21 اكتوبر 2020 - 4 ربيع الأول 1442 هـ( 21 زيارة ) .
اختتمت هيئة تنمية المجتمع في دبي دورة تدريبية لغير الناطقين باللغة العربية نظمتها على مدار شهرين بالتعاون مع الجامعة الأمريكية في الإمارات، وذلك بهدف تعزيز فهم المشاركين للثقافة المحلية وتزويدهم بالمبادئ الأساسية للغة العربية. مشاركون شارك في الدورة 335 شخصاً من الجاليات المقيمة في دبي غير الناطقة باللغة العربية، حيث تم توزيعهم ضمن مجموعات وفرق عمل لحضور الدروس التعليمية التي تم تنظيمها عن بُعد، وتم تعريفهم بالمبادئ الأساسية للغة العربية. وقال حريز المر بن حريز، المدير التنفيذي لقطاع التنمية والرعاية الاجتماعية في هيئة تنمية المجتمع إن الخطوة تأتي في إطار جهود الهيئة لتعزيز الوعي بالهوية الوطنية بين أبناء الجاليات المقيمة في دبي ما يحسن من فهمهم للثقافة المحلية ويشجع اندماجهم في المجتمع بشكل أفضل. وأكد: «أن اللغة العربية هي أحد أبرز معالم هويتنا الوطنية التي نفخر بها، وهي لغة مميزة ولها سحر خاص يستقطب اهتمام غير الناطقين بها ما يجعلهم متحمسين لتعلمها والتحدث بها قدر الإمكان».
20 اكتوبر 2020 - 3 ربيع الأول 1442 هـ( 35 زيارة ) .
أعلنت هيئة المساهمات المجتمعية - «معاً» عن الفرق العشرة الفائزة في الدورة الثالثة لحاضنة معاً الاجتماعية التي تتناول موضوع تعزيز التماسك الأسري وتقوية العلاقات الاجتماعية بين أفراد مجتمع أبوظبي، حيث لاقت الدورة إقبالاً هائلاً وتجاوز عدد الطلبات المقدمة 338 طلباً. وتضم الفرق العشرة الفائزة رواد الأعمال في المجال الاجتماعي ممن يقيمون في أبوظبي ومن جنسيات مختلفة شملت 13 دولة تتضمن الإمارات والهند واليونان والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وروسيا. وتشمل المشاريع العشرة الفائزة: قصة (STORICALLY) - منصة توفر كتباً مخصصة للآباء لإثراء ثقافة سرد القصص وتعزيز التماسك الأسري والتواصل الفعال بين أفرادها. وحكواتي – منصة تهدف لتعزيز استقلالية الطفل وزيادة مستوى ثقته بنفسه من خلال جلسات سرد القصص عبر الإنترنت، ما يمكّن الآباء من بناء روابط أقوى مع أطفالهم. وتنفيس – وهو تطبيق للهاتف المحمول يصل الأزواج بأطباء نفسيين وخبراء الزواج المختصين. وKIDZ UNPLUGGED – برنامج يضم مجموعة أدوات مصنوعة يدوياً تحتوي على مواد مثل السبورات وألعاب تعليمية متنوعة تهدف لإبعاد الأطفال عن أجهزتهم الإلكترونية وتدفعهم إلى قضاء الوقت مع أسرهم. والنقش – وهو نظام يحتوي على قاعدة بيانات الكتب الرقمية والورقية، مع إمكان تصنيفها بناءً على المواضيع المفضلة لدى الأطفال، ما يمنح الآباء القدرة على القراءة مع أطفالهم بأسلوب ممتع. وتسكين – منصة تعمل على توجيه الأنماط السلوكية للشباب قبل الزواج وللمتزوجين حديثاً، للحد من المشكلات الأسرية وتقليل نسب الطلاق في المجتمع. وGENERATION UNPACK – تطبيق يوفر فرصة لإقامة حلقات نقاش حوارية شهرية أو عند الطلب لتعليم أفراد الأسرة أسلوب الحوار الفعال لحل النزاعات بناءً على الخصائص السلوكية، ما يساهم في كسر حلقات الصراع والخلاف لبناء أسرة متماسكة.
19 اكتوبر 2020 - 2 ربيع الأول 1442 هـ( 30 زيارة ) .
واصلت لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل والسكان والموارد البشرية في المجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماعها الذي عقدته في مقر الأمانة العامة للمجلس في دبي، برئاسة ضرار حميد بالهول الفلاسي رئيس اللجنة، مناقشة مشروع قانون اتحادي في شأن تنظيم جمع التبرعات مع ممثلي وزارة تنمية المجتمع، كما تم خلال الاجتماع وضع تصور عام لعقد حلقة نقاشية عن بعد حول موضوع «التلاحم الأسري ودوره في تحقيق التنمية الاجتماعية المستدامة». حضر الاجتماع أعضاء اللجنة كل من: مريم ماجد بن ثنية مقررة اللجنة، وحميد علي العبار الشامسي، وخلفان راشد الشامسي، ود. شيخة عبيد الطنيجي، وناعمة عبدالرحمن المنصوري، وصابرين حسن اليماحي. فيما حضر الاجتماع من وزارة تنمية المجتمع حصة تهلك الوكيل المساعد لقطاع التنمية الاجتماعية، وناصر إسماعيل الوكيل المساعد لقطاع الرعاية الاجتماعية، وعبدالله عمر باهرمز مدير إدارة الجمعيات ذات النفع العام بالوكالة، وحمد المناعي مدير إدارة الجمعيات ذات النفع العام، وأحمد الخديم نائب مدير إدارة الجمعيات ذات النفع العام، وعلي السيد مستشار قانوني، والدكتور علاء عبابنة مستشار قانوني، ورضا حجازي محاسب بإدارة الجمعيات ذات النفع العام بالوزارة. وقال الفلاسي رئيس اللجنة، إنه جرى خلال الاجتماع مواصلة مناقشات اللجنة مع ممثلي الحكومة حول العديد من بنود مشروع قانون اتحادي في شأن تنظيم جمع التبرعات الذي يتكون من (34) مادة، ويهدف إلى توحيد الجهود بين الجهات الاتحادية والمحلية والتنسيق بينها من خلال قانون ينظم جمع التبرعات. إلى ذلك قال ضرار حميد بالهول الفلاسي إن اللجنة انتهت من وضع تصور عام لإجراء حلقة نقاشية عن بعد، تستطلع من خلالها آراء أفراد المجتمع حول موضوع «التلاحم الأسري ودوره في تحقيق التنمية الاجتماعية المستدامة»، وحول جهود وزارة تنمية المجتمع والجهات المعنية في دعم الأسر وتلاحمها، بهدف جمع أكبر عدد ممكن من الآراء حول الموضوع، والخروج بتوصيات تدعم جهود الدولة في بناء دور الأسرة.
