هذا المحتوى يخص جمعية لجنة التعريف بالإسلام

8 ديسمبر 2019 - 11 ربيع الثاني 1441 هـ( 31 زيارة ) .
قال نائب المدير العام في لجنة التعريف بالإسلام عثمان يعقوب الثويني إن الدعوة إلى الله عز وجل هي المهمة الأساسية للخيرة من الخلق، هؤلاء الذين اصطفاهم الله تعالى لحمل رسالته وتبليغ دينه ونشر الخير الذي أراده سبحانه بين البشر فهي مهمة الأنبياء عليهم الصلاة والسلام، مؤكدا أن مشروع كفالة الدعاة هو مشروع دعوي يهدف إلى توفير الدعاة بلجنة التعريف بالإسلام بمختلف اللغات داخل الكويت، حتى تضمن استمرار نجاحها الدعوي في تغطية كل المناطق القريبة والنائية. وأوضح الثويني قائلاً: إن من أبرز أهداف هذا المشروع العمل على نشر الدين الإسلامي بين الجاليات والمؤلفة قلوبهم من المهتدين الجدد من شتى الجاليات في مختلف مناطق الكويت، كما يهدف المشروع إلى العمل على زيادة عدد الدعاة في اللجنة إلى 180 داعية بمختلف الجنسيات واللغــــات، ويستهــدف المشروع كذلك نشر العلوم الشرعية على منهاج الوسطية من القرآن الكريم والسنة واللغة العربية، وتحفيظ القرآن الكريم لأبناء الجاليات بمختلف الجنسيات واللغات. ولفت الثويني إلى أن هناك كفلاء ومحسنين من الأفراد والشركات يكفلون مجموعات من الدعاة، فهناك من يكفل لدينا أكثر من داعية وهناك من يكفل 4 أو 5 دعاة من النساء والرجال، وهؤلاء الدعاة ينوبون عنهم في الدعوة إلى الله مبتغين بذلك وجه الله تعالى وانطلاقا من حديث النبي صلى الله عليه وسلم «من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من دعاهم لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا..» فهنيئا لهم الأجر، موضحا أنه يمكن المساهمة في المشروع بالاتصال على الرقم 22444117 أو عبر التبرع الإلكتروني بمواقع التواصل بصفحات اللجنة. وأكد أنه لا يخفى على أحد الدور الذي تقوم به لجنة التعريف بالإسلام في واجب الدعوة إلى الله تعالى بالحكمة والموعظة الحسنة في سبيل نشر الإسلام، من خلال هؤلاء الدعاة، حيث يقومون بشرح بالإسلام، وتوعية الجاليات المسلمة ومتابعة المسلمين الجدد حتى يتم تثبيتهم على الإسلام، وذلك من خلال إقامة العديد من المحاضرات والندوات والزيارات الدعوية واصبح يدخل في الإسلام سنويا الكثيرين من مختلف الجاليات بالكويت. إلى ذلك أكد الثويني أن أكثر الأسباب تأثيرا للتعرف على الإسلام هي المعاملة الحسنة وإظهار محاسن الإسلام وقيمه الجميلة، سواء كان من عامة الناس أو الدعاة، بأسلوب راق وجميل.
2 ديسمبر 2019 - 5 ربيع الثاني 1441 هـ( 85 زيارة ) .
هنئا مدير إدارة الأفرع ومدير إدارة الحج والعمرة بلجنة التعريف بالإسلام المحامي/منيف العجمي معتمري قافلة الأمل السابعة بتوفيق الله لهم بإداء شعيرة العمرة وسلامة الوصول، متمنيا من الله جل أن يجعل ذلك العمل في ميزان حسنات المتبرعة الكريمة الدكتورة الفاضلة/ أمل مبارك الحساوي ووالديها. حيث دعمت الحساوي مشروع عمرة الجاليات للمرة السابعة على التوالي. وفي هذا الصدد قال مدير إدارة الأفرع ومدير إدارة الحج والعمرة بلجنة التعريف بالإسلام المحامي/منيف العجمي انطلقت قافلة الأمل السابعة من أمام مقر لجنة التعريف بالإسلام فرع المنقف، وضمت 46معتمراً ومعتمرة من ضيوف دولة الكويت الجالية الفلبينية، من شريحة المهتدين الجدد والجاليات المسلمة. ونحرص بدورنا على أن نسير مع كل رحلة داعية ومسؤول يتولى الإشراف على الرحلة والعمل على تلبية متطلبات المعتمرين وراحتهم. مؤكداً أنه بفضل الله تعالى وصل عدد الرحلات التي سيرتها اللجنة منذ بداية مشروع عمرة الجاليات إلى 331 رحلة عمرة ، أدى خلالها آلاف المهتدين الجدد والجاليات المسلمة شعيرة العمرة، وتتحمل التعريف بالإسلام كافة التزامات المعتمرين من تأشيرة السفر والحافلة والفندق والطعام والمصروف الخاص. فلا يتحمل المهتدي أي مصروفات مادية. وحول برنامج العمرة أفاد العجمي : نقدم رحلة العمرة هدية للمهتدين المتميزين، الذين يحرصون على التواصل مع اللجنة ونهدف من خلالها شحذ وازعهم الديني وتنمية ثقافتهم الإسلامية، مؤكداً أن رحلة العمرة تعد دورة دينية تدريبة مكثفة للمهتدين الجدد، حيث نعلمهم من خلالها دعاء السفر وآداب الطريق وكيفية أداء شعيرة العمرة، وكذلك نزور العديد من الأماكن المقدسة في مكة المكرمة مثل غار حراء ونعرفهم أنه كان مهبط الرسالة السماوية الأول، وغار ثور الذي كان الملاذ الأمن للرسول صل الله عليه وسلم أثناء الهجرة من المشركين ومكث فيه ثلاث ليال بعيداً، وكذلك المزدلفة ومنى وجبل عرفات وذلك لزرع شوق أداء فريضة الحج في نفوسهم. مضيفا: وفي مدينة رسول الله صل الله عليه وسلم قال العجمي: نزور المسجد النبوي الشريف ونسلم على الرسول وصاحبيه، ونزو مسجد قباء أول مسجد بني في الإسلام وكذلك مسجد القبلتين، ونوضح لهم قصة تحول القلبة من بيت المقدس إلى الكعبة المشرفة، علاوة على مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، وكذلك جبل أحد ونعرفهم بتاريخ الصحابة الكرام الذين شاركوا مع الرسول صل الله عليه وسلم في معركة أحد مثل سيد الشهداء حمزة بن عبدالمطلب. واختتم العجمي تصريحه بشكر الدكتورة الفاضلة/ أمل الحساوي مثمنا تعاونها ودعمهما المبارك لأعمال وأنشطة اللجنة وكافة أوجه الخير ، سائلاً الحق سبحانه أن يجعل هذا العمل في موازين أعمالها.
