12 يوليو 2020 - 21 ذو القعدة 1441 هـ( 123 زيارة ) .
قدَّمت جمعية إكرام لحفظ الطعام بمكة المكرمة الغذاء والسقيا لأكثر من 1500 طالب من طلاب المنح الوافدين في عدد من المؤسسات التعليمية في مكة المكرمة خلال جائحة كورونا. وقال الشيخ أحمد المطرفي، مدير جمعية إكرام لحفظ الطعام بمكة: إن طلاب المنح الوافدين تأثروا بعد توقُّف النظام التعليمي في السعودية بسبب تفشي الجائحة، وانقطاعهم عن الدعم الذي كان يأتيهم خلال فترة الدراسة، ووجدوا أنفسهم في حاجة إلى العون والمساعدة، ولاسيما أنهم طلاب، وليس لهم مصادر دخل ثابتة. وأضاف: هذه فئة غالية على قلوبنا؛ فهم ضيوف على بلادنا الحبيبة وعلى أهل مكة المكرمة، وحكومتنا الرشيدة هي التي استقطبتهم من بلدان العالم الإسلامي لتلقي العلم النافع من جامعات السعودية ومؤسساتها التعليمية. وأردف: لدينا برامج سنوية مع طلاب جامعة أم القرى ومعهد الحرم المكي الشريف ودار الحديث الخيرية، ولكن في هذه الأزمة وضعنا تركيزنا عليهم لعلمنا بحاجتهم، وضعف إمكاناتهم؛ إذ قدمنا لهم الوجبات الساخنة والسلال الغذائية والماء والتمور وغير ذلك. وأوضح "المطرفي" أن الجمعية دعمت 396 طالبًا متزوجًا، و1111 طالبًا أعزب، وقدمت لهم خلال الأزمة 668 سلة غذائية و50.730 وجبة ساخنة مطبوخة، وأيضًا وجبات مقدمة من أحد المطاعم الكبرى، إضافة إلى 881 كرتون تمر، و21080 عبوة ماء. وقال عميد معهد تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها بجامعة أم القرى في حديثه عن الشراكة مع جمعية إكرام: "سعداء جدًّا، ونزداد غبطة وسرورًا بمزيد من التعاون الناجح مع جمعية إكرام لحفظ الطعام".
12 يوليو 2020 - 21 ذو القعدة 1441 هـ( 107 زيارة ) .
قعت جمعية الملك سلمان للإسكان الخيري بمقرها اليوم، مذكرة تفاهم مع مؤسسة الإسكان التنموي الأهلية "سكن" لتعزيز جهودهما المشتركة في تأسيس عددٍ من المبادرات والبرامج التنموية، بحضور عضو مجلس إدارة جمعية الملك سلمان للإسكان الخيري ناصر السبيعي، والرئيس التنفيذي للجمعية المهندس أحمد بن ناصر البديّع، فيما حضرها من جانب مؤسسة الإسكان التنموي الأهلية "سكن"، رئيس مجلس الأمناء الدكتور زياد الحقيل، ونائب رئيس مجلس الأمناء الدكتور إبراهيم السعدان، ووكيل وزارة الإسكان للإسكان التنموي المهندس أحمد القرعاوي، والوكيل المساعد لوكالة الإسكان التنموي ماجد الزهراني، والرئيس التنفيذي للمؤسسة المهندس مشاري الجويرة. وأوضح المهندس البديّع أن الجمعية تسعى إلى التكامل مع القطاعات العامة والخاصة وغير الربحية للنهوض بواقع القطاع إلى آفاق أفضل، مبينًا أن أبرز التحديات التي تواجه القطاع هو الوصول إلى الفئات الأشد احتياجًا ومعرفة تفاصيل احتياجاتهم لتقديم الدعم الملائم لهم. وأشار إلى أن الجمعية وبالشراكة مع "سكن" قامت بتطوير "بوابة استحقاق"، (المتخصصة في البحث الاجتماعي والمنظومة التنموية كأولى بوادر التعاون المشترك) وذلك باستخدام منهجية علمية شمولية تهدف إلى قياس استحقاق الفرد والأسرة، ومحاولة ربط مخرجات الدراسة ببرامج تنموية محددة تخدم المستفيدين. من جانب آخر أكد المهندس الجويرة أن "سكن" تتطلع من خلال هذه المذكرة إلى تبادل الخبرات والإسهام في تحقيق تطلعات المملكة ومستهدفات الرؤية في منظومة التنمية وتطوير القطاع غير الربحي، مبينًا أن المذكرة تهدف إلى تأسيس خريطة طريق للعديد من المبادرات والبرامج التنموية بين مؤسسة "سكن" وجمعية الملك سلمان للإسكان الخيري، وتعد بوابة استحقاق أحد أهم المشروعات التنموية التي نسعى إلى إطلاقها بمعايير عالية نظرًا للأهمية الكبرى لمضمونها. مما يذكر أن جمعية الملك سلمان للإسكان الخيري تمتلك حاليًا 6 مجمعات سكنية تتضمن قرابة 650 وحدة سكنية بطاقة استيعابية تتسع لأكثر من 5 آلاف مستفيد، وقد بنيت وفقًا لأفضل المقاييس حيث حصلت على جوائز وإشادات عالمية مثل تكريم منظمة هابيتات العالمية التابعة للأمم المتحدة كواحدة من أفضل تصاميم المجمعات السكنية الخيرية على مستوى العالم، إلى جانب تكريمها من هابيتات على التميز في البرامج التنموية، وتعمل الجمعية حاليًا على توسيع نطاق أعمالها لتتمكن من توسيع دائرة الأثر لتصل إلى أكبر عددٍ من المستفيدين.
12 يوليو 2020 - 21 ذو القعدة 1441 هـ( 74 زيارة ) .
أعلنت هيئة المساهمات المجتمعية «معاً» عن تخريج الفرق العشرة الفائزة بالدورة الثانية من حاضنة «معاً» الاجتماعية، بهدف وضع التدابير والخطط الجديدة، لإيجاد حلول مستدامة للتحديات الاجتماعية المرتبطة بموضوع تعزيز الصحة النفسية في إمارة أبوظبي. وشغل موضوع تعزيز الصحة النفسية أولوية لدى هيئة «معاً»، بما يواكب استراتيجية الحكومة الرامية لتعزيز الصحة النفسية من أجل النهوض بأسلوب حياة صحي للمواطنين والمقيمين في أبوظبي، وذلك قبل انتشار الوباء واندلاع الأزمة الصحية العالمية، التي رافقتها تحديات صحية واقتصادية. وتم إطلاق الدورة الثانية من حاضنة «معاً» الاجتماعية، بهدف دعم مجتمع أبوظبي في مواجهة تحديات الصحة النفسية، باعتبارها من التحديات الاجتماعية الملحة، التي تحتاج لتوفير حلول عصرية مبتكرة.
