1 يناير 2019 - 25 ربيع الثاني 1440 هـ( 152 زيارة ) .
أعلن الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية أنه موّل أكثر من 950 مشروعا لدعم القضايا التنموية في الدول النامية بقيمة 20 مليار دولار أميركي على مدى 56 عاما. وأوضح المدير العام للصندوق عبدالوهاب البدر في بيان صحافي بمناسبة مرور 57 عاما على انشائه أن الصندوق بات الذراع التنموية للبلاد وشريكا مع العديد من دول العالم إذ قدم مساعدات لنحو 106 دول في السنوات الأخيرة. وأضاف البدر أن الصندوق بات شريكا أساسيا في دعم المسيرة التنموية في بعض الدول النامية سواء عن طريق المساعدات أو القروض التي تقدمها الكويت ويشرف عليها الصندوق لإقامة مشروعات تمثل أولوية لدى حكومات الدول المستفيدة منها. وأشار إلى دعم الصندوق للعديد من القضايا والأزمات الدولية الكبرى كأزمة اللاجئين السوريين ونقص تمويل الأونروا وإعادة إعمار لبنان وغزة والعراق منوها باستضافة البلاد أخيرا مؤتمر الكويت الدولي لإعادة اعمار العراق الذي جمع خلاله حوالي 30 مليار دولار من الدول المشاركة. وأفاد بأن عملية التنمية في الوقت الحالي تتطلب جهودا وتعاونا بشكل أكبر مما كانت عليه في السابق، مبينا أن استراتيجية عمل الصندوق أصبحت تتضمن تمويل المشاريع التي تسهم في تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية. وبين أن الأهداف الإنمائية للألفية تتضمن تخفيض نسبة الفقر وتعزيز قطاعات الزراعة للإسهام في الأمن الغذائي والصحة والتعليم فضلا عن تقديم المساعدة للدول المنكوبة بالأوبئة والكوارث الطبيعية وغيرها الناشئة عن الحروب. وقال البدر انه ومنذ عام 1987 يمول الصندوق نفسه ذاتيا ويحقق أرباحا صافية من عوائد أنشطته ويقوم بتقديم مساعدات محلية لدعم موارد بعض المؤسسات الحكومية في البلاد كشراء سندات بنك الائتمان الكويتي عام 2002 بقيمة 500 مليون دينار وبفائدة 2% سنويا لمدة 20 عاما. وأشار إلى أن الصندوق يستقطع 25% من أرباحه الصافية السنوية ويقوم بتحويلها للمؤسسة العامة للرعاية السكنية لدعم مواردها، مبينا أن المبالغ المدفوعة منذ السنة المالية (2003/2004) في هذا السياق بلغت حتى الآن نحو 339 مليون دينار. ونوه بمساهمات الصندوق في دعم العديد من الأنشطة والمبادرات المحلية مثل إطلاق برنامج لتدريب المهندسين الكويتيين حديثي التخرج ومبادرة (كن من المتفوقين) وتشجيع الاستشاريين والمقاولين والموردين الكويتيين على المشاركة في تنفيذ المشروعات.
20 ديسمبر 2018 - 13 ربيع الثاني 1440 هـ( 151 زيارة ) .
