21 أبريل 2017 - 24 رجب 1438 هـ( 419 زيارة ) .
أكد عضو مجلس إدارة غرفة الرياض ورئيس لجنة الأوقاف الأستاذ عبدالله بن فهد العجلان أن قطاع الأوقاف بالمملكة قطاع واعد وتنتظره آفاق واسعة من التطوير والتنمية، خصوصاً بعد تأسيس الهيئة العامة للأوقاف وجهودها الرامية لإعادة هيكلة القطاع وتطوير أنظمته والتوجه لتنويع استثمارات الأوقاف، وإعداد استراتيجية الهيئة بما يتواكب مع أهداف رؤية المملكة 2030. ولفت العجلان إلى أن لجنة الأوقاف بغرفة الرياض أعادت من جانبها رسم خططها وأهدافها بما يتوافق مع أهداف رؤية 2030، وبما يعزز قطاع الأوقاف ويمكنه من توسيع نطاقه واستثماراته لخدمة مختلف شرائح المجتمع، وفي حوار "الرياض" معه مزيد من التفاصيل: كيف تنظر اللجنة الى خططها في ظل توجهات الدولة نحو التحول الوطني باتجاه متطلبات رؤية المملكة 2030؟ اللجنة حرصت على ان تنطلق برامجها واهدافها متوافقة مع مبادئ وتوجهات رؤية 2030، وهذا يعطي نوعاً من التكامل مع برامج الغرفة بشكل عام في إطار الحراك المنهجي والمؤسسي الذي تشهده غرفة الرياض تفاعلاً مع الرؤية بالتعاون مع الأجهزة والفعاليات التشريعية والتنظيمية الأخرى بما فيها الاستثمارات الوقفية. وفي هذا الإطار بادرت لجنة الأوقاف للتوجه لصياغة برنامج عمل طموح يسترشد بالمبادئ الموجهة لرؤية المملكة 2030، من خلال تشكيل فرق عمل متخصصة هي: فريق الرؤية 2030، وفريق متابعة نتائج ورش الأعمال، وفريق مراجعة الخطط السابقة وآخر للاستطلاعات الميدانية لتقوم اللجنة بتنفيذ الأهداف الطموحة التي وضعتها خلال دورة مجلس إدارة الغرفة الحالي، وهي الإسهام في تحقيق برامج الرؤية، وتبني الحلول التشريعية والتنظيمية للأعمال الوقفية، وخدمة الواقفين من الرجال والنساء، وتشجيع الأوقاف القائمة ومساندتها على الاستمرار والعناية بالتكامل والتنسيق بين الجهات الوقفية، ونشر الثقافة الوقفية وإحياء تراثها العريق. كما سعت اللجنة لتحقيق الهدف المركزي المتمثل في المساهمة في برنامج التحول الوطني، فقررت ان تخطوا خطوات نحو تأسيس بنود متخصصة للأوقاف، وإيجاد أوقاف للأسر المنتجة والحصول على نسبة من التخصيص الحكومي للأوقاف، أما فيما يتصل بهدف رفع البيئة التشريعية والتنظيمية المساندة للأوقاف فتتجه اللجنة نحو الاسهام في تطوير الأنظمة عبر شراكات مع الهيئة العامة للأوقاف والتواصل مع القيادات التنفيذية للدوائر الحكومية والمجالس والهيئات غير الربحية والوقفية واستقطاب الخبراء وتبني المبادرات المؤثرة ايجاباً على القطاع الوقفي.
17 مارس 2017 - 18 جمادى الثاني 1438 هـ( 340 زيارة ) .
