28 يونيو 2020 - 7 ذو القعدة 1441 هـ( 62 زيارة ) .
أكدت فاطمة عزيز المرزوقي، أخصائية رعاية نفسية في مؤسسة التنمية الأسرية، أنه يتم العمل بالوقت الراهن على إعداد 3 برامج متنوعة وجديدة ستنطلق مطلع الشهر المقبل، بهدف دعم فئة كبار المواطنين من الناحيتين النفسية والاجتماعية، متمثلة في نادي بركة الدار (مبادرة الأندية الاجتماعية الافتراضية لكبار المواطنين)، حيث سيتم من خلالها طرح أنشطة متنوعة في المجالات الثقافية والترفيهية، كما سيتم طرح أنشطة صحية ورياضية بالتعاون مع دائرة تنمية المجتمع ومجلس أبوظبي الرياضي، هذا إضافة إلى إطلاق خدمة «استثمار طاقات كبار المواطنين»، والتي تهدف إلى توفير فرص لهذه الفئة لتنمية اهتماماتهم وتمكينهم من مواصلة نشاطاتهم بما يساعد على شغل وقت فراغهم، ورفع الروح المعنوية لديهم ومساعدتهم على إعادة التوافق، من خلال التواصل معهم وتحديد المجالات الممكنة للاستفادة من طاقاتهم وخبراتهم ونقلها للجيل الأصغر عمراً. وأوضحت المرزوقي أنه سيتم أيضاً إطلاق خدمة «مجلس الحكماء» والتي تهدف إلى تنشيط كبار المواطنين للمشاركة الاجتماعية النشطة في المجتمع، وذلك باستهداف المقبلين على مرحلة التقاعد ممن تجاوز 50 عاماً وكبار المواطنين، وذلك وفق إمكاناتهم وقدراتهم لتبادل الخبرات ومناقشة أبرز القضايا في المنطقة وتأثير الأزمة الحالية في فئتهم بشكل خاص، وتحفيزهم على المشاركة في تصميم الفعاليات السنوية التي تخدم فئتهم وبما يتناسب مع متطلباتهم في كل منطقة. وأكدت أن «نادي بركة الدار»، الذي انطلق منذ مارس الماضي، بهدف دعم الحياة الاجتماعية الكريمة لكبار المواطنين، وتبني حقوقهم، وتعزيز المسؤولية الاجتماعية ودور الأسر تجاههم لدمجهم في المجتمع وتنشيطهم، والاستفادة من خبراتهم الحياتية والعملية والعلمية. فرصة وقالت المرزوقي إنه ونظراً للوضع الراهن والتباعد الاجتماعي لمكافحة فيروس كوفيد 19، ولأهمية بقاء فئة كبار المواطنين في منازلهم، كونهم من الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالمرض، فقد تم تقديم العديد من برامج التوعية والورش التدريبية لدعم الصحة النفسية لكبار المواطنين خلال يونيو الجاري، والتي شهدت تفاعلاً واسعاً من فئة كبار المواطنين، ورغبة في الحضور والمشاركة، كما أعربوا عن رغبتهم في تعلم استخدام تقنيات الاتصال الحديثة عن بعد، وتعلم التكنولوجيا ليتواصلوا مع أبنائهم وأحفادهم، حيث عدوا الظروف الراهنة فرصة لتعلم التكنولوجيا التي كان أغلبهم لا يجيد استعمالها. وفي سياق متصل، أشارت المرزوقي إلى أنه من خلال مبادرتي «لا تشلون هم.. خلكم في البيت» تم تقييم أوضاع كبار المواطنين والاطمئنان عليهم، ومن خلال مبادرة «ميركم لين بيتكم»، وبالتنسيق مع بلدية مدينة أبوظبي وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، تم توفير احتياجات كبار المواطنين، ومن في حكمهم من المقيمين، كالمواد الغذائية الأساسية وتوصيلها إلى منازلهم في ظل الإجراءات الاحترازية التي تتخذها دولة الإمارات. تواصل أكدت المرزوقي أنه تم التواصل مع أكثر من 5000 فرد من كبار المواطنين والمقيمين في إمارة أبوظبي منذ بدء الأزمة وحتى حينه، للاطمئنان عليهم والتأكد من التزامهم اتباع الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد، وتحديد احتياجاتهم للحد من فرص تنقلهم وتعرضهم للإصابة، في ظل الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها الدولة.
28 يونيو 2020 - 7 ذو القعدة 1441 هـ( 52 زيارة ) .
ترأس معالي الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، رئيس مجلس إدارة صندوق التكافل الاجتماعي، الاجتماع الدوري للصندوق بحضور اللواء الدكتور السلال سعيد بن هويدي الفلاسي، مساعد القائد العام لشؤون الإدارة، نائب رئيس المجلس، وأعضاء المجلس من الإدارات العامة، والمكتب التنظيمي، ومجلس مراكز الشرطة، ومجلس السعادة والإيجابية، ومجلس أصحاب الهمم، واللجنة الطبية. ورحب معالي الفريق عبدالله خليفة المري، بأعضاء صندوق التكافل الاجتماعي، معبراً عن شكره لكافة الجهود المبذولة من كافة القطاعات في شرطة دبي، موجهاً المجلس إلى تعزيز التواصل مع الإدارات العامة ومراكز الشرطة، لطرح المبادرات التي تساهم في إسعاد منتسبي شرطة دبي، ما يساهم في دعم دور الصندوق، وتحقيق الأهداف المنشودة. من جانبه، قال اللواء الدكتور السلال الفلاسي، إن صندوق التكافل له أثر كبير في مساعدة موظفي شرطة دبي من عسكريين ومدنيين، ما ساهم في إسعاد الموظفين ورفع مستوى رضاهم عن الخدمات والدعم الذي تقدمه القوة لهم، من خلال الوقوف معهم وتلبية احتياجاتهم ومتطلباتهم، وخاصة في الحالات الإنسانية والظروف الطارئة. بدوره، استعرض العقيد الدكتور أحمد يوسف المنصوري، مدير إدارة حماية الحقوق والحريات، أمين عام سر المجلس، قرارات الاجتماع السابق وما تم تنفيذه منها، إضافة إلى عدد من المواضيع المدرجة في جدول الأعمال، ومن ضمنها طلبات الموظفين، وآلية تكريم خط الدفاع الأول من منتسبي شرطة دبي تقديراً لجهودهم في جائحة كورونا.
28 يونيو 2020 - 7 ذو القعدة 1441 هـ( 57 زيارة ) .
