5 اغسطس 2018 - 23 ذو القعدة 1439 هـ( 145 زيارة ) .
قال مندوبنا الدائم لدى الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي إن الكويت أوفت وبالكامل بالمبلغ الذي تعهدت به في مؤتمر المانحين الذي عقد في جنيف في شهر أبريل الماضي والبالغ 250 مليون دولار أميركي. جاء ذلك في تصريح لـ «كونا» عقب تسليمه الجزء الأخير من المبلغ والبالغ 50 مليون دولار أميركي الى مديرة مكتب برنامج الأغذية العالمي كوكو يوشيامي. وأضاف ان هذه المساهمة المخصصة لبرنامج الأغذية العالمي تهدف الى وصول المواد الغذائية الى ما يقارب المليوني شخص في اليمن دون التمييز او التفريق بينهم. وأوضح السفير العتيبي انه تم توجيه هذه المساهمة الكويتية للمنظمات والوكالات والصناديق الدولية من أجل تخفيف معاناة الشعب اليمني الشقيق الأمر الذي تم الإعلان عنه أمام مجلس الأمن في الجلسة الخاصة حول اليمن التي عقدت الخميس الماضي. وذكر ان الدعم الكويتي للمنظمات والصناديق والبرامج الأممية يأتي ضمن الاستجابة الإنسانية التي أطلقتها الأمم المتحدة لليمن هذا العام، مبينا أن الكويت ضمن الدول المانحة الرئيسية لتلك الاستجابة الإنسانية الى جانب المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة والمملكة المتحدة. وأكد العتيبي ان الكويت تؤدي دورا محوريا في الجهود الإنسانية الدولية، لاسيما تلك التي تضطلع بها الأمم المتحدة عبر وكالاتها المتخصصة، مشيرا الى ان الشراكة ما بين الكويت والأمم المتحدة متجذرة وراسخة. يذكر أن هذه المساهمة لبرنامج الأغذية العالمي تأتي استكمالا للدعم الذي قدمته الكويت للاستجابة الأممية لليمن.
4 اغسطس 2018 - 22 ذو القعدة 1439 هـ( 281 زيارة ) .
سلّم فريق مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية اليوم 100 طن من التمور هدية المملكة العربية السعودية لجمهورية موريتانيا الإسلامية،بحضور سفير خادم الحرمين الشريفين لدى موريتانيا الدكتور هزاع المطيري وممثل وزارة المالية بالمملكة وممثل الحكومة الموريتانية محمد محمد العيد خيار . ووقّع الجانب الموريتاني مذكرة تسلم الشحنة من فريق مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في العاصمة نواكشوط. وتأتي هذه المساعدات ضمن الدور الإنساني الذي تقوم به المملكة العربية السعودية ممثلة بمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية لدعم الدول الشقيقة والصديقة.
2 اغسطس 2018 - 20 ذو القعدة 1439 هـ( 270 زيارة ) .
بحضور فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن المشرف على البرنامج السعودي لإعادة إعمار اليمن محمَّد بن سعيد آل جابر، وضع حجر الأساس لثمانية مشروعات جديدة في محافظة المهرة اليمنية، بإشراف وتمويل المملكة العربية السعودية في إطار مشاريع البرنامج السعودي لإعادة إعمار اليمن في أنحاء الجمهورية اليمنية كافة. تأتي المشروعات التي وُضع حجر أساسها انطلاقاً من حرص قيادة المملكة العربية السعودية، واستمرارا لدعمها الدائم للجمهورية اليمنية الشقيقة في المجالات كافة، وتلامس مختلف القطاعات ذات الأولوية والأهمية في حياة المواطنين داخل اليمن، وذلك في مجالات في البنى التحتية والخدمات الأساسية، للتنمية ولتنشيط الاقتصاد وتوفير فرص العمل. وأوضح الرئيس اليمني عبد ربُّه منصور هادي، أن المملكة العربية السعودية تبقى هي صاحبة السبق في كل شيء في اليمن، مؤكداً أن المملكة كانت الأولى وهي تدرك حجم المخاطر والمتاعب وهي تبادر وتلبي وتناصر، وهي اليوم الأولى كعادتها وهي تبني وتعمر، هذا قدر المملكة بالنسبة لليمن أرضاً وإنساناً بل للإنسانية كلها». وقال فخامته في تصريح صحفي عقب وضع حجر أساس المشروعات: «اليوم نفتتح العديد من المشاريع التنموية المهمة في مختلف المجالات الخدمية والتعليمية في إطار برنامج التنمية وإعادة الإعمار كلها تشير إلى الروح الأخوية الصادقة التي تنظر بها المملكة إلى إخوانهم في اليمن».
2 اغسطس 2018 - 20 ذو القعدة 1439 هـ( 182 زيارة ) .