8 نوفمبر 2019 - 11 ربيع الأول 1441 هـ( 130 زيارة ) .
جاوز عدد المستمعين لمشروع نشر علوم وترجمات القرآن الكريم الذي تديره الدعوة الإلكترونية التابعة لجمعية النجاة الخيرية حتى الآن أكثر من 35 مليون مستمع بـ51 لغة مختلفة من جميع دول العالم، كما بلغت دقائق الاستماع للمشروع أكثر من 750 مليون دقيقة استماع، وبحجم تبادل بيانات بلغ 9 بيتا بايت. وقال مدير الدعوة الإلكترونية عبدالله الدوسري: حرصت الدعوة الإلكترونية على أن يكون لها دورها المهم وريادي في نشر ترجمة ومعاني القرآن الكريم وفق أحدث الوسائل والأساليب التقنية الحديثة، وعلى كل المنصات وشبكات التواصل المتاحة، وبكل اللغات الممكنة والذي جعلنا نضاعف العمل بشكل مستمر، للوصول لفئات تحتاج لسماع آيات القرآن الكريم وتفسيراته الوسطية المعتدلة. ومن نماذج المهتدين الجدد الذين أسلموا بسبب الموقع، ذكر الدوسري قصة المهتدي بيتر زولو من زامبيا والذي كان القرآن الكريم سببا رئيسا لدخوله في الإسلام، حيث يقول زولو: «تزوجت أختي من رجل مسلم، حببني كثيرا من خلال أخلاقه الراقية في هذا الدين الحنيف، وكان يحدثني دائما عن عظمة الإسلام وتعاليمه السمحة المتمثلة في الالتزام بتعاليم الله من صيام وصلاة وزكاة ومساعدة للفقراء والمحتاجين». ويكمل زولو: واليوم الفارق في حياتي جاء عندما وجدت كتابا عند زوج أختي، ولاحظت أنه يوليه اهتماما خاصا ويضعه في مكان معين ويحافظ عليه بصورة كبيرة، بل يذهب ليتوضأ قبل أن يقرأ فيه، دفعني فضولي أن أقرأ في هذا الكتاب المقدس، فأهداني ترجمة لمعاني القرآن الكريم، وهنا كانت المفاجأة حيث تأثرت تأثرا كبيرا بهذا الكتاب العظيم، وبدأت من فوري أبحث في هاتفي الذكي لأجد تطبيقا يعرض تفسيرا للقرآن الكريم، وبحمد الله وجدت تطبيق إذاعات الدعوة الإلكترونية الذي يبث هذه الترجمة على مدار الساعة، استمعت إليه مرات ومرات، بعدها ذهبت إلى الموقع الخاص بالإذاعات وجعلته على جهاز الحاسوب الخاص بي، يضيف زولو: شعرت وقتها أن الوقت قد حان لأكون مؤمنا بهذه الكلمات التي أصبحت تعيش في وجداني، وملأت الفراغ الروحي الرهيب الذي كنت أعيش فيه، وبحمد الله أخذت القرار الصحيح، ونطقت اليوم الشهادتين بعد أن هداني الله للإسلام.
6 نوفمبر 2019 - 9 ربيع الأول 1441 هـ( 58 زيارة ) .
نظم قسم الفصول الدراسية بإدارة الشؤون النسائية في لجنة التعريف بالإسلام برنامجا تدريبيا لمدرسات اللغة العربية حول الطرق الحديثة لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، وذلك في إطار جهود اللجنة لتقديم أفضل الخدمات لضيوف الكويت من الجاليات الوافدة. وفي هذا الصدد، صرحت مديرة الإدارة النسائية بلجنة التعريف بالإسلام بالروضة نجاة الطويل بأن هذا البرنامج التدريبي جزء من خطة لتأهيل ورفع مستوى معلمات الفصول التعليمية ليتمكن من القيام بدورهن على أكمل وجه. وأوضحت الطويل أن البرنامج استهدف تعريف أعضاء هيئة التدريس بالطرق الحديثة لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، بالإضافة إلى المهارات المرتبطة بعملية التدريس الفعال والذي يزداد فيه دور المتعلم، ولا يكون الدارس مستمعا ومتلقيا للمعلومات فقط، بل يكون إيجابيا ونشطا ومشاركا وباحثا. من جانبها، قالت رئيسة قسم الفصول الدراسية لطيفة السعيد أنه تم خلال التدريب مناقشة الإدارة الصفية، وبيان أهدافها وعناصرها وأنواعها.
28 اكتوبر 2019 - 29 صفر 1441 هـ( 60 زيارة ) .