10 يوليو 2020 - 19 ذو القعدة 1441 هـ( 141 زيارة ) .
أشاد الدكتور مصطفى السيد الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية رئيس لجنة تنسيق الجهود القائمة المعنية بتوزيع إسهامات الحملة الوطنية «فينا خير» بالاهتمام الكبير الذي يوليه حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى الرئيس الفخري للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية لتلبية احتياجات المواطنين والحفاظ على صحتهم وسلامتهم في ظل تحدي فيروس كورونا «كوفيد 19»، إذ وجه جلالته بإطلاق حزمة مالية واقتصادية بقيمة 4.3 مليارات دينار بحريني، توحيدا للجهود الوطنية لمواجهة انعكاسات الانتشار العالمي لفيروس كورونا على المستوى المحلي بما يحافظ على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين بالتوازي مع استمرار برامج الدولة ومسيرة عملها تحقيقًا لمساعي التنمية المستدامة لصالح المواطنين، توفير السيولة اللازمة للقطاع الخاص للتعامل مع آثار الأوضاع الراهنة للتصدي للفيروس حفاظًا على النمو المستدام. مثمنًا الجهود الحثيثة للحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء وللجهود الوطنية التي يبذلها فريق البحرين بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء للحد من انتشار فيروس كورونا، من خلال تطبيق كل الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية لمواجهة الفيروس. مشيدًا بجهود سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب رئيس مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية في قيادة حملة فينا خير ودعم سموه الكبير لهذه الحملة. وقال السيد إن التجاوب الكبير الذي حققته الحملة من قبل المواطنين والمقيمين وجهود المتطوعين في مواجهة التحديات الإنسانية ومثابرتهم في أصعب الأوقات لمكافحة فيروس كورونا «كوفيد - 19» وعلى جميع الصعد لخدمة مملكتنا الغالية في مختلف المواقع يعكس وعي وثقافة المواطنين والمقيمين في أهمية التعاون والتضامن لمواجهة هذه الجائحة. معربا عن خالص اعتزازه بالجهود الكبيرة والتضحيات الشجاعة التي يقوم بها جنودنا في الصفوف الأولى من الكوادر الطبية والأمنية وجميع التخصصات الأخرى في هذه الحرب التي نخوضها ضد هذه الجائحة في هذه الظروف الاستثنائية، إذ تم تدارس بعض المقترحات لتكريم وتحفير جميع العاملين في الصفوف الأولى وتخليد دورهم المتميز لخدمة المجتمع في هذه الظروف الصعبة. وبيّن الدكتور مصطفى السيد أنه يجري العمل حاليا على تنفيذ العديد من المشاريع التي تصب في مصلحة المواطنين والمتضررين من جائحة كورنا تشمل دعم الفئات المحتاجة والأسر المنتجة وأصحاب الأعمال غير المسجلين في نظام التقاعد وتوفير حواسيب آلية للطلاب من الأسر المحتاجة والإسهام في تعقيم وتطهير المدن والقرى وتوفير سلال غذائية ضمن مشروع «غذاؤك في بيتك» ودراسة إنشاء مركز لدراسة وعلاج الأوبئة ودعم البرمجيات وتقنيات التعلم عن بعد ودعم الغارمين. كما بيّن الدكتور مصطفى السيد أن لجنة تنسيق الجهود القائمة المعنية بتوزيع إسهامات الحملة الوطنية «فينا خير» وانطلاقًا من الواجب الإنساني ومراعاة للظروف المعيشية التي يمر بها العالم أجمع وتماشيًا مع ما أقرته الحكومة فقد تم العمل على توفير الدعم للعمالة الأجنبية النظامية الملتزمة بالقوانين والإجراءات في مملكة البحرين ومن الفئة المحتاجة والمسجلة في هيئة سوق العمل وذلك ضمن خطة الحملة لمساندة جميع المتضررين المحتاجين بسبب فيروس كورونا وتقديم المساعدة لهم دون تمييز.
8 يوليو 2020 - 17 ذو القعدة 1441 هـ( 99 زيارة ) .
أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، أمير منطقة الباحة، رئيس مجلس إدارة لجنة إصلاح ذات البين بالمنطقة ، حرص واهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين- حفظهما الله - على أن يكون المجتمع السعودي مجتمعاً متحاباً، ونابذاً لعوامل الفرقة والشحناء ، منوهاً سموه بالدور الرائد للجنة إصلاح ذات البين في المنطقة في حل الكثير من قضايا المجتمع الواردة إليها . جاء ذلك خلال استقبال سموه بديوان الإمارة اليوم , رئيس لجنة إصلاح ذات البين بمنطقة الباحة محفوظ بن عبدالله الغامدي ،ورؤساء اللجان الفرعية بالمحافظات ، حيث استعرض الغامدي أعمال اللجنة خلال هذا العام 1441هـ ، إذ وصل عدد القضايا التي تولتها اللجنة الرئيسية واللجان الفرعية بالمحافظات إلى ٣٤٣٧ قضية ، وتم الصلح في ١٨٠٧ قضايا ، بنسبة ٧١٪ ، مشيراً إلى أن القضايا التي تم معالجتها شملت قضايا الخلافات الزوجية والعقار والأراضي والقضايا الاجتماعية والأسرية . كما استعرض الغامدي مشروع الخدمة الإلكترونية للجنة إصلاح ذات البين بإمارة المنطقة ، الذي يهدف إلى تقديم الاستشارات إلكترونياً وتفعيل دور التواصل الإلكتروني بين اللجنة والمجتمع بطرق سهلة وميسرة . وأشاد سمو أمير المنطقة بالعمل الجليل الذي تؤديه اللجنة في السعي للإصلاح والعفو، منوهاً بدور جميع الجهات الحكومية المعنية في مساندة اللجنة للقيام بمهامها وأهدافها السامية والتعامل مع القضايا بالرفق واللين. حضر الاستقبال وكيل إمارة المنطقة المكلف أحمد بن صالح السياري .
