10 يوليو 2020 - 19 ذو القعدة 1441 هـ( 14 زيارة ) .
أشاد الدكتور مصطفى السيد الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية رئيس لجنة تنسيق الجهود القائمة المعنية بتوزيع إسهامات الحملة الوطنية «فينا خير» بالاهتمام الكبير الذي يوليه حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى الرئيس الفخري للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية لتلبية احتياجات المواطنين والحفاظ على صحتهم وسلامتهم في ظل تحدي فيروس كورونا «كوفيد 19»، إذ وجه جلالته بإطلاق حزمة مالية واقتصادية بقيمة 4.3 مليارات دينار بحريني، توحيدا للجهود الوطنية لمواجهة انعكاسات الانتشار العالمي لفيروس كورونا على المستوى المحلي بما يحافظ على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين بالتوازي مع استمرار برامج الدولة ومسيرة عملها تحقيقًا لمساعي التنمية المستدامة لصالح المواطنين، توفير السيولة اللازمة للقطاع الخاص للتعامل مع آثار الأوضاع الراهنة للتصدي للفيروس حفاظًا على النمو المستدام. مثمنًا الجهود الحثيثة للحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء وللجهود الوطنية التي يبذلها فريق البحرين بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء للحد من انتشار فيروس كورونا، من خلال تطبيق كل الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية لمواجهة الفيروس. مشيدًا بجهود سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب رئيس مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية في قيادة حملة فينا خير ودعم سموه الكبير لهذه الحملة. وقال السيد إن التجاوب الكبير الذي حققته الحملة من قبل المواطنين والمقيمين وجهود المتطوعين في مواجهة التحديات الإنسانية ومثابرتهم في أصعب الأوقات لمكافحة فيروس كورونا «كوفيد - 19» وعلى جميع الصعد لخدمة مملكتنا الغالية في مختلف المواقع يعكس وعي وثقافة المواطنين والمقيمين في أهمية التعاون والتضامن لمواجهة هذه الجائحة. معربا عن خالص اعتزازه بالجهود الكبيرة والتضحيات الشجاعة التي يقوم بها جنودنا في الصفوف الأولى من الكوادر الطبية والأمنية وجميع التخصصات الأخرى في هذه الحرب التي نخوضها ضد هذه الجائحة في هذه الظروف الاستثنائية، إذ تم تدارس بعض المقترحات لتكريم وتحفير جميع العاملين في الصفوف الأولى وتخليد دورهم المتميز لخدمة المجتمع في هذه الظروف الصعبة. وبيّن الدكتور مصطفى السيد أنه يجري العمل حاليا على تنفيذ العديد من المشاريع التي تصب في مصلحة المواطنين والمتضررين من جائحة كورنا تشمل دعم الفئات المحتاجة والأسر المنتجة وأصحاب الأعمال غير المسجلين في نظام التقاعد وتوفير حواسيب آلية للطلاب من الأسر المحتاجة والإسهام في تعقيم وتطهير المدن والقرى وتوفير سلال غذائية ضمن مشروع «غذاؤك في بيتك» ودراسة إنشاء مركز لدراسة وعلاج الأوبئة ودعم البرمجيات وتقنيات التعلم عن بعد ودعم الغارمين. كما بيّن الدكتور مصطفى السيد أن لجنة تنسيق الجهود القائمة المعنية بتوزيع إسهامات الحملة الوطنية «فينا خير» وانطلاقًا من الواجب الإنساني ومراعاة للظروف المعيشية التي يمر بها العالم أجمع وتماشيًا مع ما أقرته الحكومة فقد تم العمل على توفير الدعم للعمالة الأجنبية النظامية الملتزمة بالقوانين والإجراءات في مملكة البحرين ومن الفئة المحتاجة والمسجلة في هيئة سوق العمل وذلك ضمن خطة الحملة لمساندة جميع المتضررين المحتاجين بسبب فيروس كورونا وتقديم المساعدة لهم دون تمييز.
9 يوليو 2020 - 18 ذو القعدة 1441 هـ( 23 زيارة ) .
قالت الهيئة العامة للتأمين الاجتماعي انها تولي الأهمية القصوى للحفاظ على حقوق المتقاعدين واستدامة الصناديق التقاعدية لصالح المواطنين وأسرهم، وأوضحت الهيئة أن مجلس إدارة الهيئة استعرض تقرير الخبير الاكتواري بشأن الأوضاع المالية للصناديق التقاعدية وفقاً للبيانات المالية في 31 ديسمبر 2018، وبعد عقده لعدة اجتماعات مع الخبير الاكتواري تم التوصل إلى 10 توصيات عاجلة تم رفعها إلى الحكومة الموقرة، وذلك بهدف إجراء حزمة من الإصلاحات لضمان استدامة الصناديق التقاعدية والتأمينية وقدرتها على الوفاء بالتزاماتها المالية تجاه 95 ألف مواطن، ولمد عمر الصناديق التقاعدية إلى 58 سنة حتى سنة 2086 ، حيث أشار تقرير الخبير الإكتواري إلى أنه من المتوقع نفاد أصول صندوق تقاعد القطاع العام المدني في سنة 2024، ونفاد أصول صندوق تقاعد القطاع الخاص في سنة 2033. وأكدت الهيئة حرصها وفق المسؤوليات المناطة بها حصول المشتركين الحاليين والذي سيحالون للتقاعد بالمستقبل على كافة حقوقهم بعدالة وفق القوانين المعمول بها من خلال تنفيذ الاصلاحات العاجلة و اللازمة لتحقيق استدامة الصناديق لصالح المتقاعدين.
8 يوليو 2020 - 17 ذو القعدة 1441 هـ( 42 زيارة ) .
استقبل الدكتور مصطفى السيد الأمين العام للمؤسسة الخيرية الملكية الطالبتان شهلاء زايد الزياني وليلى السعد، حيث قدمتنا تبرعًا لحملة فينا خير من ريع مشروع تربوي قامتا خلاله بصناعة مجموعة من الإكسسوارات وبيعها لصالح العمل الإنساني ودعم الأسر البحرينية. وأعرب الدكتور مصطفى السيد عن فخره واعتزازه بمستوى جودة المنتجات والهدف النبيل من هذا المشروع وهذه الفكرة التي قامت بها الطالبتان والتي تحفز الآخرين على عمل الخير ومساعدة المحتاجين، متمنيًا لهما التوفيق، كما أثنى على روح التعاون والمشاركة وحب التطوع لخدمة المجتمع, وهو الذي تمتمعت به الطالبتان في المشروع، وحثهما على الاستمرار في هذا النهج وتحفيز زملائهما للمشاركة معهما لخدمة أفراد المجتمع.
