7 يوليو 2020 - 16 ذو القعدة 1441 هـ( 6 زيارة ) .
التقى صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، بمكتب سموه بديوان الإمارة أمس، أمين عام جمعية البر بالمنطقة الشرقية سمير العفيصان. وأكد سموه في مستهل اللقاء الدور المناط بالقطاع غير الربحي لتنمية الإنسان، وبناء القدرات والطاقات، وتحفيز المبادرات المجتمعية التي تعنى بمختلف الفئات، مبيناً أن حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد -يحفظهما الله- قدمت الكثير لدعم وتطوير القطاع، مبيناً ضرورة العمل على أسس راسخة، من أجل تنمية وتطوير المستفيدين، والحرص على استدامة البرامج والمبادرات، وتفعيل الجانب التطوعي.
5 يوليو 2020 - 14 ذو القعدة 1441 هـ( 67 زيارة ) .
شارك 30 متطوعاً في الحملة التوعوية والإرشادية التي نفذتها أمانة المنطقة الشرقية بالتعاون مع التجمع الصحي الأول بالمنطقة، في سوق الخضار والفواكه المركزي بالدمام. وهدفت الحملة إلى رفع مستوى الوعي لأصحاب المحلات، وحثهم على تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية من فيروس كورونا، والتأكيد على التباعد الاجتماعي بمسافة لا تقل عن مترين، والغسيل المستمر للأيدي، وفي حال عدم توفر الماء الالتزام بالتعقيم المستمر، وارتداء القفازات؛ والكمامات، وتعقيم الأسطح، إضافة إلى توعية المتسوقين بعدم لمس البضائع، وعدم عرض المنتجات للتجربة، والتخطيط لتطبيق الإجراءات الوقائية كنقاط الفرز وتوفير المعقمات في السوق.
5 يوليو 2020 - 14 ذو القعدة 1441 هـ( 38 زيارة ) .
ألزمت إدارة مركز الشرقية للعمل التطوعي المتطوعين أو الراغبين بالانضمام إليه، بتحميل تطبيقي «توكلنا» و«تباعد»، تنفيذًا للإجراءات الوقائية، ولرفع مستوى الوعي بالبروتوكولات والأنظمة الصحية. وأوضح المدير التنفيذي لجمعية العمل التطوعي عبدالعزيز الرويشد، أن المبادرة أتت ضمن حزمة من الاحترازات والإجراءات الوقائية بناء على توجيهات حكومتنا الرشيدة ممثلة في الجهات المختصة، وأيضًا لحماية جميع منسوبي ومتطوعي الجمعية؛ لما في التطبيقين من فائدة وأيقونات تعمل على التباعد والالتزام بالوقاية وغيرها من الخدمات التي تفيد المتطوع والمجتمع على وجه العموم في كافة مواقع الخدمة التي يقدمها المتطوع، سواء في المساجد أو المحال أو المراكز التجارية وغيرها؛ مما يضمن سلامة الجميع. وذكر مدير التطوع في الجمعية سطام الحافظ، أن المركز نفذ خلال الفترة الماضية عددًا من المبادرات التطوعية، ومنها مبادرة تعقيم وتنظيف المساجد وتنظيم المصلين خلال صلاة الجمعة من كل أسبوع، وساهم في تنظيم أكثر من 100 مسجد وجامع أسبوعيًا، وعلى مستوى مدن ومحافظات المنطقة الشرقية، وبلغ عدد المتطوعين حتى الآن بالمبادرة ما يقارب 200 متطوع.
3 يوليو 2020 - 12 ذو القعدة 1441 هـ( 54 زيارة ) .
سجلت جمعية البركة الخيرية بالدمام إنجازات في الربع الثاني لهذا العام 2020 م بما فيها فترة جائحة كورونا وذلك بما مجموعه 4.774.631 ريال . وأوضح المدير التنفيذي لجمعية البركة الخيرية بالدمام المكلف سعد بن محمد الاحمري كل يوم نسجل ولله الحمد تميز وإبداع في العمل الخيري من خلال دورنا المحوري كقطاع خيري يقدم خدمات ورعاية اجتماعية متميزة للمستفيدين وكذلك نسجل مشاركة مجتمعية مع كافة القطاعات الحكومية والخاصة في إطار تعاون مشترك مع جميع القطاعات . وبين الاحمري أن البركة الخيرية حققت إنجازات في الربع الثاني من هذا العام 2020 م بالإضافة الى ما تحقق من إنجاز كبير خلال مواجهة جائحة كورونا المستجد ” كوفيد 19 ” حيث بلغت مبادرات الجمعية لجائحة كورونا حوالي 543.000 ريال وذلك للقطاع الصحي فقط شملت عدد 10 أجهزة تنفس طبية وعدد 42 منقي هواء وعدد 4 خوذة ممارس صحي مع فلتر وقد تم تسليمها لمجمع الدمام الطبي وهذا يأتي استشعاراً بالمسؤولية الاجتماعية تجاه وطنا الغالي وتضامن مع حكومتنا الرشيدة في الإجراءات ضد جائحة كورونا وكذلك ضمن مبادرات القطاع الثالث منذو بداية الجائحة . وبلغ ما تم إنجازه خلال الربع الثاني من هذا العام لجميع المستفيدين المسجلين في برامج الجمعية بما فيها مبادرات اخرى لكورونا بما مجموع 4.774.631 ريال . وجاءت كالتالي مساعدة مقطوعة 1.594.337ريال / وشراء أجهزة كهربائية 359.837 ريال / وتسديد فاتورة كهرباء 35.682 ريال / وقيمة السلال الغذائية 1.198.026 ريال / وتسديد إيجار مساكن 561.950 ريال / وتأثيث مسكن 2.900 ريال / وكسوة عيد الفطر المبارك 257.659 ريال / وتفريج الكرب 119.310 ريال / وزكاة الفطر 100.00 الف ريال وهدية العيد 1.927 ريال
2 يوليو 2020 - 11 ذو القعدة 1441 هـ( 32 زيارة ) .
