4 يونيو 2020 - 12 شوال 1441 هـ( 73 زيارة ) .
قدمت جمعية بيت الخير نحو 3 آلاف حقيبة صحية للعمال الخاضعين للحجر خلال أزمة «كورونا»، تحتوي على مستلزمات النظافة الشخصية، في ظل التدابير الوقائية للحد من انتشار الجائحة. وقال عابدين العوضي مدير عام الجمعية لـ«البيان»: إن الجمعية ركزت في برامجها ومشروعاتها على فئة العمال كونهم مساهمين في عملية البناء والتنمية في الدولة، ويحتاجون إلى الرعاية والاهتمام خلال فترة الحجر الصحي الذي فرضته تداعيات جائحة كورونا، مشيراً إلى أن توزيع الحقائب الصحية على المستفيدين من هذه الفئة، تم بالتعاون مع هيئة الصحة في دبي. وأشار العوضي الى أن الجمعية ساهمت كذلك في توفير عدد من الأجهزة اللوحية لأبناء الأسر محدودة الدخل حتى يتمكنوا من متابعة التعليم عن بُعد، منها 100 جهاز لوحي تم إهداؤها لطلاب محتاجين في منطقة رأس الخيمة التعليمية، في وقت لفت فيه إلى جمع أكثر من مليون درهم خلال رمضان عبر حلقات برنامج «زايد الخير» الذي تم بثه على إذاعة الأولى لدعم المرضى والأسر والفئات المتضررة من أزمة كورونا. دعم وفيما يتصل بإجمالي المبالغ التي صرفتها الجمعية منذ ظهور الجائحة وحتى الآن، ذكر العوضي، أن الجمعية أنفقت نحو 46 مليون درهم، لدعم الجهود الحكومية، وتحقيق التضامن المجتمعي، والمساهمة الفاعلة في محاصرة مضاعفات الوباء على المواطنين والمقيمين، بالتنسيق بين مختلف الجهات الحكومية ذات العلاقة، والمؤسسات العاملة داخل الدولة للنهوض بواجب المســؤولية المجتمعية والتكافل الإنساني. وأعرب مدير عام الجمعية عن اعتزازه بهذا العطاء الذي يعكس دور القطاع الخيري في خدمة المجتمع، وقال: «استشعرنا منذ البداية واجبنا في المساهمة في الهبة الوطنية التي دعت إليها القيادة الرشيدة لمواجهة الوباء، وساهمنا من خلال مشاريعنا المختلفة في مساعدة المتضررين بسبب الأزمة، سواء كانوا مرضى أو أسراً أو أفراداً، ممن تأثر معاشهم بسبب تباطؤ بعض الأعمال، ورصدنا النصيب الأكبر لدعم المبادرات الحكومية التي كانت أكثر شمولاً، ليبلغ مجموع ما أنفقته الجمعية على مواكبة الجهود الحكومية والمجتمعية في مواجهة كورونا إلى 45.7 مليون درهم». وأضاف: تثمن جمعية بيت الخير عالياً جهود ودعم كل من المكتب الإعلامي لحكومة دبي، دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، واللجنة الدائمة لشؤون العمال في الإمارة، والقيادة العامة للشرطة، والشكر موصول بالجهات التي تعاونت مع الجمعية في تنفيذ مشروعنا الأكبر هذا العام، مشروع إفطار صائم. وأوضح أن الجمعية ساهمت كذلك في دعم مبادرة توزيع «10 ملايين وجبة»، بـ 15 مليون درهم، لتوزيع 1.5 مليون وجبة طعام، إلى جانب توفير 19 ألفاً و 200 سلة غذائية بقيمة 13.5 مليون درهم، لافتاً إلى أن تداعيات الأزمة وإقبال المحسنين، ضاعف عدد الوجبات المقدمة من الجمعية ضمن هذه المبادرة، لتصل إلى 3 ملايين وجبة.
3 يونيو 2020 - 11 شوال 1441 هـ( 71 زيارة ) .