أعلن الأمين العام للأمانة العامة للأوقاف محمد الجلاهمة، انطلاق الملتقى الخليجي للتوحد الثلاثاء على مدار يومين، والذي ينظمه مركز الكويت للتوحد بالأمانة العامة للأوقاف، بالتعاون مع منظمة التوحد الخليجية. وبين الجلاهمة في مؤتمر صحافي أمس، ان الملتقى يعد الأول من نوعه في المنطقة، الذي يجمع ممثلي الوزارات المعنية برعاية المصابين بإعاقة التوحد في دول مجلس التعاون الخليجي برعاية وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية. وأوضح ان الملتقى يهدف إلي بحث آلية التنسيق والتعاون بين المختصين والخبراء في التوحد حول المواضيع التي تهم المصابين بهذه الإعاقة، وتعزيز التواصل بينهم في مجال العمل على برامج التوحد الموجودة في العالم من خلال تقوية جوانب البحث العلمي في هذا المجال، مشيرا إلى ان الملتقى يأتي ضمن اهتمام الأمانة بالمشاريع التنموية المجتمعية التي تلبي الاحتياجات الفعلية للمجتمع، وفق اﻟﺘﻮﺟﻬﺎت الاستراتيجية للأمانة ﻧﺤﻮ ﺗﻔﻌﻴﻞ دور اﻟﻮﻗﻒ ﻓﻲ ﺗﻨﻤﻴﺔ اﻟﻤﺠﺘﻤﻊ. وأوضح أن مركز الكويت للتوحد أحد أكبر مشروعات الأمانة العامة للأوقاف وأثبت نجاحه وانطلاقه نحو العالمية، وحرصه على تحقيق التطور الدولي للمتخصصين والعاملين في مجال التوحد، مشيرا الى ان المركز يتعاون مع الجامعات والمعاهد العالمية الشهيرة لتوظيفه جهود الخبراء في العالم في هذا المجال، وتركيزه على تحسين جودة برامجه وتعزيز مهارات التعليم لدى المعلمين والعاملين في المركز. من جهتها، أعلنت رئيس منظمة التوحد العالمية ومدير مركز الكويت للتوحد الدكتورة سميرة السعد، أن الملتقى سيستعرض الخدمات المقدمة في دول الخليج مع عرض لبعض الدول الأجنبية. وبيّنت أن الملتقى سيلقي الضوء على مواضيع تقلق أسر المصابين بالتوحد وغيرهم مثل التطعيم الثلاثي وهل له دور بالإصابة بالتوحد، وكذلك الضغط النفسي الحادث للأسر التى ترعى طفلا يعاني من التوحد وكيف تواجه هذه الضغوطات، مشيرة إلى أنه سيتم عمل عدة ورش مسائية تدريبية للعاملين في مجال التوحد.
24 فبراير 2017 - 27 جمادى الأول 1438 هـ( 599 زيارة ) .
أكد مدير جامعة الملك خالد الدكتور فالح السلمي أن الجامعة تسعى من خلال رؤيتها إلى دور ريادي ذي عمق إقليمي، وبُعد عالمي، وتميز معرفي وبحثي، وإسهام مجتمعي فاعل نحو الجودة التنافسية. موضحًا أن أبرز التوجهات الاستراتيجية للجامعة يكمن في بيئة تعليمية متميزة، وهيئة تدريس عالية المستوى، وشراكة مجتمعية فعالة، ونظم مالية وإدارية ذات كفاءة عالية وبحثية متميزة، وتعاون محلي ودولي. جاء ذلك خلال افتتاحه ورشة عمل إنشاء أوقاف جامعة الملك خالد، وذلك بالتعاون مع مركز (المبدعون للدراسات والاستشارات والتدريب بجامعة الملك عبدالعزيز)، في إطار الشراكة بين الجامعتين. حضر الافتتاح معالي عضو هيئة كبار العلماء سابقًا الشيخ قيس المبارك، ومعالي الدكتور وزير العمل والشؤون الاجتماعية سابقًا الدكتور علي النملة، ومدير جامعة الملك عبدالعزيز سابقًا الدكتور أسامة الطيب، ورئيس المحكمة العامة بالدمام صاحب الفضيلة سعد المهنا، ووكلاء الجامعة وعمداء الكليات وعدد من المختصين ورجال الأعمال. وأضاف السلمي: نتفق جميعًا على أهمية الوقف بشكل عام، والوقف العلمي الكبير بشكل خاص، في تعزيز وتطوير خططها وبرامجها وخدماتها لأبنائها وللمجتمع بشكل عام؛ فكثير من جامعاتنا الوطنية الرائدة والجامعات العالمية المتميزة عملت على تنمية أوقافها، وأصبحت روافد تساعدها في تميزها العلمي والبحثي. موضحًا أن الجامعة تهدف إلى إنشاء أوقاف، تسهم في تعزيز مواردها المالية، ودعم برامجها التعليمية والبحثية، وتعزيز دورها في خدمة المجتمع. وهذه من الركائز الأساسية لرؤية المملكة 2030م، وذلك من خلال شراكات حقيقية مع المؤسسات الحكومية والخاصة ومنظمات المجتمع المحلي وأبناء الوطن المخلصين. من جهته، أوضح العضو المنتدب من مركز (المبدعون) الدكتور عصام كوثر أن المركز منبثق من مهام الوقف العلمي بجامعة الملك عبدالعزيز، مؤكدًا أن مشاركته اليوم في هذه الورشة تعد استكمالاً للدراسات والمشاريع التي يقدمها للعديد من الجامعات والمؤسسات الحكومية، ومشيرًا إلى أن هناك العديد من الدراسات التي قدمها مركز (المبدعون) آنفًا، مثل دراسة استشارية لجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن؛ وذلك لتطوير الجوانب والمشاريع الاستثمارية بها، إضافة إلى دراسة مشروع طريق السكينة الذي يربط بين مكة المكرمة وجدة، وكذلك دراسة مقدمة من المركز بمنتدى الرياض الاقتصادي 2013م، تُعنى بالمياه بوصفها موردًا اقتصاديًّا ومطلبًا أساسيًّا للتنمية المستدامة.
