6 اغسطس 2020 - 16 ذو الحجة 1441 هـ( 6 زيارة ) .
العمانية – قال علي بن عبد الله الصقري مدير مكتب مسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم بمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم إن عدد الذين قاموا بالتسجيل للمشاركة في مسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم في نسختها الـ 30 لهذا العام بلغ أكثر من 1700 مشارك ومشاركة من الحفاظ. وأضاف أن الخميس هو آخر يوم للتسجيل في هذه المسابقة القرآنية السنوية التي قال علي بن عبد الله الصقري مدير مكتب مسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم بمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم إن عدد الذين قاموا بالتسجيل للمشاركة في مسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم في نسختها الـ 30 لهذا العام بلغ أكثر من 1700 مشارك ومشاركة من الحفاظ. وأضاف أن الخميس هو آخر يوم للتسجيل في هذه المسابقة القرآنية السنوية التي تشتمل على سبعة مستويات لحفظ القرآن بدءًا من المستوى الأول وهو حفظ وترتيل القرآن كاملا وانتهاءً بالمستوى السابع وهو حفظ جزأين متتاليين لمن هم من مواليد 2012. ووضح أن مكتب مسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم سيحدد في الفترة القادمة تواريخ وأماكن تواجد لجان التحكيم للتصفيات الأولية للمسابقة على مستوى محافظات السلطنة. تشتمل على سبعة مستويات لحفظ القرآن بدءًا من المستوى الأول وهو حفظ وترتيل القرآن كاملا وانتهاءً بالمستوى السابع وهو حفظ جزأين متتاليين لمن هم من مواليد 2012. ووضح أن مكتب مسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم سيحدد في الفترة القادمة تواريخ وأماكن تواجد لجان التحكيم للتصفيات الأولية للمسابقة على مستوى محافظات السلطنة.
5 اغسطس 2020 - 15 ذو الحجة 1441 هـ( 18 زيارة ) .
قدّمت لجنة تنمية البديع بالأفلاج، اليوم الثلاثاء، طقمًا ذهبيًا تكريمًا لـ "سبعينية" اختتمت قبل أيام حفظ القرآن كاملاً بعد 25 عامًا من العزيمة والإصرار. وتفصيلاً، قامت لجنة تنمية البديع ممثلة في مركز تنمية المرأة الاجتماعي اليوم الثلاثاء بزيارة لحافظة القرآن فاطمة بنت مرزوق المجادعة وقدمت لها طقم ذهب ودرع اللجنة وجهاز استماع القرآن لأئمة الحرمين ومجموعة من القراء. وأكدت المشرفة على البرامج النسائية بلجنة البديع موضي بنت راشد آل تميم التي قدمت لها الهدايا فخر اللجنة بهذا الإنجاز الذي ينم عن العزيمة في طلب العلم ومثال يُحتذى به في الإصرار الذي توج بعد مشوار 25 عامًا بحفظ القرآن الكريم . وكانت "سبق" قد انفردت باحتفال ذوي سيدة تبلغ من العمر 68 عامًا بالبديع في محافظة الأفلاج بحفظها القرآن كاملاً بعد أن دفعتها عزيمتها لحفظ كتاب الله والالتحاق بدار ميمونة بالبديع التابعة لجمعية تحفيظ القرآن بالأفلاج على الرغم من أنها لا تقرأ ولا تكتب وبدأت تحفظ بالتلقين وسماع أصوات القراء حتى حفظت القرآن كاملاً بعد مشوار 25 عامًا في حفظه، ليتفاعل مع ذلك الخبر العديد من الجمعيات والمحال التجارية وقدمت لها هدايا نقدية بلغت 13 ألفًا بالإضافة إلى طقم الذهب والهدايا العينية .
27 يوليو 2020 - 6 ذو الحجة 1441 هـ( 21 زيارة ) .
احتفت الجمعية الخيرية الكويتية لخدمة القرآن الكريم وعلومه (حفاظ) بعدد من طلاب مشروعها المتميز (سفراء القرآن) من المبتعثين من دول عربية وأفريقية، والذين توجت دراستهم في الكويت بالحصول على الإجازة بقراءة القرآن الكريم وإقراءه بالسند المتصل إلى النبي صلى الله عليه وسلم، وذلك بالتعاون مع لجنة البعوث ب‍جمعية الشيخ عبدالله النوري الخيرية. وأكد رئيس مجلس إدارة جمعية (حفاظ) م.أحمد المرشد في كلمته أن مشروع (سفراء القرآن) هو أحد مشاريع الجمعية الموجهة للطلاب المبتعثين داخل الكويت والتي تهدف الى تحفيظهم القرآن الكريم بالتوازي مع تحصيلهم العلمي، وذلك من خلال أربعة مراكز متخصصة أنشأتها الجمعية لهذا الهدف السامي، وهي مركز بالمعهد الديني (بنين)، ومركز بالمعهد الديني (بنات)، ومركز بالهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، ومركز بجامعة الكويت، وذلك انطلاقا من رؤية (حفاظ) التي وضعتها منذ بداية تأسيسها، وهي أن تكون الجمعية مرجعية في تحفيظ وتعليم وخدمة القرآن الكريم وعلومه خليجيا وعربيا وعالميا.
26 يوليو 2020 - 5 ذو الحجة 1441 هـ( 15 زيارة ) .
