23 فبراير 2021 - 11 رجب 1442 هـ( 23 زيارة ) .
أعلنت جمعية دبي الخيرية أمس تلقيها 3 ملايين درهم من بنك دبي الإسلامي لدعم مشروع «علاج مرضى الكلى»، ضمن الشراكة الاستراتيجية الممتدة بين الطرفين، على أكثر من صعيد، من بينها هذا المشروع الذي أطلقته الجمعية في عام زايد لتوفير تكلفة علاج المرضى المذكورين غير القادرين على ذلك، ومنحهم فرصاً أكبر للحياة والشفاء. وقال أحمد مسمار أمين السر العام لـ«البيان»، إن الجمعية خصصت العام الماضي 4 ملايين وواحداً وعشرين ألف درهم لسداد تكلفة غسيل كلى 131 مريضاً من دبي والمناطق الشمالية، بواقع 3 غسلات أسبوعياً لكل مريض، مشيراً إلى أن الجمعية توفر هذه المساعدة الطبية للمرضى الذين تنطبق عليهم شروط المساعدة بما في ذلك الإقامة القانونية في الدولة، وفق عقد تجدده كل 3 شهور، لاعتبارات تحددها التبرعات الواردة لمخصصات المشروع الذي يعد بنك دبي الإسلامي أكبر داعميه. وأضاف: «أطلقنا مشروع توفير تكاليف غسيل الكلى للمرضى ذوي الدخل المحدود في عام زايد 2017 بالتعاون والشراكة مع بنك دبي الإسلامي الذي له السبق في دعمه وتبنّيه منذ اليوم الأول، ضمن مساهماته في تقديم الخدمات المجتمعية والإنسانية ودعم المبادرات النوعية التي تحقق استدامة العطاء، إلى جانب الدعم والتبرع الذي تلقته الجمعية من أهل الخير والإحسان، للتخفيف على هؤلاء المرضى ومساعدتهم في توفير تكاليف علاجهم، خصوصاً أنهم يحتاجون إلى غسيل كلياتهم 3 إلى 4 مرات أسبوعياً بتكاليف تزيد بأضعاف عن مدخولاتهم». وذكر أمين السر العام أن مجموع ما أنفقته الجمعية على المشروع المذكور منذ إطلاقه بلغ 8 ملايين ونصف المليون درهم، في وقت أكد فيه استمرار الشراكة مع كل من مستشفى ثومبي في عجمان، والمستشفى التخصصي الكندي في دبي، لتقديم الخدمات الطبية للمستفيدين من المشروع بأسعار مخفضة تصل إلى نصف التكلفة في المستشفيات الأخرى ضمن شراكتها. كما لفت إلى أن الجمعية بصدد التعاقد مع مركز غسيل كلى جديد في دبي لينضم إلى المستشفيين المذكورين.
23 فبراير 2021 - 11 رجب 1442 هـ( 21 زيارة ) .
أعلنت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، أمس، أن عدد المستفيدين من خدماتها العام الماضي 2020 بلغ أكثر من 42 ألف مستفيد، حصلوا على 54 خدمة متنوعة وفرتها الدائرة عبر قطاعاتها المختلفة. وتعليقاً على نتائج التقرير السنوي الصادر من إدارة خدمة المتعاملين، أكد الدكتور حمد الشيخ أحمد الشيباني، مدير عام الدائرة، أن الأخيرة حدثت قنوات الخدمة استجابة للظروف التي شهدها العالم في ظل جائحة «كوفيد 19»، لضمان استمرارية تقديم الخدمات لجميع فئات المجتمع بالاعتماد على أفضل الممارسات والتقنيات الذكية في هذا المجال. وأوضح الدكتور الشيباني أن الدائرة حققت مؤخراً نسبة 82.7% في مؤشر سعادة المتعاملين، وفقاً لمؤشر نتائج دراسات سعادة المتعاملين والمتسوق السري التي يجريها برنامج دبي للتميز الحكومي التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي في الإمارة، مضيفاً أن الهدف مستقبلاً الوصول إلى نسبة 100% وتحقيق المركز الأول، في وقت أكد فيه السعي المتواصل لفرق العمل بالدائرة لوضع الاستراتيجيات والبرامج التي من شأنها توفير أفضل الخدمات للمتعاملين. وأوضح التقرير أن خدمات قطاع الشؤون الإسلامية حظيت بأكبر عدد من المستفيدين، ليصل إلى قرابة 40 ألف متعامل توزعت طلباتهم بين «الفتاوى بواقع 27470، و1436 طلب إصدار تصريح لنشر أو طباعة مواد إسلامية، و3818 طلب إشهار الإسلام، و1319 طلب استشارة دينية، بالإضافة إلى 6039 مستفيداً من الخدمات الأخرى. ووصل عدد المتعاملين المستفيدين من خدمات قطاع العمل الخيري إلى 919 متعاملاً، وتوزعت بين إصدار تصريح لإقامة فعالية خيرية، وإصدار موافقة لتعيين موظفين أو متطوعين بمؤسسة خيرية، وإصدار تصريح للتعاون مع مؤسسة خيرية خارجية، وخدمات أخرى. أما عدد المستفيدين من خدمات قطاع الدعم المؤسسي فوصل إلى 583 مستفيداً طلبوا اقتناء إصدارات الدائرة أو مصحف الشيخ مكتوم. كما بلغ عدد المستفيدين من الخدمات المرتبطة بقطاع شؤون المساجد 532 مستفيداً.
22 فبراير 2021 - 10 رجب 1442 هـ( 28 زيارة ) .
تطوعت مواطنات للمساهمة في نجاح معرضي «آيدكس» و«نافدكس» 2021، حيث شاركت عشرات المتطوعات في الفعاليات التي تستمر على مدار 5 أيام في مركز أبوظبي الوطني للمعارض. وتمثلت مشاركة المتطوعات في تنظيم دخول الحضور والإجابة عن أسئلة المشاركين ولفت انتباه الزوار إلى ضرورة التباعد والالتزام بالإجراءات والتدابير الوقائية وغيرها من الأمور المهمة. وشمل فريق المتطوعات عدداً كبيراً من طالبات الجامعات اللواتي يتمتعن بالكفاءات والمهارات والخبرات وحسن الاستقبال. «البيان» التقت عدداً من المتطوعات اللواتي أكدن اعتزازهن بالتطوع للمشاركة في الفعاليات، وأعربن عن سعادتهن بالمشاركة في الأعمال التنظيمية وشعورهن بالفخر للمشاركة في هذا الحدث الكبير. وقالت بشاير الحمادي، طالبة في جامعة زايد، إن ثقافة التطوع مفهوم متأصل في نفوس بنت الإمارات، بهدف رد الجميل لدولتنا الحبيبة. وأوضحت أن ساعات التطوع ساعدتها في التعرف على شعوب من جنسيات مختلفة وبيئات مختلفة، وارتباطها بعلاقات إنسانية على مختلف الصعد ومجالات متعددة، وتساهم في تعزيز الانتماء للإمارات. وأكدت آمنة التميمي، طالبة في جامعة زايد، أهمية العمل التطوعي، مشيرة إلى أن التطوع يساهم في تعزيز شخصية الطلبة وتنمية مداركهم ومعارفهم وتكوين علاقات جديدة. وقالت مروى المنهالي، طالبة في كليات التقنية العليا، إنها استفادت من ساعات التطوع لتطوير وتعلم مهارات جديدة وكذلك استغلال أوقات الفراغ، والتخلص من الروتين، وتطوير مهارات الاتصال مع الجمهور، والتواصل والتفاعل مع مختلف المستويات المشاركة في الفعاليات.