أكد نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر أنور الحساوي أمس الأربعاء حرص الكويت على مواصلة دعم العمل الإنساني والإغاثي في مختلف أنحاء العالم والذي بوأها مكانة عالمية. جاء ذلك في تصريح أدلى به الحساوي لـ «كونا» عقب زيارته وسفيرنا لدى تنزانيا جاسم الناجم مقر الصليب الاحمر التنزاني. وقال الحساوي إن الجهود الإنسانية والإغاثية الخيرة التي تؤديها الكويت ممثلة في الهلال الاحمر الكويتي في القارة السمراء، ولاسيما في تنزانيا تحظى بتقدير عال من تنزانيا قيادة وحكومة وشعبا. وأضاف انه بحث مع رئيس الصليب الأحمر التنزاني سبل توطيد العلاقات الثنائية إضافة الى ترشح رئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر الكويتي د.هلال الساير الى انتخابات عضوية اللجنة الدائمة للصليب الأحمر في الاجتماع المقبل في جنيف. وأوضح ان الوفد الميداني للجمعية زار مستشفى «موهنبيلي» للأطفال المصابين بالسرطان وقدم مواد غذائية وطبية وألعابا لمركز الأطفال، اضافة الى توزيع مواد غذائية وإغاثية الى المحتاجين في محافظة «كيغوتوزيع». وذكر الحساوي ان وفد الهلال الأحمر اختتم زيارته الى تنزانيا بعدما نفذ مشروعات حيوية منها مشروع بئر لكل مدرسة ومشروع أجهزة بنك الدم وتوزيع اجهزة للمعاقين ودعم مركز التأهيل المهني للمعاقين. من جانبه، أكد جاسم الناجم سفيرنا لدى تنزانيا في تصريح مماثل حرص الكويت على دعم اعمال الخير وتقديم يد العون للمحتاجين في كل مكان.
2 اغسطس 2018 - 20 ذو القعدة 1439 هـ( 139 زيارة ) .
استقبل رئيس مجلس الوزراء بالإنابة ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد أمس الأربعاء الممثل الجديد لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) في دول الخليج العربي الطيب آدم وذلك بمناسبة زيارته للبلاد. وتم خلال اللقاء استعراض سبـل تعــزيز التـعاون والتنسيق المشترك بين الكويت ومنظمة (يونيسف) في مجالات حفظ حقوق الطفل وحمايته والجهود التي تقوم بها المنظمة بالتعاون مع المنظمات الاقليمية والدولية المتخصصة لتقديم العون والدعم وتلبية احتياجات الأطفال الذين يواجهون أقسى الظروف المعيشية والاقتصادية في المناطق التي تشهد نزاعات بالمنطقة. وأشاد رئيس مجلس الوزراء بالإنابة وزير الخارجية بالدور الرائد الذي تقوم به (يونيسف) في أكثر من 190 دولة وإقليم لحماية حقوق الأطفال وبإسهاماتها في تحسين حياة الأطفال وعائلاتهم حول العالم وجدد موقف الكويت الداعم لكافة الجهود التي تضطلع بها المنظمة والأعمال الإنسانية التي تقدمها. بدوره أعرب ممثل (يونيسف) عن امتنانه لكافة الجهود التي تقدمها الكويت وإسهاماتها الكبيرة لدعم أعمال المنظمة حول العالم والتي كان لها صدى واسع في تحقيق أهداف التنمية البشرية المستدامة التي اعتمدها المجتمع الدولي ونحو تحقيق رؤية السلام والتقدم الاجتماعي المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة. حضر اللقاء مساعد وزير الخارجية لشؤون مكتب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية بالإنابة السفير صالح اللوغاني ومساعد وزير الخارجية لشؤون المنظمات الدولية بالإنابة المستشار محمد المطيري وعدد من كبار المسؤولين بوزارة الخارجية. من جهة أخرى، استقبل رئيس مجلس الوزراء بالإنابة ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد أمس المخرجة السينمائية الكويتية د. ريهام الرغيب بمناسبة فوز الكويت بجائزتين في مهرجان (ميغرارات) السينمائي الذي عقد في إيطاليا.
1 اغسطس 2018 - 19 ذو القعدة 1439 هـ( 189 زيارة ) .
كثفت دولة الإمارات تقديم المساعدات للشعبين اليمني والصومالي في إطار الاستجابة الإنسانية والتنموية تجاه البلدين. ووصل عدد المستفيدين من المساعدات منذ أبريل 2015 إلى أكثر من 14 مليون يمني، ضمن برامج متنوعة، كان آخرها ما أعلنته مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أمس، باستفادة 20 ألف عائلة من المنحة التي قدمتها الإمارات. وكذلك الإعلان أمس عن استفادة 42 ألف يمني من المساعدات التي وزعتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في محافظة الحديدة. وفي الصومال استفادت 36 ألف أسرة في ثلاث مراحل للإغاثة نفذتها مؤسسة خليفة الإنسانية وزعت خلالها 36 ألف سلة غذائية استفاد منها 180 ألف شخص.