حلقات تحفيظ القرآن، خصوصا داخل الكويت تحظى بالاقبال الكبير والدعم من قبل جمعية إحياء التراث الإسلامي، وقد أنشأت إدارة خاصة للقرآن الكريم تعنى بدعم هذه الحلقات داخل الكويت وخارجها، وقد أغدت الجمعية في وقت سابق مشروعا باسم «العلم النافع» ليكون احد ابرز مشاريعها في العشر المباركة من ذي الحجة. ويهدف المشروع إلى كفالة حلقات القرآن الكريم، وكذلك المحفظين والدعاة، ونشر العلم الشرعي من خلال طباعة الكتب العلمية والشرعية وتوزيعها على طلبة العلم والمهتمين بالعلوم الشرعية والعلمية، ويعتبر من الصدقات الجارية التي يجري أجرها للمساهم فيها في حياته وبعد مماته. يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إن مما يلحق المؤمن من عمله وحسناته بعد موته: علما علمه ونشره، وولدا صالحا تركه، ومصحفا ورثه، أو مسجدا بناه، أو بيتا لابن السبيل بناه، أو نهرا أجراه، أو صدقة أخرجها من ماله في صحته وحياته، يلحقه من بعد موته». ويعتبر من المشاريع المساندة بالنسبة لحلقات التحفيظ، إذ يتولى أغلب هؤلاء الدعاة والمعلمين بالإضافة لأعمالهم الدعوية يقومون بإدارة هذه الحلقات والتحفيظ فيها، ومثل هذه الاعمال تحظى بالأولوية للحاجة الماسة للقيام بواجب الدعوة الى الله ونشر العلم في أماكن ينتشر فيها الجهل والأمية. من جانب آخر، أعلنت إدارة حملة سباق الخير لمشاريع العشر من ذي الحجة ان النجاح الذي حققته حملة الاغاثة العاجلة للفقراء والمحتاجين في اليمن وسورية قد تجاوز الهدف المحدد بمبلغ تجاوز المائة ألف دينار، وهذا المشروع يهدف الى ايواء وإغاثة الأسر الأشد حاجة في كل من اليمن وسورية. كذلك طرحت إدارة الحملة (سباق الخير) السبت مشروعا نوعيا متميزا لإنشاء مركز الكويت الإسلامي في صربيا ضمن مجموعة من المشاريع المميزة والمهمة. من جهة أخرى، لاتزال الجمعية بجميع فروعها مستمرة باستقبال الأضاحي داخل الكويت وخارجها وتبدأ من 15 د.ك وحتى 125 د.ك لأضحية الغنم ومن 90 د.ك وحتى 500 د.ك لأضحية البقر والتي يمكن المساهمة بسهم فيها، وقد دعت الجمعية أهل الخير في الكويت للمبادرة في تمويل هذه المشاريع الخيرية الإنسانية، خصوصا في هذه الايام المباركة والتي تتضاعف فيها الأجور.
21 يوليو 2020 - 30 ذو القعدة 1441 هـ( 27 زيارة ) .
أعلن نائب رئيس مجلس إدارة جمعية المنابر القرآنية د ..محمد الشطي عن بدء التسجيل للدورة الصيفية الرابعة تحت شعار «بالقرآن قلبي اطمأن» وذلك ضمن مشروع غلمان القرآن، موضحا أن الهدف من هذه الدورة تحقيق اطمئنان القلوب ب‍القرآن الكريم في ظل ما تمر به البلاد من جائحة انتشار جائحة كوفيد - 19. وعن تفاصل تلك الدورة قال الشطي: تم تسجيل 150 طالبا وطالبة في الدورة الصيفية الرابعة، وسيكون التركيز على تدبر وحفظ حزب الأعلى من القرآن الكريم للبنين والبنات من عمر 4 إلى 12 سنة، كما تم تجهيز مفكرة علمية فريدة تستهدف تقوية الجانب القرآني لدى الطلاب، إلى جانب بعض الأحاديث والأذكار والسنن والآداب التي تبني شخصية الطفل على الأسس الإيمانية، واحترام الكبير وبر الوالدين وغيرها من الآداب والقيم القرآنية، بما يحقق تنمية مهارات الأطفال، عن طريق مجموعة من الأنشطة والمسابقات الثقافية والترفيهية التي تهدف الجمعية من خلالها إلى تعزيز قوة الشخصية والثقة بالنفس لدى أبنائها، والاعتماد على الذات، وتعزيز الجانب الإيجابي لديهم وتطوير مستوى التعليم لديهم، وإشراك الآباء وأولياء الأمور في عملية التعليم والتعلم النشط، بالإضافة إلى تفعيل البرامج الحديثة لتسريع تلقي المعلومات وتربية الأطفال على القيم النبيلة والأخلاق الفاضلة وحب الوطن. وبين استفادة أكثر من مائة طالب وطالبة من حلقات من شروع غلمان القرآن بنظام التعليم عن بُعد التي انتهت الدراسة فيها قبل أيام قليلة، وتم تكريم المشاركين بشهادات مشاركة وتميز لهم تم إرسالها لهم إلكترونيا تقديرا وتحفيزا لهم للاستمرار في تعلم كتاب الله عز وجل وتدبره والتمسك بالمنهج النبوي الشريف في التربية، مؤكدا أن الدراسة في هذه الدورة ستكون في أيام الأحد والأربعاء من كل أسبوع من الساعة الرابعة حتى الساعة السابعة مساء عن طريق برنامج الواتساب ويسلم المنهج للطلاب pdf، وذلك عن طريق الأون لاين، متوجها بالشكر لعموم المحسنين والمحسنات الذين كانوا خير داعم للمنابر القرآنية في استمرار أنشطتها وفعالياتها القرآنية التي تهدف إلى تعزيز القيم القرآنية وتنشئة أجيال تتحلى بالسلوك والخلق القرآني القويم.
16 يوليو 2020 - 25 ذو القعدة 1441 هـ( 29 زيارة ) .