4 يوليو 2020 - 13 ذو القعدة 1441 هـ( 27 زيارة ) .
أعلن نائب الدائرة الخامسة بمحافظة العاصمة النائب أحمد السلوم عن إطلاق مبادرة إعادة ترميم البيوت الآيلة للسقوط بدائرته من خلال الجهود الذاتية، مضيفا انه من خلال المجلس التشاوري الخاص بدائرته والذي يترأسه وجه بتشكيل لجنة خاصة ببحث ملف البيوت الآيلة للسقوط ومساعدة المواطنين والذين تم ادراج طلباتهم ضمن مشروع البيوت الآيلة للسقوط ولم يتم تنفيذ طلباتهم، على ان تترأس تلك اللجنة سيدة الأعمال خلود القطان. وأكد السلوم أن تلك المبادرة ستكون لها آثارها الإيجابية وستساهم بشكل فعال في تحريك المشروع مجددًا ليرى النور من خلال وضع خطة زمنية للبدء والانتهاء من المنازل التي سيتم تنفيذها سنويًا، لافتا إلى ان اللجنة رصدت 25 منزلا ايلا للسقوط بالدائرة الخامسة بمحافظة العاصمة، وانه سيتم إطلاق المشروع عبر إعادة ترميم 4 منازل كمرحلة أولى من المنازل المدرجة ضمن قائمة الانتظار لدى أمانة العاصمة. وأضاف أن هناك تنسيقا مشتركا ودائما مع أمانة العاصمة التي تقوم بجهود كبيرة في هذا الجانب من خلال تعاونها المستمر، والقيام بالجانب الخدماتي ومتابعة كافة المشاريع البلدية. وعقدت لجنة البيوت الآيلة للسقوط بالمجلس التشاوري لخامسة العاصمة اجتماعها الأول عن بعد برئاسة خلود القطان لوضع الإطار العام لعمل اللجنة وتوزيع المسؤوليات والمهام على أعضائها، باعتبار أن مشروع البيوت الآيلة للسقوط تم تحويله إلى وزارة الإسكان باشتراطات معينة. وأكدت القطان أن اللجنة ستقوم بدورها من خلال دراسة كافة الطلبات الموجودة والتأكد من استيفائها الشروط ومعاينتها بشكل ميداني، مبينة انه ستكون هناك استمارة بحث حالة لكافة الأسر المدرجة طلباتهم ضمن المشروع للتأكد من ملكية العقار لصاحب الطلب، وذلك لتسهيل كافة الإجراءات المطلوبة والبدء في رسم الخرائط الهندسية بما يلبي حاجة الأسر المستهدفة بالمشروع، إلى جانب الاستفادة من الخرائط التي تم عملها سابقًا ضمن المشروع. الجدير بالذكر ان المجلس التشاوري لخامسة العاصمة التابع لمكتب النائب أحمد صباح السلوم يتكون من 23 عضوًا ممثلين عن كافة المجمعات السكنية بالإضافة إلى أصحاب الخبرة والاختصاص، ويبلغ عدد لجانه 6 لجان.
4 يوليو 2020 - 13 ذو القعدة 1441 هـ( 41 زيارة ) .
تستضيف الجامعة الأهلية الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية الدكتور مصطفى السيد ورئيسة جمعية الصحفيين البحرينية عهدية أحمد في ندوة بعنوان «المسؤولية الاجتماعية في ظل جائحة كورونا» وذلك عبر منصة الجامعة في تطبيق Microsoft Teams في الساعة السادسة من مساء غد الأحد. وتتناول الندوة محاور عدة أهمها التحديات العالمية التي فرضتها الجائحة، والمسؤولية الاجتماعية التي تفرضها هذه التحديات على الشركات والمؤسسات والأفراد، حيث تهدف الندوة إلى تعميم ثقافة المسؤولية الاجتماعية في المجتمع واستعراض دور المؤسسات الوطنية ووسائل الإعلام والقصص الملهمة في هذا المجال والعمل على صناعة شراكات فاعلة ومؤثرة من أجل تعزيز التضامن الاجتماعي في هذه الظروف الصعبة . وبهذه المناسبة قال رئيس لجنة الشراكة المجتمعية بالجامعة الأهلية البروفيسور فؤاد شهاب إن هذه الندوة تأتي لتستوحي من الكلمة السامية لجلالة الملك المفدى أثناء ترؤسه اجتماع المجلس الأعلى للدفاع مؤخرا الدروس والعبر والمثل التي تسير بمملكة البحرين الى شاطئ الأمان بإذن الله تعالى. وأضاف: الكلمة السامية تضمنت أرقى كلمات الشكر والتقدير لجهود الحكومة الموقرة بقيادة سمو رئيس الوزراء وجهود الفريق الوطني لمواجهة الجائحة بقيادة سمو ولي العهد وجهود مؤسستنا العسكرية والأمنية ممثلة في قوة دفاع البحرين ووزارة الداخلية، وجميع العاملين في الصفوف الأمامية من أطباء وكوادر، كما تضمنت الإشارة إلى المسؤولية الفردية والمجتمعية المشتركة وما لها من أهمية قصوى للتغلب على هذه الجائحة. ودعا شهاب أساتذة الجامعة وطلابها وخريجيها وعموم أبناء المجتمع البحريني الى المشاركة في هذه الندوة المهمة، والتي ستتوفر للمشاهدة أون لاين عبر موقع الجامعة الإلكتروني.
3 يوليو 2020 - 12 ذو القعدة 1441 هـ( 41 زيارة ) .
تسلمت المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية تبرعًا من شركة البحرين لتصليح السفن والهندسة لتقديم الدعم والمساندة لأسر المؤسسة. وتسلم التبرع الدكتور مصطفى السيد الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية من الأستاذة نرجس الموسوي مدير إدارة الموارد البشرية بشركة البحرين لتصليح السفن والهندسة. ويأتي هذا التبرع ضمن مساهمة شركة البحرين لتصليح السفن والهندسة في دعم العمل الإنساني الذي تقوم به المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية حرصاً منها على الشراكة المجتمعية لخدمة المجتمع البحريني.
1 يوليو 2020 - 10 ذو القعدة 1441 هـ( 40 زيارة ) .
