أقرتها الحكومة الرشيدة، وأنها قريبة من تحقيق الهدف الطموح الذي وضعته الجمعية لحملتها، بإنفاق 90 مليون درهم خلال الشهرين القادمين. واتخذت جمعية بيت الخير كل الإجراءات التي تضمن تنفيذ برنامج «فرحة»، الذي أنفق العام الماضي ما يزيد على 62 مليون درهم.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 66 زيارة ) .
تشارك الإمارات دول العالم الاحتفال باليوم العالمي للتوحد، الذي يصادف 2 أبريل من كل عام من خلال تنظيم عدد من البرامج والفعاليات الخاصة للتوعية بالتوحد، طوال شهر أبريل الجاري، وتشكل المناسبة فرصة للتركيز على مسؤولية تمكين ذوي التوحد والعمل على تطوير مهاراتهم من خلال البرامج والحملات المختلفة. وتواكب وزارة تنمية المجتمع، اليوم العالمي للتوحد، بمجموعة مبادرات وفعاليات مبتكرة تستهدف الأطفال المصابين بالتوحد، والأسر وأولياء الأمور، ومراكز التوحد، وجميع فئات المجتمع، والتي تستمر طوال شهر أبريل الجاري على قاعدة تعزيز التوعية المجتمعية المستدامة. وأكدت وفاء حمد بن سليمان مدير إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم، حرص الوزارة الدائم على تعزيز الخدمات والمبادرات التي تمكن الأشخاص ذوي التوحد من المشاركة الفاعلة في المجتمع، انطلاقاً من مبدأ حفظ حقوقهم المدنية والدستورية كاملة، مشيرة إلى أن جهود دولة الإمارات سبّاقة وريادية دائماً في رعاية وتأهيل وتمكين أصحاب الهمم عموماً، والاهتمام بصورة خاصة بالأشخاص ذوي التوحد تحديداً، من خلال تبني المزيد من المبادرات الداعمة لهم في مختلف المناسبات العالمية، بما يعزز جهود الرعاية والتمكين في الدولة. وتفاعلاً مع اليوم العالمي للتوحد، كشفت وفاء حمد بن سليمان أن الطلبة أصحاب الهمم، العاملين في «مشاغل» للتأهيل المهني والتشغيل، تمكنوا من صنع 2000 إسوارة بمسمى «أساور الهمم» ضمن مشروع «التأهيل عن بعد» للتوعية باضطراب التوحد خلال شهر التوحد أبريل 2020، في مبادرة منهم لدعم الجهود التوعوية والتثقيفية تجاه شريحة من نظرائهم أصحاب الهمم «فئة التوحد». مشيرة إلى أن هذه الأساور المصممة خصيصاً لهذه المناسبة باللون الأزرق، مرفقة ببطاقة تعريفية مطبوع عليها QR يتضمن مراجع معلوماتية عن التوحد كالقصص الاجتماعية ومنشورات التوحد. جهود من جهتها، أشادت الدكتورة بشرى الملا، المدير التنفيذي لقطاع التنمية المجتمعية في دائرة تنمية المجتمع، بجهود الجهات المعنية لتمكين ودمج ذوي التوحد. وأكدت بمناسبة «اليوم العالمي للتوحد» الذي يصادف الثاني من أبريل من كل عام أهمية مضاعفة المسؤولية تجاه ذوي التوحد والعمل على تطوير مهاراتهم وإمكانياتهم. ولفتت إلى الشعار الذي تمّ تحديده من قبل منظمّة الأمم المتحدة كمجال تركيز لليوم العالمي للتوحّد لهذا العام وهو «الانتقال إلى مرحلة الرشد»، وأن أصحاب الهمم من ذوي التوحّد والذين هم في مرحلة الرشد لديهم الحقّ في المشاركة الكاملة والمتساوية في الحياة الاجتماعية والاقتصادية، وعليه يجب وضع وتطوير البرامج والتدخلات اللازمة لتلبية متطلبات هذه المرحلة المحورية في حياتهم. أولوية قصوى وأوضحت الملا أنه من المتوقع الإعلان في القريب العاجل عن مشروع الاستراتيجية الشاملة لأصحاب الهمم في إمارة أبوظبي بالتعاون مع أكثر من 12 جهة معنية في الإمارة وبمشاورة أصحاب الهمم، وسوف تتضمن أربعة محاور رئيسية هي: الصحة والرعاية الاجتماعية، التعليم، التوظيف، مجتمعات دامجة ومهيئة، إضافة إلى 4 ممكّنات: الحوكمة، جودة الخدمات، البيانات، البحث والابتكار والتمويل المستدام.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 56 زيارة ) .