أعلن البنك الكويتي للطعام والإغاثة عن تدشين مشروع «مصرف تسبيل المياه»، وذلك بالتعاون مع الأمانة العامة للأوقاف، ويعد المشروع من أكبر المشاريع في المنطقة والتي تستفيد منها شريحة كبيرة من المجتمع الكويتي خاصة في مناطق العزل الشامل التي تضم عددا كبيرا من العمال المحتاجين والمتعففين. وأضاف بنك الطعام في بيان صحافي، أن مشروع مصرف تسبيل المياه سينفذ من خلال سيارات بنك الطعام المتنقلة والمجهزة بأحدث أساليب التبريد اللازمة لتنفيذ هذا المشروع الخيري. وقال نائب رئيس مجلس ادارة البنك الكويتي للطعام والإغاثة مشعل الأنصاري ان البنك الكويتي للطعام والإغاثة يوفر ماء نظيفا مطابقا لأعلى المعايير العالمية وذلك في عبوات مبردة وجاهزة حتى يستفيد منها الجميع من العاملين بالخطوط الاولى بوزارة الداخلية الذين يعملون في مختلف شوارع ومناطق الكويت من أجل المحافظة على تطبيق اجراءات الوقاية والسلامة في ظل حرارة الجو المرتفعة، بالاضافة إلى العمال المتواجدين في مناطق العزل الشامل، حيث تقوم السيارات المجهزة بالانتقال إلى أماكن ونقاط التفتيش الخاصة بالعاملين بوزارة الداخلية الذين يعملون في هذه الأجواء وتزويدهم بالماء البارد وخاصة في الأماكن الحيوية. وقال الأنصاري ان مشروع «مصرف تسبيل المياه» يعد نقلة نوعية في العمل الخيري والإنساني في المنطقة، نظرا للأساليب الحديثة التي يستخدمها بنك الطعام في إنجاح هذا المشروع واستفادة اكبر عدد ممكن من الأفراد، خاصة العاملين في الخطوط الأولى، وشريحة العمال المتواجدين في مناطق العزل وغيرها في مختلف محافظات الكويت. وأضاف الأنصاري ان المشروع يأتي انطلاقا من قوله تعالى (وجعلنا من الماء كل شيء حي) وقول رسوله صلى الله عليه وسلم «أفضل الصدقة سقي الماء»، موضحا ان المشروع يستهدف تقديم الماء البارد للمارة في حرارة الجو الشديدة ابتغاء الثواب من الله، إذ تعد صدقة الماء أفضل الصدقات.
25 يونيو 2020 - 4 ذو القعدة 1441 هـ( 63 زيارة ) .
في بادرة إنسانية جديدة للجنة بطاقة إسعاد التابعة للقيادة العامة لشرطة دبي، تبنت اللجنة بالتعاون مع مركزي «الطفل للتدخل الطبي المبكر» و«مركز مهارات التعليمي»، حالة إنسانية لطفل يبلغ من العمر 3 سنوات ونصف، يعاني من طيف التوحد والتأخر النمائي، وتستلزم حالته التأهيل المبكر في السلوك والنطق والحركة، ليقوم كلا المركزين بتقديم الدعم، وإلحاق والدة الطفل بدورة «معالج سلوكي معتمد» RBT مجاناً، لتتمكن الأم بعدها من تأهيل وتدريب طفلها بنفسها أسوة بمعالجي ومدرّبي المراكز المعتمدة، إلى جانب إلحاقها ببرنامج «أمي هي معالجتي». وأكدت منى العامري، رئيس لجنة بطاقة إسعاد، أن اللجنة تبذل قصارى جهدها في مختلف قطاعات اللجنة لتُسعد شرائح المجتمع سواء من خلال الخصومات والامتيازات التي توفرها البطاقة بالتعاون مع الشركاء، أو من خلال تبني حالات إنسانية خاصة في قطاعي التعليم والصحة. وأوضحت هناء تيسير رئيس قطاع الصحة في اللجنة، أن حالة الطفل تستلزم التدخل المبكر لتأهليه وتدريبه حتى يتمكن من اللحاق بأقرانه، ومن ثم الدراسة في مدارس الدمج، لكن كلفة تقييمه وإلحاقه بجلسات ودورات تدريبية نظراً لوضعه الخاص تكلف كثيراً، لذلك حرصت اللجنة وبالتعاون مع شركائها على تقديم الدعم المادي للطفل ولأسرته ليتمكن من ممارسة حياته بشكل طبيعي على نحو تدريجي، لكن مركز الطفل للتدخل الطبي المبكر فاجأنا بخطوة مهمة وكبيرة للغاية عبر إلحاق والدة الطفل بدورة «معالج سلوكي معتمد» RBT.
23 يونيو 2020 - 2 ذو القعدة 1441 هـ( 82 زيارة ) .
كشفت مبادرة «ابتسامة»؛ التابعة لجمعية المستقبل الشبابية والمعنية بتقديم الدعم النفسي للأطفال المرضى وأهاليهم في مملكة البحرين؛ عن هويتها البصرية الجديدة التي تتضمن تطويرا شاملا لشعار المبادرة ومطبوعاتها وحساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وبما يواكب النقلة النوعية الكبيرة في عمل المبادرة بعد انتقالها إلى مقرها الجديد المجهز في منطقة أم الحصم. وقال رئيس الجمعية صباح عبدالرحمن الزياني إن الهوية البصرية الجديدة للمبادرة تعكس تطورات كثيرة طرأت على عمل المبادرة منذ إطلاقها قبل نحو 12 عاما، وتجعلنا أقرب من الأطفال مرضى السرطان الذين نخدمهم وأهاليهم، وتضفي طابعا من المرح على المقر الجديد للمبادرة. وأشار الزياني إلى أن المبادرة طرحت مع الهوية البصرية الجديدة شعارا جديدا هو «كلنا نبدو أجمل عندما نبتسم»، وقال «أردنا من هذا الشعار أن يدرك جميع الشركاء والمساهمين والداعمين وكذلك مختلف أفراد المجتمع مدى الجمال الذي نحظى به جميعا عندما نسهم في تقديم الدعم وزرع الأمل للطفل مريض السرطان». وأشار إلى أن الهوية البصرية الجديدة للمبادرة انعكست أيضا داخل المقر الجديد، حيث جرى تسمية كل قاعة ومكان فيه باسم يرمز إلى الفرح والأمل والطفولة والشجاعة، حيث يضم المقر الجديد في طابقه الأرضي مكتب استقبال واسعا مع سكرتارية الجمعية، إضافة إلى قاعة فعاليات بكامل تجهيزاتها، وقاعة أخرى مخصصة للبرامج الترفيهية التي تقدمها المبادرة للأطفال مرضى السرطان مثل الطبخ والرسم وغيرها، فيما يضم الطابق الثاني مكتبا لتقديم الدعم النفسي للأطفال، وقاعة تدريسية، وصالتي ألعاب للأطفال وفقا لفئتهم العمرية، إضافة إلى مكاتب إدارية، فيما يضم الفناء الخارجي ساحة مكشوفة مخصصة للعب الأطفال أيضا، وجميعها تكتسي بألوان وتصاميم مختلفة مستوحاة من الهوية البصرية الجديدة للمبادرة. وأشار الزياني إلى أن مبادرة ابتسامة عملت في الوقت ذاته على تعزيز حضورها بشكل مهني على شبكات التواصل الاجتماعي، من خلال تصاميم وأفلام مميزة في إطار خطة نشر مدروسة، بهدف إحداث أكبر تفاعل ممكن ليس مع الأطفال المرضى وأهاليهم فقط، وإنما مع سائر المؤسسات والشرائح داخل البحرين وخارجها أيضا. وقال «في إطار عملنا على تنفيذ الاستراتيجية الجديدة لمبادرة «ابتسامة»، وضعنا خطة اتصال وتواصل متكاملة، تخدم عملنا لتعزيز شراكتنا مع مختلف الجهات الحكومية والخاصة، ومد جسور التعاون مع نظرائنا في المنطقة والعالم، لذلك حرصنا على أن يكون حضورنا لدى الرأي العام وبمختلف الوسائل بشكل مهني ومؤسسي فاعل، يعكس أهمية مبادرة «ابتسامة» وما حققته من إنجازات على مدى السنوات الـ12 السابقة كواحدة من المبادرات التطوعية الفريدة من نوعها في مملكة البحرين».
