17 سبتمبر 2018 - 7 محرم 1440 هـ( 313 زيارة ) .
قدم فرع جمعية دار البر بعجمان 199 ألف درهم، دعما لمبادرة الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان، بالتعاون مع وزارة تنمية المجتمع، لتجهيز منازل أصحاب الهمم، من ذوي الإعاقة السمعية «الصم» في الإمارة، بمستلزمات ومعدّات ذكية. وقال فيصل صحراوي، مدير فرع «دار البر» في عجمان: إن المبادرة الخيرية تساهم في دعم مبادرات وزارة تنمية المجتمع والبلدية والتخطيط في الإمارة.
17 سبتمبر 2018 - 7 محرم 1440 هـ( 385 زيارة ) .
بادرت جمعية دار البر بالتبرع بمبلغ 100 ألف درهم، للمساهمة في توفير تذاكر سفر للمتعثرين من نزلاء المؤسسة العقابية والاصلاحية. ويأتي ذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، باعتماد عام 2018 عام زايد، واستجابة للمبادرة الإنسانية، التي أطلقتها القيادة العامة لشرطة عجمان تحت شعار «فرج همي وأسعد أسرتي» لتوفير تذاكر سفر للنزلاء ليتمكنوا من العودة إلى بلادهم بعد انتهاء محكومياتهم. وتسلم الشيك اللواء الشيخ سلطان بن عبدالله النعيمي القائد العام لشرطة عجمان، بحضور العميد مبارك خلفان الرزي مدير المؤسسة العقابية والإصلاحية، وفيصل صحراوي مدير جمعة دار البر بعجمان. وأعرب القائد العام لشرطة عجمان عن بالغ شكره وتقديره لجمعية دار البر بعجمان ودعمهم السخي لهذه المبادرة الإنسانية، مشيداً بمساهمتهم الطيبة وجهودهم في تقديم العون الإنساني بالتعاون مع شرطة عجمان، مؤكداً أن مشاركة جمعية دار البر في المبادرة يدل على دورها البارز في تعزيز روح التكافل والتلاحم بين الأفراد، ومساندة الفئات المجتمعية المختلفة، والتزامها بواجباتها ومسؤوليتها أمام المجتمع، التي تتضمن دعم نزلاء المؤسسة العقابية والإصلاحية لدمجهم في المجتمع وبناء حياة جديدة وكريمة لهم. وأضاف أن توفير تذاكر سفر للنزلاء ليتمكنوا من العودة إلى بلادهم، بعد انتهاء محكومياتهم يعكس مدى تفاعل المجتمع مع الرسالة والأهداف الإنسانية والاجتماعية لوزارة الداخلية، مؤكداً أهمية تعزيز روح التعاون والتواصل بين شرائح المجتمع في مجال العمل الإنساني، إسهاماً في الارتقاء بالعمل الخيري وتحقيق الأهداف الاجتماعية المشتركة.
6 سبتمبر 2018 - 26 ذو الحجة 1439 هـ( 338 زيارة ) .
اطّلع صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان بحضور الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط على خطط وبرامج واستراتيجية التعليم العالي في الدولة خلال المرحلتين الحالية والمستقبلية في ظل المستجدات على الساحة التربوية والتعليمية خاصة في الجامعات والكليات الحكومية والخاصة في ظل التطورات التعليمية واستراتيجية التعليم العالي. كما اطلع سموه بحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان على خطط وبرامج ومشاريع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف خلال المرحلة المقبلة على مستوى الدولة عامة وإمارة عجمان خاصة. جاء ذلك خلال استقبال سموه كلاً على حدة في مكتبه بالديوان الأميري معالي الدكتور أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي وزير الدولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة، والدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف والدكتور فاروق حمادة مدير جامعة محمد الخامس وعبيد الزعابي مدير فرع الهيئة في عجمان. وخلال لقاء صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي بمعالي الدكتور أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي جرى بحث واستعراض عدد من القضايا العلمية، وتم استعراض سبل تعزيز البنية الأساسية للوصول إلى أفضل النتائج الدراسية لأبناء الدولة وخاصة في مجال التعليم العالي واستكمال الدراسات العليا.
5 سبتمبر 2018 - 25 ذو الحجة 1439 هـ( 376 زيارة ) .