22 فبراير 2021 - 10 رجب 1442 هـ( 26 زيارة ) .
نفذ أعضاء كلنا شرطة نحو 30 ألفاً و500 ساعة ميدانية تطوعية لتأمين وخدمة جمهور مهرجان الشيخ زايد التراثي على مدار 3 أشهر. وأكد العميد الدكتور حمود سعيد العفاري مدير إدارة الشرطة المجتمعية بقطاع أمن المجتمع، حرص شرطة أبوظبي على التعاون والتنسيق المشترك مع مختلف مؤسسات الدولة لتعزيز ضمان استمرار إمارة أبوظبي كمجتمع ينعم بالأمن والسلامة. وأوضح أن شرطة أبوظبي عملت على إبراز الأنشطة التي ترسخ الهوية الوطنية، وتعزز من سمعتها وكفاءتها وتبرز إنجازاتها الهادفة لخدمة الجمهور وإسعاده. وقال، إن فريق أعضاء كلنا شرطة والذي ضم 40 عضواً من المشاركين يومياً على مدار الأشهر الثلاثة عمل بتفانٍ واجتهاد في خدمة زوار المهرجان بأفضل الممارسات لتطبيق التدابير والإجراءات الاحترازية والتباعد الجسدي ضمن جهود الدولة في الوقاية من جائحة «كورونا» إلى جانب تنظيم وتسهيل حركة الدخول وخروج الجمهور بسهولة ودعم الجهات المشاركة والأجنحة في مختلف أنشطتها. وأعربت إدارة مهرجان الشيخ زايد التراثي عن شكرها وتقديرها لفرق مبادرة «كلنا شرطة» لجهودهم المتميزة والرائدة.
22 فبراير 2021 - 10 رجب 1442 هـ( 24 زيارة ) .
أطلقت «محاكم الخير» في محاكم دبي وتزامناً مع جائحة «كوفيد 19» عدداً من المبادرات المجتمعية، برئاسة القاضي عبدالله الكيتوب رئيس محكمة التنفيذ، والقاضي جمال الجابري رئيس المحكمة العمالية، وبالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر والشريك الاستراتيجي باللجنة الدائمة لشؤون العمال في دبي. وبالتنسيق مع إدارة الشؤون المالية والإدارية ممثلة بقسم الخدمات العامة، وبالتعاون مع قسم القضايا العمالية والمجلس النسائي. وقام فريق المبادرة بتوزيع 300 طرد غذائي على العمال المتضررين من جراء جائحة «كورونا» في مقر سكنهم، كما تم توزيع 600 طرد غذائي «مواد أولية»، و2500 كيلو من التمور، إضافة إلى ما يقارب 500 كرتون ماء، و400 معطف على فئة العمال. كما سيقوم الفريق بالتنسيق مع المجلس النسائي بدعم 100 أسرة مواطنة لمتعثرين مالياً وملاحقين قضائياً، في قضايا التنفيذ الشرعي والمدني، ضمن مبادرة أطلقتها في شهر رمضان الماضي، بتوزيع مواد غذائية على تلك الأسر المشمولة بالمبادرة. وقال طارش عيد المنصوري المدير العام لمحاكم دبي: طبّقنا في مبادرة «محاكم الخير» مفهوم المسؤولية الاجتماعية، وتطوير أطر الشراكة بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص، من خلال تقديم الدعم المادي، وبمبادرة «محاكم الخير» حققنا مستوى عالياً من تنفيذ الأهداف الاستراتيجية المشتركة، وتأسيس شراكة مجتمعية، تهدف لخدمة المجتمع والرقي به وتحقيق مصالحه، ويشرفنا أن نتعاون باستمرار مع هيئة الهلال الأحمر، لدعم جهودها النبيلة، في ضوء التغيرات الكبيرة التي طرأت على حياتنا. ومن جانبه قال القاضي عبدالله الكيتوب رئيس محكمة التنفيذ في محاكم دبي: تأتي هذه المبادرات المجتمعية تزامناً مع الأوضاع العالمية الاستثنائية جراء جائحة «كوفيد 19»، وضمن خطة محكمة التنفيذ المنسجمة مع تطلعات القيادة في الدولة، وفي خدمة المجتمع لتعزيز الشراكات بين القطاعين الخاص والحكومي، ما يثمر عن إطلاق مبادرات إنسانية تعود بالخير على المجتمع، وتجسد أروع صور التلاحم المجتمعي في الدولة. دور
22 فبراير 2021 - 10 رجب 1442 هـ( 28 زيارة ) .