يواصل مشروع «أبشروا _ بالخير» التابع لجمعية النجاة الخيرية تكثيف جهوده الإنسانية الرائدة التي يقوم بها داخل الكويت، خاصة خلال أزمة فيروس كورونا، حيث زاد عدد مستفيدي المساعدات التي قدمها المشروع أكثر من 3100 مستفيد. وقال مدير مشروع «أبشروا _ بالخير» محمد الخالدي ان المساعدات تنوعت ما بين سداد إيجارات لمدة 3 شهور عن الأسر التي تعيش بالكويت، حيث بلغ عدد المستفيدين من هذا المشروع 1026 شخصا من العوائل ذات الدخل المحدود وأسر الأيتام والأرامل وغيرها من الحالات الإنسانية والتي تعاني من عدم سداد الإيجارات، وتمت المساعدة بعد التأكد من حاجة الأسرة الشديدة للدعم، وذلك بعد الاطلاع على الأوراق الرسمية الموثقة. وحول آلية إيصال المساعدات، أجاب الخالدي: نقوم بإصدار «شيك» باسم مالك العقار، ونقوم بتوثق سندات الاستلام في أرشيف المشروع. ونحرص خلال زياراتنا وتوثيقنا للحالات المستفيدة المراعاة الشديدة لخصوصية وكرامة هذه الأسر والعوائل وعدم عرض الصور والأسماء. وأضاف الخالدي: قدمنا ايضا مساعدات غذائية تمثلت في «كوبونات مشتريات» بلغ عدد المستفيدين منها 410 أشخاص، ومن خلال هذا الكوبون يذهب المستفيد للأسواق المركزية التي تتعاقد معها الجمعية ويتم صرف الكوبون بصورة راقية تحفظ كرامة المستفيد، وكذلك يشتري الأغراض التي تناسب عاداته وتقاليده. وتابع الخالدي: قدمنا مساعدات مالية شهرية ومقطوعة استفاد منها قرابة 1700 شخص من شتى الجنسيات والجاليات، وتتفاوت قيمة المساعدات تبعا لعدد أفراد الأسرة ومدى حاجتها للمساعدة. مستشهدا بحديث النبي صلى الله عليه وسلم: عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «من فرج عن أخيه المؤمن كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر على مسلم ستر الله عليه في الدنيا والآخرة، والله تعالى في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه». وختاما ناشد الخالدي أهل الخير دعم مشروع «أبشروا_ بالخير» والذي يمثل واحدا من أهم مشاريع النجاة الخيرية الذي تنفذه داخل الكويت. مؤكدا أن اللجنة تحرص على إيصال خيرات المحسنين للمستحقين وتصرفها داخل الكويت، للمساهمة زيارة حسابات النجاة الخيرية عبر شتى وسائل التواصل أو الاتصال على مركز الاتصال 1800082.
3 يونيو 2020 - 11 شوال 1441 هـ( 102 زيارة ) .
قال مدير إدارة المساعدات ب‍جمعية النجاة الخيرية محمد الهولي انه رغم التحديات والظروف الاستثنائية الصحية التي تشهدها الكويت والعالم أجمع حرصت جمعية النجاة الخيرية على التحرك الميداني داخل الكويت وخارجها، وقامت بتنفيذ مشروع زكاة الفطر في ٧ دول وهي الكويت واليمن والأردن والهند والفلبين وتشاد والنيجر. وتابع الهولي ان عدد المستفيدين من مشروع زكاة الفطر بلغ قرابة ٥١ ألف مستفيد من الفقراء والمساكين وذوي الحاجة، وقمنا بإيصالها إلى المستحقين عينا، بالتنسيق مع الجمعيات الرسمية في الدول المختلفة. وأوضح الهولي أن هذا المشروع يهدف إلى نشر البسمة والسرور وإدخال السعادة على وجوه البسطاء والمستفيدين في يوم العيد، وكذلك مساعدة الصائمين في اخراج الزكاة على إيصالها للمستحقين في وقتها الشرعي، بجانب إثراء قيم الترابط الإنساني وبث روح التكافل بين أفراد المجتمع. واختتم الهولي بشكر أهل الخير داعمي جمعية النجاة الخيرية، سائلا الحق سبحانه أن يحفظ الكويت وأهلها ومن يعيش عليها وسائر بلاد
2 يونيو 2020 - 10 شوال 1441 هـ( 91 زيارة ) .
في إطار مساهمتها في حملة (مجتمع واعي) التي أطلقتها وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بإشراف مركز التنمية الاجتماعية بمكة المكرمة، قدَّمت جمعية هدية 650 سلة معايدة للأسر المتضرِّرة في أحياء مكة المكرمة، من الحجر الوقائي إثر جائحة كورونا، وذلك من باب مشاركة الأسر في الاحتفال بعيد الفطر المبارك من جهة، ولتغطية احتياجاتهم ومتطلباتهم الأساسية. من جانبه أوضح الأستاذ علي الزهراني مدير العلاقات العامة والإعلام بالجمعية، أن الجمعية عملت على تقديم العيديات للأسر المتضرّرة من جائحة كورونا بعدد «650» سلة معايدة في خمس أحياء بمكة المكرمة وهي: الحمراء، والنزهة، والزهراء، والحجون، والمعابدة.
24 مايو 2020 - 1 شوال 1441 هـ( 130 زيارة ) .
وزع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في لبنان أمس، 540 سلة غذائية رمضانية، للأسر اللبنانية والفلسطينية والسورية المتعففة، منها 100 سلة وزعت لأهالي منطقة مزبود التي وقع عليها الحجر بسبب تفشي فيروس كورونا وقد استفاد من إجمالي التوزيع 3,240 فردًا، بالتعاون مع جمعية الغنى الخيرية. ويأتي ذلك في إطار المساعدات الإنسانية والإغاثية التي تقدمها المملكة عبر المركز للاجئين السوريين والفلسطينيين في لبنان والأسر اللبنانية المتعففة خلال شهر رمضان المبارك.
21 مايو 2020 - 28 رمضان 1441 هـ( 119 زيارة ) .
