28 اكتوبر 2020 - 11 ربيع الأول 1442 هـ( 26 زيارة ) .
رحب العمدة ملاك باعيسى ناظر وقف داركم لرعاية المرضى النفسيين وفاقدي المأوى بزيارة الاعلاميين والسوشيال والمهتمين للوقف بجدة وقال: هو وقف خيري مرخص من الهيئة العامة للاوقاف برقم ٥٠٣ ويُعنى بإيواء ورعاية وتاهيل المرضى النفسيين وفاقدي الماوى وذلك بالتعاون مع مستشفى الصحة النفسية بجدة حيث يتم استقبال المرضى بعد استقرار حالتهم الصحية، ويتم من خلال الوقف تأهيل المرضى نفسياً واجتماعياً ومهنياً، وذلك من خلال استخدام برنامج العلاج بالعمل وتم بحمد لله تأهيل عدد كبير منهم وإعادة عدد منهم لذويهم. وقد تم منح الوقف مبنى خيري من الشيخ غازي آبار يتسع لأكثر من 250 مريض جاري تأثيثه الان بالتعاون مع بعض فاعلي الخير. وقال الاستاذ محمد القرني مدير وقف داركم: نظراً لنتائج الوقف الإيجابية خلال فترة زمنية وجيزة نال من خلالها ثقة مقام إمارة منطقة مكة المكرمة وتم ضمه الى لجنة مُشكلة من مقام الإمارة لحل ظاهرة المرضى النفسيين فاقدي المأوى حول الحرم المكي الشريف. ويسعى الوقف الى ان يكون مجمع متخصص في مجال علم النفس والاجتماع، حيث يحتوي المبنى على اجنحة إيواء ومعامل انتاج ومعهد تدريب أكاديمي ومكتبة متخصصة في هذا المجال ونادي رياضي لنزلاء الوقف ليصبح بذلك اول مجمع متخصص في هذا المجال على مستوى الشرق الأوسط. وقد زار الوقف مجموعة من الاعلاميين والمهتمين وعبروا عن اهتمامهم واعجابهم بما يقوم به وقف داركم من خدمات واعمال تحقق الكثير من الأهداف الانسانية ومنهم : المستشار رائد السليمان، الاستاذة ماجدة ابو عوف، الاستاذة شيخة الحارثي، الاستاذة سميرة باوزير، الاستاذ علي الغامدي، الاستاذ هاني باصفار، المستشار محمد البرعي.
22 اكتوبر 2020 - 5 ربيع الأول 1442 هـ( 42 زيارة ) .
اشترت لجنة الزكاة بولاية السويق مبنى للوقف الخيري بمبلغ إجمالي 105 آلاف ريال عماني، ليكون ريعه للأسر المعسرة والمحتاجين في الولاية، ويتكون المبنى من 8 شقق و5 محلات تجارية، وقد تم توزيع المبلغ بنظام الأسهم حيث بلغ إجمالي الأسهم عشرة آلاف و500 سهم، تم تحصيل 8100 سهم منها، والأسهم المتبقية 2400 سهم، وتبلغ قيمة السهم الواحد 10 ريالات عمانية.
30 سبتمبر 2020 - 13 صفر 1442 هـ( 34 زيارة ) .
وفاء وحبا لأمير الإنسانية، أطلقت امس جمعية السلام للأعمال الانسانية والخيرية وقفا خيريا عبارة عن توصيل شبكات مياه كبرى في ثواب المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح وذلك في دولة طاجيكستان تستفيد منه 57 قرية، وهذا يأتي وفاء لأمير الإنسانية ودعمه الدائم للعمل الخيري داخليا وخارجيا مما جعل دولة الكويت مركزا للعمل الإنساني ونموذجا يحتذى في البذل والعطاء. وحول المشروع أوضح مدير عام جمعية السلام للاعمال الانسانية والخيرية د.نبيل العون ان المشروع عبارة عن سقيا ماء وشبكات مياه كبرى تستفيد منها عدد 218000 مستفيد في 57 قرية من قرى طاجيكستان. والمشروع عبارة عن تشييد وحفر عدد 5 آبار ارتوازية كبيرة بعمق 120 مترا تحت الارض ومن ثم تمديد خطوط انابيب بقطر 160 انشا بمسافة 2300 متر وتركيب عدد 5 مضخات كبيرة شديدة التحمل مع تركيب عدد 5 خزانات مياه كبيرة حجم 15 طنا للخزان الواحد بارتفاع 10 امتار مع قواعد حديدية صلبة مع تركيب مولد كهربائي لاستخراج المياه من عمق 120 مترا مع انابيب تحت الارض بقطر 150 انشا لتتحمل ضغط الماء. والمستفيدون من المشروع 218000 مستفيد بالاضافة الى الزروع والماشية التي تغطي مساحة 1588.7 مترا مربعا وتبلغ التكلفة الكلية للمشروع 167000 دينار.
28 سبتمبر 2020 - 11 صفر 1442 هـ( 37 زيارة ) .
قام الأمين العام لجمعية البر المهندس صالح جبلاوي، اليوم الأحد، يرافقه عضو مجلس الإدارة المهندس حسن بصنوي بزيارة لموقع مشروع الصدقة الجارية الذي بدأت الجمعية في تنفيذه؛ حيث تم الاطلاع على سير العمل، كما عقد اجتماع مع مشرف المشروع ومقاوله. وتفصيلاً، يتكون مشروع الصدقة الجارية من فندق ومحلات تجارية، ومن المقرر أن يكون ريعه بمثابة استدامة مالية تساهم في دعم برامج الجمعية في رعاية وتمكين المحتاجين في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم.