أوضح محمد عبيد بن غنام الأمين العام لهيئة آل مكتوم الخيرية لـ«البيان»، أن هناك خططاً طموحة تعمل عليها الهيئة، لتعليم ونشر اللغة العربية في أفريقيا، ومن بينها تنظيم الهيئة ندوة للغة العربية بجامعة أديس أبابا بمقرها في أثيوبيا، مشيراً إلى أن الهدف من وراء ذلك تعزيز الارتقاء والتوسع في تعليم اللغة العربية في أفريقيا لما لذلك من أهمية كبيرة. وقال: إن هذه الخطط تأتي وفق توجيهات راعي الهيئة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، وتوجيهه السامي بتعليم اللغة العربية، كمادة أساسية في مدارسه داخل القارة الأفريقية، خاصة أن الهيئة تعمل باستمرار على تطوير وبناء القدرات البشرية من خلال تعزيز التعليم والتدريب في أكثر من 24 دولة أفريقية بينها إثيوبيا. مشروعات تنموية وأضاف بن غنام، أن المدارس الكثيرة التي تنشئها الهيئة في أفريقيا تضع ضمن شروط إنشائها الأساسية بأن تكون اللغة العربية واحدة من المواد الأساسية التي تُدرس ضمن مناهجها، وذلك في خطوة مهمة لنشر اللغة بين الطلاب، ومن ثم وصولها لكل المهتمين بتعلمها في كافة الدول الأفريقية التي تتجه إليها هيئة آل مكتوم الخيرية بمشروعات تنموية وتعليمية. فيما يأتي ذلك أيضاً تعزيزاً لدور الهيئة الحضاري والمعرفي وعملها في مختلف المجالات الإنسانية بهدف بناء القدرات البشرية وافتتاح المدارس والاهتمام بالتعليم، خاصة في إثيوبيا بمناطق أديس أبابا وإقليم عفار شرق إثيوبيا وغيرهما من المناطق الأخرى. وتطرق إلى الاهتمام الرسمي الكبير الذي حظيت به مشروعات الهيئة لنشر اللغة العربية في إثيوبيا، ومن بينها هذه الندوة، حيث تجسد ذلك من خلال حضور سفيري دولة الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية في العاصمة الإثيوبية، وممثل الاتحاد الأفريقي وعدد كبير من المهتمين والناشطين في مجال تعليم اللغة العربية ونشرها. دعم أفاد بن غنام بأن هناك اتفاقات شراكة بين جامعة أفريقيا العالمية التي تحظى بدعم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم راعي الهيئة، مع جامعة أديس أبابا وجامعة كوتبي وكلية سندباد، لمناقشة المنح الدراسية التي قدمتها أفريقيا العالمية، لمختلف الهيئات التعليمية في الجامعات الإثيوبية ووزارة التعليم.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 29 زيارة ) .