صرح مدير لجنة التعريف بالإسلام بمحافظة الأحمدي المحامي منيف العجمي بأن اللجنة ستطلق خلال الشهرين المقبلين 3 رحلات عمرة للجاليات الفلبينية والسيلانية والهندية على نفقة بعض المحسنين من متبرعي اللجنة. وأوضح العجمي أن الرحلة الأولى للجالية الفلبينية ستنطلق في 19 نوفمبر بتبرع كريم من د.أمل مبارك الحساوي، والثانية للجالية السيلانية في 3 ديسمبر بتبرع من المحسن نبيل خالد جعفر، والثالثة للجالية الهندية في 17 ديسمبر بتبرع من فاعل خير. مشيرا إلى أن المستفيدين من هذه الرحلات هم المهتدون الجدد، والمسلمون الذين لم يسبق لهم العمرة من قبل، وتقدم لهم رحلة العمرة مجانا، كما يتم تنظيم برنامج مميز لهم في مكة والمدينة المنورة يشتمل على زيارة مسجد قباء، ومسجد القبلتين، والبقيع، وغيرها من الأماكن التاريخية والمقدسة. وأضاف العجمي: من واقع خبرتنا في لجنة التعريف بالإسلام فإن رحلة العمرة تكون نقطة فارقة في حياة المهتدي الجديد، وسببا في زيادة إيمانه وتثبيته على الإسلام، وقد عبر المهتدون عن مشاعر فياضة وسعادة غامرة عند دخولهم إلى الحرم المكي ورؤيتهم الكعبة، ومنهم على سبيل المثال المهتدي عبدالرحيم الذي يحكي عن نفسه قائلا: كنت أرى صورة الكعبة وأحلم برؤيتها، ولما ذهبت للعمرة تحققت أمنيتي، وقد استشعرت نعمة الله وتوفيقه لي بزيارة بيته، وأحسست بحلاوة الإيمان بالله، وشكرت الله على تيسيره لي لأداء هذه العبادة الجليلة. ومهتد آخر يقول: عندما دخلت الحرم شاهدت آلاف البشر يطوفون في نظام عجيب، وكل منهم لا يشغله إلا الذكر، ومناجاة ربه، وبالرغم من الزحام فليس هناك فوضى فالكل في حالة من الهيبة والحب للبيت الحرام، وقد سعدت جدا بهذه المشاهد، وعندما أكملت العمرة شعرت بأنني ولدت مرة ثانية. وفي ختام تصريحه تقدم العجمي بالشكر للمحسنين الكرام الذين تبرعوا بهذه الرحلات، ودعا من يرغب بالمساهمة في مشروع رحلات العمرة للاتصال على رقم 97599699 أو زيارة الموقع الإلكتروني للجنة التعريف بالإسلام.
14 اكتوبر 2019 - 15 صفر 1441 هـ( 82 زيارة ) .
احتفلت إدارة الشؤون النسائية بلجنة التعريف بالإسلام باليوم العالمي للمعلم، وقد تم خلال الاحتفال تكريم عدد من الداعيات والمعلمات المتميزات اللاتي يدرسن في فصول اللجنة التعليمية. وقالت مديرة الإدارة النسائية باللجنة نجاة الطويل: إن المعلم صاحب رسالة عظيمة فهو أساس بناء الأمم وغارس الفضائل والقيم، وهو مصدر خير وحب وعطاء، كما أنه أداة فعالة ومثمرة لبناء العقول. وأضافت: قمنا بتنظيم هذا الاحتفال تقديرا للمعلم، وتعبيرا عن دعمه في أداء رسالته، ولنشكر من خلاله داعيات ومعلمات اللجنة على دورهن في إثراء مسيرة لجنة التعريف بالإسلام، وما يقمن به من رعاية وتعليم للمهتديات الجدد، والجاليات المسلمة المتواجدة على أرض الكويت الخيرة. وأكدت الطويل أن تكريم الداعيات في هذا اليوم يهدف إلى إعطائهن دافعا وحافزا لمواصلة تأدية رسالتهن السامية والمتمثلة في بناء المسلم الجديد وذلك لما لهن من دور محوري في توجيه الدارسات بالحكمة والرحمة والقدوة، وتحصين فكرهن وتعزيز الولاء لدينهن. وقد عبرت الداعيات والمعلمات المكرمات عن سعادتهن بهذه البادرة الجميلة واللفتة السامية من لجنة التعريف بالإسلام والتي تحمل احتراما للمعلم وتقديرا لدوره.
27 سبتمبر 2019 - 28 محرم 1441 هـ( 106 زيارة ) .
صرح مدير عام لجنة التعريف بالإسلام فريد العوضي بأن اللجنة قامت بتنظيم ورشة عمل «التصوير الاحترافي بالهاتف الذكي» للمحاضر عبدالرحمن التركيت بالتعاون مع معهد كامز التابع لجمعية النجاة الخيرية. وأوضح العوضي ان تنظيم هذه الورشة يأتي في إطار سعي لجنة التعريف بالإسلام لتقديم البرامج المتميزة لمنتسبيها وللعاملين في الجمعيات الخيرية والمنظمات الإنسانية والفرق التطوعية العاملة داخل الكويت. وأشار العوضي إلى ان التفاعل مع الورشة كان رائعا، وأن الحضور كان مميزا ومن كل الفئات. وقال: لا يفوتني ان أتقدم بالشكر للمحاضر المميز عبدالرحمن التركيت الذي أثرى الورشة بعلمه وخبرته، ولمعهد كامز على حسن التنظيم. وفيما يتعلق بريع الورشة، قال العوضي: سوف يتم توجيهه لصالح مشروع «وقف المهتدين الجدد» التابع للجنة التعريف بالإسلام. هذا، وأثنى المشاركون في الورشة على التنظيم، وعبروا عن سعادتهم بالاستفادة العلمية والفنية التي حصلوا عليها. وفي نهاية الورشة قامت م.هيا العوضي مدير فرع اللجنة بالسالمية، وماجد الحميدي، وعبدالسلام مختار بتكريم المحاضر والمتدربين.
23 مايو 2019 - 18 رمضان 1440 هـ( 102 زيارة ) .
تطلق لجنة التعريف بالإسلام اليوم حملتها الرمضانية الكبرى (#حقهم_علينا) والتي تقام بمجمع 360 وتستمر فعالياتها من الساعة 12 ظهرا حتى 12 مساء، وتهدف إلى تعليم 4000 مهتد ومهتدية شرائع الدين الحنيف. وقال مدير إدارة كبار المتبرعين بلجنة التعريف بالإسلام ومدير الحملة جوده الفارس نسعى من خلال الحملة الى توفير الدعم المادي اللازم لتعليم المهتدين الجدد مبادئ الدين الحنيف وكذلك مساعدتهم في حفظ القرآن الكريم، وفيما يخص هدف الحملة بين الفارس أن الحملة هدفها جمع مبلغ 100 ألف دينار وتجوز فيها الزكاة.