وقعت الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية اليوم اتفاقية شراكة تعاونية مع إحدى المؤسسات الخيرية بالمنطقة، بحضور المدير العام للتعليم الدكتور ناصر الشلعان، والأمين العام للمؤسسة، وذلك في مقر الإدارة . وتهدف الاتفاقية التي تضمنت تشكيل لجنة من الطرفين خلال الأسبوع الأول للإشراف والمتابعة لما ورد في الاتفاقية إلى تنفيذ البرامج ذات الاهتمام المشترك ورعاية المناشط المتفق عليها بين الطرفين وتحقيق التنمية الاجتماعية التي تشكل الإستراتيجية المستقبلية للعمل الاجتماعي ضمن رؤية المملكة 2030م، وإبراز دور المتخصصين والمتخصصات بالتربية والتعليم كرواد النشاط من خلال البرامج المشتركة لتهيئتهم للقيام بدور أكبر تجاه وطنهم ومجتمعهم، ورعاية وتنفيذ البرامج المشتركة لمدة 3 سنوات هجرية. وأكد الدكتور الشلعان حرص تعليم الشرقية على بناء الشراكات والتعاون مع القطاع الخاص والمؤسسات والهيئات لتقدم أفضل ما يمكن للطلاب والطالبات، حيث تولي وزارة التعليم اهتماماً بالأنشطة والبرامج والمهارات غير الصفية من خلال أندية الأحياء التي تقدم برامج نوعية تشمل الترفيه والألعاب الرياضية وتعليم المهارات للبنين والبنات، منوهاً بجهود الوزارة في الاستعداد للعام الدراسي الجديد بما يضمن الجودة والكفاءة بعد نجاحها في خلال الفصل الدراسي الثاني وتجربتها الفريدة في التعلم عن بُعد، التي اتسمت جهودها بالجودة العالية والأثر النافع واستهداف أعلى معايير النواتج
2 يوليو 2020 - 11 ذو القعدة 1441 هـ( 51 زيارة ) .
ارتأت رؤية 2030 في أهدافها تعزيز التنمية المجتمعية وتطوير القطاع غير الربحي، من خلال تشجيع العمل التطوعي، وإشراك أفراد المجتمع من مختلف الأعمار والأجناس في الأنشطة التطوعية، والتأكد من جاهزية البنية النظامية لإيجاد فرص تطوع أكثر وأفضل، وزيادة عدد المتطوعين وإثراء تجاربهم، وخلق تأثير على حياتهم وبيئتهم وإكسابهم مهارات عملية تزيد من قدرتهم على إيجاد فرص عمل ملائمة. وعملا على تحقيق هذا الهدف، تبنى برنامج التحول الوطني مهمة تشجيع العمل التطوعي تحت محور تعزيز الممكنات الاقتصادية، من خلال مبادرات عديدة قادتها وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، تضمنت صدور نظام العمل التطوعي، وتدشين منصة العمل التطوعي، وتشكيل لجنة تحت مسمى «اللجنة الوطنية للعمل التطوعي» برئاسة وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، بالإضافة إلى أحد عشر عضوا من قطاعات مختلفة، واضعة نصب عينيها الهدف الأكبر، وهو مليون متطوع بحلول عام 2030. تمهيد الطريق تكون الفرص والمتطوعون طرفي العملية التطوعية، وإذا كانت الفرص التطوعية وافرة ومتنوعة، فإن الكفاءات والطاقات البشرية في المملكة أكثر وفرة وتنوعا، إذ إنها طاقات نشأت وتربت على القيم الإنسانية الشريفة التي نمت فيهم حب فعل الخير والعطاء، ولكن هدفا طموحا كهدف المليون متطوع يتطلب تطوير بنية نظامية تربط بين الطرفين، وتنقل العمل التطوعي من العشوائية إلى التخطيط، ومن الخفاء إلى العلن، وتضع الفرصة التطوعية المناسبة في يد المتطوع المناسب. وبناء على الأمر السامي الذي نص على أن تكون وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية مسؤولة عن العمل التطوعي، بدأت الوزارة أولى خطواتها بإطلاق نظام العمل التطوعي الذي يأتي ضمن تحقيق أحد الأهداف المسندة إلى برنامج التحول الوطني للوصول إلى مليون متطوع، وبجهود من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية لتشجيع العمل التطوعي وتنظيم عملية التطوع في جميع مناطق المملكة. وتركزت أهداف نظام العمل التطوعي في خمسة محاور رئيسية: أولا: تنظيم العمل التطوعي وتطويره ونشر ثقافته، ثانيا: تنمية قدرات المتطوعين وتوجيهها نحو الأولويات الوطنية، ثالثا: تعزيز المسؤولية الاجتماعية لدى أفراد المجتمع ومؤسساته، رابعا: تعزيز قيم الانتماء الوطني والعمل الإنساني والاجتماعي، خامسا: تنظيم العلاقة بين أطراف التطوع وتحديد حقوقهم وواجباتهم. فيما تحددت أهم أهداف النظام في وضع آليات تنظيم العمل التطوعي، ووضع ضوابط إصدار تراخيص الفرق التطوعية وتسجيلها، والإشراف على قواعد البيانات الخاصة بالمتطوعين، وإبراز الجهود التطوعية في المملكة على المستوى الوطني والإقليمي والدولي، وإعداد تقرير سنوي لرصد التقدم الذي حققته البلاد في العمل التطوعي، ودعم تنظيم المؤتمرات والندوات وتشجيع البحوث والدراسات المتعلقة بالعمل التطوعي، ووضع إستراتيجيات العمل التطوعي. حقائق وأرقام تظهر مؤشرات العمل التطوعي في المملكة قفزة كبيرة في أعداد المتطوعين والمتطوعات، ففي عام 2016 بلغت إحصاءات المتطوعين قرابة 34 ألف متطوع، وفي عام 2017 بلغت الأرقام نحو 56 ألف متطوع، وفي 2018 وصلت إلى 96 ألف متطوع، وفي زيادة تجاوزت الضعف قفزت أرقام المتطوعين والمتطوعات في عام 2019 إلى 192,448 متطوعا، في أكثر من 300 ألف فرصة تطوعية. أما إجمالي الساعات