نظمت مؤسسة التنمية الأسرية، بالتعاون مع دائرة تنمية المجتمع، ورشة افتراضية عبر التقنيات الحديثة بعنوان: «التطعيم خيارنا نحو التعافي»، ضمن الحملة التوعوية المجتمعية التي أطلقتها المؤسسة، تحت شعار «أسرة واعية... مجتمع متعافٍ»، ويأتي ذلك تزامناً مع الحملة الوطنية «ليكن خيارك التطعيم»، ودعماً للتوجهات الحكومية التي تبذلها الدولة في الحد من انتشار فيروس «كورونا». وتهدف الورشة إلى توعية كبار المواطنين بشكل خاص، وجلسائهم، وجميع أفراد الأسرة، حول أهمية تلقي اللقاح للوصول إلى المناعة المكتسبة من التطعيم، حفاظاً على صحة وسلامة الأفراد، من جميع الفئات المجتمعية. حضر الورشة الدكتور مغير خميس الخييلي رئيس دائرة تنمية المجتمع، ومريم محمد الرميثي مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية، ومديرو الدوائر والإدارات، والخبراء والمستشارون في المؤسسة، وعدد من الموظفين من الجانبين، بالإضافة إلى كبار المواطنين وجلسائهم، وعدد من أفراد الأسر، وقدم الورشة الدكتور عادل سجواني اختصاصي طب الأسرة في وزارة الصحة ووقاية المجتمع. وقال الدكتور مغير خميس الخييلي رئيس دائرة تنمية المجتمع: منذ بداية جائحة «كورونا» إلى اليوم، تواصل جميع الجهات الحكومية جهودها للمحافظ على كافة أفراد المجتمع، بما فيهم فئة كبار المواطنين، الذين يمثلون بركة الدار وثروتها الحقيقة، لقد ساهم الجميع خلال المرحلة الماضية، بالالتزام والتعاون مع جهات الاختصاص، في التصدي للتحديات التي طرأت على مجتمعنا. وأثبتوا روح المسؤولية، من خلال التجاوب مع الإجراءات الاحترازية، ما عكس الدور الفعال في وصول دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى المراكز الأولى عالمياً في مواجهة الجائحة، وذلك يؤكد تضافر جهود جميع الجهات، والتخطيط المسبق، والتعامل المرن مع تطورات الأزمة، لتحديد مسار عودة الحياة إلى طبيعتها. وأضاف الخييلي أنه، ومن خلال الاستبيانات التي قامت الدائرة بإجرائها خلال فترة جائحة فيروس «كورونا»، تم تحليل مشاركة كبار المواطنين، حيث أكد 92 % أنهم يثقون بالجهات والمؤسسات الصحية، و84 % على دراية بالجوانب التوعوية تجاه الفيروس، و82 % يشعرون بالقلق، بينما تغيرت حياة أكثر من 80 % بعد تفشي الجائحة. وأكد رئيس دائرة تنمية المجتمع، تطلُع الجهات المختصة لتطعيم أكثر من 50 % من السكان خلال الربع الأول من العام الجاري، بغرض الوصول إلى المناعة المكتسبة من التطعيم، ضمن مساعيها الرامية إلى الحفاظ على سلامة المجتمع وصحة أفراده، وتمثل هذه الخطوة، جزءاً من الدور الكبير الذي تلعبه الدولة، لتكون من الدول الرائدة في توفير اللقاح، عبر خطة تعافٍ متكاملة، مشيراً إلى أن كبار المسؤولين في الدولة، كانوا في مقدم الأشخاص الذين أخذوا اللقاح، الأمر الذي يؤكد على فاعليته وسلامته على الجميع. وبمناسبة إطلاق الحملة التوعوية «أسرة واعية... مجتمع متعافٍ»، ثمّن علي سالم الكعبي رئيس مجلس أمناء مؤسسة التنمية الأسرية، الجهود الكبيرة التي تبذلها الدولة في مواجهة وباء كوفيد 19، والتي تهدف في المقام الأول إلى حماية الأفراد، من مواطنين ومقيمين، من خطر هذه الجائحة التي تجتاح العالم، ويتصدى الجميع لوقف انتشارها، عبر الحث على تلقي التطعيم، حيث احتلت دولة الإمارات العربية المتحدة المرتبة، الأولى عالمياً في توزيع الجرعات اليومية، وأثبتت أنها قادرة على أن تتصدر الدول في التعامل مع الجائحة، بإدارتها المثالية لتبعات الأزمة.
22 فبراير 2021 - 10 رجب 1442 هـ( 28 زيارة ) .
واصلت «دبي العطاء»، إحدى مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، التزامها بالمساعدة على تحقيق الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة، من خلال إطلاق مبادرات تعليمية عالمية لتعزيز حقوق الأطفال والشباب في التعليم. بالإضافة إلى إطلاق البرامج التي توفر لهم الوصول العادل إلى التعليم السليم وفرص التعلم، وذلك على الرغم من التأثير الكبير لجائحة «كوفيد 19» على المجالين الاجتماعي والاقتصادي في جميع أنحاء العالم. واستناداً إلى رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، جاءت جهود دبي العطاء لتعكس الالتزام المستمر للقيادة الرشيدة في الدولة، من أجل التصدي للجائحة على الصعيدين المحلي والعالمي بالإضافة إلى ذلك، حفزت مداخلات ومشاركات دبي العطاء في جميع الاجتماعات والمؤتمرات الافتراضية، منها الفنية ورفيعة المستوى على التمسك بالأمل والعمل على إحداث تغيير في النظام التعليمي. عام استثنائي وكان عام 2020 عاماً استثنائياً مليئاً بالتحديات بالنسبة للبشرية مع تغييرات شاملة في جميع القطاعات منها الإنسانية والتنموية، وحولت «دبي العطاء» هذه التحديات إلى مهمة عالمية ووطنية، لتقديم طرق جديدة لتعزيز أجندة التعليم من خلال الاستثمار في أكثر الابتكارات الواعدة، لضمان ليس فقط استمرارية التعليم بل ازدهاره أيضاً. وبإضافة استثمارات دبي العطاء في التعليم في عام 2020، تمكنت المؤسسة الإنسانية العالمية، التي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها من الوصول إلى أكثر من 20 مليون مستفيد في 60 بلداً نامياً منذ تأسيسها، ليصل العدد الإجمالي لبرامجها إلى 227 برنامجاً، وكانت جمهورية باراغواي آخر البلدان المضافة. وفي عام 2020 بالتحديد، بلغ إجمالي استثمارات دبي العطاء في مجال التعليم الدولي 132,409,260 درهماً، وذلك عبر مجموعة من الالتزامات الرئيسية التي تضمنت إطلاق 15 برنامجاً جديداً بقيمة 68058609 دراهم، وشملت هذه البرامج الجديدة مجموعة متنوعة من المواضيع، منها تكنولوجيا التعليم، وتدريب المعلمين، ومهارات القراءة والكتابة والحساب، والتعليم في مرحلة الطفولة المبكرة، والتعليم في حالات الطوارئ، وتعليم الفتيات، والتعليم العالي، والبنية التحتية والتغذية المدرسية. التزامات ومن الالتزامات الرئيسية الأخرى، مبلغ 18523767 درهماً تجاه حملات تعزيز الأنظمة التعليمية عالمياً، والتي تتضمن توفير الدعم لمبادرة «جيجا - Giga»، وهي مبادرة أطلقتها منظمة اليونيسيف والاتحاد الدولي للاتصالات، لربط جميع المدارس في العالم بالإنترنت. ويأتي التزام دبي العطاء في دعم مبادرة «جيجا» استكمالاً لجهود المؤسسة في تعزيز «الإعلان العالمي حول الاتصال من أجل التعلم وسبل العيش»، الذي سيتم إطلاقه خلال معرض «إكسبو 2020 دبي»، ويهدف إلى حشد دعم القطاعين العام والخاص لزيادة نطاق الاتصال من أجل التعلم وسبل العيش على الصعيد العالمي. وانضمت دبي العطاء إلى «التحالف العالمي للتعليم من أجل الاستجابة لجائحة كوفيد 19» التابع لمنظمة اليونيسكو، لمساعدة الدول على إيجاد حلول للتعلم عن بعد، والحد من مشاكل انقطاع التعليم التي تسببها الجائحة الحالية. التعليم في حالات الطوارئ وواصلت دبي العطاء التزامها تجاه البحوث من خلال الدورة الثالثة من غلافها المالي الموجه للبحوث، ضمن التعليم في حالات الطوارئ E-Cubed، حيث منحت 3 برامج بحثية في عام 2020، كما وجهت المؤسسة الدعوة للمشاركة في تقديم المقترحات للدورة الرابعة من الغلاف المالي الموجه للبحوث ضمن التعليم في حالات الطوارئ، حيث تلقت 173 مقترحاً، وهو ما يساوي 3 أضعاف متوسط عدد المقترحات التي تلقتها في الدورات السابقة. وقال الدكتور طارق محمد القرق، الرئيس التنفيذي لدبي العطاء وعضو مجلس إدارتها: كان عام 2020 عاماً استثنائياً على كل المستويات، لقد ألقت الجائحة بظلالها على نظام التعليم حول العالم، ما تسبب في أكبر اضطراب واسع النطاق لنظم التعليم في التاريخ، منوهاً بأنه طوال هذه الأوقات الصعبة، وبتوجيهات مؤسس دبي العطاء صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، واصلت المؤسسة التزامها بدعم حق الأطفال والشباب في الحصول على التعليم في المنتديات الدولية.