31 اغسطس 2020 - 12 محرم 1442 هـ( 97 زيارة ) .
دشن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، في مكتبه بقصر الحكم اليوم، "حملة سنابل العطاء" لأوقاف الشيخ صالح عبدالعزيز الراجحي , وذلك لتخفيف الأضرار الناتجة من جائحة كورونا (كوفيد -19) عن طريق توزيع المواد الغذائية الأساسية للمحتاجين من الأسر المتضررة ضمن مبادرة "خيرات الرياض" الهادفة إلى دعم المبادرات الخيرية والتنموية بالمنطقة وتسهيل مهامّها في إطار مساندة إدارة الأوقاف للجهود الكبيرة التي تقوم بها المؤسسات الحكومية والرسمية في دعم ومساعدة الأسر المحتاجة ، وتجسيداً لقيم التراحم والتكاتف التي يحضّ عليها ديننا الحنيف لدعم المحتاجين خاصةً في أوقات الأزمات. وأكد الأمين العام لإدارة الأوقاف عبدالسلام بن صالح الراجحي أن إدارة الأوقاف تستشعر دورها الريادي في خدمة المجتمع وقياماً بمسؤوليتها الوطنية والاجتماعية وتفاعلها الدائم مع حاجات ورغبات المواطنين على الأصعدة كافة ، مبينًا أن إدارة الأوقاف تراعي في هذه السلال الغذائية أن تفي بالاحتياجات المختلفة لأفراد الأسرة حيث يعد إطعام الطعام من أعظم الشعائر الإسلامية والسمات الخيرية التي تدل على حقيقة الإسلام. وأشار الراجحي لسموه خلال تدشينه مبادرة "حملة سنابل العطاء" تفاصيل الحملة التي تنفذها إدارة الأوقاف لتوزيع السلال الغذائية للمتضررين من جائحة كورونا إلى أن "حملة سنابل العطاء" تبلغ تكلفتها بــ (9,672,000) ريال بكمية إجمالية تقدر بـ (80) ألف عبوة غذائية، بالإضافة إلى (80) ألف كيلو جرام من التمور ليصل إجمالي محتويات السلة إلى (11) صنفاً من الأصناف الغذائية الأساسية، ويتم توزيع هذه السلال في جميع مناطق المملكة، ويبلغ عدد المستفيدين من هذه الحملة (240) ألف مستفيد في مختلف مناطق المملكة. كما ثمن الراجحي لسمو الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز تدشين هذه المبادرة المباركة، مؤكدًا أن هذا ما دأبت عليه حكومة المملكة العربية السعودية منذ نشأتها وحتى وقتنا هذا لافتًا النظر إلى أن مثل هذه المبادرات تسهم برفع مستوى كفاءة التكامل والتعاون بين الجهات الحكومية والرسمية مع المؤسسات المانحة وجميع المهتمين بالقطاع الخيري. ورفع جزيل الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيزآل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - على ما يحظى به القطاع الخيري وغير الربحي من دعم ورعاية واهتمام بالغ في سبيل تعزيز المؤسسات الخيرية، كما قدم شكره لسمو أمير منطقة الرياض على رعايته الكريمة لتدشين الحملة داعياً الله العلي القدير أن يديم على وطننا الغالي العز والرخاء والأمن والاستقرار. من جانبه نوه سمو أمير منطقة الرياض على ما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - من دعم وتحفيز للعمل الخيري والمجتمعي، كما شكر سموه الجهات المشاركة في تحقيق أهداف المبادرة، حاثاً على المساهمة والتبرع. حضر التدشين وكيل إمارة منطقة الرياض المساعد للشؤون التنموية سعود بن عبدالعزيز العريفي.
26 اغسطس 2020 - 7 محرم 1442 هـ( 49 زيارة ) .
أعلنت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر في دبي عن البدء بتشييد وقف الصحة، الذي يعود ريعه لدعم وتمويل الأبحاث الطبية المتعلقة بمكافحة الأمراض، ودعم ابتكارات الأجهزة الطبية لعلاج إصابات الأوبئة، وبناء مراكز للبحوث وعيادات وفق معايير عالمية، ومساندة ومساعدة المرضى المحتاجين للعلاج. ويأتي المشروع تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، خلال أبريل الماضي بإقامة وقف صحي، يدعم الاستجابة العاجلة ويحقق خطوة استباقية لأي تداعيات أو أزمات صحية محتملة، وخاصةً بعد أن أثبت وباء فيروس كورونا المستجد أهمية التشخيص المبكر للأمراض والأوبئة ودوره في وقاية الفرد والمجتمع وتجنب الأضرار الاجتماعية والاقتصادية التي تنجم عنها. ويتم تنفيذ المشروع تطبيقاً لاتفاقية الشراكة التي تم توقيعها «عن بعد» بين المؤسسة وجامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، ويقام على قطعة أرض موقوفة لعموم الخير، ومسجّلة باسم مؤسسة الأوقاف وشؤون القُصّر بمنطقة البدع بدبي، تبلغ مساحتها 7200 قدم مربعة. تشييد وأوضحت المؤسسة «أن المشروع عبارة عن إنشاء 4 فلل سكنية، تتكون كل فيلا من طابق أرضي وطابق أول، وتقدر تكاليف الإنشاء والتشييد وقيمة قطعة الأرض بـ9 ملايين درهم، مساهمة من أصحاب الأيادي البيضاء». وقال علي المطوع الأمين العام للمؤسسة: «يأتي الوقف الصحي الجديد إدراكاً من المؤسسة دور الوقف في تنمية المجتمع والنهوض به كرافد من روافد التنمية وبمسؤوليته تجاه المجتمع وبخاصة في القطاع الصحي». وأضاف: «سيصرف ريع الوقف في تحفيز الطلبة على القيام بالدراسات والأبحاث التخصصية، ومساندتهم في اختراع الأجهزة الطبية لمكافحة الأمراض والأوبئة، وبناء مراكز للبحوث والدراسات وعيادات خاصة مزودة أحدث التقنيات، ومساندة ومساعدة المرضى المحتاجين للعلاج». وتابع: «سيدعم الوقف الجهود الحكومية الفاعلة في مواجهة تفشي الأوبئة والأمراض حاضراً ومستقبلاً، مع اعتماد نهج يضمن الكفاءة في تحديد أولويات الدعم والعمل جنباً إلى جنب مع الجهات المعنية». رصد وأكمل علي المطوع: «سيتم رصد جانب من ريع الوقف لتقديم المساعدات الصحية للهيئات الصحية العاملة ودعم الأبحاث والفحوص المخبرية التي تجريها المراكز الصحية والكليات المتخصصة في دراسات الطب».