وقع صندوق أبوظبي للتنمية، أمس، مذكرة تفاهم مع الحكومة التشادية، يقدم بموجبها منحة مالية بقيمة 184 مليون درهم، بهدف تحسين الوضع الاقتصادي للبلاد، ومساعدة الحكومة التشادية على تحقيق خططها التنموية. وتساهم المنحة في تنمية القطاعات ذات الأولوية الاستراتيجية للحكومة التشادية، والمتمثلة في تعزيز قدرة قطاعات المياه والزراعة والثروة الحيوانية، إضافة لدعم الميزانية العامة للبلاد. وقع الاتفاقية محمد سيف السويدي، مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية، وأحمد الخضر علي فاضل، سكرتير الدولة في وزارة المالية والميزانية التشادية، وزكريا إدريس ديبي، سفير تشاد لدى دولة الإمارات، بحضور خليفة القبيسي، نائب مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية، وعدد من المسؤولين من كلا الجانبين. وقال محمد السويدي «تساهم مذكرة التفاهم التي تم توقيعها اليوم في تعزيز التعاون الثنائي بين دولة الإمارات ممثلة بصندوق أبوظبي للتنمية، والحكومة التشادية، وبما يحقق تطلعات قيادتي البلدين، للوصول بالعلاقات إلى مستويات متقدمة»، مشيراً إلى أن «الصندوق يحرص على بناء علاقات متينة وإيجاد آليات للتعاون البناء مع الحكومة التشادية للمساهمة بشكل فعال في تحقيق التنمية المستدامة في البلاد». وأضاف: «إن المشاريع التنموية التي يتم تمويلها تأتي في إطار سياسة الصندوق الرامية إلى مساعدة الدول النامية على تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية»، لافتاً إلى أن «المنحة ستعمل على تعزيز جهود الحكومة التشادية في تحقيق أولوياتها الوطنية التي تركز على العديد من القطاعات الأساسية، كالمياه والزراعة التي بدورها ستنعكس على تحسين جودة الإنتاج الزراعي في المناطق الريفية». من جانبه، أعرب أحمد الخضر علي فاضل، عن شكره وتقديره لقيادة وحكومة دولة الإمارات، وصندوق أبوظبي للتنمية لوقوفهم إلى جانب تشاد، مشيراً إلى أن ما تقدمه دولة الإمارات من مساعدات تنموية تساهم في دعم عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية في بلاده. ويعمل الصندوق وفي إطار خطته الاستراتيجية على التوسع جغرافياً في نشاطه التشغيلي، من خلال تمويل مشاريع تنموية جديدة في القارة الإفريقية ومنها تشاد، حيث امتد نشاط الصندوق التمويلي ليصل إلى 40 دولة إفريقية، وبحجم تمويل يزيد على 20 مليار درهم - See more at: http://www.alkhaleej.ae/alkhaleej/page/0d5466df-491f-4400-b936-a1668ad0486b#sthash.QRkO3OMY.dpuf
18 ديسمبر 2018 - 11 ربيع الثاني 1440 هـ( 229 زيارة ) .
وقعت الحكومة الأردنية والصندوق السعودي للتنمية، اليوم، على اتفاقية يقوم بموجبها الصندوق بجدولة عدد من القروض المستحقة على الحكومة الأردنية ، تبلغ قيمتها 114 مليون دولار أمريكي . وتهدف هذه الاتفاقية التي وقعها عن الجانب الأردني وزير المالية الدكتور عزالدين كناكرية , وعن جانب المملكة نائب رئيس مجلس إدارة الصندوق العضو المنتدب الدكتور خالد بن سليمان الخضيري إلى مساعدة الأردن للتخفيف من أعباء خدمة الدين العام، وتأتي هذه الخطوة في إطار سعي المملكة العربية السعودية لدعم الأردن ومساعدته على تجاوز أعباء أزمته الاقتصادية. حضر حفل التوقيع صاحب السمو الأمير خالد بن فيصل بن تركي سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة الأردنية الهاشمية ومعالي وزيرة التخطيط والتعاون الدولي الأردنية الدكتورة ماري قعوار ، ومحافظ البنك المركز الأردني الدكتور زياد فريز. كما وقع الجانبان السعودي والأردني على اتفاقية تمكن الحكومة الأردنية من الصرف مباشرة على المشاريع الممولة من منحة المملكة العربية السعودية في إطار المنحة الخليجية للأردن ،من خلال حساب لدى البنك المركزي الأردني. وتهدف هذه الاتفاقية إلى توفير السيولة النقدية بالسرعة