27 يناير 2021 - 14 جمادى الثاني 1442 هـ( 87 زيارة ) .
بلغت إيرادات صندوق الزكاة خلال العام الماضي، 220 مليوناً و511 ألفاً و422 درهماً، بزيادة إيجابية بلغت 1 % تقريباً عن العام السابق. وقال عبد الله بن عقيدة المهيري أمين عام صندوق الزكاة، إن الصندوق نجح في عام 2020، في تحقيق مستهدفاته المخطط لها، بالوصول إلى أكبر شريحة من المزكين، وتحقيق الإيرادات المستهدفة في خططه الاستراتيجية المعتمدة، على الرغم من التحديات التي انطوت عليها السنة من آثار تداعيات مرض كوفيد 19. حيث تمكن الصندوق من تحقيق ذلك عبر الخدمات المتخصصة، وقنوات التحصيل الرقمية المتنوعة، وإتاحتها للجمهور على مدار الساعة، كما قدم لهم الخيارات المتنوعة للفتوى، واحتساب الزكاة، ما كان له الأثر في استمرارية خدمات الصندوق خلال فترة الطوارئ والأزمات بشكل 100 %، وهو ما توضحه الأرقام والبيانات الإحصائية. وبلغ عدد المزكين الذين أسندوا للصندوق مهمة توزيع أموال زكاتهم، من خلال قنوات الدفع التي بلغت 41 قناة دفع، 118332 شخصاً، من خلال مختلف قنوات تحصيل الزكاة، تصدرتها الإيرادات من المزكين مباشرة في البنوك، 73 مليوناً و992 ألفاً و764 درهماً، ثم تلتها الإيرادات من خلال التطبيقات الذكية لشركاء الصندوق من البنوك، وبلغت 47 مليوناً و263 ألفاً و450 درهماً، ومن المزكين مباشرة في الصندوق، 28 مليوناً و834 ألفاً و41 درهماً، ثم الإيرادات من خلال حكومة دبي-الدفع الإلكتروني، والتي بلغت 13 مليوناً و938 ألفاً و529 درهماً.
23 يناير 2021 - 10 جمادى الثاني 1442 هـ( 90 زيارة ) .
حصل صندوق الزكاة على شهادتين عالميتين الأولى «BSI13500:2013» في مجال الحوكمة الفعالة والثانية «BSI 19600:2014» في مجال إدارة الامتثال، كأول جهة اتحادية خيرية متخصصة ومعنية بخدمة فريضة الزكاة، ما يؤكد ريادة صندوق الزكاة في مجالات الحوكمة وإدارة الامتثال وتوفير بيئة عمل تتميز بالنزاهة والشفافية. والعدالة، والمساواة، والمساءلة، والامتثال، والدقة، والرقابة في سير الأعمال في الصندوق، وفقاً لتوجيهات القيادة الرشيدة للدولة. وأعرب عبدالله بن عقيدة المهيري الأمين العام لصندوق الزكاة عن فخره واعتزازه بحصول صندوق الزكاة على هاتين الشهادتين العالميتين موضحاً أن هذا الإنجاز يأتي تتويجاً لجهود القيادة العليا في صندوق الزكاة في تعزيز مبادئ الحوكمة، والنزاهة، والامتثال، وإدارة المخاطر، والالتزام، والرقابة الداخلية، حيث حصل صندوق الزكاة كأول جهة اتحادية خيرية متخصصة في خدمة فريضة الزكاة على المواصفات القياسية العالمية معيار BS 13500: 2013 الخاص بكود الممارسة للحوكمة الفعالة «حسن الإدارة الفعالة»، والذي يركز على الهيكلة الفعالة لإدارة المصالح والمساءلة والعدالة والشفافية وكيف يقوم الصندوق بالحوكمة الفعالة للأعمال بهدف التقليل من مخاطر الحوكمة الضعيفة. معيار كما حصل الصندوق على معيار BS ISO 19600: 2014 «إدارة الامتثال»، الذي يعنى بتطبيق أفضل الممارسات العالمية في تكوير وتطبيق وتنفيذ وتقييم وتحسين نظام إدارة فعال ومرن لإدارة الامتثال في الصندوق والتي تم منحها من الجهة المانحة «الشركة السويسرية - أس جي أس» العالمية المتخصصة في مجال التحقق من المواصفات في منح شهادات الاعتمادات الدولية. وقال الأمين العام لصندوق الزكاة إن صندوق الزكاة في عام 2019 حصل على المواصفة القياسية العالمية لإدارة المخاطر 31000: 2018م، ويعد صندوق الزكاة من أول الجهات الاتحادية الحكومية التي تقدم خدمات وطبيعة أعمال خيرية تحصل على هذه المواصفات تعزيزاً لمفاهيم وتطبيقات الأعمال والمستجدات في المجالات الإدارية والعملية والتطبيقية كافة بما يقدم ضمانات إضافية إلى الحوكمة الفعالة في صندوق الزكاة للمعنيين كافة بأعماله من المتعاملين، والجهات الرقابية، والحكومة الرشيدة التي تتابع أعمال الصندوق وتدعم جهوده المباركة في تحقيق أهدافه السامية. وتوجه بالشكر والتقدير لفرق العمل في صندوق الزكاة التي سعت وبذلت الكثير في سبيل حصول الصندوق على هذه الإنجازات العظيمة التي تخدم فريضة الزكاة وتساهم في تحقيق أهداف الصندوق.
20 يناير 2021 - 7 جمادى الثاني 1442 هـ( 98 زيارة ) .