19 اغسطس 2020 - 29 ذو الحجة 1441 هـ( 44 زيارة ) .
أعلنت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر في دبي تسجيل 3 أوقاف جديدة يعود ريعها لرعاية الأيتام وشؤون المساجد داخل وخارج الدولة. وأوضحت المؤسسة أن الأوقاف الثلاثة قدمها مواطنون من أصحاب الأيادي البيضاء على أن تكون نظارة هذه الأوقاف لهم في حياتهم، وبعدها تكون نظارة الوقف لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر لتقوم بإدارتها واستثمارها وتوجيه ريعها لخدمة الأيتام والمساجد ودعم عموم أعمال الخير والبر بالدولة وخارجها. والوقف الأول عبارة عن قطعة أرض بما عليها من مبان بمنطقة البرشاء جنوب الرابعة، سيوجه ريعه لرعاية وخدمة الأيتام وخدمة المساجد. والوقف الثاني عبارة عن قطعة أرض وبناء في منطقة أبوهيل، ويوجه ريعه لعموم أوجه الخير، بينما يقع الوقف الثالث في منطقة البرشاء جنوب الثانية وهو عبارة عن قطعة أرض وبناء يوجه ريعه لخدمة شؤون المساجد داخل وخارج الدولة ورعاية الأيتام بمكة المكرمة والمدينة المنورة بالمملكة العربية السعودية. وأشارت المؤسسة إلى أنها نجحت خلال العام الجاري في تنمية أصولها الوقفية لتوفير الدعم اللازم لاستمرار مشاريعها وتمويل أعمال الخير ورعاية وتأهيل القصر، ما يمكنها من تحقيق أهدافها في زيادة التماسك المجتمعي وتعزيز روح التكافل والعطاء بين أبناء الدولة. وقال علي المطوع، الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر: «تعمل المؤسسة على تنمية الوقف، وتفسح المجال للجميع أفراداً ومؤسسات للمساهمة في مصارفه المتنوعة، إلى جانب توسيع خدماته لتشمل مختلف شرائح المجتمع وقطاعاته». وأضاف إن المؤسسة تعمل على وضع الأوقاف والهبات في مصارفها المناسبة لدعم العمل الخيري في كافة مجالاته، لسد احتياجات الأفراد والفئات المختلفة. وتابع: إن وقف الأراضي والعقارات تشكل دعماً قوياً لتنمية المجتمع وتوفير الاستقرار لكثير من الأسر وتكريس الاستثمار في مسيرة العمل الخيري.
29 يوليو 2020 - 8 ذو الحجة 1441 هـ( 59 زيارة ) .