23 يونيو 2020 - 2 ذو القعدة 1441 هـ( 83 زيارة ) .
أعلنت مؤسسة دبي للمستقبل قائمة أفضل 5 مشاريع مبتكرة طورها خريجو مبادرة "مليون مبرمج عربي" بالاعتماد على مهاراتهم التي اكتسبوها في مجالات البرمجة والتكنولوجيا الحديثة لتطوير تطبيقات ذكية تتبنى أفكاراً جديدة لخدمة مجتمعاتهم والارتقاء بجودة حياة أفرادها. وتضمنت المشاريع الفائزة تطبيق "سند" الذي طورته المبرمجة العراقية فرح مهدي خضير، وتطبيق "على الفرازة" للمبرمجة المصرية إيمان وجدي سليم، وتطبيق "ساعد الغير" للمبرمج المصري محمد صبحي عبد المجيد، وتطبيق "طمني" للمبرمج اليمني سعيد عوض أبو صياح، وتطبيق "منبه الألغام الأرضية" للمبرمج مروان الحكيمي من اليمن. كما تم تكريم أربعة مدربين تقديراً لمساهمتهم في دعم المشاركين في مبادرة "مليون مبرمج عربي" ودورهم المهم في تطوير أفكار المبرمجين العرب إلى مشاريع جديدة تلامس حياة المجتمع، وهم: عبد الواحد الجمالي من اليمن، وإياد رشاد وباسلة المهلي من سوريا، وسارة الزهراوي من المغرب. وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، قد أطلق مبادرة "مليون مبرمج عربي"، كأكبر مشروع برمجة يسعى إلى تدريب مليون شاب عربي على البرمجة وتقنياتها ومواكبة التطور المتسارع في علوم الحاسوب وبرمجياته وذلك لتمكين الشباب العربي وتسليحهم بأدوات المستقبل التكنولوجية وبناء قدراتهم وتوفير فرص عمل تمكنهم من استغلال مهاراتهم وتوجيهها بما يخدم الاحتياجات المستقبلية والمساهمة في تطوير الاقتصاد الرقمي الذي سيشكل اقتصاد المستقبل. وأكد معالي عمر بن سلطان العلماء وزير دولة للذكاء الاصطناعي نائب العضو المنتدب لمؤسسة دبي للمستقبل، أهمية تشجيع الشباب العربي على استخدام خبراتهم المعرفية التي اكتسبوها خلال مشاركتهم في مبادرة "مليون مبرمج عربي" وتوظيف إبداعاتهم وابتكاراتهم لخدمة مجتمعاتهم ودعمها، وصناعة مستقبل أفضل، وبناء الأسس لنهضة اقتصادية شاملة في المنطقة العربية، بما يسهم في تحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، بأن تكون لغة البرمجة من أهم مهارات وأدوات شباب المستقبل. وقال معاليه: "تحرص مبادرة مليون مبرمج عربي على التعريف بالمشاريع المتميزة بأفكارها النوعية والمبتكرة لتطوير تطبيقات ذكية ترتقي بحياة الإنسان وتسهم في إيجاد فرص عمل جديدة ومتنوعة في مختلف أنحاء العالم، وسنواصل تشجيع المواهب الشابة وتوفير الفرصة لها لعرض أفكارها والعمل مع الخبراء والمتخصصين لتعزيز دورها في مسيرة التنمية". ويهدف تطبيق "سند"، الذي طورته فرح مهدي خضير، وهي شابة عراقية مقيمة في المملكة الأردنية الهاشمية (26 سنة)، إلى تسهيل الوصول إلى الخدمات الصحية لمختلف أفراد المجتمع في العاصمة الأردنية عمّان وتوفيرها بشكل أيسر وأقل كلفة، حيث يتيح التطبيق للأفراد طلب موعد أو البحث عن منشأة للرعاية الصحية، إضافة إلى توفير مجموعة من الخدمات الصحية الأخرى بشكل أكثر فعالية للجمهور. ويعمل التطبيق حالياً بشكل كامل على مدار الساعة، ويمكن استخدامه من جميع السكان في العاصمة الأردنية.
22 يونيو 2020 - 1 ذو القعدة 1441 هـ( 117 زيارة ) .
دشن رئيس لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بصامطة إبراهيم بن علولي عريبي اليوم ، مبادرة "فرحة وطن " بعنوان "نعود بحذر " ، التي تنفذها اللجنة بالتعاون مع جمعية البر الخيرية بجازان. وأوضح رئيس اللجنة ، أن المبادرة تهدف إلى توصيل المواد الغذائية للأسر المستفيدة من خدماتها دون الحاجة لحضورهم ، عن طريق متطوعي ومتطوعات اللجنة ، مبيناً أن المبادرة تستهدف أكثر من 251 مستفيداً ومستفيدة بالقرى وبعض الأحياء الواقعة في نطاق عمل مركز النشاط الاجتماعي بقرية الدغارير التابع للجنة.
22 يونيو 2020 - 1 ذو القعدة 1441 هـ( 112 زيارة ) .