أعلن رئيس مجلس الإدارة في جمعية قرطبة التعاونية ناصر البصري، في تصريح لـ «الأنباء»، تسليم شيك بزكاة مال الجمعية البالغة 84.462 دينارا لبيت الزكاة بحضور أمين الصندوق محمد النبهان ومسؤول البيت. وأوضح أن مجلس الإدارة ملتزم بإخراج الزكاة سنويا طهرة للمال وارضاء لله رب العالمين، وتطبيقا لقرارات وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، مشيرا إلى أن بيت الزكاة جهة مشهود لها بالمصداقية والخبرة الواسعة في توزيع الأموال على الفئات المستحقة وفق الشريعة الإسلامية.
15 يناير 2021 - 2 جمادى الثاني 1442 هـ( 121 زيارة ) .
صرح نائب المدير العام للخدمات الاجتماعية د ..ماجد العازمي بأن بيت الزكاة قد قدم مساعدات مالية خلال عام 2020 بلغت 14498000 دينار استفادت منها 15642 أسرة من المقيمين بصورة غير قانونية في البلاد. وقال العازمي إن هذه المساعدات المالية انقسمت الى مساعدات شهرية ومساعدات مقطـــوعة، فبالنــــسبة للمساعدات الشهرية فقد بلغ مجموعها 4360000 دينار واستفادت منها 2160 أسرة، فيما استفادت 13482 أسرة من المساعدات المالية المقطوعة والتي بلغت 10137000 دينار. وأضاف أن «البيت» قدم أيضا لهذه الفئة مساعدات عينية تضمنت مواد غذائية وأجهزة كهربائية وملابس وحقائب مستلزمات مدرسية بلغت تكلفتها 926000 دينار استفادت منها 4173 أسرة. وأوضح د.العازمي أن «البيت» قد طور من خدماته الالكترونية التي يقدمها للمستفيدين لتسهيل وتبسيط إجراءات تقديم طلبات المساعدة وخدمة المراجعين من خلال موقعه الالكتروني على الانترنت وخدمة «الواتساب» التي أعلن عنها من خلال حساباته على قنوات التواصل الاجتماعي المختلفة، وذلك حتى يتمكن طالب المساعدة من تقديم طلبه دون الحاجة إلى المراجعة الشخصية.
14 يناير 2021 - 1 جمادى الثاني 1442 هـ( 75 زيارة ) .
في ظل ما يشهده العالم من أزمات ونكبات وكوارث طبيعية إضافة إلى ما سببته جائحة كورونا من أثر سلبي كبير على جميع حياتنا من مختلف النواحي الصحية والاجتماعية والاقتصادية، يعيش الملايين من اللاجئين الفاقدين للمأوى والملبس والمأكل وأبسط سبل العيش على أمل العثور على الأمان والتمكن من العيش بكرامة وسلام، ومن أجل هذا الأمل تم تأسيس منظمات عالمية ولجان وجمعيات خيرية تسعى إلى مساعدة هؤلاء المحتاجين عبر جمع تبرعات يتم إيصالها لأماكن الأسر المحتاجة واللاجئة لتمكينهم من تأمين احتياجاتهم اليومية وتوفير الدعم والأمان لهم. المفوضية السامية لشؤون اللاجئين لها دور بارز في دعم المحتاجين والمنكوبين واللاجئين على مدى سنوات بالتعاون مع الكثير من الجمعيات والمنظمات والهيئات، وقد ازداد هذا الدور أهمية في ظل الظروف الاستثنائية التي مر بها العامل خلال جائحة «كورونا». مساعدة مسؤول شراكات القطاع الخاص في مكتب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالكويت سناء الحبشي استعرضت تعاون المفوضية مع جمعية الشيخ عبدالله النوري الخيرية هذا العام في حملة الشتاء لمساعدة اللاجئين والمحتاجين، مشيدة بدور الكويت في العمل الخيري التطوعي وحرصها على مساعدة الأسر اللاجئة والمحتاجة سواء داخل الكويت أو خارجها. وخلال لقاء خاص مع «الأنباء»، حضره مدير إدارة تنمية الموارد والإعلام في جمعية الشيخ عبدالله النوري الخيرية، عبد اللطيف الدواس، أكدت الحبشي أن المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تنطلق من 3 محاور أساسية تضمن وصول الزكاة لمستحقيها بنسبة 100%، لافتة إلى أن المفوضية تسعى لإغاثة 1.8 مليون لاجئ في حملة الشتاء، وفيما يلي تفاصيل اللقاء: بداية، ما رسالة المفوضية السامية لشؤون اللاجئين لعام 2021؟ ٭ منذ تأسيس المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تم التركيز على توصيل رسالة واحدة للعالم لم تتغير إلى اليوم، وهي توفير الحماية للاجئين والنازحين الذين يقارب عددهم 79.5 مليون شخص يزداد عددهم سنويا بسبب الحروب والمجاعات والاضطهاد والتغير المناخي وخاصة الآثار السلبية الكبيرة في سنة 2020 على الظروف المعيشية بشكل عام وعليهم بشكل خاص بسبب جائحة فيروس كورونا، فيأتي دور المفوضية في القيام بعدة أنشطة أساسية لتحقيق الرسالة لمن هم بأمس الحاجة، كتوفير المساعدات النقدية لأكثر فئات المجتمع ضعفا وتوفير الأمن الصحي والغذائي والمياه والصرف الصحي ودعم التغذية والمأوى والتعليم وسبل العيش والطاقة النظيفة وحماية البيئة، إضافة إلى دعم الأشخاص عديمي الجنسية. بمن تهتم المفوضية السامية لشؤون اللاجئين؟ ٭ تهتم المفوضية بكل لاجئ طالب للأمان والقدرة على العيش بكرامة حيث تتمحور مهمتها في تأمين الحماية الدولية تحت رعاية الأمم المتحدة للاجئين الذين ينتمون إلى 5 فئات تنقسم إلى لاجئين وطالبي اللجوء وعديمي الجنسية والنازحين داخليا وأخيرا العائدين إلى موطنهم والمواجهين صعوبة في التأقلم مع مجتمعهم. أكدتم خلال حملة «دفي قلوبهم» على جواز التبرع بالزكاة للحملة، فكيف تضمنون استخدام أموال الزكاة بشكل صحيح؟ ٭ تتبع المفوضية برنامجا يعتمد على الشفافية في تحديد مدى استحقاق الأسر لأموال الزكاة ولقياس الأثر، ويرتكز هذا البرنامج على ثلاثة محاور أساسية، أولها المصداقية، فالمفوضية شريك عالمي موثوق به، وثانيها الالتزام حيث تصل أموال الزكاة 100% إلى مستحقيها، وثالثها الكفاءة في القدرة على تقديم المساعدات النقدية والعينية للمحتاجين، كما تعتمد المفوضية على ست فتاوى حول أسس توزيع أموال الزكاة والتي تمثل ركائز التحكم بأموال الزكاة للاجئين حيث تستخدم جميع أموال الزكاة لصالح مستحقيها من أسر اللاجئين والنازحين داخليا وفي الدول التي تكثر فيها الاحتياجات الإنسانية بهدف توفير ظروف معيشية كريمة للاجئين عن طريق تلبية احتياجاتهم الأساسية كالمأوى والغذاء والتعليم والرعاية الصحية، فضلا عن سداد الديون، كما تلعب التكنولوجيا دورا مهماً في إيصال المساعدات النقدية للاجئين بطريقة فعالة وآمنة لاسيما خلال أزمة فيروس كورونا وفقا للإجراءات الصحية المتبعة للحد من انتشاره كالتباعد الاجتماعي، فعلى سبيل المثال، يتسلم المستفيدون في الأردن المساعدات عن طريق بصمة العين عند الصراف الآلي، وفي لبنان يستخدمون بطاقات مصرفية خاصة، أما في العراق فيتم استخدام الحافظات الإلكترونية عبر الهاتف. كيف ستساعد التبرعات اللاجئين على تجاوز فصل الشتاء؟ ٭ هذه السنة ستدعم حملة الشتاء الخيرية المشتركة لإغاثة 1.8 مليون لاجئ في الأردن والعراق ولبنان وسورية والتي تسعى إلى توفير مبالغ نقدية ومستلزمات أساسية فيما يتعلق بالمسكن والملبس وغيرهما من احتياجات الصحة والتدفئة، فالتبرع بـ 45 دينارا كويتيا تكفي لمساعدة لاجئ على مواجهة 5 أشهر قاسية هذا الشتاء وسيصنع كل تبرع أو صدقة أو زكاة فرقا ملحوظا في حياة من هم بأمسّ الحاجة وسيعني حصول طفل يشعر بالبرد على لبس تدفئة والحماية والستر لأسرة من التشرد حين تتمكن من تأمين المأوى والدفء لأفرادها.
1 يناير 2021 - 17 جمادى الأول 1442 هـ( 104 زيارة ) .
عقدت اللجنة الفرعية للأوقاف وبيت المال بولاية المضيبي بمحافظة شمال الشرقية أمس الأول اجتماعا بمكتب والي المضيبي برئاسة الشيخ عبدالعزيز بن أحمد الهوم المياسي القائم بأعمال والي المضيبي رئيس اللجنة. وقال المياسي إن اللجنة استعرضت عددا من المواضيع المتعلقة بالأوقاف وبيت المال والزكاة بالولاية. كما ناقشت المواضيع المدرجة على جدول الأعمال من بينها طلب شراء الأموال الخاصة بالوقف واتخذت اللجنة التوصيات المناسبة في مختلف المواضيع التي ناقشتها.
23 ديسمبر 2020 - 8 جمادى الأول 1442 هـ( 110 زيارة ) .
في خطوة تبرز مدى اهتمام إدارة جمعية مشرف التعاونية بالجانب الإنساني والاجتماعي وإيمانا منها بدور الزكاة تلك الفريضة السامية، قامت جمعية مشرف التعاونية بسداد قيمة زكاة أموال الجمعية البالغة 215 ألف دينار طبقا للمعايير والأسس الشرعية، حيث سلمت هذا المبلغ لوفد بيت الزكاة، وذلك خلال استقبال رئيس مجلس إدارة الجمعية علي فهد الفهد ورئيس لجنة العمل الاجتماعي د. عمر عبد الوهاب القناعي والمدير العام بالوكالة محمد طاهر وفد بيت الزكاة المكون من مدير إدارة تنمية الموارد نايف الجيماز ومراقب شؤون المراكز عبداللطيف البصيري ومن قسم الشركات علي العوضي. وبهذه المناسبة، قال رئيس مجلس إدارة جمعية مشرف التعاونية علي الفهد إن دعم جمعية مشرف لبيت الزكاة، هو تجسيد للأهداف السامية، بالإضافة إلى تفعيل مسيرة العمل الخيري في المجتمع الكويتي، وكذلك ضمن المسؤولية الملقاة على عاتقها فيما يتعلق بالجانب الخدمي والاجتماعي، مشددا على دورها في مساندة مسيرة التقدم والدفع بها ناحية البناء والتطور. وأشاد بالدور الذي يلعبه بيت الزكاة في المجتمع، وحرص مسؤوليه على دفع عجلة التنمية المجتمعية، منوها بدوره في ترسيخ مبدأ التكافل الاجتماعي بين أفراد المجتمع. من جانبه، عبر مدير إدارة تنمية الموارد في بيت الزكاة نايف الجيماز عن بالغ شكره لجمعية مشرف نتيجة دعمها المنتظم، مؤكدا أن هذا الأمر ليس بغريب عليها. وفي الختام، كرم الجيماز جمعية مشرف التعاونية، تعبيرا عن دور الجمعية ومساهمتها في دعم بيت الزكاة ومشاريعه الخيرية في الكويت.