دعما للجهود الوطنية بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء للحد من انتشار فيروس كورونا، واصلت وزارة الصناعة والتجارة والسياحة جهودها في نشر الوعي ودعم الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، من خلال استكمال المرحلة الثانية من حملة توزيع المعقمات الطبية حيث تم خلال الأسبوعين الماضيين توزيع الدفعة الثانية من المعقمات على عده جهات وفي مختلف محافظات المملكة. وباشرت إدارة التفتيش بوزارة الصناعة والتجارة والسياحة بحملة توزيع المعقمات الطبية، وقامت بتدريب أربع دفعات من المتطوعين ضمن الحملة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا والذي بلغ إجمالي عددهم 362 متطوع. وشملت عملية تدريب المتطوعين اطلاعهم على الدور التوعوي لعملية التفتيش والرقابة، والذي من ضمنها توزيع المنشورات الارشادية باللغات المختلفة والتي تُعنى بشأن الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المطلوبة لمنع انتشار الفيروس، والعمل على توعية المواطنين والمقيمين بأهمية الالتزام بلبس الكمامات، والمحافظة على تدابير التباعد الاجتماعي. وأضافت إدارة التفتيش بأن الحملة لقت استحسان وتقدير من أفراد المجتمع لما لها من أهمية في هذا الوقت ودورها في تعزيز الوقاية من انتشار الفيروس، مقدمة شكرها لشركة ضمان للمطهرات الطبية على تبرعها بالمعقمات.
29 يونيو 2020 - 8 ذو القعدة 1441 هـ( 23 زيارة ) .
بتوجيه من سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس الأمناء استقبل الدكتور مصطفى السيد الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية أبناء شهيد الواجب الوكيل أول جمعة مبارك سالم من مجموعة الواجب العملياتي التابعة لقوة دفاع البحرين ضمن قوات التحالف العربي المشترك في عمليتي عاصفة الحزم وإعادة الأمل، بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة دفاعًا عن الحق والشرعية، وفي بداية اللقاء رحب الدكتور مصطفى السيد بأبناء شهيد الواجب الوطني ونقل لهم خالص تعازي سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وتمنيات سموه لهم بالخير والنجاح في حياتهم ومستقبلهم، سائلا الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان. كما أشاد الدكتور مصطفى السيد بما قام به شهيد الواجب الوطني الوكيل أول جمعة مبارك سالم من دور سامي للدفاع عن منجزات ومكتسبات مملكتنا الغالية، مؤكدا أن التضحية الجليلة التي قدمها الشهيد من أجل سيادة وأمن البحرين وأبنائها لن تنسى أبدًا، وهي محل تقدير واعتزاز من الجميع، لكون ما قام به للمملكة هو أعلى مراتب الولاء والانتماء لتراب هذا الوطن العزيز على قلوبنا جميعًا، مشيرًا إلى أن أبناء شهيد الواجب الوطني هم أبناء جلالة الملك وجلالته والد الجميع، ويسعى دومًا من أجل توفير احتياجاتهم ومتطلباتهم تقديرًا لتضحيات الشهداء المخلصين، وذلك بما يوفر لهم الحياة الكريمة. وتبادل مصطفى السيد الأحاديث الأبوية مع أبناء شهيد الواجب الوطني الوكيل أول جمعة مبارك سالم، واطمأن عليهم، وقدم لهم النصح بالاهتمام بدراستهم ومستقبلهم، وأن يتحلوا بأخلاق والدهم البطل الذي زرع فيهم الحب والولاء لهذه الأرض الغالية وقدم حياته فداء لها. من جانبهم، تقدمت أسرة شهيد الواجب الوطني الوكيل أول جمعة مبارك سالم بخالص الشكر والتقدير إلى القيادة وإلى شعب البحرين الكريم الذي أحاطهم بكل محبة وتقدير، مؤكدين أنهم لن ينسوا هذه المواقف الكريمة من قبل الجميع، وعلى رأسهم والد الجميع جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد الأمين النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، وجميع أفراد شعب البحرين الكريم، الذين أحاطوهم بكل محبة ومودة، كان لها الأثر الكبير في قلوبهم مما خفف عنهم المصاب الأليم والموقف الصعب الذي مروا به جراء فقد العائل والوالد، وكان لمثل هذه المواقف الأبوية والمحبة الكبيرة كالبلسم على قلوبهم. وفي ختام اللقاء أكد مصطفى السيد أن قلوب الجميع قبل الأبواب مفتوحة لهم، وأنهم أبناء لجلالة الملك المفدى، وستعمل المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية على تقديم الرعاية لهم في جميع المجالات.
29 يونيو 2020 - 8 ذو القعدة 1441 هـ( 37 زيارة ) .
أعلنت جمعية الهلال الأحمر البحريني عزمها تنظيم حملة إعلامية للتعريف بإنجازات مملكة البحرين على صعيد العمل الإغاثي والإنساني الدولي على مدى الخمسين عاما الماضية، وذلك بمناسبة احتفال الجمعية بمرور خمسين عام على تأسيسها كواحدة من أقدم جمعيات العمل الأهلي التطوعي الإنساني في البحرين والمنطقة. وقال السيد مبارك الحادي الأمين العام لجمعية الهلال الأحمر البحريني بالوكالة المدير العام للجمعية إن هذه الحملة ستشمل إعداد وإصدار العديد من المطبوعات والكتيبات ذات الصلة، وإنتاج أفلام تسجيلية والوثائقية، ونشر تقارير إعلامية، باللغتين العربية والإنكليزية، وتوزيعها على الشركاء في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر التي تضم كشبكة إنسانية عالمية نحو 80 مليون شخص حول العالم، إضافة إلى 195 جمعية وهيئة هلال أحمر في مختلف الدول. وأضاف الحادي أن محتوى الحملة سيركز على مساهمات جمعية الهلال الأحمر البحريني كممثل عن البحرين في تقديم العون الإغاثي والإنساني داخل وخارج مملكة البحرين، مع التركيز بشكل خاص على المساعدات الدولية، حيث قدمت البحرين على مدى الأعوام الماضية مساعدات إغاثية لمناطق منكوبة في أكثر من 33 دولة ومنطقة من العالم، أصابتها كوارث طبيعية مثل الفيضانات أو الزلازل أو الأوبئة، أو حروب ونزعات، إضافة إلى مساعدات البحرين للنازحين واللاجئين في المنطقة والعالم. وقال " تعمل الجمعية تلبية معظم نداءات الإغاثة الصادرة عن الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر والأمانة العامة لمنظمة جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر العربية للمساهمة الممكنة مع الجمعيات الوطنية لتقديم المساعدات المادية والعينية للدول المنكوبة والمتضررة من جراء الكوارث الطبيعية والحروب في إغاثة الدول العربية والإسلامية المنكوبة مما كان له أثر بارز على المستوى الدولي". وأوضح الحادي أنه كان مقررا أن تتضمن فعاليات الاحتفال بالذكرى الخمسين لتأسيس جمعية الهلال الأحمر البحريني العديد من الأمور التي ترقى لمكانة مملكة البحرين على الخارطة الدولية للعمل الإغاثي والإنساني، لكن الجمعية قررت الاحتفاء بهذا المناسبة بما يراعي الإجراءات الاحترازية المتبعة للوقاية من عدوى فايروس "كوفيد19". لكنه أضاف "تتطلع الجمعية بعد تجاوز البلاد للجائحة بإذن الله إلى إقامة حفل يلائم هذه المناسبة الكبيرة، ويشمل على تكريم شخصيات أثرت الجمعية بمساندتها، وكذلك تكريم الأعضاء القدامى تقديرا لخدماتهم الجليلة". هذا وكان أول اجتماع للجنة التأسيسية لجمعية الهلال الأحمر البحريني انعقد في قاعة بلدية المنامة في يوم 28 يناير 1970 حيث تكونت من 24 عضوا مؤسسا اختيروا من كبار رجال الأعمال التجار وموظفي الدولة، وتأسست الجمعية وسجلت لدى الجهات الحكومية المختصة وصدرت براءة التأسيس من حضرة صاحب السمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة أمير البلاد رحمه الله، بتاريخ 29 يونيو 1970، وجرى الاعتراف الدولي بها من قبل اللجنة الدولية للصليب الأحمر والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر في 14 سبتمبر 1972 وصارت جمعية الهلال الأحمر البحريني هي العضو رقم 116 في المجموعة الدولية.