8 يوليو 2020 - 17 ذو القعدة 1441 هـ( 79 زيارة ) .
ناقشت لجنة التنمية الاجتماعية بولاية العامرات عددا من الحالات المعسرة واتخذت بشأنها التوصيات المناسبة لمساعدتها عينيا أو ماديا، واستعرضت اللجنة تقريرها وفريق العامرات الخيري حول مبادرة ” ولايتي مستعدة ” لمساعدة المتضررين من جائحة كورونا ( كوفيد 19)، واطلعت في السياق ذاته على الجدول الخاص بمشروعات لجنة التنمية الاجتماعية بالولاية للربع الأول من هذا العام للفترة من 1/1/2020 ولغاية 31/3/2020، كما ناقشت مقترح جمعية إحسان بتوفير ” سيارة نقل المرضى ” المسنين بولاية العامرات وكيفية تمويل عملية الصرف وإدارة تشغيل هذه السيارة. وأكدت اللجنة على المضي قدما بالتعاون مع فريق العامرات الخيري في البحث لإيجاد مصادر تمويلية متنوعة حتى تتمكن من تغطية متطلبات الأسر والفئات المعسرة من خلال ابتكار مشاريع مختلفة لضمان استمرارية تقديم المساعدات للفئات المستهدفة. ترأس الاجتماع سعادة محمد بن حميد بن محمد الغابشي والي العامرات رئيس اللجنة.
7 يوليو 2020 - 16 ذو القعدة 1441 هـ( 196 زيارة ) .
رأس صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سعد بن عبد العزيز أمير منطقة حائل عبر الاتصال المرئي اليوم الاجتماع الرابع للجنة التنفيذية للإسكان التنموي , بحضور صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبد العزيز نائب أمير المنطقة ووكيل إمارة المنطقة عادل بن صالح آل الشيخ. وفي مستهل الاجتماع نوه سمو أمير منطقة حائل بما يوليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - من دعم لبرامج الإسكان عموماً ومنتجات الإسكان التنموي في مناطق المملكة ومنطقة حائل، مشيداً سموه بجهود وزارة الإسكان وفرعها بالمنطقة، مؤكداً على أهمية التوسع في الخدمات المقدمة للمستفيدين والعمل على تحقيق متطلباتهم. بعد ذلك تم تقديم عرض لجهود وكالة الإسكان التنموي بالوزارة وآليات العمل القادمة لخدمة المستفيدين، حيث اطلع المجتمعون على عرض الإسكان التعاوني ونظام الجمعيات التعاونية واللوائح التنظيمية وآليات تأسيس جمعية للإسكان التنموي بالمنطقة. حضر الإجتماع وكيل إمارة منطقة حائل المساعد للشئون التنموية صالح بن صالح المطيري ومديرعام فرع الإسكان بالمنطقة المهندس فوزان الفوزان والمدير التنفيذي لهيئة تطوير منطقة حائل فؤاد الغضاب ومدير عام فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة فريح العياد وعدد من المسئولين.
7 يوليو 2020 - 16 ذو القعدة 1441 هـ( 135 زيارة ) .
سلم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز أمير منطقة الحدود الشمالية رئيس اللجنة التنفيذية للإسكان التنموي بالمنطقة ، في الإمارة اليوم , الأسر في المنطقة , مفاتيح الوحدات السكنية للإسكان التنموي في مشروع إسكان الملك عبدالله لوالديه الذي يحتوي على 105 وحدات سكنية بالإضافة لجامع وسكن للإمام والمؤذن ومبانٍ إدارية . ونوه سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بالاهتمام والحرص والمتابعة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين – حفظهما الله – بدعم المجالات التي تحقق الاستقرار للأسرة السعودية وتنميها وترفع جودة حياة أفرادها، مؤكدا أن توجيهات القيادة الحكيمة تشدد على دعم جميع مبادرات الإسكان التي خصصت لها الدولة برنامجاً ضمن برامج رؤية المملكة 2030 لتوفير السكن الملائم للمواطنين بجميع فئاتهم الاقتصادية ومن ذلك فئة مستحقي الضمان من خلال مبادرة الإسكان التنموي. وبارك سموه للأسر استلام سكنهم في المشروع ، وفق معايير واضحة وحوكمة فاعلة يشارك فيها ويدعمها الجهات الحكومية والشركات الوطنية والجمعيات الخيرية ، داعياً المولى عز وجل أن يبارك بالجهود وأن يجعلها منازل مباركة لهم. ودعا سموه الأسر المسفيدة من الإسكان التنموي للاستفادة من البرامج التعليمية والتأهيلية والتفاعل الإيجابي مع جميع المبادرات التي تنفذها وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية التي تعمل مجتمعة لتحويل الأسر الضمانية من الرعوية إلى التنموية. وشدد سموه على ضرورة رفع فاعلية وكفاءة أداء مبادرات التحول من الرعوية الى التنموية التي ينفذها فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية وتحقيق نتائجها المنشودة بالأوقات المحددة دون تأخير لما لذلك من أثر كبير على جودة حياة المجتمع من خلال توسيع الطبقة المتوسطة المنتجة بالتزامن مع تقليص الأسر الضمانية التي تعاني من العوز والحاجة، مؤكدًا أهمية تنسيق الجهود مع الجمعيات الخيرية ذات الصلة بهذا الشأن.
4 يوليو 2020 - 13 ذو القعدة 1441 هـ( 163 زيارة ) .