الممكنة وتجنب التحديات المرتبطة بتوفير السقوف المالية في الموازنة العامة الأردنية لضمان سير تنفيذ المشاريع كما هو مخطط له من خلال فتح حساب لدى البنك المركزي الأردني. ووقع الاتفاقية عن الجانب الأردني وزيرة التخطيط والتعاون الدولي الدكتورة ماري قعوار ووزير المالية الدكتور عزالدين كناكرية ومحافظ البنك المركز الأردني الدكتور زياد فريز ، وعن الصندوق السعودي للتنمية الدكتور خالد بن سليمان الخضيري نائب رئيس مجلس ادارة الصندوق السعودي للتنمية والعضو المنتدب. وأشادت وزيرة التخطيط والتعاون الدولي الأردنية، بعمق العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين والتي ارسى دعائمها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله- والعاهل الأردني عبدالله الثاني. وأكد سمو سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الأردن ، وقوف المملكة العربية السعودية لجانب الأردن ودعمه اقتصاديا، وقال "إن المملكة أوفت وستستمر بدعم الأردن الشقيق كعمق استراتيجي لدول الخليج، مؤكدا على روابط الأخوة التي تجمع البلدين على مر السنين. فيما أعرب الجانب الأردني عن شكره وتقديره للمملكة العربية السعودية ملكاً وحكومة وشعباً على الدعم المتواصل الذي تم تقديمه إلى الأردن عبر سنوات من العلاقات الثنائية المتينة والمتميزة، وعلى مساهمة المملكة العربية السعودية في المنحة الخليجية من خلال قيامها بتخصيص منحة بقيمة (1.25) مليار دولار، لتنفيذ مشاريع استراتيجية وذات اولوية قصوى للحكومة الاردنية في مختلف قطاعات، ومساهمة المملكة العربية السعودية ايضاً في تقديم حزمة مساعدات للأردن في إطار قمة مكة المكرمة، بالإضافة الى دعم الجهود التنموية التي تبذلها الحكومة الاردنية في تحمل أعباء اللاجئين والمجتمعات المستضيفة من خلال تقديم منحة بقيمة (100) مليون دولار. مما يذكر أن الصندوق السعودي للتنمية يعتبر شريكاً أساسياً للمملكة الاردنية الهاشمية، ولا يزال للصندوق أيضاً بصمات واضحة في تمويل العديد من المشاريع ذات الأولوية التنموية والتي عملت على مساندة ودفع جهود الحكومة الأردنية في عملية التنمية، حيث تعد الأردن من أوائل الدول التي استفادت من المساعدات التي يقدمها الصندوق، من خلال القروض الميسرة خلال السنوات الماضية، إذ ساهم الصندوق بتمويل 20 مشروع ذات أولوية اقتصادية واجتماعية بلغت حوالي 488,1 مليون دولار خلال الفترة (1975-2017)، وقد توزعت المشاريع التي تم تمويلها على قطاعات البنية التحتية، وقطاع المشاريع الاجتماعية كالصحة والتعليم، وقطاع المياه وقطاع الطاقة. - See more at: http://www.al-jazirahonline.com/news/2018/20181217/142063#sthash.XAmODOoh.dpuf
10 ديسمبر 2018 - 3 ربيع الثاني 1440 هـ( 136 زيارة ) .
وقع الصندوق الكويتي للتنمية على اتفاقيتي قرض لكل من جمهورية كوت ديفوار وجمهورية مالاوي بقيمة اجمالية تبلغ 10 ملايين دينار. جاء ذلك على هامش منتدى أفريقيا 2018 بمدينة شرم الشيخ، حيث وقع عن الصندوق د ..عبدالوهاب البدر مدير عام الصندوق الكويتي للتنمية. وحصلت جمهورية كوت ديفوار على قرض بقيمة 9 ملايين دولار بما يعادل 30.6 مليون دولار وذلك للإسهام في تمويل مشروع حماية وتطوير خليج كوكودي وبحيرة ايبري. ويهدف المشروع إلى دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية في منطقة خليج كوكودي وبحيرة ايبري من خلال تحسين الظروف البيئية والصحية لسكان المنطقة وتقدر التكاليف الإجمالية للمشروع بما في ذلك احتياطي الكميات والأسعار والفوائد أثناء فترة التنفيذ. كما حصلت جمهورية مالاوي على قرض بقيمة 5 ملايين دولار بما يعادل 17.5 مليون دولار، وذلك للإسهام في تمويل مشروع توسعة منظومة مياه الشرب في منطقة مانغوشي.
10 ديسمبر 2018 - 3 ربيع الثاني 1440 هـ( 165 زيارة ) .