21 فبراير 2021 - 9 رجب 1442 هـ( 23 زيارة ) .
استقبل مركز الدعم الاجتماعي في القيادة العامة لشرطة عجمان 834 حالة خلال عام 2020، وتمكن بجهود العاملين وحرفيتهم في التعامل مع الحالات من حل ما نسبته 96.6% من مجموع الحالات، معززاً بذلك مسيرته المتميزة في تحقيق الأمن المجتمعي. وقالت النقيب وفاء خليل الحوسني مديرة مركز الدعم الاجتماعي بعجمان: إن المركز استقبل 834 حالة خلال عام 2020، وتمكن من حل 806 حالات منها ودياً دون اللجوء إلى المحاكم، بنسبة بلغت 96.6% متجاوزاً نسبة المستهدف والبالغة 95%، ليحقق بذلك إنجازاً جديداً يضاف إلى سلسلة إنجازات المركز المتميزة. وتفصيلاً أشارت مديرة المركز أن الخلافات الزوجية تصدرت أعلى نسبة من الحالات الواردة، يليه الخلافات العائلية، والاعتداء على سلامة الجسم، وتنفيذ الأحكام، إضافة إلى التغيب عن المنزل، وقد تمكن أفراد المركز من حل إيجاد حلول مناسبة لغالبية الحالات والإصلاح بين المتخاصمين بطرق سلمية معتمدين على مبدأ التسامح وأهمية الترابط الزوجي والأسري في بناء الأسرة الصالحة. وعبرت النقيب وفاء خليل الحوسني رئيس قسم الدعم الاجتماعي بشرطة عجمان عن سعادتها بهذا الإنجاز والشعور بالفخر للتمكن من التوفيق بين الأطراف المتخاصمة والحل بشكل سري وودي، وأشارت إلى أن جهود مركز الدعم الاجتماعي في شرطة عجمان واجبٌ وطنيٌ وأخلاقيٌ وتعزيز للمسؤولية المجتمعية تجاه أفراد المجتمع.
21 فبراير 2021 - 9 رجب 1442 هـ( 37 زيارة ) .
تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبمتابعة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، بتقديم المساعدات الإنسانية والتنموية ودعم القطاع الصحي، وتعزيز برامجه الوقائية في جمهورية باكستان الإسلامية، أعلنت إدارة المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان عن النتائج السنوية لحملة الإمارات للتطعيم ضد شلل الأطفال. والتي نفذت بجمهورية باكستان الإسلامية خلال الفترة من عام 2014 ولغاية نهاية عام 2020، حيث نجحت الحملة في إعطاء 508 ملايين و92 ألفاً و472 جرعة تطعيم ضد مرض شلل الأطفال، خلال 7 سنوات لأكثر من 86 مليون طفل باكستاني. وأشارت إدارة المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان إلى أن حملة «الإمارات للتطعيم» تنفذ ضمن إطار مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لاستئصال مرض شلل الأطفال في العالم. حيث تأتي مبادرة سموه في إطار النهج الإنساني لدولة الإمارات العربية المتحدة، بالتعاون مع المنظمات والمؤسسات الدولية لتطوير برامج التنمية البشرية، والحد من انتشار الأوبئة والوقاية من الأمراض، وتقديم المساعدات الإنسانية والصحية للمجتمعات والشعوب المحتاجة والفقيرة، ودعم المبادرات العالمية لاستئصال مرض شلل الأطفال. تحديات ونجاح وتفصيلاً لنتائج الحملة، ذكرت إدارة المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان أن حملة الإمارات للتطعيم ضد شلل الأطفال في جمهورية باكستان الإسلامية، نجحت خلال فترة 7 سنوات ومنذ عام 2014 وحتى نهاية عام 2020، بالوصول إلى أكثر من 86 مليون طفل، وتقديم عدد 508 ملايين و92 ألفاً و472 جرعة تطعيم ضد مرض شلل الأطفال لهم. كما أن الحملة وفي ظل تفشي فيروس «كورونا» المستجد وتحدياته الميدانية، تمكنت منذ شهر يوليو 2020 ومن خلال 5 حملات شهرية للتطعيم من الوصول لنحو 16 مليون طفل، وإعطائهم أكثر من 52 مليوناً و515 ألف جرعة تطعيم ضد المرض. تغطية جغرافية وشملت التغطية الجغرافية لحملة الإمارات للتطعيم ضد شلل الأطفال عدد 94 منطقة من المناطق الصعبة والعالية الخطورة بجمهورية باكستان الإسلامية. حيث تضمن النطاق الجغرافي للحملة تغطية عدد 34 منطقة بإقليم خيبر بختونخوا، والمناطق القبلية حصل الأطفال فيها على 267 مليوناً و254 ألفاً و84 جرعة تطعيم، و33 منطقة في إقليم بلوشستان حصل الأطفال فيها على 78 مليوناً و690 ألفاً و114 جرعة تطعيم، و24 منطقة في إقليم السند حصل الأطفال فيها على 148 مليوناً و568 ألفاً و85 جرعة تطعيم، و3 مناطق في إقليم البنجاب حصل الأطفال فيها على 13 مليوناً و580 ألفاً و189 جرعة تطعيم. جهود ميدانية وأوضحت إدارة المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان أن الجهود الميدانية لتنفيذ حملات التطعيم في مختلف الأقاليم الباكستانية، تمت بمشاركة أكثر من 103 آلاف شخص من الأطباء والمراقبين وأعضاء فرق التطعيم، وأكثر من 82 ألفاً من أفراد الحماية والأمن وفرق الإدارة والتنسيق، تم تركيز جهودهم الميدانية وتوزيعهم لإيصال اللقاحات وتطعيم الأطفال المستهدفين بطريقتين من طرق التنفيذ والإنجاز، الأولى من خلال فرق التطعيم الثابتة في المراكز الصحية. والثانية من خلال فرق التطعيم المتنقلة، التي خصصت لتغطية المناطق والقرى ومخيمات النازحين واللاجئين التي لا يستطيع سكانها الوصول إلى مراكز التطعيم الثابتة، وتغطية عمليات التطعيم على الطرق وعند المعابر الحدودية الفاصلة بين الأقاليم والمدن الرئيسية، والمعابر الحدودية الدولية مع جمهورية أفغانستان الإسلامية، كما خصصت الحملة فرق تطعيم خاصة لتوفير اللقاحات وتطعيم أكثر من 597 ألف طفل من أبناء اللاجئين الأفغان يوجدون في 22 مخيماً للاجئين.
21 فبراير 2021 - 9 رجب 1442 هـ( 25 زيارة ) .