2 ديسمبر 2016 - 3 ربيع الأول 1438 هـ( 467 زيارة ) .
كشف المستشار الإداري لتطوير الأوقاف زهير ناصر، عن 5 مسببات أدت إلى ضعف دور الأوقاف وترسيخ النمط التقليدي المتبع لدى العديد من النظار ورجال الأعمال في إدارة أوقافهم. وقال زهير ناصر في حديثه إلى "الوطن": إن الأوقاف تشمل جميع أنواع الاحتياجات المجتمعية سواء الاقتصادية أو الاجتماعية أو العلمية أو الصحية وغيرها"، مؤكدا على الدور الفعال الذي يمكن أن يلعبه الوقف للدفع بعجلة التنمية في العالم الإسلامي، خصوصا في التنمية الاجتماعية. أسباب ضعف دور الأوقاف 1. البيئة النظامية الداعمة للأوقاف وعدم قدرتها على التعامل مع التطور الاستثماري 2. محدودية المراكز الراعية لتطوير العمل الوقفي 3. غياب مفهوم التطوير لدى الواقفين 4. الدور التوعوي المقدم من ذوي الاختصاص 5. الإعلام ودوره في تصحيح الصورة الذهنية عن دور الأوقاف مظلة قانونية استبشر زهير بقرار إنشاء الهيئة العامة للأوقاف التي بدورها ستكون مظلة أو وسيلة قانونية تعين الوقف على تحقيق أهدافه وفق أحدث أساليب الإدارة المتاحة، وبشكل لا يخل ببقاء أصل الوقف وفق القواعد الشرعية التي قام عليها فقه الوقف، مع الاستفادة من تجارب الدول الأخرى، وأضاف من هذا المنطلق نشأت فكرة إيجاد هيكلة قانونية مقترحة وهي تعبر عن رؤية قانونية بديلة لتطوير آليات العمل الوقفي بحيث تتيح للواقف القيام باستثماره الوقفي عبر المؤسسات والشركات الوقفية وفق مفهوم إداري حديث يسمح له بالدخول في مختلف الأنشطة التجارية التي تتفق مع أهداف الوقف، وهذا بلا شك سيحقق له عوائد مجدية ستعود بالنفع على المجتمع.
25 نوفمبر 2016 - 25 صفر 1438 هـ( 547 زيارة ) .
تسعى إدارة الهيئة العامة للأوقاف، عبر خطة طويلة المدى إلى بلوغ حجم قطاع الأوقاف لـ 350 مليار ريال لتوفير مصادر تمويل مستدامة للقطاع غير الربحي لتصل مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي إلى نحو 5% في عام 2030. وأقر مستشار رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للأوقاف عبد الله النمري، بأن قطاع الأوقاف في المملكة يواجه تحديات تنظيمية وتشغيلية وأن الهيئة صاغت رؤيتها بحيث تكون الباعث الرئيس للنهوض بقطاع الأوقاف في المملكة، بما يضمن حسن استغلال الأوقاف لتخدم غايات التنمية الاقتصادية والاجتماعية وفقا لمقاصد الشريعة الإسلامية والأنظمة المطبّقة. وشدد المستشار في ورشة عمل جمعت نخبا من الاستشاريين ومسؤولي المؤسسات الوقفية العامة والخاصة وأعضاء لجنة الأوقات يتقدمهم عضو مجلس الإدارة ورئيس لجنة الأوقاف عبد الله العجلان، على رؤية المملكة 2030 التي نصت على الدور القادم للأوقاف وتنظيمه بشكل يكون فيه العمل الخيري منظومة استثمارية ذات كيان منظم.
20 نوفمبر 2016 - 20 صفر 1438 هـ( 517 زيارة ) .