28 يونيو 2020 - 7 ذو القعدة 1441 هـ( 49 زيارة ) .
أعلنت جمعية الهلال الأحمر البحريني عزمها تنظيم حملة إعلامية للتعريف بإنجازات مملكة البحرين على صعيد العمل الإغاثي والإنساني الدولي على مدى الخمسين عاما الماضية، وذلك بمناسبة احتفال الجمعية بمرور خمسين عاما على تأسيسها كواحدة من أقدم جمعيات العمل الأهلي التطوعي الإنساني في البحرين والمنطقة. وقال الأستاذ مبارك الحادي الأمين العام لجمعية الهلال الأحمر البحريني بالوكالة المدير العام للجمعية إن هذه الحملة ستشمل إعداد وإصدار العديد من المطبوعات والكتيبات ذات الصلة، وإنتاج أفلام تسجيلية ووثائقية، ونشر تقارير إعلامية، باللغتين العربية والإنجليزية، وتوزيعها على الشركاء في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر التي تضم كشبكة إنسانية عالمية نحو 80 مليون شخص حول العالم، إضافة إلى 195 جمعية وهيئة هلال أحمر في مختلف الدول. وأضاف الحادي أن محتوى الحملة سيركز على مساهمات جمعية الهلال الأحمر البحريني كممثل عن البحرين في تقديم العون الإغاثي والإنساني داخل وخارج مملكة البحرين، مع التركيز بشكل خاص على المساعدات الدولية، إذ قدمت البحرين على مدى الأعوام الماضية مساعدات إغاثية لمناطق منكوبة في أكثر من 33 دولة ومنطقة من العالم، أصابتها كوارث طبيعية مثل الفيضانات أو الزلازل أو الأوبئة، أو حروب ونزاعات، إضافة إلى مساعدات البحرين للنازحين واللاجئين في المنطقة والعالم. وقال: «تعمل الجمعية على تلبية معظم نداءات الإغاثة الصادرة عن الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر والأمانة العامة لمنظمة جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر العربية للمساهمة الممكنة مع الجمعيات الوطنية لتقديم المساعدات المادية والعينية للدول المنكوبة والمتضررة من جراء الكوارث الطبيعية والحروب في إغاثة الدول العربية والإسلامية المنكوبة مما كان له أثر بارز على المستوى الدولي». وأوضح الحادي أنه كان مقررا أن تتضمن فعاليات الاحتفال بالذكرى الخمسين لتأسيس جمعية الهلال الأحمر البحريني العديد من الأمور التي ترقى إلى مكانة مملكة البحرين على الخارطة الدولية للعمل الإغاثي والإنساني، لكن الجمعية قررت الاحتفاء بهذا المناسبة بما يراعي الإجراءات الاحترازية المتبعة للوقاية من عدوى فيروس «كوفيد19». وأضاف: «تتطلع الجمعية بعد تجاوز البلاد للجائحة بإذن الله إلى إقامة حفل يلائم هذه المناسبة الكبيرة، ويشتمل على تكريم شخصيات أثرت الجمعية بمساندتها، وكذلك تكريم الأعضاء القدامى تقديرا لخدماتهم الجليلة».
25 يونيو 2020 - 4 ذو القعدة 1441 هـ( 38 زيارة ) .
شاركت الشيخة عائشة بنت علي آل خليفة الوكيل المساعد للرعاية والتأهيل الاجتماعي بوزارة العمل والتنمية الاجتماعية، في اجتماع كبار مسؤولي الدول العربية المعنيين بملف مواجهة آثار جائحة كورونا (كوفيد-19) على الأشخاص ذوي الإعاقة في الدول العربية، الذي عقدته لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية الاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) اليوم عبر الاتصال الإلكتروني المرئي، وذلك بالتعاون مع جامعة الدول العربية، والمنظمة العربية للأشخاص ذوي الإعاقة (ذوي العزيمة)، وبمشاركة ممثلين من جامعة الدول العربية، والمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة المعني بالإعاقة. ويهدف الاجتماع إلى التنسيق مع الشركاء والحكومات حول التصدي لتداعيات جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19)، وتأثيرها على الأشخاص ذوي الإعاقة (ذوي العزيمة)، والتعرف على المبادرات الوطنية في هذا الشأن، وتوفير منصة للاطلاع على التجارب المختلفة والآليات التي تضعها الدول لحماية المجتمعات من هذه الجائحة وآثارها الصحية والاجتماعية والاقتصادية على هذه الفئة خدمة لهم وتمكينهم وإدماجهم في المجتمع. واستعرضت الوكيل المساعد للرعاية والتأهيل الاجتماعي خلال الاجتماع جهود مملكة البحرين في رعاية وحماية الأشخاص ذوي الإعاقة (ذوي العزيمة) في ظل الظروف الاستثنائية العالمية، والذين يبلغ عددهم نحو 12 ألفاً، حيث استمرت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في تقديم خدمات شاملة لهم تتمثل في صرف المخصص المادي الشهري بواقع 100 دينار شهرياً، فضلاً عن استمرار تقديم خدمات الرعاية والتأهيل للأشخاص ذوي الإعاقة من جملة من الخدمات المساندة الأخرى والبرامج المتنوعة التي تم توفيرها للفئة المذكورة، وذلك من خلال المراكز التأهيلية الحكومية والأهلية والخاصة، وذلك عبر تفعيل خدمة التعلم والتدريب عن بعد، بعد تعليق الحضور فيها منذ فبراير الماضي وحتى منتصف يونيو الجاري، لحماية الطلاب والحفاظ على صحتهم، حيث تم تطبيق الدروس الإلكترونية وجلسات التأهيل من خلال أنظمة التعليم عن بعد، موضحة أن إجمالي عدد الطلاب من ذوي الإعاقة المستفيدين من هذه المراكز يبلغ 1562 طالباً مستفيداً من ستة مراكز حكومية، و15 من المراكز التأهيلية الأهلية التي تدار من خلال منظمات المجتمع المدني وتدعمها الوزارة سنوياً بمبلغ مليون و200 ألف دينار، و18 مركزاً تأهيلياً خاصاً. وأشارت الشيخة عائشة بنت علي آل خليفة إلى استمرار الشراكة المجتمعية مع المنظمات الأهلية في تشغيل الوحدات المتنقلة لذوي الإعاقة والاستمرار في تقديم خدمة تدريب السياقة لهم بالشراكة مع الإدارة العامة للمرور في وزارة الداخلية، لافتة إلى أن الوزارة مستمرة في البت في طلبات المواطنين في خدمة مخصص الإعاقة، وخدمة توفير الأجهزة والمعينات لهم، فضلاً عن التنسيق والتعاون مع هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية لتدشين بطاقة الهوية الوطنية للمواطن والمدمجة بها نوعية الإعاقة. وتم خلال الاجتماع بحث الجهود المبذولة من كافة الجهات المعنية لمساندة ودعم الأشخاص ذوي الاعاقة في الوقت الراهن، فضلاً عن عرض نتائج المسح الذي أجرته لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية الاجتماعية لغربي آسيا (الاسكوا) التي اتخذتها الحكومات العربية والمواد التوعوية التي تم إصدارها والتي تستهدف الأشخاص ذوي الإعاقة، والمنشورة على المواقع الإلكترونية، الى جانب دور جامعة الدول العربية في تعزيز الجهود الرامية لضمان شمولية السياسات الاقتصادية والاجتماعية المتخذة لاحتياجات الأشخاص ذوي الإعاقة أثناء الجائحة وبعدها.