30 مارس 2019 - 23 رجب 1440 هـ( 101 زيارة ) .
قام وفد من لجنة التعريف بالإسلام ضم مدير عام اللجنة/ فريد العوضي، ومدير مكتب كبار المتبرعين/ جوده الفارس، ونائبه/ أحمد صباح الشمري، ورافقهم رجل الأعمال المهندس/ نايف عبدالعزيز العنزي، قاموا بزيارة إلى معالي الشيخ/ حمد جابر العلي الصباح والذي رحب بوفد اللجنة الزائر مشيداً بالجهود الدعوية والتوعوية الرائدة التي تبذلها التعريف بالإسلام لخدمة شريحة كبيرة من ضيوف دولة الكويت الجاليات الوافدة. واستعرض العوضي جانباً من انجازات اللجنة التي حققتها في مجال الدعوة حيث إشهار إسلام آلاف المهتدين الجدد ورعايتهم وتعليمهم وتثقيفهم من خلال الدورات العلمية والمحاضرات واللقاءات ،وكذلك تقوم التعريف بالإسلام بجهود جبارة في مرحلة ما بعد إشهار الإسلام، حيث تبدأ اللجنة في تعليم المهتدين الجدد الطهارة والوضوء والصلاة وحفظ ما تيسر من آيات الذكر الحكيم، وبعض الأمور الفقهية والشرعية التي يحتاجها المهتدي الجديد. بجانب مشروع تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها وغيرها من الأنشطة الترفيهية والرياضية التي تقيمها اللجنة للجاليات الوافدة. وأوضح العوضي إن اللجنة تسير رحلات العمرة للمهتدين لتنمية وازعهم الديني وشحذ هممهم، وكذلك تقيم المسابقات القرآنية لتشجيعهم على حفظ كتاب الله جل وعلا ، كما تستضيف اللجنة الدعاة البارزين وتقيم لهم اللقاءات الجماهيرية الكبرى التي يشارك بها المسلمون وغيرهم ،كما اقامت اللجنة دورات تدريبية للعديد من المهتدين الجدد من الدول الأوربية وذلك لتأهيليهم بأمور الدعوة الحديثة وطرق التواصل الفعال، وكسر الحواجز وبناء الجسور مع الطرف الأخر. ومن ناحيته قال مدير مكتب كبار المتبرعين/ جوده الفارس: لدينا بفضل الله مهتدين اصبحوا دعاة يعرفون بني جلدتهم للإسلام، وبتوفيق من الله أشهر إسلامه على أيديهم آلاف المهتدين الجدد، وهناك دعاة سافروا إلى دياراهم حيث إنها أرضاً خصبة للدعوة، وبعضهم افتتح في بلدته مركزاً لتحفيظ أبناء المسلمين القرآن الكريم، فكان هذا المقر فتحاً كبيراً حيث شهد حالات إشهار إسلام كثيرة، وغيرها من القصص المؤثرة التي تقابلنا باستمرار في اللجنة ومن خلال البحث والدراسة سجلت المعاملة الحسنة والأخلاق الراقية الرقم الاول في أهم اسباب إشهار الإسلام داخل الكويت. وتابع الفارس :بفضل الله ثم تبرعات أهل الكويت الخيرين توسعت اللجنة وتواجدت في كل مناطق الكويت من الجهراء إلى الوفرة، وتوسع معها عدد الدعاة والخدمات التي تقدمها اللجنة ،وبين الفارس إن اللجنة لها دور كبير في تنمية ثقافة الجاليات المسلمة، فكثير منهم يفد الكويت بثقافة إسلامية بسيطة، ونقيم لهم المحاضرات والأنشطة والفعاليات التي تنمي ثقافتهم الإسلامية. وختاما تقدم الوفد الزائر بشكر الشيخ/حمد جابر العلي الصباح على كرم الضيافة وحسن الاستقبال. وقال الشيخ حمد جابر العلي لوفد التعريف: سعدت كثيراً بزيارتكم وبحجم الانجازات الضخمة التي حققتها اللجنة في شتى المجالات الدعوية والتوعوية والتثقيفية والتعلمية مما جعلها جامعة دعوية كويتية رائدة بدول الخليج.
25 مارس 2019 - 18 رجب 1440 هـ( 82 زيارة ) .
قال مدير عام لجنة «التعريف بالإسلام» فريد العوضي: بفضل الله ثم جهود دعاتنا الذين يبلغ عددهم 85 داعية، دخل الإسلام آلاف المهتدين الجدد من شتى الجنسيات والجاليات، ونظرا للتوسع والانتشار الكبير الذي تشهده لجنة التعريف بالإسلام فإن اللجنة بحاجة شديدة لمزيدا من الدعاة لتغطية كافة المقرات والأفرع ولتعزيز التواصل مع المهتدين الجدد. وأكد العوضي حرص الدعاة تعريف الطرف الآخر بالإسلام من خلال عدة وسائل منها الزيارات الميدانية، والتي تكون للمستشفيات والسجون والمجمعات والمصانع وكذلك سكن الشركات، والمولات والتجمعات الخاصة بالجاليات، نقوم بتوزيع إصدارات اللجنة المتنوعة والتي تناسب كافة الشرائح المستهدفة، كما يقوم دعاة التعريف بجهود مباركة في فضاء الإنترنت ومنصات التواصل لعرض رسالة الإسلام والإجابة على أسئلة واستفسارات غير المسلمين. وتابع العوضي: ويقوم دعاة اللجنة كذلك بإلقاء المحاضرات وتنظيم الفعاليات الدعوية والثقافية للمهتدين الجدد والجاليات وغير المسلمين وتنسيق الرحلات الترفيهية للمنتزهات والحدائق وغيرها، علاوة على إعداد الكتب التي تعرف غير المسلمين بالإسلام، وتقديم اللقاءات التلفزيونية والإذاعية والتواصل مع الطرف الآخر. وبين العوضي أن المهتدين الجدد يحتاجون من يعلمهم الطهارة والوضوء والصلاة وأركان الإسلام والإيمان ويقوم دعاة اللجنة بالتواصل مع المهتدين الجدد كل حسب الوسيلة التي تتناسب معه. للتواصل ودعم المشروع زيارة حسابات التعريف بالإسلام عبر منصات التواصل الاجتماعي أو الاتصال على الخط الساخن 22444117 أو 22444118
10 مارس 2019 - 3 رجب 1440 هـ( 101 زيارة ) .