أكد وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية فريد أسد عمادي ان الوزارة لا تألو جهداً فى سبيل العناية بكتاب الله القرآن العظيم ونشر علومه. وقال عمادي خلال كلمة خلال حفل ختام مشروع (عالية القراءات) الذي أقامته جمعية المنابر القرآنية بالتعاون مع إدارة مساجد محافظة حولي في المسجد الكبير أول من أمس بحضور العلامة الشريف السحابي «الأعلى سنداً في العشر النافعية» والوكيل المساعد للشؤون الثقافية داوود العسعوسي وعضو مجلس إدارة هيئة القرآن والسنة مدير إدارة مساجد محافظة حولي الدكتور خالد الحيص وعدد من القراء والحفظة وممثلي العديد من وسائل الاعلام إن «وزارة الأوقاف لن تتوانى عن دعم أي عمل يحافظ على نشر القرآن العظيم وعلومه، وفي هذا الصدد أنشأت العديد من دور رعايته، وعقدت الشراكات مع جميع المؤسسات الرسمية والأهلية الرامية إلى ذلك». وثمن جهود العلامة المقرئ المسند محمد الشريف السحابي التي تكللت بمنحه الإقراء والإجازة لـ 8 قراء جدد في العشر النافعية. بدوره قال مدير ادارة مساجد حولي الدكتور خالد الحيص إن «الكويت لها باع طويل فى رعاية القرآن الكريم ونشر علومه» لافتاً إلى «الدور الكبير لسمو الأمير نحو رعاية القرآن الكريم برعايته جائزة الكويت الدولية لحفظة وانشاء هيئة القرآن ورعاية السنة النبوية الشريفة». وقال إن «التعاون مع جمعية المنابر القرآنية جاء انطلاقاً من قيم وأهداف وزارة الأوقاف، وتحقيقاً لإستراتيجية الوزارة التي تنص على الريادة عالمياً في العمل الاسلامي وللقيم الخمسة شرعنا في اختيار المشاريع النوعية التي تحقق قيمة التميز المنصوص عليها في الخطة الاستراتيجية». من جهته دعا رئيس مجلس ادارة جمعية المنابر القرآنية أحمد الباطني الحفظة والمقرئين إلى اتباع الوسطية في الدين. وأضاف الباطني ان «مشروع عالية القراءات، والذي كان من باكورة إنجازاته استضافة الشيخ العلامة المقرئ المسند محمد الشريف السحابي للمرة الأولى في الكويت، الذي شرف الجمعية بهذه الزيارة المباركة، والتي تكللت بعقد مجالس الإقراء بالطرق العشر النافعية، بالإضافة إلى مجالس السماع والإجازة لطلبة العلم في الكويت». وزف الباطني بشرى النجاح في إقراء وإجازة 8 حفاظ لكتاب الله بالطرق العشر النافعية، وذلك وفقا لما سار عليها كبار العلماء الأقدمين. وزاد: لقد كان من ثمار زيارة العلامة السحابي المباركة العديد من الفعاليات والأنشطة، وإقامة العديد من المحاضرات القرآنية في التعريف بالقراءات وعلوم القرآن، بالإضافة إلى عقد مجلس السماع والإجازة والتعليق على منظومتي الدرر اللوامع، وتفصيل عقد الدرر.
1 اكتوبر 2016 - 30 ذو الحجة 1437 هـ( 1030 زيارة ) .
شكر مدير إدارة المشاريع بجمعية السلام للأعمال الإنسانية والخيرية ضاري البعيجان المتبرعين الكرام الذين تبرعوا لمشروع الجمعية الوقفي التنموي التأهيلي السكني للأيتام المزمع تنفيذه في جمهورية قرغيزيا بعد إتمام تكلفته البالغة قيمته حوالي 600 ألف دينار. وبين أن المحسنين الكرام قد تبنوا بتبرعاتهم حوالي 25% من قيمته فور طرحه عليهم وتجاوبوا بشكل طيب بتبني بعض وحداته ومشاريعه التي يتضمنها وبادر عدد منهم بتبني تكلفة وحدات كاملة منه لإيمانهم بقدرة الجمعية على تنفيذ مثل هذه المشاريع وبأهميتها للمسلمين وخصوصا الأيتام في قرغيزيا. وأوضح البعيجان أن هذا المشروع سيخدم شريحة الأيتام الضعيفة من خلال توفير أصناف الرعاية اللازمة لهم ومنها السكنية والاجتماعية والتعليمية والصحية والحرفية وهو المعنى الحقيقي للكفالة، متمثلين لحديث النبي صلى الله عليه وسلم «أنا وكافل اليتيم في الجنة كهاتين..»