قالت جمعية واجب التطوعية، إن ترويج الإشاعات في أوقات الأزمات، مرض فتّاك قاتل، وخيانة في حق المجتمع والوطن، يتوجّب معاقبة ناشرها ومروّجها وفق القانون الإماراتي. وأكد منصور إسحاق سليمان، عضو مجلس إدارة جمعية واجب التطوعية، خلال مشاركته في المجلس الافتراضي الأول لشرطة أبوظبي الذي ناقش موضوع «التصدّي للإشاعات»، أن المجتمع المدني، مؤسسات وأفراداً، يعدّ أحد أهم الخطوط الأولى للتصدّي للخُرافات المفبركة، خاصةً تلك المرتبطة بالأمراض والأوبئة، لما لها من خطر شديد على المجتمع. وأوضح أن الإشاعات عادةً ما تظهر لتفسير الظروف الطارئة والجديدة على المجتمع، وتميل إلى الانتشار أكثر في أوقات الأزمات وطبيعة الأحداث غير المستقرة، ظناً في صحتها، وغالباً ما تكون أخباراً كاذبة وتضليلية وغامضة تتسبّب في إلحاق الضرر بالمصلحة العامة. وعدّد خطوات يتوجّب على المجتمع المدني، بما فيه جمعيات النفع العام، اتباعها لمواجهة الإشاعات منها: بناء قاعدة من الكوادر المجتمعية الوطنية لمواكبة التطور التقني وتوظيفها للمساهمة في التصدّي لهذه الآفة، وإطلاق منصة إلكترونية للتحقق من مصداقية المعلومات، وبناء حالة من التكامل بين المنصات الإعلامية لجمعيات النفع العام على نحو تتوزّع فيه المهام والأدوار بما يحقق استراتيجية مكافحة الإشاعات. وأضاف: يتوجّب توثيق العلاقة مع الجمهور والتعامل الاستباقي في مواجهة الأزمات بالتنسيق مع مكاتب الاتصال الحكومية لكونها أداة فعّالة لتعزيز التواصل المباشر مع المجتمع، إلى جانب نشر المعلومات الصحيحة بصورة منتظمة وبوتيرة سريعة، كي لا تكون مرتعاً لكل من أراد استغلال الموقف وافتعال حالة من عدم الاستقرار، وكذلك ترسيخ أركان «البيت المتوحد» في مواجهة الإشاعات الهدّامة، من خلال التمسك بالقيم والتقاليد الراسخة التي تعزز الولاء والانتماء للوطن. وثمن الجهود المجتمعية لشرطة أبوظبي في تنظيم مثل هذه المجالس الافتراضية التي تدعم إجراءات الدولة لمنع أي انتشار محتمل لفيروس «كورونا»، وحماية الوطن من شتى أنواع المخاطر، مقدّراً دور وسائل الإعلام وشراكتها الحقيقية مع المؤسسات الحكومية في إيصال الحقيقة وإبرازها للمجتمع في التصدّي للإشاعات.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 46 زيارة ) .
وفرت الجمعية الخيرية العالمية للتنمية والتطوير 1500 حقيبة مستلزمات وقائية ضد فيروس كورونا المستجد، لطلبة المعهد الديني، ومنزل منتصف الطريق، بعوث هيئة التعليم التطبيقي. وأكد عضو مجلس الإدارة وأمين صندوق الجمعية د.يعقوب الفيلكاوي أن الجمعية أطلقت مبادراتها لمواجهة الوباء في إطار الجهود المستمرة التي تبذلها الكويت من جهات رسمية ومؤسسات المجتمع المدني بتياراتها المتنوعة والجمعيات الخيرية والمبرات وفرق العمل التطوعي، ليكون لها دور من بداية الأزمة من خلال ما تقوم به من أنشطة ودعم لوجستي لجهود الحكومة ودعم الأسر المتضررة والعمالة المتضررة وتقديم الدعم للمرضى. وأضاف أن الجمعية أطلقت فريق «وياكم للدعم النفسي» التطوعي وهو فريق يضم نخبة متخصصة في تقديم الاستشارات النفسية والاجتماعية عبر الهاتف وتقديم النصائح والتوجيهات تخفيفا للضغط وإساهما في نشر الإيجابية خاصة في فترة الحظر. وأشار الفيلكاوي إلى تجهيز 2000 سلة غذائية للأسر المتعففة والتي تضررت، بالإضافة إلى توزيع 500 وجبة غذائية للعمالة والمتضررين في عدة مناطق، كما وفرت الجمعية دعما ماليا ومستلزمات وقائية طبية أولية لازمة للوقاية والحماية من عدوى فيروس كورونا لطلبتنا بالخارج عن طريق الاتحاد الوطني لطلبة الكويت - الهيئة التنفيذية. وأكد التعاون مع فريق «كن فخرا» التطوعي لاستقبال الحاجات الماسة المطلوب شراؤها للمرضى وكبار السن وتوصيلها عبر الفريق حفاظا على صحتهم ودعم جهود الدولة للبقاء بالمنزل، مشيرا إلى دعم الحملات الإعلامية المجتمعية التي تهدف لمواجهة انتشار فيروس كورونا وتفعيلها ونشرها بين المجتمع، مثل خلك بالبيت، الكويت تستاهل، نبيها صفر وغيرها وخصصت الجمعية الخط 50700554-60039932.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 38 زيارة ) .