أطلق فريق ورود نوارة التطوعي مبادرته الثالثة خلال شهر رمضان المبارك «جسر المحبة» التي تم من خلالها توزيع 300 سلة رمضانية جديدة، وذلك بمشاركة ملتقى «إعلاميون مبادرون»، الذي ساهم بـ47 سلة، ورعاية الحملة إعلاميًا، ويستهدف توزيع السلال الغذائية الأسر المتعفّفة، والمتضرّرة جراء كورونا. وأوضحت قائدة فريق ورود نوارة التطوعي نورة محمد العقلا، أن هذه المبادرة تأتي كـ «جسر محبة» ممتد للأسر التي سبق وأن تم توزيع سلال غذائية لها في بداية شهر رمضان المبارك، لضمان الاكتفاء قدر المستطاع لهذه الأسر، خاصة والعالم يعاني من هذه الأزمة التي بسببها توقف الاقتصاد.
21 مايو 2020 - 28 رمضان 1441 هـ( 148 زيارة ) .
سير فريق برق للإنقاذ التطوعي يوم أمس الأول حملة مساعدة من ضمن مبادرة (بِرًا بمكة) محملة بسلال غذائية للأسر المتضررة من قرار منع التجول في مركز عسفان والقرى التابعة لها في منطقة مكة المكرمة بقيادة قائد الفريق الكابتن طارق عبدالغني. وتم توزيع ما يقارب 1000 سلة غذائية بدعم من جمعية إبصار الخيرية بالتعاون مع فريق برق للإنقاذ والتي تم توزيعها للأسر المحتاجة بالتعاون مع جمعية عسفان الخيرية ممثلةً بمدير جمعية عسفان الخيرية مبارك عبدالرحيم البشري. واستقبل "البشيري" أعضاء فريق برق في مقر الجمعية بعسفان وترتيب التوزيع حسب الاحتياج وتعد هذه المبادرة من فريق برق من ضمن المبادرات التي أطلقها الفريق تحت شعار مسمى #مبادرة_فزعة_برق). من جانب آخر، وقع فريق بوق عدة مبادرات مع عدة جمعيات خيرية من ضمنها جمعية نماء الخيرية والتي أيضًا قام الفريق بتوزيع ما يقارب ١٠٠٠ سلة غذائية موزعة على ١٠٠٠ عائلة محتاجة في مدينة جدة، بالإضافة إلى توزيع ما يقارب ٣ آلاف وجبة إفطار للمستفيدين في الجمعية، حيث تم توزيعها خلال الأيام الماضية هذا بالإضافة إلى جهود الفريق التطوعية المعروفة في مساعدة حالات الفقدان والاحتجاز وحالات التعليق وغير ذلك التي ترد على مركز بلاغات ٩١١ وأيضًا على مركز عمليات الدفاع المدني أو على رقم تلقي بلاغات الفريق المباشر
21 مايو 2020 - 28 رمضان 1441 هـ( 111 زيارة ) .
باشرت جمعية دبي الخيرية، خلال اليومين الماضيين، توزيع زكاة الفطر وكسوة العيد وسلال غذائية على المستحقين من الأيتام والأسر والمتعففة المسجلة في كشوفها، المتضررين من الأزمة الصحّية الراهنة، في كل من دبي والشارقة وعجمان، مع قرب حلول عيد الفطر، لإدخال البهجة والفرحة إلى قلوبهم، وتوفير الحياة الكريمة لهم، وسد احتياجاتهم الأساسية في هذه الظروف الصعبة الناتجة عن تداعيات وآثار جائحة كورونا. وقال أحمد مسمار، أمين السر العام للجمعية، لـ«لبيان»، إن الجمعية رصدت من مخصصات حملتها الرمضانية 630 ألف درهم لتوفير 40 ألف «فطرة»، بعد تلقيها زكاة الفطر عيناً ونقداً، مشيراً إلى أن الجمعية بدأت كذلك في توزيع كسوة العيد من الكنادير والعبايات لنحو 5 آلاف أسرة، بما فيها أسر الأيتام المكفولين في الدولة، والأسر المسجلة لدى الجمعية. وأكد أن الجمعية مستمرة في استقبال تبرعات المحسنين الراغبين في إنابة الجمعية عنهم في توصيل مقدار ما يترتب عليهم من زكاة الفطر، بواقع 20 درهماً عن الفرد الواحد، لتوصيلها إلى مستحقيها، وأن موظفي ومتطوعي الجمعية ملتزمون بالإجراءات الاحترازية والوقائية لمنع التعامل المباشر مع المستفيدين، وتحقيق التباعد الجسدي الذي وجهت به الجهات الصحية في الدولة لمواجهة فيروس «كورونا» المستجد. وأضاف أن هناك عدة قنوات للتبرع لجمعية دبي الخيرية من أجل صرفها على مستحقيها، سواء من أموال الزكاة، أو الصدقة، أو المساهمات، أو الكفارات، وهذه القنوات هي التحويلات والإيداعات البنكية، والحصالات، أو التبرع لأحد مندوبينا في المواقع المنتشرة في إمارة دبي، أو عن طريق الرسائل النصية القصيرة، أو من خلال الموقع الإلكتروني للجمعية، زيادة على التبرع من خلال ماكينات جمع التبرعات الإلكترونية. وفي مشروع جديد للجمعية، أشار مسمار إلى تخصيص ربع مليون درهم لشراء 500 سلة غذائية تحتوي مواد تموينية ومستلزمات التعقيم والحماية من عدوى كورونا، وباشرت توزيعها على الأيتام المكفولين في الجمعية، وعلى الأسر المسجلة، وعلى الحالات الطارئة. وأوضح مسمار أن الطرود المذكورة تحتوي على الحاجات الأساسية والضرورية للمحتاجين في رمضان وفي زمن هذا الوباء، مؤكداً حرص الجمعية على مساندة جميع المتضررين من الآثار الاقتصادية لجائحة كورونا، والحفاظ على صحتهم وسلامتهم.