29 يوليو 2018 - 16 ذو القعدة 1439 هـ( 264 زيارة ) .
إنفاذًا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- يقوم فريق من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بزيارة تفقدية للمصانع التي تعمل على تأمين المساعدات الغذائية المخصصة للاجئين الصوماليين في منطقة «داداب» بجمهورية كينيا للتأكد من جودتها وصلاحيتها وفقًا للمعايير الإنسانية والإغاثية. ويأتي ذلك في إطار المساعدات الإنسانية والإغاثية التي يقدمها المركز للشعوب المحتاجة كافة في مختلف دول العالم.
23 يوليو 2018 - 10 ذو القعدة 1439 هـ( 302 زيارة ) .
سلّم فريق مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس، الدفعة الثانية من المساعدات الطبية والصحية والمواد الغذائية لجمهورية بوركينا فاسو، وذلك إنفاذاً لأمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بتقديم منحه بمبلغ (4.000.000) أربعة ملايين دولار أمريكي لصالح جمهورية بوركينافاسو على شكل مساعدات صحية وغذائية. وجرى التسليم في العاصمة واقادوقو، بحضور سفير خادم الحرمين الشريفين لدى بوركينا فاسو الدكتور وليد بن عبدالرحمن الحمودي، ومعالي وزير الخارجية والتعاون البوركيني ممادو الفا باري. وأكد السفير الحمودي في كلمة له بهذه المناسبة على عمق العلاقات الأخوية التي تربط المملكة وجمهورية بوركينافاسو، وحرص خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله- على تقديم الدعم والمساعدة لجمهورية بوركينافاسو لمواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية ونقص الغذاء في بعض المناطق. من جهته قدّم معالي وزير الخارجية البوركيني الشكر والتقدير، لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده على دعمهما الدائم والمتواصل لبلاده، وقال: «إن هذه المساعدات تأتي استجابة من المملكة للنداء الذي أطلقته جمهورية بوركينافاسو نتيجة لتأخر الأمطار وضعف الإنتاج الزراعي خلال الموسم الماضي».
23 يوليو 2018 - 10 ذو القعدة 1439 هـ( 220 زيارة ) .
نظمت الجمعية الكويتية للإغاثة وجمعية طلبة الطب بجامعة الكويت والنجاة الخيرية برنامجا إغاثيا بدولة تشاد بتكلفة 70 ألف دولار. وقال رئيس قطاع المكاتب الخارجية بالجمعية الكويتية للإغاثة ورئيس الوفد محمد الهولي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) انه تم تنظيم برنامج علاجي لمدة خمسة أيام في العاصمة التشادية بمشاركة 15 طالبا من كلية الطب جامعة الكويت. وأشار الهولي الى أن البرنامج تضمن توزيع حقائب مدرسية وهدايا عينية وناموسيات وحملات تطعيم وخدمات علاجية انطلقت في الـ 15 من الشهر الجاري. وأشاد الهولي بالطلاب والطالبات الكويتيين وتحملهم مشاق السفر من أجل العمل الإنساني ولتشريف بلدهم كما تقدم بالشكر للجهات التي سهلت عمل البعثة ممثلة في وزارة الخارجية الكويتية وسفارتي الكويت وتشاد في الخرطوم. من جانبه، قال مدير جمعية طلبة الطب عبدالله جاسم لـ «كونا»: إن طلبة الطب بجامعة الكويت خصصوا جزءا من وقتهم لمساعدة اخوتهم في تشاد مستلهمين خطى أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح الذي غرس فيهم قيم الإيثار ومساعدة الآخرين معربا عن شكره للجمعية الكويتية للإغاثة على تسهيل مهمتهم.
17 يوليو 2018 - 4 ذو القعدة 1439 هـ( 266 زيارة ) .