التطوعية، فسجلت الإحصاءات قرابة 19 مليون ساعة تطوعية. ومن الجدير بالذكر، تنوع جنسيات المتطوعين وتنوع مستويات التطوع، بالإضافة إلى توزيعهم بين مناطق المملكة ومدنها، فقد أظهرت الإحصاءات أن 91 % من المتطوعين كانوا من المواطنين، و9 % من المقيمين، وجاءت نسبة المتطوعين وفق مستويات التطوع على النحو الآتي: 12 % للتطوع الاحترافي، و21 % للتطوع المهاري، فيما حاز التطوع العام بالقدر الأكبر بنسبة 67 %، كما توزعت أعداد المتطوعين بين مناطق المملكة ومدنها، وتصدرت منطقة مكة المكرمة قائمة أعلى نسب التطوع من بين مناطق المملكة بنسبة 21 %، تلتها منطقة المدينة المنورة بنسبة 14 %، ثم منطقة الرياض بنسبة 13 % من إجمالي المتطوعين في عام 2019. تدشين المنصة تحقيقا لهدف تشجيع العمل التطوعي المسند إلى برنامج التحول الوطني، انطلقت منه ثلاث مبادرات: مبادرة بناء منظومة للمشاركة التطوعية، ومبادرة بناء ثقافة العمل التطوعي ومحفزاته، ومبادرة تنظيم العمل التطوعي وتمكينه، ونتج عن هذه المبادرات تدشين منصة العمل التطوعي من قبل وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، لتكون حاضنة سعودية للعمل التطوعي، توفر بيئة آمنة للمتطوعين، وتخدم العلاقة بين الجهات الموفرة للفرص التطوعية والمتطوعين وتنظمها. وتميزت منصة العمل التطوعي بعدد من الميزات، أبرزها: التحقق العالي والآمن من معلومات المتطوعين من خلال ربطها بمركز المعلومات الوطني، والشفافية العالية في عكس مؤشرات العمل التطوعي، وتكامل المنصة وربطها للمتطوعين بمختلف القطاعات الحكومية وغير الربحية، بالإضافة إلى تيسير وصول المتطوعين للفرص التطوعية وإرسال الإشعارات لهم بأي فرصة توافق اهتماماتهم، كما توفر المنصة فرصا تطوعية تخصصية ذات أثر اجتماعي واقتصادي، وفرصا متنوعة تتناسب مع احتياجات المتطوعين، مثل: فرص التطوع عن بعد، وفرص التطوع لذوي الإعاقة، وفي مجالات مختلفة تناسب ميول المتطوعين ورغباتهم، مثل: التطوع لخدمة ضيوف الرحمن، والتطوع في مجال السياحة، والإغاثة، والهندسة، والرياضة، إضافة إلى إتاحة التطوع في المجال الصحي في ظل الظروف الراهنة لمواجهة خطر انتشار فيروس كورونا والحد من أضراره. وبإمكان الراغبين في التطوع التسجيل واستعراض الفرص التطوعية المتاحة في منصة العمل التطوعي الإلكترونية مباشرة عبر موقعها الإلكتروني، وتعمل المنصة الآن على تطوير تطبيق إلكتروني سيطلق للمستفيدين قريبا. لغة الأرقام ومع إطلاق منصة العمل التطوعي استمرت لغة الأرقام في نقل الإحصاءات المبشرة لمستقبل العمل التطوعي في المملكة، إذ بلغ عدد المتطوعين والمتطوعات المسجلين عبر المنصة منذ إطلاقها وحتى شهر يونيو الماضي أكثر من 150 ألف متطوع ومتطوعة، وتجاوز عدد الفرص التطوعية 313 ألف فرصة، بالإضافة إلى تسجيل المنصة أكثر من 15 مليون ساعة تطوعية، أما الراغبون بالتطوع عبر منصة العمل التطوعي فقد تجاوزت أعدادهم 200 ألف مسجل، وتنوعت اختياراتهم بين أكثر من 2000 جهة مسجلة في المنصة، من القطاعين الحكومي والخاص، بالإضافة إلى القطاع غير الربحي. ولم تقتصر جهود برنامج التحول الوطني بقيادة وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية على توفير الفرص فحسب، بل سعت جاهدة إلى أن تكون المنصة وجهة أساسية لتنمية قدرات المتطوعين وصقل مهاراتهم، إذ أتاحت للمتطوعين والمتطوعات خدمة تقديم استشارات متنوعة وصلت إلى أكثر من 2000 استشارة، كما قدمت المنصة 25 دورة تدريبية عن بعد استفاد منها نحو 34 ألف مستفيد ومستفيدة من الأفراد، وأكثر من ألف مستفيد من الجهات، ونالت هذه الدورات استحسان المستفيدين إذ تجاوز التقييم العام نسبة 94 %.
1 يوليو 2020 - 10 ذو القعدة 1441 هـ( 36 زيارة ) .
نظمت غرفة الشرقية ممثلة بمجلس شابات الأعمال (عبر الاتصال المرئي) أمس، لقاءً حول الاستثمار الاجتماعي، بمشاركة المدير العام لبرنامج الاستدامة في شركة الاتصالات السعودية مها بنت سليمان النحيط، وعضو مجلس إدارة غرفة الشرقية العنود بنت توفيق الرماح، وذلك ضمن برنامج "شركاء النجاح". وأكدت النحيط خلال اللقاء على أهمية تبنّي الشركات لمبدأ الاستثمار الاجتماعي، وأن يكون ضمن مبادئ الشركة الأساسية، وتخصيص نسبة (1-2%) من الأرباح لهذا الغرض، مشيرة إلى إن الاستثمار الاجتماعي يمكن أن يخدم العديد من فئات المجتمع، الذي يمكن أن يدخل ضمن آليات التسويق، منوهة بالشركات التي قامت بتنظيم دورات تدريبية ضمن إطار الاستثمار الاجتماعي، فاستطاعت من خلالها الحصول على عدد من الموظفين السعوديين، وساهمت ـ بعد ذلك ـ في دعم الأسر المحتاجة بأن فتحت مجالات عمل لأفرادها. وبينت أن المسؤولية الاجتماعية مسؤولية الشركات الكبيرة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، والفرد من خلال تقديمها خدمة لمجتمعها للإسهام في حل مشكلة معينة، أو دعم مهارة محددة، تكون نتائجها ذات صفة مستدامة.
27 يونيو 2020 - 6 ذو القعدة 1441 هـ( 74 زيارة ) .