23 يونيو 2020 - 2 ذو القعدة 1441 هـ( 37 زيارة ) .
أمر سمو الشيخ ناصر بن حمد ال خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الانسانية وشؤون الشباب مستشار الامن الوطني رئيس المجلس الاعلى للشاب والرياضة بدعم وتسهيل العقبات امام النشاط التجاري الشبابي خاصة عربات الاطعمة المتنقلة (Foodtruck). ووجه سموه بعقد اجتماع بين وزارة شؤون الشباب والرياضة ووزارة الاشغال والبلديات والتخطيط العمراني ووزارة الصناعة والتجارة والسياحة والمحافظة الجنوبية ومديرية امن المنطقة الجنوبية وممثلين عن الشباب ملاك عربات الاطعمة المتنقلة (Foodtruck) وذلك في مقر المجلس الاعلى الشباب والرياضة لتنظيم النشاط التجاري الشبابي ودعمه والعمل على وضع الاطر والنظم وتطوير البنية التحتية لإنعاش هذا القطاع. كما وجه سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة المعنيين برفع تقرير عن نتائج ما تم التوصل له من حلول تهدف الى انعاش هذا القطاع والحفاظ على المكتسبات وحماية ودعم مصالح ومبادرات الشباب وحماية مشروعاتهم.
22 يونيو 2020 - 1 ذو القعدة 1441 هـ( 46 زيارة ) .
شارك المجلس الأعلى للمرأة في «ملتقى وجائزة المسؤولية المجتمعية للأسرة العربية» الذي أقيم على مدى يومين خلال الفترة من 20-21 يونيو 2020 تحت عنوان «مسؤولية استقرار الأسرة العربية في مرحلة ما بعد جائحة كورونا… أطر وأدوار»، وبتنظيم كل من منظمة الأسرة العربية، والشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية، والاتحاد الدولي للمسؤولية المجتمعية. وخلال جلسة العمل الأولى استعرضت الشيخة دينا بنت راشد آل خليفة القائم بأعمال مساعد الأمين العام للمجلس «دور المجلس الأعلى للمرأة في سرعة الاستجابة لما تمر به المملكة من ظروف استثنائية ومواكبة للأحداث والذي كان من منطلق اختصاصاته في اقتراح السياسة العامة في مجال تنمية وتطوير شئون المرأة وتنفيذاً للخطة الوطنية لنهوض المرأة البحرينية المبنية على أساس استشراف المستقبل والاستعداد له والاستباقية والمرونة في التخطيط والتنفيذ وإدارة المخاطر والتحديات مع الاعتماد على آليات مبتكرة مرتبطة بالتحول الرقمي وإدارة المعرفة والتكنولوجيا. وأشارت خلال مشاركتها عن بعد في هذا الملتقى إلى دور المجلس في تعزيز العمل بين فئات المجتمع بروح فريق البحرين الواحد بالتعاون مع العديد من مؤسسات القطاعات المختلفة من خلال اطلاق حملة «متكاتفين.. لأجل سلامة البحرين كاستجابة لاحتياجات المرأة والأسرة البحرينية الطارئة في رفع جاهزية الأسر والتأقلم مع الظروف الراهنة ودعماً للجهود الوطنية المتنامية على كافة الأصعدة لضمان استمرارية وفاعلية الأداء المؤسسي الرسمي، وبهدف تقديم كل ما يلزم لدعم ومساندة المرأة البحرينية وخصوصاً المعيلة لأسرتها لتحقيق الاستقرار النفسي والاجتماعي لجميع أفراد الأسرة وتعزيز الثقافة المجتمعية الواعية في توظيف الخيارات المتاحة للارتقاء بجوانب الحياة الصحية، والنفسية، والاجتماعية، والبيئية بما ينعكس على رفع جودة حياة الأسرة والمجتمع، معتبرة هذا التجمع الافتراضي فرصة للتعريف بجهود مملكة البحرين بشكل عام والمجلس بشكل خاص في مواجهة الجائحة على المستوى الدولي. شارك في «ملتقى وجائزة المسؤولية المجتمعية للأسرة العربية» على مدى يومين عدد من المتحدثين من الخبراء من دول عربية عديدة، تناولوا عددا من المحاور وأوراق العمل من بينها الاستقرار الأسري ومسؤولية مكونات المجتمع في تحقيقه واستدامته، واستقراء للآثار الاجتماعية والنفسية والاقتصادية والتعليمية لجائحة كورونا على الأسرة العربية، وأبرز سمات التغيرات الحاصلة في بنية الأسرة العربية في مرحلة ما بعد جائحة كورونا وانعكاساتها على واقع اتجاهات الاستقرار الأسري، ومقترح منهجي لتعزيز استقرار الأسرة العربية في ظل المتغيرات المحلية والعالمية لمرحلة ما بعد جائحة كورونا».