أطلقت غرفة الأحساء، بالشراكة مع مؤسسة عبدالمنعم الراشد الإنسانية، خلال مؤتمر صحفي افتراضي عُقد، مؤخرًا، مبادرة “نواجه كورونا من خلال التنمية في ٩٠ يومًا”، بحضور ومشاركة رئيس مجلس إدارة الغرفة عبداللطيف العرفج، ورئيس مجلس أمناء المؤسسة عبدالمنعم الراشد. وتضمنت هذه المبادرة النوعية، التي تأتي ضمن اتفاقية الشراكة الاستراتيجية المبرمة بين الغرفة والمؤسسة منذ أكثر من عامين، 55 برنامجًا نوعيًا، تمتد على مدى 158 يومًا، وتشتمل على 279 ساعة تدريب، ضمن مسارات عدة، تضم: (مسار الإبداع والابتكار، مسار الثقافة والفنون، مسار البرمجة، مسار التطوع، مسار اللغة الإنجليزية ومسار القيادات الشابة)، وذلك بمشاركة 85 متطوعًا من المدربين المتخصصين والمتميزين. وبدوره، قال رئيس الغرفة إن مبادرة “نواجه كورونا من خلال التنمية” جاءت لتلبية احتياجات أبناء وبنات مجتمع الأحساء في هذه الفترة الحرجة إلى تطوير مهاراتهم وتعزيز قدراتهم في مسارات معرفية وتدريبية نوعية من خلال استثمار التقنية لتنمية المجتمع، مثمنًا مخرجات ومبادرات الشراكة النوعية التي تربط الغرفة بمؤسسة عبدالمنعم الراشد الإنسانية. وأكد “العرفج” عزم الغرفة على استمرار نهجها في بناء شراكات وتحالفات استراتيجية نوعية تعمل على خدمة وتنمية مجتمع الأحساء من خلال طرح وتقديم مبادرات وبرامج مميزة لخدمة المجتمع، منوهًا باستحداث الغرفة لإدارة متخصصة في الشراكات التنموية بهدف تعزيز دور المسؤولية المجتمعية للغرفة وتحفيز القطاع الخاص لإطلاق مبادرات وبرامج للمسؤولية المجتمعية. ومن جانبه، لفت عبدالمنعم الراشد، إلى أن الشراكة مع الغرفة نجحت في إطلاق وتنفيذ برامج ومبادرات نوعية عدة عملت على تعزيز الدور الذي يسعى إليه الجانبان في مجال تبنّي ودعم المشاريع التنموية الرائدة وخدمة المجتمع المحلي في الأحساء. وثمّن “الراشد” جهود الغرفة في تبني مبادرات تنموية وبناء شراكات نوعية وتطوير ممارسات وبرامج المسؤولية الاجتماعية لقطاع الأعمال، مبينًا أن هذه المبادرة ستنقل الشباب والشابات نحو مجالات معرفية ومهارية جديدة، تُساهم في بناء جيل متميّز ومنتج ومشارك بهمة ومسؤولية في بناء وطنه ومجتمعه. أما المدير التنفيذي للمؤسسة عبدالمحسن السلطان، فأشار إلى أن المبادرة تأتي استشعارًا من المؤسسة بمسؤولياتها الاجتماعية والتنموية، حيث عملت مع فريق عمل متخصص على تحديد المسارات والبرامج التي تتقاطع مع استراتيجيات المؤسسة واحتياجات المجتمع وتساهم في إثراء التنوع المعرفي لأبناء وبنات الأحساء وينمي مهاراتهم ويستثمر أوقاتهم خلال إجازة الصيف خاصة في ظل ظروف جائحة كورونا الحالية.
22 يونيو 2020 - 1 ذو القعدة 1441 هـ( 103 زيارة ) .
أكد الدكتور مازن بن جواد الخابوري مدير عام المؤسسات الصحية الخاصة بوزارة الصحة أن القطاع الخاص يقوم بدور تكاملي مع القطاع الحكومي في مجابهة فيروس كورونا وبرهن ذلك من خلال صور المساهمة المجتمعية والمبادرات التطوعية التي قدمتها مؤسسات وشركات القطاع الخاص وسعي وزارة الصحة إلى تشجيع القطاع الخاص للإسهام في توفير الدعم بمختلف صوره سواء بتخصيص مبالغ مالية أو مواد طبية وكوادر بشرية والتشارك مع القطاع الحكومي في القضاء على فيروس كورونا وخطورة تفشيه. وقال الدكتور مازن الخابوري: تحاول المديرية للمؤسسات الصحية الخاصة جاهدة من خلال علاقاتها الوطيدة مع القطاع الخاص تفعيل دور وإبراز المسؤولية المجتمعية لدى الشركات والمؤسسات الخاصة للمساهمة في دعم القطاع الصحي في ظل الظروف والأحداث الحالية لانتشار فيروس كورونا المستجد وبالفعل تفاعل عدد من رجال الأعمال ومؤسسات القطاع الخاص في تعزيز المسؤولية المجتمعية في المجتمع من خلال إطلاق مبادرات لدعم الحكومة لمواجهة الأزمة الصحية واختلفت صور وأشكال الدعم منها تخصيص مبالغ مالية لدعم صندوق الدعم من جائحة كورونا أو بتوفير أدوات وأجهزة طبية داعمة لعلاج مرضى كوفيد أو وضع مبان تحت تصرف الجهات المسؤولة وكل هذا الدعم للمساهمة في تخطي الأزمة الصحية يدا بيد. وأوضح الخابوري بأنه أكبر مثال على جهود المديرية وظهر جليا في عملها المثمر بما يتعلق بمستشفى “ادلايف” الخاص في محافظة مسقط بولاية العامرات والذي تشرف عليه الجمعية الطبية العمانية حيث تم إنهاء إجراءات الموافقة المبدئية والنهائية لفتح المستشفى الخاص، حيث تم التواصل مع مدير عام المستشفى وتم عقد اجتماع بمبنى المديرية حول إمكانية استخدام المستشفى الخاص في الوقت الراهن لمكافحة فيروس كورونا كوفيد 19 والاستفادة منه ، كمبادرة من القطاع الطبي الخاص حيث أبدوا استعدادهم بتسليمهم مبنى المستشفى كونه جاهزا من الناحية الفنية عدا الكوادر الطبية والطبية المساعدة لصعوبة حضورهم السلطنة وذلك نظرا للظروف التي تمر بها السلطنة والعالم. وأضاف: تم عرض هذه المبادرة على لجنة الطوارئ التابعة للمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة مسقط ، وقد صادف توجه الجمعية الطبية العمانية في ذلك الوقت لإنشاء مستشفى ميداني متنقل ، فتم طرح فكرة الاستفادة من هذا المستشفى وإدارته من جميع النواحي، وذلك تفاديا للتكاليف المالية لإنشاء وتجهيز مستشفى ميداني. وتم الترحيب وقبول الفكرة من قبل الجمعية الطبية العمانية ، وبعدها تم التنسيق بين ملاك المستشفى والمعنيين في الجمعية من قبل المديرية وذلك للاستيضاح من الأمور الفنية والإدارية . كما قامت المديرية بالتنسيق مع شركة تنمية نفط عمان (PDO) لدعم المستشفى بلباس الحماية الواقي (PPE ) والمحاليل الوريدية ( السقاية ) ، لمدة شهر لحين توفر الاحتياطات من الجمعية الطبية العمانية ، كما تم توفير رواتب لعشرة كوادر تمريضية لمدة شهرين من قبل الشركة . كما تم التنسيق مع المديرية العامة للشؤون الهندسية لتقييم وضع المستشفى وللتأكد من سلامة توصيلات الغازات الطبية لضمان سلامة المرضى. وكذلك التنسيق مع الإدارة العامة للمرور حول تسجيل سيارة الإسعاف التابعة للمستشفى حيث كانت خدمات المرور موقوفه خلال الجائحة.