قدّمت دولة الإمارات خلال السنوات العشر الماضية 265 مليون دولار إلى برنامج الغذاء العالمي لدعم عملياته وبرامجه في إغاثة المحتاجين حول العالم، وأسهمت التسهيلات والخدمات اللوجستية التي تقدمها دبي ممثلة بالمدينة العالمية للخدمات الإنسانية في تسريع وصول طواقم البرنامج إلى أماكن حدوث الصراعات والكوارث في العالم. وقال ريحان أسد رئيس القوى العاملة في برنامج الغذاء العالمي خلال احتفال فريق الحالات الطارئة والدعم السريع في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات السلكية واللاسلكية التابع للبرنامج بمناسبة مرور 20 عاماً على انطلاق عملياته من المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في دبي: «بفضل الدعم السخي من دولة الإمارات العربية المتحدة تمكن برنامج الأغذية العالمي من الوصول إلى الملايين ممن هم بحاجة ماسة للمساعدات، فالعمل من دبي أتاح لفريق الحالات الطارئة، والدعم السريع في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات السلكية واللاسلكية استخدام أحدث التقنيات بفاعلية وسرعة». وأضاف: «كان الفريق خلال العقدين الماضيين ضمن أوائل الجهات العاملة في أكثر أماكن الصراعات في العالم تعقيداً وخطورة، وعمل في حالات الكوارث الطبيعية والطوارئ المتعلقة بالصحة، وقدم خدمات إنسانية لها أثر كبير على حياة الشعوب من خلال مساهمته في توفير الاتصالات المنقذة للأرواح من خلال أكثر من 1500 بعثة في أكثر من 130 بلداً».
9 ديسمبر 2018 - 2 ربيع الثاني 1440 هـ( 171 زيارة ) .
عبرت عصر أمس السبت المنحة السعودية من الرافعات الخاصة بمينائي عدن والمكلا منفذ «الوديعة» الحدودي، الممولة من قبل الصندوق السعودي للتنمية، عبر مركز إسناد العمليات الإنسانية الشاملة باليمن. وتأتي هذه المنحة ضمن خطة العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن، الداعمة لخطة الأمم المتحدة للاستجابة الإنسانية في اليمن 2018. على أن يتم تركيبها في الموانئ المخصصة لها خلال الأيام القادمة وتشمل 3 رافعات، اثنتين منها لميناء عدن وواحدة لميناء المكلا. وأوضح المدير التنفيذي لمركز إسناد العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن السفير محمد آل جابر :» أن هذه المنحة تأتي امتدادًا للجهود السابقة الرامية لزيادة الطاقة الاستيعابية للموانئ اليمنية التي تعد هدفاً أساسياً لخطة العمليات الإنسانية الشاملة باليمن لزيادة الواردات الإغاثية والتجارية لليمن». وأضاف السفير آل جابر : «أن خطة العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن التي أطلقت في بداية العام نجحت في زيادة حجم الواردات، حيث بلغ المتوسط الشهري لحجم الواردات اليمنية في الربعين الأول والثاني من عام 2018 (2.7) مليون طن متري». وبيَّن أن خطة العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن تهدف إلى رفع المعاناة الإنسانية عن الشعب اليمني من خلال دعم البنك المركزي اليمني بإيداع مبلغ (2.2) مليار دولار أمريكي، إضافة إلى مليار دولار أمريكي تم إيداعه سابقاً، إلى جانب (1.25) مليار دولار أميركي من المملكة والإمارات والكويت لدعم خطة الاستجابة الإنسانية للأمم المتحدة لليمن للعام 2018م». من جانبه، أشار مشرف العمليات في مركز إسناد محمد الغنيم إلى أن هذه الرافعات ستعمل بطاقة تصل إلى 60 طنًا لكل منها، بهدف رفع الطاقة التشغيلية والاستيعابية للموانئ، ما سيسهم في زيادة تدفق المساعدات الإنسانية والإغاثية، ويتوافق مع أهداف خطة الأمم المتحدة للاستجابة الإنسانية لليمن.
9 ديسمبر 2018 - 2 ربيع الثاني 1440 هـ( 176 زيارة ) .