13 ديسمبر 2020 - 28 ربيع الثاني 1442 هـ( 163 زيارة ) .
أعلنت جمعية دار البر أنها حققت إيرادات لصالح المشاريع الخيرية والإنسانية والتنموية في العالم، خلال الربع الثالث من العام الجاري، بلغت 21 مليوناً و264 ألفاً و652 درهماً، من تبرعات وصدقات المحسنين وأهل الخير ودعم ومساهمات المؤسسات الخاصة والعامة. وأكد محمد سهيل المهيري المدير التنفيذي لجمعية دار البر، أن الجمعية تعمل وتنفذ مشاريع الخير والإحسان والتنمية في 39 دولة حول العالم، تتوزع بين 4 قارات وهي آسيا وأفريقيا وأوروبا وأميركا الجنوبية، في إطار ترسيخ الدور الإنساني والوجه الخيري والرسالة الحضارية لدولة الإمارات وشعبها الطيب الأصيل. وشدد المهيري على حرص «دار البر» على وصول تبرعات ودعم أهل الخير والإحسان إلى مستحقيها، من الفقراء والمحتاجين والمنكوبين والضعفاء في الدول التي تغطيها مشاريع الجمعية بالتعاون والتنسيق مع شركاء الجمعية المعتمدين في هذا العدد الكبير من دول العالم، تحت مظلة وإشراف ومتابعة سفارات دولة الإمارات وقنصلياتها في تلك الدول، وفي ضوء سياسة الدولة ونهجها الراسخ في القطاع الخيري والعمل الإنساني. وأوضح يوسف اليتيم، رئيس قطاع الزكاة والمشاريع في «دار البر»، أن إيرادات الخير انقسمت بين عدة حقول للعمل الإنساني والخيري في العالم، تفاوت نصيب كل منها، وهي بناء المساجد وخدمة «بيوت الله» وتعميرها وصيانتها بقيمة 9284191 درهماً ومشاريع توفير المياه، من حفر الآبار وإنشائها وتركيب الخزانات وغيرها بقيمة 9118573 درهماً ومشاريع الوقف الخيري بقيمة 1749693 درهماً، ودعم مشاريع «الأسر المنتجة» 563480 درهماً والتي تهدف إلى تنمية المستوى المعيشي للأسر المحتاجة والفقيرة، ودعم استقرارها، والمشاريع الطبية الخيرية 548715 درهماً والتي تصب في علاج المرضى الفقراء وغير القادرين على سداد رسوم علاجهم.
29 نوفمبر 2020 - 14 ربيع الثاني 1442 هـ( 158 زيارة ) .
صرح مدير زكاة العثمان التابعة لجمعية النجاة الخيرية أحمد باقر الكندري – أنه جاري الاستعداد لتنفيذ مشروع كسوة الشتاء، ودعا الكندري أهل الخير وأصحاب الأيادي البيضاء والمحسنين الى المساهمة في دعم هذا المشروع لصالح الأطفال الأيتام والفقراء وابناء الأسر المتعففة ، حماية لهم من شدة البرد القارص في مختلف الدول الفقيرة . وبين الكندري في تصريح صحافي : أن هذا المشروع يعد نوعا من أنواع التكافل والتراحم الاجتماعي بين المسلمين ، مستشهدا بقول الرسول الكريم في حديثه الشريف : ( مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد ، إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الأعضاء بالسهر والحمى ). وأوضح الكندري أن قيمة الكسوة للشخص الواحد تبلغ 20 دينارا لتكفيه طول فترة فصل الشتاء، وتشمل ملابس وبطاطين ومستلزمات أخرى خاصة بالشتاء، موضحا أن المشروع يستهدف رسم البسمة على وجوه الأيتام والفقراء وإدخال السعادة في نفوسهم والتخفيف عن عاتقهم هموم الحياة ومعاناتها وحمايتهم من برد الشتاء القارس، مبينا أن اللجنة تكفل آلاف الأيتام والفقراء داخل الكويت وخارجها، ومن الضروري جدا النظر بعين الرحمة إلى هؤلاء المساكين وتقديم الدعم والعون والمساعدة لهم ، مناشدا اهل الخير التبرع على الأرقام 22667780 – 99401011 - 99388878. وأشاد الكندري بالتفاعل الدائم الملموس والمستمر من قبل أبناء الكويت الكرام من المحسنين وأصحاب الأيادي البيضاء والمنفقين أموالهم في الخيرات بدعم الأنشطة والمشاريع الخيرية .
17 نوفمبر 2020 - 2 ربيع الثاني 1442 هـ( 97 زيارة ) .