22 يونيو 2020 - 1 ذو القعدة 1441 هـ( 34 زيارة ) .
في إطار التزامها بالمسؤولية والشراكة المجتمعية وقع الرئيس التنفيذي لكلية البحرين التقنية (بوليتكنك البحرين) الدكتور جيف زابودسكي، مذكرة تفاهم مع جمعية حفظ النعمة يمثلها الرئيس التنفيذي للجمعية السيد أحمد الكويتي. وبموجب هذه المذكرة ستتيح الجمعية الفرصة لطلبة البوليتكنك للمساهمة بمشاريع تسهم في إيجاد حلول للمشكلات التي تواجهها الجمعية وتيسر سير عملها. كما يهدف الطرفان من خلال المذكرة إلى التشجيع على العمل الخيري والتطوعي من خلال تنظيم حملات لجمع التبرعات العينية، بالإضافة إلى تنظيم الندوات التوعوية والفعاليات التطوعية. ومن جهته أكد الدكتور زابودسكي أن هذا التعاون يأتي من منطلق حرص البوليتكنك على تقديم الدعم والمساندة للمجتمع، وإشراك طلبتها ومنتسبيها بما يتماشى مع خطتها الاستراتيجية 2020-2024, مشيدًا بالدور المتميز الذي تقوم به جمعية حفظ النعمة في تعزيز العطاء ونشر روح الإنسانية والتنمية المجتمعية المستدامة من خلال عملها على استثمار النعمة بالشكل الأمثل والأنشطة الخيرية والاجتماعية المتنوعة. وبدوره عبّر الرئيس التنفيذي للجمعية السيد أحمد الكويتي عن سعادته بالتعاون مع البوليتكنك، الذي من شأنه أن يكون له دور بارز في تحقيق الأهداف المشتركة، وأهمها رفع مستوى الوعي لدى أفراد المجتمع في مملكة البحرين، ومنهم الطلبة، في المحافظة على النعمة، وتشجيعهم على العمل الخيري والتطوعي.
20 يونيو 2020 - 28 شوال 1441 هـ( 43 زيارة ) .
تنفيذًا لتوصيات لجنة تنسيق الجهود للحملة الوطنية «فينا خير» المعنية بتوزيع المساعدات سلمت المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية وزارة الداخلية 10 آلاف كمامة من النوع المميز القابل للاستخدام عدة مرات والتي أنتجتها المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية بالتعاون مع الأسر المنتجة المنتسبة إلى المؤسسة، وذلك من أجل توزيعها على المحتاجين وفق مرئيات الوزارة تحقيقًا للأهداف السامية التي انطلقت الحملة من أجلها. وبهذه المناسبة قال الدكتور مصطفى السيد الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية رئيس لجنة تنسيق الجهود القائمة في الحملة الوطنية «فينا خير» إن هذه المبادرة تأتي دعما للجهود الوطنية المباركة للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد-19) بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، وتنفيذًا لتوجيهات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية، موضحا أن التعاون مع وزارة الداخلية مستمر من خلال تنفيذ مبادرات حملة «فينا خير» من خلال العديد من المشاريع والتي كان آخرها مبادرة «غذاؤك في بيتك» والتي تم من خلالها توزيع السلال الغذائية على المحتاجين من المواطنين والمقيمين والأسر البحرينية المحتاجة، إضافة إلى توزيع كمامات من قبل وزارة الداخلية على المحتاجين من المواطنين والمقيمين. وبين السيد أن المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية مستمرة في تنفيذ مبادرة انتاج كمامات الوجه بالتعاون مع الأسر المنتجة المنتسبة إلى المؤسسة ومجموعة من مشاغل الخياطة وبإشراف من وزارة الصحة من أجل توفيرها للمحتاجين للمساهمة في الحفاظ على صحة وسلامة الجميع. الجدير بالذكر أن لجنة التنسيق والمتابعة لحملة فينا خير المعنية بتوزيع المساعدات تعمل على تنفيذ حزمة من المشاريع تصب في مصلحة المواطنين والمتضررين من جائحة كورنا بميزانية قدرها 17.43 مليون دينار تشمل دعم الفئات المحتاجة والأسر المنتجة وأصحاب الأعمال غير المسجلين في نظام التأمينات وتوفير حواسيب آلية للطلاب من الأسر المحتاجة والمساهمة في تعقيم وتطهير المدن والقرى وتوفير سلال غذائية ضمن مشروع «غذاؤك في بيتك» ودراسة إنشاء مركز لدراسة وعلاج الأوبئة ودعم البرمجيات وتقنيات التعلم عن بعد ودعم الغارمين.
20 يونيو 2020 - 28 شوال 1441 هـ( 42 زيارة ) .
أشاد وزير العمل والتنمية الاجتماعية جميل بن محمد علي حميدان بجهود الأسر البحرينية المنتجة والمتدربات من خريجات الدورات التدريبية في المراكز الاجتماعية، الذين تطوعوا لإنتاج 100 ألف من الكمامات الوقائية كمرحلة أولى وكمبادرة وطنية في إطار الجهود الوطنية للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19)، وذلك بدعم من الوزارة من حيث توفير المواد الخام وأماكن العمل وفق اشتراطات التباعد الاجتماعي، بحيث يتم توزيعها مجانا على كل المواطنين والمقيمين، وبمواصفات مطابقة للاشتراطات الصحية الصادرة عن وزارة الصحة. وأبدى حميدان اعتزازه بالمواطن البحريني المتطوع كل بحسب موقعه ومسؤوليته، وقد أثبتت الأسر البحرينية المنتجة المبادرة في حملة صناعة الكمامات من غير مقابل وفي الكثير من المواقع مسؤوليتها ومبادرتها في الوقوف والتصدي لأي عارض أو حدث طارئ يستدعي مشاركتهم ووقوفهم صفا واحدا مع باقي شرائح المجتمع، وهو شيء ليس بغريب على المواطن البحريني الذي اعتاد على التطوع والعطاء في كل الميادين التي يحتاج إليها الوطن. وقال حميدان إن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية والمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية توليان الأسر البحرينية المنتجة اهتماما بالغا، وتحرصان على دعمهما بكل السبل من التدريب وتطوير منتجاتها وتسويقها، وذلك بهدف تشجيعهم على مواصلة العمل والإنتاج، ومن ثم الإسهام في رفع مستواها المعيشي، ورفع دخلها، في إطار تعزيز الاتجاه نحو تشجيع رواد الأعمال. وفي سياق متصل أشاد حميدان بدور المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية وشركة البحرين للاتصالات (بتلكو)، وغيرها من الجهات الرسمية والأهلية في تشجيع المبادرة ودعم المتطوعات لإنتاج الكمامات وتوزيعها بالتعاون مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية على أفراد المجتمع والعمالة الوافدة، مؤكدا أن هذا النهج يؤكد التفاعل الإيجابي بين أطراف المجتمع، والشراكة المجتمعية الفاعلة التي تصب في خدمة المجتمعات والمواطنين والمقيمين. وأكد حميدان أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تكفلت بتوفير المواد الخام الخاصة بإنتاج الكمامات للمتطوعات، وكذلك توفير مواقع العمل الآمنة والصحية لهن، فيما تكفلت المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية وشركة (بتلكو) بدعم المتطوعات، إذ تم إنتاج ما يقارب 40 ألف كمامة حتى الآن، ولا يزال العمل مستمرا لتلبية الطلب المتزايد، وخاصة بعد إصدار القرارات الصحية المؤكدة ارتداء الكمامات بصفة مستمرة في مواقع العمل وجميع الأماكن العامة، موضحا أن عددا من الجمعيات الأهلية قامت كذلك بالاتفاق مع الوزارة على توزيع الكمامات التي يتم إنتاجها على المواطنين والمقيمين. وأشار وزير العمل والتنمية الاجتماعية إلى الخطة الشاملة التي تم وضعها لتوزيع الكمامات مجانا على المواطنين والمقيمين، وذلك في إطار الشراكة المجتمعية وتنسيق الجهود الوطنية بالتعاون مع الهيئات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني والأفراد ذوي النشاط المجتمعي.