امتدادًا لأمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بمنح مشتقات نفطية لمحطات الكهرباء في اليمن بقيمة 60 مليون دولار شهريًّا، وصلت إلى ميناء عدن مؤخرًا باخرة، تحمل الدفعة الثانية من المشتقات النفطية محمَّلة بـ97 ألف طن من المشتقات النفطية لتزويد محطات الكهرباء بالديزل والمازوت في جميع المحافظات المحررة بالجمهورية اليمنية، وذلك ضمن مشاريع البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن. وتحمل باخرة الدفعة الثانية 97 ألف طن من المشتقات النفطية السعودية موزعة بين 65 ألف طن من الديزل و32 ألف طن من المازوت، وسوف تستعمل في تشغيل 64 محطة توليد كهرباء في 10 محافظات يمنية (عدن ـ لحج ـ تعز ـ أبين ـ مأرب ـ شبوة ـ الجوف ـ حضرموت ـ المهرة ـ سقطرى)، وستسهم في استمرارية عملها على مدار الساعة. وتهدف منحة المشتقات النفطية السعودية إلى ضمان استمرارية عمل التيار الكهربائي على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع لرفع المعاناة عن الأشقاء اليمنيين التي نتجت من ممارسات المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران، إضافة إلى تحسين الوضع الاقتصادي ومستوى المعيشة. وأوضح سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن والمشرف العام على البرنامج السعودي للتنمية وإعمار اليمن محمد بن سعيد آل جابر أن منحة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان من المشتقات النفطية جاءت لرفع المعاناة عن الأشقاء اليمنيين، وتحسين المستوى المعيشي والاقتصادي في اليمن. مبينًا أن المشتقات النفطية ستوفر التيار الكهرباء للمدن اليمنية المحررة الخاضعة لسيطرة السلطة الشرعية على مدار الساعة. وقال آل جابر إن التيار الكهربائي يعد شريان الحياة، ومحركًا رئيسًا للاقتصاد اليمني. مؤكدًا أن منحة خادم الحرمين الشريفين من المشتقات النفطية لمحطات الكهرباء بمقدار 60 مليون دولار شهريًّا ستخفف من وطأة الميزانية على الحكومة اليمنية.
9 ديسمبر 2018 - 2 ربيع الثاني 1440 هـ( 141 زيارة ) .
وقعت جمهورية مدغشقر والصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية اتفاقية قرض يقدم الصندوق بمقتضاها قرضا قيمته ثلاثة ملايين دينار (حوالي 10 ملايين دولار) وذلك للإسهام في تمويل مشروع جسر نهر مانغوكي. ووقع على اتفاقية القرض نيابة عن حكومة جمهورية مدغشقر وزيرة المالية والخزينة فونينتاسلما اندريامبولونا وعن الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية مديره العام عبدالوهاب البدر، وذلك على هامش أعمال مؤتمر «افريقيا 2018» الذي انطلق اليوم السبت. وجرى توقيع الاتفاقية بحضور رئيس جمهورية مدغشقر ريفو راكوتوفوا وسفير الكويت لدى جمهورية مصر العربية محمد الذويخ.
29 نوفمبر 2018 - 21 ربيع الأول 1440 هـ( 400 زيارة ) .
أكد المدير العام للصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية عبدالوهاب البدر الثلاثاء استمرار التزام الصندوق بالمشاركة في التخفيف من المعاناة الانسانية أينما وجدت. وقال البدر في كلمة خلال حفل تكريمه من قبل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن هذا الالتزام ينبع من شعور القيادة السياسية ممثلة بسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه بمسؤوليتها تجاه كافة الاعمال الانسانية في العالم. وأضاف أن الصندوق دأب على المساهمة في الكثير من الجهود الدولية لمساعدة ضحايا الحروب والكوارث الطبيعية لاسيما مساعدة اللاجئين السوريين الأمر الذي حفز الكويت على التعهد بالمشاركة في الجهود الدولية لدعمهم عبر المؤتمرات التي عقدت وتقديم الدعم المالي للمفوضية والى الدول المستقبلة للاجئين.
28 نوفمبر 2018 - 20 ربيع الأول 1440 هـ( 352 زيارة ) .
أعلنت المملكة العربية السعودية اليوم (الأربعاء) تقديم 50 مليون دولار إلى وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، وذلك من خلال توقيع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية مذكرة تعاون مع الوكالة لدعم اللاجئين الفلسطينيين
25 نوفمبر 2018 - 17 ربيع الأول 1440 هـ( 301 زيارة ) .