شاركت السلطنة في الاجتماع الخامس عشر لرؤساء الأجهزة المسؤولة عن الزكاة بدول مجلس التعاون الخليجي، حيث مثل السلطنة سعادة الدكتور محمد بن سعيد بن خلفان المعمري وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي (عن بعد) من مبنى قاعة الاجتماعات بديوان عام الوزارة بالخوير. وبحث رؤساء الأجهزة المشاركة في الاجتماع مجموعة من القرارات الصادرة عن الاجتماع الماضي وتطورات العمل الزكوي في ظل جائحة كوفيد 19، كما تحدث المسؤولون عن بعض الأمور المستجدة لأعمال الزكاة في ظل اهتمام دول مجلس التعاون الخليجي لمشروع الزكاة ووضع الخطط الاستراتيجية لذلك.
8 نوفمبر 2020 - 22 ربيع الأول 1442 هـ( 106 زيارة ) .
نفذت مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية في عجمان، حزمة من المشاريع الخيرية والإنسانية بقيمة 71 مليون درهم خلال الأشهر العشرة الماضية، ضمن خطط وبرامج المؤسسة في زيادة رقعة العمل الخيري وتنفيذ مبادرات جديدة تساهم في مساعدة الأسر المتعففة ومد يد العون للمحتاجين في المجتمع. وقالت الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي، مدير عام مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية: شهد العام الحالي تنفيذ مبادرات جديدة ترتقي بالعمل الخيري والإنساني الذي تقوم به المؤسسة ومواصلة الجهود في دعم الأسر المتعففة والأيتام، لافتة إلى أنه تم تنفيذ مشاريع خيرية خلال العشرة الأشهر الماضية بقيمة 43 مليون درهم، ومشاريع وقفية استثمارية بتكلفة 28 مليون درهم بهدف استدامة الأعمال الخيرية والإنسانية وإيجاد مصدر لتمويل المشاريع الإنسانية المتنوعة التي تقوم بتنفيذها المؤسسة سنوياً. وذكرت أنه تم مضاعفة الجهد خلال العام الحالي لمواجهة تداعيات أزمة جائحة كورونا وتقليل آثارها على المجتمع ولزيادة رقعة العمل الخيري وعدد المستفيدين من المشاريع الإنسانية، وتم تنفيذ مشاريع إفطار الصائم، وتوزيع زكاة الفطر، ومشاريع الدعم الصحي، ودفع الرسوم الدراسية للطلبة من الأسر المتعففة، ودفع رسوم المواصلات لطلبة العلم، ومشروع كابون الطالب الخاص بتوفير القرطاسية للطلب. ولفتت إلى أن المؤسسة حرصت على تعزيز المشاريع الخاصة بالقطاع الاجتماعي خلال العام الحالي، حيث تم تقديم الدعم إلى مركز التنمية الاجتماعية، وتوفير أجهزة إلكترونية وأثاث منزلي لأصحاب الدخل المحدود والأسر المتعففة، وتقديم المساعدة لسداد قيمة الإيجارات وغير ذلك من المساعدات.
27 اكتوبر 2020 - 10 ربيع الأول 1442 هـ( 126 زيارة ) .
بلغت إيرادات صندوق الزكاة منذ بداية العام الجاري حتى نهاية الربع الثالث نحو 184 مليوناً و67 ألفاً و458 درهماً. وقال عبدالله بن عقيدة المهيري أمين عام صندوق الزكاة: «إن الصندوق يسير بخطوات متتابعة ومتوازنة وعلى أعلى مستوى من التخطيط سعياً نحو الريادة والتميز، مشيراً إلى ثقة المزكين في صندوق الزكاة الذي انتهج مبدأ الشفافية مع زكواتهم؛ وذلك تطبيقاً لنظام الحوكمة المعتمدة في الحكومة الاتحادية، حيث يقوم الصندوق بإطلاع متعامليه على تقارير إيرادات الزكاة ومبالغ المصروفات التي يتم صرفها عبر مشاريع الصندوق المتعددة والمنبثقة من مصارف الزكاة الشرعية، وذلك من خلال وسائل الإعلام المتعددة بصورة دورية». تميز وأشار المهيري إلى أن الصندوق من خلال الخدمات وقنوات التحصيل وإتاحتها للجمهور، والاستفادة من التطور التقني، استطاع الوصول إلى أكبر شريحة من المزكين، وقدم لهم الخيارات المتنوعة، لأداء وحساب الزكاة، وهو ما توضحه الأرقام والبيانات الإحصائية، من خلال مختلف قنوات تحصيل الزكاة تصدرتها الإيرادات من المزكين مباشرة في البنوك بقيمة 56 مليوناً و112 ألفاً و66 درهماً، ثم تلتها الإيرادات من خلال المزكين مباشرة في الصندوق بقيمة 21 مليوناً و674 ألفاً و196 درهماً، ثم الإيرادات من خلال حكومة دبي - الدفع الإلكتروني والتي بلغت 12 مليوناً و886 ألفاً و751 درهماً». وصول وأوضح الأمين العام: «أن الصندوق استطاع الوصول إلى أكبر شريحة من المزكين مما كان له الأثر في استمرارية خدمات الصندوق خلال فترة الطوارئ والأزمات بشكل 100%، مشيراً إلى أن المزكي يستطيع أن يدفع زكاته بكل سهولة ويسر، وضمن خطوات واضحة ومختصرة من خلال الموقع الإلكتروني للصندوق www.zakatfund.gov.ae باستخدام البطاقات الائتمانية، وأيضاً من خلال بوابات الحكومات الإلكترونية، في البوابة الرسمية لحكومة الإمارات، وبوابة حكومة أبوظبي الإلكترونية، والبوابة الرسمية لحكومة دبي، كما يتم من خلال الخدمات والقنوات الأخرى التي يوفرها الصندوق، مثل: المحصل الإلكتروني، وجهاز التحصيل عن طريق البطاقة البنكية وبرنامج «زكاة فون»، بالإضافة إلى دفع الزكاة عبر الهاتف المحمول، وخدمة الرسائل النصية القصيرة SMS، وغيرها من الوسائل التي من شأنها تيسير عملية الزكاة.