أعلنت جمعية بيت الخير، أن توزيع مساعداتها المادية والعينية في الحملة الرمضانية «وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ»، سيكون مثل السنة الماضية، من خلال المراكز والمؤسسات التجارية ومحال الصرافة المتعاونة والمعتمدة في مختلف الإمارات، ضمن المبالغ المحددة لكل أسرة حسب وضعها المادي وعدد أفرادها، مؤكدة أن بطاقة الهوية شرط لتسلّم تلك المساعدات. وأوضحت الجمعية أن القرار المتعلق بإلغاء الخيم الرمضانية بسبب جائحة كورونا ما زال قائماً، وسيتم إيصال وجبات الإفطار إلى الصائمين في أماكن وجودهم، وسط إجراءات وتدابير صحية مشددة حفاظاً على صحتهم وسلامتهم. جاء ذلك في المؤتمر الصحافي الذي عقدته الجمعية نهاية الأسبوع الماضي، لإطلاق حملتها الرمضانية الجديدة «وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ»، والتي تستمر حتى نهاية الشهر الفضيل، لمساعدة وإسعاد مئات الآلاف من الآسر، بما فيها 55 ألف أسرة وحالة مسجلة في كشوف الجمعية. وفي المؤتمر الذي ترأسه عابدين العوضي المدير العام للجمعية، بحضور ميرزا الصايغ، عضو مجلس الإدارة، مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، مؤسس هيئة آل مكتوم الخيرية، الشريك الاستراتيجي للجمعية، أعلن العوضي عن تخصيص ميزانية إجمالية للحملة بقيمة تقدر بنحو 64 مليون درهم لسد حاجة قرابة 560 ألف مستفيد. وأثناء انعقاد المؤتمر الذي تابعه مسؤولون في قطاع العمل الخيري والجمعية «عن بعد»، بارك جمعة الماجد، رئيس مجلس إدارة الجمعية، في اتصال هاتفي مع العوضي، انطلاق الحملة، مؤكداً المضي قدماً في دعم الجهود الحكومية والمجتمعية لدفع جائحة كورونا التي تهدد المجتمع، وبذل كل جهد ممكن لتحقيق التكافل والتضامن المجتمعي. وقال: أرسل تحياتي للمجتمعين، للاحتفاء بانطلاق حملتنا الرمضانية الجديدة، وأشد على يد القائمين على هذه الحملة وكوادرنا الخيرية كافة، التي نجحت في حملتنا السابقة رغم ظروف الوباء. وأعلن اليوم باسمي وباسم إخواني في مجلس الإدارة، أننا ماضون في دعم الجهود الحكومية والمجتمعية لدفع الجائحة، ومستعدون لبذل كل جهد ممكن للاستجابة لتوجيهات القيادة الرشيدة، الخاصة بمواجهة الجائحة، وتحقيق التكافل والتضامن المجتمعي، متمنياً لحملتنا المزيد من التوفيق والنجاح.
20 فبراير 2021 - 8 رجب 1442 هـ( 37 زيارة ) .
افتتحت دائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة مسجدين، في مدينة كلباء وذلك ضمن سلسلة الجهود التي تقوم بها الدائرة لترجمة رؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في الاهتمام بعمارة المساجد وتوفير الأجواء الإيمانية للقاطنين في الإمارة. وشيد مسجد حارثة بن النعمان الذي يقع في منطقة الساف، على مساحة أرض إجمالية تبلغ 3000 متر مربع، ويتسع لـ 800 مصلٍ، حيث بني وفق الطراز المعماري الإسلامي الممزوج بالطابع الحديث، وتعلوه قبة دائرية ومنارة بارتفاع 17.30 متر، مع وجود المرافق الخدمية من دورات المياه والميضأة وسكن للإمام وآخر للمؤذن. أما مسجد الأنوار، فيقع في منطقة الدحيات، وشيد على مساحة أرض إجمالية تبلغ 3136 مترا مربعا، ويتسع لـ 460 مصلٍ ومصلية، منها 60 للنساء، حيث بني على الطراز المعماري الإسلامي الممزوج بالطابع الحديث، وتعلوه قبة دائرية ومنارة بارتفاع 29.75 متر، وتضم أرض المسجد المرافق الخدمية من دورات المياه والميضأة وسكن للإمام وسكن آخر للمؤذن.
20 فبراير 2021 - 8 رجب 1442 هـ( 35 زيارة ) .
أكد أحمد جلفار، مدير عام هيئة تنمية المجتمع في دبي أن تحقيق العدالة والمساواة بين الفئات المجتمعية المختلفة مطلب إنساني وغاية أساسية لا تستقيم المجتمعات إلا بها. وفي الوقت الذي تزداد فيه التحديات الاقتصادية على المستوى العالمي. يترتب علينا جهات وأفراد مسؤوليات إضافية تكمن بضرورة الأخذ بيد الفئات الأقل حظاً وتحفيز المشاركة المجتمعية والعمل التطوعي وتطوير الوعي حول أهمية أن يكون العطاء من المجتمع وإلى المجتمع، فضلاً عن طرح برامج مستدامة لتعزيز الرفاه المجتمعي. وقال جلفار، بمناسبة اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية: إن اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية يأتي هذا العام في ظل ظروف قاسية يمر بها العالم، وتأتي أشد قسوة على الشعوب والمجتمعات الفقيرة، منوهاً أن هذه المناسبة تأتي لتذكير دول وشعوب العالم بأهمية العمل من أجل عولمة عادلة، وبضرورة جسر الهوة بين الطبقات الاجتماعية للوصول إلى العدالة المنشودة للشعوب.
20 فبراير 2021 - 8 رجب 1442 هـ( 30 زيارة ) .
حددت وزارة تنمية المجتمع 14 فئة تستحق المساعدة الاجتماعية بهدف تحقيق الرفاه الاجتماعي (الارتقاء بفئات المواطنين غير القادرين على توفير الدخل الكافي لحياة كريمة لهم ولأفراد أسرهم، الأرملة – المطلقة – أصحاب الهمم – كبار المواطنين – اليتيم – مجهول الأبوين – البنت غير المتزوجة – المصاب بالعجز المرضي – الطالب المتزوج – أسرة المسجون – العاجز مادياً – المهجورة – المواطنة المتزوجة من أجنبي – المطلقة والأرملة الأجنبية التي تزوجت مواطناً وأنجبت منه أبناء). وبحسب الموقع الإلكتروني فإن عدد المتقدمين لطلب المساعدة منذ بداية العام الجاري «701»، فيما تقدم خلال العام الماضي 6632 من الفئات المدرجة. وتضم المستندات والوثائق التي يجب أن تُقدم مع طلب الحصول على المساعدة، صورة عن جواز السفر، وخلاصة القيد والهوية الوطنية ومستند مصادر الدخل (الأراضي والأملاك والرخص التجارية)، وأي مستندات أو إجراءات أخرى ذات علاقة ترى وزارة تنمية المجتمع ضرورة إرفاقها. برامج يذكر أن وزارة تنمية المجتمع تستهدف في برامجها ومبادراتها جميع الفئات المعنية في المجتمع، حيث تركز على تفعيل حقوق الطفل، وتمكين الأسر المنتجة، ودمج أصحاب الهمم في المجتمع، كما تركز على تطوير سياسة الضمان الاجتماعي، وتمكين الفئات الضعيفة من الاندماج في المجتمع وتعزيز استقرار الأسرة الإماراتية وتقوية الروابط بين أفراد المجتمع من خلال الابتكار الدائم بهدف تقديم خدمات وفق أعلى المعايير العالمية في الجودة والكفاءة والشفافية. وتستقبل وزارة تنمية المجتمع ممثلة بإدارة الضمان الاجتماعي طلبات المساعدة الاجتماعية عبر الموقع الإلكتروني للوزارة وتطبيقها الذكي، وذلك بعد استيفاء كل الشروط والضوابط والمتمثلة في أن يكون ضمن إحدى الفئات المنصوصة عليها في قانون الضمان الاجتماعي وأن لا يكون لديه مصدر دخل يزيد على قيمة المساعدة المفترضة مقروناً بعدد أفراد الأسرة، أو في حال زواج الحاصلة على المساعدة، أو عمل المستفيد، أو وفاته، أو خروج رب الأسرة من السجن، إن كانت أسرة سجين، وعودته إلى عمله.