يشارك 100 متطوع يمثلون التجمع الصحي الأول بالمنطقة الشرقية، في حملة تطوعية صحية لتوعية مرتادي الأسواق الشعبية؛ في ظل تخفيف الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا في المملكة. وأوضحت إداراة التجمع الصحي الأول بالمنطقة الشرقية، أن الحملة انطلقت ضمن شعار "نعود بحذر" وينفذها 100 متطوع في القطاع الصحي بهدف نشر الوعي والتثقيف الصحي بأهمية اتخاذ الاحترازية لأصحاب المحلات والمتسوقين وتزويدهم بالملصقات التوعوية والإرشادية اللازمة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد COVID19، والمساهمة في العودة إلى الحياة الطبيعية بشكل آمن. وبينت أن الحملة الميدانية تركز على نشر المعلومات الصحية في 9 أسواق شعبية بالمنطقة الشرقية، شملت الدمام والقطيف والخبر وصفوى والخفجي ورأس تنورة وسلوى، وتستهدف تثقيف 60 ألف مستفيد بمشاركة أكثر من 100 متطوع صحي على مدى أسبوع ومشاركة جميع الفئات المجتمعية، لاسيما الجمعيات الأهلية وغير الربحية ذات العلاقة لمساندة جهود وزارة الصحة في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد COVID - 19، والإسهام في العودة إلى الحياة الطبيعية.
26 يونيو 2020 - 5 ذو القعدة 1441 هـ( 47 زيارة ) .
يشارك نحو 1000 متطوع في المنطقة الشرقية في العمل الوقائي والخدمي في المساجد ومراكز التسوق، بتوعية المصلين والمتسوقين بضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية التي تقوم بها وزارة الصحة، وقال المتطوع محمد حسن لـ«عكاظ»، إن تجربته في العمل التطوعي بدأت منذ شهرين وتستمر في اليوم 4 ساعات في أحد المولات بالخبر، موضحا أن التطوع واجب وطني في مثل هذه الظروف لمساندة الجهود التي تقوم بها جميع الجهات الحكومية لنشر الوعي بضرورة التباعد الاجتماعي، وأضاف أن العمل في الجانب التطوعي يكسب الفرد التعرف على أناس جدد ويقوي التواصل ويجعل الفرد جزءا لا يتجزأ من المجتمع. أما عبدالعزيز حزام الشهراني فيرى أن التطوع أتاح فرصة لإظهار إمكانات الشباب في قدرتهم على الترابط بالمجتمع وحرصهم على نشر الوعي وتقدمهم في الصف الأول لحماية الوطن. من جانبها، أشارت أسماء العلي إلى أنها قبل الدخول في العمل التطوعي سجلت من خلال منصة التطوع الصحي واجتازت كل الدورات التي تؤهلها للعمل وتم توجيهها للأماكن التي تحتاج للعمل التطوعي، وهي حاليا تعمل بأحد المولات في الظهران، وأضافت العلي أن العمل التطوعي فرصة لخدمة المجتمع في هذه الظروف وتوعيتهم بأهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية، وبينت أنها اكتسبت من خلال عملها الصبر ومواجهة الجمهور، ويجب على المتطوع التحلي بكل الصفات الطيبة حتي يتقبل الجمهور تطوعه بصدر رحب.
24 يونيو 2020 - 3 ذو القعدة 1441 هـ( 74 زيارة ) .
فازت جمعية البر بالمنطقة الشرقية، بجائزة المؤسسات المتميزة في رعاية الأسرة العربية 2020، خلال فعاليات ملتقى وجائزة المسؤولية المجتمعية للأسرة العربية، الذي نظمه الاتحاد الدولي للمسؤولية الاجتماعية والشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية ومنظمة الأسرة العربية، وذلك نظير جهودها المستدامة في تنمية الأسرة والطفل بالمملكة العربية السعودية. وقدم الأمين العام للجمعية سمير بن عبدالعزيز العفيصان، التهنئة لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس إدارة الجمعية، وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، لتحقيق الجمعية لهذه الجائزة الدولية. واستعرض العفيصان، جهود الجمعية وفروعها في تنمية الأسر، التي بلغت 21 فرعًا ومركزًا تنتشر في مدن ومناطق الشرقية لخدمة أسر الجمعية التي يصل تعدادها لأكثر من 40 ألف أسرة ترعاها عبر فروعها ومراكزها وتدعمها من خلال عدة برامج ومشروعات لدعم هذه الأسر، في مقدمتها صندوق القروض التنموية "أجدى التنموي"، لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة للأسرة وأبنائها مع الشريك الإستراتيجي والممول الرئيس بنك التنمية الاجتماعية. كما أطلقت الجمعية فرعًا للأسر الرائدة لدعم وتسويق منتجاتها وعملت على تدريبها على الخياطة والتفصيل وعلى فنون الطهي والطبخ عبر برنامج مطبخ البر، وتدريبها على صيانة الجوالات، فيما منحت أبناء الأسر مِنَحًا جامعية لاستكمال تعليمهم الجامعي ورعت المتفوقين منهم عبر برنامج العلم نماء. وبين العفيصان، أن فروع الجمعية تُعنى بالأسرة والطفل وتنميتها من خلال مراكز التنمية الأسرية ومراكز تنمية ورعاية الطفل "أفلاذ" المنتشرة بمدن ومحافظات المنطقة الشرقية، وكذلك مراكز شمل للطفل المحضون، التي ترعاها الجمعية بالشراكة مع وزارة العدل؛ فضلًا عن ملتقيات وبرامج التأهيل والتوظيف لأبناء الأسر والمبادرات العلمية والأسرية والنفسية. وأشار إلى أن الجمعية قدمت الدعم المالي والصحي والعيني للأسر عبر مجموعة من البرامج شملت برامج الإيواء والإسكان في جميع مدن ومحافظات المنطقة الشرقية، وبرنامج السلة الغذائية، وبرامج دعم الأرامل والمطلقات، وسداد فواتير الكهرباء، وتأمين الأجهزة المنزلية، وترميم منازل الأسر، وبرامج كفالة الأيتام، إضافة إلى العديد من البرامج الرعوية والتوعية النوعية التي تهدف إلى رعاية الأسرة وتنميتها في المجتمع السعودي والتي كانت محل أنظار المؤسسات الدولية والإقليمية وأهّلت الجمعية للفوز بهذه الجائزة.​
21 يونيو 2020 - 29 شوال 1441 هـ( 37 زيارة ) .