وضعت شركة أمانة القابضة النقاط على الحروف في أول إجتماع لمجلس إدارتها الذي عقد اليوم والذي إفتتحه معالي الشيخ عبدالله بن محمد السالمي وزير الاوقاف والشؤون الدينية وبحضور أعضاء مجلس ادارته المكون من احمد العبري والدكتور محمد البرواني والدكتور اليكس لين والمهندس مسلم الهديفي والشيخ زياد المعولي والمهندس يوسف الحارثي الرئيس التنفيذي للشركة. وقد استعرض مجلس الادارة الخطة الاستراتيجية لتطبيق الرؤية من خلال تحديد القطاعات التي ستركز عليها شركة أمانة في إستثماراتها الوقفية والتي تشمل قطاعات ( الصحة والتعليم والأمن الغذائي والأسكان والخدمات المالية الشرعية والطاقة النظيفة) وذلك عن طريق إدخال التقنية في هذه المجالات لتعظيم فعاليتها وكفاءتها في خدمة المجتمع. وترتكز إستراتيجية شركة أمانة على الدخول في إستثمارات متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية لزيادة الدخل من الإستثمارات الحالية وتفعيل الأصول الوقفية الغير مستغلة. كما تركز الاستراتيجية التي تنتهجها شركة أمانة على خدمة القطاع الوقفي بإدخال أنواع جديدة من الفرص الإستثمارية والتي سيكون لها مردود كبير على التنمية المحلية في مختلف محافظات السلطنة. وقد إستعرض مجلس ادارة شركة أمانة إطلاق مشاريع الطاقة النظيفة وإستخدامها في المساجد لتوليد الطاقة وتقليل الاستهلاك من الكهرباء والتركيز على مجال التعليم عن بعد بإطلاق عدة منصات تعليمية لمختلف المراحل التعليمية وإطلاق برنامج الأمن الغذائي بالتعاون مع وزارة الزراعة والثروة السمكية تماشيا مع خطط عمان ٢٠٤٠ .. والتركيز على الأسكان والمدن الحديثة من خلال الاستثمارات العقارية التي تخدم القطاع التجاري خصوصا التجارة الإلكترونية..وإطلاق محفظة إستثمارية في الإبتكار والتكنولوجيا. وصرح معالي الشيخ وزير الاوقاف والشؤون الدينية بأن شركة أمانة التي تعتبر خطوة متقدمة ومتطورة في مجال الاستثمار الوقفي ستقدم بشكل جديد رؤية حديثة للأوقاف تتوافق مع مستجدات العصر في تلبية حاجة المجتمع من (تعليم وعلاج وغذاء ومسكن) وكل مايكفل العيش الكريم. وقال معاليه بأن شركة أمانة التي خطت اليوم خطواتها الاولى والمهمة ستكون وسيلة لإستشراف المجتمع في خطط التنمية الحكومية من خلال المؤسسات الوقفية وتشجيعهم في الإسهام الخيري عبر الأوقاف والذي من شأنه أن يرفد خطط الحكومة التنموية من خلال إستثمارات الوقف. وتعد طريقة عمل شركة أمانة نقلة نوعية في آليات وطرق إدارة الوقف ليس على المستوى المحلي فحسب وإنما على مستوى العالم الإعلامي حيث تمزج استراتيجية الشركة بين عمل الشركات الاستثمارية بما يتناسب وطبيعة الوقف وأحكام الشريعة الإسلامية.
13 يوليو 2020 - 22 ذو القعدة 1441 هـ( 84 زيارة ) .
دشِّن صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم, بمكتبه بديوان الإمارة بمدينة بريدة, مؤخراً مبادرة مشروع الوقف التعليمي, بالشراكة بين إمارة منطقة القصيم والإدارة العامة للتعليم بالمنطقة, بحضور وكيل إمارة منطقة القصيم الدكتور عبدالرحمن الوزان, ومدير عام إدارة التعليم محمد الفريح, ورئيس لجنة أهالي مدينة بريدة محمد بن عبدالله الفوزان السابق, ومدير وحدة التميز المؤسسي بإمارة المنطقة حمد الصالحي. واستمع سموه من قبل مدير تعليم المنطقة محمد الفريح عن تفاصيل المبادرة والتي تستهدف فتح المجال للإسهام في عدد من الأراضي الحكومية لإقامة مبان مدرسية عليها بالشراكة مع المجتمع لتعزيز الأعمال الوقفية وتعميق الشراكات مع الجهات الحكومية, وتنمية القيم الوطنية والمسؤولية المجتمعية واتاحة الفرصة للراغبين في المساهمة المجتمعية من التجار ورجال الأعمال, مقدماً شكره وتقديره لسمو أمير منطقة القصيم على دعمه الدائم وتعزيزه كافة الجوانب المساهمة في التنمية والأعمال الاجتماعية. وبارك سمو أمير منطقة القصيم تدشين مبادرة الوقف التعليمي, مشيراً على أهمية تعزيز مثل هذه الأعمال الاجتماعية لما يمتلكه أبناء الوطن المخلصين من خيرية عالية تجاه تعزيز القيم الوطنية.
9 يوليو 2020 - 18 ذو القعدة 1441 هـ( 67 زيارة ) .
أكد أمير منطقة الباحة الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، أهمية دور الأوقاف الخيرية في خدمة المجتمع عبر أنشطة صحية وتعليمية وتدريبية مشهودة في تاريخ المسلمين، مثمناً خلال وضعه حجر أساس مشروع الوقف الخيري لجمعية تعاطف الدعم غير المحدود من القيادة الرشيدة في تعزيز دور الجمعيات الأهلية، مشيداً بأعمال ومبادرات جمعية تعاطف بمنطقة الباحة ودورها الإنساني تجاه المجتمع. واستعرض رئيس مجلس إدارة جمعية تعاطف الدكتور علي بن سعيد دماس، مراحل تنفيذ الوقف الخيري لجمعية تعاطف، الذي تبلغ كلفة تنفيذه أكثر من 12 مليون ريال. وشاهد أمير الباحة عرضاً مرئياً عن المشروع، وموقعه المتميز على ربوة مرتفعة وسط مدينة الباحة ويمتد على مساحة 2500 متر مربع، ويتكون من 7 طوابق؛ تضم غرفا وأجنحة سكنية فاخرة وقاعة أفراح متكاملة تتسع لأكثر من 350 شخصاً، وقاعة للاجتماعات والمؤتمرات مجهزة بأحدث المواصفات تتسع لأكثر من 200 شخص، ونادياً صحياً متكاملاً، ومطاعم وكوفيهات، إضافة إلى مصلى للرجال وآخر للنساء، ومواقف للسيارات داخلية، وأخرى خارجية، كما تم تزيين المشروع بالعديد من الحدائق والمسطحات الخضراء والنوافير والمجسمات الجمالية.
4 يونيو 2020 - 12 شوال 1441 هـ( 121 زيارة ) .