19 فبراير 2021 - 7 رجب 1442 هـ( 36 زيارة ) .
تعكف الإدارة التنفيذية لشؤون خدمة المجتمع بدائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة، على ترك بصمة مجتمعية من خلال تنفيذ وتبني برامج ومبادرات ومشاريع تستهدف شرائح المجتمع في الشارقة، عبر 3 إدارات تتمثل في إدارة التلاحم المجتمعي، والتثقيف الاجتماعي، الرخص الاجتماعية. يأتي ذلك بهدف ضمان تحقيق الرفاه والازدهار الاجتماعي وتعزيز الحياة الكريمة لمختلف أفراد المجتمع. وأكدت الدائرة أنها تسعى إلى الوصول إلى مختلف أفراد المجتمع بشكل مباشر، لما يمثله المجتمع بأفراده ومؤسساته من شراكة أساسية في إنجاح مختلف أنشطتها المجتمعية وفقاً لنهجها الحديث الساعي إلى تعزيز مختلف خدماتها التي تعزز الرفاه الاجتماعي، لا سيما أنها مستمرة في تقديم خدماتها عبر مختلف الوسائل التقنية والإلكترونية. وقالت خلود أحمد النعيمي المدير التنفيذي لشؤون خدمة المجتمع؛ إن الدائرة تضع خدمة المجتمع من أولوياتها الراسخة، حرصاً منها للوصول إلى كافة أفراد المجتمع ومختلف فئاته العمرية عبر مختلف الوسائل والبرامج والمنصات التقنية المتنوعة، مستعينة ببنيتها التقنية المتطورة في توصيل رسالتها. تلاحم وذكرت أن إدارة التلاحم المجتمعي يندرج تحتها مركز الشارقة للتطوع وقسم المسؤولية المجتمعية؛ حيث يتولى المركز مهمة تنظيم العمل التطوعي ونشر ثقافته بين أفراد المجتمع ومؤسساته من خلال طرح الفرص التطوعية واستقطاب المتطوعين في تنفيذها؛ سعياً لخلق بيئة تنظيمية أكثر مرونة تسهم في تعزيز المشاركة المجتمعية والعمل التطوعي بالتعاون مع الجهات الحكومية في الإمارة، فيما يقوم قسم المسؤولية المجتمعية بتنفيذ المبادرات والأنشطة التي تخدم المجتمع وتعود عليه بالنفع والفوائد، تعزيزاً لقيم التكافل والتماسك المجتمعي بين أفراد المجتمع ومؤسساته؛ والعمل على تحقيق الاستدامة البيئية والمجتمعية والتعليمية. وانطلاقاً من دورها تجاه تعزيز الثقافة المجتمعية، تقدم إدارة التثقيف الاجتماعي عبر قسم التوعية والتدريب الاجتماعي، ومركز الاستشارات الاجتماعية، باقة من البرامج التثقيفية الاجتماعية والأسرية والوقائية والإنمائية، بالإضافة إلى البرامج التوعوية تهدف إلى استقرار الأسرة والمجتمع، من خلال تقديم المحاضرات والورش التثقيفية ضمن أربعة برامج أساسية هي «غرس القيم الأخلاقية النبيلة» و«الوقاية والحماية» و«التوعية الهادفة»، و«البرامج التثقيفية للفعاليات المجتمعية والمهرجانات».
19 فبراير 2021 - 7 رجب 1442 هـ( 58 زيارة ) .
أكد الدكتور مبارك سعيد الشامسي رئيس مجلس إدارة دار زايد للرعاية الأسرية أن الدار تعمل في كافة الاتجاهات وتتعاون مع الوزارات والمؤسسات والجهات المعنية لتحقيق هدف إيجاد مجتمع دامج خالٍ من الحواجز، يضمن التمكين والحياة الكريمة لفاقدي الرعاية الأسرية، من خلال رسم السياسات وابتكار الخدمات التي تسهم بتمتعهم بجودة حياة ذات مستوى عالٍ، والوصول إلى الدمج المجتمعي والمشاركة الفاعلة وتأكيد دورهم في التنمية. وقال الدكتور مبارك الشامسي خلال ترؤسه الاجتماع الأول هذا العام لمجلس إدارة دار زايد للرعاية الأسرية الذي عقد في مقر الدار الرئيسي في مدينة العين: إن دار زايد تحظى بدعم كبير من القيادة الرشيدة للدولة، استمراراً لنهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بضرورة توفير كافة أوجه الدعم لفاقدي الرعاية الأسرية. حضور حضر الاجتماع كل من أعضاء مجلس الإدارة الدكتور فهد مطر النيادي واللواء الركن م سالم علي الغفلي والعميد أحمد مسعود المزروعي وهلال خميس المريخي وحمد نخيرات العامري مدير عام دار زايد للرعاية الأسرية. وناقش الاجتماع عدداً من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال واتخذ بشأنها القرارات والتوصيات المناسبة واستمع أعضاء مجلس الإدارة من مدير عام الدار إلى تقرير حول نتائج أداء الخطة الاستراتيجية السابقة ومناقشة مؤشرات الأبناء المتعلقة بالتحصيل العلمي والأكاديمي والملف الصحي ومستوى جودة الحياة للأبناء في ظل جائحة «كورونا». وتم مراجعة مستجدات الخطة الإستراتيجية الخمسية للدار 2025 وأولوياتها التي تم اعتمادها في ديسمبر 2020، واعتمد المجلس الخطة التشغيلية لعام 2021 المنبثقة من الخطة الاستراتيجية وتم الإطلاع على المشاريع ذات الأولوية والمتوقعة من الدار والداعمة لأهداف دائرة تنمية المجتمع والقطاع الاجتماعي لإمارة أبوظبي، والتي تحقق التميز المؤسسي للدار. وقام الدكتور مبارك الشامسي رئيس مجلس إدارة الدار يرافقه أعضاء المجلس بجولة تفقدية في الأقسام التربوية والمساندة بالدار للاطلاع على سير العمل والتعرف على خدمات الرعاية التي تقدمها، شاكرين العاملين في الدار على ما يقدمونه، وحثهم على مضاعفة جهودهم وبذل أقصى طاقاتهم في تأدية رسالتهم في خدمة ورعاية أبنائنا، وتوفير أرقى برامج التدريب والتأهيل والتعليم التي تساعد في تنمية القدرات والطاقات الموجودة لديهم وتساعد في عملية دمجهم ليكونوا أفراداً فاعلين في مجتمعهم ومؤثرين في مسيرة التنمية الشاملة التي يشهدها وطننا الغالي.