19 اكتوبر 2020 - 2 ربيع الأول 1442 هـ( 28 زيارة ) .
كشف العميد علي عبيد الطنيجي مدير إدارة الدفاع المدني في الفجيرة، لـ «البيان»، عن قيام الإدارة بالمشاركة وتنفيذ العديد من المبادرات المجتمعية خلال هذا العام، بواقع 14 مبادرة مجتمعية، إلى جانب قيامها بالعديد من الحملات التوعوية، منها: «السلامة في محطات البترول»، وحملة «السلامة في الشتاء»، وحملة «القاتل الخفي «غاز أول اكسيد الكربون»»، وحملة «السلامة والوقاية في الخيم»، و«السلامة والوقاية من السخانات»، بالإضافة إلى حملات أخرى، نفذتها الإدارة خلال أزمة «كورونا»، كما قامت بتنفيذ العديد من الحملات التفتيشية على كافة المنشآت والشركات والمؤسسات التعليمية في الفجيرة، للتأكد من توفر اشتراطات الوقاية والسلامة فيها. 7 مراكز وأكد أن الإدارة تعمل على تحقيق رؤية وزارة الداخلية، وتنفيذ الاستراتيجيات، من خلال 7 مراكز للدفاع المدني، منتشرة في كافة أنحاء الإمارة، بهدف تحقيق مبدأ سرعة الاستجابة في التعامل مع الحوادث وحصر المسافات. وأشار الطنيجي إلى أن إدارة الدفاع المدني في الفجيرة، تعاملت خلال الـ 9 أشهر الماضية، مع 339 حادثاً مختلفاً. وقال الطنيجي إن الإدارة تستخدم أحدث الآليات والمعدات في مجال الإطفاء والإنقاذ، وفق المعايير العالمية لسيارات الإطفاء، حيث تمتلك قاذفاً علوياً، يكافح الحريق باستمرار، ويمنع من امتداده لمناطق أخرى.
18 اكتوبر 2020 - 1 ربيع الأول 1442 هـ( 34 زيارة ) .
بلغ عدد الطلبات والاستفسارات الواردة إلى مركز الاتصال في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، 68927 ألف طلب ومكالمة خلال الفترة من يناير حتى سبتمبر الماضي، من خلال قنوات تقديم الخدمة المختلفة الخاصة بالمركز. واستقبلت قناة البريد الإلكتروني، 2566 طلباً، بينما تم استقبال 283 طلباً عبر تطبيق «واتساب»، وتم استقبال 2468 مكالمة في نظام اتصل بنا، وبلغ استقبال طلبات المتعاملين عبر الهاتف على مدار الساعة، 61324، فيما بلغت محادثات مباشرة شات 2286 محادثة. وأكد عادل جمعة مطر مدير إدارة خدمة المتعاملين، أنه تم تحقيق 99 في المئة نسبة سعادة المتعاملين في عام 2020، و90 في المئة نسبة سعادة المتعاملين للبريد الإلكتروني، وفق المؤشرات الداخلية المعتمدة، الأمر الذي يؤكد حرص الدائرة على توفير أعلى مستويات الخدمة بسلاسة وسهولة، فضلاً عن توفير الوقت لتعزيز تجربة المتعاملين الإيجابية... مشيراً إلى أن عمل مركز الاتصال على مدار الساعة، والتعامل الفوري مع جميع المكالمات والاستفسارات الواردة، والرّد عليها في مدة زمنية محددة، وبشكل احترافي، ساهم في أن يكون ضمن المراكز الثلاثة الأولى لبرنامج حمدان للخدمات الحكومية، فئة «أفضل مراكز اتصال» على مستوى حكومة دبي. من جانبها، قالت هاجر السويدي رئيس قسم علاقات المتعاملين في الدائرة، إن المركز يعد أحد أهم قنوات تقديم الخدمة بالدائرة، حيث يتولى تقديم 18 خدمة على مدار الساعة، منها طلب إصدار فتوى، وطلب التعريف بالإسلام، وطلب إشهار الإسلام، وطلب توفير محاضر لإقامة نشاط ديني، وطلب اقتناء إصدارات الدائرة، أو مصحف الشيخ مكتوم، وطلب تحديد اتجاه القبلة لمساكن الأفراد والمنشآت الجديدة أو القائمة، وطلب تسجيل في برامج وفعاليات الدائرة، طلب التسجيل في حلقة تحفيظ القرآن الكريم، وطلب التسجيل في الدورة المكثفة لتحفيظ القرآن الكريم.
18 اكتوبر 2020 - 1 ربيع الأول 1442 هـ( 32 زيارة ) .
عقد مجلس أمناء مؤسسة «سقيا الإمارات»، تحت مظلة مؤسسة «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، اجتماعه الخامس للعام 2020، عبر تقنية الاتصال المرئي، برئاسة معالي سعيد محمد الطاير، رئيس مجلس الأمناء، حيث استعرض الاجتماع أهم إنجازات «سقيا الإمارات» وأثنى المجتمعون على جهود العاملين والمتطوعين وكل الشركاء، الذين أسهموا بشكل فعال في وصول المؤسسة إلى أكثر من 13 مليون شخص في 36 دولة حول العالم حتى الآن، وتنفيذ ما يزيد على 1000 مشروع مياه مستدام حول العالم. حضر الاجتماع أعضاء المجلس كل من فهد عبدالرحمن بن سلطان، نائب الأمين العام لقطاع التنمية والتعاون الدولي في هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ونائب رئيس المجلس؛ وسلطان محمد الشامسي، مساعد الوزير لشؤون التنمية الدولية في وزارة الخارجية والتعاون الدولي وعضو المجلس؛ والدكتور عارف سلطان الحمادي، نائب الرئيس التنفيذي لجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا وعضو المجلس؛ والدكتور أحمد علي مراد، عميد كلية العلوم في جامعة الإمارات العربية المتحدة وعضو المجلس؛ والمهندس ناصر لوتاه، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الإنتاج في هيئة كهرباء ومياه دبي وعضو المجلس؛ والمهندس وليد سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز في هيئة كهرباء ومياه دبي وعضو المجلس؛ ومحمد عبد الكريم الشامسي، المدير التنفيذي بالوكالة لمؤسسة «سقيا الإمارات»؛ وفهد عبدالله بن عفيرا الفلاسي، أمين سر المجلس. وناقش الاجتماع التعديلات على فئات ومعايير جائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للمياه، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتشجيع المؤسسات البحثية والأفراد والمبتكرين من جميع أنحاء العالم، على إيجاد حلول مستدامة ومبتكرة للتصدّي لمشكلة شحّ المياه النظيفة في العالم. وأكد معالي سعيد محمد الطاير التزام «سقيا الإمارات»، بالعمل مع شركائها الاستراتيجيين- هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، ومؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية ودبي العطاء، بهدف ترسيخ مكانة دولة الإمارات على خريطة الدول الأكثر عطاء وتطوعاً حول العالم.