أعلنت مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية عن تخصيص 3 ملايين درهم سنوياً لدعم الشباب المواطنين المقبلين على الزواج وتوفير أثاث المسكن، إضافة إلى دفع نصف قيمة حفل الزفاف، وذلك بالتعاون مع مؤسسة القاعات الكبرى التابعة لجمعية أم المؤمنين النسائية في عجمان.جاء ذلك عقب توقيع مذكرة تفاهم بين المؤسستين لتعزيز التعاون المشترك والتنسيق في المجالات الاجتماعية ومد يد العون لجميع أفراد المجتمع وذلك بمقر مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية. وقالت الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي، مدير عام مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية، إن توقيع المذكرة يأتي استكمالاً للتعاون المشترك بين المؤسسة وجمعية أم المؤمنين النسائية في تقديم الدعم الاجتماعي للأسر الإمارتية وتعزيز التواصل والتعاون بين الطرفين في مختلف المجالات الاجتماعية.وذكرت أن المؤسسة خصصت 3 ملايين درهم سنوياً لدعم الشباب المواطنين المقبلين على الزواج للمرة الأولى، بشرط عدم تلقي المستفيد دعماً من مؤسسة خيرية فيما يخص الزواج، وألا يتجاوز راتب الزوج 30 ألف درهم وأن يكون من مواطني إمارة عجمان وتقدم المنحة مرة واحدة فقط، كما توفر المؤسسة الأثاث المنزلي وذلك تسهيلاً على الشباب في بدء الحياة الزوجية. وأكدت النعيمي أن المؤسسة تضع خبرتها في سبيل إسعاد المواطنين والتسهيل عليهم في الزواج وتحمُّل جانب من تكاليف حفلات الأعراس، كما تتحمل النفقات الخاصة بتأثيث مسكن الزوجية الجديد.
4 سبتمبر 2018 - 24 ذو الحجة 1439 هـ( 345 زيارة ) .
نفذت مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية مشروعها التربوي برنامج الطالب تزامناً مع بداية العام الدراسي من خلال توزيع كوبونات الطالب بقيمة 100 درهم تستهدف 2000 طالب وطالبة من فئة ذوي الدخل المحدود والأيتام. ويهدف المشروع إلى تخفيف الأعباء المادية على كاهل الأسر المحتاجة وتشجيع الطلبة من الفئات المحتاجة والأيتام ليكونوا أعضاء فاعلين في المجتمع، كما سيسهم في سد حاجة الطالب لشراء ما يحتاجه من حقيبة مدرسية وقرطاسية وأدوات مدرسية. وجاء ذلك خلال لقاء الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي مدير عام مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية مع علي حسن مدير منطقه عجمان التعليمية بمقر المؤسسة، واطلاعها على مستجدات الميدان التربوي والتجهيزات التي تمت للعام الدراسي الجديد وبحث الاستعدادات واحتياجات الطلبة الخاصة بالعام الدراسي الجديد2018. جهود وأثنى مدير المنطقة التعليمية بعجمان على الجهود المبذولة من قبل مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية الإنسانية والاجتماعية والتربوية، وأهمية تعزيز الشراكات المجتمعية لما يخدم فئات وشرائح المجتمع بشكل عام والطلبة بشكل خاص. وأعدت مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية في وقت سابق القسائم المدرسية بقيمة 100 درهم لشراء ما يحتاجه الطالب من أدوات مدرسية وتم توزيعها على مدارس منطقة عجمان التعليمية والمدارس الخيرية بالإمارة، وذلك تطبيقاً للخطة الاستراتيجية الخاصة بالمؤسسة في تعزيز الشراكة المؤسسية والمجتمعية بين المؤسسة والمؤسسات التربوية والتعليمية. وأشادت الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي بالدور الذي يقوم به مديرو ومديرات مدارس المنطقة والكادر التعليمي لخدمة الطلبة والسعي في توفير البيئة المناسبة لهم، متمنية لجميع الطلبة والهيئة التدريسية عاماً دراسياً موفقاً مليئاً بالإنجازات والأفكار المبدعة.
9 اغسطس 2018 - 27 ذو القعدة 1439 هـ( 436 زيارة ) .
تكفلت مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية في عجمان، بسداد مليونين و500 ألف درهم، مديونية لـ70 شخصاً من أصحاب القضايا المالية والمعسرين مادياً من المواطنين، ضمن مبادرة «يسِّر»، والتي تهدف إلى تحقيق حياة مستقرة وعيش كريم للمواطنين. وقالت الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي مدير عام مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية، في عجمان: إن المؤسسة قررت تسديد مليونين و500 ألف درهم مديونية 70 فرداً، بينهم سجناء معسرون بهدف المساهمة في الإفراج عنهم قبل عيد الأضحى المبارك، الأمر الذي سيدخل الفرحة على بيوت كثيرين منهم مضيفة أن المؤسسة تحرص دائماً على المساهمة الفاعلة في العمل الخيري التي تترجم سياسة قيادتنا، في سعيها الدائم إلى تأمين الحماية الاجتماعية، وتعزيز روح التلاحم والتكافل بين أفراد المجتمع.
8 اغسطس 2018 - 26 ذو القعدة 1439 هـ( 256 زيارة ) .