وضع الشيخ محمد بن عبدالله بن سلطان النعيمي، رئيس مجلس أمناء هيئة الأعمال الخيرية، عضو المجلس الوطني الاتحادي، حجر الأساس لمجمع الشيخ زايد الخيري في السودان، بمدينة نبتة بالخرطوم، والذي تبلغ كلفته أكثر من أربعة ملايين درهم.
21 نوفمبر 2018 - 13 ربيع الأول 1440 هـ( 212 زيارة ) .
أشاد المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) بيير كرينبول أمس الأول الاثنين بدعم قدمته الكويت ودول خليجية أخرى ما ساهم في تقليص عجزها المالي بنسبة 95%.
20 نوفمبر 2018 - 12 ربيع الأول 1440 هـ( 244 زيارة ) .
مول صندوق أبوظبي للتنمية مشروع معهد التدريب المهني في إقليم بوك بغينيا، بكلفة إجمالية تبلغ 5.5 ملايين درهم (1.5 مليون دولار)، الذي يهدف إلى صقل إمكانات الشباب الغيني وتعزيز قدراتهم ومهاراتهم بما يؤهلهم لدخول سوق العمل. ويأتي تمويل المشروع كونه جزءاً من المنحة المقدمة من حكومة أبوظبي، والبالغ قيمتها 330 مليون درهم (90 مليون دولار)، ويديرها صندوق أبوظبي للتنمية والمخصصة لدعم الاقتصاد الغيني والمساهمة بتحقيق التنمية المستدامة في البلاد.
15 نوفمبر 2018 - 7 ربيع الأول 1440 هـ( 350 زيارة ) .
تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة وقعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ووزارة الاقتصاد في فيجي اتفاقية للتعاون والتنسيق بين الجانبين تقوم الهيئة بموجبها بإنشاء عدد من المدارس بمرافقها وخدماتها الأساسية ودعمها بالمستلزمات والمعينات الدراسية بتكلفة تبلغ 18 مليوناً و365 ألف درهم.
13 نوفمبر 2018 - 5 ربيع الأول 1440 هـ( 213 زيارة ) .
تستضيف العاصمة أبوظبي، قمة أقدر العالمية، التي ستنطلق يوم 26 نوفمبر الجاري وتستمر لغاية 28 من الشهر نفسه، تعد حدثاً محلياً وإقليمياً وعالمياً بارزاً يُعنى بتطوير الشعوب والمجتمعات، بما يحقق شعار القمة الرئيسي في تنمية العقول لازدهار الأوطان.
27 اكتوبر 2018 - 18 صفر 1440 هـ( 240 زيارة ) .
وقعت جمعية الهلال الأحمر وجمعية الصليب الأحمر في النيجر اتفاقية تعاون عامة لتقديم مساعدات إنسانية للمتضررين والنازحين واللاجئين جراء الأزمات الإنسانية والكوارث الطبيعية في النيجر. وقال نائب رئيس مجلس إدارة الهلال الأحمر أنور الحساوي عقب توقيع الاتفاقية ان هذه الاتفاقية تمثل شراكة قوية لترسيخ القيم والأهداف ذات البعد الإنساني لخدمة العمل الإنساني على جميع المستويات. وأضاف الحساوي أن هذه الاتفاقية تأتي في سياق مشاريع الجمعية الإنسانية واستمرارا للرسالة التنموية الإنسانية الكويتية، مبينا أنها «تهدف إلى التعاون مع الجمعيات النظيرة لنا في العمل الإنساني لإغاثة المحتاجين والمتضررين بشكل عاجل». وأوضح أن الاتفاقية تشمل دعم وتأهيل النازحين واللاجئين في عدة محافظات في النيجر، مشيرا إلى وجود الكثير من النازحين من الدول القريبة منها. من جانبه، ثمن سفير النيجر لدى الكويت عبدو بو بكر في تصريح مماثل لـ «كونا» توجيهات صاحب السمو في إبراز دور الكويت الانساني والاغاثي. وقال بو بكر ان الهلال الأحمر الكويتي تأتي دائما في مقدمة الجمعيات الإنسانية التي تقدم الخدمات الإغاثية وتغطي أكثر المناطق سخونة في العالم، معربا عن بالغ شكره لجهودها في إغاثة متضرري الكوارث الطبيعية ولا سيما النيجر. وأشار إلى مساهمات الهلال الأحمر في تحسين الظروف الإنسانية للمتضررين من خلال تقديم المساعدات وإنشاء المشاريع التنموية لإعادة الحياة إلى طبيعتها في المناطق المنكوبة وتعزيز قدرة المتأثرين على تجاوز ظروف المحنة. وأوضح أن هذا التعاون هدفه تخفيف معاناة الأرامل والمساكين والمحتاجين واللاجئين والنازحين وإعادة البسمة لهم ولأسرهم أينما كانوا كواجب إنساني.