17 اكتوبر 2020 - 30 صفر 1442 هـ( 35 زيارة ) .
حصدت هيئة كهرباء ومياه دبي المرتبة الأولى في فئة المؤسسات الحكومية في الدورة الـ«13» للجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، وذلك للمرة الخامسة على التوالي، ويأتي ذلك تتويجاً لجهودها في مجال المسؤولية المجتمعية. وتسلم الجائزة، بالنيابة عن معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، طه الحمري، كبير مسؤولي السعادة ورئيس فريق التطوع في الهيئة، من حبيبة المرعشي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للشبكة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، وذلك خلال الحفل الذي أقيم برعاية المهندس الشيخ سالم بن سلطان بن صقر القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني في حكومة رأس الخيمة، وبحضور نخبة من القيادات في مجال المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات. جهود وأعرب معالي سعيد الطاير، عن سعادته بحصول الهيئة على المرتبة الأولى في فئة المؤسسات الحكومية في الجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات للمرة الخامسة على التوالي، وأشاد بجهود الشبكة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، والتي تعد منصة مهمة لتسليط الضوء على أفضل الممارسات في مجال المسؤولية الاجتماعية والاستدامة في الوطن العربي. أسس وقال معاليه: «لقد وضعت القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة أسساً راسخة للمسؤولية المجتمعية المستدامة في إطار منظومة متكاملة تشمل وضع الخطط، والتطبيق، والتقييم. وقد شهدنا النتائج الباهرة التي حققتها هذه المنظومة خلال الظروف الاستثنائية لمواجهة انتشار جائحة «كوفيد 19»، حيث تضطلع المؤسسات الحكومية والخاصة بمسؤولياتها تجاه المجتمع وتتكاتف جهودها لدعم الجهود الحكومية وخدمة الصالح العام. وفي هيئة كهرباء ومياه دبي، نهتدي برؤية وتوجيهات قيادتنا الرشيدة وتشكل المبادرات المجتمعية التي تطلقها الهيئة جزءاً لا يتجزأ من خطتها الاستراتيجية وجهودها في خدمة المجتمع. وبين عامي 2013 و2019، أطلقت الهيئة 330 مبادرة مجتمعية، سجل خلالها موظفو وموظفات الهيئة أكثر من 131.000 ساعة تطوعية في مبادرات إنسانية ومجتمعية داخل وخارج الدولة».
17 اكتوبر 2020 - 30 صفر 1442 هـ( 35 زيارة ) .
يجسد المتطوع الإماراتي أحمد حمد علي الوشاحي، 29 عاماً، وزملاؤه المتطوعون في مركز تقييم «كوفيد 19» المتميز نماذج مشرفة من أشكال العطاء والإخلاص في ميادين العمل الإنساني، خاصة في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، حيث قضى 120 يوماً تطوعياً منذ افتتاح المركز. مسؤوليات وقال أحمد الوشاحي في حديثه لـ «البيان»: «أتطوع في مركز تقييم «كوفيد 19» المتميز منذ افتتاحه في يونيو الماضي، وخلال هذه الفترة حرصت على تنفيذ جميع المهام والمسؤوليات الموكلة إلي، كاستقبال المراجعين وإرشادهم لقاعات المركز، وذلك على حسب حالتهم الصحية وتوجيههم نحو الإجراءات التي يجب اتباعها في المركز الذي تم تصميمه بمراعاة أعلى معايير مكافحة العدوى، وتقليل انتشار الفيروس من خلال تخصيص ممرات وقاعات منفصلة لكل فئة من المراجعين. كما حرصت على تنظيم أدوار المراجعين، وكشف فحص حرارة المرضى، وتثقيف المراجعين بالإرشادات الوقائية للحجر والعزل المنزلي أثناء تواجدهم في المركز نظراً لأهمية الوعي الصحي والوقائي في الحد من انتشار الفيروس». وأضاف: «تطوعت قبل انضمامي لمركز «كوفيد 19» في مركز المسح من المركبة في هيلي، وحرصت على دعم الفرق الطبية خط الدفاع الأول والوقوف على خدمة المراجعين، ومشاركتي التطوعية بالتعاون مع زملائي وزميلاتي تنطلق في إطار رغبتنا الكبيرة في مواجهة الفيروس والحد من انتشاره، وللمحافظة على سلامة الجميع من هذا الوباء». وأكد الوشاحي أن العمل التطوعي في هذه الظروف واجب وطني يُحتم تأديته لاسيما في إطار المسؤولية الشخصية والوطنية، وفي إطار رد جميل الوطن الغالي، فالعمل التطوعي يعزز ملامح التلاحم المجتمعي، ويحقق التكاتف والتعاون بين جميع أفراد وفئات المجتمع من مواطنين ومقيمين من مختلف الجنسيات، لتجاوز تحديات الظروف الراهنة.
17 اكتوبر 2020 - 30 صفر 1442 هـ( 37 زيارة ) .