قدم فرع جمعية دار البر في عجمان مساعدات إنسانية خلال النصف الأول من العام الحالي لـ 836 حالة إنسانية محتاجة من الأسر والأفراد ذوي الدخل المحدود في الإمارة بقيمة إجمالية وصلت إلى 3 ملايين و285 ألفاً و78 درهماً. وقال فيصل صحراوي مدير فرع «دار البر» في عجمان: «إن مساعدات فرع الجمعية في الإمارة 6 أشهر الأولى من العام الجاري اشتملت على مد يد العون والمساعدة لـ 69 مريضاً من غير القادرين على سداد رسوم علاجهم ونفقات أدويتهم بقيمة 369 ألفاً و978 درهماً والتكفل بالرسوم الدراسية لـ 406 من طلبة مدارس من أبناء الأسر ذات الدخل المحدود بتكلفة وصلت إلى مليون و549 ألفاً و500 درهم». وأضاف: «إن إنجازات وقائمة مساعدات فرع «دار البر» في عجمان تضمنت أيضاً دفع قيمة إيجار المسكن لـ 343 أسرة ذات دخل محدود وغير مقتدرة مادياً بكلفة قدرت بمليون و315 ألفاً و100 درهم بجانب تقديم المساعدة لـ 18 حالة إنسانية»
5 اغسطس 2018 - 23 ذو القعدة 1439 هـ( 304 زيارة ) .
أعلنت جمعية الإحسان الخيرية بعجمان عن تلقيها، وبمعدل شهري، 20 ألف معاملة تبرع رقمي عبر بوابة الخير الإلكترونية المخصصة لجمع التبرعات من المحسنين وفاعلي الخير. وأوضح الدكتور حقي إسماعيل، المدير التنفيذي للجمعية، أن بوابة «الخير» تتيح متابعة مراحل التبرعات حتى وصولها إلى الأسر المستفيدة عبر كود يخص المستخدم، كما هو الشأن بالنسبة للحالات المتلقية للدعم، منوهاً إلى أن هذا النظام معمول به في عجمان ورأس الخيمة. وأشار إلى إنجاز ما نسبته 75 في المئة من التعامل إلكترونيا بمختلف المستويات داخل إدارات وأقسام الجمعية، مؤكداً أنها ستبلغ 100 في المئة مطلع العام 2019. وفي سياق متصل لفت الدكتور حقي إلى أن جمعية الإحسان الخيرية وفّرت 40 كرسياً متحركاً لدعم مراكز متخصصة في الإشراف على كبار السن وأصحاب الهمم.
29 يوليو 2018 - 16 ذو القعدة 1439 هـ( 299 زيارة ) .
نفذت مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية في عجمان، العديد من المشاريع الخيرية والإنسانية خلال النصف الأول من العام الحالي، وبلغ حجم الإنفاق في هذه المشاريع 20.342 مليون درهم من أجل تعزيز التكافل والتضامن المجتمعي. وخصصت المشاريع في دعم الأسر المتعففة وتوفير سبيل الحياة الكريمة للمحتاجين، كما شهد «عام زايد» تنفيذ العديد من المبادرات الإنسانية الهادفة إلى تعزيز مسيرة العمل الخيري، ومضاعفة الجهود من اجل زيادة رقعة المشاريع سنوياً وفق الخطط والبرامج التي ترسمها المؤسسة لإسعاد أفزاد المجتمع. وقالت الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي مدير عام مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية لـ«البيان»، إنه تم بحمد الله تنفيذ حزمة مشاريع بلغ عددها 19 مشروعاً خيرياً وإنسانياً، خلال النصف الأول من العام الحالي، مشيرة إلى أن تنفيذ هذه المشاريع جاء تزامناً مع عام زايد وإيماناً بدور المؤسسة في دعم الأسر المتعففة، والأيتام ولتعزيز لحمة المجتمع وتقديم يد العون والمساعدة للمرضى والمحتاجين. وأشارت النعيمي إلى أن المؤسسة تعمل جاهدة سنوياً لزيادة رقعة العمل الخيري والإنساني ومضاعفة حجم العمل والمبادرات، موضحة أنه تم تنفيذ مشروع دعم أصحاب الهمم بتقديم مساعدات بقيمة 98 ألف درهم بهدف إدخال البهجة والسرور وإسعاد أصحاب الهمم، كما تم تنفيذ مشروع بنك الطعام، حيث قامت المؤسسة بتوزيع 3000 وجبة غذائية أسبوعياً على مدار 6 أشهر للأسر المتعففة بقيمة 350 ألف درهم، وتنفيذ مشروع الحقيبة الشتوية وذلك بتوفير ملابس الشتاء لعمال دائرة البلدية والتخطيط بقيمة 10 آلاف درهم وذلك في إطار دعم المؤسسة لفئة الخدمات المساندة. كما قدمت المؤسسة نصف مليون درهم دعماً للمتعثرين في قضايا مالية، واحتفلت المؤسسة بيوم السعادة العالمي بإدخال الفرحة والسرور على الأطفال الأيتام البالغ عددهم 255 يتيماً وذلك بصرف مبلغ 150 ألف درهم.وأشارت إلى أن المؤسسة صرفت 252 ألف درهم ضمن مشروع كفالة الأيتام عبر تقديم مبالغ مالية شهرياً، وحظي مشروع كفالة طالبات العلم بـ 406 آلاف درهم، وتقديم 250 ألف درهم ضمن مبادرة ايسر لأصحاب القضايا والمديونات.