22 يونيو 2020 - 1 ذو القعدة 1441 هـ( 106 زيارة ) .
شارك المجلس الأعلى للمرأة في «ملتقى وجائزة المسؤولية المجتمعية للأسرة العربية» الذي أقيم على مدى يومين خلال الفترة من 20-21 يونيو 2020 تحت عنوان «مسؤولية استقرار الأسرة العربية في مرحلة ما بعد جائحة كورونا… أطر وأدوار»، وبتنظيم كل من منظمة الأسرة العربية، والشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية، والاتحاد الدولي للمسؤولية المجتمعية. وخلال جلسة العمل الأولى استعرضت الشيخة دينا بنت راشد آل خليفة القائم بأعمال مساعد الأمين العام للمجلس «دور المجلس الأعلى للمرأة في سرعة الاستجابة لما تمر به المملكة من ظروف استثنائية ومواكبة للأحداث والذي كان من منطلق اختصاصاته في اقتراح السياسة العامة في مجال تنمية وتطوير شئون المرأة وتنفيذاً للخطة الوطنية لنهوض المرأة البحرينية المبنية على أساس استشراف المستقبل والاستعداد له والاستباقية والمرونة في التخطيط والتنفيذ وإدارة المخاطر والتحديات مع الاعتماد على آليات مبتكرة مرتبطة بالتحول الرقمي وإدارة المعرفة والتكنولوجيا. وأشارت خلال مشاركتها عن بعد في هذا الملتقى إلى دور المجلس في تعزيز العمل بين فئات المجتمع بروح فريق البحرين الواحد بالتعاون مع العديد من مؤسسات القطاعات المختلفة من خلال اطلاق حملة «متكاتفين.. لأجل سلامة البحرين كاستجابة لاحتياجات المرأة والأسرة البحرينية الطارئة في رفع جاهزية الأسر والتأقلم مع الظروف الراهنة ودعماً للجهود الوطنية المتنامية على كافة الأصعدة لضمان استمرارية وفاعلية الأداء المؤسسي الرسمي، وبهدف تقديم كل ما يلزم لدعم ومساندة المرأة البحرينية وخصوصاً المعيلة لأسرتها لتحقيق الاستقرار النفسي والاجتماعي لجميع أفراد الأسرة وتعزيز الثقافة المجتمعية الواعية في توظيف الخيارات المتاحة للارتقاء بجوانب الحياة الصحية، والنفسية، والاجتماعية، والبيئية بما ينعكس على رفع جودة حياة الأسرة والمجتمع، معتبرة هذا التجمع الافتراضي فرصة للتعريف بجهود مملكة البحرين بشكل عام والمجلس بشكل خاص في مواجهة الجائحة على المستوى الدولي. شارك في «ملتقى وجائزة المسؤولية المجتمعية للأسرة العربية» على مدى يومين عدد من المتحدثين من الخبراء من دول عربية عديدة، تناولوا عددا من المحاور وأوراق العمل من بينها الاستقرار الأسري ومسؤولية مكونات المجتمع في تحقيقه واستدامته، واستقراء للآثار الاجتماعية والنفسية والاقتصادية والتعليمية لجائحة كورونا على الأسرة العربية، وأبرز سمات التغيرات الحاصلة في بنية الأسرة العربية في مرحلة ما بعد جائحة كورونا وانعكاساتها على واقع اتجاهات الاستقرار الأسري، ومقترح منهجي لتعزيز استقرار الأسرة العربية في ظل المتغيرات المحلية والعالمية لمرحلة ما بعد جائحة كورونا».
22 يونيو 2020 - 1 ذو القعدة 1441 هـ( 73 زيارة ) .
في إطار التزامها بالمسؤولية والشراكة المجتمعية وقع الرئيس التنفيذي لكلية البحرين التقنية (بوليتكنك البحرين) الدكتور جيف زابودسكي، مذكرة تفاهم مع جمعية حفظ النعمة يمثلها الرئيس التنفيذي للجمعية السيد أحمد الكويتي. وبموجب هذه المذكرة ستتيح الجمعية الفرصة لطلبة البوليتكنك للمساهمة بمشاريع تسهم في إيجاد حلول للمشكلات التي تواجهها الجمعية وتيسر سير عملها. كما يهدف الطرفان من خلال المذكرة إلى التشجيع على العمل الخيري والتطوعي من خلال تنظيم حملات لجمع التبرعات العينية، بالإضافة إلى تنظيم الندوات التوعوية والفعاليات التطوعية. ومن جهته أكد الدكتور زابودسكي أن هذا التعاون يأتي من منطلق حرص البوليتكنك على تقديم الدعم والمساندة للمجتمع، وإشراك طلبتها ومنتسبيها بما يتماشى مع خطتها الاستراتيجية 2020-2024, مشيدًا بالدور المتميز الذي تقوم به جمعية حفظ النعمة في تعزيز العطاء ونشر روح الإنسانية والتنمية المجتمعية المستدامة من خلال عملها على استثمار النعمة بالشكل الأمثل والأنشطة الخيرية والاجتماعية المتنوعة. وبدوره عبّر الرئيس التنفيذي للجمعية السيد أحمد الكويتي عن سعادته بالتعاون مع البوليتكنك، الذي من شأنه أن يكون له دور بارز في تحقيق الأهداف المشتركة، وأهمها رفع مستوى الوعي لدى أفراد المجتمع في مملكة البحرين، ومنهم الطلبة، في المحافظة على النعمة، وتشجيعهم على العمل الخيري والتطوعي.
21 يونيو 2020 - 29 شوال 1441 هـ( 97 زيارة ) .
اطلع صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، في مكتبه بمقر ديوان الإمارة بمدينة بريدة، على مبادرة مجلس فتيات القصيم «رفق» والتي تهدف إلى معالجة بعض السلوكيات التي تواجه الأسر ومعالجتها من قبل مختصين ومستشارين سعوديين, بحضور وكيل إمارة منطقة القصيم الدكتور عبدالرحمن الوزان، وأمين عام مجلس فتيات القصيم منال المهنا, ومساعد أمين عام المجلس عتاب المطيري. واستمع سموه من قبل المهنا ما قدمه المجلس من جهود سيتم تقديمها في ملتقى «رفق الأسري» والذي سيتم بثها «عن بعد» بمشاركة عدد من المتخصصين في الجوانب الأسرية, بالإضافة إلى توزيع أكثر من 4000 هدية صحية وقائية لأهالي المنطقة من كمامات ومعقمات, مقدمة شكرها وتقديرها لسمو أمير منطقة القصيم على دعمه الدائم وتشجيعه للمجلس وكل عمل توعوي خادم للمنطقة وأبنائها. وأشاد سمو أمير القصيم بما يقدمه المجلس من أعمال ومبادرات خادمة، مؤكداً على أن تلك الخطوات التي يقدمها المجلس هي ترجمة لسياسات الدولة بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- في تمكين المرأة, واستغلال دورها الحيوي في كل حراك اجتماعي وإنساني وإيجابي, مقدماً شكره لأمينة وأعضاء المجلس ولكافة فريق العمل على هذه الخطوات المباركة، سائلًا المولى عز وجل أن يبارك بالجهود, وأن يوفق الجميع لكل خير.