كشف الدكتور عمر المثنى المدير التنفيذي لقطاع التراخيص والخدمات في هيئة تنمية المجتمع بدبي لـ«البيان»، عن أن الهيئة استحدثت أربع مهن فرعية جديدة ستقوم بترخيصها في إمارة دبي وهي محلل سلوكي ومساعد محلل سلوكي وأخصائي نفسي مساعد ومساعد دعم التعليم. وأكد عزم الهيئة الاستمرار في إيجاد أطر تنظيمية للسماح بترخيص عدد أكبر من المهن الاجتماعية ودعم المهنيين في مسارهم الوظيفي والعمل على إيجاد فرص وظيفية لهذه المهن من خلال التعاون مع الجهات التعليمية والطبية لإبراز دورهم المهم في تواجدهم في هذه القطاعات، وذلك في إطار خطتها الاستراتيجية القادمة وما بعد كورونا. وتفصيلاً، أوضح الدكتور المثنى أن الهيئة أصدرت قراراً إدارياً رقم 9 لسنة 2020، وهو تحديث للقرار الإداري رقم 39 لسنة 2011، الذي صدر بلائحة قرار المجلس التنفيذي 20 لسنة 2011 لتنظيم المهن. وذلك بناء على نتائج دراسة موسعة أجرتها الهيئة أخيراً حول المهن الاجتماعية في الإمارة بغرض الوقوف على احتياجات القطاع والخدمات الاجتماعية التي يقدمها، والتي تبين من خلالها وجود حاجة ملحة لاستحداث هذه المهن الأربع بهدف الارتقاء بخدمات الرعاية الاجتماعية. وأفاد بأن قرار استحداث المهن الأربع الجديدة، جاء تماشياً مع التطور المستمر للقطاع الاجتماعي، مشيراً إلى أن 40 متقدماً سيخضعون للاختبار القادم بغرض الحصول على رخصة المهنيين الاجتماعيين، فيما تم اختبار 26 متقدماً في مقر الجامعة البريطانية بدبي يوم 21 سبتمبر الماضي. تكامل وبين أن القرار سيدعم المهنيين المبتدئين في هذه المجالات ومن لم يحصل منهم على دراسات عليا في مجاله، ويسمح لهم بممارسة المهنة ضمن شروط ومعايير تضمن جودة الخدمة المقدمة، منوهاً بأن هذه المهن ستدعم وتتكامل مع المهن الأخرى المرخصة والموجودة حالياً في الإمارة. وأكد المدير التنفيذي لقطاع التراخيص والخدمات، أن هذه المهن المستحدثة ستدعم قطاع الخدمات وترفده بكوادر مؤهلة ومدربة وتعزز نسبة المهنيين في هذا القطاع لتلبية الحاجة الملحة لتنظيم المهن الرئيسية وتوفير مهنيين فرعيين في هذه المجالات ليعملوا بشكل تكاملي وداعم للمهن الاجتماعية الأساسية والمرخصة في الإمارة. دراسة وأفاد بأن الهيئة تعكف حالياً على دراسة استحداث فئات مهنية جديدة لوضع إطار تنظيمي في المستقبل القريب، مثل معلم الظل والمدرب. وقال إن الجائحة الصحية الطارئة الناتجة عن تفشي وباء «كورونا» أثرت على الصحة النفسية، الأمر الذي أبرز دور المهنيين المرخصين من قبل الهيئة في علاج بعض الحالات لاسيما من فئة كبار المواطنين ومساعدة فئات المجتمع على تفادي الآثار النفسية للجائحة بسبب الإغلاق الذي شهدته الفترة الماضية بالإضافة إلى تقييد الحركة والتباعد الجسدي. وأكد أن الهيئة حرصت على استمرار تقديم خدماتها خلال فترة الإغلاق، مشيراً إلى أن الهيئة تشترط لترخيص المهنيين أن يجتازوا الاختبار بمقر الجامعة البريطانية، مما شكل تحدياً خلال فترة الإغلاق والعمل عن بعد، فاضطرت الهيئة لاستخدام قاعة البرشاء للأفراح لإجراء الاختبار، بعد اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية للحفاظ على صحة وسلامة المتقدمين للاختبار، من خلال الحرص على التباعد الجسدي ووضع الملصقات الإرشادية التي تبين ذلك، وارتداء القفازات وفحص حرارة المتقدمين، وتجهيز غرفة العزل في حال تبين إصابة أحدهم. مهنيون وقال الدكتور المثنى إن الهيئة قامت باختبار 26 مهنياً في شهر يونيو الماضي وكانت أطلقت أول اختبار لترخيص بعض المهن بالتعاون مع الجامعة البريطانية بدبي في شهر يوليو من عام 2018، كون المهن الاجتماعية مهمة جداً ومتشعبة وتتعامل مع فئات مختلفة من المجتمع. وأشار إلى أن الإحصائيات التي ترصدها الهيئة بالتعاون مع الجامعة تستخدمها في تقييم التجربة وإعادة دراسة الاختبارات بغرض التطوير المستمر. ولفت إلى أن الهيئة وضعت إطاراً تنظيمياً للمهن الأربع الرئيسية والمرخصة وهي: الأخصائي الاجتماعي والمرشد الاجتماعي والمعالج الاجتماعي، ومعلم التربية الخاصة، ومع التطور المستمر في الدولة بشكل عام وفي إمارة دبي بشكل خاص بدأت بوضع أطر تنظيمية للمهن الفرعية، مؤكداً أن الهيئة ستستمر في ذلك من ضمان تقديم خدماتها بجودة عالية المستوى وترتقي للتنافسية العالمية، ولتضمن أيضاً توفير أفضل المسارات المهنية للمهنيين الاجتماعيين.
16 اكتوبر 2020 - 29 صفر 1442 هـ( 44 زيارة ) .
أكدت سميرة محمد مديرة الاتصال المؤسسي في هيئة آل مكتوم الخيرية، أن حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، كرست حياتها للعمل الإنساني الذي ينطلق من أهمية ترسيخ التعاضد المجتمعي، وتعزيز روح التكامل والتعاون والتراحم، عبر مختلف الفئات المجتمعية وتعميم ثقافة المشاركة. مشيرة إلى أن هذا التكريم الذي صادف أهله، يعتبر بمثابة شكر وعرفان من أكثر من مليون شخص امتدت لهم يد سموها البيضاء أثناء أزمة جائحة كورونا لسد رمقهم من خلال حملة 10 ملايين وجبة التي تعكس إنسانية سموها. تكريم وأضافت أن سموها صاحبة أياد بيضاء كريمة لها بصمات واضحة وجلية، وتكريمها يعتبر تكريماً للمرأة الإماراتية في مختلف مواقعها، لافتة إلى أن الجائزة تمثل أيضاً تقديراً للدور الريادي لسموها على مدى الأعوام الثلاثة الماضية، على رأس «بنك الإمارات للطعام»، أول منظومة إنسانية واجتماعية متكاملة من نوعها لإطعام الطعام في الإمارات. حيث عززت زخم مبادراته ووسعت إطارها، ونجح تحت قيادة سموها في إبرام عشرات الاتفاقيات مع المؤسسات الحكومية والخاصة والخيرية والإنسانية في الدولة، لتوفير المساهمات العينية والدعم اللوجستي، مؤكدة أن «هيئة آل مكتوم الخيرية» تبارك لسموها هذا التكريم للعمل الإنساني بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة.
16 اكتوبر 2020 - 29 صفر 1442 هـ( 41 زيارة ) .