شارك مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس الأول في منتدى الأمم المتحدة السياسي رفيع المستوى بشأن التنمية المستدامة بجلسة كان عنوانها «منصة المساعدات السعودية». وأوضح مساعد المشرف العام على المركز للتخطيط والتطوير الدكتور عقيل الغامدي أن المملكة - ممثلة بالمركز - تعمل حاليًا في 41 دولة حول العالم، وتلتزم بالقوانين الإنسانية الدولية كافة بحيادية، ودون تمييز، وتعمل بالتنسيق مع منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والإقليمية لضمان الاستجابة الإنسانية المثلى وفق خطط الاستجابة الإنسانية التي تصدرها سنويًّا الأمم المتحدة بالتعاون مع الشركاء المحليين، والتنسيق مع اللجنة العليا للإغاثة اليمنية. وبيّن أن مشاريع المركز بلغت 439 مشروعًا، تم تنفيذها من خلال 124 شريكًا بمبلغ 1.826.962.993 دولارًا أمريكيًّا في قطاعات عدة، شملت برامج، سواء التغذية والإصحاح البيئي ومكافحة وباء الكوليرا والمأوى وتقديم التعليم، إضافة إلى البرامج النوعية، منها رعاية وحماية الأطفال الذين جندتهم مليشيات الحوثي الإرهابية؛ إذ حصل المركز على عدد من الإشادات لهذا البرنامج النوعي، وخصوصًا من منظمات الأمم المتحدة، وكذلك مشروع الأطراف الصناعية في مأرب لتعويض المصابين ما فقدوه من أعضاء. وعن المشروع الإنساني السعودي لنزع الألغام «مسام» أوضح الغامدي أن المشروع يهدف إلى تطهير الأراضي اليمنية من الألغام، مبينًا أن خطرها في اليمن يأتي نتيجة لزراعة المليشيات الحوثية كميات منها بشكل عشوائي، أودت بحياة آلاف من الأطفال والنساء والشيوخ، وتسببت بعاهات مستديمة، أثقلت كاهل المنشآت الصحية والعلاجية، وتسببت في خسائر اقتصادية للأفراد والمجتمع. واستعرض الغامدي منصة المساعدات السعودية التي دشنها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -، وهي منصة إلكترونية تم بناؤها عن طريق المركز من خلال فريق عمل، ضم العديد من خبراء الإحصاء وتقنية المعلومات، وتم تدريب الجهات المانحة داخل السعودية لتوثيق المشاريع الإنسانية والتنموية لديهم؛ إذ قسمت إلى ثلاث مراحل، تهتم الأولى منها برصد ما تم كافة من عام 2007م إلى عام 2017م. والمرحلة الثانية تهتم برصد ما تم كافة من عام 1996 إلى عام 2006م. والمرحلة الثالثة تهتم برصد ما قبل 1995م. ويقوم المركز بالتعاون مع الجهات المختصة بتوثيق بيانات المنصة في كل من fts وdac oecd، وتم الانتهاء من رصد المرحلة الأولى التي بلغت 33,29 مليار دولار، نفّذ خلالها 1196 مشروعًا في 78 دولة مستفيدة، فيما بلغ عدد المساهمات 489 مساهمة بمبلغ إجمالي 929.711.258 دولارًا أمريكيًّا. وقال الدكتور الغامدي: «تبوأت المملكة صدارة المانحين للعمل الإنساني في اليمن للعام 2018م وفقًا لتقرير أصدره مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية OCHA مؤخرًا، وذلك دليل على الجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة لخدمة العمل الإنساني». مشيرًا إلى أن المركز منذ تأسيسه نفذ 269 مشروعًا إغاثيًّا وإنسانيًّا متنوعًا لأرجاء اليمن كافة دون تمييز من خلال 80 شريكًا؛ إذ بلغ إجمالي مساعدات المملكة المقدمة لليمن من مايو 2015م حتى الآن 11.15 مليار دولار. وأفاد بأن المشاريع في اليمن شملت البرامج الصحية والإصحاح البيئي والنظافة ودعم وتنسيق العمليات الإنسانية والإمداد المائي للمحافظات وبرامج مكافحة سوء التغذية والأمن الغذائي والتعافي المبكر والإيواء، إلى جانب تأمين محطات توليد الأكسجين للمستشفيات وتحسين خدمات التطعيم بإنشاء وتجهيز ورش العمل والتدريب والتثقيف الصحي، وتجهيز أقسام الطوارئ لعدد من المستشفيات، إضافة إلى مشروع مكافحة وعلاج الكوليرا مع منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف، واستجابة المركز للقضاء على حمى الضنك والدفتيريا. ونوه بمساعدات دول تحالف دعم الشرعية في اليمن خلال ثلاث سنوات البالغة 16 مليار دولار في المجالات الإغاثية والإنسانية، مؤكدًا استمرار المملكة العربية السعودية من خلال ذراعها الإغاثية (مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية) بدعم الملف الإنساني، ودعم الشراكات على مستوى الأمم المتحدة ومنظماتها والمنظمات الإنسانية الدولية والمنظمات الإنسانية المحلية في الداخل اليمني.
17 يوليو 2018 - 4 ذو القعدة 1439 هـ( 198 زيارة ) .