أعلن نائب الدائرة الخامسة بمحافظة العاصمة النائب أحمد السلوم عن إطلاق مبادرة إعادة ترميم البيوت الآيلة للسقوط بدائرته من خلال الجهود الذاتية، مضيفا انه من خلال المجلس التشاوري الخاص بدائرته والذي يترأسه وجه بتشكيل لجنة خاصة ببحث ملف البيوت الآيلة للسقوط ومساعدة المواطنين والذين تم ادراج طلباتهم ضمن مشروع البيوت الآيلة للسقوط ولم يتم تنفيذ طلباتهم، على ان تترأس تلك اللجنة سيدة الأعمال خلود القطان. وأكد السلوم أن تلك المبادرة ستكون لها آثارها الإيجابية وستساهم بشكل فعال في تحريك المشروع مجددًا ليرى النور من خلال وضع خطة زمنية للبدء والانتهاء من المنازل التي سيتم تنفيذها سنويًا، لافتا إلى ان اللجنة رصدت 25 منزلا ايلا للسقوط بالدائرة الخامسة بمحافظة العاصمة، وانه سيتم إطلاق المشروع عبر إعادة ترميم 4 منازل كمرحلة أولى من المنازل المدرجة ضمن قائمة الانتظار لدى أمانة العاصمة. وأضاف أن هناك تنسيقا مشتركا ودائما مع أمانة العاصمة التي تقوم بجهود كبيرة في هذا الجانب من خلال تعاونها المستمر، والقيام بالجانب الخدماتي ومتابعة كافة المشاريع البلدية. وعقدت لجنة البيوت الآيلة للسقوط بالمجلس التشاوري لخامسة العاصمة اجتماعها الأول عن بعد برئاسة خلود القطان لوضع الإطار العام لعمل اللجنة وتوزيع المسؤوليات والمهام على أعضائها، باعتبار أن مشروع البيوت الآيلة للسقوط تم تحويله إلى وزارة الإسكان باشتراطات معينة. وأكدت القطان أن اللجنة ستقوم بدورها من خلال دراسة كافة الطلبات الموجودة والتأكد من استيفائها الشروط ومعاينتها بشكل ميداني، مبينة انه ستكون هناك استمارة بحث حالة لكافة الأسر المدرجة طلباتهم ضمن المشروع للتأكد من ملكية العقار لصاحب الطلب، وذلك لتسهيل كافة الإجراءات المطلوبة والبدء في رسم الخرائط الهندسية بما يلبي حاجة الأسر المستهدفة بالمشروع، إلى جانب الاستفادة من الخرائط التي تم عملها سابقًا ضمن المشروع. الجدير بالذكر ان المجلس التشاوري لخامسة العاصمة التابع لمكتب النائب أحمد صباح السلوم يتكون من 23 عضوًا ممثلين عن كافة المجمعات السكنية بالإضافة إلى أصحاب الخبرة والاختصاص، ويبلغ عدد لجانه 6 لجان.
4 يوليو 2020 - 13 ذو القعدة 1441 هـ( 116 زيارة ) .
ضمن توجيهات نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وترسيخاً لقيم التسامح بين مختلف شرائح المجتمع الإماراتي اكد الدكتور حمد الشيخ أحمد الشيباني مدير عام دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي ان«صندوق التضامن المجتمعي ضد كوفيد-19 بالتنسيق مع اللجنة الدائمة لشؤون العمال وفر 172 تذكرة سفر لعودة عمال في عدد من الشركات الأكثر تأثراً بتبعات جائحة كورونا وذلك بقيمة 184 ألف درهم يأتي هذا عملاً برؤية القيادة في توحيد وتوجيه الجهود في التصدي للتداعيات، التي خلفتها الأزمة العالمية على مختلف الأصعدة الصحية والاقتصادية والاجتماعية ايضا حقيق المصلحة العامة، وتأكيد مبدأ المسؤولية المجتمعية المشتركة، وإبراز أهمية تكاتف جميع الجهود لتخطي الوضع الاستثنائي الراهن هذا وقد اكد الدكتور حمد الشيخ أحمد الشيباني ان هذه الخطوة تأتي لتترجم نهج القيادة في ما يتعلق بالعمل الخيري والإنساني، في الوقت الذي تحرص الدائرة على تنويع جهدها في المبادرات المختلفة، ليكون معرفياً وعلمياً وعملياً ومادياً وتنموياً، وقيمة هذه المساعدات تأخذ أبعاداً مختلفة للفئات المتضررة، فهي تعزز لديهم الشعور بالاستقرار، وترفع من مستوى الطمأنينة لديهم بأن الإمارات تساعد الجميع بلا تمييز»، موضحا أنه تم تسيير رحلة أولى لـ172 شخصاً إلى بلدانهم الأصلية، على أن يتم تسيير رحلتين جديدتين خلال الفترة المقبلة، وذلك بناء على الضوابط والشروط المعتمدة من قبل اللجنة الدائمة لشؤون العما
3 يوليو 2020 - 12 ذو القعدة 1441 هـ( 160 زيارة ) .
وزعت الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية دفعة جديدة من السلال الغذائية على 5250 عاملا متضررا من تداعيات جائحة «كورونا» في مناطق الوفرة والخيران وميناء عبدالله وجليب الشيوخ والفحيحيل بالتعاون مع وزارة الداخلية والهيئة العامة للمعلومات المدنية، وذلك في إطار جهود حملة «فزعة للكويت». وقال مدير إدارة العمل التطوعي في الهيئة الخيرية عبدالله العوضي في تصريح صحافي: إن الهيئة الخيرية وزعت دفعة جديدة من السلال الغذائية على العمالة المتضررة في مناطق الوفرة والخيران وميناء عبدالله وجليب الشيوخ والفحيحيل إدراكا منها للظروف الصعبة التي تعيشها تلك الشريحة، وحرصا على تخفيف معاناتهم المستمرة منذ أكثر من 3 شهور بفعل الإجراءات الاحترازية في البلاد. وأضاف العوضي: إن 107 متطوعين ومتطوعات من المواطنين والمقيمين شاركوا في عملية تعبئة السلال الغذائية وتغليفها وتوزيعها على المتضررين، مجسدين مفاهيم العمل التطوعي وقيمه الأخلاقية السامية والإيجابية التي تحض على قضاء حوائج المحتاجين واستثمار القدرات التطوعية في بناء التماسك المجتمعي وتمتين نسيجه ودعم أواصره وتوثيق عراه. وتابع قائلا: إن العمل التطوعي واجب وطني صميم، ونهج حضاري أصيل، وسلوك إسلامي قويم حث عليه الشرع الإسلامي الحنيف، وترجمه المتطوعون في تجارب إنسانية رائدة ومثيرة للتقدير والإعجاب، بحرصهم على التطوع بكل حب وإرادة حرة لتقديم العون لإخوانهم المحتاجين والتضحية بالوقت والجهد. وأشار إلى إن المتطوعين اتسموا بالهمة العالية، والإتقان في العمل، وتكرار المشاركة تلو الأخرى، وأن التطوع لم يقتصر على الشباب، بل امتد ليشمل كبار السن والنساء، مبينا أن هؤلاء المتطوعين حرصوا على الإسهام في هذه البرامج بكل حماس وإيصال السلال