9 سبتمبر 2020 - 21 محرم 1442 هـ( 95 زيارة ) .
قال بيت الزكاة إن من أهداف البيت التي يسعى لتحقيقها: التوسع والانتشار وإيصال خدماته للمتبرعين بمختلف مناطق سكنهم بواسطة «المراكز الإيرادية»، وذلك تسهيلا عليهم وتوفيرا لوقتهم وجهدهم دون الحاجة لمراجعة المقر الرئيسي للبيت في جنوب السرة. يبلغ عدد المراكز الإيرادية حاليا (33) مركزا بالقرب من الجمعيات التعاونية بمختلف مناطق الكويت، كما تعمل تلك المراكز على تسلم زكوات المحسنين وصدقاتهم، بالإضافة إلى خدمة وزن الذهب واحتساب زكاته. وأضاف أن من ضمن الخدمات التي توفرها المراكز الإيرادية أيضا خدمة الاستقطاعات الشهرية وأوامر الدفع الدائم لمشاريع البيت المختلفة، وكذلك خدمة كفالة الأيتام وتسديد الاشتراكات السنوية والشهرية، بالإضافة إلى توزيع مطبوعات البيت ونشراته للتعريف بأنشطته وإنجازاته للمتبرعين الكرام واستقطاب التبرعات. وتابع: أما بالنسبة لمواعيد عمل المراكز الايرادية فيتم حاليا استقبال المتبرعين في الصالة الرئيسية وصالة الجهراء ومركز التواصل في العاصمة بالإضافة للمراكز التالية: العديلية، الفيحاء، الروضة، الشامية، بيان، مشرف، العمرية في الفترة الصباحية من الساعة (9.00 صباحا - 1.00) وفي الفترة المسائية من (4.30 - 8.00)، بالإضافة إلى مركز الرميثية، العارضية، السلام، الزهراء، الخالدية، كيفان، فهد الأحمد، القادسية، السرة، الأندلس، العدان، النزهة، اليرموك، الشعب، سلوى، القرين، صباح السالم، الفحيحيل، سعد العبدالله، قرطبة من الساعة (4.30 مساء - 8.00 مساء). أما المراكز الإيرادية في مجمع الأفنيوز و360 مول والمطار فتستقبل المحسنين الكرام من الساعة (10.00 صباحا - 10.00مساء) طوال أيام الأسبوع. وختم بأن من ضمن خدمات البيت المقدمة للمتبرعين - والتي من شأنها تسويق مشاريعه الداخلية والخارجية بأفضل السبل السريعة والمريحة - خدمة (الكي نت). كما تم تزويد المراكز الإيرادية بكل ما يلزم من وسائل التقنية الحديثة للقيام بالأعمال المنوطة بها بإشراف طاقم إداري مؤهل يباشر عملية التنفيذ.
10 اغسطس 2020 - 20 ذو الحجة 1441 هـ( 141 زيارة ) .
أوضح التقرير الصادر من فريق الحمراء الخيري أن عدد الأسر التي استفادت من أضاحي عيد الأضحى المبارك لهذا العام 385 أسرة، حيث تم توزيع 400 أضحية بتكلفة بلغت 16 ألفا و800 ريال عماني. وقد تم الذبح علي أيد من الشباب العماني وتم توزيع أعداد الأضاحي على أحد عشر مسلخا من أجل دعم الشباب وأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة. من جانب آخر أنهت لجنة الزكاة بولاية الحمراء توزيع الزكاة لهذا العام حيث استفادت منها 532 أسرة بإجمالي 75 ألفا و848 ريالا و812 بيسة، وتم تحول المبالغ للمستحقين على حساباتهم في البنوك المحلية.
4 اغسطس 2020 - 14 ذو الحجة 1441 هـ( 145 زيارة ) .
واصلت لجنة الزكاة بولاية العامرات خلال أيام عيد الأضحى المبارك تقديم خدماتها ومبادراتها الساعية إلى استقرار الوضع الاجتماعي والاقتصادي لدى بعض الأسر المعسرة والمتضررة من جائحة مرض كورونا ( كوفيد 19). حيث قامت اللجنة بتوزيع عدد كبير من الأضاحي بلغت قيمتها ( ٦١٠٠ ) ريال وقدمت مبلغ (٧٥٠٠) ريال لبرنامج فك كربة الذي تواصل اللجنة جهودها من خلاله، كما قمت الهدايا للأيتام بقيمة ١٧٥ ريالا إضافة إلى قيامها بتسديد فواتير الكهرباء والماء بمبلغ(٢٢٤٠ ) ريالا وقدمت مواد غذائية بقيمة (٥٦٠ ) ريالا إضافة إلى تقديم مبالغ زكاة وصدقات بقيمة ( ٣٨٠٠ ) ريال. وكانت اللجنة قد أطلقت مؤخراً مبادرة شراء أجهزة تبريد وتكييف لعدد من الأسر مما يسهم في راحتهم والتخفيف من معاناتهم. كما تم تقديم المؤن الغذائية لبعض الأسر المعسرة والمتضررة من جائحة كورونا كما قامت اللجنة بإيداع مبلغ 10000 ريال عماني في حساب 105 أسر معسرة بعد اعتمادها من وزارة الأوقاف والشؤون الدينية. وأشاد حبيب بن مرهون الهادي رئيس لجنة الزكاة بولاية العامرات بتكاتف المجتمع وضمان استقرار أفراده ودعم اللجنة في أداء رسالتها مؤكدا على التعاون القائم مع فريق العامرات الخيري في بعض المبادرات المجتمعية. ومنها مبادرة شراء أضاحي العيد للأسر المعسرة والمتضررة من جائحة كورونا تحقيقا لمبدأ التكافل الاجتماعي.