، وكما قال «إنما تنصرون بضعافكم». وعن أهداف المشروع، قال البعيجان اننا نذهب باتجاه كفالة حقيقية وشاملة لليتيم كتوفير جميع الاحتياجات لهذه الكفالة وما يلزمها حتى تمكين اليتيم المستفيد من أدوات العيش الكريم من خلال برامج متكاملة للتأهيل والتمكين بعيدا عن سؤال الناس وامتهان الكرامة. وعن الوحدات التي سيضمها المشروع، أفاد البعيجان بأن عدة وحدات سيحتويها مثل دور الأيتام للبنين ومثلها للبنات ومركز طبي وسوبر ماركت وقفي يخدم احتياجات المركز ومدارس نظامية واحدة للبنين وأخرى للبنات ومخبز آلي وقفي ومجموعة ورش حرفية لتعليم الحدادة والنجارة ومشغل للخياطة يضمنان تأهيل الأيتام لسوق العمل وكذلك المسجد، إضافة إلى ملعب لكرة القدم الذي ينمي الجانب الاجتماعي لدى الأيتام. وحث البعيجان المحسنين على تبني بقية الوحدات في المشروع، معتبرا هذا المشروع من الصدقة الجارية التي يظل أجرها يجري لصاحبها ما دام هذا المشروع يعمل ويخدم ويوفر خدماته للمستفيدين، موضحا أن الجمعية تتسلم التبرعات عن المحسنين أنفسهم أوعمن يعز عليهم أحياء أو أمواتا ويمكن تسمية وحدات كاملة لمن يقوم بهذا النوع من التبرع. من جهة أخرى، أعلن البعيجان أن الجمعية طرحت مشروع السلام الوقفي الخيري الشامل الذي يهدف إلى توفير موارد وقفية مستدامة للفقراء والمحتاجين والمعوزين، مشيرا الى أن الجمعية ستقوم بشراء عمارة وقفية تنفق من ريعها على بعض برامجها الخيرية المختلفة. الى جانب ان الجمعية تطرح على جمهور متبرعيها العديد من المشاريع ذات الصبغة الخيرية المتنوعة التي ترضيهم وتسعى في تنويع خياراتهم تحقيقا لرغباتهم كافة في المجال الخيري والإنساني والتنموي. واعتبر البعيجان أن أفضل وقت للصدقة في الأزمات لأن الصدقة باب عظيم يكف الله به الأذى عن صاحبها ويرفع عنه الشدة ويبارك من خلالها في المال والنفس والأولاد ويرفع بها المرض والبلاء مصداقا للحديث الشريف «صنائع المعروف تقي مصارع السوء».
8 اغسطس 2016 - 5 ذو القعدة 1437 هـ( 2182 زيارة ) .
بحث وزير العدل وليد الصمعاني مع رئيس اللجنة الوطنية للأوقاف بمجلس الغرف بدر الراجحي أمس عدداً من الموضوعات المشتركة، منها بحث مذكرة التفاهم التي سيتم توقيعها بين الوزارة واللجنة والهادفة إلى تعزيز الشراكة بين الطرفين، خصوصا في مجال الأوقاف.
18 يونيو 2016 - 13 رمضان 1437 هـ( 340 زيارة ) .
أكد مراقب العلاقات العامة والإعلام في إدارة الإعلام والتنمية الوقفية وائل الشطي أن الأمانة العامة للأوقاف حريصة على التواصل مع الواقفين والمتبرعين طوال الشهر الفضيل لتقديم أوقافهم وتبرعاتهم بسهولة من خلال قاعة استقبال الواقفين «قاعة العطاء»، وهي قاعة تم إنشاؤها بهدف استقبال الواقفين وتوفير الخدمات لهم كالإجابة عن استفساراتهم وإتمام عمليات الوقف المختلفة بالتنسيق مع الإدارات الأخرى بمقرها الرئيس بمقر الأمانة بمنطقة الدسمة قطعة 6 شارع حمود الرقبة وذلك من الأحد إلى الخميس على فترتين صباحية من 9.30 إلى 4.30، ومسائية من 8.30 إلى 11 مساء، بالإضافة إلى توفير خدمة مندوب التحصيل خلال الفترة المسائية في هذا الشهر الفضيل، لخدمة الواقفين والواقفات حيثما كانوا. وعن خدمات الوقف الالكتروني، قال الشطي إن هذا المشروع الذي يعد أحد الإنجازات الرائدة التي تفخر بها الأمانة العامة للأوقاف يتمتع بنظم أمان وحماية عالية الكفاءة، مشيرا إلى أنه يوفر قنوات دفع الكترونية من خلال الموقع الالكتروني: www.awqaf.org.kw والأكشاك الالكترونية (KIOSK) وأجهزة نقاط البيع (POS)، مما يتيح للجميع تقديم أوقافهم بكل سهولة وفي أي وقت يشاءون، مشيرا إلى استمرا خدمة الرسائل القصيرة sms التي تمكن الواقف والمتبرع من تقديم الوقف من خلال إرسال حرف «و» أو w متبوعا بمسافة ثم المبلغ المحدد (1 دينار - 5 دنانير - 10 دنانير ـ 20 دينارا) وإرسالها لأرقام الأمانة وهي: 90080 لمشتركي زين، ورقم 1601 لمشتركي الوطنية، ورقم 55115 لمشتركي فيفا.
10 يونيو 2016 - 5 رمضان 1437 هـ( 864 زيارة ) .