الغذائية بسياراتهم الخاصة إلى المستفيدين في منازلهم بكل احترام وتقدير ومراعاة لكرامتهم. وأشار إلى إن السلة الواحدة شملت مواد غذائية أساسية تكفي 6 أفراد مدة شهر، ومن أبرز ما احتوته الأرز والزيت والسمن والسكر والفول والطحين والعدس والشاي ومعجون الطماطم والمعكرونة وغيرها. ولفت الى أن الهيئة تحركت منذ بداية الأزمة وتواصلت مع الجهات المعنية وخاصة السلطات الصحية، ولم تدخر جهدا في تقديم الدعم اللوجستي للوزارات والمؤسسات الحكومية والمستشفيات الميدانية والمحاجر الصحية، وتدشين البرامج الإعلامية والأنشطة التوعوية على موقعها الإلكتروني ومنصاتها الإعلامية، بالإضافة إلى توزيع الوجبات الساخنة والسلال الغذائية والأجهزة الطبية والقفازات والمعقمات على المتضررين. وعبر العوضي عن تقدير قيادة الهيئة الخيرية لرجال وزارة الداخلية والقوات الخاصة والدفاع المدني لدورهم الوطني الرائد وحسن تعاونهم مع المتطوعين أثناء توزيع السلال الغذائية في مناطق العمالة المتضررة، وحرصهم على تقديم التسهيلات اللازمة للوصول إلي المستفيدين في منازلهم. كما جدد امتنان قيادة الهيئة أيضا للهيئة العامة للمعلومات المدنية لتوفيرها قاعدة بيانات الأفراد المستفيدين في إطار برنامج مساعدات وزارة الشؤون الاجتماعية. وأردف العوضي قائلا: إذا كان المتطوعين قد ضحوا بالجهد والوقت، فإن أهل الخير وأصحاب الأيادي البيضاء جادوا بأموالهم واستجابوا للنداءات الإنسانية التي أطلقتها الجمعيات الخيرية تحت شعار «فزعة للكويت» بصورة تدعو للفخر والاعتزاز، مشيرا إلى إن هذه الملحمة الإنسانية تشكل علامة فارقة في تاريخ أهل الكويت، وعنوانا بارزا للبذل والعطاء.
2 يوليو 2020 - 11 ذو القعدة 1441 هـ( 98 زيارة ) .
تسلم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود تقريراً عن أعمال لجنة إصلاح ذات البين في المنطقة . جاء ذلك خلال استقبال سموه بمكتبه اليوم بالإمارة رئيس لجنة إصلاح ذات البين الشيخ الدكتور محمد بن عبدالعزيز أبا الخيل . وجرى خلال الاستقبال استعراض أعمال اللجنة وخططها المستقبلية التي ستركز أعمالها على نشر ثقافة العفو والإصلاح، إلى جانب تقوية الروابط وتوثيق أواصر الألفة بين أفراد المجتمع عبر حل النزاعات والتصالح في الخصومات، مستمدة منهجها من تعليم الدين الإسلامي الحنيف. وقال سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان : إن إصلاح ذات البين سواء بين الأزواج أو بين الأقارب أو بين المتخاصمين من أبناء المجتمع عمل جليل ذو أبعاد اجتماعية وأمنية هامة وعظيمة وعلينا أن نستشعر ذلك وننهض بهذه المهمة وفق أفضل وأحدث السبل وأن نتعاون على انجازها بكفاءة عالية، مشيرًا سموه للنسبة العالية من جنح وجنايات الأحداث التي يكون طرفاها أو أحدهما أفرادا تفككت أسرهم بسبب انفصال الزوجين. وأكد سموه على أهمية دور اللجنة في نشر ثقافة التسامح والعفو والتجاوز وحل النزاعات والتصالح في الخصومات وتقوية الروابط، ودورها في تحقيق الاستقرار الاجتماعي وتعزيز الأمن، مثمناً جهود اللجنة في الفترة الماضية، داعيًا سموه لرفع وتيرة تواصل اللجنة مع أبناء المنطقة من خلال التواصل وتمكين أهالي المنطقة من التواصل مع اللجنة بسهولة لعرض قضاياهم وتقديم الرأي والاستشارة بشأنها، كما دعا سموه اللجنة للتنسيق والتعاون مع فرع هيئة حقوق الإنسان، وفرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، وجامعة الحدود الشمالية لإجراء الدراسات والبحوث لجميع القضايا والمشاكل والتصدي لها بشموليه إضافة للتصدي للمشاكل الخاصة.
30 يونيو 2020 - 9 ذو القعدة 1441 هـ( 124 زيارة ) .
وافق مجلس الضمان الصحي التعاوني على خطة تشغيل صندوق الضمان لتغطية ما زاد عن حد التغطية لمستفيدي التأمين الصحي الخاص من موظفي المنشآت المتوسطة والصغيرة، جاء ذلك خلال الإجتماع الافتراضي الذي عقد برئاسة وزير الصحة رئيس المجلس الدكتور توفيق الربيعة حيث رحب بالحضور مقدما شكره لما يقدمونه من جهود ملموسة أسهمت في تطور صناعة سوق التأمين الصحي الخاص. عقب ذلك استعرض الأمين العام الدكتور شباب بن سعد الغامدي المواضيع المدرجة على جدول الأعمال حيث قدم تقريرًا موجزًا عن أداء أمانة المجلس خلال جائحة كورونا وما قدمته من خدمات إلكترونية (عن بعد) لجميع المستفيدين، ثم ناقش المجلس آخر مستجدات مشروع صندوق الضمان الصحي التعاوني. وأوضح الغامدي أنّ الصندوق سيتم إطلاقه نهاية العام الجاري، لافتاً إلى أن الصندوق سيسهم في توفير التغطية والحماية الكاملتين للشرائح المستهدفة بالنظام من خلال إدارة التغطية المالية لمطالبات التأمين لكل مؤمن له تتخطى وثيقته 500 الف ريال، الحد الأعلى لوثيقة الضمان الصحي التعاوني، إضافة إلى رفع مستوى إجراءات الخدمات الصحية، وتخفيف العبء المالي على أصحاب العمل، وتعزيز البيئة التنظيمية والتشريعية للقطاع، وتحسين الإستدامة والابتكار في سوق التأمين الصحي الخاص. بعد ذلك ناقش المجلس بشكل مستفيض مقترح الأمانة العامة حيال تطوير حزمة المنافع الأساسية والتأمين الاختياري، وبين الدكتور الغامدي أن تطوير منافع وثيقة التأمين الصحي يخضع لعدد من المعايير منها مدى أهمية المنفعة وحاجة المؤمن لهم الصحية والأثر المالي على قيمة القسط التأميني السنوي، حيث قرر المجلس تشكيل فريق عمل مشكل من الجهات ذات العلاقة (وزارة الصحة، ومؤسسة النقد العربي السعودي، ووزارة التجارة، وممثلين عن شركات التأمين الصحي ومقدمي الخدمة وأصحاب العمل) لأخذ مرئياتهم و الرفع بالتوصيات خلال الجلسة القادمة، بعد ذلك تم استعراض هُويّة وشعار المنصة الموحدة
29 يونيو 2020 - 8 ذو القعدة 1441 هـ( 161 زيارة ) .