15 يوليو 2018 - 2 ذو القعدة 1439 هـ( 316 زيارة ) .
رصدت جمعية الإحسان الخيرية في عجمان 75 مليون درهم لميزانية المشاريع الخيرية والإنسانية والصحية التي تنفذها الجمعية للعام الجاري، أبرزها مشروع إنشاء مستشفى الشيخ زايد لجراحة اليوم الواحد، الذي تبلغ كلفته21 مليون درهم، والتوسع في المساعدات الإنسانية والمالية للأسر المتعففة، كما أن الجمعية أنفقت مبلغ 5.7 ملايين درهم في خدمات رعاية الصحية والعلاجية خلال العام الماضي والنصف الأول الحالي، واستفاد منها 4700 مريض. مساندة وقال الشيخ عبد العزيز بن علي النعيمي، الرئيس التنفيذي لجمعية الإحسان الخيرية: إن الجمعية تعمل بتوجيهات صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بأهمية توفير كل الدعم والمساندة لشرائح المجتمع التي تحتاج المساعدة والعمل من أجل الارتقاء بالعمل الخيري والإنساني، لافتاً إلى أن الجمعية نفذت مشاريع خيرية متنوعة خلال النصف الأول من العام الجاري، بلغت 19 مليون درهم. وذكر أن الجمعية تحرص على توفير المواد الغذائية للأسر المتعففة، إذ تم توزيع مواد غذائية خلال العام الماضي بقيمة 3.5 ملايين درهم، كما استفادت 16ألف أسرة من مشاريع الجمعية المتنوعة على مدار عام الخير. كما تم تسديد مديونيات بقيمة 240 ألف درهم لـ 12 سجيناً والإفراج عنهم، وكذلك تنفيذ مشروع مساجد داخل وخارج الدولة بكلفة 7.5 ملايين درهم، وحفر آبار بقيمة 1.3 مليون درهم خارج الدولة.
13 يوليو 2018 - 29 شوال 1439 هـ( 486 زيارة ) .
أكدت الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي المدير العام لمؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية في عجمان، أن مبادرة «برد عليهم» تأتي ضمن مشروع بنك الطعام الذي تنفذه المؤسسة، وتطبيقاً للأجندة الاستراتيجية التي تهدف إلى غرس القيم والمبادئ التي نشأ عليها الإماراتيون بمد جسور التعاون والإخاء بين أفراد المجتمع بجميع فئاته. جاء ذلك خلال إطلاق المؤسسة مبادرة برد عليهم ضمن تفعيل مشروع بنك الطعام الذي تم تنفيذه أمس بتوزيع الماء البارد ومظلات على العاملين بقطاع الإنشاءات داخل إمارة عجمان، بهدف التخفيف على هذه الفئة من العمال في ظل ارتفاع درجة الحرارة وتماشيا مع قانون العمل الذي يشترط أن يتوقف العمال عند الظهيرة حماية لصحتهم وشعوراً بمناخ العمل القاسي. وأعرب العاملون عن امتنانهم للمبادرة ودور مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية تجاههم والإحساس بمعاناتهم تحت هذه الظروف الصعبة وأن المبادرة درست احتياجاتهم من توزيع الماء البارد والمظلات. وتوجهوا بالشكر لفريق العمل وللمؤسسة على الشعور الطيب الذي نمى فيهم روح الولاء والانتماء لدولة الإمارات. - See more at: http://www.alkhaleej.ae/alkhaleej/page/cf8c405e-51a4-4ed3-8fbf-a83c2810308f#sthash.BaLD2YVo.dpuf
10 يوليو 2018 - 26 شوال 1439 هـ( 400 زيارة ) .