26 اكتوبر 2018 - 17 صفر 1440 هـ( 140 زيارة ) .
أعلنت ««اللجنة الوطنية الدائمة للقانون الدولي الإنساني» الكويتية عن خطتها الاستراتيجية (2018-2020) على أن تبدأ تفعيلها يوم الأحد المقبل، مؤكدة أن إنشاء هذه اللجنة يعكس حرص الكويت على تطبيق الاتفاقيات التي صادقت عليها والهادفة لتحقيق الحماية الكاملة للكرامة الإنسانية. جاء ذلك خلال ندوة نظمها معهد الكويت للدراسات القضائية والقانونية التابع لوزارة العدل واستعرض المسؤولون في الندوة التي أقيمت تحت عنوان «الندوة التعريفية حول اللجنة الوطنية الدائمة للقانون الدولي الإنساني» الأهداف «الواقعية» لخطة العمل الاستراتيجية (2018-2020). وأكد الأمين العام لـ «اللجنة» وكيل محكمة التمييز المستشار عادل العيسى في كلمة خلال الندوة إن إنشاء هذه اللجنة جاء انطلاقا من حرص البلاد على وجود لجنة وطنية دائمة مختصة بهذا القانون نظرا لأهميته. وأضاف العيسى أن وزير العدل ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية المستشار د.فهد العفاسي وضع أسسا علمية للجنة تضمنها القرار الوزاري رقم 1513 لسنة 2018 حرص من خلاله على معالجة القصور الذي شاب اللجان السابقة للقانون الدولي الإنساني. وأوضح ان القرار الوزاري قضى بأن تكون هذه اللجنة دائمة وتضم عددا من ممثلي الجهات المعنية وممثلي قطاعات جديدة لم تكن ضمن اللجان السابقة كمعهد الكويت للدراسات القضائية والقانونية وإدارة الفتوى والتشريع ووزارتي الصحة والتربية. وأفاد العيسى بأنه تم التوسع في اختصاصات اللجنة وتحديدها على نحو دقيق، مشيرا إلى أن أحد أهم الأمور التي نص عليها القرار الوزاري تشكيل أمانة عامة للجنة لتسهيل مهامها وهي من الأمور التي غابت عن اللجان السابقة. من جانبه، قال عضو الأمانة العامة للجنة المستشار د.شريف عتلم في كلمة مماثلة إن اللجنة وضعت استراتيجية عملها (2018-2020) وستبدأ تفعيلها الأحد المقبل، مبينا انه تم الاتفاق على وضع أهداف استراتيجية محددة تكون قادرة على تطبيقها. وأوضح عتلم ان من هذه الأهداف تكوين كوادر بشرية متخصصة في القانون الدولي الإنساني وإنشاء فريق يعنى جزء منه بالصياغات التشريعية والتفاوض والاتفاقيات الدولية والتعليم والتدريب، وجزء آخر بالممارسات القضائية.
22 اكتوبر 2018 - 13 صفر 1440 هـ( 167 زيارة ) .
اعتمدت منظمة التعاون الإسلامي ممثلة في صندوق التضامن الإسلامي، مساعدات إنسانية لمشروعات في كل من النيجر وغامبيا والسودان وموريشيوس. وأوضح معالي الأمين العام للمنظمة الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين, أن المساعدات الإنسانية الجديدة تأتي تعبيراً عن تضامن المنظمة مع تلك الدول، وتصب في سياق اهتمام صندوق التضامن الإسلامي لتحقيق التنمية البشرية ورفع مستوى المسلمين في العالم، إضافة إلى تنمية القدرات البشرية في مختلف المجالات الاجتماعية والاقتصادية والتعليمية والثقافية والصحية.