دشن صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم , بمكتبه بالإمارة , اليوم , مبرة علي بن محمد العثيم ـ رحمه الله ـ بقيمة عشرة ملايين ريال لإقراض المقبلين على الزواج بجمعية أسرة بمدينة بريدة , بحضور وكيل إمارة منطقة القصيم الدكتور عبدالرحمن الوزان , ورجل الأعمال عبدالله بن صالح العثيم , ورئيس مجلس إدارة جمعية أسرة بمدينة بريدة خالد الشريدة , ومدير عام الجمعية محمد السيف . واستمع سموه لشرح من رجل الأعمال عبدالله العثيم عن تفاصيل المبرة الخاصة بإقراض المقبلين على الزواج والتي يصل عدد المستفيدين لها إلى حوالي 4000 شاب, بالإضافة إلى أنها ستساهم في تأهيل الشباب حديثي الزواج . وأشار العثيم الى أن المبرة ما هي إلا خدمة لهذا الوطن المعطاء, مؤكداً أن سمو أمير منطقة القصيم يحرص دائماً إلى استمرارية نجاح العمل الخيري عبر تمكين أفراد المجتمع للإسهام والتكاتف عبر الأعمال الإنسانية والاجتماعية ، مشيدًا بدعم سمو أمير منطقة القصيم الدائم لكافة الاعمال الاجتماعية والخيرية الخادمة للمنطقة وابناءها , سائلاً المولى عز وجل التوفيق والسداد . من جانبه ثمن سمو أمير المنطقة لرجل الأعمال عبدالله العثيم مبادراته الإنسانية والخيرية والتي تعكس وفاء أهالي ورجال المنطقة ومحبتهم لكل عمل خيري خادم للمنطقة وأبنائها , مشيراً سموه إلى أن ما تعودناه من بذل وعطاء في مثل هذه الجمعيات من رجال الأعمال يعد مفخرة للوطن, مؤكداً أن تلك الأعمال عكست تكاتف إنساني وخيري نبيل يقدمه أبناء هذا الوطن للأعمال الخيرية الخادمة والداعمة للوطن وأبنائه , لافتا الى أن مبرة العثيم ستساهم في التيسير على الشباب وتسهيل إجراءات زواجهم , سائلاً المولى عز وجل التوفيق والسداد.
29 يونيو 2020 - 8 ذو القعدة 1441 هـ( 125 زيارة ) .
تستقبل جمعية الريان الخيرية بمركز وادي جازان التابع لمحافظة أبوعريش حاليًا ، طلبات إعانات الزواج لعام 2020، وذلك ضمن المشروعات الخيرية التي تنفذها الجمعية. ودعت الجمعية إلى التسجيل عبر الرابط https://forms.gle/qnquC5rZDesGiyiK8 لمن تنطبق عليهم شروط الإعانات ، في موعد أقصاه 20 من شهر يوليو المقبل ، بحيث يكون المتقدم سعودي الجنسية، وأن يكون الزواج الأول له، ومن سكان قرى مركز وادي جازان، وأن لا يزيد دخله عن 5000 ريال شهرياً، وأن يكون تاريخ عقد الزواج حديثًا إلى جانب حضور الدورات الخاصة بالمقبلين على الزواج.
29 يونيو 2020 - 8 ذو القعدة 1441 هـ( 120 زيارة ) .
كشفت جمعية الشارقة الخيرية عن حصيلة المساعدات التي تم تقديمها لمتضرري برج إبكو المحترق بمنطقة النهدة، والتي جاءت بتوجيهات مباشرة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد، حاكم الشارقة، وإيمانا بالدور الإنساني للجمعية في إغاثة الملهوفين وخدمة أفراد المجتمع المتضررين. وذكر عبدالله سلطان بن خادم المدير التنفيذي أنه بمجرد صدور توجيهات من صاحب السمو حاكم الشارقة بتقديم المساعدات لمتضرري البرج، فقد تم على الفور اتخاذ جميع الاجراءات لتقديم كافة صور الدعم لمتضرري برج إبكو المحترق والذي تسبب في تأزم أوضاع عدد كبير من السكان الذين اندلعت النيران في مساكنهم، مشيرا أنه تم تشكيل فريق عمل من قبل الجمعية الذي تواجد بدوره للوقوف إلى جوار هذه الأسر وتقديم المساعدات العاجلة ، وتم التنسيق مع عدد من الفنادق لتوفير الإيواء المؤقت لهم ولذويهم موضحا أنه على ضوء التنسيق مع بعض الفنادق بالإمارة، تم توفير المسكن الملائم لجمع شمل الأسر والمتضررين والذين بلغت أعدادهم 650 مستفيدا، وتكفلت الجمعية بنفقات إقامة الأسر بهدف إعانتهم وتوفير الحياة الكريمة لهم في ظل الظرف الذي تعرضوا له من احتراق مسكنهم وفقدانهم لمتعلقاتهم. دراسة وتابع: أن فرق العمل قامت بدراسة الأوضاع المعيشية للأسر خاصة أن الغالبية العظمى منهم فقدوا متعلقاتهم وأمتعتهم بسبب الحريق وضاعت أموالهم، فتم إجراء الدراسات الميدانية بشكل عاجل لتحديد احتياجات كل أسرة ومن ثم المبادرة إلى تقديم الرعاية الصحية لهم من خلال التنسيق مع مستشفى الإماراتي الأوروبي التي اتمت الفحوصات الطبية على الأسر بمقر إقامتهم المؤقت وتوفير الأدوية للحالات المرضية. إلى جانب تقديم حزمة من طرود المواد الغذائية التي تمثل مؤن لهم لتوفير الاحتياجات الأساسية للمعيشة، مع القيام على توفير الدعم النفسي والإنساني. إيجارات وأشار بن خادم أن حصيلة المبالغ التي تم إنفاقها في إطار المساعدات المقدمة بلغت مليون درهم، متضمنة التكفل بالإيجارات السكنية المؤقتة والتي ضمت 285 غرفة على مدار شهر كامل، إلى جانب توفير 18088 وجبة، بالإضافة إلى صرف دعم مادي لتمكين الأسر من توفير احتياجاتها الأساسية خاصة في ظل تعرض الكثيرين منهم لفقدان أموالهم ومتعلقاتهم جراء الحريق، مثمنا تضافر المحسنين وتعاونهم في توصيل هذه المساعدات لمستحقيها، كما ثمن دور الدكتور حسن المرزوقي لتبرعه الذي قدمه لدعم مسيرة العمل الخيري من خلال تبرعه بعدد من الغرف التابعة لفندقه لصالح الجمعية لإيواء بعض الأسر بها، وكذلك المستشفى الإماراتي الأوروبي على مبادرتهم بتوفير الفحوصات الطبية للحالات المرضية من الأسر، داعيا أهل الخير إلى مواصلة دعمهم للجمعية بما يخدم الشرائح المتعففة والمعوزين المسجلين بكشوف وسجلات الجمعية.