نظمت لجنة التعريف بالإسلام ماراثونها الرياضي تحت شعار «كويت الإنسانية»، بمشاركة مختلف الفئات والشرائح العمرية من جميع الجنسيات والجاليات من غير المسلمين، ومحبي الرياضة من المواطنين والوافدين وذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن. ويأتي هذا النشاط انعكاسا لدور اللجنة المشهود في المسؤولية المجتمعية، حيث حظي النشاط بتفاعل وحضور متميز لأكثر من 400 مشارك، من شتى الجنسيات المقيمة على أرض الكويت، وبحضور ممثلة وزارة الشؤون مديرة إدارة الجمعيات الأهلية في وزارة الشؤون منيرة الكندري، وبمشاركة الجهات المعنية من إدارة الطوارئ الطبية ووزارة الداخلية، والعديد من الجهات الراعية، ومديري الإدارات بجمعية النجاة ولجنة التعريف بالإسلام، وتم توزيع الجوائز لأكثر من 40 فائزا يمثلون كل الفئات والشرائح. وفي هذا الصدد، أكد رئيس لجنة التعريف بالإسلام فيصل الزامل أن هذا النشاط إهداء للمجتمع الكويتي جميعا ردا للجميل على ما يقدمونه من معاملة إنسانية طيبة وحسنة، مؤكدا أن الكويت لا تنسى من يعمل بجد واجتهاد وإخلاص، لتنمية مبادئ الخير والإحسان التي غرسها الأجداد والآباء، لنعمل جاهدين على إدخال الفرحة والسرور على الجاليات المقيمة، تحت شعار «كويت الإنسانية»، علاوة على أن هذا النشاط يخلق التراحم والتلاحم والمودة بين المسلمين الجدد وغيرهم. وأضاف الزامل: تم التجهيز والإعداد لبرنامج الماراثون ليكون نموذجا رياضيا راقيا فقمنا بالتواصل مع الطواري الطبية بوزارة الصحة التي خصصت لنا سيارات إسعاف مجهزة، وكذلك وزارة الداخلية والمرور لتنظيم عملية السير، ومتابعة الطريق عن كثب. وتابع: أقيم الماراثون بشارع الخليج، وكانت الانطلاقة من الجزيرة الخضراء وصولا إلى نقطة النهاية عند أبراج الكويت، مثمنا جهود لجنة التعريف بالإسلام، ودورها الريادي اللامحدود تجاه رعاية الجالية الوافدة على اختلاف لغاتها وألوانها ودياناتها، وهذا ما يميز اللجنة ويجعلها قبلة للجاليات، وهذه رسالة واضحة تعكس دور اللجنة خاصة والكويت عامة، تجاه الاهتمام بالجاليات الوافدة وتثقيفها.
8 يناير 2019 - 2 جمادى الأول 1440 هـ( 126 زيارة ) .
قام مدير العلاقات العامة والإعلام بلجنة التعريف بالإسلام محمد الشمري بزيارة إلى «نماء» للزكاة والتنمية المجتمعية، وذلك لبحث سبل تعزيز التعاون والشراكة المجتمعية بينهما. وكان في استقبال الشمري رئيس مجلس إدارة «نماء» حسن علي الهنيدي ومدير إدارة تنمية الموارد الخيرية مساعد الرخيص، ومساعد مدير إدارة تنمية الموارد الخيرية عبدالله الصانع. وثمن الهنيدي الدور الريادي والمهم الذي تقوم به لجنة التعريف بالإسلام تجاه ضيوف الكويت، حيث تقوم اللجنة بأنشطة دعوية وتوعوية مميزة، ويقوم طاقمها الدعوي بزيارة أماكن التجمعات من المصانع والشركات والمستشفيات لتعريف غير المسلمين بالإسلام، بجانب إقامة الأنشطة الثقافية والترفيهية والاجتماعية والتي تضم جميع الجنسيات والأديان. وأشاد بالجهود الحثيثة التي تبذلها التعريف بالإسلام عقب مرحلة إشهار الإسلام، حيث تهتم اللجنة بتعليم وتثقيف وتوعية المهتدين الجدد وتنمية ثقافتهم الإسلامية وشحذ وازعهم الديني، وذلك من خلال الفصول الدراسية التي تعلمهم الطهارة والوضوء والصلاة وأركان الإسلام والإيمان والفقه والسيرة والحديث، مبينا انه تم خلال الزيارة مناقشة العديد من الشراكات التي تستطيع «التعريف بالإسلام» تنفذيها بالتعاون مع «نماء»، والذي بدوره يساهم في تعزيز الشراكة المجتمعية وتنمية العمل الخيري الكويتي، متقدما بالشكر الجزيل للهنيدي وفريق «نماء»، مشيدا بالحفاوة وكرم الضيافة الذي حظي بها، مثمنا دور «نماء» الإنساني الرائد كواحدة من أهم المؤسسات الخيرية العاملة بالكويت.
18 نوفمبر 2018 - 10 ربيع الأول 1440 هـ( 234 زيارة ) .
تحت شعار «اللهم أعط منفقا خلفا» وبحضور مختار منطقة المنقف منصور الهاجري وبمشاركة طالبات مدرسة المنقف الابتدائية بنات، سيرت لجنة التعريف بالإسلام قافلة الأمل السادسة بدعم د.أمل الحساوي والتي ضمت على متنها 47 معتمرا ومعتمرة من المهتدين الجدد والجاليات والتي رافقهم خلالها طاقم إداري ودعوي مميز بنفس لغاتهم.
30 سبتمبر 2018 - 20 محرم 1440 هـ( 160 زيارة ) .