أنهت جمعية الإحسان الخيرية بعجمان كافة الإجراءات المتعلقة بتنفيذ مشروع حج البدل للعام السادس على التوالي ابتداءً من 15 شوال حتى 8 ذي الحجة من العام الجاري. وقال الشيخ الدكتور عبدالعزيز بن علي النعيمي، الرئيس التنفيذي لجمعية الإحسان الخيرية بعجمان، خلال لقاء إعلامي عقده في مجلسه بمنطقة الرميلة بعجمان، إنه سيتم التكفل بحج 2500 حاج إلى البقاع المقدسة ضمن حملة «حقق لهم أمنية»، والتي تندرج ضمن مظلة وزارة تنمية المجتمع ومرخصة بصفة رسمية لتنفيذها، والتي تقام عن المريض أو العاجز أو المتوفى «للحالة الواحدة». وكشف الشيخ الدكتور عبدالعزيز بن علي النعيمي أنه تم زيادة عدد الحجاج بـ300 حاج مقارنة بالعام الماضي والتي استهدفت 2200 حاج، مشيراً إلى أن الجمعية ستقوم بعد الانتهاء من تأدية مناسك الحج بالتواصل مع المحسنين الذين ساهموا في حج البدل لإعطائهم شهادة إثبات إتمام مناسك الحج تكون موقعة من شاهدي عدل ومصدقة بختم جمعية الإحسان الخيرية في عجمان. من جانب آخر أكد الشيخ الدكتور عبدالعزيز بن علي النعيمي البدء في تنفيذ الحملة الصيفية التي تستهدف 100 أسرة متعففة ومعوزة ومن المكفولين لدى الجمعية بتوزيع عدد من الأجهزة الإلكترونية مثل المكيفات والثلاجات لإعانتهم خلال فترة الصيف والتي ستمتد على مدار شهرين. تميز حصل مختبر المجمع الطبي التابع لجمعية الإحسان الخيرية على شهادة الاعتماد من كلية المختبرات الأميركية بناءً على التقييم الفني للمواصفات القياسية الدولية، وذلك بعد إجراء تقيم شامل للتأكد من إتمام متطلبات معايير الجودة والسلامة والمراجعة الدورية للإجراءات المتبعة والنواحي التشغيلية والإدارية.
6 يوليو 2018 - 22 شوال 1439 هـ( 387 زيارة ) .
ترأس سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أمناء مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية، الاجتماع الثاني للمؤسسة لعام 2018، والذي عقد في الديوان الأميري. حضر الاجتماع الشيخ أحمد بن حميد النعيمي، ممثل صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون الإدارية والمالية نائب رئيس المجلس، والشيخ عبد العزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية، والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط، والشيخة عزة بنت عبد الله النعيمي مدير عام المؤسسة والدكتور عبد الله الأنصاري وحمد تريم وأحمد إبراهيم أعضاء مجلس الأمناء وعدد من موظفات المؤسسة. ورحّب سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي في بداية الاجتماع بالأعضاء كافة، مثمّناً دورهم في تعزيز آلية عمل مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية، مشيراً إلى الدعم الكبير من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان لكل ما يخص الأعمال الخيرية والإنسانية. وصادق أعضاء مجلس الإدارة - في بداية اللقاء - على محضر الاجتماع السابق ثم اطلعوا على آخر المستجدات وما صدر عنه من قرارات وتوصيات وردت في محضر الاجتماع السابق. وعرضت الشيخة عزة بنت عبد الله النعيمي ما تم تنفيذه من توصيات الاجتماع السابق، بخصوص السياسات الخاصة بالمشاريع التي تنفذها المؤسسة في ضوء أهدافها التي أنشئت من أجلها وأوجه الصرف لمبالغ الزكاة بعد الحصول على رد الفتوى الشرعية، ويتضمن سداد المديونية ودعم طالب العلم والصيانة واستكمال البناء ودعم وتوفير الأجهزة الكهربائية لحاجة سكن المواطنين المتعثرين مادياً ودعم المقبلين على الزواج والمتعثرين مادياً. وقد وافق رئيس مجلس الأمناء ونائبه والأعضاء على اعتماد أوجه صرف مبالغ الزكاة، ووجّه سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي بوضع سياسة لكل بند من أوجه الصرف ليتم العمل بها وصرف مبالغ الزكاة لهذا العام 2018. واقترحت الشيخة عزة النعيمي على مجلس الأمناء زيادة سقف قيمة المساعدة المقدّمة من المؤسسة للفئة المستفيدة من مبادرة «يسر». ووجّه المجلس باعتماد شركات معروفة وذات سمعة طيبة لعمل الصيانة لأصحاب المساكن المتقدمين بطلب الصيانة لمساكنهم وعرضها على مجلس الأمناء في الاجتماع القادم، لاختيار الشركة الأنسب. وأوصى الاجتماع بإبرام اتفاقية بين مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية وشركة عقار، وذلك لتحويل جميع الإيرادات الخاصة بالبنايات التابعة للمؤسسة في حساباتها بعد خصم المبالغ الإدارية والصيانة. واستعرضت مديرة المؤسسة بعض الحالات المحتاجة للمساعدات التي لا تنطبق عليها شروط سياسة المؤسسة. كما عرضت الشيخة عزة النعيمي فيلماً توضيحياً لعمل مشروع بنك الطعام.