19 يونيو 2020 - 27 شوال 1441 هـ( 50 زيارة ) .
بمناسبة اليوم العالمي لمرضى فقر الدم المنجلي «السكلر» الذي أطلقته منظمة الصحة العالمية في 19 يونيو من كل عام، وفي حفلٍ افتراضي أقامته جمعية البحرين لرعاية مرضى السكلر دشن جميل بن محمد علي حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية مبادرة «كُن» عبر كلمة افتتاحية عن بُعد، وجه فيها شكره الكبير إلى القيادة الحكيمة على رعايتها لمرضى السكلر في البحرين وللأمين العام للجمعية زكريا الكاظم وأعضاء مجلس الإدارة على جهودهم المتواصلة لتمكين مرضى السكلر في المجتمع عبر عدت محطات ومبادرات وأعمال متواصلة طوال العام، إذ عبر حميدان عن سعادته بمشاركته في تدشين مبادرة «كُن» لهذا العام، وبيَّن الوزير أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تعتز بالمشاركة في مثل هذه المبادرات وبالخصوص مع جمعية السكلر التي وضعت بصماتها الطيبة على المرضى والمجتمع في البحرين وهي من الجمعيات النموذجية التي تنطوي تحت مظلة وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، واختتم سعادة الوزير كلمته بتأكيد دعمه لمرضى السكلر في البحرين وفق قرارات تخفيض ساعتين عمل للمرضى ذات طبيعة عمل تحتاج إلى ذلك. من جهتها شاركت وزيرة الصحة فائقة بنت سعيد الصالح في كلمةٍ لها في الحفل الافتراضي لمبادرة «كُن» وتحدثت عن العمل الذي تقوم به وزارة الصحة بالشراكة مع جمعية البحرين لرعاية مرضى السكلر ومن خلال الجهود والتوجيهات التي يصدرها صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، عبر متابعته الدائمة لكل ما يتعلق بصحة المواطنين والمقيمين وبالخصوص مرضى السكلر عبر تذليل الصعوبات التي تواجههم، كما عبرت الوزيرة خلال الكلمة عن سعادتها في المشاركة في تدشين مبادرة «كُن» التي أطلقتها جمعية السكلر، ودعت المرضى إلى أن يضربوا أروع الأمثلة في عملهم وعطائهم بالمجتمع. معبرةً عن دعمها الكبير للمرضى والجهود الجمعية في تحسين جودة حياة المرضى. من جانبه تقدم الأمين العام لجمعية البحرين لرعاية مرضى السكلر بشكره وتقديره للقيادة الحكيمة في البحرين ولسعادة وزير العمل والتنمية الاجتماعية لرعايته المبادرة ولوزيرة الصحة على مشاركتها في تدشين المبادرة، معربًا عن ثقته الكبيرة في زيادة الجهود المبذولة من جميع الجهات الحكومية والأهلية لدعم مرضى السكلر في البحرين.
18 يونيو 2020 - 26 شوال 1441 هـ( 50 زيارة ) .
أصدر سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية، توجيهات سموه الكريمة للجنة التنسيق والمتابعة لحملة فينا خير المعنية بتوزيع المساعدات لدعم الغارمين ممن صدر بحقهم أحكام قضائية من المعسرين والمتعثرين ضمن مشروع فاعل خير بالتعاون مع وزراة الداخلية ووزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف. وبهذه المناسبة صرح سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بأنه يأتي هذا التوجيه لدعم المواطنين البحرينيين الغارمين ممن صدر بحقهم أحكام قضائية من المعسرين والمتعثرين، وذلك اقتداء وتقديراً واعتزازاً بالمواقف والمبادرات الإنسانية لسيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، والجهود الكريمة من قبل الحكومة الموقرة بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله، وتماشياً مع الجهود الوطنية لـ "فريق البحرين" بقيادة سيدي صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله، والتي تلقى تقديراً وتجاوباً مجتمعياً كبيراً، ضمن الجهود الكبيرة للحد من انتشار فيروس كورونا، والنجاح الباهر الذي حققته الحملة الوطنية "فينا خير" ومراعاة للظروف الإنسانية للمواطنين البحرينيين الغارمين الذين اضطرتهم الظروف للوصول إلى وضع مؤسف رغم عن إرادتهم، ومن منطلق الحرص المخلص على ادخال الفرحة والبهجة على قلوبهم وقلوب أسرهم. من جانبه تقدم الدكتور مصطفى السيد الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية رئيس لجنة تنسيق الجهود والمتابعة المعنية بتوزيع المساعدات في الحملة الوطنية فينا خير بخالص الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة على هذه اللفتة الإنسانية الكريمة من سموه تجاه فئة هامة من المواطنين البحرينيين الغارمين ممن صدر بحقهم أحكام قضائية من المعسرين والمتعثرين، حيث تعكس هذه التوجيهات الدور الإنساني الكبير الذي يقوم به سمو الشيخ ناصر انطلاقاً من المهام التي يضطلع بها سموه كممثل لسيدي جلالة الملك للأعمال الإنسانية وكرئيس لمجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية والتي يقودها سموه بكل كفاءة واقتدار، ولتجسد حرص سموه المخلص على ضرورة توجيه مساهمات المواطنين والمقيمين في حملة فينا خير لمساندة إلى مستحقيها من أصحاب الحالات الإنسانية والمتضررين جراء الأوضاع الراهنة والعاجلة في ظل ما يمر به العالم أجمع من ظروف استثنائية غير مسبوقة. وبين الدكتور مصطفى السيد بأنه بناء على هذه التوجيهات الكريمة من قبل سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، تم التنسيق مع وزراة الداخلية ووزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف حيث تم تخصيص مبلغ وقدره 330 ألف دينار من مساهمات الحملة الوطنية "فينا خير" لصالح مشروع فاعل خير الذي أطلقته وزارة الداخلية لتمكين أصحاب الأيادي البيضاء من التبرع بمبالغ مالية لصالح المعسرين والمتعثرين، ممن صدر بحقهم أحكام قضائية بعد دراسة أوضاع المحكومين المعسرين والمتعثرين وإدراجهم في البرنامج بحسب الضوابط والاشتراطات لمستحقيها بعد التدقيق على هذه الحالات والتأكد من توافر الاشتراطات اللازمة في هذا الشأن. وقال الدكتور مصطفى السيد بأن هذا الدعم يأتي ضمن المرحلة الثالثة من لجنة التنسيق والمتابعة لحملة فينا خير المعنية بتوزيع المساعدات حيث اعتمد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة حزمة من المشاريع التي تصب في مصلحة المواطنين والمتضررين من جائحة كورنا بميزانية قدرها 17,43 مليون دينار تشمل دعم الفئات المحتاجة والأسر المنتجة وأصحاب الأعمال غير المسجلين في نظام التأمينات وتوفير حواسيب آلية للطلاب من الأسر المحتاجة والمساهمة في تعقيم وتطهير المدن والقرى وتوفير سلال غذائية ضمن مشروع غذاؤك في بيتك ودراسة إنشاء مركزاً لدراسة وعلاج الأوبئة ودعم البرمجيات وتقنيات التعلم عن بعد ودعم الغارمين كما ذكر عاليه.