انطلاقا من دورها الريادي في تعريف غير المسلمين بالإسلام ، ورعاية المسلمين الجدد وتثبيتهم على دينهم الجديد ، أطلقت لجنة التعريف بالإسلام حملة لدعم مشروع طباعة القرآن الكريم بـأكثر من 14 لغة ، تحت شعار " الحرف بعشر " دلالة على عظيم الأجر والثواب كما قال صلى الله عليه وسلم ، وفي هذا الصدد صرح مدير دار النوري بلجنة التعريف بالإسلام الدكتور / سالم الحسيني الجار الله – أن الحملة حظيت بتفاعل كبير من قبل أهل الخير ، كما تناولها عدد من المشاهير والمؤثرين في المجتمع الكويتي، وقد لمسنا تسابق المتبرعون والمحسنون على دعم المشروع لما له من فضل كبير ، وثواب عظيم. وأكد د. الحسيني أن مشروع طباعة وتوزيع ترجمات القرآن بمختلف اللغات يعتبر من أهم وأجل المشاريع التي تساهم في نشر الإسلام، وهناك الكثيرين ممن دخلوا في الإسلام عندما اطلعوا على القرآن ، ورأوا ما يعرضه من آداب وقصص قرآني وإعجاز علمي لافتا أن للقرآن أثر عظيم في نفوس البشرية حيث جاء رحمة للناس جميعا ، كما أنه يساعد المسلمين الجدد على الثبات والايمان ، لافتا أن الهدف من هذه الحملة طباعة 50 ألف نسخة من القرآن الكريم وأوضح د. الحسيني أن الحاجة للمشروع كبيرة لأن الملايين من غير الناطقين بالعربية يقيمون على أرض الكويت ، وغالبية الجاليات المسلمة تحتاج لنسخ من القرآن بلغاتهم المختلفة، أما غير المسلمين فبعضهم لديه الرغبة في التعرف على الإسلام ، وهؤلاء يوزع عليهم من خلال حقيبة الهداية ، وتجد أهم ما فيها نسخة مترجمة من القرآن الكريم. وختم الحسيني تصريحه بحث المتبرعين وأصحاب الأيادي البيضاء على التبرع للمشروع ، ومن يرغب في الاستفسار أو التبرع سواء كانوا أفراداً أو مؤسسات أو فرق تطوعية إلى الاتصال على 99313514 ، أو زيارة موقع لجنة التعريف بالإسلام ، أو حساباتها على مواقع التواصل، مبينا أن المساهمة في المشروع تعد من الصدقة الجارية التي يبقى ثوابها للمسلم بعد موته ،تدر عليه مليارات الحسنات والله يضاعف لمن يشاء، فكل من قرأ أو تعلم من المصحف فثوابه يعود على المتبرع بالأجر العظيم بإذن الله تعالى.
22 سبتمبر 2018 - 12 محرم 1440 هـ( 152 زيارة ) .
أقامت لجنة التعريف بالإسلام النسائية بالمنقف ملتقى للجالية الفلبينية ضمن فاعلياتها الترفيهية والثقافية للجاليات المقيمة على أرض الكويت. وصرح مدير التعريف بالإسلام بفرع محافظة الاحمدي المحامي منيف العجمي بأن الملتقى كان خاصا بالنساء وحضرته 42 سيدة وفتاة من المسلمات وغير المسلمات، واشتمل على كلمة ترحيبية، وتوزيع للورود على الحاضرات، ومسابقة ثقافية وهدايا. وكان من ثمار الملتقى أن أبدت إحدى الحاضرات رغبتها في الدخول إلى الإسلام، وذلك بعد عودتها لمنزل الأسرة التي تعمل عندها، فسارعت الأسرة بالاتصال باللجنة، وقد أرسلت اللجنة إحدى الداعيات لهم وأشهرت إسلام المهتدية. وأشار العجمي إلى أن مثل هذه الأنشطة والملتقيات تهدف إلى تحسين صورة الإسلام عند غير المسلمين، ومحو المفاهيم الخاطئة، وذلك من خلال إطلاعهم على الثقافة والقيم والأخلاق الإسلامية. وأوضح العجمي أن لجنة التعريف بالإسلام تهتم اهتماما خاصا بالجالية الفلبينية لأنها الجالية الثالثة في الكويت من حيث العدد حيث وصلت إلى 240 ألف شخص، ولأن الكثير من أبناء وبنات الجالية لديهم رغبة في التعرف على الإسلام. وأضاف: تقدم اللجنة العديد من الخدمات والأنشطة الاجتماعية والثقافية والرياضية والإنسانية لأبناء الجالية الفلبينية، وهو ما جعلها محل ثقتهم وتقديرهم. كما تقوم اللجنة برعاية المهتدين وتقدم لهم دورات شرعية مكثفة، وتعلمهم اللغة العربية، والقرآن وتجويده، وتختار المتميزين منهم لإعدادهم كدعاة. وكذلك تنظم لهم الرحلات الترفيهية والتثقيفية، وخطب الجمعة.
4 سبتمبر 2018 - 24 ذو الحجة 1439 هـ( 176 زيارة ) .
قال مدير عام لجنة التعريف بالإسلام فريد العوضي إن اللجنة تواصل حاليا طرح المشروع الوقفي رعاية المسلمين الجدد «في الكويت اهتديت» بهدف توفير مورد مالي للصرف منه على هذه الفئة بعد هدايتهم، وتعليمهم الدين الصحيح قوامه الحكمة والموعظة الحسنة. وأوضح العوضي أن المسلم الجديد غرس جديد ويحتاج للرعاية والدفء في حضن الإسلام، لافتا إلى تأليف قلوبهم وتعليمهم أمور دينهم الجديد، وفق المنهج الشرعي والسنة النبوية الكريمة، مؤكدا أن اللجنة تقوم بتعليمهم العلوم الشرعية والفقهية، إلى جانب تحفيظ القرآن الكريم والحديث الشريف وتعليمهم اللغة العربية من خلال الفصول الدراسية باللجنة. وبين العوضي أن مشروع «في الكويت اهتديت» هو وقف عقاري يصرف من ريعه على كل ما سبق وغيره من الأمور التي تأتي في إطار رعاية المهتدين الجدد والاهتمام بهم، وبفضل الله تعالى تم تغطية مبلغ 366 ألف دينار من تكلفة الإنشاء، وباق مبلغ 660 ألفا، وقد وصلت مرحلة الإنشاء حاليا إلى الانتهاء من السرداب وبدأنا في الأرضي. مضيفا أن الغرض من الوقف استقطاب أوقاف أهل الخير ومساهماتهم لتوفير ريع مستمر للصرف على رعاية المهتدين الجدد والأنشطة الدعوية الخاصة بهم داخل الكويت، ونعمل من خلاله على نشر العلوم الشرعية من خلال القرآن الكريم والسنة النبوية واللغة العربية، إلى جانب تحفيظهم القرآن الكريم، وكذلك تأهيل المهتدين المتميزين منهم ليكونوا دعاة في بلادهم.