دشن اللواء علي عبد الله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة صندوقاً خيرياً لدعم حملة «كون السرطان جزءاً من حياتي ولكنه ليس حياتي» والتي أطلقتها الصحافية الإماراتية ناهد النقبي، رئيسة قسم دعم المحتوى في «البيان»، بالتعاون مع مؤسسة الجليلة لجمع 500 ألف درهم لدعم الأبحاث الطبية وعلاج أمراض السرطان والأورام وصولاً للرقم صفر وفيات لهذا المرض مع حلول العام 2030. وثمن قائد عام شرطة رأس الخيمة جهود المؤسسات الحكومية والخاصة بالدولة والأفراد في تسخير كافة الخبرات البشرية والإمكانيات المادية لمحاربة هذا المرض الفتاك، مشيراً إلى أن تدشين الصندوق الخيري لدعم هذه الحملة يندرج ضمن مساعي شرطة رأس الخيمة لمشاركة المجتمع وأفراده في كافة المحافل وتوفير كافة أشكال الدعم لمثل هذه الحملات الإنسانية التي تخدم البشرية حول العالم. مبادرة وأشاد قائد عام شرطة رأس الخيمة بجهود الصحفية ناهد النقبي مبادرتها الخيرية لإنشاء الصندوق الذي بلا شك سيحظى باهتمام قطاع واسع من المواطنين والمقيمين على أرض الدولة، داعياً جميع منتسبي القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة ومراجعيها للمشاركة في دعم وإنجاح هذه الحملة الإنسانية والإسهام في تحقيق أهدافها. منصة من جانبها، لفتت النقبي إلى قيامها بإنشاء منصة إلكترونية بالتعاون مع فريق # يلا غيف ( YALLAGIVE ) التابع لمؤسسة الجليلة ونجحت في جمع 100 ألف درهم لصالح الحملة وساهمت في إحداث فرق في حياة المصابين بمرض السرطان، إضافة إلى تمكين هذه المنصة للجمهور لإنشاء وتنظيم حملات لجمع التبرعات لدعم برامج الرعاية الطبية في المؤسسة.
15 اكتوبر 2020 - 28 صفر 1442 هـ( 35 زيارة ) .
حققت حملة «10 ملايين وجبة»، التي أطلقتها حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، رئيسة مجلس أمناء مؤسسة بنك الإمارات للطعام وأشرفت على عملياتها طوال شهر رمضان المبارك، مساهمات قياسية جعلت منها نموذجاً على المستويين الإقليمي والدولي في سرعة الاستجابة للأزمات وبناء تضامن مجتمعي شامل مع الفئات الأكثر تعرضاً لتداعياتها، فخلال ثلاثة أسابيع فقط من إطلاقها، تخطت الحملة المستهدف الرئيس الذي وضعته بتوفير 10 ملايين وجبة، حيث بلغت قيمة المساهمات أكثر من 15.3 مليون وجبة، شارك في تقديمها أكثر من 180 ألف مساهم، ما بين أفراد ومؤسسات، يمثلون 116 جنسية، واستقطبت الحملة أكثر من 1500 متطوع ضمن شرائح عمرية امتدت من 18 وحتى 53 عاماً. وسجلت الحملة تضامناً مجتمعياً شاملاً، مقدمةً مثالاً عالمياً لكيفية تعاضد كافة فئات المجتمع في التصدي للأزمات، وأسهمت في تصنيف دولة الإمارات في المركز الأول إقليمياً وفي قائمة أفضل 10 دول عالمياً في كفاءة الاستجابة لجائحة (كوفيد 19). تفاعل مجتمعي وقد نجحت حملة 10 ملايين وجبة تحت الإشراف المباشر لسمو الشيخة هند بنت مكتوم في إنتاج تفاعل مجتمعي مع أهدافها، حيث لبّت المؤسسات الخيرية والإنسانية وشركات القطاع الخاص في الإمارات نداء الحملة بتقديم دعمها ومساهماتها إلى جانب مؤسسات الأفراد ورجال الأعمال. فقدمت مؤسسات العمل الخيري والاجتماعي مساهمات بقيمة 6.8 ملايين وجبة، وساهمت الشركات ورجال الأعمال بما يعادل 5.7 ملايين وجبة. إلى ذلك، استقبل الموقع الإلكتروني للحملة مساهمات لشراء وتوفير 1.4 مليون وجبة، وجاء ما قيمته 771 ألف وجبة عبر مساهمات الرسائل النصية القصيرة، كما سجل مركز الاتصال الخاص بالحملة مساهمات عينية فاقت قيمتها 726 ألف وجبة. وشهدت الحملة تفاعلاً مليونياً من المجتمع الإماراتي من مختلف الجنسيات، حيث أشاد المتابعون للحملة والمشاركون فيها على منصات التواصل الاجتماعي بدعم سمو الشيخة هند بنت مكتوم وإداراتها للحملة التي حققت إجماعاً وتضامناً جعلها الحملة الأكبر وطنياً من نوعها، وسط نشاط تفاعلي إنساني لافت في الفضاء الإلكتروني أسهم في إيصال رسالة الحملة لأكبر عدد من الناس والجهات. أطول صندوق ودعماً لحملة 10 ملايين وجبة، وُلدت مبادرة «أطول صندوق تبرعات في العالم»، التي جمعت خلال أسبوع واحد فقط قيمة 1.2 مليون وجبة قدمتها للحملة، بعد أن أضاءت مساهمات المتبرعين 1.2 مليون مصباح على برج خليفة كأطول منارة تضامن عالمي مع المتضررين من جائحة (كوفيد 19) من على واجهة المبنى الأعلى في العالم. وشاركت في الحملة شركات محلية وعالمية، واستقطب تغطيات إعلامية عالمية بمختلف اللغات الحية على وسائل الإعلام والمنصات الرقمية، خصوصاً مع لحظة إضاءة الواجهة الكاملة لبرج خليفة، الصرح العمراني الأطول في العالم بارتفاع 163 طابقاً و828 متراً في رسالة دعم مجتمعي مضيئة جسّدت قيم التعاضد والتضامن الإنساني
15 اكتوبر 2020 - 28 صفر 1442 هـ( 20 زيارة ) .