26 يونيو 2018 - 12 شوال 1439 هـ( 350 زيارة ) .
أنفقت جمعية الإحسان الخيرية خلال شهر رمضان المبارك 9.422 ملايين درهم، وذلك بتنفيذ 9 مشاريع خيرية وإنسانية في كل من عجمان ورأس الخيمة خلال شهر رمضان المبارك. وذلك ضمن مشاريع الجمعية للمساهمة في مد يد العون والمساعدة للأسر المتعففة، وتعزيز برامج المسؤولية المجتمعية، بدعم الشرائح المحتاجة، وبلغ عدد المستفيدين من مشاريع الجمعية 10227 أسرة متعففة، كما تم توزيع مليون وجبة إفطار في 7 دول، ضمن حملة «رمضان أمان». مضاعفة الجهد وقال الدكتور حقي إسماعيل المدير التنفيذي لجمعية الإحسان الخيرية لـ «البيان»: «يعد شهر رمضان المبارك، من أبرز المواسم التي يكثر فيها العمل الخيري والإنساني، وذلك عائد لروحانية الشهر الفضيل، واهتمت جمعية الإحسان الخيرية، بمضاعفة الجهد، وتنفيذ مشاريع يستفيد منها جميع أفراد المجتمع، لا سيما الأسر المتعففة والأرامل والمطلقات والأيتام، والعمل من أجل إسعاد الجميع». وبيّن أن الجمعية استهلت مشاريعها في رحاب الشهر الفضيل، بتوزيع «المير الرمضاني»، الذي هدف إلى توفير متطلبات الشهر الفضيل من مواد غذائية لكثير من الأسر المحتاجة والمتعففة، وبما يؤمن لهم احتياجاتهم في الشهر الكريم، حيث استفاد من المشروع 6092 أسرة، كما تم تنفيذ مشروع «إفطار الصائم»، وشمل 19 موقعاً بالقرب من المساجد. الأسر المتعففة ومن مشاريع الشهر الفضيل التي قامت جمعية الإحسان الخيرية في شهر رمضان، توزيع «زكاة الفطر» بإجمالي مليون درهم، على 2426 أسرة مستحقة للزكاة. وذلك بعد قيام لجنة المساعدات لدراسة وتضمين الحالات المقدمة من الأسر الفقيرة والمتعففة، ليستفيدوا من المساعدات المالية التي يتم توزيعها عليهم بمبالغ متفاوتة، وتشمل المساعدات المالية أيضاً، كفالة الأيتام وطالب العلم، كما تستفيد الأسر من توزيع المساعدات الغذائية اليومية، لافتاً إلى أن عدد الأسر التي استفادت من أبرز مشاريع شهر رمضان، بلغ 10227 أسرة متعففة. كما قامت الجمعية بتوزيع «عيدية وكسوة اليتيم»، التي استفاد منها 929 يتيماً، بإجمالي 278 ألف درهم، مؤكداً أن هذا المشروع حظي بدعم كثير من المحسنين وطالبي الخير، الذين يولون اليتيم اهتماماً ورعاية. وتحرص الجمعية خلال شهر رمضان، على تنفيذ مشروع «سقيا الماء» وتوفير 15 ألف كرتون ماء، وتوزيعها في مسجدي الشيخ زايد بن سلطان وآمنة الغرير في عجمان، عقب صلاة التراويح، ضمن مشاركتها المجتمعية في فعاليات «رمضان عجمان»، طيلة أيام الشهر الفضيل، وذلك بتكلفة 88 ألف درهم.
7 يونيو 2018 - 23 رمضان 1439 هـ( 288 زيارة ) .
احتفاءً بمئوية زايد، تبرع أعضاء مجلس إدارة جمعية عجمان للتنمية الاجتماعية والثقافية بصرف راتب شهر أساسي كمكافأة لجميع العاملين في الجمعية، اعتباراً من أمس. وتوجه أعضاء إدارة المجلس بكل التقدير والشكر والامتنان للقيادة الرشيدة التي لا تترك مناسبة أو حدثاً إلّا وتعمل من خلاله لرفعة الإنسان ورفاهية المواطن والمجتمع. وأكد أعضاء مجلس جمعية عجمان للتنمية الاجتماعية والثقافية التزامهم بنهج الخير والعطاء الذي خطه الوالد المؤسس زايد الخير، وتقديراً وعرفاناً بدوره وجهوده. فبفضله وصلت الإمارات لمكانة عالمية مرموقة في كل المجالات، وخاصة في العمل الخيري والإنساني، ولذلك حرص أعضاء مجلس الإدارة على إدخال السرور على موظفي الجمعية وعوائلهم في هذه الذكرى الخالدة وتعزيز مكانتها في نفوسهم.
2 يونيو 2018 - 18 رمضان 1439 هـ( 543 زيارة ) .