أكد وكيل وزارة الشؤون عبدالعزيز شعيب ان الكويت حريصة كل الحرص على خدمة ورعاية المسنين سواء من خلال الرعاية المنزلية المتنقلة التي تقدم لكبار السن في منازلهم أو الرعاية الايوائية التي تقدم فيها كل أوجه الرعاية النفسية والصحية والاجتماعية والترفيهية وغيرها. وشدد شعيب في تصريح صحافي على أهمية تقديم كل أوجه الرعاية للمسنين في مركز فرح التخصصي التابع لإدارة رعاية المسنين في مجمع دور الرعاية الاجتماعية بهدف الاطمئنان على صحة وسلامة المسنين ومتابعة مدى تقديم كل الخدمات المقدمة لهم وبخاصة ما يتعلق منها بالخدمات الطبية، مشددا على تلبية حاجات النزلاء من كبار السن، خاصة فيما يتعلق بالناحية الطبية في إطار الإجراءات الاحترازية لمكافحة فيروس كورونا، وذلك بالتنسيق المستمر مع المركز الطبي التأهيلي لوقاية النزلاء من مخاطر الفيروس. وعلى صعيد آخر، قامت إدارة رعاية المسنين بقطاع الرعاية الاجتماعية بالتعاون مع فريق د.سعد الهملان التطوعي للرعيل الاول بتنفيذ يوم خاص لتعقيم مركز فرح التخصصي لرعاية وتأهيل المسنين، حيث قام الفريق بتعقيم الدار بالكامل بدءا من السور مرورا بمكاتب الموظفين إلى أجنحة الرجال والنساء جميعها بالإضافة إلى توزيع الكمامات والقفازات وأدوات الوقاية لموظفي المركز والنزلاء من كبار السن وذلك بحضور ومشاركة مدير إدارة رعاية المسنين ومراقب رعاية المسنين جاسم الدالوي. بدورها، أشادت د.أماني الطبطبائي بالجهود التي تقوم بها الفرق التطوعية من الشباب في خدمة الكويت، لافتة إلى أنه عمل كبير يستحق التقدير في هذا الظرف العصيب الذي لابد من أن نكون فيه يد واحدة لنتخطى هذه المحنة، شاكرة وزارة الشؤون التي أكدت على فتح المجال للفرق التطوعية بالمساهمة في تعقيم قطاع الرعاية للحفاظ على صحة النزلاء من المسنين.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 24 زيارة ) .
أعلن مدير عام جمعية السلام للأعمال الخيرية والإنسانية د ..نبيل العون عن مبادرة الجمعية بدعوة حراس العمارات وبيوت العزاب في التواصل مع الجمعية، وذلك بإرسال كشوف للعمالة القاطنة في عمارات العزاب. وقال العون لـ «الأنباء»: أدعو حراس البنايات المطلعين على حالة السكان المتضررين من الأزمة تحضير كشف بأسماء القاطنين ويكون الاسم ثلاثيا مع رقم الجواز ورقم التلفون ورقم العمارة وعنوانها. وستتسلم الجمعية الكشوفات وتحدد موعد وصول السلال الغذائية والصحية لهم عن طريق الاتصال بالتلفون، مشيرا الى أن هناك 40 ألف سلة صحية وغذائية ستوزعها الجمعية في المرحلة الأولى، ونأمل أن نغطي 200 ألف. ولفت الى أن هناك 26 ألف أسرة ستقوم الجمعية بمساعدتها على مراحل على أن تكون المرحلة الأولى بالعمال ثم مساعدة من 800 الى 900 أسرة في كل مرحلة حتى نغطي 26 ألف أسرة. ودعا العون الحراس الى التواصل مع الجمعية عن طريق الخط الساخن بعد تجهيز الكشوف على رقم 51747888.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 24 زيارة ) .
دشـنـــت رابـطـــة الاجتماعيين حمـلــــة توعوية إزاء الأزمــــة الصحية التي تمر بها البلاد والعالم أجمع تحت عنوان «بيارق الأمل» انطلاقا من المسؤولية الاجتماعية الوطنية التاريخية وانسجاما مع التوجيهات السامية وإكمالا لدور الكويت المميز في محاربة وباء كورونا المستجد «كوفيد ـ 19» وتداعياته. وكشف رئيس رابطة الاجتماعيين الكويتية عبدالله الرضوان عن سلسلة من الرسائل شبه اليومية التي تتناول تداعيات الوباء الجديد، الذي وصفه صاحب السمو الأمير بـ«العدو الشرس» وسبل تفادي الآثار السلبية على الأسرة والمجتمع. وأوضح الرضوان أن الرسائل التوعوية المصورة التي يشرف عليها عضو رابطة الاجتماعيين الكويتية د.محمد العجمي تم إعدادها بشكل علمي دقيق لتصل لمختلف فئات المجتمع وتحقق التوعية اللازمة لتجنب الآثار السلبية للوباء العالمي الجديد في مختلف الأبعاد الاجتماعية والثقافية والنفسية والاقتصادية والتاريخية والوطنية. وأضاف أن رسائل الرابطة التوعوية ستصل لكل الفئات المستهدفة بأحدث الأساليب الإعلامية وعبر مختلف وسائل التواصل الاجتماعي الحديثة بما يسهم في معالجة الفراغ الذي تواجهه الأسر الكويتية والمقيمون وتقديم الأفكار والرؤى العلمية للتعامل مع هذا الوضع الاستثنائي بشكل حضاري ومسؤول.