29 يوليو 2020 - 8 ذو الحجة 1441 هـ( 186 زيارة ) .
دعمت جمعية ابن باز للتنمية الأسرية 154 شاباً خلال المنتصف الأول للعام الحالي ٢٠٢٠ من السنة المالية الحالية، بمبلغ إجمالي قدره 1,540,000 ريال لمساعدتهم على الزواج. وأوضح الأمين العام للجمعية الدكتور علي الرومي أن برنامج إعانة الزواج من أهم برامج الجمعية الذي يمتد عمره إلى ما يقرب من 40 عاماً، مقدماً شكره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض رئيس مجلس إدارة الجمعية على حرصه ودعمه المتواصل للأمانة العامة وبرامج الجمعية المتنوعة، وللداعمين لبرنامج إعانة الزواج والبرامج الأخرى، وللعاملين في الجمعية الحريصين على خدمة المستفيدين.
29 يوليو 2020 - 8 ذو الحجة 1441 هـ( 151 زيارة ) .
وافقت لجنة الزكاة بولاية عبري على توزيع 320 ألفًا و275 ريالًا عمانيًا وذلك للتخفيف من معاناة الأسر المتعففة في ظل جائحة كورونا واقتراب عيد الأضحى المبارك، وبلغ عدد المستفيدين من المساعدات 2166 أسرة بولاية عبري والقرى التابعة لها، جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة برئاسة سنيدي بن حميد الشعيلي نائب رئيس المجلس البلدي بمحافظة الظاهرة وبحضور أعضاء اللجنة. وقال عادل بن ناصر الجساسي نائب رئيس لجنة لزكاة بعبري: إن ” لجنة الزكاة بعبري قامت خلال العام الحالي بصرف 538 ألفًا و172 ريالا عمانيا بالإضافة إلى صرف مساعدات عاجلة لبعض الأسر المحتاجة والظروف الطارئة بولاية عبري بمبلغ قدرة 49 ألفًا و436 ريالا عمانيا”. ش
29 يوليو 2020 - 8 ذو الحجة 1441 هـ( 123 زيارة ) .
واصلت زكاة العثمان طرح مشاريعها الخيرية في العشر الأوائل من ذي الحجة والتي تنوعت ما بين مساعدة الأسر المحتاجة، وحفر الآبار، وكفالة الأيتام، وغيرها من المشاريع المتنوعة. وقال مدير زكاة العثمان التابعة لجمعية النجاة الخيرية أحمد باقر الكندري: حرصنا على تلبية رغبة المحسنين في التبرع لأوجه الخير المختلفة، وعلى اختيار حزمة من المشاريع المميزة فبدأنا بمشروع الأضاحي داخل وخارج الكويت، ثم مساعدات للأسر للمحتاجة، وحفر الآبار، والمشاريع التنموية، ثم «الله يبرد عليك» لتوفير أجهزة التكييف والبرادات للأسر المتعففة، وأخيرا كفالة الأيتام. وفيما يتعلق بالمشاريع التي ستطرحها زكاة العثمان أيام 7،8، 9 ذي الحجة قال الكندري لدينا في يوم 7 ذي الحجة مشروع ماء السبيل داخل الكويت ونسعى من خلاله لتوفير المياه الباردة للعمالة في كل مناطق الكويت، وفي 8 ذي الحجة نطرح مشروع الزكاة نظرا لرغبة قطاع من المتبرعين في إخراج زكاتهم في أيام العشر من ذي الحجة، ونختم يوم عرفة بمشروع الوقف الخيري. وأكد الكندري استمرار زكاة العثمان في استقبال التبرعات لمشروع الأضاحي، مشيرا إلى أن سعر الأضحية يبدأ من 22 دينارا حتى 70 دينارا، ودعا من يرغب في التبرع لمشروع الأضاحي أو المشاريع الأخرى إلى التواصل مع زكاة العثمان على رقم 99401011 - 22667780. وختم بتوجيه الشكر للمحسنين على تفاعلهم الكبير مع المشاريع التي تم طرحها، كما حثهم على مواصلة دعم مشاريع زكاة العثمان داخل وخارج الكويت.
22 يوليو 2020 - 1 ذو الحجة 1441 هـ( 161 زيارة ) .