أكد الوكيل المساعد لقطاع شؤون القرآن الكريم والدراسات الإسلامية في وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية د.فهد الجنفاوي ان هناك اكثر من 53 الف طالب وطالبة استفادوا من انشطة وفعاليات قطاع شؤون القرآن الكريم والدراسات الاسلامية منذ بدء ازمة كورونا الى الآن. وشدد د.الجنفاوي خلال لقاء مع «الأنباء» على حرص الوزارة على المحافظة على مستويات الطلاب واستمرار تحصيلهم العلمي في القرآن الكريم وعدم انقطاعهم عن مواصلة المحفوظ. وأكد د.الجنفاوي ان القطاع استفاد من تلك الازمة بتدريب المعلمين والمعلمات على استخدام وسائل التكنولوجيا الحديثة والوسائل التعليمية المتطورة وتطويعها لخدمة القرآن الكريم والتعليم الشرعي. وأعلن انه سيتم تحويل المناهج الى مناهج الكترونية وكتب تفاعلية يستطيع من خلالها الدارس او الطالب التعامل لاستخدامها من خلال الوسائط الحديثة «وسيغنينا هذا كثيرا عن الطرق التقليدية في التعليم حيث سيوفر كثيرا من الانفاق من طباعة الكتب وخلافه».. وفيما يلي تفاصيل اللقاء: في البداية ما جهودكم في قطاع شؤون القرآن والدراسات الاسلامية وخاصة منذ بداية ازمة كورونا؟ ٭ قطاع شؤون القرآن والدراسات الاسلامية بذل جهودا كبيرا خلال الفترة الماضية حيث استفاد اكثر من 53 الف طالب وطالبة من انشطة وفعاليات قطاع شؤون القرآن الكريم والدراسات الاسلامية خلال ازمة كورونا. وتم اجراء الاختبارات لهذه الدورة في جميع مراكز شؤون القرآن والدراسات الاسلامية في مختلف المحافظات وتم اجراء جميع الاختبارات عبر «الاونلاين»، حيث يدخل الطالب المشارك الى الاختبار بعد استيفائه جميع الشروط الى قاعة الاختبارات الافتراضية «اونلاين» والتي يتواجد بها المحفظون وكلهم ايضا «اونلاين» ففي كل ادارة ما يقارب 40 لجنة اختبار. وتقوم تلك اللجان باختبار الطلاب والطالبات وفق شروط وضعها القطاع لضمان الشفافية والنزاهة واعطاء كل طالب حقه. ما الامور التي استفاد منها القطاع خلال تلك الازمة؟ ٭ لا نتمنى ان يكون هناك اي بلاء في بلادنا او في اي مكان في هذا العالم، ولكن كما يقال «رب ضارة نافعة» ومن هذا المنطلق فقد حققنا تجارب ايجابية ناجحة بمستويات عالية من المهنية خلال تلك الازمة من خلال استخدام وسائل التكنولوجيا الحديثة في تعليم القرآن وتدريس العلوم الشرعية. ومن تلك الايجابيات الروح المعنوية العالية في القطاع على مستوى جميع العاملين بمختلف وظائفهم واعمالهم وبذل اقصى الجهود الممكنة خدمة لكتاب الله ولابنائنا الطلاب الدارسين في الحلقات واستغلال اوقاتهم بما يعود عليهم بالنفع في حفظ كتاب الله. يشير خبراء التعليم على مستوى العالم الى ان كثيرا من ملامح التعليم على مستوى العالم ستتغير بعد ازمة كورونا، فكيف تنظرون لذلك وما رؤيتكم للتعليم في دور القرآن والدراسات بعد الازمة؟ ٭ بالفعل، فان كثيرا من ملامح التعليم بصورة عامة وبخاصة تعليم القرآن الكريم والعلوم الشرعية بصورة خاصة كلها ستتغير بعد الازمة، ومن جانبا بالفعل اتخذنا عددا من الامور والتدابير والاجراءات لمواكبة افضل السبل للارتقاء بالعملية التعليمية في دور القرآن وذلك منذ بدء الازمة الى اليوم وهي: 1 - بدأنا تدريب المعلمين والمعلمات على استخدام وسائل التكنولوجيا الحديثة والوسائل التعليمية المتطورة وتطويعها لخدمة القرآن الكريم والتعليم الشرعي. 2 - جانب المناهج: سيتم تحويل المناهج الى مناهج الكترونية وكتب تفاعلية يستطيع من خلالها الدارس او الطالب التعامل لاستخدامها من خلال الوسائط الحديثة، وسيغنينا هذا كثيرا عن الطرق التقليدية في التعليم حيث سيوفر كثيرا من الانفاق من طباعة الكتب وخلافه. 3 - الادارة الصفية او ادارة الفصول الدراسية عن بعد وتهيئة الاجواء بتجهيز الفصول الدراسية بالوسائل التكنولوجية الحديثة. 4 - اطلاق تطبيق الكتروني خاص بدور القرآن الكريم والاترجة والسراج المنير، وفيما يخص شؤون القرآن الكريم تم بحمد الله اطلاق التطبيق اثناء الازمة وتم تسجيل الطلاب من خلال هذا التطبيق وايضا اجراء الاختبارات الاخيرة وفق هذا التطبيق الالكتروني. ننتقل لجهودكم خلال فترة الصيف وهل هناك انشطة جديدة؟ ٭ هناك انشطة كثيرة ومتنوعة بفعالياتها - حسب الفئات العمرية من تحفيظ القرآن الكريم والاخلاق الاسلامية وتطوير المهارات الشخصية والعلوم الشرعية في المراكز التابعة لشؤون القرآن الكريم والسراج المنير. وتم الاعلان عن بعض تلك الفعاليات وهناك فعاليات اخرى بصدد الاعلان عنها قريبا من خلال حسابات الوزارة الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي وموقع وزارة الاوقاف الرسمي. وندعو الجميع للمشاركة والمسارعة في التسجيل في هذه الانشطة والفعاليات الصيفية لما فيها من فائدة تعود على الابناء والبنات، علما بان التسجيل يغلق فور اكتمال العدد بسرعة كبيرة وخلال ساعات فقط من فتح ابواب التسجيل نظرا للاقبال الشديد. تغيير المناهج قبل سنوات اعلنت وزارة الاوقاف عن تعديل وتغيير مناهج قطاع شؤون القرآن والدراسات بما يتوافق مع المنهج الاسلامي الوسطي، اين وصل هذا المشروع الآن؟ ٭ مناهج وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية تلتزم بالمنهج الوسطي المعتدل في جميع دور القرآن الكريم والدراسات الاسلامية وغيرها. ومع ذلك تم تشكيل اللجنة العليا للنظر في المناهج ومراجعتها ومدى توافقها مع المنهج الوسطي المعتدل وتعديل وتصويب ما يحتاج الى تعديل. واللجنة يقوم عليها مشايخ اجلاء برئاسة وكيل وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية م. فريد عمادي، واللجنة تفتح ابوابها لأي مقترح يمكن من خلاله تحقيق اقصى استفادة علمية وشرعية لابنائنا وبناتنا الدارسين. مراكز جديدة لا شك بأهمية دور القرآن في حماية النشء من الافكار المتطرفة وان كان البعض يرى ان اعدادها محدودة، فهل هناك توجه لزيادة اعدادها خلال الفترة المقبلة؟ ٭ بالفعل هناك ترتيبات للتوسع في افتتاح مراكز جديدة وخاصة في المناطق المنشأة حديثا مثل مدينة صباح الاحمد السكنية، والوفرة السكنية والمسايل وغيرها من المناطق الجديدة.