29 يونيو 2020 - 8 ذو القعدة 1441 هـ( 105 زيارة ) .
كشفت مريم الحمادي مديرة إدارة كبار المواطنين بهيئة تنمية المجتمع بدبي لـ«البيان» أن الخطة التطويرية التي وضعتها الهيئة لتطوير الخدمات المقدمة لكبار المواطنين القاطنين في منطقة حتا ضمن خطتها الاستراتيجية، تتضمن العديد من الأنشطة والمشاركات المجتمعية والفعاليات والتي سيتم وضعها بشكل شهري لخدمة هذه الشريحة وتدفعهم للانخراط فيها بما يضمن عدم توقف حركة حياتهم. وبينت أن هذه الخطة التطويرية لخدمات كبار المواطنين في حتا، جاءت بناء على دراسة أجرتها الهيئة على هذه الشريحة، شملت 30 مسناً من أصل 233 بالمنطقة، اتضح من خلالها جانب إيجابي مهم وهو أن أغلب كبار المواطنين في منطقة حتا ينعمون بالترابط الأسري ويتواجدون وسط بيئتهم الأسرية الطبيعية، فيما أفادت الدراسة بأن المنطقة تفتقر إلى البرامج والأنشطة التي تعزز من مشاركتهم المجتمعية. وقالت: إن مركز حتا المجتمعي التابع للهيئة والذي تم افتتاحه خلال الفترة القليلة الماضية، سيسهم في مشاركة كبار المواطنين القاطنين هناك في البرامج والأنشطة والفعاليات التي ستطرحها وتوفرها لهم الهيئة التي تعول على المتطوعين القاطنين في حتا، في دعم وتنفيذ هذه الأنشطة والبرامج. وأكدت أن الهيئة كذلك وفرت لهم نفس الخدمات التي تقدمها لنفس الشريحة في مدينة دبي، وتعتزم تنفيذ البرامج الرئيسية وتكثيف البرامج الأخرى التي تضمن لهم التوافق النفسي وتساعدهم على التكيف الاجتماعي، مما يشعرهم بإنسانيتهم ويوفر لهم الراحة والطمأنينة على حياتهم، ويوثق الصلة مع أسرهم والبيئة الخارجية، بالإضافة إلى تقديم جميع أوجه الرعاية الاجتماعية والثقافية والنفسية والتعليمية والصحية والترفيهية لهذه الشريحة. مؤكدة أن كبار المواطنين بحتا يمكنهم التقديم على بطاقة ذخر من منازلهم عبر القنوات الإلكترونية أو التواصل مع مركز خدمة العملاء لتصل إليهم دون أن يتكبدوا أي عناء. وأضافت أن كافة البرامج المقدمة لكبار المواطنين في نادي ذخر سيتم تفعليها في مركز نادي حتا المجتمعي، حيث وضعت الهيئة خطة لذلك إلا أنها علقت تنفيذها بسبب أزمة كورونا حرصاً على سلامة وصحة المسنين.
25 يونيو 2020 - 4 ذو القعدة 1441 هـ( 171 زيارة ) .
دشن صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم , بمكتبه بالإمارة , اليوم , مبرة علي بن محمد العثيم ـ رحمه الله ـ بقيمة عشرة ملايين ريال لإقراض المقبلين على الزواج بجمعية أسرة بمدينة بريدة , بحضور وكيل إمارة منطقة القصيم الدكتور عبدالرحمن الوزان , ورجل الأعمال عبدالله بن صالح العثيم , ورئيس مجلس إدارة جمعية أسرة بمدينة بريدة خالد الشريدة , ومدير عام الجمعية محمد السيف . واستمع سموه لشرح من رجل الأعمال عبدالله العثيم عن تفاصيل المبرة الخاصة بإقراض المقبلين على الزواج والتي يصل عدد المستفيدين لها إلى حوالي 4000 شاب, بالإضافة إلى أنها ستساهم في تأهيل الشباب حديثي الزواج . وأشار العثيم الى أن المبرة ما هي إلا خدمة لهذا الوطن المعطاء, مؤكداً أن سمو أمير منطقة القصيم يحرص دائماً إلى استمرارية نجاح العمل الخيري عبر تمكين أفراد المجتمع للإسهام والتكاتف عبر الأعمال الإنسانية والاجتماعية ، مشيدًا بدعم سمو أمير منطقة القصيم الدائم لكافة الاعمال الاجتماعية والخيرية الخادمة للمنطقة وابناءها , سائلاً المولى عز وجل التوفيق والسداد . من جانبه ثمن سمو أمير المنطقة لرجل الأعمال عبدالله العثيم مبادراته الإنسانية والخيرية والتي تعكس وفاء أهالي ورجال المنطقة ومحبتهم لكل عمل خيري خادم للمنطقة وأبنائها , مشيراً سموه إلى أن ما تعودناه من بذل وعطاء في مثل هذه الجمعيات من رجال الأعمال يعد مفخرة للوطن, مؤكداً أن تلك الأعمال عكست تكاتف إنساني وخيري نبيل يقدمه أبناء هذا الوطن للأعمال الخيرية الخادمة والداعمة للوطن وأبنائه , لافتا الى أن مبرة العثيم ستساهم في التيسير على الشباب وتسهيل إجراءات زواجهم , سائلاً المولى عز وجل التوفيق والسداد.