تقدَّمت سديم القرني، المتطوعة في قسم إدارة المسؤولية الاجتماعية في نادي الاتفاق، فحوصات فيروس كورونا، التي بدأت أمس في النادي بإشراف من وزارة الصحة وفقًا للبروتوكول المعتمد من أجل إكمال النشاطات الرياضية، التي توقفت نحو ثلاثة أشهر احترازيًّا من “كوفيد 19”. حيث أجرت سديم الفحص بوصفها تعمل بعدد ساعات معيَّن في النادي. وبدأت الفحوصات عند الـ 10:00 من صباح أمس على ثلاث مجموعات، شملت اللاعبين، والأجهزة الفنية والإدارية، والعاملين في النادي.
21 يونيو 2020 - 29 شوال 1441 هـ( 28 زيارة ) .
نظمت إدارة التوجيه والإرشاد "بنات" بتعليم المنطقة الشرقية، أمس الأول، عن بُعد برنامج "التطوع الإرشادي من التمكين إلى الاستدامة ٢٠٣٠"، قدمته رئيسة وحدة الخدمات الإرشادية عيدة القحطاني، بمشاركة (٦٢) متطوعة. واشتمل البرنامج التدريبي على حزمة من المحاور تضنمت مفهوم العمل التطوعي، ومزاياه، ودوافعه، والمبادئ الرئيسية للعمل التطوعي والسلوك والفعل التطوعي، وبعض الأفكار التي تساعد على انتشار ثقافة التطوع، إضافة إلى التطوع والتجارب الجديدة. ويهدف البرنامج إلى تعزيز مفهوم التطوع وتقديم الرؤية الجديدة للعمل التطوعي وتأهيل المتطوعين لاكتساب شعور الانتماء للوطن والمجتمع والعمل.
19 يونيو 2020 - 27 شوال 1441 هـ( 82 زيارة ) .
أطلقت إدارة التوجيه والإرشاد بتعليم الشرقية صباح اليوم (الخميس) برنامج «التطوع الإرشادي من التمكين إلى الاستدامة 2030» قدمته رئيسة وحدة الخدمات الإرشادية عيدة القحطاني، بحضور 62 متطوعة. ويهدف البرنامج إلى تعزيز مفهوم التطوع وتقديم الرؤية الجديدة للعمل التطوعي وتأهيل المتطوعين لاكتساب شعور الانتماء للوطن والمجتمع والعمل. واشتمل البرنامج التدريبي على حزمة من المحاور انطلاقاً من مفهوم العمل التطوعي، ومزاياه، ودوافعه، والمبادئ الرئيسية للعمل التطوعي والسلوك والفعل التطوعي، كذلك بعض الأفكار التي تساعد على انتشار ثقافة التطوع، إضافة إلى التطوع والتجارب الجديدة.
15 يونيو 2020 - 23 شوال 1441 هـ( 43 زيارة ) .
اعتمد مركز التميز لتطوير المبادرات غير الربحية بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن وحدة التطوع بجمعية البر بالمنطقة الشرقية كوحدة عاملة وفقا لمعايير ومواصفات المعيار الوطني لوحدات إدارة التطوع بالمملكة “إدامة” وقال الأمين العام لجمعية البر بالمنطقة الشرقية نائب رئيس مجلس الجمعيات الأهلية بالمنطقة سمير بن عبد العزيز العفيصان أن المعيار الوطني لوحدات التطوع بالمملكة والتي عملت إدارة التطوع بالجمعية وفقا له يهدف إلى تمكين المنظمات من احتواء الجهود التطوعية وتنظيم الممارسات الإدارية لعملية التطوع ومواءمة جهود المتطوعين مع استراتيجيات القطاع غير الربحي وزيادة كفاءة التطوع في المنظمات وربطها برؤية المملكة 2030 وتحفيز المنظمات لاستخدام البوابة الوطنية وقال العفيصان أن الجمعية لديها 1200 متطوع منذ تأسيس وحدة التطوع في عام 2017 فيما قالت الدكتورة فاطمة البخيت مديرة إدارة التطوع بالجمعية أن المتطوعين شاركوا في نجاح العديد من الأنشطة والبرامج المجتمعية مؤخرا حيث وزع المتطوعون السلال الغذائية على المتضررين من أزمة كورونا في كافة مناطق ومدن المنطقة الشرقية بالدمام والخبر وبقيق والنعيرية وأم الساهك فضلا على توزيع المتطوعين للسلال الغذائية على الطاقم الطبي في الحجر الصحي والمستشفيات وعلى رجال الأمن أثناء عملهم في فترة حظر التجول كما ساهم متطوعو الجمعية في نجاح برنامج زكاة الفطر الموحد بالمنطقة الشرقية وساهموا أيضا في توزيع 43 ألف وجبة إفطار صائم على الصائمين خلال شهر رمضان المبارك وأكدت البخيت أن الجمعية تهتم بتكريم المتطوعين وتسجيل جهودهم التطوعية في منصة العمل التطوعي التابعة لوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية وبينت أن الجمعية تتبنى عددا من المنطلقات في استقطاب المتطوعين منها المساهمة في تحقيق رؤية 2030 التي تدعو لاستقطاب ومشاركة المتطوعين في العمل المجتمعي بالمملكة وتعزيز المواطنة الفاعلة بتعزيز حب العطاء وخدمة الآخرين وتقليل التكلفة التشغيلية للجمعية من خلال مساهمة المتطوعين المتخصصين في نجاح أعمال الجمعية وتنفيذ برامجها.
9 يونيو 2020 - 17 شوال 1441 هـ( 62 زيارة ) .
وقعت جمعية البركة الخيرية بالدمام اليوم, اتفاقية شراكة مجتمعية مع كل من الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية (مدن) وجمعية الدعوة الإرشاد وتوعية الجاليات (سلام)، بحضور مدير فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية عبدالرحمن بن فهد المقبل، وذلك في مقر فرع التنمية الاجتماعية بالدمام. وتهدف هذه الاتفاقية إلى توزيع 1000 سلة غذائية للعاملين في المدن الصناعية وتقديم برنامج توعوي وصحي بالإجراءات الخاصة بجائحة كورونا. وأوضح مدير فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالشرقية المقبل أن هذه الاتفاقية تأتي في إطار التعاون المشترك بين كافة القطاعات الحكومية والقطاع الخاص والخيري وذلك للوقوف مع المتضررين من هذة الجائحة. بدوره بين مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي المكلف بـ "مدن" قصي العبد الكريم، أن توقيع الاتفاقية يأتي في إطار برامج "مدن" للمسؤولية الاجتماعية التي تتوازى مع مهامها في دعم القطاع الصناعي والنهوض بدوره التنموي في الاقتصاد الوطني، مبيناً أن "مدن" ستعمل على تقديم الدعم اللوجستي والمساعدة في إجراء المسح الميداني وتنظيم توزيع السلاسل الغذائية على العمالة.