7 يوليو 2020 - 16 ذو القعدة 1441 هـ( 64 زيارة ) .
أعلنت إدارة «ورتل» للقرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لجمعية النجاة الخيرية عن تحقيقها لإنجازات كبرى خلال الأربعة أشهر الماضية تمثلت في 327 حلقة قرآن، و84 محاضرة متنوعة، و40 دورة متخصصة، والعديد من الأنشطة الأخرى التي تمت كلها عبر الانترنت، وقد بلغ عدد المستفيدين من هذه البرامج 16 ألف شخص. وقال رئيس قسم الحلقات في إدارة «ورتل» عمر الكندري: حرصنا على استثمار أزمة فيروس كورونا، وبقاء الناس في المنازل، وذلك بتنظيم مجموعة كبيرة من المبادرات والبرامج والأنشطة المميزة لكافة الأعمار. وأضاف: في مجال القرآن الكريم كان هناك 327 حلقة عبر الانترنت أثمرت 20 حافظا للقرآن كاملا، واستفاد منها 3653 شخص، وكذلك أقمنا 60 حلقة إسناد بالقراءات العشر المتواترة تخرج منها 24 خاتم وخاتمة بالسند المتصل للنبي صلى الله عليه وسلم. وأوضح الكندري أنه استكمالا لدور"ورتل" في خدمة القرآن الكريم وعلومه داخل الكويت تم إقامة 40 دورة متخصصة في علوم القرآن استفاد منها 3311 شخص. وفيما يتعلق بالمحاضرات الدعوية والتوعوية قال الكندري: قامت إدارة ورتل بتنظيم 84 محاضرة متنوعة قدمها كوكبة من العلماء والدعاة منهم د.عبدالله الشريكة ، والشيخ بدر العقيل، د.عادل المطيرات، والشيخ جزاع صويلح، د.صالح الحيص، والشيخ أحمد سمير، والشيخ طارق المحيلبي، د.جابر الوندة، والشيخ عمر الكندري، والشيخ فهد الختلان، والشيخ حمد الهاجري، والشيخ محمود حسان، والشيخ عمرو شيخون، والشيخ عبد الله الدوسري، والشيخة رحاب محمود، والشيخة جميلة خليف، وقد استفاد من هذه المحاضرات 5320 شخص. ودعا الكندري إلى متابعة أنشطة "ورتل"عبر صفحة الانستجرام @waratelq8 ، وختم تصريحه بالشكر لأهل الخير والمتبرعين على مساهماتهم في دعم الحلقات والبرامج الهادفة، داعيا الله أن يتقبل منهم وأن يجزيهم خير الجزاء في الدنيا والآخرة.
6 يوليو 2020 - 15 ذو القعدة 1441 هـ( 38 زيارة ) .
أعلنت إدارة «ورتل» للقرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لجمعية النجاة الخيرية عن تحقيقها إنجازات كبرى خلال الأربعة أشهر الماضية تمثلت في 327 حلقة قرآن، و84 محاضرة متنوعة، و40 دورة متخصصة، والعديد من الأنشطة الأخرى التي تمت كلها عبر الإنترنت، وقد بلغ عدد المستفيدين من هذه البرامج 16 ألف شخص. وقال رئيس قسم الحلقات في إدارة «ورتل» عمر الكندري: حرصنا على استثمار أزمة فيروس كورونا وبقاء الناس في المنازل، وذلك بتنظيم مجموعة كبيرة من المبادرات والبرامج والأنشطة المميزة لكل الأعمار. وأضاف: في مجال القرآن الكريم كان هناك 327 حلقة عبر الإنترنت أثمرت 20 حافظا للقرآن كاملا، واستفاد منها 3653 شخص، وكذلك أقمنا 60 حلقة إسناد بالقراءات العشر المتواترة تخرج منها 24 خاتما وخاتمة بالسند المتصل للنبي صلى الله عليه وسلم. وأوضح الكندري أنه استكمالا لدور«ورتل» في خدمة القرآن الكريم وعلومه داخل الكويت تم إقامة 40 دورة متخصصة في علوم القرآن استفاد منها 3311 شخصا. وفيما يتعلق بالمحاضرات الدعوية والتوعوية، قال الكندري: قامت إدارة ورتل بتنظيم 84 محاضرة متنوعة قدمها كوكبة من العلماء والدعاة منهم: د.عبدالله الشريكة، والشيخ بدر العقيل، د.عادل المطيرات، والشيخ جزاع صويلح، د.صالح الحيص، والشيخ أحمد سمير، والشيخ طارق المحيلبي، د.جابر الوندة، والشيخ عمر الكندري، والشيخ فهد الختلان، والشيخ حمد الهاجري، والشيخ محمود حسان، والشيخ عمرو شيخون، والشيخ عبدالله الدوسري، والشيخة رحاب محمود، والشيخة جميلة خليف، وقد استفاد من هذه المحاضرات 5320 شخصا. ودعا الكندري إلى متابعة أنشطة «ورتل»عبر صفحة الانستغرام @waratelq8، وختم تصريحه بتقديم الشكر لأهل الخير والمتبرعين على مساهماتهم في دعم الحلقات والبرامج الهادفة، داعيا الله أن يتقبل منهم وأن يجزيهم خير الجزاء في الدنيا والآخرة.
5 يوليو 2020 - 14 ذو القعدة 1441 هـ( 44 زيارة ) .
‏أطلقت جمعية تحبير لتحفيظ القرآن الكريم بمركز شعبة نصاب بمنطقة الحدود الشمالية برنامج "واذكرن" للدراسة في أكاديمية المسجد النبوي، ودورة في أحكام التجويد - عن بعد- لمعلمات الجمعية خلال الإجازة الصيفية لعام 1441 هـ. ويأتي البرنامج ضمن سلسلة من الدورات التي تقدمها الأكاديمية عن بعد.
4 يوليو 2020 - 13 ذو القعدة 1441 هـ( 44 زيارة ) .