19 فبراير 2021 - 7 رجب 1442 هـ( 41 زيارة ) .
وجّه سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، راعي هيئة آل مكتوم الخيرية، ببناء مدرسة وتنفيذ مشاريع خيرية في جمهورية قيرغيزستان. لقاء وفي هذا الصدد التقى ميرزا الصايغ، مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم عضو مجلس أمناء هيئة آل مكتوم الخيرية، في مقر الهيئة بدبي، ألمازبيك بسشينالف وزير التربية والعلوم بجمهورية قيرغيزستان بحضور عبد اللطيف جمعة باييف سفير جمهورية قيرغيزستان لدى الدولة. وأبدى الوزير ترحيبه بتنظيم زيارة لوفد هيئة آل مكتوم برئاسة ميرزا الصايغ لمعاينة الأرض التي ستقام عليها المدرسة وتسجيلها باسم الهيئة مسلطاً الضوء على نموذج وفكرة المدرسة. تأسيس وقال ميرزا الصايغ إن اللقاء تناول كذلك تأسيس مكتب لهيئة آل مكتوم الخيرية في بيشكيك عاصمة قيرغيزستان، وإعطاء الهيئة الصفة الدبلوماسية والحرية للعمل ومتابعة المشروعات المتفق عليها ومن بينها المدرسة. وتم خلال اللقاء الاتفاق على تأسيس مركز لتدريب النساء على الخياطة لتمكينهن من مواجهة أعباء الحياة على أن تتكفل الهيئة بمصاريف التدريب وتوريد مكائن الخياطة اللازمة، حيث سيتم في هذا الخصوص توقيع اتفاقية مع الوزارة المعنية بالشؤون الاجتماعية في قيرغيزستان. وأشار الصايغ إلى أن هيئة آل مكتوم الخيرية تعهدت أيضاً بتوفير الطرود الغذائية خلال شهر رمضان المبارك لعدد من الأسر المحتاجة.
18 فبراير 2021 - 6 رجب 1442 هـ( 25 زيارة ) .
أطلقت جمعية «بيت الخير» أمس، حملتها الرمضانية الجديدة «وَيُربي الصَّدقات»، التي تستمر حتى نهاية الشهر الفضيل، لحشد الجهود الخيرية وتمويل برامجها ومشاريعها للوفاء بالتزاماتها وإسعاد أكبر عدد من الأسر المنتفعة ومحدودة الدخل والحالات المتضررة من جائحة «كورونا». وفي مؤتمر صحافي عقدته الجمعية وسط التزام بإجراءات التباعد الجسدي، برئاسة مديرها العام عابدين العوضي، وبحضور ميرزا الصايغ، عضو مجلس الإدارة، مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، مؤسس هيئة آل مكتوم الخيرية، الشريك الاستراتيجي للجمعية، أعلنت عن تخصيص ميزانية إجمالية للحملة بقيمة تقدر بنحو 64 مليون درهم لسد حاجة قرابة 560 ألف مستفيد.
18 فبراير 2021 - 6 رجب 1442 هـ( 24 زيارة ) .
حدد موقع وزارة تنمية المجتمع 10 خدمات الكترونية هي الأكثر استخداماً، والتي تم تقديمها بواسطة متعاملين مع الوزارة يتصدرها (شهادة لمن يهمه الأمر)، وطلب مساعدة اجتماعية. وتوفر الوزارة حزمة خدمات الكترونية للمتعاملين معتمدة نهجاً مستداماً لتطوير آلية تقديم الخدمات الإلكترونية والذكية، بفكر استباقي،، لمنح جميع المتعاملين والمستفيدين من خدماتها، مزيداً من الإجراءات التيسيرية، والخدمات النوعية التي تحقق التوجهات الحكومية الذكية، وتلبي التطلعات التنموية بشكل تام. وقد وصل عدد الطلبات المقدمة لإصدار (شهادة لمن يهمه الأمر) وفقاً للموقع الرسمي خلال العام الجاري 5271 طلباً، تلاها 1377 طلب مساعدة اجتماعية و805 طلبات تجديد بطاقة أصحاب الهمم. وتلقت الوزارة 702 طلب جديد للمنحة، و586 طلباً لإصدار بطاقة أصحاب الهمم الجديدة، يقابلها 37 طلب إصدار بطاقة أصحاب همم بدل فاقد أو تالف، كما تلقت الوزارة 22 طلب انضمام للأسر المنتجة، و22 طلب وظيفة خاصة بأصحاب الهمم، كما ورد لها 16 استفساراً. وكان العام الماضي قد شهد تقديم 33088 طلب إصدار (شهادة لمن يهمه الأمر)،و 6558 طلب مساعدة اجتماعية، و4882 طلب تجديد بطاقة أصحاب الهمم، قابلها 4459 طلباً جديداً لبطاقة أصحاب الهمم، و3558 طلب منحة جديد، بينما ردت الوزارة على 427 استفساراً ورد لها بينما تلقت في العام المنصرم 147 طلب استشارة أسرية، و144 طلباً جديداً لحضور عرس جماعي. وأعلنت الوزارة في ديسمبر الماضي اعتماد خدمة «العقد الذكي لمنح الزواج» ضمن مجموعة خدماتها في «منظومة البلوك تشين )تسهيلا على الشباب المقبلين على الزواج لإتمام الإجراءات بسهولة ويُسر وبحلول إلكترونية وذكية، حيث تعمل الخدمة تدقيق كافة مراحل طلب منحة الزواج، واستيفاء المتطلبات والاشتراطات، من طالب المنحة.
18 فبراير 2021 - 6 رجب 1442 هـ( 22 زيارة ) .