أكد المدير العام للجنة الدولية للصليب الاحمر بيتر ماورر أمس أهمية الدعم الذي تقدمه الكويت لبرامج اللجنة في اليمن، واصفا اياه بأنه ذو اهمية كبرى للتعامل مع الأزمة الصحية في اليمن الذي يمر بظروف صعبة. جاء ذلك في تصريح أدلى به ماورر لـ «كونا» اثر لقائه مع مندوبنا الدائم لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف السفير جمال الغنيم لمناقشة برامج اللجنة في اليمن. وقال ماورر إن اليمن يمثل واحدة من الحالات الاستثنائية التي نتعامل معها الآن بسبب الحرب والعنف وانعكاسها على الوضع الصحي المتردي في هذا البلد وايضا زيادة عدد النازحين فيه. واضاف ان الكويت دائما تقدم مثالا يحتذى في التعامل مع الأزمات الانسانية من خلال دعمها لبرامج اللجنة ولاسيما في اليمن، مشددا على ان ذلك الدعم يمكن اللجنة من تنفيذ مشروعات توفير المياه الصالحة للشرب وتهيئة الصرف الصحي ورعاية النازحين مما يؤدي الى استقرار الاوضاع نسبيا في اليمن، مؤكدا ان اللجنة حريصة على الحياد والمصداقية في جميع برامجها لاسيما تلك المعنية بمناطق الصراعات والتوتر، مشيرا الى تقدير الكويت لهذا الدور الذي تقوم به اللجنة. من جانبه قال السفير الغنيم في تصريح لـ «كونا» إن لقاءه مع المدير العام للجنة الدولية للصليب الاحمر تناول آليات توزيع الدعم الكويتي لبرامجها في اليمن حيث توليه اللجنة اهتمامها. واضاف الغنيم ان ماورر سيقوم بزيارة قريبا الى الكويت لاجراء مزيد من المشاورات حول الدعم الكويتي المخصص لبرنامج اللجنة في مناطق الصراعات والتوتر، مشيدا بدور اللجنة الدولية للصليب الاحمر خاصة في اليمن والتزامها الحياد التام في توزيع خدماتها على المتضررين من الاشقاء اليمنيين.
15 يوليو 2018 - 2 ذو القعدة 1439 هـ( 270 زيارة ) .
للسنة الثانية على التوالي قام بنك الكويت الوطني- مصر بتوقيع بروتوكول تعاون مشترك جديد مع جمعية الأورمان، يتعاون البنك بمقتضاه مع الجمعية فى توفير المساعدات للقرى الأكثر إحتياجاً فى محافظة سوهاج من حيث توصيل المياه وإعادة تأهيل المنازل ومشروع تسليم رؤوس ماشية لبعض الأهالى. وبحضور عدد من أعضاء الإدارة العليا للبنك وجمعية الأورمان، قام بتوقيع الإتفاقية كل من الدكتور ياسر حسن – الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لبنك الكويت الوطني مصر، والمهندس / حسام الدين القبانى – رئيس مجلس إدارة جمعية الاورمان. وبهذه المناسبة قال الدكتور ياسر حسن إن قيام الوطني بإبرام هذه الإتفاقية يأتى إنطلاقاً من المسئولية الإجتماعية للبنك وحرصاً منه على الإضطلاع بدوره الدائم لخدمة المجتمع بتوجيه تبرعاته ومساهماته لصالح العديد من الجهات الخيرية التى لا تهدف إلى الربح وإنما تهدف إلى العمل على تنمية المجتمع وأبناءه بشتى الطرق والوسائل. وأضاف قائلا "أن جمعية الأورمان نموذج واضح لتلك الجهات الجديرة بالثقة والتى تحسن إستغلال وتوجيه التبرعات والمساعدات التى تقدم إليها فى اتجاهاتها الصحيحة، لذا قام البنك بالتعاون مرة خرى وللسنة الثانية على التوالى مع جمعية الأورمان فى تقديم الدعم لأهالينا بالقرى الأكثر إحتياجاً بصعيد مصر هو جزء من الدور الإجتماعى للبنك والذى لا يتوانى عن دعم مثل هذه الأنشطة الخيرية الهادفة التى تحقق الغرض منها بمساعدة تلك الأسر على التمتع بحياة أفضل وتوفير بيئة حياتية صحية لهم، ومساعدتهم على إيجاد سبل لحياة معيشية كريمة. وأكد حسن أن هذا ما يجب أن تتبناه كافة مؤسسات المجتمع المدنى فى مصر بالوقوف جنباً إلى جنب مع مؤسسات الدولة ومؤازرتها فى دعم أبناء الوطن من الفئات الأولى بالرعاية للنهوض بهم والعمل على تنميتهم وخاصة فى هذا الوقت الفاصل من تاريخ الدولة والتى تسعى فيه إلى الإنطلاق نحو مستقبل أفضل لأبناءها.
15 يوليو 2018 - 2 ذو القعدة 1439 هـ( 141 زيارة ) .