شهدت مجموعات تحفيظ القرآن الكريم التي أطلقتها مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة النبوية عن بُعد باستخدام الاتصال المرئي في ظل تداعيات فيروس «كورونا» المستجد إقبالاً كبيراً من قبل الطلبة، سواء من الذكور أو الإناث لمواصلة حفظ القرآن. وتتم حلقات تحفيظ القرآن الكريم عن بعد من خلال التقنية الحديثة للتواصل على مستوى مدينة الشارقة والمنطقة الوسطى والمنطقة الشرقية في إمارة الشارقة، وتستهدف البنين والبنات والرجال والنساء في مجموعاتها الافتراضية التي تعقد بشكل يومي من الأحد حتى الخميس من كل أسبوع. وحظيت المجموعات التي جرى تنظيمها بحضور لافت لتصل أعداد المجموعات إلى 756 بإجمالي 14142 طالباً وطالبة. وتحرص المؤسسة مع قرب بدء عطلة الصيف للطلبة والطالبات على تمكينهم من الاستفادة من حفظ وتلاوة القرآن الكريم من خلال تقديم خدمات متميزة لتحقيق رؤيتها ومساهمتها في بناء جيل حافظ لكتاب الله تعالى.
30 يونيو 2020 - 9 ذو القعدة 1441 هـ( 56 زيارة ) .
بلغ عدد المتسابقين الذين سجلوا عبر الموقع الإلكتروني بمسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم في نسختها الثلاثين حتى الاثنين 932 متسابقا ومتسابقة في مختلف مستوياتها. وتشمل المسابقة المباركة التي ينظمها ديوان البلاط السلطاني ممثلا بمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم سبعة مستويات تمثل المستوى الأول في (حفظ القرآن الكريم كاملًا مع التجويد)، والمستوى الثاني في (حفظ أربعة وعشرين جزءًا متتاليًا مع التجويد)، والمستوى الثالث في (حفظ ثمانية عشـر جزءًا متتاليًا مع التجويد)، والمستوى الرابع في (حفظ اثني عشر جزءًا متتاليًا مع التجويد)، والمستوى الخامـس في (حفظ ستة أجزاء متتالية مع التجويـد (ويشترط أن يكون من مواليد 2004 فما فوق)، والمستوى السادس في (حفظ 4 أجزاء متتالية مع التجويد) ويشترط أن يكون من مواليد 2008 فما فوق)، أما المستوى السابع فهو(حفظ جزأين متتاليين مع التجويد) ويشترط أن يكون من مواليد 2011 فما فوق. يذكر أن آخر موعد للتسجيل في المسابقة 6 أغسطس المقبل، كما يذكر أن أعداد المشاركين في الدورة الـ(29) العام الماضي بلغ (2140) مشاركًا ومشاركة، ومن المتوقع أن يزيد عدد المشاركين في هذه الدورة.
29 يونيو 2020 - 8 ذو القعدة 1441 هـ( 50 زيارة ) .
ضمن مناشط وفعاليات فريق الأخضر الرياضي بسمد الشأن التابع لنادي المضيبي الثقافية والدينية على مدار العام كرّم الفريق الفائزين في مسابقة حفظ القرآن الكريم وتجويده لعام ١٤٤٠هـ – ٢٠١٩م والتي تعرف بمسابقة محمد بن سعود الفرعي والتي جاءت في ستة مستويات، المستوى الأول ما قبل المدرسة، والمستوى الثاني لطلاب الصفوف من الأول إلى الثالث، أما المستوى الثالث لطلاب الصفين الخامس والسادس، وجاء المستوى الرابع لطلاب الصفوف من السابع إلى العاشر، فيما جاء المستوى الخامس لطلاب الصفين الحادي عشر والثاني عشر، وكان المستوى السادس عامًا للجميع ولحفظ الجزء الرابع من القرآن الكريم. وقد حصل على المركز الأول من المستوى الأول مرتضى بن حسن البدوي، أما في المستوى الثاني فحصل سعود بن ماجد البوسعيدي على المركز الأول، وفي المستوى الثالث كان المركز الأول من نصيب سلطان بن مرهون البدوي، وفي المستوى الرابع كان الفائز بالمركز الأول المعتز بن أحمد الفرعي، وقد حصل أحمد بن خليل الفرعي على المركز الأول في المستوى الخامس، وحاز على المركز الأول في المستوى السادس عمر بن حمود الفرعي. وقد حرص الفريق على اتباع تعليمات اللجنة العليا المكلفة بمتابعة تطورات فيروس كورونا “كوفيد-١٩” فقام بتسليم الجوائز والشهادات التقديرية لولي أمر الفائز داخل الفريق.
29 يونيو 2020 - 8 ذو القعدة 1441 هـ( 43 زيارة ) .