دشن سعادة الشيخ عبدالله بن محمد البريكي والي بركاء بمكتبه الأربعاء مشروع (السهم الوقفي) الذي تتبناه لجنة الزكاة بولاية بركاء، بحضور رئيس لجنة الزكاة عبداللطيف بن محمد الفارسي وعضو اللجنة سيف بن علي المالكي. ورحب سعادته بهذا المشروع المبارك الذي سيكون فاتحة خير لأبناء الأسر المعسرة في الولاية كونه المشروع الأول على مستوى الولاية وسيعزز من دور اللجنة في أداء رسالتها النبيلة، داعيا أبناء المجتمع إلى أن يساهموا في هذا المشروع الوقفي تحقيقا لمبدأ التكافل الاجتماعي بين أفراد المجتمع وتعزيز هذا الدور. ويهدف المشروع الذي تتبناه اللجنة إلى شراء عقار (سكني تجاري جاهز) ليكون داعما لأعمال لجنة الزكاة والتوسع في أداء المهام الموكولة إليها وتسهيل مهمتها التي يحبها الله ورسوله. وستطرح اللجنة قريبا خطتها لهذا المشروع وفق رؤية واضحة لكيفية الاشتراك في السهم الوقفي وقيمة كل سهم، ليكون في متناول جميع الفئات، وذلك من خلال الإعلانات ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة. والسهم الوقفي يعتبر بابا من أبواب الخير لجميع أبناء المجتمع حيث سيتمكن الجميع من المساهمة في هذا المشروع كلا حسب استطاعته ورغبته في اكتساب الأجر ليكون صدقة جارية يبقى أجرها للإنسان في حياته وبعد مماته. يذكر أن الوقف باب من أبواب التكافل الاجتماعي الذي حثّ عليه الإسلام وبيّن أنه سبيل من سبل اكتساب الحسنات للإنسان حتى بعد مماته، وقد كان للعمانيين قدم السبق في هذا الجانب إذ انهم برعوا في إيجاد أنواع كثيرة من الوقف وصلت إلى عشرات الأنواع، وهذا مما يدل على أن التكافل الاجتماعي في المجتمع العماني متأصل ومتجذر من القدم.
21 مايو 2020 - 28 رمضان 1441 هـ( 124 زيارة ) .
شدد عابدين طاهر العوضي، مدير عام جمعية بيت الخير على أهمية الوقف في تعزيز التمويل المستدام، واستقرار مسيرة العمل الخيري على نحو ثابت ومستمر، مشيراً إلى أن مجلس إدارة الجمعية، وجه بزيادة الأوقاف، كهدف استراتيجي يستشرف المستقبل. وتوقع العوضي الانتهاء من وقف النهدة، الذي يتكون من 10 أدوار وطابق أرضي وطابقي مواقف، نهاية العام القادم، مشيراً إلى أنه يبنى على أرض منحة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، مساحتها 15 ألف قدم ربع. ولفت إلى وقف جديد يجري الإعداد لإطلاقه في إمارة رأس الخيمة، ووقف آخر تبرع به أحد المحسنين، ليبلغ عدد أوقاف الجمعية 23 وقفاً. وقال: وجدت بيت الخير في سياسة الحكومة الرشيدة لتفعيل دور الوقف، دافعاً إضافياً لتعزيز أوقافها، من أجل تحقيق التمويل المستدام، الذي يسمح باستمرار رسالة الجمعية في كل الظروف، من أجل دعم الأسر المتعففة والأقل دخلاً، وتعليم أبنائها، وتلبية احتياجات أكثر الناس حاجة واستحقاقاً في المجتمع.
6 مايو 2020 - 13 رمضان 1441 هـ( 108 زيارة ) .
كشف المدير التنفيذي لصندوق الوقف الصحي الدكتور إبراهيم الحيدري أن الصندوق صمم مبادرة لاستقبال واستقطاب المساهمات المالية والعينية من الشركات ورجال الأعمال والأفراد لمساندة الجهات الحكومية العاملة في مكافحة فيروس كورونا جديد ، مشيراً أن المبادرة لقيت تفاعل كبيرا جدا،وخصص الصندوق للمبادرة حساب بنكي لاستقبال المساهمات الماليه والعينية بلغت منذ إطلاق المبادرة أكثر من 1000,000,000 ريال سعودي وأشار إلى أن الجهات المساهمة في المبادرة بلغ عددها 300 جهة تنوعت ما بين شركات لمنظومة الطاقة وللقطاع المالي والبنوك والتأمين والتمويل والمؤسسات الوقفية والمانحة وشركات للقطاع الصحي وشسركات قطاع الأغذية والضيافة وعدد من رجال الأعمال . وأوضح أن من أبرز أوجه الصرف لصندوق الوقف الصحي في مبادرة مكافحة جائحة كورونا هو توفير بدائل لمرضي الغسيل الكلوي، وتوصيل الدواء للمرضى في منازلهم، وتوفير الأجهزة الطبية والأدوات الوقائية، ومساندة مرضى الرعاية الصحية المنزلية . وبين أن صندوق الوقف الخيري يُعد أول صندوق وقفي متخصص في المجال الصحي وهو كيان مستقل ذو شخصية اعتبارية تأسس بقرار مجلس الوزراء عام 1440هـ ويرأس مجلس إدارته وزير الصحة، ويشمل في إدارته الأهالي وممثلي عدد من الجهات الحكومية . وقال إن الصندوق يقوم على ثلاث مرتكزات ( سرعة الاستجابة ، ومرونة الحركة ، الشراكة مع المجتمع ) ، ويطمح أن كيان مالي مستدام ومؤثر في التنمية الصحية ومساهم في تحقيق رؤية 2030 .