قدمت الكويت مساهمة سخية قدرها 30 مليون دولار أميركي لعمليات مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في اليمن، وسوف تعود بالفائدة على مئات الآلاف من الرجال والنساء والأطفال المتأثرين بالأزمة في البلاد وذلك من خلال توفير مساعدات إنسانية أساسية وخدمات الحماية للاجئين وطالبي اللجوء واليمنيين النازحين داخليا. وأثنى المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي، على التضامن الإنساني المديد للكويت، قائلا: ممتنون لقيادة الكويت وحكومتها وشعبها لكرمهم الثابت تجاه النازحين قسرا، وهناك رجال ونساء وأطفال حول العالم، سواء كانوا من طالبي اللجوء أو اللاجئين أو النازحين داخليا، ممن هم في حاجة ماسة إلى الدعم، ومن شأن هذا التبرع الذي جاء في الوقت المناسب أن يمكن المفوضية على نحو واسع من التخفيف من معاناة الأشخاص المتأثرين بإحدى أسوأ الأزمات في العالم. وتابع: بالإضافة إلى أكثر من مليوني نازح داخليا و950 ألف شخص من النازحين داخليا والعائدين، هناك ما يقرب من 280 ألفا من اللاجئين وطالبي اللجوء المسجلين باليمن، معظمهم من الصومال وإثيوبيا. وتابع: سيكون لهذه المساهمة أثر مباشر على حياتهم وظروفهم المعيشية حيث انها ستوفر لهم المساعدة والحماية الإنسانية المباشرة، في وقت يستمرون فيه في إظهار عزيمة راسخة في مواجهة إحدى الأزمات الإنسانية الأكثر إلحاحا في المنطقة، وسوف ترفع هذه المساهمة مجموع المساهمات التي قدمتها الكويت خلال الأعوام الخمسة الماضية لعمليات المفوضية حول العالم إلى نحو 400 مليون دولار، الأمر الذي يبرهن على دورها كإحدى الجهات الإنسانية الرئيسية المانحة في المنطقة والعالم.
9 يوليو 2018 - 25 شوال 1439 هـ( 139 زيارة ) .
واصلت المؤسسات والهيئات الكويتية الأسبوع الماضي نشاطها المتجدد في دعم جهود إعادة الإعمار وتقديم المساعدات الإغاثية والانسانية بالمنطقة في ظل إشادة أممية بخطواتها في هذا المجال. وقال المنسق المقيم للأمم المتحدة والممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لدى الكويت د.طارق الشيخ ان الكويت وضعت نفسها عالميا وإقليميا كلاعب عادل في مجالات المساعدة الإنسانية والديبلوماسية الوقائية وبناء السلام والتنمية. ووصف الشيخ في كلمة خلال ورشة عمل بعنوان: «الاطار الاستراتيجي للتعاون التنموي الانساني بين الكويت والامم المتحدة» الكويت بأنها تعد نموذجا للشراكة النشطة مع منظمة الأمم المتحدة على مدى 55 عاما وذلك عبر الحفاظ على السلام والدعم الإنساني والتنمية البشرية.
29 يونيو 2018 - 15 شوال 1439 هـ( 135 زيارة ) .
قال سفيرنا لدى فرنسا سامي السليمان إن الكويت وبتوجيهات من قائد الإنسانية صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد قدمت 200 مليون دولار ضمن تعهداتها لدعم الشعب اليمني. وأضاف السليمان في كلمة الكويت في المؤتمر الدولي المعني بمناقشة الوضع الإنساني باليمن أمس الأول الأربعاء ان الكويت تعهدت بتقديم 250 مليون دولار في مؤتمر جنيف لدعم الأوضاع الإنسانية باليمن الذي عقد في ابريل الماضي. وأوضح ان الكويت اوفت بتعهداتها وقدمت 200 مليون دولار من اجمالي هذه التعهدات حتى الآن وذلك من اجل توفير الاحتياجات الإنسانية اللازمة للشعب اليمني الشقيق خلال هذا العام. وأشار السليمان الى تقديم الكويت قبلها 100 مليون دولار عبر المؤسسات الخيرية الوطنية العاملة في اليمن. وقال انه «انطلاقا من دعمها لليمن الممتد لأكثر من سبعة عقود تقوم الكويت بدورها السياسي حيال الأوضاع في اليمن للحد من المعاناة والآلام التي يعيشها الشعب اليمني بشكل يومي وذلك من خلال عضويتها الحالية في مجلس الأمن الدولي وتباحثها المستمر مع أطراف النزاع». وأشار الى احتضان الكويت عام 2016 لمشاورات الفصائل اليمنية امتدت قرابة 100 يوم من أجل الوصول الى حل توافقي يرضي جميع أطراف الأزمة ويسهم في حقن الدماء وانهاء المعاناة الإنسانية القاسية للشعب اليمني الشقيق. كما اكد ادراك الكويت للمعاناة الإنسانية التي يعيشها الأشقاء في اليمن وما يواجهونه من أمراض مهلكة ومجاعة محدقة واحتياجات متزايدة لمتطلبات الحياة الأساسية وتدهور للأمن والاستقرار على الأراضي اليمنية.
24 يونيو 2018 - 10 شوال 1439 هـ( 311 زيارة ) .