نفذت القيادة العامة لشرطة عجمان بالتعاون مع هيئة الأعمال الخيرية مبادرة فطوركم علينا والتي تندرج ضمن سلسلة مبادراتها الخيرية والمجتمعية التي تنفذها خلال شهر رمضان الكريم. وذلك في إطار سعي القيادة العامة لشرطة عجمان لتحقيق الهدف الاستراتيجي لوزارة الداخلية والمتمثل بتعزيز رضا الجمهور بالخدمات المقدمة. وقال الرائد الدكتور محمد بن هزيم السويدي رئيس قسم الشرطة المجتمعية بشرطة عجمان إن تنفيذ المبادرة جاء بهدف تحقيق الاندماج مع المجتمع وإبراز دور الشرطة المجتمعي، من خلال توزيع وجبات إفطار السائقين وقام موظفو قسم الشرطة المجتمعية بالتعاون مع عدد من المتطوعين بتوزيع ما يقارب 1000 وجبة إفطار في منطقة الحميدية بحضور الشيخ محمد بن عبدالله النعيمي رئيس مجلس أمناء جمعية الهلال الأحمر، وعادل السعيدي عضو مجلس الأمناء للجمعية، كما تم توزيع الوجبات على سائقي المركبات والحافلات في مختلف طرق الإمارة، تعزيزاً ودعماً للمسؤولية المجتمعية من خلال المشاركة الوجدانية والإنسانية.
23 مايو 2018 - 8 رمضان 1439 هـ( 268 زيارة ) .
وزع أفراد من القيادة العامة لشرطة عجمان وجبات إفطار على الصائمين في مناطق مختلفة من عجمان.وقال الملازم أول أحمد عبدالله العجماني، مدير فرع الشؤون الإعلامية بقسم الإعلام والعلاقات العامة: إن توزيع وجبات الإفطار على الصائمين في هذا الشهر الفضيل يهدف إلى تحقيق الاندماج مع المجتمع وإبراز دور الشرطة المجتمعي، من خلال توزيع 200 وجبة «إفطار صائم» يومياً طيلة أيام شهر رمضان المبارك على العمال.
20 مايو 2018 - 5 رمضان 1439 هـ( 228 زيارة ) .
كشف الشيخ الدكتور عبد العزيز بن علي بن راشد النعيمي الرئيس التنفيذي لجمعية الإحسان الخيرية عن تخصيص 7.8 مليون درهم لمشاريع رمضانية، تقدمها الجمعية للأسر المتعففة والمحتاجين خلال شهر رمضان الحالي. وقال خلال إحاطة إعلامية أمس، إن المشاريع الرمضانية تنوعت ما بين مشروع إفطار صائم والذي سيوزع خلاله 150 ألف وجبة على مدار شهر رمضان من خلال 28 موقعاً في إمارة عجمان ومنطقتي مصفوت والمنامة وإمارة رأس الخيمة بكلفة 2.3 مليون درهم، إضافة إلى 2.5 مليون درهم لمشروع المير الرمضاني في إمارتي عجمان ورأس الخيمة، تستفيد منه حوالي 5000 أسرة. وأضاف: من ضمن مشاريع المؤسسة في رمضان مشروع زكاة الفطر الذي تستفيد منه 2500 أسرة متعففة بتكلفة ما يزيد على مليون درهم، إضافة إلى توزيع 300 وجبة إفطار يومياً خلال شهر رمضان، كما تم تخصيص مليون درهم لمشروع كسوة العيد الذي تستفيد منه 2000 أسرة في إمارتي عجمان ورأس الخيمة، فضلاً عن توزيع 16 ألف كرتونة ماء مبرد بالتنسيق مع المجلس التنفيذي لإمارة عجمان من خلال فعالية المسجد العامر. وأشار إلى أن حملة رمضان أمان تنفذ الجمعية من خلالها توزيع مليون وجبة قبل الإفطار، وسوف يتم تنظيمها في 7 دول بواقع 600 ألف وجبة في دولة الإمارات، و200 ألف وجبة في المملكة العربية السعودية، و70 ألف وجبة في دولة الكويت، و30 ألف وجبة في مملكة البحرين، و50 ألف وجبة في سلطنة عُمان، و30 ألف وجبة في المملكة الأردنية الهاشمية، و20 ألف وجبة في جمهورية البوسنة. وأشار إلى أن إجمالي المساعدات المالية والغذائية التي تم توزيعها على الأيتام والأسر المحتاجة خلال الأشهر الأربعة الماضية منذ بداية 2018، بلغت 2.3 مليون درهم، استفاد من موادها الغذائية الدورية المتوفرة في المخازن 1000 أسرة، وذلك بقيمة إجمالية بلغت 500 ألف درهم، وما يزيد على547 ألف درهم لدعم حالات «عميد الإمارات» و«آي خير» تنوعت بين توفير أدوية علاجية وإجراء عمليات جراحية وسداد الرسوم الدراسية وتسديد القضايا المالية ل 18 حالة عاجلة، فيما تمت كفالة ما يقرب من 1000 يتيم داخل الدولة، بقيمة بلغت 1.2 مليون درهم.