20 مايو 2020 - 27 رمضان 1441 هـ( 90 زيارة ) .
عبر المدير التنفيذي للجمعية الخيرية للخدمات الاجتماعية بمنطقة نجران عبده بن أحمد عطيف، عن سعادته بحلول الذكرى الثالثة لبيعة الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع. أضاف قائلا: إننا ونحن نعيش بين شرائح مجتمعنا باسم العمل الخيري في الجمعية الخيرية للخدمات الاجتماعية في نجران، نرى مدى ما يشعر به المواطن من حب وتقدير لقادة مملكته الكرام، الذين ما برحوا يدعمونه بشتى أنواع الدعم، فمشاريع الجمعية الخيرية الإغاثية، وما قدَّمته لشرائح المجتمع المحتاجة، حتى وصلت الإعانات إلى أبواب بيوتهم... ما هي إلا انعكاس لرؤية قيادة المملكة، وتنفيذ لتوجيهاتها، ثم أخذٌ بما يطلبه منا أمير منطقتنا ــ وفقه الله ــ في خدمة المواطن أينما كان في أحياء المدينة أو ضواحيها. وتلك هي القيم الكريمة لبلادنا المباركة، وهي السبيل لمنطلقات البر والتعاون، وهو الحقل الذي يُغنيه أهل الفضل والإحسان بجودهم، وبطيب قلوبهم، وأولئك الذين لن تبور تجارتُهم مع ربهم سبحانه وتعالى، فللمحسنين ثواب الآخرة، ولهم عزُّهم في حياتهم الدنيا لِما يقدمونه من خير للمحتاجين. فهذا الثواب العظيم الذي يُجزله الله لمن يعمل على مساعدة الفقراء والأيتام وسائر الفئات المحتاجة من أبناء المجتمع، فلهم بلا ريب سمو المنزلة وعلو المكانة لمن حاز هذا الفضلَ، الذي يغبطه عليه الناس، وتلكم هي قيمنا التي رشحتنا لننال الثواب عند الله تبارك وتعالى، أجل، في ذكرى البيعة الثالثة للأمير محمد بن سلمان يتجدد العهد، وتزداد محبة الشعب لقادته، يعزز هذا الحب والتقدير استجابات المواطنين لنداء القادة في المثابرة والاجتهاد للوصول إلى أسمى مراحل الحضارة التي تحمل باقات التهنئة للقادة وللمواطنين. أسباب التفوق العمل الخيري عن مشاريع الجمعية الخيرية في المنطقة أكد عطيف أن ما تقدمه الجمعية من أعمال لشرائح المجتمع المحتاجة وصلت الإعانات إلى أبواب منازلهم، كما تم تقديم العديد من المشاريع والبرامج، ومنها حفظ النعمة والذي يهدف إلى الحد من الإسراف والاحتفاظ ببقايا الأكل وإيصاله بطريقة مميزة واحترافية من ناحية التغليف والتسخين والتقديم، كوجبة يستفيد منها المحتاج، ويستفيد من هذا المشروع 900 مواطن، حيث تم تقديم أكثر من 1248 وجبة عقب العمل على الاستفادة من فائض المطاعم والاستراحات وفق توجيه معالي وزير البلديات، وتنفيذ مشروع حملة البر، حيث أخذت الجمعية على عاتقها أن تكون منصة للخير خاصة في شهر رمضان، فسخرت كافة إمكانياتها في توفير الخدمة المميزة والجودة العالية في تقديم الخدمة، ومن أهم المشاريع التي قدمت في شهر رمضان مشروع إفطار صائم، ووصل عدد المستفيدين إلى 30 ألف طيلة أيام الشهر، بالإضافة إلى مشروع سقي الماء ويوزع 2000 كرتون ماء لـ50 مسجدا وجامعا، وتنفيذ مشروع السلة الرمضانية، وتصل تكلفة كل سلة إلى 150 ريالا ويستفيد منه 900 أسرة. ومشروع كسوة العيد يستفيد منه 900 أسرة، وتصل التكلفة للأسرة الواحدة إلى 500 ريال. مشاريع الجمعية وعن برامج ومبادرات القسم النسائي قال: هناك مبادرة عيدنا عيدكم، مبادرة السلال الغذائية وتوزيعها، المشاركة باليوم العالمي للطفل، مبادرة معا لنرتقي، مبادرة إفطار صائم، وكسوة الشتاء ولباسك صدقة، بالإضافة إلى برنامج تدريبي مع الكلية التقنية، مشيرا إلى أنه يتم التفاعل من خلال المناسبات العامة والمشاركة المجتمعية، وتقديم التعازي والأعياد والتهنئة بالأيام الفضيلة مثل: عاشورا وعرفة. القسم النسائي من مشاريع الجمعية الخيرية بنجران زكاة الفطر ويتم الاستعداد لها قبل نهاية الشهر بـ 5 أيام صيانة المنازل عدد المستفيدين 50 منزلا بقيمة 98000 ريال رعاية الأرملة وأبنائهان المستفيدون 900 بتكلفة 600000 ريال الحقائب المدرسية والمستفيدون 900 أسرة بتكلفة 90000 ريال السلال الغذائية للمستفيدين وعابري السبيل عدد المستفيدين 900 بتكلفة 930000 ريال
20 مايو 2020 - 27 رمضان 1441 هـ( 95 زيارة ) .