20 يونيو 2020 - 28 شوال 1441 هـ( 103 زيارة ) .
تنفيذًا لتوصيات لجنة تنسيق الجهود للحملة الوطنية «فينا خير» المعنية بتوزيع المساعدات سلمت المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية وزارة الداخلية 10 آلاف كمامة من النوع المميز القابل للاستخدام عدة مرات والتي أنتجتها المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية بالتعاون مع الأسر المنتجة المنتسبة إلى المؤسسة، وذلك من أجل توزيعها على المحتاجين وفق مرئيات الوزارة تحقيقًا للأهداف السامية التي انطلقت الحملة من أجلها. وبهذه المناسبة قال الدكتور مصطفى السيد الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية رئيس لجنة تنسيق الجهود القائمة في الحملة الوطنية «فينا خير» إن هذه المبادرة تأتي دعما للجهود الوطنية المباركة للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد-19) بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، وتنفيذًا لتوجيهات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية، موضحا أن التعاون مع وزارة الداخلية مستمر من خلال تنفيذ مبادرات حملة «فينا خير» من خلال العديد من المشاريع والتي كان آخرها مبادرة «غذاؤك في بيتك» والتي تم من خلالها توزيع السلال الغذائية على المحتاجين من المواطنين والمقيمين والأسر البحرينية المحتاجة، إضافة إلى توزيع كمامات من قبل وزارة الداخلية على المحتاجين من المواطنين والمقيمين. وبين السيد أن المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية مستمرة في تنفيذ مبادرة انتاج كمامات الوجه بالتعاون مع الأسر المنتجة المنتسبة إلى المؤسسة ومجموعة من مشاغل الخياطة وبإشراف من وزارة الصحة من أجل توفيرها للمحتاجين للمساهمة في الحفاظ على صحة وسلامة الجميع. الجدير بالذكر أن لجنة التنسيق والمتابعة لحملة فينا خير المعنية بتوزيع المساعدات تعمل على تنفيذ حزمة من المشاريع تصب في مصلحة المواطنين والمتضررين من جائحة كورنا بميزانية قدرها 17.43 مليون دينار تشمل دعم الفئات المحتاجة والأسر المنتجة وأصحاب الأعمال غير المسجلين في نظام التأمينات وتوفير حواسيب آلية للطلاب من الأسر المحتاجة والمساهمة في تعقيم وتطهير المدن والقرى وتوفير سلال غذائية ضمن مشروع «غذاؤك في بيتك» ودراسة إنشاء مركز لدراسة وعلاج الأوبئة ودعم البرمجيات وتقنيات التعلم عن بعد ودعم الغارمين.
19 يونيو 2020 - 27 شوال 1441 هـ( 95 زيارة ) .
إيماناً بمسؤوليتهما الوطنية وإمتداداً لمبادراتهما في مجال المسؤولية الإجتماعية، تظافرت جهود شركة صدارة للكيميائيات (صدارة) وشركة الصحراء العالمية للبتروكيماويات (سبكيم) لتنقية مادة الإيثانول الصناعي وإنتاج مادة الإيثانول عالي الجودة اللازمة لتصنيع معقمات الأيدي وتوفيرها مجاناً للمصنعين المحليين لتمكينهم من إنتاج المعقمات التي تشتد الحاجة إليها في الوقت الراهن، ومن ثم توفيرها لوزارة الصحة دون مقابل لتوزيعها على مرافق الرعاية الصحية في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية لمكافحة انتشار وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)وبهذه المناسبة أشاد الدكتور فيصل الفقير الرئيس التنفيذي لشركة صدارة، والمهندس صالح باحمدان، الرئيس التنفيذي لشركة سبكيم، بجهود جميع الفرق المشاركة في هذا المشروع، وثمنوا جهود جميع الجهات الحكومية ذات العلاقة للحد من انتشار وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، مؤكدين أن إدارة حكومة المملكة العربية السعودية الواعية لهذه الأزمة كان لها بالغ الأثر بعد توفيق الله في حماية مواطني ومقيمي هذه البلاد.. كما أشارا إلى أهمية تضافر جهود صدارة وسبكيم وجميع الشركات السعودية للمساهمة في محاربة هذه الجائحة، معبرين عن سعادتهما بهذا التعاون المشترك والذي يمثل أهمية كبرى لتوطين الصناعة، حيث تجلى ذلك بوضوح في الاستجابة السريعة لطلب الحكومة لهذه المادة الخام الأساسية ،ونظراً للنقص المفاجئ في منتجات الإيثانول والأيزوبروبانول في المملكة وفي جميع أنحاء العالم في الوقت الذي يعمل فيه المجتمع الصناعي العالمي على توفير متطلبات الوقاية الشخصية ومواد التنظيف التي تشتد الحاجة إليها في مرافق الرعاية الصحية، واستجابة لتوجيه وزارة الطاقة لمؤازرة جهود وزارة الصحة لمواجهة هذه الأزمة الصحية العالمية، فقد وفرت سبكيم مادة الإيثانول الصناعي، وهي المادة الأساسية اللازمة لتصنيع معقمات الأيدي، عن طريق استقطاعها من خط إنتاجها وإرسالها إلى صدارة والتي استطاعت من خلال قدراتها التقنية العالية من تنقية مادة الإيثانول في برج التقطير الذي تم تهيئته مؤقتاً لهذا الغرض في مجمع صدارة للكيميائيات في مدينة الجبيل الصناعية، وبما يتطابق مع مواصفات الهيئة العامة للغذاء والدواء. وتبلغ القدرة الإنتاجية لعملية التنقية حوالي 1600 كيلوغرام أسبوعياً من مادة الإيثانول عالية الجودة، والجاهزة للاستخدام في تصنيع معقمات الأيدي، حيث سيتم إنتاج كمية إجمالية تصل إلى 100,000 كيلوغرام من الإيثانول عالي النقاوة لتلبية الطلب المحلي ، تجدر الإشارة إلى أن الشركتين قد أعلنتا في شهر أبريل عن تخصيص مبالغ مالية لدعم صندوق الوقف الصحي في المملكة، وذلك لمساندة الجهود الجارية للحد من انتشار وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ومساعدة قطاع الرعاية الصحيةفي تأمين الإحتياجات اللازمة لرعاية المرضى، حيث ساهمت شركة صدارة بمبلغ خمسة ملايين ريال سعودي، وساهمت شركة سبكيم بمبلغ مليوني ريال سعودي.
19 يونيو 2020 - 27 شوال 1441 هـ( 86 زيارة ) .