17 مايو 2018 - 2 رمضان 1439 هـ( 311 زيارة ) .
ترأس سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس تنسيق العمل الخيري بديوان الحاكم اجتماع المجلس بحضور الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي نائب رئيس المجلس والشيخ محمد بن عبدالله النعيمي ومريم المعمري الأمين العام وأعضاء المجلس. ووجه سموه خلال الاجتماع بضرورة التعاون والتنسيق بين الجهات الخيرية في إمارة عجمان وتحديد المسؤوليات ما بين المجلس والجمعيات الخيرية وإعداد الآليات والتنظيمات والخطط التطويرية والعمل على نظام إلكتروني موحد لتحقيق الأهداف الاستراتيجية. واستعرضت مريم المعمري الأمين العام للمجلس التقرير العام للعمل الخيري لعام 2017 بتكلفة تفوق 300 مليون درهم تضمنت إجمالي المصروفات للمشاريع داخل وخارج الدولة والتي نظمتها الجهات والمؤسسات الخيرية في مختلف مجالات الدعم والمساعدات الإنسانية والمشاريع الخيرية. مصالح واستمع رئيس المجلس والأعضاء خلال الاجتماع إلى نبذة حول نظام «بوابة الخير» وهو نظام إلكتروني موحد يهدف إلى جمع بيانات مؤسسات العمل الخيري في إمارة عجمان تحت مظلة واحدة لتسهيل تبادل المعلومات والبيانات بينهم بما يخدم المصلحة العامة . كما يتيح النظام للمجلس إمكانية المتابعة والتحكم من خلال توجيه الحالات والمساعدات حسب التخصص والوصول إلى بوابة واحدة لتلقي المساعدات ومن ثم توجيهها حسب الاختصاص وسيساهم في تمكين مجلس تنسيق العمل الخيري من الحصول على تقارير تفصيلية دقيقة عن سير العمل الخيري في الإمارة والدول والمناطق التي تصرف فيها المساعدات. نقاش وناقش رئيس وأعضاء مجلس تنسيق العمل الخيري العديد من الأفكار والمقترحات التي تساهم في دعم الفئات المستفيدة وتعزز الشراكة المجتمعية مع الجمعيات والهيئات الخيرية في الإمارة. واطلع الاجتماع في ختام أعماله على اللائحة التنفيذية لمجلس تنسيق العمل الخيري والتي سيتم إصدار قرار بشأنها قريباً.
5 مايو 2018 - 19 شعبان 1439 هـ( 356 زيارة ) .
أعلنت اللجنة المنظمة للدورة الثامنة من جائزة دار البر للقرآن الكريم والسنة النبوية في عجمان، تأهل 690 مشاركاً إلى التصفيات النهائية للجائزة، التي تحمل هذا العام شعار (دورة عام زايد). ووفقا للجنة، بلغ عدد المشاركين في مرحلة التصفيات الأولية للجائزة، الموجهة لطلبة مدارس عجمان، 1700 مشارك من مختلف المراحل الدراسية، في المدارس الحكومية والخاصة في الإمارة. وتفقد هشام الهاشمي، نائب المدير التنفيذي لـ«دار البر»، فعاليات الجائزة، في اليوم الأخير من التصفيات الأولية، حيث التقى بلجان التحكيم الخاصة بها، وأعضاء اللجنة المنظمة، والمتسابقين من الطلبة، معرباً عن بالغ شكر وتقدير الجمعية لمنطقة عجمان التعليمية، في ظل تعاونها الكبير في تنظيم الحدث القرآني وإنجاحه، والتنسيق مع مدارس المنطقة من القطاعين الحكومي والخاص، بخصوص مشاركاتها في الجائزة، بجانب جامعة عجمان، التي قدمت دعما كبيرا لفعاليات الجائزة، في ظل احتضانها لفعالياتها بالكامل، وهو ما يشمل الحفل النهائي، الذي يقام في شهر رمضان المقبل. إقبال كبير وأشار فيصل الصحراوي، نائب رئيس اللجنة المنظمة للجائزة، إلى الإقبال الكبير من قبل الطلاب والطالبات على المشاركة في الجوائز القرآنية، التي تعنى بكتاب الله، عز وجل، وسنة نبيه، صلى الله عليه وسلم، وتساهم في تشجيع الناشئة على حفظ القرآن الكريم وترتيله وتعلم علومه، فيما تلقي الضوء على الدور الكبير والبارز للدولة في خدمة كتاب الله وسنة نبيه.
7