وزعت لجنة التنمية الاجتماعية بولاية وادي المعاول بمحافظة جنوب الباطنة 61 طردا غذائيا للأسر العمانية بالولاية. وتأتي مبادرة السلة الغذائية في نسختها الثانية التي تبنتها لجنة التنمية الاجتماعية بالولاية استمرارا للجهود في مساعدة المحتاجين والمتضررين من جائحة كورونا ( كوفيد 19 ) . وقال سعادة الشيخ محمد بن علي بن سعيد الغفيلي والي ولاية وادي المعاول رئيس لجنة التنمية الاجتماعية: جاء توزيع المواد الغذائية للمحتاجين والمتضررين من الجائحة العالمية كورونا (كوفيد 19) وذلك استمرارا للجهود التي تبذلها اللجنة في الوقوف بجانب الأسر والأفراد بالولاية، حيث قامت اللجنة في بداية شهر رمضان المبارك بتوزيع الدفعة الأولى للأسر العمانية وعدد من المقيمين. وتأتي هذه المرحلة استكمالا للدور الفاعل والجهود الفاعلة التي تقوم بها لجنة التنمية الاجتماعية باستمرار .
19 مايو 2020 - 26 رمضان 1441 هـ( 130 زيارة ) .
دشن مكتب الملحق الديني لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بسفارة خادم الحرمين الشريفين بجمهورية تشاد المرحلة الثانية من تنفيذ برنامج خادم الحرمين الشريفين لتفطير الصائمين التي تستهدف توزيع 3000 سلة غذائية رمضانية يستفيد منها 30 ألف صائم بقية أيام الشهر المبارك للعام الجاري، توزع بالتنسيق مع الجمعيات الخيرية ودور الأيتام، وفق الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الوزارة في ظل جائحة كورونا. ورفع الملحق الديني بسفارة المملكة بجمهورية تشاد الشيخ محمد بن زايد الشهري الشكر المقرون بخالص الدعاء لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين على دعمهما ومساندتهما لجمهورية تشاد وتلمس حاجات المحتاجين في شهر الخير والعطاء. وأكد الشهري أن المملكة تواصل عطاءاتها وتمد جسور التواصل مع أشقائها بمد يد العون والمساعدة في أحلك الظروف انطلاقا من رسالتها السامية التي تتسم بها، سائلاً الله العلي القدير أن يحفظ المملكة ويديم عليها نعمة الأمن والاستقرار وأن يحفظ قيادتها الرشيدة ويبقيها ذخراً للإسلام والمسلمين.
19 مايو 2020 - 26 رمضان 1441 هـ( 124 زيارة ) .
قام فريق السويق الخيري التابع لدائرة التنمية الاجتماعية بالولاية بالتنسيق والتعاون المباشر مع الأفراد والمؤسسات خلال شهر رمضان المبارك بالمساهمة في توفير المساعدات للأسر المُعسرة والمستحقة والمسجلة في قوائم الفريق، بالإضافة إلى الأسر المتضررة من جائحة فيروس كورونا (كوفيد 19) العمانية وغير العمانية وتنوعت المساعدات التي قدمتها المؤسسات المختلفة بين الطرود الغذائية والمواد العينية والأجهزة الكهربائية والمساعدات المالية والقسائم الشرائية من مراكز تجارية بالولاية، حيث بلغ إجمالي المساعدات التي تم توزيعها لمستحقيها في الشهر الفضيل هذا العام نحو 130.418 ريالا عمانيا استفاد منها 9000 شخص وأسرة من ولاية السويق بين العمانيين والجاليات الوافدة. وقد أطلق الفريق مبادرة “ولايتي مستعدة” بالتنسيق مع دائرة التنمية الاجتماعية بالولاية واستهدف 6500 سهم بواقع 10 ريالات لكل سهم من خلال إطلاق حملة تبرعات من 30 أبريل وتستمر إلى 30 مايو، حيث حقق ضعف الأسهم المستهدفة قبل نهاية الحملة بأسبوعين، وذلك بفضل دعم ومساهمة من المحسنين أصحاب الأيادي البيضاء، مؤسسة سهيل بهوان للأعمال الخيرية، جمعية الرحمة للأمومة والطفولة، وشركة تنمية نخيل عمان، مؤسسة الجسر، فريق تكافل صحار، فريق إحسان التابع لشركة ( أوكيو ) والبنك الأهلي العماني فرع السويق، كما استقبل الفريق مساعدات عبر حسابه المصرفي.