9 يونيو 2020 - 17 شوال 1441 هـ( 48 زيارة ) .
وجهت وزارة الصحة 4 آلاف متطوع ومتطوعة لتقديم خدمات الرعاية والتوعية في 20 مدينة في المملكة ولأكثر من 3 ملايين مستفيد بعد رفع منع التجول جزئيا، مشيرة في تقرير اطلعت عليه «الوطن» إلى أن مهامهم التطوعية ستشمل 4 مواقع مستهدفة، وذلك في المراكز التجارية، والجوامع، وسكن العمالة، والجهات الحكومية. طلبات التسجيل وفقا لمركز التطوع الصحي التابع لوزارة الصحة فقد استقبل طلبات تسجيل أكثر من 157 ألف متطوع، 41% من المسجلين من المتطوعين الصحيين من مسار التخصصات الصحية، والبقية من التخصصات المساندة الأخرى، وذلك تفعيلا لمبدأ التعاون بين أفراد المجتمع، واستجابة لرغبات المتطوعين من ممارسين صحيين ومتخصصين في مجالات داعمة في التطوع الصحي. النافذة المعتمدة تعد منصة التطوع الصحي النافذة الوطنية المعتمدة لتمكين المتطوعين، وعرض الفرص التطوعية في القطاع الصحي، وبالشراكة مع عدد من الجهات الحكومية ذات العلاقة، في بناء المنصة الإلكترونية وتجهيزها، وتمكين المتطوعين من مختلف الفئات في عموم مناطق المملكة. تخصصات مختلفة قد استقبلت المنصة المتطوعين في الفترة الماضية من تخصصات مختلفة، بين صحية وداعمة، للإسهام في دعم ومساندة الكوادر الصحية العاملة في حال الاحتياج. وتمكن المنصة الراغبين في التطوع من التسجيل عبر بوابة النفاذ الوطني الموحد، للاستعانة بهم في مختلف المجالات، بعد الحصول على دورة التطوع المجتمعي من هيئة التخصصات الصحية، ليكونوا مستعدين لأعمال التطوع الصحي. استقبال الطلبات في الإطار ذاته تستقبل المنصة المتطوعين من الكوادر الصحية المرخصة مهنيا والطلاب المتخصصين في المجال الصحي والكادر الصحي المتقاعد، كما تستهدف المنصة المتطوعين في تقديم الخدمات الداعمة من التخصصات الأخرى في مجالات مختلفة. خدمات المتطوعين كان مركز التطوع الصحي بوزارة الصحة قد أعلن سابقا عن وصول خدمات متطوعيه من الرعاية الصحية والتوعية والتثقيف إلى 3.5 ملايين مستفيد في مناطق المملكة المختلفة خلال شهرين من الجهود المكثفة لمواجهة وباء فيروس كورونا الجديد، وذلك في الفترة من 1 مارس إلى 30 أبريل، حيث أكمل المتطوعون والمتطوعات البالغ عددهم في الميدان 8335 متطوعا ومتطوعة، أكثر من 340 ألف ساعة تطوعية، شملت مهام وأعمالا في مجالات عدة كالتقصي الوبائي، والفحص المجتمعي، والعمل في المحاجر والمؤسسات الصحية، والاستشارات الطبية، والرعاية المنزلية، كما شاركوا في توصيل الأدوية إلى المرضى في منازلهم، وفي العمل الإداري، والدعم اللوجستي للكوادر الصحية. أعمال تطوعية يقدم عدد من المراكز التطوعية في المملكة عدة أعمال، حيث يقدم مركز «مستقبلي» في محافظة القطيف بالمنطقة الشرقية خدمات تطوعية تختص بطلاب المدارس والجامعات. كما قدم «فاب لاب مستقبلي»، وهو أحد فروع مركز مستقبلي الذي يعدُّ معمل تصنيع رقمي، جهازه الأول QventAid المساعد على التنفس الصناعي، وهو وليد أزمة جائحة كورونا، حيث إنه وفي بادرة إنسانية وبتصميم وصناعة وطنية، حيث يعد الجهاز منتجا سعوديّ التصنيع ويسهم في توفير كمية مناسبة من الأكسجين للمرضى. كما أطلق فريق الديوانية التطوعي بمحافظة ينبع عدة برامج ومبادرات خلال الجائحة، منها مبادرة «سندكم» التي تستهدف الأسر المحتاجة بسلال غذائية، ومبادرة «مثلُ أجره» التي تستهدف العمال والأيتام بوجبات غذائية، ومبادرة «توصلك للبيت» التي تسهم في توصيل بعض الخدمات النوعية مجانا، ومبادرة «نصدرها لهم». في المنطقة الشرقية أيضا، قدمت جمعية العمل التطوعي بالدمام عدة مبادرات تطوعية منها مبادرة بتعبئة السلال الغذائية بالتعاون مع جمعية إطعام، وقدم مركز الشرقية التطوعي مبادرة طاهر التي تهدف إلى تعقيم وتطهير جوامع ومساجد محافظات ومدن المنطقة الشرقية، ومبادرة التبرع بالدم التي أقيمت مطلع شهر جون في الواجهة البحرية بالخبر. مواقع عمل المتطوعين الجديدة المراكز التجارية الجوامع سكن العمالة الجهات الحكومية أبرز الخدمات التي يقدمها المتطوعون خدمات تعليمية اختراعات دعم الأسر المحتاجة دعم العمال والأيتام إيصال بعض الخدمات النوعية مجانا تعبئة وتوزيع السلال الغذائية تعقيم وتطهير الجوامع مبادرات التبرع بالدم
3 يونيو 2020 - 11 شوال 1441 هـ( 40 زيارة ) .