16 يونيو 2020 - 24 شوال 1441 هـ( 42 زيارة ) .
أكد الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم أن لمملكة البحرين تجربة رائدة وجديرة بالتقدير في مجال دمج ذوي الاحتياجات الخاصة في المدارس الحكومية، بشهادة منظمات وجهات دولية معتبرة في هذا المجال، حيث شملت هذه التجربة فئات عديدة من هؤلاء الطلبة، وأثمرت عن نتائج مشرفة تبعث على الفخر والاعتزاز، ومن ضمنهم الطلبة المكفوفون الذين وفرت لهم المملكة خدمات تعليمية نوعية، لضمان حصولهم على حقهم في التعليم، أسوةً بأقرانهم الأصحاء. وأشار الوزير في تصريح خاص لـ"أخبار الخليج" إلى أن عدد الطلبة المكفوفين المدمجين يبلغ حاليًا 33 طالبًا وطالبة موزعين على 28 مدرسة بمختلف المحافظات، ويدعم عملية تعليمهم 17 معلمًا مساندًا من الكوادر المؤهلة والمتخصصة في مجال رعاية هذه الفئة من الطلبة، والذين يقومون بزيارات ميدانية مستمرة للمدارس، لتقديم خدمات تعليمية وإرشادية، بالتنسيق مع المعهد السعودي البحريني للمكفوفين. وأوضح الوزير أن الخدمات التي تقدمها الوزارة لهذه الفئة من الطلبة عديدة، ومنها توفير جميع الكتب الدراسية بلغة "برايل"، وتزويد المدارس باللوحات الإرشادية المكتوبة بهذه اللغة، وتوفير آلات "برايل" للطلبة ومعلميهم، إضافةً إلى الحواسيب الناطقة وأجهزة "برنتو" الخاصة بالمكفوفين، كما دشنت الوزارة في عام 2017 مطبعة "برايلو 650" في نسختها الجديدة بالمعهد السعودي البحريني للمكفوفين، والتي تعد من أحدث وأكبر المطابع الإلكترونية المخصصة لطباعة الكتب والمذكرات الدراسية والامتحانات والنشرات الإرشادية وغيرها من المطبوعات بلغة "برايل"، ويستفيد من خدماتها المتطورة جميع الطلبة المكفوفين بمملكة البحرين. هذا وقد مرت تجربة المملكة في مجال رعاية وتعليم وتأهيل المكفوفين بمحطات رئيسة، بدءًا بافتتاح معهد النور للمكفوفين سنة 1974 الذي تحول لاحقا إلى المعهد السعودي البحريني للمكفوفين، ثم تم دمج الطلبة في المدارس الحكومية للمرحلة الثانوية سنة 1981، حيث حققت هذه الدفعة المراكز الأولى في نتائج الثانوية العامة، ثم تم دمجهم في المدارس الحكومية للمرحلة الاعدادية سنة 2006، ثم في المدارس الحكومية للمرحلة الابتدائية سنة 2011. كلمات دالة
16 يونيو 2020 - 24 شوال 1441 هـ( 43 زيارة ) .
أشاد السيد علي بن الشيخ عبدالحسين العصفور محافظ المحافظة الشمالية بتوجيهات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية، لدعم الأسر والمواطنين البحرينيين والمحتاجين والمتضررين من جائحة كورونا كوفيد 19 من خلال حملة "فينا خير"، معتبراً أن توزيع السلال الغذائية ضمن حملة "غذاؤك في بيتك" التي أطلقتها المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية بالتعاون مع وزارة الداخلية، تسهم في التخفيف من آثار الجائحة، مثمناً المساعي الإنسانية التي يقوم بها النائب د. عبدالله الذوادي و النائب باسم المالكي في إيصال عدد من السلال للأسر المتعففة في مدينة حمد. جاء ذلك خلال لقاء المحافظ مع النائبين الذوادي والمالكي بحضور العميد خالد بن ربيعة سنان الدوسري نائب المحافظ، وذلك أثناء استلام النائبين لعدد من السلال الغذائية، حيث أشاد المحافظ بالتعاون القائم بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، معتبراً أن العمل الإنساني وإيصال المساعدات للمحتاجين يأتي حرصاً على مساندة المجتمع في التخفيف من آثار الجائحة، مؤكداً السعي في إيصال السلال الغذائية لمستحقيها من المواطنين والمقيمين، مشيداً بمختلف المبادرات التي تسهم في تعزيز مفهوم الشراكة المجتمعية، وتؤكد تكاتف الجميع. من جانبهما ، ثمن النائبان الجهود التي يبذلها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة والقائمون على حملة (فينا خير) ووزارة الداخلية للتخفيف من آثار الجائحة، شاكرين تعاون المحافظ لما فيه الخير والصلاح للوطن والمواطن.