18 مايو 2020 - 25 رمضان 1441 هـ( 169 زيارة ) .
نجحت مبادرة خير المدينة المنورة بالوصول إلى المستهدفين وتوزيع سلات المواد الغذائية والوجبات خلال وقت قياسي بسواعد نحو 4500 متطوع ومتطوعة من منسوبي الجمعيات الخيرية في منطقة المدينة المنورة وبمساندة من البريد السعودي الذي تمكن حتى يوم أمس من إيصال أكثر من 13 ألف سلة غذائية تمثل ثمار الاتفاقية التي رعاها صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة بين مبادرة خير المدينة ومؤسسة البريد السعودي لإيصال وتوزيع 15000 سلة غذائية مكونة من 16 صنفًا غذائيًا تقدمها المبادرة للمحتاجين والمتضررين من المواطنين والمقيمين الذين تأثروا من جائحة فيروس كورونا المستجد في منطقة المدينة المنورة. وأوضح المشرف على مبادرة خير المدينة رئيس مجلس الجمعيات الأهلية بالمنطقة الدكتور عبدالمحسن بن معيض الحربي، أن مبادرة خير المدينة وبمتابعة وتوجيهات من صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة تواصل عملها لتقديم خدمات متنوعة تشمل توفير الاحتياجات المعيشية والصحية والتوعية الصحية والدعم الاجتماعي والتوعية الأسرية، وقال :" نعمل في مجلس الجمعيات الأهلية في منطقة المدينة المنورة بمشاركة وتعاون المؤسسات والجمعيات الأهلية لتقديم كل أنواع الدعم والرعاية من خلال جمعيات متخصصة تمتلك خبرة كبيرة في المساهمة بفعالية في ما يتم من أعمال على مدار الساعة". وبين الحربي أن الجمعيات المتخصصة في مجال الدعم الأسري قدمت برامج تدريبية وتوعوية عن بعد لنحو 6500 مستفيد في منطقة المدينة المنورة حتى الآن كما قدم المتخصصون في تلك الجمعيات من خلال مبادرة خير المدينة المنورة أكثر من 700 استشارة متخصصة من خلال رقم الهاتف الذي تم إعلانه لاستقبال كل الاستشارات الأسرية وتقديم الدعم والمساندة لجميع الأسر في المنطقة. وأشاد الحربي بالجهود التي يبذلها الجميع وأخص المتطوعين الذي يقدمون الكثير من الجهد والعطاء وبالتعاون والدعم الذي يبديه أفراد مجتمع منطقة المدينة المنورة لتحقق خير المدينة أهدافها.
18 مايو 2020 - 25 رمضان 1441 هـ( 111 زيارة ) .
وزعت جمعية الإحسان لرعاية الإنسان الخيرية بمنطقة مكة المكرمة 800 سلة غذائية ضمن مبادراتها، تحت إشراف فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، لمساندة الجهات المعنية بتطبيق الإجراءات والتدابير الاحترازية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد . وشمل توزيع هذه السلال عددا من الأحياء بمحافظة جدة، إضافة إلى إسهام الجمعية بمبادرة "إفطار صائم" ومبادرة "عيدية الإحسان" التي تقوم بتقديم مجموعة من العيديات المتنوعة للمحتاجين استفاد منها العديد من الأسر . وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور عبدالقادر بن محمد تنكل أن الجمعية قدمت كذلك خلال جائحة كورونا مبادرة حقيبة الإحسان الطبية الهادفة لتزويد كبار السن بالمعقمات والكمامات وبعض الأدوية الأساسية، بالإضافة إلى النشرات التوعوية الصحية، ومبادرة التقييم الصحي وتقديم مجموعة من الاستشارات والنصائح الطبية لتفادي الإصابة بفيروس كورونا . وأشار إلى أن الجمعية شاركت بمبادرة تعقيم وتطهير الأربطة ودور كبار السن المقدمة من الجمعية للحد من انتشار العدوى، وتوفير بيئة آمنة وصحية ونظيفة للمسنين، وأنشأت عيادة للاستشارات النفسية "عن بعد" للاستشارات النفسية والسلوكية عن طريق البث المباشر أو عن طريق عيادات افتراضية عن طريق برنامج "زووم" بالتعاون مع المتخصصين في هذا المجال.
18 مايو 2020 - 25 رمضان 1441 هـ( 169 زيارة ) .