انطلقت الأحد ثلاث دورات جديدة لجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم بهدف استغلال الفترة الصيفية، وهي: دورة الأمهات (المستوى المبتدئ) وهي دورة خاصة بالأمهات (المبتدئات)؛ تعتمد على التلقين الصحيح للآيات، وحفظها على يد معلمة متقنة وذات خبرة، وأيضًا دورة النساء المتعلمات، وهي دورة خاصة بالنساء ذوات المستويات (المبتدئة، والمتوسطة) في علم التجويد؛ تعتمد الدورة على عرض محتوى نظري مبسط، ثم تطبيقه عند التلاوة على يد معلمة متمكنة وذات خبرة. بالإضافة إلى دورة الفتيات: وهي دورة خاصة بالفتيات الصغيرات؛ وتعتمد على عرض ميسر للمادة النظرية، ثم تطبيقها بالتلقين المباشر للآيات على يد معلمة متقنة وذات خبرة. وكانت الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم قد احتفلت الجمعة الماضي إلكترونيًا (عن بعد عبر برنامج “الزووم”) باختتام دورتي: (مختصر المرتل المجيد لكتاب الله المجيد) المقدمتين لستة وخمسين متدربًا (اثني عشر رجلا، وأربع وأربعين امرأة) من المعلمين والمعلمات التابعين للجمعية وبعض المهتمين بتدريس القرآن وعلومه. وقد رعى الحفل الدكتور خالد بن سالم السيابي رئيس الجمعية، وبحضور السيد الدكتور أحمد بن سعيد بن خليفة البوسعيدي نائب رئيس الجمعية، وبعض أعضاء مجلس الإدارة، والرئيس التنفيذي للجمعية. حيث بدأ الحفل بتلاوة عطرة لهدى بنت خلفان المحاربية. ألقى بعدها الحفل كلمة شكر فيها المشاركين والمشاركات، وبارك لهم، وأثنى على مقدم الدورة والمدير التنفيذي للجمعية؛ لجهودهم المبذولة. وأوضح في كلمته أهمية القرآن للمسلمين، ودوره العظيم في هداية البشرية، وبين المنزلة العالية للمعتني بتعلم القرآن، وفصل الحديث في فضل من يعلم القرآن الكريم، وعدّد مجموعة من المزايا والأجور التي ينالها، وأكد على أهمية استحضار الإخلاص وطلب الأجر والثواب في كل عمل يقوم به الإنسان، وأن يطير بجناحي الخوف والرجاء، وحث جميع المشاركين والمشاركات على مواصلة مسيرة تعلم القرآن، وتعليمه، وضرورة بذل المزيد من الجهد؛ لتيسير تعليم كتاب الله تعالى لجميع أهل عمان: صغارًا وكبارًا، ذكورًا وإناثًا. بعد ذلك قُدم عرض مرئي يتضمن شهادات المشاركين والمشاركات في الدورة. بعدها جاءت فقرة آراء بعض المشاركين والمشاركات، وبينوا فيها آراءهم وانطباعاتهم الإيجابية عن الدورة، وقدموا عددًا من المقترحات، وشكروا الجمعية على جهودها عمومًا وعلى هذه الدورة خصوصًا. ثم تم عرض فيديو تضمن شهادات الذين اجتازوا الدورة وفق المعايير المحددة. كما تم عرض فيديو لاستعراض آراء المشاركين المدونة في استمارات تقويم الدورتين التي أعربوا فيها عن استفادتهم الكبيرة، وشكرهم، وطالبوا بتقديم مزيد من الدورات الأخرى. واختتم الحفل بكلمة مقدم الدورتين المدرب ماهر بن ممدوح علي عجيل المشرف التعليمي للجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم؛ التي بيّن فيها أهمية الإخلاص لله رب العالمين في طلب العلم، والعمل بالقرآن، والاستمرار في تعلمه وتعليمه، وشكر المشاركين والمشاركات؛ لأدائهم، وتفاعلهم، وأشاد بجهود الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم في خدمة القرآن الكريم. كما بشر بترشيح عدد من المشاركين لتعليم منهج (مختصر المرتل المجيد لكتاب الله المجيد)؛ الذين سيخضعون لدورة تأهيلية. الجدير بالذكر أن مدة كل دورة كانت خمسة عشر يومًا؛ بواقع اثنتين وعشرين ساعة تدريبية عن بعد باستخدام برنامج (الزووم)، جُمِعت في الدورتين الجوانب العلمية النظرية والتطبيقية العملية، وأجريت اختبارات تحريرية وشفوية عن بعد، مع تقديم التغذية الراجعة المستمرة طوال فترة الدورة؛ التي تعزز جوانب القوة، وتعالج أولويات التطوير. وتهدف إلى التمكين من تلاوة القرآن الكريم بمراعاة أحكام التجويد، ومعالجة أبرز الأخطاء الخفية والجلية، ورياضة الفكين وتعويد اللسان على الأداء الصحيح عند قراءة القرآن الكريم، والتدريب على الموازين النبرية الصحيحة.
25 يونيو 2020 - 4 ذو القعدة 1441 هـ( 37 زيارة ) .
أكد الوكيل المساعد لقطاع شؤون القرآن الكريم والدراسات الإسلامية في وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية د ..فهد الجنفاوي حرص الوزارة على المحافظة على مستويات الطلاب واستمرار تحصيلهم العلمي في القرآن الكريم وعدم انقطاعهم عن مواصلة المحفوظ. وقال الجنفاوي في تصريح صحافي: انطلاقا من ذلك بدأ قطاع شؤون القرآن الكريم والدراسات الإسلامية الاختبارات التحصيلية لمراكز وحلقات مراقبات شؤون القرآن الكريم على مستوى محافظات الكويت بدورتها الربيعية ٢٠٢٠/٧٩ (أونلاين) خلال الفترة من ٢١ يونيو وحتى ٥ يوليو المقبل. وأوضح أن ذلك يأتي بسبب الظروف والأوضاع الراهنة التي سببتها جائحة فيروس كورونا المستجد وتماشيا مع الإجراءات الاحترازية والوقائية المتبعة من قبل السلطات المختصة والتي حرصت الوزارة على الالتزام بها وتنفيذها، مبينا أن الاختبارات تتم وفقا للضوابط والشروط التي أعدها قطاع شؤون القرآن الكريم من خلال نخبة متميزة من الموجهين والمشرفين الفنيين المتخصصين في هذا المجال.
22 يونيو 2020 - 1 ذو القعدة 1441 هـ( 57 زيارة ) .