دشن وكيل إمارة منطقة جازان د. سعد بن مقرن المقرن يوم امس، وقف شهداء عاصفة الحزم الذي أطلقه المكتب التعاوني للدعوة والارشاد وتوعية الجاليات بمحافظة أحد المسارحة بقاعة الاجتماعات بالإمارة، وذلك تقديراً وعرفانا لشهداء عاصفة الحزم. وأوضح مدير المكتب التعاوني محمد بن علي قحل، بأن الوقف يتكون من ثلاثة أبراج عبارة عن مكاتب إدارية وتجارية وشقق فندقية ومحلات تجارية في مدخل المحافظة الجنوبي على مساحة إجمالية قدرها 4633 م2 وبتكلفة قدرها 15 مليون ريال مقسمة على الأبراج الثلاثة، مبيناً أن ريع كامل الوقف سيخصص لبرامج تعليمية وتدريبية وتربوية لأسر شهداء عاصفة الحزم بالإضافة إلى برامج المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بأحد المسارحة. وأعرب المقرن عن شكره وتقديره للمكتب التعاوني بهذه المناسبة، منوها بالعمل على إنشاء هذا الوقف الخيري للرجال الأبطال الذين دافعوا عن العقيدة والوطن والمواطن، داعياً رجال الأعمال وكافة أطياف المجتمع لدعم هذا الوقف والمساهمة فيه، مشيرا إلى توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز الى دعم ومساندة كل مايتعلق بالشهداء ممن قدموا أرواحهم فداء للدين والوطن.
3 يونيو 2016 - 27 شعبان 1437 هـ( 685 زيارة ) .
بحث مجلس إدارة المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بمحافظة العيص التابعة لمنطقة المدينة المنورة أمس, مراحل تنفيذ المشروع الوقفي التابع للمكتب,واستكمال مراحل البناء. واطلع المجلس الذي عقد برئاسة رئيس المحكمة العامة بالمحافظة ماجد بن صالح المحيميد, على نشرة تعريفية بالمكتب ونشاطاته, وسبل دعم مشروع الوقف الخيري, إضافة إلى استعراض برامج المكتب واستعداداته لتقديم الخدمات للمستفيدين خلال شهر رمضان المبارك.
20 مايو 2016 - 13 شعبان 1437 هـ( 363 زيارة ) .
أعلن وزير العدل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية الدكتور يعقوب الصانع، أن المشروع الوقفي للرعاية السكنية، باشر في استقبال طلبات الأسر الكويتية، حيث تقدم للمشروع 362 طلباً تمت الموافقة على 117 طلباً، استوفت الشروط واللوائح المنظمة للمشروع، وقد اعتمدت أسماء من تمت الموافقة عليهم، وجار العمل على صرف المخصصات التي قررها المشروع لتقديم الدعم لهذه الأسر، على أن يتم إيداع المبلغ المقرر في حسابات المتقدمين، وبأثر رجعي اعتباراً من شهر يناير 2016. ورأى الصانع خلال مؤتمر صحافي في مقر الأمانة العامة للأوقاف أمس، بمناسبة صرف الدفعة الأولى للمستحقين من المشروع، أن إنشاء الأمانة العامة للأوقاف يندرج ضمن تطلعات الدولة وحرص واهتمام القيادة الرشيدة، إيلاء القضية الإسكانية جل اهتمامها، بما يحقق الحياة الكريمة للمواطنين من خلال توفير المسكن الملائم الذي يرتقي إلى طموحاتهم. وبين أن المشروع يساهم في إعانة محدودي الدخل على تحمل بعض نفقات السكن، وليكون له دور مكمل ومساند لجهود المؤسسات والهيئات الحكومية، لتحقيق الاستقرار السكني وتوفير المسكن الملائم للأسر، مشيراً إلى أن «المشروع يهدف لتوفير السكن المناسب لشريحة من الأسر الكويتية من ذوي الدخل المحدود، وهم غير القادرين على سداد الإيجارات، مع إعطاء الأولوية للأسر الأكثر احتياجاً، ودعم الشباب غير القادر على تحمل تبعات الزواج المادية وتكاليفه». وأضاف أن الميزانية التي تم تخصيصها لعام 2016 بلغت 275 الف دينار لهذا العام، خصصت كدعم للمتقدمين للمشروع، بحيث يُصرف لكل متقدم مبلغ 100 دينار شهرياً ولمدة 18 شهراً. وقال «نعمل معاً في شراكة وتعاون مع مؤسسات هذا الوطن والجهات الخيرية في سبيل مساعدة الأسرة الكويتية محدودة الدخل لتوفير السكن المناسب لهم. وهو ما حث عليه ديننا الإسلامي من أجل توطيد أواصر التعاون بين مؤسسات الدولة والمواطن واستجابة لأولويات ذات صلة بالتنمية البشرية التي تُعدُّ ركيزة التنمية الشاملة والمحرك الأساسي لعجلة النمو الاقتصادي، بما تشمله من تحسين المستوى المعيشي للمواطن وتُخفف عن كاهله أعباء الإيجارات المرتفعة».
7 مايو 2016 - 30 رجب 1437 هـ( 629 زيارة ) .