2 أبريل 2020 - 9 شعبان 1441 هـ( 66 زيارة ) .
في إطار الجهود الحثيثة التي تبذلها حملة #فزعة_ للكويت قال مدير إدارة المساعدات بجمعية النجاة الخيرية / محمد سالم الهولي: تكثف الجمعية جهودها الحالية بداخل الكويت وذلك دعماً ومساندةً للجهود الحكومية حيال تفادي هذه الأزمة الصحية العالمية، وسعياً لتوفير الحياة الكريمة لألاف الأسر والعوائل المتضررة التي تعيش داخل هذا الوطن الكريم . وأوضح الهولي : قمنا بتوزيع 1000 سلة غذائية في شتى مناطق الكويت عن طريق أفرع ولجان الجمعية المنتشرة في كل المناطق منها زكاة الفحيحيل وزكاة سلوى وزكاة العثمان وزكاة الرميثية وزكاة الأندلس، وأيضا عن طريق القطاع النسائي بالجمعية، مبينا أنه استفاد من هذه السلال أكثر من 5000 شخص من شريحة الأسر المتعففة والفقيرة ذات الدخل المحدود والأيتام والفقراء والأرامل، ولازالت الجهود مستمرة ، مؤكداً أن الجمعية لديها قاعدة بيانات بالأسر المستحقة للمساعدات، وتقوم من خلالها بتوزيع المساعدات يداً بيد ، لافتا أن هذه المساعدات تدخل في اطار حملة ( #فزعة_ للكويت ) الحملة الانسانية التي شارك فيها كافة المؤسسات الخيرية بالكويت . وتابع الهولي : تضم السلال الغذائية المواد الضرورية التي تحتاجها الأسر (كالأرز والسكر والتمر والمعكرونة ومعجون الطماطم والزيت والمعلبات، والعدس) وغيرها من الاحتياجات الأخرى، وتكفي هذه السلة الأسرة لمدة شهراً تقريباً. ونحرص على مراعاة خصوصية وكرامة الأسر المستفيدة، ونوصل المساعدات حتى باب المنزل . واستشهد الهولي بحديث الرسول صل الله عليه وسلم الذي جاء فيه: «أَحَبُّ النَّاسِ إِلَى اللَّهِ أَنْفَعُهُمْ لِلنَّاسِ، وَأَحَبُّ الأَعْمَالِ إِلَى اللَّهِ سُرُورٌ تُدْخِلُهُ عَلَى مُسْلِمٍ، أَوْ تَكْشِفُ عَنْهُ كُرْبَةً، أَوْ تَطْرُدُ عَنْهُ جُوعًا، أَوْ تَقْضِي عَنْهُ دَيْنًا، مؤكداً أنه شاهد الأكف ترفع لله جل وعلا أن يحفظ الكويت وأهلها ومن يعيش عليها وسائر بلاد العالم.
1 أبريل 2020 - 8 شعبان 1441 هـ( 132 زيارة ) .
أعلن وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية أحمد سليمان الراجحي، أمس الثلاثاء، إطلاق منصة العمل التطوعي لدعم التنمية المستدامة في جميع المجالات. وقال الراجحي، في تغريدة عبر حسابه في “تويتر”: “بتوفيق الله نطلق منصة العمل التطوعي والتي تهدف لدعم الجهود في تحقيق رؤية المملكة 2030 لتنمية مستدامة في جميع المجالات ولتلبية متطلبات المرحلة الراهنة التي تمر بها مملكتنا الغالية، الأمر الذي يحتم علينا أن نعمل معًا بشكل تكاملي لخدمة الوطن والمجتمع”.