بدأت اليوم على فترتين صباحية ومسائية الدورة الصيفية لحفظ القرآن الكريم التي تنظمها الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم ممثلة بمركز ولاية بوشر التابع للجمعية، وصرح طاهر بن زاهر بن مسعود العزواني – مدير مركز ولاية بوشر بأن هذه الدورة القرآنية المباركة، جاءت لتحقيق الأهداف التي أنشئت من أجلها الجمعية، وهي تشتمل في الحقيقة على برامج متعددة أبرزها: دورة “الرفعة لحفظ القرآن الكريم”، ويندرج تحتها مستويات ثلاثة: مستوى لفئة الكبار رجالًا ونساءً، وهو خاص بحفظ “سورة النور”، ومستويان لفئة طلاب المدارس وطالباتها. ومن ضمن البرامج دورة “التحرير والتوجيه في رواية حفص عن عاصم”؛ وهي دورة خاصة للمجازات في القرآن الكريم والمتقنات في أدائه، وهي أول مرة تقام على مستوى الجمعية، ومن أهدافها: معرفة أوجه التحريرات في الرواية المذكورة، وكيفية ترتيبها أداءً، ومعرفة توجيه الكلمات الخلافية عند حفص، ويقدمها الشيخ المقرئ محمود إبراهيم عبدالغني – أخصائي مدارس القرآن الكريم بوزارة الأوقاف والشؤون الدينية. كما يقيم المركز دورة أخرى يقدمها أيضًا الشيخ محمود عبدالغني في “مخارج الحروف وصفاتها”؛ وهي تعنى بإعطاء كل حرف حقه ومستحقه. وأضاف العزواني: إن هذا البرنامج يشتمل أيضًا على دورة “الوقف والابتداء في القرآن الكريم”؛ يقدمها الشيخ المقرئ محمد حسن البهنساوي، وهي دورة مهمة لتالي القرآن الكريم؛ إذ واجب عليه معرفة الوقوف الصحيحة من الوقوف القبيحة؛ فبها يتبين المعنى المراد من الآية القرآنية، أو بها يتبين المعنى المخالف لها، مؤكدًا أن دورتي: “الوقف والابتداء، والمخارج والصفات” لا تقل أهمية عن دورة “التحرير والتوجيه”؛ إذ بجميعها يصل المتخصصون في القراءات القرآنية إلى المستوى الرفيع من الأداء القرآني. وأشار إلى أن استغلال البرامج التقنية المتاحة مهم جدًا في نشر العلم النافع؛ وعليه فإن الجمعية العمانية للعناية بالقرآن الكريم لم تنس أبدًا هذا المجال البالغ الأهمية في إقامة الدورات القرآنية واللقاءات الإيمانية، ومن بينها برنامج: “الزووم”، وبرنامج “Google meet”. سائلين الله العلي القدير أن يوفقنا لتعلم العلوم النافعة، وأن يشرفنا بخدمة كتابه العظيم.
22 يونيو 2020 - 1 ذو القعدة 1441 هـ( 47 زيارة ) .
دعت اللجنة الدائمة لتحفيظ القرآن في جمعية إحياء التراث الإسلامي أولياء الأمور للمبادرة بتسجيل أبنائهم في المراكز التابعة لها في مختلف مناطق الكويت، ففي منطقة صباح الناصر وتحت شعار «نحفظ القرآن عن بُعد» دعت للتسجيل في حلقاتها الاربع عن طريق الواتساب والمتابعة مع المحفظين المكلفين بهذه الحلقات. وفي منطقة العديلية، دعا مركز قيم وهمم للاشتراك في الفصل الصيفي (لحفظ كتاب الله تعالى وعلومه) ضمن مشروع العلم النافع، وسيتم التواصل بين المحفظين والطلبة للحفظ والمراجعة والتصحيح للتلاوة عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي عملا بالاجراءات الاحترازية التي حددتها أجهزة الدولة للمحافظة على سلامة الجميع، واستغلالا للوقت فيما ينفع الفرد والمجتمع. كذلك في فرع الجمعية في منطقة الرقة أعيد العمل بحلقات تحفيظ القرآن للطلبة والطالبات، وفي جنوب السرة بدأت حلقات تحفيظ القرآن العمل واستقبلت الطلبة والطالبات من سن 5 سنوات وحتى المرحلة الجامعية وستستمر حتى نهاية شهر أغسطس المقبل إن شاء الله. والجمعية إذ تدعو الجميع للمشاركة والاستفادة من هذه الأنشطة في استغلال الوقت فيما يعود على ابنائنا الطلبة والطالبات بالخير والمنفعة، فإنها تذكر بضرورة الالتزام واتباع تعليمات أجهزة الدولة لمواجهة الأزمة وعدم التهاون، فالكويت للجميع ويجب على الجميع المحافظة عليها.
22 يونيو 2020 - 1 ذو القعدة 1441 هـ( 64 زيارة ) .
احتفت جمعية الرحمة العالمية بتخريج 21 طالبا وطالبة حافظا للقرآن الكريم في قرغيزيا، وفي هذا الصدد، وقال رئيس مكتبي قرغيزيا والصين في جمعية الرحمة العالمية د ..علي الراشد: إن «الرحمة العالمية» تحرص على دعم ورعاية حفظة كتاب الله في الدول التي تعمل بها انطلاقا من تأكيد نصوص القرآن والسنة على فضل تعلم القرآن وحفظه وتلاوته، وحديث النبي صلى الله عليه وسلم: «خيركم من تعلم القرآن وعلمه». ولفت الراشد إلى أن مراكز تحفيظ القرآن الكريم التي تقوم على إنشائها الرحمة العالمية تعد جزءا أساسيا، ووسيلة مهمة لتحفيز النشء على تعلم وحفظ كتاب الله، ورعايتهم بتوفير حاضنة لهم، ومواصلة تعلم العلوم الشرعية الأخرى كالعقيدة والحديث والتفسير، ومن ثم القيام بدورهم بعد ذلك بتعليم غيرهم القرآن والسنة وعلوم القرآن وعلوم الدين. وأشار إلى أن القرآن الكريم هو كتاب الله الخالد، وحجته البالغة على الناس جميعا، ختم الله به الكتب السماوية، وأنزله هداية ورحمة للعالمين، وضمنه منهاجا كاملا وشريعة تامة لحياة المسلمين، قال تعالى: (إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم ويبشر المؤمنين الذين يعملون الصالحات أن لهم أجرا كبيرا) (الإسراء: 9). وأوضح ان حفظ القرآن سبب لحياة القلب ونور العقل، وقد أعد الله لمن يقرأه أو يتعلمه أجرا عظيما، ففي الصحيحين عن عائشة قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «مثل الذي يقرأ القرآن وهو حافظ له مع السفرة الكرام البررة، ومثل الذي يقرأ وهو يتعاهده وهو عليه شديد فله أجران»، وعن كعب رضي الله عنه قال: «عليكم بالقرآن، فإنه فهم العقل ونور الحكمة، وينابيع العلم، وأحدث الكتب بالرحمن عهدا». وبين أن الرحمة العالمية خرجت 21 حافظا وحافظة، وتواصل المراكز تخريج ثمار يانعة ستحمل مشعل العلم والنور، حيث تم تكريم جميع الفائزين بشهادات تقديرية وجوائز نقدية حسب مستوياتهم تشجيعا لهم وتحفيزا على حفظ القرآن والعمل به. وشدد الراشد على أهمية الاهتمام والرعاية التي تحظى بها مراكز تحفيظ القرآن الكريم للرحمة العالمية، مؤكدا على أن صرف الهمم في تربية الأبناء لحفظ القرآن الكريم وإتقانه من أهم أسباب رقي الأمة وحضارتها، ومن أجل العمل على نشر وتعليم القرآن الكريم، والمساهمة في بناء جيل قرآني متميز للارتقاء بالمجتمعات الإسلامية خلقا وعملا.