في إطار توحيد الجهود الوطنية للتصدي لوباء فيروس «كوفيد 19»، وتجسيداً لمضامين التلاحم المجتمعي، الذي يسود مجتمع الدولة، جددت دولة الإمارات التزامها الدؤوب بدعم التعاون الدولي بنهج إنساني، بعدما قدمت 1760 طناً من المساعدات الإنسانية، ودعم 1.7 مليون من العاملين في الرعاية الطبية. هذا بالإضافة إلى تسيير أكثر من 182 رحلة من رحلات المساعدات الطبية المرسلة لـ 129 دولة على مستوى العالم، راسمة صورة مشرقة من التلاحم الإنساني، مرتكزة على النهج السامي الذي رسّخه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي آمن بالمسؤولية الجماعية في تقديم يد العون والمساعدة لمصلحة البشرية، بغض النظر عن العرق والأيديولوجيا والدين. وكاشفة عن الرؤية الثاقبة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، التي لم تتغير حينما انتشرت الجائحة في أرجاء العالم، فقد ضاعفت دولة الإمارات من مساعداتها لجميع الدول المحتاجة بكل إمكاناتها، فضلاً عن مواجهة تحدياتها الداخلية. مدينة إنسانية وفي أقل من 48 ساعة، وبفضل موقعها الجغرافي المتميز وبنيتها التحتية اللوجستية الممتازة، جهزت دولة الإمارات مدينة إنسانية، لتستقبل العالقين من رعايا دول عربية وأجنبية، الذين تم إجلاؤهم من مقاطعة هوبي الصينية، بؤرة فيروس «كورونا»، وبلغ عدد رحلات الإخلاء 1806 رحلات. فيما بلغ عدد رحلات الإجلاء 294 رحلة لأكثر من 66 وجهة، وبلغ عدد الأشخاص الذين تم إجلاؤهم 7395 من المواطنين ورعايا الدولة، كما تم إخلاء ما يزيد على 251468 شخصاً، الذين احتوتهم مدينة الإمارات الإنسانية في أبوظبي، المجهزة بكل المتطلبات الضرورية، وإجراء الفحوص الطبية اللازمة لرعايا الدول، الذين تم إجلاؤهم، للتأكد من سلامتهم، ووضعهم تحت الحجر الصحي لمدة 14 يوماً، وخلال هذه الفترة، وفرت لهم منظومة رعاية صحية متكاملة من قبل كوادر طبية وخدمية على مدار 24 ساعة، بما يتوافق مع معايير منظمة الصحة العالمية، إلى حين التأكد التام من سلامتهم. حيث حثت دولة الإمارات على مساعي التأكيد على نهجها الإنساني الاستباقي في مساعدة الأشقاء، ومد يد العون لهم في الظروف الطارئة، إذ إن أكثر من 80% من حجم الاستجابة الدولية تم إرسالها من دولة الإمارات إلى الدول المتأثرة.
18 فبراير 2021 - 6 رجب 1442 هـ( 24 زيارة ) .
حذر قانونيون من التبرع عبر مجموعات «واتس أب»، مؤكدين أن حسن النية لا يعفي من العقوبة التي تصل إلى الحبس والغرامة المالية، مطالبين بمساءلة من يديرون المجموعات حيال المخالفات التي ترد عن طريق «المجموعة» التي يديرونها، ومنها السماح بجمع التبرعات. مشددين على ضرورة عدم الوثوق في الرسائل لتي يتم تداولها تحت بند مساعدات عاجلة، علاج مريض، سداد متأخرات دراسية، ما لم تأت من الجهات الرسمية المنوط بها جمع التبرعات وتوزيعها على المستحقين، وعدم الانجراف وراء العاطفة. وأكدوا أن التبرعات التي يتم جمعها من خلال مجموعات الـ«واتس أب» غير قانونية ولا يسمح بها إلا بعد الحصول على الموافقة من الجهات المعنية. وحذر المحامي سعيد الشرمي من أنه لا يجوز جمع التبرعات أو الترويج أو الدعوة لها، سواء كانت عينية أو نقدية، إلا بعد الحصول على موافقة من السلطات المختصة. مشيراً إلى نص المادة «8» من القانون الاتحادي رقم 4 لسنة 2018، في شأن تنظيم ورعاية المساجد على حظر جمع التبرعات والمساعدات في المساجد، دون الحصول على ترخيص من السلطات المختصة، وعقوبة ذلك الحبس مدة لا تزيد على ثلاثة أشهر وغرامة لا تزيد على 5000 درهم، أو بإحدى هاتين العقوبتين. وأوضح أن جمع التبرعات دون ترخيص يشكل خطورة نظراً لعدم معرفة المتبرع بصدق وحاجة الحالة الإنسانية والمبلغ المستحق لتلك الحالة، ومصير ما قد يتم جمعه من أموال وسبل إنفاقها بما يفتح مجالاً لاحتمالات تمويلها في المجالات غير الخيرية، لافتاً إلى وجود أشخاص يقومون عن طيب نية بالترويج لجمع التبرعات لمساعدة صديق، لافتاً إلى أن هذا الفعل يعتبر جريمة يعاقب عليها القانون ولا يؤخذ بحسن نيته في تخفيف العقوبة. تنبيه المحامي علي مصبح ينبه من الانصياع وراء أي رسالة تتضمن مطالبات بجمع أموال أو تبرعات مهما كانت نوعها، مشيراً إلى أن الجمعيات الخيرية تقوم بالمهمة وبشكل تنظيمي وقانوني. فيما هذا الشكل من التبرعات الذي يكون في ظاهره إنسانياً كحاجة للعلاج أو استكمال الدراسة ومتطلبات المعيشة من مأكل ومشرب يتم تداولها عبر مجموعات التواصل، والغريب أن بعض من يقومون بمشاركتها وتحويلها لا يعلمون من هو صاحب الحالة ومدى صدقية الطلب وظروف صاحبها فهو مجرد ناقل لها، مشيراً إلى أن التساؤل الذي يطرح نفسه هل هذه الحالة حقيقية؟ ومن هم أصحاب الحالة وفي أي دولة؟ وهل الأموال ستذهب إلى المذكورين في الرسالة؟، وهي أسئلة لا إجابات لها ولقد شهدنا وعرفنا وتأكدنا أن معظم هذه الأموال ترسل إلى جهات غير شرعية أو لمنظمات إرهابية، على حد قوله. وذكر أن القانون جلي وسن عقوبات وغرامات رادعة، لافتاً إلى أن من يقوم بنشر الرسائل ولو قصد حسن النية أو يشرف على هذا النوع من التبرعات أو يقوم بالترويج لهذا الفعل فهو معاقب بنص القانون، ولو كانت هذه التبرعات تم جمعها في مؤتمر أو احتفال فيعاقب كل شخص شارك في إعداد هذا المؤتمر وذلك بالسجن مدة لا تقل عن خمس سنوات ولا تزيد على عشر سنوات وذلك طبقاً لقانون العقوبات الاتحادي. فوضى التبرعات من جانبه، بين المستشار القانوني غسان الداية، شريك ورئيس قسم التقاضي الشرق الأوسط، مكتب تشارلز راسل سبيجليز للمحاماة في دبي، أن القنوات الرسمية التي يتم من خلالها استقبال التبرعات قد تم تحديدها بوضوح من قبل القانون ولا تتضمن بأي شكل من الأشكال جمع التبرعات من خلال مجموعات الـ«واتس أب» . ولا يجوز تجاوز هذه القنوات حتى لا يقع المرء تحت طائلة المسؤولية الجزائية، معتبراً أن مسؤول المجموعة ملام في حال السماح بمثل هذه المطالبات التي تُغلف بطابع الخير والفعل الإنساني، مشيراً إلى أن البعض يستغل حب الناس لفعل الخير ويحاول من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، لاسيما الواتس أب، جمع أكبر قدر من الأموال، تحت غطاء مساعدة المحتاجين.