15 اكتوبر 2018 - 6 صفر 1440 هـ( 178 زيارة ) .
أكد الوفد الدائم للمملكة بالأمم المتحدة بنيويورك أهمية تضافر الجهود الدولية في إطار الأمم المتحدة، مما سيعزز الشراكة الدولية في تحقيق آفاق واسعة نحو تنمية زراعية وأمن غذائي مستدام من خلال تنفيذ النتائج وتوصيات المؤتمرات الدولية المعنية بالأمن الغذائي والتنمية الزراعية للقضاء التام على آفتي الجوع والفقر. وأكد محمد القاضي في كلمة المملكة في المناقشة العامة لبند التنمية الزراعية والأمن الغذائي في الأمم المتحدة أن المملكة تدعم الجهود الدولية الرامية إلى مكافحة الجوع والفقر، وهي من الدول المبادرة والسباقة دائمًا في الاستجابة للنداءات الدولية لمواجهة أزمة الغذاء العالمية، والتخفيف من آثارها على الدول الفقيرة، وقدمت ومن خلال مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية وبالتعاون مع برنامج الغذاء العالمي ما يقارب الـ700 مليون دولار لدعم المشروعات المتعلقة بالأمن الغذائي والمياه والإصحاح البيئي والتغذية في اليمن وسوريا والصومال والروهينجا.
8 اكتوبر 2018 - 28 محرم 1440 هـ( 191 زيارة ) .
أعلن نائب رئيس مجلس إدارة البنك الكويتي للطعام والإغاثة مشعل الأنصاري اليوم السبت أن البنك ينسق حاليا مع بنوك الطعام في دول العالم الإسلامي لإنشاء اتحاد دولي يستهدف تنفيذ مبادرته الدولية التي أطلقها في يونيو الماضي (العالم بلا جوع من بلاد الإنسانية). وقال الأنصاري في تصريح صحفي إن مبادرته تستهدف الارتقاء بالعمل الخيري والإنساني وسد حاجات الأسر داخل الكويت وخارجها بطرق احترافية ومتطورة تضمن إيصال المعونات إلى المحتاجين. وأوضح أن تنسيق البنك الكويتي مع نظرائه في العالم الإسلامي يأتي حرصا على استكمال رؤيته على نطاق واسع وإعلاء لقيمة حفظ الطعام وإعانة المحتاجين وإغاثة المنكوبين. وأفاد بأن هذه المبادرة تعتبر متفردة إذ تفتح الباب لمساهمات خيرية غير مسبوقة وتجسد حرص الأفراد والمؤسسات على مد يد العون للمحتاجين داخل الوطن وخارجه فضلا عن القيم والأهداف الأخرى والتي من أبرزها الاهتمام بتقليل هدر الطعام والتعامل بشكل احترافي مع فائض الطعام الطازج والمعلب تحت إشراف الجهات المعنية والمختصة ويتولى توزيعه داخل الكويت وخارجها بالتعاون مع شبكة من المؤسسات الإنسانية والخيرية المحلية والدولية. وأشار إلى أن البنك الكويتي للطعام يختلف عن بقية بنوك الطعام عالميا إذ يعد أول بنك يسعى لتقليل فائض الطعام ولا يركز كغيره على التبرع من أجل توفير الطعام للمحتاجين كما أنه ينطلق من رؤية تستهدف ترسيخ عادات وممارسات مجتمعية لتقنين الاستهلاك وتقليل الفائض من الطعام وتقليص كميات نفايات الطعام تدريجيا وإعادة توزيع الأطعمة الصالحة للاستهلاك. وذكر الأنصاري أن فكرة بنك الطعام تتجسد في شعب الكويت الذي يعتبر من أكرم الشعوب مبينا أن البنك يركز على وضع قيمة الكرم وإطعام الناس في إطار مؤسسي مستدام مع العمل على مشاركة أكبر قدر من مؤسسات المجتمع ومن متطوعيه في منظومة خير وعطاء جديدة. ولفت إلى أن البنك يستهدف ترسيخ مظاهر العطاء في أجيالنا الجديدة عبر إتاحة الفرصة للشباب ليكون جزءا من حراك خيري دائم تعيشه الكويت وحراك إنساني بدأه سمو أمير البلاد.