استضافت أمانة أوقاف جامعة الأمير سطام بن عبدالعزيز في أروقة الجامعة اللقاء التنسيقي الأول لأمناء ومسؤولي أوقاف الجامعات السعودية. الجدير بالذكر أن هذا اللقاء يأتي نتيجة لمبادرة تقدمت بها أمانة أوقاف جامعة الأمير سطام وافق عليها وزير التعليم ليكون أول لقاء للأوقاف يعقد على مستوى الجامعات السعودية. وبحسب إفادة الأمين العام لأوقاف جامعة الأمير سطام الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز الجريوي فإن أهداف هذا اللقاء تتلخص في تبادل الخبرات بين أمناء أوقاف الجامعات السعودية، وتبني مبادرات وقفية مشتركة، والتواصل مع الجهات ذات العلاقة لتعزيز أوقاف الجامعات، وتمثيل الجامعات السعودية في المحافل الدولية والمحلية، ودراسة الأنظمة واللوائح النافعة للأوقاف، السعي لتذليل الصعوبات والتحديات التي هذا النشاط، والاستفادة من التجارب العالمية في أوقاف الجامعات. وبين الدكتور الجريوي أن اللقاء التنسيقي الأول لأمناء ومسؤولي أوقاف الجامعات السعودية سيركز على محورين أساسيين: المحور الأول: سبل التعاون بين أوقاف الجامعات السعودية، وسيتم فيه التركيز على احتياجات أمناء الأوقاف، مجالات التعاون، الفرص المتاحة، التحديات المتوقعة، والمبادرات المقترحة. ولفت إلى أن المحور الثاني سيركز على «مبادرة مقترحة: إنشاء المجلس التنسيقي لأوقاف الجامعات السعودية».
19 مارس 2016 - 10 جمادى الثاني 1437 هـ( 452 زيارة ) .
ضمن الجهود التي تبذلها وزارة الشؤون الاجتماعية لدعم الجمعيات الخيرية بأوقاف تكون مصدر دخل ثابت لهم فقد تم دعم جمعية رغبة الخيرية بمبلغ 8 ملايين ريال تم شراء عقار بمدينة الرياض ضمن أملاك الجمعية التي تستطيع بواسطته الصرف على مستحقيها ومشاريعها، ذكر ذلك مدير الجمعية فهد المفرج وقال إن الجمعية تسعى للحصول على مجموعة من الأوقاف لتغطية احتياجاتها. من جانبه ذكر رئيس مجلس الإدارة الشيخ عبد الرحمن الجريسي أن شراء الجمعية لعقار في مدينة الرياض بمبلغ 8 مليون ومئة ألف هو دعم من حكومة خادم الحرمين الشريفين أيده الله للجمعيات الخيرية في القرى والهجر الأقل نموا وذلك لتحقيق الاستدامة المالية للجمعية، كما شكر الجريسي وزير الشؤون الاجتماعية على اهتمامه بدعم الجمعيات، مقدما شكره له على جهوده في دعم الجمعيات الخيرية في خطوة لتقليل اعتمادها على طلب المساعدات ليكون لها مصدر ثابت تحصل منه على إيراد سنوي.
11 مارس 2016 - 2 جمادى الثاني 1437 هـ( 889 زيارة ) .
كشف رئيس مجلس إدارة جمعية تمكين سعود بن عبدالعزيز الأنصاري طرح مشروع وقف تمكين للأيتام، ومقر للجمعية إضافة إلى المشروع الاستثماري خلال الفترة القادمة. وأوضح أن الجمعية تقدم الخدمات والبرامج للأيتام والذين تجاوز عددهم ٥٠٠ يتيم ويتيمة، ومن تلك البرامج والخدمات «ابتعاث أكثر من ٥ أبناء للدراسة الأكاديمية في الخارج، والتعاقد مع عدد من المؤسسات والقطاعات لتوظيف وتدريب مستفيدي ومستفيدات الجمعية، إضافة إلى توفير التأمين الطبي والصحي والإعانة الشهرية والبرامج الترفيهية»، مؤكدا أن تلك البرامج تأتي انطلاقا من رؤية الجمعية التي تنص على تقديم نموذج ريادي في تطوير بيئة الأيتام ذوي الظروف الخاصة وتحقيق الاستقرار النفسي والاجتماعي لهم ليكونوا سواعد بناء فاعلة في المجتمع. وتسعى الجمعية التي انتخبت أخيرا مجلس إدارتها للدورة الثانية إلى توقيع اتفاقيات مع عدد من المراكز التدريبية وشركات التوظيف لتقديم الخدمات للأيتام، حيث أسهمت منذ تأسيسها بالمنطقة قبل ثلاثة أعوام، في دعم ومساندة الأيتام ذوي الظروف الخاصة، وتوفير الرعاية الشاملة لهم اجتماعيا، وتعليميا، وصحيا، وتربويا ونفسيا ودمجهم في المجتمع.