أطلقت إدارة التعليم بالمنطقة الشرقية دورات تدريبة عن بُعد لـ 222 متطوعاً ومتطوعة على "أساسيات العمل التطوعي" في إطار جهودها الرامية لتعزيز أعمالها التطوعية والمجتمعية، بعد تخصيصها 19 مجالاً تطوعياً لمنسوبيها من الإدارات المعززة لثقافة العمل التطوعي عبر منصة العمل التطوعي التي أطلقتها مؤخراً. وأوضح مدير إدارة الإعلام والاتصال المتحدث الرسمي بتعليم الشرقية سعيد الباحص، أن إدارة التعليم تهدف لرفع كفاءة العمل التطوعي والمجتمعي عبر برامج تدريبية عامة تختص بأهداف ومهارات وآليات العمل التطوعي، مشيراً إلى أن المتطوعين والمتطوعات بعد إتمام التدريب الأساسي سيحضون بحزمة من التدريب المهني كلٌ في مجاله، للديمومية والتخصص في العمل التطوعي ورفع مستوى مشاركتها الإيجابية بكفاءة عالية، حيث يُمكن المتطوع أو المتطوعة من مهارات العمل المنتج والدائم للمشاركة في خدمة الوطن والتعامل مع الأزمات وكافة المواقف بتأهيل وتدريب مناسبين . وعدّ الباحص، حجم الإقبال على العمل التطوعي في قطاع كالتعليم عالياً مما يتطلب مقابل ذلك برامج تدريبة وتأهيلية وإثرائية، ترفع مستوى تأهيل المتطوع للتعامل مع الميدان وتوازي الأهداف الرئيسة للاستفادة المثلى من الخدمات التطوعية. يذكر أن إدارة التعليم حددت نحو 19 مجالاً في العمل التطوعي تشمل التخطيط، إدارة فرق العمل، الإمداد والتمويل، الحراسات، الدعم التقني والفني، التوعية والتثقيف، التدريب والتعليم، توزيع المساعدات، الأمن والسلامة، الإدارة والقيادة، اللغات والترجمة، خدمات التغذية، الإغاثة، إدارة الحشود، خدمات النقل، التعامل مع الفئات الخاصة، الإرشاد النفسي، الإعلام، الخدمات الإدارية.
2 يونيو 2020 - 10 شوال 1441 هـ( 67 زيارة ) .
وزع برنامج زكاة الفطر الموحد بالمنطقة الشرقية هذا العام من خلال مركز العمليات بالمنطقة , 352 ألف فطرة استفاد منها ما يقارب 12 ألف أسرة يصل عدد أفرادها إلى 55680 فردا . وأوضح المشرف العام على برنامج زكاة الفطر الموحد بالمنطقة الشرقية نائب رئيس مجلس الجمعيات الأهلية بالمنطقة أمين عام جمعية البر سمير بن عبد العزيز العفيصان أن هذه الجهود جاءت بتكاتف جهود 33 جمعية و44 مركزاُ تابعا لها بالمنطقة الشرقية ، مؤكداً ان ذلك جاء بتوجيه ومباركة من صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس إدارة جمعية بر الشرقية لتنظيم زكاة الفطر والحد من الهدر والفائض من الزكاة والعمل على سد العجز في المحافظات والمدن والقرى والهجر التي تحتاج كميات إضافية من الزكاة بالتنسيق بين جمعيات المنطقة الشرقية . وأكد العفيصان أن البرنامج والجمعيات المشاركة فيه أوقفت الاستقبال العيني لزكاة الفطر هذا العام ِحٍفاظا على سلامة ووقاية الجميع، مشيرًا الى انه تم استقبال وتوزيع زكاة الفطر هذا العام عن بعد من خلال آلية عمل إلكترونية تسمح باستقبال وصرف الزكاة إلكترونيًا دعمًا للتباعد الاجتماعي وحفاظًا على سلامة ووقاية المزكي والمستحق للزكاة من العدوى، حيث تم توزيع ما تم استقباله نقديًا من المزكين عبر الحسابات البنكية لزكاة الفطر الموحد بالمنطقة الشرقية على الجمعيات المشاركة بالبرنامج حسب الخطة المرسومة للنسب المتبعة وبشكل عادل وتم إرسال الرسائل الإلكترونية بروابط وأرقام تسلسلية مخصصة لكل أسرة مستفيدة لتتمكن من استلام الزكاة العينية التي يتم صرفها لها من خلال مقرات توزيع الزكاة التي تم التعاقد معها من قبل اللجنة المنظمة لبرنامج زكاة الفطر الموحد بالمنطقة الشرقية وتم إشعار مستحقي الزكاة بمقرات التوزيع حسب أقرب نقطة توزيع لهم عبر الرسائل النصية SMS . يذكر أن برنامج زكاة الفطر الموحد بالمنطقة الشرقية قد وزع العام الماضي 420901 فطرة أي ما يقارب نصف مليون فطرة ساهم في توزيعها بجهود موحدة 29 جمعية مشاركة.
29 مايو 2020 - 6 شوال 1441 هـ( 31 زيارة ) .