6 مايو 2020 - 13 رمضان 1441 هـ( 74 زيارة ) .
أطلقت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية حملة «وقف الصحة» لإقامة استثمارات وقفية جديدة تساعد هذا المصرف على أداء دوره بما ينسجم مع الجهود الوطنية المبذولة من جميع المؤسسات في الدولة لمكافحة فيروس «كورونا» المستجد ومنع انتشاره وتخفيف شدة وطأته وتداعياته الاجتماعية والصحية على المجتمع. وأكد الدكتور محمد مطر سالم الكعبي، رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، حرص الهيئة على التفاعل مع كل القرارات والتوصيات الصادرة عن الجهات المختصة في الدولة؛ للحد من انتشار فيروس «كورونا» المستجد، وحماية المجتمع من أخطاره عبر تفعيل دورها الذي لن يقتصر على التوعية، وإنَّما سيمتد ليقوم بدوره الفاعل في دعم المبادرات الوطنية والإنسانية الرائدة، التي تسعى لتوفير الرعاية الشاملة لشعب دولة الإمارات والمقيمين على أرضها والزائرين لها؛ من خلال ضمان صحة وسلامة الجميع، وفي هذا تأكيد وإبراز للجوانب المشرقة لديننا الإسلامي وعاداتنا المتوارثة في التلاحم والتعاون والإعلاء من القيم الإنسانية. وأشار الكعبي إلى أنَّ إطلاق حملة «وقف الصحة» يأتي في سياق استراتيجية الهيئة وخططها لترسيخ ثقافة الوقف وعكس وجهه الحضاري وآثاره الإيجابية في مختلف الأزمنة والظروف، حيث تأمل الهيئة من هذه الحملة أن تكون في مقدمة الداعمين لجهود الحملات الوطنية الخيرية والإنسانية، والتي تسعى إلى تهيئة البيئة الصحية لجميع أفراده لمساعدتهم على ممارسة حياتهم الطبيعية بطمأنينة وإيجابية، مشيداً بالتطوّر الذي شهده الوقف في دولة الإمارات العربية المتحدة بازدهار مصادره وتوسّع مصارفه التي باتت تدعم العديد من شرائح المجتمع. وقال محمد سعيد النيادي، مدير عام الهيئة: إنَّ الهيئة وفي سياق القيام برسالتها وتحقيق رؤيتها للارتقاء بمصادر الوقف وتنميته، وضعت خطة لترسيخ ثقافة وقف الصحة عبر إطلاق حملة وقفية خلال هذا الشهر المبارك تتزامن مع تلبية احتياجات هذه المرحلة الاستثنائية، من خلال العمل على تكثيف الجهود على منصات الهيئة التفاعلية واستثمارها للتشجيع على فعل الخير، والتبرع لدعم المشاريع الصحية عبر تناول عدة محاور توضح أهمية الرعاية الصحية، ونشر ثقافة حفظ النفس عبر الحفاظ على الصحة البدنية والنفسية، والإسهام الفعال في التنمية الصحية المستدامة، وتوفير الاحتياجات الصحية ذات الأولوية، عبر تلبية الاحتياجات اللازمة لإطلاق عدد من المبادرات والتي منها: دعم البحوث العلمية الطبية التخصصية في دولة الإمارات، والمساهمة في توفير مقاعد لطلبة الدراسات العليا في مجال الطب في دولة الإمارات، ودعم الكوادر الوطنية في مجال التمريض لدراسة بكالوريوس في علوم التمريض، وكذلك دعم الكوادر الفنية في طب الطوارئ.
29 أبريل 2020 - 6 رمضان 1441 هـ( 125 زيارة ) .
وقع وزير الصحة رئيس مجلس إدارة صندوق الوقف الصحي الدكتور توفيق الربيعة، ورئيس مجلس الغرف السعودية عجلان العجلان مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون المشترك وتمكين قطاع الأعمال وأجهزته المؤسسية، لدعم صندوق الوقف الصحي في مواجهة جائحة كورونا. وينطلق هذا التعاون بين مجلس الغرف السعودية وصندوق الوقف الصحي مدفوعاً بالأدوار الاستراتيجية الهامة التي يلعبها كلاهما في المجالين الاقتصادي والصحي، حيث يمثل المجلس مظلة قطاع الأعمال بالمملكة ويعمل على تعزيز المشاركة المجتمعية لمنشآت القطاع الخاص والقيام بالدور الوطني في ظل الظروف الراهنة بما يساهم في دعم وتنمية القطاع الصحي في مواجهة جائحة كورونا، فيما يعد صندوق الوقف الصحي هيئة أهلية وشريكاً استراتيجياً لوزارة الصحية انطلاقاً من دوره في تشجيع العمل الخيري والمساهمات التطوعية في مجال الرعاية الصحية والمساعدة في توفير احتياجات المرضى من أجهزة وعلاجات وتأهيل. ويشمل نطاق التعاون بحسب بنود مذكرة التفاهم قيام صندوق الوقف الصحي بتزويد مجلس الغرف السعودية بكافة البيانات والمعلومات الخاصة بالصندوق ومبادراته في مكافحة جائحة كورونا، فيما سيعمل مجلس الغرف السعودية على تشجيع قطاع الأعمال السعودي ومنتسبي الغرف التجارية على المساهمة في دعم صندوق الوقف الصحي لتعزيز جهوده في مكافحة انتشار فيروس كورونا، وإبراز هذه المساهمات بشكل إعلامي تقديراً للعطاء الذي يبذله أصحاب الأعمال السعوديين ومواقفهم المشرفة خلال هذه الأزمة. ويستهدف الطرفان حث قطاع الأعمال السعودي على دعم صندوق الوقف الصحي بمبلغ (300) مليون ريال سعودي. وتفعيلاً لهذه المذكرة فقد أعلنت مجموعة عجلان وإخوانه بالمساهمة بمبلغ 10 ملايين ريال، كما أعلنت شركة راشد العبدالرحمن الراشد وأولاده بالمساهمة أيضاً بمبلغ 10 ملايين ريال.