31 يوليو 2018 - 18 ذو القعدة 1439 هـ( 193 زيارة ) .
حث مدير عام لجنة التعريف بالإسلام/ فريد العوضي أهل الخير والإحسان المساهمة بمشروع الأضاحي والذي تستقبل اللجنة حاليا تبرعات المحسنين لتنفيذه بشتى أفرعها المنتشرة من الجهراء إلى الوفرة، هذا وتطمح اللجنة توزيع الأضاحي لعدد 20 ألف مستفيد من المهتدين الجدد والجاليات المسلمة ضيوف دولة الكويت. مبينا أن تكلفة الأضحية الضأن الاسترالي تبلغ 70 دينار كويتي و العربي 80 دينار كويتي، مؤكداً أنه يتم تجهيز هذه الأضاحي بطريقة مميزة وراقية ومن ثم تسليمها للمهتدين الجدد والجاليات المسلمة المستحقين لهذه المساعدات بطريقة راقية تليق باسم الكويت كعاصمة للعمل الإنساني ، هذا وتحرص اللجنة على اختيار الأضاحي التي تتماشى مع ضوابط الشريعة الإسلامية والسليمة صحياً. لافتا أن اللجنة تهدف من خلال مشروع الأضاحي ادخال الفرحة والسرور لشريحة المستفيدين، وتقوية الروابط الأخوية بين المسلمين، وتعزيز التكافل الاجتماعي الذي حث عليه الشرع الحكيم، كما يهدف المشروع أحياء سنة الأضحية التي حث عليها الإسلام امتثالا لقوله تعالى (فكلوا منها واطعموا البائس الفقير) فالأضحية فرصة عظيمة لنيل الأجر والمثوبة. واختتم العوضي بحث أهل الخير المساهمة في إسعاد آلاف المهتدين الجدد والجاليات المسلمة التي تعمل بكل جد واجتهاد على رفعة ونهضة الكويت، فهؤلاء نعتبرهم شركاء التنمية والتقدم والعمران وتربطنا بهم الإخوة الإسلامية، للتواصل مع لجنة التعريف بالإسلام ودعم المشروع الاتصال على 22444117 أو زيارة مواقع وحسابات اللجنة عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة.
22 يوليو 2018 - 9 ذو القعدة 1439 هـ( 257 زيارة ) .
من حرص اللجنة على تثقيف الجاليات المسلمة أقامت بالتعاون مع مركز العوضي للجاليات التابع لإدارة شئون القرآن الكريم بوزارة الأوقاف ( محاضرة توعوية للناطقين باللغة الأردوية ) ضمن الملتقى الثقافي المشترك تحت عنوان: " كيف نتعامل مع القرآن الكريم " للداعية / صفات عالم - وذلك في مقر المركز بحضور عدد كبير من الجاليات. وفي محاضرته حث " الداعية صفات عالم " المشاركين في المحاضرة على التعامل الأمثل مع القرآن الكريم قراءة و حفظا و تدبرا و عملا و دعوة. وأشار إلى بعض خصائص القرآن الكريم بأنه كلام رباني، تكفل الله بحفظه و لم يكل حفظه إلى أحد بقوله : إنا نحن نزلنا الذكر و إنا له لحافظون، و هو المعجزة الكبرى تحدى الله به البشرية قاطبة بأن يأتوا بسورة من مثله و لكن عجزوا عن الإتيان به، وهو كتاب ميسر للفهم و الذكر، شامل لجميع نواحي الحياة البشرية عقيدة و عبادة و أخلاقا و تشريعا، كتاب خالد أحكامه ليست مؤقتة لعصر و لا جيل، كتاب الإنسانية كلها جعله الله هدى للناس و للعالمين. موضحاً أن أثر القرآن في الواقع وفي القلوب يكاد يكون معدوماً إذ أن القرآن الذي كان لدى الصحابة هو نفس القرآن الذي بين أيدينا. و السبب الوحيد هو هجر القرآن الكريم. ورغب الداعية صفات عالم أن نحسن التعامل مع القرآن الكريم حول المحاور السبعة وهي الحرص على تعلم قراءة القرآن الكريم، والمواظبة على تلاوة القرآن والاستماع إليه، وتعلم التجويد و مخارج الحروف، مؤكداً العناية بكتاب الله تعالى بحفظ بعض أجزاء القرآن و قصار السور على الأقل، وتدبر معانيه، والدعوة إلى التعامل مع القرآن إتباعا له وعملا به ودعوة الناس إلى هدايته والعمل على تشجيع أبنائنا للالتحاق بالحلقات القرآنية؛ لما في ذلك من خدمة للقرآن وعلومه، والفوز بالخيرية التي ذكرها النبي صلى الله عليه وسلم حين قال: خيركم من تعلم القرآن وعلمه . الى ذلك تقدم مدير الشؤون الدعوية الشيخ النومس بجزيل الشكر والتقدير لإدارة شؤون الكريم بوزارة الأوقاف على دعمهم وتعاونهم مع لجنة التعريف بالإسلام فيما تقدمه من خدمات دعوية وتوعوية للجاليات بمختلف لغاتهم، متمنيا تحقيق الاهداف التي تصبوا اليها اللجنة .