أطلقت لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية لأحياء عبدالله فؤاد والإسكان ومدينة العمال وابن خلدون والمريكبات بالدمام بالشراكة مع جمعية البر بالمنطقة الشرقية، مبادرة "سَنَدَ" لتأمين الاحتياجات الأساسية لـ ٨٠ أسرة محتاجة في الأحياء التابعة للجنة . وتهدف المبادرة إلى التخفيف على الأسر المستفيدة من خدمات اللجنة خصوصاً مع قرب عيد الفطر المبارك وإجراءات منع التجول، بتأمين أساسيات الأسر المحتاجة حيث بلغ عدد الأصناف الغذائية ٢٤٠٠ صنف وما يزيد عن ١٥ ألف عبوة ماء، تم تغليفها وترتيبها من خلال فريق اللجنة التطوعي ضمن احترازات طبية لأفراده. وأوضح المدير التنفيذي للجنة عبدالله الريس، أن المبادرة تغطي احتياجات الأسر المحتاجة والأرامل والأيتام في الأحياء التي تغطيها خدمات اللجنة وتقدم لهم سلال غذائية تحتوي على عدد من التجهيزات الغذائية المتنوعة بالتعاون والتنسيق مع فرع جمعية البر بالدمام "دار الخير" خاصة في شهر رمضان المبارك، مشيراً إلى أنه سيتم توزيع 80 سلة غذائية على المستحقين في منازلهم في الأيام القليلة القادمة, وذلك تماشياً مع التعليمات والتوجيهات الصادرة عن الأجهزة الحكومية ذات العلاقة بالشأن الصحي والأمني. وأبان الريس أن هذه المبادرة جاءت بالتنسيق مع مركز العمليات والمبادرات المجتمعية في المنطقة الشرقية، مقدماً شكره لجميع المساهمين والمتطوعين المشاركين في تنفيذ هذه المبادرة.
18 مايو 2020 - 25 رمضان 1441 هـ( 107 زيارة ) .
قام مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس بتوزيع 1,546 سلة غذائية رمضانية، تزن 114 طنًا و404 كيلو غرامات ، للنازحين والأسر الأشد فقرا في مديرية عتق بمحافظة شبوة، استفاد منها 1,096 أسرة. ويأتي ذلك في إطار مشروع توزيع سلال غذائية خلال شهر رمضان المبارك للمحتاجين في الجمهورية اليمنية .
18 مايو 2020 - 25 رمضان 1441 هـ( 192 زيارة ) .
أطلق فريق ورود نوارة التطوعي مبادرته الثالثة خلال شهر رمضان المبارك "جسر المحبة"؛ حيث تم توزيع 300 سلة رمضانية جديدة، وذلك بمشاركة ملتقى "إعلاميون مبادرون" الذي ساهم بـ47 سلة رمضانية، ويستهدف توزيع السلال الغذائية على الأسر المتعفّفة، والمتضرّرة جراء كورونا. وأوضحت قائدة فريق ورود نوارة نوره محمد العقلا، أن هذه المبادرة تأتي كـ"جسر محبة" ممتدّ للأسر التي سبق أن تم توزيع سلال غذائية لها في بداية شهر رمضان المبارك، لضمان الاكتفاء قدر المستطاع لهذه الأسر، خاصة والعالم يعاني من هذه الأزمة التي بسببها توقف الاقتصاد؛ حيث تعاني بعض الأسر من العوز والحاجة لقلّة ذات اليد نتيجة توقّف بعض المهن اليومية. وأضافت أن فريق ورود نوارة التطوعي 300 سلة في هذه الحملة، ليصل إجمالي ما تم توزيعه خلال شهر رمضان المبارك قرابة 500 سلة غذائية، بالإضافة إلى التمر والمبالغ النقدية، على الأسر المتعفّفة شملت أحياء مدينة الرياض ومحافظة الدرعية. وبالإضافة إلى مبادرة "جسر المحبة" يكون ملتقى "إعلاميون مبادرون" قد شارك ونفّذ 3 مبادرات خلال الشهرين الماضيين؛ حيث نظم لقاء افتراضيًّا مع رئيس الجمعية الصيدلية السعودية عبر برنامج ZOOM لبحث آخر مستجدات علاج "كورونا"، كما نفذ لقاء افتراضيًّا آخر تحت عنوان "صناعة السعادة المنزلية" لبحث الاستثمار الأفضل لأوقات الأسرة خلال فترة البقاء في المنزل.
18 مايو 2020 - 25 رمضان 1441 هـ( 110 زيارة ) .