28 أبريل 2020 - 5 رمضان 1441 هـ( 118 زيارة ) .
أطلقت جمعية التنمية الأسرية «أسرة» ببريدة مؤخرًا حملة «وقف المرأة 2»، وهو عبارة عن صالة عرض تجارية، تقع على الطريق الدائري الداخلي الجنوبي بمدينة بريدة. وتبلغ قيمة الوقف «1600000» ريال. وأوضح مساعد المدير العام لجمعية أسرة للاستثمار عبدالله بن ناصر الغصن أن الوقف يستهدف كل ما يخص مجال المرأة؛ لأنها صانعة الأجيال، سواء في الإصلاح أو الاستشارات أو التدريب أو التثقيف، أو في عدد من البرامج الأسرية المتنوعة؛ وهو ما يحقق استقرارها وسعادتها -بإذن الله-. كاشفًا أن الوقف حقق مبلغ «400000» ريال قبيل انطلاقته، ومشيرًا إلى أنه تبقى منه «1200000» ريال. لافتًا الانتباه إلى أنه يمكن لمحبي الخير دعم الوقف عن طريق حساب الوقف بمصرف الراجحي، أو عن طريق رابط المتجر الإلكتروني للجمعية. سائلاً الله للجميع الأجر والمثوبة، ومباركًا لهم دخول هذا الشهر المبارك الذي يجتهد فيه المسلم في البذل والعطاء وتقديم الأعمال الخيّرة.
22 أبريل 2020 - 29 شعبان 1441 هـ( 263 زيارة ) .
ناقش مجلس إدارة الهيئة العامة للأوقاف في اجتماعه الدوري التاسع برئاسة وزير الموارد البشرية رئيس مجلس الإدارة ، المهندس أحمد بن سليمان الراجحي عبر الاتصال المرئي، أمس، الجهود المبذولة من الصندوق المجتمعي الذي بلغ رأس ماله 500 مليون ريال لمواجهة أزمة كورونا، مشيدا بالجهود التي تبذلها جميع قطاعات الدولة في التصدي لخطورة وآثار هذه الفيروس. كما ناقش المجلس تعليمات إنشاء الصناديق الوقفية، وأثرها التنموي على الجهات المستفيدة، ومميزاتها المتضمنة إتاحة المساهمة المجتمعية للأفراد، ودورها التنموي في المجالات التنموية ذات الأولوية ودورها في تحقيق الاستدامة المالية للجهات غير الربحية، وتم اعتمادها والعمل بمقتضاها. واستعرض المجلس خلاله عدداً من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال؛ أبرزها التقرير السنوي للهيئة لعام 2019، ومؤشرات أداء الهيئة لعام 2020، كما استعرض الجهود التي قامت بها الهيئة للتخفيف من آثار وباء كورونا وتعليمات إنشاء الصناديق الوقفية. واستهل الاجتماع بكلمة لرئيس مجلس الإدارة نوه خلالها بإقرار حكومة خادم الحرمين عدداً من الإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا، مما يؤكد اهتمام القيادة الرشيدة بالمواطنين والمقيمين على هذه الأرض المباركة، مشيرا إلى أن توجيهات القيادة كان لها الأثر الأكبر في تفعيل المبادرات التي تشهدها المملكة لمواجهة آثار هذه الجائحة. واستعرض المجلس ما أسهمت الهيئة في حملة «مجتمع واعي» بهدف تقديم التوعية الوقائية من فيروس كورنا، وقدمت حزمة من المبادرات للحرمين الشريفين ومنها تحويل التعليم في حلقات تحفيظ القرآن الكريم في الحرم النبوي عن بعد ومبادرات تعقيم وتطهير المسجد الحرام والمسجد النبوي. بعدها اطلع المجلس على أهداف مذكرة التعاون التي وقعتها الهيئة مع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بشأن تأسيس صندوق وقفي للعناية بالمساجد، والذي يهدف إلى استدامة العناية ببيوت الله، وتلبية متطلباتها واحتياجاتها، وتوجيه مصارف الأوقاف الموقوفة على المساجد نحو الاحتياجات ذات الأولوية في هذا المجال.
22 مارس 2020 - 27 رجب 1441 هـ( 84 زيارة ) .