أعلنت جمعية دار البر إرسال شحنات من المساعدات المتنوعة والمواد الغذائية الإيوائية الرئيسية، لتوزيعها على المتضررين من الفيضانات والسيول في السودان، في إطار حملتها الإغاثية العاجلة والشاملة، التي انطلقت في سبتمبر الماضي، لإغاثة المتضررين، ترجمة للسياسة الإنسانية لدولة وتوجيهات قيادتنا الرشيدة في حقل العمل الخيري. وأوضح المهندس خلفان خليفة المزروعي، رئيس مجلس إدارة «دار البر»: «إن الشحنات والمساعدات الإنسانية تصل إلى السودان في وقت لاحق، لتقديمها للأهالي المتضررين في المناطق المتأثرة بالفيضانات»، مشيراً إلى أنها تتضمن المستلزمات الضرورية والاحتياجات الملحة، بينها نحو 100 طن من المواد الغذائية، و100 خيمة، و209 صناديق ملابس متنوعة، بالتعاون والتنسيق مع شركاء «دار البر» في البلد الشقيق، من المؤسسات الخيرية والمختصة والمعتمدة، وصولاً إلى التخفيف من معاناة الأهالي، ودعمهم في الظروف الراهنة، مضيفاً أن مساعدات الجمعية تندرج في إطار الحملات الإغاثية، التي أطلقتها دولة الإمارات العربية لإغاثة المنكوبين في ضوء الأوضاع الكارثية، التي خلفتها الفيضانات والسيول في مختلف مناطق السودان، حيث تتولى فرق العمل، التابعة للجمعية وشركائها، من المؤسسات الخيرية والمختصة، توزيعها على المستحقين، وصولاً إلى التخفيف من معاناتهم، ودعمهم في الظروف الراهنة. وشدد رئيس مجلس إدارة الجمعية على استمرارية الحملة، خلال المرحلة المقبلة، وتواصل جهود كوادر «دار البر» وشركائها لإغاثة أبناء القرى والمناطق المنكوبة، وإرسال شحنات جديدة من المساعدات المهمة، وتقديمها للمتضررين. وشكر المزروعي المتبرعين والمحسنين، الذين أسهموا ودعموا حملة إغاثة السودان العاجلة، من خلال تقديم تبرعاتهم السخية، ما عزز قدرة الجمعية لإيصال المساعدات العاجلة للمتضررين، داعياً إياهم إلى مواصلة الدعم والمساهمة في المبادرات والمشاريع الإنسانية.
15 اكتوبر 2020 - 28 صفر 1442 هـ( 33 زيارة ) .
تشارك دولة الإمارات العالم اليوم في إحياء اليوم العالمي للعصا البيضاء للمكفوفين، الذي يصادف 15 أكتوبر من كل عام، وتضع الدولة حقوق المكفوفين على رأس أولوياتها، وتساهم المؤسسات والجمعيات الخيرية والعاملة في المجال بجهود لافتة لتخفيف معاناة أصحاب الهمم من فاقدي البصر، وكذلك تساعد في الحالات المرضية من المصابين بالعمى. وأكد محمد الغفلي، رئيس فريق شؤون أصحاب الهمم في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، أن العصا البيضاء سند لنا كمكفوفين وعون لنا، وهي واحدة من أهم الأدوات الداعمة لعملية عملنا وتعلمنا هي بمثابة فسحة تبعث النور لحياتنا، فهي الأداة التي تحمينا وتعزز اعتمادنا على أنفسنا. وقال الغفلي في تصريح بمناسبة اليوم العالمي للعصا البيضاء للمكفوفين: إن أهميتها في حياة المكفوفين بلغت مستويات جعلت العالم يخصص يوماً للاحتفال بها لما لها من أمور هامة في حياتنا، فهي رمز لنا كمكفوفين، ومن ثم فإن حملها يسهل العديد من المهام أمام المكفوف بمجرد رؤيته من بعيد كما أنها تساعدنا على معرفة نوع الأرض التي نسير عليها، وكذلك على تحديد العقبات التي تعترض طريقه ومعرفة نوعها وهي تقينا من الاصطدام بالعديد من العقبات، وتساعد أيضاً على تحديد مسار السير وتتبع الأرصفة والجدران أثناء السير ومعرفة المنحنيات والمحافظة على سلامة يده، وتقي العصا البيضاء الكفيف من الوقوع في الحفر التي تعترض الطريق، وتساعد الكفيف على معرفة عرض الطريق واتساعه، الأمر الذي يسهل عليه السفر والترحال باستقلال تام. ووجه الغفلي رسالة إلى المكفوفين قائلاً: «نحن أقوياء جداً.. ولا عائق يقف أمام إمكانياتنا.. فنحن الأقوى إرادة وعزيمة تجاوزنا كل الصعاب، لا سيما في دولة تضع حقوقنا على رأس أولوياتها.. وتسعى دائماً لتقديم الأفضل لنا، أهنئ كل كفيف على نجاحه وتميزه، أهنئه على تجاوزه كافة الحواجز والصعوبات التي تفرضها المشاكل البصرية، متطلعاً لتحقيق النجاح والتقدم والإبداع وكل عام وجميع مكفوفي العالم بألف خير». 7206 حالات بدورها، ذكرت جمعية الشارقة الخيرية في تقرير لها أنها ساعدت 7206 حالات مرضية من المصابين بالعمى وأمراض العيون، وذلك بقيمة بلغت 3.2 ملايين درهم خلال الفترة من 2012 وحتى نهاية 2019، ويأتي هذا التقرير تزامناً مع اليوم العالمي للمكفوفين، وذلك بفضل دعم وتبرعات المحسنين. وقالت الجمعية في تقريرها: «إنه بفضل دعم وتبرعات أصحاب القلوب الرحيمة لحملات مكافحة العمى، فقد تم التكفل بإجراء الفحوصات والعمليات الجراحية لـ7206 حالات من مرضى العيون الذين يعانون تراكم المياه البيضاء والزرقاء، وآلام القرنية، والضعف العام للرؤية والرمد، إذ تقوم تلك الحملات بإجراء الفحوصات الأولية، ومن ثم القيام على توفير العلاج المناسب سواء بإخضاع الحالة للعمليات أو صرف الأدوية المناسبة بمعرفة فرق الأطباء الموجودة بالحملة، وهي حملات غايتها محاربة العمى وضعف الإبصار، مشيرة إلى أنها تعبر عن مشاعر الإنسانية في مساندة الضعفاء والمرضى لتوفير نفقات علاجهم وتبادر بكل جهودها لتوفير العلاج الموضعي وإخضاع المستحقين من مرضى العيون إلى العمليات الجراحية بحسب ما تتطلب كل حالة، حيث تؤكد هذه الحملات على قيم العطاء المتأصلة في مجتمع دولة الإمارات.
15 اكتوبر 2020 - 28 صفر 1442 هـ( 27 زيارة ) .