25 يونيو 2020 - 4 ذو القعدة 1441 هـ( 84 زيارة ) .
أعلن البرنامج الوطني للسعادة وجودة الحياة عن تلقي «خط الدعم النفسي»، أكثر من 1000 اتصال من مختلف شرائح المجتمع، عبر الخط الهاتفي والمحادثات الفورية، عبر تطبيق «واتس آب»، خلال الشهر الأول من إطلاق المبادرة، ضمن الحملة الوطنية «الإمارات تتطوع»، لدعم ومساعدة أفراد المجتمع على مواجهة التداعيات النفسية لفيروس «كورونا المستجد» (كوفيد 19)، وتعزيز صحتهم النفسية. وأطلق البرنامج الوطني للسعادة وجودة الحياة «خط الدعم النفسي» في مايو الماضي، في إطار الجهود الوطنية لحكومة دولة الإمارات في حماية المجتمع ومواجهة تداعيات فيروس «كورونا» المستجد، لتقديم الدعم النفسي الأولي لأفراد المجتمع، بالتعاون مع نخبة من المتطوعين والخبراء والاستشاريين والمتخصصين. وتمكن متطوعو خط الدعم النفسي من تقديم الدعم النفسي، والتعامل مع الحالات مباشرة لأكثر 80% من المتصلين، في حين تم تحويل 6% من المكالمات للمتابعة من قبل مختصين في الصحة النفسية، أما باقي الحالات فيتم التعامل معها، ومتابعتها بشكل مستمر من متطوعين مختصين على مستوى عال من التدريب، يواظبون في التواصل مع الحالات بشكل مستمر، وتقديم الدعم اللازم لها. وتلقى خط الدعم النفسي اتصالات من كل شرائح المجتمع، وكل الفئات العمرية، من مختلف مناطق الدولة، فيما كانت الأسر أكثر الفئات اتصالاً، وشكلت الإناث 60% من مجمل المتصلين، وبلغت نسبة المكالمات باللغة الإنجليزية 62% و34% باللغة العربية، و4% بلغات أخرى. وكانت أبرز الحالات التي تعامل معها خط الدعم النفسي، الخوف من تداعيات فيروس «كورونا» بنسبة 33%، و30% من الحالات أعربت عن شعورها بالقلق، في حين شكل التوتر 25% من الحالات، ما مثل أكثر ثلاث عوارض نفسية، عانى منها المتصلون نتيجة تداعيات فيروس «كورونا» المستجد (كوفيد 19)، في حين جاءت مواضيع الوحدة والاكتئاب وغيرها بنسب قليلة. دعم وطمأنينة وقال عزيز العامري الرئيس التنفيذي للبرنامج: إن خط الدعم النفسي، الذي يمثل إحدى مبادرات البرنامج لدعم الصحة النفسية للأفراد، أثبت فعاليته وأهميته في توفير الدعم النفسي الأولي والطمأنينة لفئات المجتمع، خلال هذه الفترة، ما يدعم الجهود الوطنية في مواجهة الجائحة. وأضاف: «مع التخفيف التدريجي للإجراءات الاحترازية، والعودة إلى الحياة الطبيعية في الدولة، تبرز أهمية الدعم النفسي، الذي يقدمه المختصون للذين يعانون نفسياً، لنؤكد لهم أننا معهم، وأن الحكومة وفرت لهم أدوات مبتكرة لمساعدتهم ودعمهم لتخطي التبعات النفسية، التي قد تنتج عن فيروس «كورونا»، خصوصاً أن الصحة النفسية تمثل عاملاً مؤثراً في صحة الأفراد وجودة حياتهم. من جهته، قال الدكتور عادل الكراني استشاري الطب النفسي وكبير مستشاري مبادرة خط الدعم النفسي، إن أحد أهم العوامل الداعمة للصحة النفسية للأفراد هو وجود من يستمع إليهم عند الحاجة، وتقديم المشورة والتوجيه، لمساعدتهم على تجاوز ضغوط الحياة.
24 يونيو 2020 - 3 ذو القعدة 1441 هـ( 131 زيارة ) .
رأس صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل رئيس اللجنة التنفيذية للإسكان التنموي اليوم عبر الاتصال المرئي الاجتماع الثالث للجنة. وفي مستهل الاجتماع نوه سموه بالجهود التي تبذلها الدولة لتوفير الإسكان المناسب للمواطنين والمواطنات، وما أنجز من أعمال وتسليم العديد من الوحدات السكنية للمستفيدين منها. بعد ذلك استمع سموه لمشاركة المدير العام لفرع وزارة الإسكان بالمنطقة المهندس فوزان الفوزان ، حول منجزات الإسكان التنموي هذا العام وما تم خلال جائحة كورونا من التزام كامل بالإجراءات الاحترازية، كما استعرض نتائج توصيات الاجتماع السابق. ووجه الأمير عبدالعزيز بن سعد بوضع آليه لتأسيس جمعية أهلية للإسكان التنموي بالتعاون بين فرع وزارة الإسكان وفرع وزارة الموارد البشرية, حيث ركز سموه على ضرورة الإسراع بتأسيسها وأهمية رفع نسب تملك المواطنين للمساكن، والعمل على تسهيل إجراءات حصول المطورين لمشاريع الإسكان التنموي على التراخيص اللازمة من الأمانة، وتفعيل منصة جود الإسكان. وحث سموه في ختام الاجتماع رجال الأعمال والجهات المانحة على مضاعفة الجهود، مثمناً سموه جهود وزارة الإسكان بما تحقق خلال الفتره الماضية من إنجازات. /