افتتحت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر في دبي، أول وقف عقاري لها في عام الاستعداد للخمسين، باسم بسّام عبد السلام الدجاني، وبتكلفة ثلاثة ملايين درهم ونصف مليون درهم، على أن تخصص أرباح الوقف لمصرف البر والتقوى الذي تديره المؤسسة. وحضر افتتاح المشروع علي المطوّع، الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر، وخالد آل ثاني نائب الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر، وعدد من مسؤولي المؤسسة، وناب عن صاحب الوقف حفيده أحمد ناجي. وساهمت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر، في إنشاء المبنى بمنطقة ديرة مع نهاية عام 2018، بمساحة بناء تصل إلى 7,585 قدماً مربعة، وذلك بالعمل مع شركتي أرتش لاين للاستشارات الهندسية، ورمال الإمارات للمقاولات. وقال علي المطوّع، الأمين العام للمؤسسة: «يتزامن انتهاء بناء المشروع الوقفي وافتتاحه، مع بدء عام الاستعداد للخمسين، الذي أعلنته قيادة الدولة، لتأكيد حرصها على ترسيخ نموذجها التنموي القائم على تكامل التنمية مع العمل الخيري والإنساني ». المشروع الوقفي هو مبنى سكني مكوّن من طابق أرضي وطابقين علويين، يشمل ثماني شقق، تتألف من غرفة وصالة. من المتوقع للوقف أن يحقق إيرادات سنوية تصل إلى 288 ألف درهم، وتصل نسبة العائد الاستثماري للوقف إلى 7.6 %.
8 مارس 2020 - 13 رجب 1441 هـ( 139 زيارة ) .
بدء العمل بتشييد مبنى وقف جمعية "حياة" للدعوة والارشاد وتوعية الجاليات بمحافظة رفحاء بمنطقة الحدود الشمالية، في حي القادسية بالمحافظة على مساحة 2500 م2 ، وبتكلفة تقريبية للمبنى تصل إلأى 3 ملايين ريال شاملة قيمة التأثيث والتكييف. وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية فوزي بن خليف الشمري ،أن المشروع يحتوي على مكاتب إدارية ودعوية، ومكاتب لدعاة الجاليات، ومعرض للوسائل الدعوية، ومكتبة علمية، ومعرض للوسائل الدعوية للجاليات، وفصول دراسية، وقاعة للندوات والتدريب،واستديو للإنتاج الدعوي، لافتاً إلى أن المبنى كذلك يضم قسمًا نسائيًا، ويحتوي على مرافق إدارية ودعوية مماثلة. ودعا الشمري الموسرين والمقتدرين للمساهمة في دعم المشروع، وذلك بالتواصل مع الجمعية، حيث خصصت الجمعية حساب بنكي لدعم وإكمال هذا الوقف.
1 مارس 2020 - 6 رجب 1441 هـ( 98 زيارة ) .
أكد علي المطوع، الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر في دبي، أن حجم الاستثمارات الوقفية للمؤسسة منذ انطلاقتها، بلغ 1.85 مليار درهم، وذلك ضمن محفظة متنوعة من الاستثمارات النوعية الهادفة، والتي تشمل الصكوك والأسهم والمحافظ الاستثمارية، والأراضي، والعقارات، والمؤسسات التجارية، والوكالات المصرفية. وقال المطوع لـ «البيان»، بمناسبة مرور 15 عاماً على انطلاق المؤسسة: «إن مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر، قدّمت خلال مسيرتها مساعدات مالية بقيمة 486 مليون درهم، ضمن فئات المصارف الوقفية، والزكاة، والصدقات». وأوضح أن حجم المساعدات المالية المقدمة في فئة المصارف الوقفية، بلغ نحو 421.5 مليون درهم، فيما تجاوزت المساعدات المالية ضمن فئة الزكاة في العقد الأخير، 46.4 مليون درهم، وناهزت المساعدات المالية في فئة الصدقات خلال الأعوام الـ 10 الماضية، 18.7 مليون درهم. وأضاف: «وسعت المؤسسة، مهامها وشهدت انضمام مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة تحت إدارتها، فأصبحت تكرّم المبادرات الوقفية النوعية بعلامة دبي للوقف». وتابع المطوع: «أقرت المؤسسة استراتيجية متكاملة لعام 2020، عام الاستعداد للخمسين، تشمل حزمة من المبادرات والفعاليات التي تعزز مفهوم الوقف في المجتمع، وتوسّع مصارفه، وتمكّن القُصّر الذين ترعاهم على مختلف المستويات، لما فيه مواصلة مسيرتها في خدمة المجتمع، وأداء واجبها الإنساني تجاه تنمية الوقف وتأهيل القصّر». وتابع: «حرصت المؤسسة على ترسيخ معايير مدروسة لإسعاد المتعاملين والمواطنين، واضعة مؤشرات أداء رئيسة، يتم تقييم أداء مختلف الأقسام والإدارات والعمليات، وفقاً لها بشكل دوري، ومن ضمنها مؤشر سعادة المتعاملين، الذي تتم مراجعة نتائجه باستمرار، لضمان أفضل السبل لتطوير وتحسين الأداء العام للمؤسسة والابتكار في خدماتها». الأصول الاستثمارية وبيّن علي المطوع أن: «الأصول الاستثمارية التي تديرها المؤسسة، ارتفعت خلال 15 عاماً بمعدل نمو يساوي 50 %، وذلك في مؤشر على رسوخ روح العطاء والبذل في مجتمع الإمارات، حيث بلغت الأصول 2.7 مليار درهم. وأوضح أن: «عدد وحدات الوقف العقارية التي تديرها المؤسسة، بلغ 4207 وحدات عقارية، بالإضافة إلى عقارات القُصّر وعقارات المؤسسة التي حرصت منذ تأسيسها على إطلاق مبادرات في مجال الوقف العقاري، تضمن استفادة مختلف الأطراف منه، بما يشمل المستأجرين، ومن يعود ريع الوقف على خدمتهم ورعايتهم.