دشنت الهيئة الخيرية الاسلامية العالمية مدينة "صباح الأحمد الخيرية" في منطقة الشمال السوري لإيواء النازحين بافتتاح قرية الكويت المؤلفة من 300 بيت بتبرع كريم من سمو أمير البلاد وقائد العمل الإنساني الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وذلك ضمن برامجها الإنسانية للحد من الظروف الصعبة للأسر السورية النازحة الأشد معاناةً. ويمثل افتتاح هذه القرية وتسليم وحداتها السكنية للأسر النازحة مرحلة أولى من مراحل تشييد مشروع مدينة متكامل يضم 1800 بيت اقتصادي ومرافق صحية وتعليمية وخدمية، وذلك بالتعاون مع جمعية شام الخير الإنسانية. وقال رئيس الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية، المستشار بالديوان الأميري د.عبدالله المعتوق في تصريح صحافي بهذه المناسبة إن مدينة "صباح الأحمد الخيرية" تتألف من مجموعة من القرى والأحياء منها قرية "الكويت" المكونة من 300 بيت، والتي تبرع بقيمتها سمو الأمير، مشيراً إلى إن بقية القرى والأحياء يجري تشييدها تباعاً بدعم من أهل الخير. وأضاف إن هذا التبرع السخي من صاحب السمو ببناء قرية للنازحين السوريين المشردين قرب الحدود التركية من المبادرات الطيبة التي تضاف إلى سجل سموه الزاخر بالمبادرات والعطاءات الإنسانية ومؤتمرات المانحين والقرى الاغاثية. وعزا د.المعتوق هذا العطاء السامي الكبير إلى حرص سمو الأمير على صناعة حياة كريمة لضحايا الحروب والنزاعات ومنهم النازحين السوريون الذين نزحوا من ديارهم بفعل آلة الحرب والقتل ووجدوا أنفسهم في العراء دون مأوى أو مأكل أو مشرب. وأضاف إن سمو الأمير يبرهن مجدداً بهذا العطاء على عمق إنسانية دولة الكويت، ونبل أهدافها، وسعة قلبها الإسلامي والعربي النابض بهموم الفئات الضعيفة من أشقائنا السوريين الذين انقطعت بهم السبل. ووجه د. المعتوق عبارات الشكر والتقدير والثناء لسمو الأمير تقديرًا وعرفانًا بدورسموه الإنساني الريادي الكبير الذي جسده خلال مسيرة ممتدة وحافلة بالعطاء والعمل على إغاثة المنكوبين في مختلف أنحاء العالم وتخفيف معاناتهم جراء الصراعات والحروب والكوارث الطبيعية.
17 مايو 2020 - 24 رمضان 1441 هـ( 153 زيارة ) .
تواصل لجنة عنيزة حملة "إفطارك في مكانك"، حيث تم توزيع أكثر من 120 ألف وجبة إفطار من بداية الشهر الكريم وحتى يوم أمس، استفاد منها العديد من المحتاجين والمتضررين من الأسر والعمالة في 60 موقعا بالمحافظة، شارك في توزيعها أكثر من 100 متطوع. وأوضح رئيس اللجنة عادل بن حمد الحديبي, أن الحملة تأتي بناء على توجيهات سمو أمير القصيم، بمشاركة 13 جهة حكومية واجتماعية، مبيناً أن عمل اللجنة مستمر حتى اليوم الأخير من شهر رمضان بهدف استمرار تنفيذ مشاريع إفطار صائم في عموم المنطقة وعدم توقف هذا العمل الخيري
17 مايو 2020 - 24 رمضان 1441 هـ( 105 زيارة ) .
واصلت حملة صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم , "إفطارك في مكانك" توزيع وجبات الإفطار الرمضاني في عدد من المواقع للمستفيدين بمحافظة الأسياح , بأكثر من 1749 وجبة إفطار صائم يومياً في مقار سكنهم. وتأتي هذه الحملة التي أطلقها سمو أمير منطقة القصيم بهدف استمرار تنفيذ مشاريع إفطار الصائمين في منطقة القصيم حسب ما تقتضيه المرحلة لتفادي انتشار فيروس كورونا وعدم توقف هذا العمل الخيري وإيصال وجبات الإفطار إلى المستفيدين منها إلى مقر إقامتهم , مع تطبيق الإجراءات الاحترازية الوقائية حفاظاً على صحة الجميع. ويشارك في حملة " إفطارك في مكانك " بمحافظة الاسياح عدد من الجهات الحكومية وتأتي بإشراف محافظة الاسياح ومشاركة القطاع الصحي والبلدية والشرطة وجمعية البر الخيرية في عين بن فهيد ومكتب توعية الجاليات في المحافظة وجمعية البر الخيرية بمركز خصيبة وتوعية الجاليات في مركز أبا لورود وجمعية البر الخيرية في ضيده والدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بمركز قبة ، وتتضمن الحملة تقديم وجبة إفطار تتكون من التمر والماء والعصير ووجبات جاهزة تم توزيعها على عدد من المستفيدين في عدد من المواقع بعد تطبيق التعليمات والاحترازات الصحية اللازمة. من جهته قدم محافظ الأسياح محمد بن علي العريفي شكره وتقديره لسمو أمير منطقة القصيم على دعمه الدائم وتشجيعه لأبنائه بمحافظة الأسياح عبر إطلاق هذه الحملة التي تعكس حرص سموه على مواصلة تقديم العمل الخيري في المنطقة , مثمناً جهود كافة فريق العمل للحملة بالمحافظة عبر مشاركتهم الفعالة لإنجاح مثل هذه الأعمال الخيرة.
10