6 مارس 2016 - 26 جمادى الأول 1437 هـ( 560 زيارة ) .
خصصت جمعية دبي الخيرية ثلاثة طوابق في مبنى مقرها الدائم الجديد في منطقة محيصنة رقم 2 بالقرب من شارع الشيخ محمد بن زايد كوقف استثماري.
27 فبراير 2016 - 18 جمادى الأول 1437 هـ( 474 زيارة ) .
كشف رئيس اللجنة العقارية بالغرفة التجارية بمكة المكرمة الخبير العقاري منصور أبورياش لـ«عكاظ» دخول سبعة مليارات ريال إلى صندوق الأوقاف بالشؤون الإسلامية. مبينا أن الكثير من الصكوك غير المذروعة تنتظر صدور قرار من الجهات العليا لاعتمادها. وكان اقتصاديون قدروا حجم الأوقاف في المملكة بأكثر من 10 مليارات ريال، إذ تتصدر مكة المكرمة والمدينة المنورة والطائف والرياض المناطق الأعلى قيمة سوقية في المملكة. وأبان أبورياش أن هناك أوقافا متعددة الأغراض، فهناك أوقاف على حمام الحرم وعلى المؤذنين والأئمة والأغوات وعلى مكانس الحرم وفرشها وسكن طلاب العلم وتطييب الكعبة وسقاية زمزم وعلى الغرفة النبوية وغيرها من الأوقاف. مضيفا أن الدولة وضعت مكافأة لمن يدلي أو يخبر عن أي وقف، كون هناك الكثير من الأوقاف مجهولة ولم يتم الإبلاغ عنها. ويأتي ذلك في وقت يترقب الكثيرون إطلاق وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الهيئة العامة للأوقاف التي تمت الموافقة عليها أخيرا من قبل مجلس الوزراء، إذ تقوم الوزارة حاليا باختيار الموظفين الذين سيتم نقلهم للهيئة. وكان الوزير أعلن أن المملكة تحوي 124 ألف عقار وقفي، نسبة كبيرة منها كانت بلا وثائق أو إثباتات، لكن الوزارة عملت خلال الأعوام الماضية على توثيق نسبة كبيرة لمنع الاعتداء عليها، فيما عملت على إنشاء الصناديق الوقفية الموقوفة على مناحي المجالات الدينية والحياتية والتنموية، وعددها 12 صندوقا وقفيا، منها الصندوق الصحي.
20 فبراير 2016 - 11 جمادى الأول 1437 هـ( 774 زيارة ) .
استعرض أمير منطقة المدينة المنورة الأمير فيصل بن سلمان الأفكار النوعية التي تدرسها الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام للاستدامة المالية ونوعية الأوقاف التي تضمن لها الثبات في العطاء لأكثر من 8300 يتيم. جاء ذلك خلال استقباله رئيس مجلس إدارة جمعية تكافل الخيرية لرعاية الأيتام فواز الخضري الذي قدم تبرعا ماليا لدعم الجمعية. وأعرب الخضري عن شكره وتقديره لأمير منطقة المدينة المنورة على الدعم الذي يلقاه أيتام منطقة المدينة المنورة من لدنه.
16 فبراير 2016 - 7 جمادى الأول 1437 هـ( 312 زيارة ) .
تفاعل وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء، الدكتور وليد الصمعاني، مع طروحات «الملتقى الثالث للأوقاف».. ووجّه بمشاركة من الوزارة في تسهيل نقل الأوقاف واستبدالها، وقال: «وزارة العدل تعلن المبادرة بتأليف لجنة لتقنين إجراءات البيع والشراء ونقل الأوقاف واستبدالها وهندسة إجراءاتها، والتنسيق مع هيئة المقيمين السعوديين التابعة لوزارة التجارة، من أجل تسريع عملية البيع والشراء والاستبدال من أجل الانتفاع بالأوقاف واستفادة الموقفين والموقوف عليهم منها». وسيتم إنجاز المبادرة خلال 3 أشهر. ويعد ذلك أسرع توجيه في تنفيذ مطالبة صادرة في ملتقى أو مؤتمر.
13 فبراير 2016 - 4 جمادى الأول 1437 هـ( 626 زيارة ) .
أكد وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أهمية الملتقى الثالث للأوقاف، الذي تنظمه لجنة الأوقاف في غرفة الرياض، وتنطلق فعالياته يوم غد الأحد، وقال: «إن طروحات الملتقى في محاوره الخمسة تناقش قضايا مهمة في قطاع الأوقاف، مشيرًا أن أوراق العمل المقدمة تهم وزارة الشؤون الاجتماعية من جوانب عديدة، حيث إن الأوقاف مورد رئيس للجمعيات التي ترعاها الوزارة.