بمناسبة اليوم العالمي لمرضى فقر الدم المنجلي «السكلر» الذي أطلقته منظمة الصحة العالمية في 19 يونيو من كل عام، وفي حفلٍ افتراضي أقامته جمعية البحرين لرعاية مرضى السكلر دشن جميل بن محمد علي حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية مبادرة «كُن» عبر كلمة افتتاحية عن بُعد، وجه فيها شكره الكبير إلى القيادة الحكيمة على رعايتها لمرضى السكلر في البحرين وللأمين العام للجمعية زكريا الكاظم وأعضاء مجلس الإدارة على جهودهم المتواصلة لتمكين مرضى السكلر في المجتمع عبر عدت محطات ومبادرات وأعمال متواصلة طوال العام، إذ عبر حميدان عن سعادته بمشاركته في تدشين مبادرة «كُن» لهذا العام، وبيَّن الوزير أن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تعتز بالمشاركة في مثل هذه المبادرات وبالخصوص مع جمعية السكلر التي وضعت بصماتها الطيبة على المرضى والمجتمع في البحرين وهي من الجمعيات النموذجية التي تنطوي تحت مظلة وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، واختتم سعادة الوزير كلمته بتأكيد دعمه لمرضى السكلر في البحرين وفق قرارات تخفيض ساعتين عمل للمرضى ذات طبيعة عمل تحتاج إلى ذلك. من جهتها شاركت وزيرة الصحة فائقة بنت سعيد الصالح في كلمةٍ لها في الحفل الافتراضي لمبادرة «كُن» وتحدثت عن العمل الذي تقوم به وزارة الصحة بالشراكة مع جمعية البحرين لرعاية مرضى السكلر ومن خلال الجهود والتوجيهات التي يصدرها صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، عبر متابعته الدائمة لكل ما يتعلق بصحة المواطنين والمقيمين وبالخصوص مرضى السكلر عبر تذليل الصعوبات التي تواجههم، كما عبرت الوزيرة خلال الكلمة عن سعادتها في المشاركة في تدشين مبادرة «كُن» التي أطلقتها جمعية السكلر، ودعت المرضى إلى أن يضربوا أروع الأمثلة في عملهم وعطائهم بالمجتمع. معبرةً عن دعمها الكبير للمرضى والجهود الجمعية في تحسين جودة حياة المرضى. من جانبه تقدم الأمين العام لجمعية البحرين لرعاية مرضى السكلر بشكره وتقديره للقيادة الحكيمة في البحرين ولسعادة وزير العمل والتنمية الاجتماعية لرعايته المبادرة ولوزيرة الصحة على مشاركتها في تدشين المبادرة، معربًا عن ثقته الكبيرة في زيادة الجهود المبذولة من جميع الجهات الحكومية والأهلية لدعم مرضى السكلر في البحرين.
17 يونيو 2020 - 25 شوال 1441 هـ( 85 زيارة ) .
أعلن صندوق التضامن المجتمعي ضد «كوفيد 19»، الذي أطلقته دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، عن مساندته لمنظومة التعلُّم عن بُعد بتوفير أكثر من 6200 جهاز كمبيوتر محمول بتكلفة ثمانية ملايين درهم، وذلك في إطار دعمه للحالات الأكثر احتياجاً وتمكينهم من الحصول على الأدوات اللازمة لمتابعة تعليمهم، انطلاقاً من العناية الكبيرة التي توليها دبي ودولة الإمارات لقطاع التعليم الذي يحظى برعاية ومتابعة مستمرة من القيادة الرشيدة، وما أثمر عنه ذلك الاهتمام من نجاح التجربة الإماراتية في تطبيق منظومة التعلُّم عن بُعد على مدار الأشهر الماضية. توحيد الجهود وقال أحمد درويش المهيري، المدير التنفيذي لقطاع العمل الخيري: «انسجاماً مع توجيهات القيادة الرشيدة في توحيد الجهود وتوجيهها نحو حماية صحة وسلامة واستقرار المجتمع بمختلف فئاته، تم تقسيم العمليات لتحسين جودة الحياة للفئات الأكثر تضرراً من خلال دعم التعليم، والصحة، وإطعام الطعام، إذ جاء إطلاق صندوق التضامن المجتمعي ليكون بمثابة بوابة إنسانية سمحت لمختلف الجهات الحكومية وشبه الحكومية والخاصة، بالإضافة إلى أفراد المجتمع، بتأدية أدوارهم وتحمّل مسؤولياتهم الوطنية والاجتماعية، للوصول إلى أكبر أثر للمساعدات الإنسانية. عمل تطوعي وثمّن المدير التنفيذي لقطاع العمل الخيري تعاون مؤسسة(وطني الإمارات) في إعداد أطر العمل الخاصة بالعمل التطوعي من خلال تقديم كامل الدعم للمتطوعين وتدريبهم على الإجراءات الاحترازية اللازمة وتنمية قدراتهم بدمجهم في عملية التنمية المجتمعية، وكذلك حرص مختلف أفراد المجتمع من مواطنين ومقيمين على الانخراط في العمل التطوعي خلال هذه الظروف الاستثنائية، ما يعكس مدى إدراكهم للتحديات وحرصهم أن يكونوا جزءاً أصيلاً من عناصر التغلب على هذه المرحلة التي تحتاج من الجميع مضاعفة البذل والعطاء وتحمل المسؤولية المشتركة، مؤكداً أن ما يزيد على 16 ألف متطوع شاركوا بساعات تطوعية فاقت 51 ألف ساعة ضمن مختلف العمليات التي تم تنظيمها من قبل صندوق التضامن المجتمعي ضد «كوفيد - ١٩». ويأتي إطلاق مبادرة صندوق التضامن المجتمعي ضد «كوفيد 19» من جانب دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في إطار التزامها بتوجيهات القيادة الرشيدة لتكون مظلة جامعة للعمل الإنساني المشترك على مستوى الإمارة، عبر إقامة شراكة ذات تأثير إيجابي بين الجهات الحكومية والمؤسسات الخيرية، لمكافحة الجائحة العالمية.
16 يونيو 2020 - 24 شوال 1441 هـ( 129 زيارة ) .
كرم محافظ حفرالباطن ورئيس مجلس المسؤولية الاجتماعية (الفاء) صاحب السمو الأمير منصور بن محمد آل سعود الفائزين بمسابقة (بيت القصيدة) التي نفذها المجلس خلال شهر رمضان المبارك وهي مسابقة شعرية لمجاراة بيت القصيدة الذي نضمه شاعر الموسم في برنامج شاعر المليون الشاعر محمد البندر ويكمل المتسابقين بخمسة أبيات من الشعر النبطي يحكي موقف القيادة الرشيدة في قرارتها لمواجهة جائحة كورونا . وقد حصل على المركز الأول الشاعر / محمد جارالله الحربي بمبلغ 30 الف ريال وحصل على المركز الثاني الشاعر / ناصر منصور المطيري بمبلغ 20 الف ريال وحصل على المركز الثالث الشاعر / سعد حمود الشمري بمبلغ 10 الاف ريال . وكذلك تم تكريم لجنة مسابقة بيت القصيدة . و كما كرم سموه مع أعضاء مجلس المسؤولية الاجتماعية الأطفال الفائزين بعيدية الفاء اللذي نضمها المجلس خلال عيد الفطر المبارك بواقع سؤال لكل يوم بحيث يكون السؤال عن محافظة حفرالباطن التاريخية ، لترسيخ هذه المعلومات التاريخية لدى الأجيال القادمة . وقد حضر التكريم أعضاء المجلس التنسيقي والتنفيذي لـمجلس المسؤولية الاجتماعية ( الفاء )
15 يونيو 2020 - 23 شوال 1441 هـ( 130 زيارة ) .