تطرح هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، خلال العام الجاري، حزمة من المشروعات الخيرية الإنسانية الخارجية، ليساهم المحسنون داخل الدولة في كفالتها، من خلال التبرع بقيمة تنفيذها، وتشمل المشروعات 21 دولة حول العالم، منها 3 دول عربية هي السودان وموريتانيا والصومال. وتشمل المشروعات 11 دولة إفريقية هي تشاد وأوغندا ومالي وتوجو وغانا والنيجر وبوركينافاسو وكينيا وبنين وإثيوبيا وسيراليون، و5 دول آسيوية تشمل الهند وباكستان وكازاخستان وقرغستان وإندونيسيا، ومن البلاد الأوروبية تشمل المشروعات البوسنة وألبانيا. وتتنوع المشروعات المطروحة بين حفر الآبار وإنشاء المساجد، وإنشاء المدارس والفصول الدراسية، وإنشاء المراكز الصحية والعيادات الطبية، والصيدليات لتقديم الرعاية الطبية في المناطق التي تفتقر إليها، وإنشاء مساكن للأسر الفقيرة بمساحات متنوعة وتكاليف مختلفة، كما طرحت الهيئة للمحسنين إمكانية التكفل بمشروع متكامل يشمل عدداً من الخدمات كإنشاء مسجد وحفر بئر وإنشاء مدرسة وعيادة صغيرة. على صعيد متصل، تبلغ قيمة المساعدات الطبية التي يقدمها فرع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في بني ياس، خلال العام الجاري، 4 ملايين و71 ألفاً و600 درهم، تغطي مساعدة مئات المرضى المقيمين في المناطق الخارجية لمدينة أبوظبي، حرصاً على تخفيف معاناة ذوي الدخل المحدود ومساعدتهم في تلقي العلاج اللازم. أوضح ذلك لـ «الخليج» سالم السويدي، مدير فرع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في بني ياس، وقال: إن المساعدات الطبية تشمل توفير الأجهزة التعويضية مثل الأطراف الصناعية، وسماعات ضعف السمع، والنظارات التي يحتاجها ضعاف البصر، إضافة إلى التكفل بمصاريف جلسات العلاج الكيميائي لمرضى السرطان، وجلسات الغسيل الكلوي لمرضى الكلى، ومساعدة مرضى بعض الأمراض التي ترتفع تكلفة علاجها مثل مرضى التصلب اللويحي ومرضى الصدفية، مشيراً إلى أن المساعدات تتضمن توفير الأدوية في عدد معين من الصيدليات داخل الدولة، علاوة على توفير بعض الأدوية من الخارج.
15 يونيو 2018 - 1 شوال 1439 هـ( 406 زيارة ) .
رحب صندوق النقد الدولي بتعهد المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت بتقديم مساعدات إلى الأردن تصل قيمتها إلى 5ر2 مليار دولار على مدى السنوات الخمس المقبلة، والتي وصفها بـ "الخطوة الإيجابية". وجاء في بيان للصندوق نشر على موقعه الإلكتروني اليوم إنه حث المجتمع الدولي والجهات المانحة الإقليمية على تحمل قدر أكبر من الأعباء الناشئة عن استضافة الأردن لما يزيد على مليون لاجئ سوري وتحقيق استتباب الأمن في المنطقة، الأمر الذي فرض ضغوطاً استثنائية على الموارد العامة للأردن. وكرر الصندوق دعواته للمجتمع الدولي، لمساعدة الأردن بزيادة الدعم المالي المطلوب بشدة، ويحبذ أن يكون في هيئة منح". وأعرب الصندوق عن أمله في أن تسهم حزمة المساعدات في تمكين الأردن من تنفيذ إصلاحات "جريئة" لمعالجة البطالة المرتفعة، وتنشيط النمو الاقتصادي مع حماية الفقراء والطبقة المتوسطة، مؤكداً مواصلة التزامه بدعم الأردن وشعبه.
8 يونيو 2018 - 24 رمضان 1439 هـ( 245 زيارة ) .
أعلن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، النتائج السنوية لأعمال مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية لعام 2017. المؤسسة العربية والإقليمية الأكبر من نوعها في شمولية العمل الإنساني، والتي تضم تحت مظلتها 33 مؤسسة إنسانية ومجتمعية ومعرفية وتنموية وثقافية، حيث بلغ حجم الإنفاق لمبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، 1.8 مليار درهم إماراتي، على جميع المبادرات والبرامج والمشاريع الإنسانية والمجتمعية والتنموية، استفاد منها أكثر من 69 مليون شخص في 68 دولة. جاء ذلك أثناء الحفل السنوي، الذي أقامه صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لفريق عمل مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، في أوبرا دبي، بحضور أكثر من 550 موظفاً، يعملون ضمن فريق المبادرات، حيث أطلق سموه تقرير الأعمال السنوي للمؤسسة، خلال ترؤسه اجتماع مجلس الأمناء.