أطلقت جمعية الرحمة العالمية حملة موسم ذي الحجة لعام 1441هـ تحت عنوان «بالعطاء ندفع البلاء» التي تتألف من عدة مشاريع خيرية، تشمل الأضاحي وسقيا الماء ومشروع هداية ونور وحملة مكافحة أمراض العيون ومشروعات للكسب الحلال ورعاية الأيتام، إضافة إلى مشروعات تعليمية وتنموية وتمكين للمرأة، وذلك بهدف مساعدة آلاف المستفيدين من المنكوبين في الدول التي تعمل بها. وفي هذا الصدد، قال مستشار إدارة التسويق وتنمية الموارد في جمعية الرحمة العالمية د ..عدنان الحداد إن الأضاحي من المشاريع الموسمية التي تطلقها جمعية الرحمة العالمية، وتهدف إلى توفير الأضاحي لآلاف المستفيدين في عدد من الدول العربية والأفريقية والآسيوية والأوروبية، إضافة إلى التنفيذ داخل الكويت. وأضاف أن أسعار الأضاحي تبدأ من 18 دينارا للسهم الواحد، مشيرا إلى أن الأسعار تتفاوت من دولة إلى أخرى حسب نوع الأضحية وموطنها وحجمها ووزنها، بينما سعر الأضحية داخل الكويت 55 دينارا للخروف غير العربي، و110 دنانير للعربي. وتابع الحداد: إن جمعية الرحمة العالمية تطرح أيضا خلال العشر الأوائل من ذي الحجة العديد من المشروعات من مشروع «سقيا الماء» لتوفير مياه الشرب النقية للعديد من الدول الأفريقية والآسيوية والعربية والأوروبية، وذلك في القرى والمناطق التي تعاني شح المياه وندرتها، وخصوصا في دول القارتين الأفريقية والآسيوية، كما تطلق الجمعية مشروع «هداية ونور» الذي يستهدف التعريف بالنبي صلى الله عليه وسلم ونشر محبته في بعض الدول الأوروبية، وأيضا حملة «أريد أن أرى» التي تهدف إلى المساهمة في القضاء على العمى وأمراض العيون ضمن الجهود الإغاثية الإنسانية المختلفة المنفذة في الجمهورية اليمنية، التي من شأنها أن تساهم في التخفيف من معاناة الكثير من المرضى، وخاصة النساء والأطفال غير القادرين على تحمل تكاليف العمليات الجراحية.
19 يوليو 2020 - 28 ذو القعدة 1441 هـ( 146 زيارة ) .
قال مدير زكاة الرميثية التابعة لجمعية النجاة الخيرية سلمان القحطاني انه يتم حاليا استقبال تبرعات المحسنين لتنفيذ مشروع الأضاحي داخل الكويت لهذا العام 1441هـ، وتتفاوت قيمة التبرع للأضاحي حسب اختلاف نوعها والدولة التي تنفذ فيها، بما فيها داخل الكويت، بحيث تبدأ من 70 دينارا للأضحية الاسترالي و85 دينارا للأضحية الهجين و100 دينار للأضحية الضأن العربي. وبين القحطاني أن جائحة كورونا تسببت في زيادة معدلات المعوزين وارتفاع نسبة البطالة حول العالم، ما يسهم بدوره في مضاعفة أعداد المستفيدين من شريحة العمالة التي تركت وظائفها بجانب الفقراء والأيتام والأرامل وذوي الدخل المحدود، وهذا يحتم علينا خلال هذا المشروع الموسمي مضاعفة الجهود من أجل إسعاد هؤلاء البسطاء في هذه الأيام المباركة، مؤكدا اختيار زكاة الرميثية للأضاحي المطابقة للشريعة الإسلامية، فتلك قربة إلى الله جل وعلا ويجب أن نقدم أجود الأضاحي عسى أن يتقبلها سبحانه، موضحا أن هذا المشروع يحيي سنة أبينا إبراهيم ويعزز التكافل الاجتماعي ويدخل السرور والفسحة على المستفيدين ويرسم البسمة على شفاه المحرومين، سائلا الحق سبحانه أن يتقبلها ويجعل ثوابها في موازين حسنات أهل الخير في بلد الخير الكويت، ويمكن التواصل ودعم زكاة الرميثية الاتصال على 25631016 أو 98868941 أو التفضل بزيارة اللجنة. قال مدير زكاة الرميثية التابعة لجمعية النجاة الخيرية سلمان القحطاني انه يتم حاليا استقبال تبرعات المحسنين لتنفيذ مشروع الأضاحي داخل الكويت لهذا العام 1441هـ، وتتفاوت قيمة التبرع للأضاحي حسب اختلاف نوعها والدولة التي تنفذ فيها، بما فيها داخل الكويت، بحيث تبدأ من 70 دينارا للأضحية الاسترالي و85 دينارا للأضحية الهجين و100 دينار للأضحية الضأن العربي. وبين القحطاني أن جائحة كورونا تسببت في زيادة معدلات المعوزين وارتفاع نسبة البطالة حول العالم، ما يسهم بدوره في مضاعفة أعداد المستفيدين من شريحة العمالة التي تركت وظائفها بجانب الفقراء والأيتام والأرامل وذوي الدخل المحدود، وهذا يحتم علينا خلال هذا المشروع الموسمي مضاعفة الجهود من أجل إسعاد هؤلاء البسطاء في هذه الأيام المباركة، مؤكدا اختيار زكاة الرميثية للأضاحي المطابقة للشريعة الإسلامية، فتلك قربة إلى الله جل وعلا ويجب أن نقدم أجود الأضاحي عسى أن يتقبلها سبحانه، موضحا أن هذا المشروع يحيي سنة أبينا إبراهيم ويعزز التكافل الاجتماعي ويدخل السرور والفسحة على المستفيدين ويرسم البسمة على شفاه المحرومين، سائلا الحق سبحانه أن يتقبلها ويجعل ثوابها في موازين حسنات أهل الخير في بلد الخير الكويت، ويمكن التواصل ودعم زكاة الرميثية الاتصال على 25631016 أو 98868941 أو التفضل بزيارة اللجنة.