سلم المهندس داوود الهاجري مدير عام بلدية دبي، أحمد عبد الكريم جلفار مدير عام هيئة تنمية المجتمع بدبي، شهادة إنجاز المجالس المجتمعية في كل من منطقة الخوانيج الأولى ومنطقة أم سقيم الأولى، وذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتقديم خدمات مميزة لإسعاد المواطنين والعمل على رفاهيتهم عبر منظومة متكاملة من الخدمات وفق أعلى المعايير. وكان المجلس التنفيذي لإمارة دبي عقد اجتماعه الأسبوع الماضي برئاسة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، في مجلس الخوانيج، تأكيداً على أهمية المجالس المجتمعية في تقديم الخدمات وطرح المبادرات التي من شأنها دعم حركة التطوير المستمرة والتي تضع خدمة المجتمع في مقدمة أولوياتها وترسيخاً لما تتمتع به المجالس من مكانة خاصة في الموروث الثقافي والاجتماعي لدولة الإمارات، حيث كانت دائماً مكاناً لالتقاء أفراد المجتمع والمسؤولين لمناقشة موضوعات ترتبط بحياتهم اليومية وتحقق لهم الراحة والسعادة وهو الهدف الأساسي للعمل الحكومي. تعزيز وقال داوود الهاجري مدير عام بلدية دبي إن مشروع المجالس المجتمعية جاء تماشياً مع توجيهات الحكومة الرشيدة الرامية إلى تعزيز المكانة المتميزة التي تحتلها مدينة دبي في المجال الاجتماعي وإيماناً من البلدية بأهمية الخدمات المجتمعية المقدمة للمواطنين، مؤكداً أن المجالس التي تم تسليمها اليوم هي المرحلة الأولى من مجموعة مجالس سيتم تنفيذها في مناطق إسكان المواطنين في الإمارة بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله. إضافة من جانبه، أعرب أحمد عبد الكريم جلفار مدير عام هيئة تنمية المجتمع بدبي عن سعادته بافتتاح مجلس الخوانيج الذي يعد إضافة مهمة لمجموعة المجالس المجتمعية ويخدم منطقة حيوية في دبي، مشيداً بالجهود الكبيرة التي بذلتها بلدية دبي وهي تسابق الزمن وتعمل بشكل حثيث على إنجاز هذا المشروع وفق أعلى المعايير وبما يؤكد أهمية التعاون بين الجهات لتحقيق أهداف القيادة الرشيدة وتحسين حياة أفراد المجتمع، مشيراً إلى أن هذه الخطوة تأتي تماشياً مع رؤية القيادة للوصول إلى المواطنين في مناطقهم وتسهيل حصولهم على الخدمات الاجتماعية. وتمنى جلفار أن تلبي هذه الخطوة تطلعات أهالي المنطقة وتسهم في وصولهم بشكل أفضل وبصورة ميسرة إلى الخدمات الحكومية بشكل عام وخاصة الخدمات الاجتماعية، حيث تمثل هذه المجالس بمشاركة كافة فئات المجتمع ولا سيما الشباب الأداة الفاعلة في التعامل مع الأفكار المجتمعية لما تنطوي عليه من إمكانات مفيدة وقيمة تضرب بجذورها في عمق المجتمع وتلائم طبيعة أبنائه وتتفق مع قيمهم الأصيلة. بيئة محفزة أكد داوود الهاجري أن المجالس المجتمعية من شأنها خلق بيئة محفزة للأهالي لإشراكهم في المبادرات والخدمات الحكومية المقررة من المكتب التنفيذي لإمارة دبي عوضاً عن دورها في توطيد العلاقات الاجتماعية وتعزيز التلاحم بين أفراد المجتمع وانعكاس ذلك إيجاباً على مستوى جودة الحياة، لافتاً إلى أنه تم تصميم المجالس باستخدام الطراز المعماري الحديث، حيث تبلغ مساحة البناء لكل مجلس 1525 متراً مربعاً وبطاقة استيعابية 415 شخصاً ويتكون المبنى من البهو والمجلس الرئيسي ويستوعب 330 شخصاً ومجلس للشباب يستوعب 40 شخصاً مع المكتبة العامة والمكاتب الإدارية والخدمات اللوجستية الأخرى.
15 اكتوبر 2020 - 28 صفر 1442 هـ( 17 زيارة ) .
تعد حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتـوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، «أم العطاء» وصاحبة الأيادي البيضاء والمبادرات الإنسانية النوعية المتعددة، إذ يتواصل عطاء سموها في القطاع الخيري والإنساني، ويسهم في تعزيز معاني التراحم وترسيخ قيم التكافل والتعاطف. وتحرص سموها على إطلاق مبادرات السخاء والعطاء في مختلف المناسبات والأوقات، كما ترأس سموها مجلس أمناء بنك الإمارات للطعام، الذي يواصل عمله في إطار توجيهات سموها تأكيداً على أهمية العمل الخيري، ومواصلة تعزيز روافده عبر توظيف كل الجهود والطاقات لإرساء مفاهيم المشاركة والعطاء الإنساني، والوصول بخدمات البنك إلى المحتاجين في كل مكان، وذلك ضمن إطار مؤسسي مُستدام، يؤكد قيم أبناء الإمارات، ويعزز إرث زايد الخير، مع إتاحة الفرصة لجميع المواطنين والمقيمين ليكونوا شركاء فاعلين ومؤثرين في تطبيق هذا النهج الخيري والإنساني، فضلاً عن المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي من خلال تقليل هدر الطعام والاستفادة من فائضه. وتنفيذاً لتوجيهات سموها يسعى القائمون على بنك الإمارات للطعام من خلال توجيهات سموها إلى إشراك أكبر قدر من مؤسسات المجتمع والمتطوعين في منظومة خير وعطاء جديدة تسير على خطى المؤسسين، كذلك ترسيخ مفهوم التطوع والمشاركة المجتمعية لدى الأجيال عبر إتاحة الفرصة للجميع ليكونوا جزءاً من نهج خيري وإنساني دائم تعيشه دولة الإمارات للوصول به إلى مستويات جديدة. وأطلقت سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، حملة «10 ملايين وجبة»، وهي أكبر حملة مجتمعية وطنية من نوعها لتقديم وجبات الطعام أو ما يعادلها من طرود غذائية وتموينية لدعم الأفراد المحتاجين والأسر المتعففة في مختلف أنحاء الإمارات، حيث نظمت الحملة مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية بالتعاون مع «صندوق التضامن المجتمعي ضد كوفيد 19». وتزامن إطلاق الحملة مع حلول شهر رمضان المبارك الماضي، وجاءت تأكيداً على قيم البر والكرم والإحسان في هذا الشهر الفضيل، التي رسختها القيادة الرشيدة للدولة. وهدفت الحملة إلى ترسيخ التعاون والتعاضد في المجتمع الإماراتي لعبور أزمة «كورونا»، حيث تضافرت جهود الجميع وعملوا بروح الاتحاد لتمكين المجتمع الإماراتي من عبور هذه الأزمة العالمية دون أن يتعثر أو يحتاج أي فرد يعيش على أرض الإمارات. وقد أسفرت جهود سموها وقيادتها ومتابعتها للحملة عن تحقيق حملة «10 ملايين وجبة» نجاحاً كبيراً، بالوصول في أقل من أسبوعين إلى أكثر من 14 مليون وجبة، متجاوزة بذلك هدفها، ما عكس روح التعاون ومدى التلاحم والتعاضد والتآزر الذي يتمتع به مجتمع الإمارات، وبرهن على تجذر العمل الخيري والإنساني لدى أبنائها.