16 مايو 2018 - 1 رمضان 1439 هـ( 218 زيارة ) .
دشنت جمعية الإحسان الخيرية، أمس الأول، حملة «رمضان أمان 7»، التي تشمل سبع دول هي الإمارات، والسعودية، والكويت، والبحرين، وعُمان، والأردن، والبوسنة، بمشاركة عهود بنت خلفان الرومي وزيرة الدولة للسعادة وجودة الحياة مدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء، والشيخ الدكتور عبد العزيز بن علي بن راشد النعيمي الرئيس التنفيذي لجمعية الإحسان الخيرية، وذلك بحضور ممثلين لشركاء الحملة في وزارة الداخلية والقيادات العامة للشرطة في الدولة ورعاة الحملة. وأكدت عهود الرومي، أن حملة «رمضان أمان» تنسجم مع توجهات حكومة دولة الإمارات، وأهداف البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية الهادفة لإحداث تأثير إيجابي يعزز مستويات جودة الحياة في المجتمع. من جهته، ثمن الشيخ الدكتور عبدالعزيز بن علي بن راشد النعيمي الشراكة الاستراتيجية مع وزارة الداخلية والقيادات العامة للشرطة في حملة «رمضان أمان»، وأثنى على جهود الرعاة والشركاء لإنجاح الحملة منذ إطلاقها وتوسعها خارج الدولة للعام السابع على التوالي، ما يؤكد نجاح وريادة هذه التجربة. في سياق متصل، قال خالد بن تميم رئيس اللجنة المنظمة لحملة رمضان أمان خلال مؤتمر صحفي للإعلان عن تدشين الحملة عقد في أبراج الإمارات، إنه بالشراكة مع وزارة الداخلية، وبالتعاون مع جميع إدارات المرور والشرطة، ستوزع حملة رمضان أمان للعام السابع على التوالي مليون وجبة إفطار في سبع دول، لافتاً إلى أن عدد المتطوعين في الحملة بلغ عام 2017 نحو 14 ألف متطوع، ويتوقع أن يرتفع إلى 20 ألف متطوع، مشيراً إلى أن الوجبات التي سيتم توزيعها تشمل الماء والتمر والكعك ومطويات توعوية عن السلامة المرورية.
16 أبريل 2018 - 30 رجب 1439 هـ( 310 زيارة ) .
أنهت جمعية السلام للأعمال الإنسانية والخيرية فعاليات وأنشطة قافلتها الـ40 في الجمهورية القرغيزية بنجاح كبير بعد أن نفذت العديد من المشاريع الخيرية المهمة لأبناء الشعب القرغيزي وقد حققت هذه المشاريع التي تمت على مدار الأسبوعين الماضيين للمستفيدين القرغيز الكثير من الفرح والرضا. وأعلن د ..نبيل العون مدير عام جمعية السلام الخيرية أن الجمعية قامت بالعديد من المشاريع المهمة في قرغيزيا في هذه القافلة مما كان له النفع الكبير على الشعب القرغيزي مبينا أن تركيز الجمعية كان منصبا على المشاريع التنموية والاجتماعية والتأهيلية التي تعالج أسباب الفقر بشكل مباشر. وأوضح العون أن أعمال القافلة بدأت في اليوم الثاني من أيامها بعد أن استراح وفد الجمعية من عناء السفر مبينا أن الوفد بالإضافة لأعضاء الجمعية ومتطوعيها ضم كوكبة من أهل الخير والإحسان الكرام من الكويت بمشاركة محسنين من الخليج العربي ممن تبرعوا لمشاريع هذه القافلة ورغبوا في الإطلاع ومشاهدة ومعاينة تلك المشاريع الخيرية بأنفسهم وأخذ انطباعاتهم مباشرة. وبين أن أيام أعمال قافلة الخير 40 شملت تنفيذ برنامج حافل بالافتتاحات العامة لمشاريع مهمة كدور أيتام ومساجد ومراكز قرآن ومراكز طبية وبيوت للأرامل ومراكز تنموية ومشاريع شبكات مياه وآبار سطحية وإرتوازية وتوزيع الزكاة والصدقات والسلات الغذائية وكسوة الأيتام والمعاقين ومساعدة المستشفيات ومدارس القرآن وباقي أوجه الخير المتعددة. وعقب ذلك وعلى مدار أيام قافلة الخير الـ40 عملت الجمعية على الاستمرار في افتتاح المزيد من المشاريع الخيرية والتنموية موضحا بأن الجمعية نفذت العديد من وبيت الفقراء وتقديم المساعدات لذوي الأيتام وللأيتام ذاتهم وبناء العديد من مراكز القرآن وتوزيع الأدوية والمساعدات الطبية التي المستشفيات التي ترعاها الجمعية كمستشفى السرطان والحروق في العاصمة بشكيك ومشاريع شبكات المياه وربطها مع مناطق الحاجة إليها.