22 يونيو 2020 - 1 ذو القعدة 1441 هـ( 63 زيارة ) .
أصدرت إدارة مراكز مكتوم لتحفيظ القرآن الكريم التابعة لدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، تقريراً متضمناً إنجازاتها خلال النصف الأول من العام الجاري، حيث أعلنت المراكز عن عقدها 246 حلقة تحفيظ للقرآن الكريم عن بعد من خلال التقنيات والبرامج الالكترونية المتطورة، حيث انتظم في هذه الحلقات 3564 طالباً من المنتسبين للمراكز. وتوجت مراكز مكتوم 25 طالباً أتموا حفظ كتاب الله كاملاً، منهم 17 طالباً عبر منصة تعليم القرآن عن بعد، و8 طلاب بداية العام الجاري بشكل مباشر، في حين بلغ عدد الطلاب الحاصلين على الإجازة بسند متصل إلى النبي صلى الله عليه وسلم 5، منهم 3 طلاب عن بعد، وطالبان بشكل مباشر بداية العام، حيث أشرف على الطلاب نخبة من المحفظين المتخصصين عن بعد البالغ عددهم 218. وتم تحويل عملية الإشراف على الحلقات من قبل الموجهين والموجهات إلى تقنية المتابعة والتقييم عن بعد وبلغ عدد زيارات الموجهين والموجهات إلى الحلقات الكترونياً 6057 زيارة إشرافية وتقييمية.
19 يونيو 2020 - 27 شوال 1441 هـ( 49 زيارة ) .
أعلنت إدارة «ورتل» للقرآن الكريم والسُنة النبوية التابعة لجمعية النجاة الخيرية عن انطلاق النادي الصيفي للنشء من سن 8 إلى 13 عاما تحت شعار «ألعب وأتعلم وأرتل» والذي يحتوي على الكثير من الأنشطة العلمية والتربوية الهادفة، وأن كل الفعاليات ستكون هذا العام عبر الانترنت. وقال ممثل إدارة «ورتل »»عمر الكندري: إن موعد بدء النادي الصيفي 21 يونيو الجاري حتى 14 يوليو أيام الأحد والثلاثاء والخميس، وأنه يشتمل على حفظ القرآن الكريم، وغرس القيم، وتعلم المهارات، والفوائد العلمية، إضافة إلى التسلية والمتعة. وحث الكندري أولياء الأمور على دعوة أبنائهم للمشاركة في هذه الأنشطة والفعاليات التي توفر لهم البيئة الصالحة وتنمي ثقافتهم وتكتشف مواهبهم وطاقاتهم. مبينا أن التسجيل يكون عبر الرابط: https://forms.gle/NRqTt3B1b2tji5Nq5، أو الاتصال على 97286888، كما دعا إلى متابعة أنشطة «ورتل الهادفة» عبر صفحة الانستجرام @waratelq8. وأكد الكندري أن إدارة ورتل حرصت منذ بداية أزمة كورونا على تنظيم عدد من الأنشطة المميزة لكل الأعمار منها محاضرات «في رحاب القرآن»، برنامج «ميراث محمد ﷺ»، وغيرها من المبادرات والبرامج التي تهدف إلى استثمار الفترة الحالية في زيادة الوعي لدى الجمهور ونشر العلم النافع.
17 يونيو 2020 - 25 شوال 1441 هـ( 58 زيارة ) .
أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية ممثلة بدائرة الأئمة والخطباء بالمديرية العامة للوعظ والإرشاد وبالتعاون مع دائرة مدارس القرآن الكريم نتائج المسابقة الرمضانية الأولى لحفظ القرآن الكريم 1441 هـ بين أئمة وخطباء محافظة مسقط وولايتي بدبد وسمائل، وقد صممت المسابقة لتتوزع على ثلاثة مستويات يختار المتسابق أحد هذه المستويات وهي كالتالي: المستوى الأول: حفظ أربعة أجزاء، المستوى الثاني: حفظ ثلاثة أجزاء، والمستوى الثالث: التلاوة وحسن الأداء. ولما كانت المسابقة تقام عبر البرنامج الإلكتروني لتعليم القرآن الكريم التابع للوزارة وكون المسابقة لأول مرة تقام (عن بعد)، فقد خضع الأئمة لأربع دورات تدريبية في كيفية التعامل مع البرنامج استعدادا لخوض المنافسة، وقد تنافس عدد كبير من الأئمة للحصول على المراكز الأولى من المسابقة والتي انتهت بفارق بسيط بين النتائج النهائية للمتسابقين. ففي المستوى الأول حاز على المركز الأول نور الدين بن مسعود بن يوسف إمام جامع الربيع بن حبيب بولاية بوشر، وجاء سيف بن عبود بن حمد الصوافي إمام جامع الإمام المهنا بن جيفر بولاية بوشر في المركز الثاني، بينما كان المركز الثالث من نصيب محمد بن باحمد عيسى إمام جامع الرحمة بولاية بوشر، أما في المستوى الثاني من المسابقة فقد حصل على المركز الأول: سعود بن حمد بن ناصر الرحبي إمام جامع علي بن أبي طالب بولاية العامرات، وفي المركز الثاني: محمد بن حمد بن راشد الوهيبي إمام جامع الشيخ مالك العبري بولاية بوشر، وحصل: موسى بن راشد بن سيف الغماري إمام جامع القدوس بولاية العامرات على المركز الثالث. وفي المستوى الثالث في التلاوة وحسن الأداء حل: عمار بن درويش بن جمعة الفوري إمام مسجد كرم الدين بولاية مطرح في المركز الأول، وحصل على المركز الثاني: محمد بن حبيب بن محمد اللزامي إمام جامع الكريب بولاية قريات، بينما كان المركز الثالث من نصيب: الحاج إبراهيم بن عمر بن صالح، وقد أدرجت دائرة الأئمة هذه المسابقة ضمن خطة أعمالها السنوية تشجيعًا للكوادر الدينية لمراجعة المحفوظ من القرآن الكريم.