13 يوليو 2018 - 29 شوال 1439 هـ( 204 زيارة ) .
حث مدير عام لجنة التعريف بالإسلام/ فريد العوضي أهل الخير والإحسان دعم مشروع كفالة الدعاة والذين يبلغ عددهم 85 داعية رجالاً ونساءً من شتى الجنسيات والجاليات، يقومون بدعوة وتعريف الطرف الأخر بالإسلام، من خلال استقبال غير المسلمين في أفرع اللجنة المختلفة، وكذلك القيام بالزيارات الميدانية للمستشفيات والسجون والمجمعات والمصانع ومقر سكن الشركات، بجانب التواصل مع غير المسلمين عبر الانترنت ومنصات التواصل كافة وغيرها من الأماكن والوسائل المتاحة لعرض رسالة الإسلام. وزف العوضي بشرى عظيمة لكل من يعرف الأخرين بالإسلام قائلاً: كل صلاة وعمل صالح وذكر وعبادة يقوم بها المهتدي الجديد وذريته من بعده إلى ما شاء الله سيكون لك مثلها، فهذا وعد الله ورسوله، فرسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم قال " لئن يهدي الله بك رجلاً واحداً خيراً لك مما طلعت عليه الشمس أو غربت. وتابع : بفضل الله جل وعلا نحرص على مواكبة واستخدام كافة وسائل الدعوة الحديثة واستثمار تكنولوجيا الاتصالات في فتح افاق أرحب وأوسع مع الطرف الأخر، وحققنا إنجازات مباركة، فسنويا ولله الفضل والمنة يدخل الإسلام آلاف المهتدين من شتى الجنسيات واللغات والثقافات من ضيوف دولة الكويت". لافتا أن ألاف المهتدين الجدد يحتاجون من يعلمهم الطهارة والوضوء والصلاة وأركان الإسلام والإيمان، ويقوم دعاة اللجنة بالتواصل مع المهتدين الجدد كل حسب الوسيلة التي تتناسب معه، فهذه الأعداد الكبيرة من المهتدين الجدد لابد وأن يقابلها جهود كبيرة ومثمرة فنعلمهم القرآن الكريم وجانباً من السيرة النبوية والفقه والحديث ونعلمهم اللغة العربية، ونوضح لهم أسس التعامل والتعاطي مع الطرف الآخر والتي معيارها الاساسي "لكم دينكم ولي دين" لذا يعد مشروع كفالة الدعاة أحد أهم مشاريع لجنة التعريف بالإسلام. واختتم العوضي تصريحه موضحا أن دعاة اللجنة يقومون بإلقاء المحاضرات وتنظيم الفعاليات الدعوية والثقافية للمهتدين الجدد والجاليات وغير المسلمين، وكذلك تنسيق الرحلات الترفيهية الخارجية للمنتزهات والحدائق وغيرها، علاوة على كتابة واعداد الكتب التي تعرف غير المسلمين بالإسلام، وتقديم اللقاءات التلفزيونية والإذاعية، والتواصل بشكل عام مع الطرف الآخر، وكذلك ترجمة نظم ولوائح وقوانين البلاد باللغات المختلفة وذلك من باب الشراكة المجتمعية التي تحرص اللجنة على تفعيلها مع مؤسسات ووزارات الدولة المختلفة، موضحاً أن تكلفة الداعية الواحد 250 دينار شهرياً شاملة الراتب والمسكن والمواصلات وغيرها من الالتزامات، مستشهداً بحديث الرسول صل الله عليه وسلم" من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه" وحث العوضي أهل الخير والمحسنين على من يرغب في كسب الأجر الاتصال على لجنة التعريف بالإسلام 22444117 أو زيارة مواقع اللجنة عبر وسائل التواصل الاجتماعي. يذكر : أنه أسلم بفضل الله ثم جهود الدعاة وتعاون الخيرين ومحبي الدعوة عشرات الآلاف من المهتدين داخل الكويت من شتى الجنسيات والجاليات والألوان، ولكل منهم قصة مؤثرة وأسباب عديدة جعلته يغير عقيدته التي نشأ وتربى عليها غير أن الأخلاق الراقية كانت هي القاسم المشترك والعامل الأساسي في منح هؤلاء الفرصة لتعريفهم بالإسلام الحنيف.
2 يوليو 2018 - 18 شوال 1439 هـ( 232 زيارة ) .
أكد مدير الشؤون الدعوية في لجنة التعريف بالإسلام عبدالعزيز النومس حرص اللجنة على رعاية المهتدين الجدد وتعليمهم وتثقيفهم، معتبرا مرحلة ما بعد إشهار الإسلام من أصعب مراحل المهتدي، معلنا انها تخرج سنويا قرابة 3000 دارس ودارسة من خلال مشروع «علمني الإسلام» والذي يهدف إلى تعليم المهتدين شتى العلوم الشرعية، وذلك لتنمية ثقافتهم الإسلامية وتربيتهم وفق منهج الكتاب والسنة، لافتا إلى ان المشروع يدرس بـ 14 لغة عالمية مختلفة. وأوضح النومس ان اللجنة مستمرة في طرح المشروع على اهل الخير للمشاركة في الأجر والثواب، حيث تحرص من خلال هذا المشروع على تهيئة كل الأجواء الصحية المناسبة للمهتدين، حيث توفر لهم القاعات المناسبة لهم، كذلك توفر لهم المدرسين الأكفاء، وتوفر لهم ايضا الكتب وكل مستلزمات القرطاسية، كما تستخدم جميع الوسائل التقنية الحديثة في التعلم، وكذلك نقيم المسابقات ونوزع الجوائز التشجيعية على المشاركين، وذلك لحثهم على مزيد من التعلم، وخلق أجواء من المنافسة الشريفة والغيرة المحمودة بينهم، مبينا ان تكلفة الدارس الواحد تبلغ 25 دينارا تشمل مكافآت المدرسين والكتب والقرطاسية والجوائز التي توزع في الحفل الختامي وغيرها، ومدة الدورة الدراسية ثلاثة أشهر ويشارك في الدورة قرابة 10 مشاركين.