14 اكتوبر 2020 - 27 صفر 1442 هـ( 32 زيارة ) .
أعلن مكتب فخر الوطن عن بدء العمل مع عدد من الهيئات والشركات الرائدة في الإمارات وتوقيع شراكات جديدة تهدف إلى تقديم مجموعة من المبادرات لدعم العاملين والمتطوعين في خط الدفاع الأول الذين يقدمون جهوداً استثنائية وضربوا مثالاً يُحتذى في التضحية لضمان سلامة مجتمع دولة الإمارات خلال جائحة كوفيد -19. وستقوم كل من شركة الدار العقارية، ومجموعة الاتحاد للطيران، ودائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، بإطلاق مبادرات تهدف لدعم وتقدير جهود أبطال الخطوط الأمامية، والتي اعتمدها مكتب فخر الوطن بوصفها تعكس رؤية وقيم المكتب ومساعيه للاستجابة لتطلّعات الأبطال وعائلاتهم في جميع أنحاء الإمارات. وستبدأ هذه الجهات خلال الأسابيع القليلة القادمة بطرح برامج الدعم الخاصة بأبطال الخطوط الأمامية، التي تشمل خصومات لهم ولأسرهم على رحلات الطيران والدخول المجاني لمجموعة من المرافق الثقافية والترفيهية في أبوظبي، بالإضافة إلى برامج الدعم الخاص والمالي ضمن المشاريع الإسكانية لشركة الدار العقارية. وستعمل هذه الجهات على تنظيم أنشطة لتقدير مساهمات وتضحيات هؤلاء الأبطال والتأكيد على المكانة الخاصة التي يحتلونها في مجتمع الإمارات. وقال معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان عضو المجلس التنفيذي ، رئيس مجلس إدارة مكتب فخر الوطن.. " نقف جميعاً خلف أبطالنا في الخطوط الأمامية، ونوحد جهودنا لتقديم الدعم الذي يستحقونه تقديراً لما أظهروه من التزام وما قدّموه من تضحيات خلال هذه الأوقات الاستثنائية، ويُسعدنا أن نرى المزيد من الشراكات مع مكتب فخر الوطن التي تعكس المعنى الحقيقي لقيم دولة الإمارات". ومن المقرر أن يوقع معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان مذكرات تفاهم مع كل من معالي محمد خليفة المبارك رئيس دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، رئيس مجلس إدارة شركة الدار العقارية، وسعادة محمد مبارك فاضل المزروعي، رئيس مجلس إدارة مجموعة الاتحاد للطيران. من جانبه، أكد معالي محمد خليفة المبارك ضرورة التعاون لدعم أبطال خط الدفاع الأول.. وقال " تصدّرت دولة الإمارات قائمة أكثر الدول فاعلية في التصدي للجائحة طبقاً لما أورده تقرير مؤشر الاستجابة العالمية للأمراض المعدية GRID Index
14 اكتوبر 2020 - 27 صفر 1442 هـ( 37 زيارة ) .
أطلقت جمعية بيت الخير مبادرة درهم خيري لكل وجبة، دعماً لمشروع «الطعام للجميع» وهو مشروع إنساني، يهدف لتقديم وجبات طعام غنية بالمواد الغذائية، ليتم توزيعها كصدقة، لدعم فئة العمال المقيمين في الدولة. وتأتي هذه الخطوة للتوسع في مشروع «الطعام للجميع»، بحيث تقدم المطاعم والمطابخ درهماً لدعم المشروع عن كل وجبة تبيعها، وتمت طباعة كوبونات تعلن عن هذا التبرع للزبون، كتب عليها: «مع هذه الوجبة التي وصلت إليك، تم التبرع بدرهم واحد لصالح مشروع جمعية بيت الخير (الطعام للجميع) من قبل المحل».
14 اكتوبر 2020 - 27 صفر 1442 هـ( 26 زيارة ) .
كشف اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي في شرطة دبي، أن مراكز الشرطة عمّمت خدمة «لبّيه» لأصحاب الهمم وكبار المواطنين، وهو عبارة عن جهاز محادثة «انتركوم» يقوم المتعامل من أصحاب الهمم أو كبار المواطنين بالتحدث عبره إلى موظف إسعاد المتعاملين في المركز لطلب الخدمة دون النزول من سيارته للدخول إلى المركز، إضافة إلى تقديم موظف خدمة إسعاد المتعاملين المساعدة اللازمة لهم إذا ما تطلب الأمر من المتعامل الدخول إلى المركز.وتأتي المبادرة تماشياً مع السياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم، وتنفيذاً للمبادرة الكريمة التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي «مجتمعي... مكانٌ للجميع»، بما يدعم ويعزز الجهود الحالية للإمارة في مجال تمكين أصحاب الهمم. وأكد اللواء المنصوري حرص القيادة العامة لشرطة دبي على الاهتمام بدعم فئة أصحاب الهمم، وكبار المواطنين، انطلاقاً من اهتمام القيادة العليا بهذه الفئة من مختلف الجوانب الحياتية والمجتمعية، بما يضمن تقديم أفضل خدمات الدعم والتمكين لهم، سواء كانت خدمات معنوية أو مادية، باعتبارها مسؤولية مشتركة من جميع الأفراد والمؤسسات لتعزيز وتقديم مختلف أوجه الدعم والمساندة لهم.
13 اكتوبر 2020 - 26 صفر 1442 هـ( 32 زيارة ) .
قدمت جمعية دار البر مساعدات طبية وعلاجية متنوعة بقيمة إجمالية بلغت 12 مليوناً و792 ألفاً و293 درهماً استفاد منها 471 مريضاً ومحتاجاً في مختلف إمارات الدولة. وقال عبدالقادر الريس عضو مجلس الإدارة المدير العام للجمعية، إن هذه الحصيلة من المساعدات والمبادرات الإنسانية التي قدمتها الجمعية في حقل الرعاية الطبية امتدت من بداية يناير الماضي وصولاً إلى نهاية سبتمبر الماضي، مؤكداً أن الجمعية لا تتوانى في تقديم كل سبل المساعدات والدعم لأبناء الدولة أو المقيمين فيها خاصة في مجال الرعاية الطبية في ظل الارتباط الوثيق بين الصحة وحياة الناس وسلامتهم وقدرتهم على العمل والعطاء والمساهمة في بناء وطنهم وتنمية مجتمعهم. وأشار إلى أن إدارة الزكاة في قطاع المشاريع الخيرية بالجمعية تدرس الحالات المرضية دراسة دقيقة بواسطة الباحثين الاجتماعيين بهدف ضمان وصول المساعدات لمستحقيها.