أطلقت كلية الآداب بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل ممثلة بوكالة الدراسات والتطوير وخدمة المجتمع مبادرة "عطاء عن بعد" تتمحور فكرة المبادرة حول تقديم دورات تدريبية ومحاضرات إثرائية مجانية عن بعد متوافقة مع نواتج تعلم برامج الكلية وتتنوع مجالاتها ما بين ديني ولغوي واجتماعي وعلمي وإعلامي ، وذلك بهدف تعزيز دور الكلية في الخدمة المجتمعية وتحفيز الهيئتين التعليمية والإدارية للمشاركة المجتمعية ، إضافة إلى إثراء المجتمع معرفيًا ومهاريًا . وأوضحت عميدة كلية الآداب الدكتورة مشاعل العكلي أن اضطلاع الكلية بهذا الدور التثقيفي التوعوي ينطلق من دور الجامعة في تحمل المسؤولية المجتمعية وترسيخ علاقتها بالمجتمع المحيط بها ، مفيدةً أن فكرة مبادرة "عطاء عن بعد" تٌعد من جملة مهامها ، معربةً عن سعادتها بمشاركة منسوبي الكلية في تنفيذ المبادرة التي تؤكد دور الجامعة في نشر الثقافة والوعي في المجتمع في كل الظروف. من جانبها أكدّت وكيلة كلية الآداب للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع الدكتورة صيته العجمي أن وحدة التوعية وخدمة المجتمع بالوكالة سعت دؤوبةً إلى النهوضِ بالمسؤوليةِ المجتمعية وغرس الإيمان بأهميتها لتحقيق التكامل بين الجامعة والمجتمع بتقديم الأنشطة المتنوعة الهادفة، إضافة إلى رفع معدل مشاركة منسوبيها سنويًا بل وحرصت على زيادة تفعيل المشاركة عند الأزمات ، مشيرة الى ان المبادرة تأتي لمد يد العون للمجتمع وتفعيل ممارسات توعوية من محاضرات ودورات يقدمها منسوبو الكلية لكافة شرائح المجتمع لتحقق هدف (كلنا مسؤول) وتكون نبراسًا للوطن. بدورها أوضحت منسقة وحدة التوعية وخدمة المجتمع بكلية الآداب المعيدة ندى العنزي أن في ظل جائحة كورونا تتمثل مسؤولية الوحدة في تعزيز إحدى أهم قيم جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل وهي المسؤولية الاجتماعية ، وذلك من خلال نشر الوعي وخدمة المجتمع عبر هذه المبادرة التي لاقت تفاعلًا ملحوظًا من قبل منسوبي الكلية من أعضاء الهيئة التعليمية والطالبات والخرّيجات من كافة البرامج الأكاديمية بالكلية إذ بلغ عدد الدورات والمحاضرات المقدمة إلى ما يزيد عن (٥٥) دورة ومحاضرة مستمرة خلال فترة الصيف ، مضيفةً أن الوحدة حرصت على إشراك العنصر الحيوي في الكلية وهما الطالبات والخريجات ، وذلك لتنمية مهاراتهن في التواصل وإدارة الحوار وتعزيز مهارة استخدام التقنية بطريقة إبداعية .
21 مايو 2020 - 28 رمضان 1441 هـ( 49 زيارة ) .
واصلت منظومة العمل التنموي في المنطقة الشرقية عطاءها للأسر والأفراد المتضررين من جائحة كورونا المستجد "كوفيد-19"، عبر مركز العمليات والمبادرات المجتمعية بالمنطقة الشرقية. وقد انطلقت المنظومة ‏‎بمباركة ودعم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، ومساندة من إمارة المنطقة الشرقية، بالشراكة بين فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة، ومجلس الجمعيات الأهلية بالمنطقة، وعدد من الجمعيات الخيرية والمؤسسات الأهلية، ومبادرات القطاع الخاص في المسؤولية الاجتماعية، حيث كانت باكورة هذه الجهود حملة "أنا مسؤول" التي تبناها مجلس المسؤولية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية، والتي سعت إلى تعزيز المسؤولية الفردية تجاه الالتزام بالتعليمات والإرشادات الصحية الصادرة عن الجهات المعنية، وبث روح الطمأنينة في المجتمع، والتي لاقت صدى واسعاً في مختلف المنصات. تبع ذلك حملة "مجتمع واعي" في المنطقة، التي تطلقها وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالتعاون مع وزارة الصحة ومع مجلس الجمعيات الأهلية، وبتمويل وشراكة مجتمعية من الهيئة العامة للأوقاف ومؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية، والتي نفذت عدداً من البرامج التوعوية والتثقيف الصحي لأبناء المنطقة والمقيمين عن فيروس كورونا المستجد، كما وزعت حقائب وقائية تحتوي على أدوات التعقيم والنظافة والوقاية من الفيروس، ودربت وأهلت عدداً من الممارسين الصحيين عن طريق الجمعيات الصحية المتخصصة. وبالتزامن مع إطلاق منصة العمل التطوعي دشن سمو أمير الشرقية مبادرة عطاء الشرقية للإسهام في إتاحة المجال للعمل التطوعي التخصصي في مواجهة فيروس كورونا المستجد. ثم جاءت حملة "خير الشرقية" والتي دشنها سمو أمير المنطقة الشرقية، وتحظى بدعم واهتمام سموه الكريم وسمو نائبه، ومتابعتهما المستمرة لأنشطتها، وتقدم "خير الشرقية" المساعدة للفئات الأكثر تضررًا من جائحة كورونا، وأصحاب المهن المتعطلين عن العمل، والعمالة المتضررة، كما توزع الحملة السلال الغذائية التي تتناسب مع احتياجات المجتمع لا سيما في شهر رمضان الفضيل، وشملت "خير الشرقية" كافة محافظات المنطقة، بشراكة بين عدد من الجهات الحكومية، وغير الربحية، والقطاع الخاص ممثلاً في الغرف التجارية في المنطقة الشرقية. وقد قدمت "خير الشرقية" منذ انطلاقتها مساعدات نقدية تجاوزت 12 مليون ريال، فيما بلغ عدد الوجبات الموزعة أكثر من 35 ألف وجبة، بالإضافة إلى 27 ألف وجبة إفطار صائم منذ انطلاقة شهر رمضان المبارك، وتجاوزت السلال الغذائية الموزعة 51 ألف سلة، كما بادرت الحملة بسداد فواتير عدد من الأسر المحتاجة بقيمة تقارب 4 ملايين ريال، وقدمت خدمات صحية بقيمة تقارب نصف مليون ريال، بالإضافة إلى خدمات تقنية للأسر المتضررة تصل إلى 160 ألف ريال، بالإضافة إلى خدمات توعوية وتثقيفية تقترب قيمتها من 22 ألف ريال. وقد قدمت حملات الدعم المجتمعي في المنطقة الشرقية قرابة 10 آلاف خدمة تعليمية، فيما شارك في هذه الجهود أكثر من 6400 متطوع، والعدد في تزايد. وتأتي هذه الجهود التي تحظى بدعم واهتمام سمو أمير المنطقة وسمو نائبه، تفعيلاً لدور القطاع الثالث في دعم الجهود الحكومية، وتأسيساً لمزيد من الأدوار للقطاع في تجاوز هذه الجائحة، والمساهمة الفاعلة في تحقيق رؤية المملكة 2030. يشار إلى أن هذه الجهود حظيت بمشاركة غرفة الشرقية وغرفة الأحساء وغرفة حفر الباطن، والشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية، والتجمع الصحي الأول بالمنطقة، ممثلين عن القطاع الخاص، بالإضافة إلى إدارات المسؤولية الاجتماعية في عدد من شركات القطاع الخاص، والمؤسسات الأهلية والوقفية في المنطقة.