أطلقت جمعية هداية للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالخبر أمس، مبادرة "جوامعنا سالمة" مستهدفة في مرحلتها الأولى 80 جامعاً ومسجداً بمحافظة الخبر من خلال دعمها بالمتطلبات الصحية والإجراءات الاحترازية، والتي ينفذها متطوعون سعوديون ودعاة بلغات مختلفة. وأوضح عضو مجلس إدارة الجمعية "هداية" ناصر الوصيفر، أن المبادرة جاءت بتوجيه من فرع وزارة الشؤون الإسلامية بالمنطقة الشرقية ضمن سلسلة من المبادرات التي أطلقتها الجمعية لتفعيل مسؤوليتها المجتمعية، مبيناً أن المبادرة بدأت من خلال برنامج "مع الركع السجود" مستهدفة 3 جوامع تقام بها صلاة الجمعة بالخبر بمشاركة 20 متطوعاً لتنظيم الدخول والخروج وقياس درجات الحرارة للمصلين وتوفير السجاد والمعقمات لهم، والتأكيد على تباعدهم داخل الجوامع، حيث تم تأمين مصلى خارجي متنقل لضمان التباعد في حال تزايد أعداد المصلين. وأشار إلى دعم هذه المبادرة المجتمعية بالوسائل الإرشادية كالمنشورات الصحية بمختلف اللغات والذي عمل الدعاة على ترجمتها للتواصل مع الجاليات المختلفة، مؤكداً على دور الجمعية في خدمة المجتمع من مواطنين ومقيمين انطلاقاً من توجيهات حكومتنا الرشيدة - أيدها الله - التي قدمت جهوداً كبيرةً ودعماً غير محدود للقضاء على هذا الفيروس والحد من انتشاره. // انتهى //
15 يونيو 2020 - 23 شوال 1441 هـ( 68 زيارة ) .
كشف صندوق التضامن المجتمعي ضد «كوفيد - ١٩»، الذي أطلقته دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، وبالتنسيق مع الجهات الحكومية المعنية والجمعيات والمؤسسات الخيرية وأفراد المجتمع، عن قيمة الدعم الذي قدمه الصندوق للقطاع الصحي والتي وصلت إلى نحو 144 مليوناً و326 ألف درهم، شمل إجراء فحوصات طبية للمتعسرين، وتوفير مختلف المعدات الطبية وتجهيزات الحماية الشخصية، والتي شكلت أحد أهم أهداف المبادرة، و47 ألف فحص بتكلفة ناهزت 36 مليوناً و900 ألف درهم. ركيزة أساسية وقال أحمد درويش المهيري، المدير التنفيذي لقطاع العمل الخيري بالدائرة: «يشكّل العمل الخيري والإنساني بالدائرة ركيزة أساسية بنيت عليها استراتيجيتها، وكانت مبادرة الصندوق واحدة من أهم المبادرات التي أعلنتها الدائرة في الوقت الراهن، والتي أبرزت صندوق التضامن وتكاتف الجهود في المجتمع وتكاملها دون تمييز أو مفاضلة من أجل دعم الإنسانية، بفضل الله ثم إيمان الجميع بأهمية التحلي بروح التعاون لتخطي هذه المحنة». وأضاف المهيري: «عكست مبادرة صندوق التضامن ضد «كوفيد - ١٩» المعدن الأصيل للمجتمع الإماراتي بمختلف فئاته ومؤسساته، حيث أثبت الجميع أنهم على قدر المسؤولية وأنهم قادرون على تجاوز هذه الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم أجمع، كما أظهر تضافر الجهود والتنسيق المستمر بين المؤسسات المعنية والجمعيات الخيرية المختلفة قدرتها الفائقة على التكامل والتعاون في سبيل تحقيق الأهداف النبيلة للعمل الإنساني». وقد تم توفير مجموعة من المعدات الطبية زاد عددها على 233 ألف معدة، بتكلفة نحو 82 مليوناً و740 ألف درهم، شملت 460 جهاز تنفس، و300 سرير طبي، أما معدات الفحص الطبية فقد تم توفير ما يقرب من 232 ألف معدة، إلى جانب 360 من الأجهزة الطبية المختلفة، بالإضافة إلى ست سيارات إسعاف، والعديد من المتطلبات الطبية الضرورية. أما معدات الحماية الشخصية، فقد وصل عددها إلى نحو خمسة ملايين و700 ألف بتكلفة تزيد على 17 مليوناً و613 ألف درهم، حيث تم توفير ما يزيد على أربعة ملايين و68 ألف كمامة، وأكثر من مليون و62 ألف قفاز، إلى جانب عشرات الآلاف من نظارات الوقاية وأغطية الأحذية ومعقمات الأيدي، وأطقم الملابس الصحية، وغيرها من المستلزمات الطبية. استدامة جاء تأسيس دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي لمبادرة «صندوق التضامن المجتمعي» في إطار التزامها بتوجيهات القيادة الرشيدة لدعم العمل الإنساني، والذي يوفر الرعاية الطبية للأشخاص الأكثر احتياجاً، من خلال شراكة فعالة بين الجهات الحكومية والمؤسسات الخيرية، مع ضمان أن تمتاز المشروعات الإنسانية والخيرية التي تدعمها الدائرة وتشارك بتنفيذها بالاستدامة.
14 يونيو 2020 - 22 شوال 1441 هـ( 109 زيارة ) .
شاركت الشؤون الصحية بمنطقة تبوك اليوم، في حملة التطوع الصحي لتوعية المصلين، تحت شعار (نعود بحذر)، بمشاركة فرق طبية توزعت على جوامع ومساجد منطقة تبوك، وذلك بالتنسيق مع إدارة المساجد والدعوة والإرشاد بالمنطقة. وقدمت صحة تبوك من خلال 50 متطوعا النصائح والتوجيهات والتعليمات لتوعية المصلين وحثهم على اتباع الاشتراطات الصحية مثل لبس الكمامة القماشية، وإحضار سجادة للاستخدام الشخصي، إضافة إلى التنوية بأهمية غسل اليدين أو تعقيمها قبل وبعد زيارة المسجد مع الالتزام بالتباعد الجسدي بمسافة لا تقل عن مترين والحد من التجمعات.