فريق طبي سعودي يجري 18 عملية جراحية معقدة في تنزانيا
30 نوفمبر 2019 - 3 ربيع الثاني 1441 هـ( 112 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > مساعدة المرضى
الدولة :المملكة العربية السعودية > الرياض

 

في أعقاب نجاحها في ثلاث رحلات خيرية دولية، أطلقت منظمة البلسم الدولية رحلتها الرابعة التطوعية لجمهورية تنزانيا الاتحادية في عاصمتها دار السلام، وذلك في الفترة من 24 إلى 30 نوفمبر 2019 في "موهيبلي" كبرى مستشفيات تنزانيا.
وتسعى المنظمة في هذه الرحلة الخيرية لإجراء 18 عملية أطفال معقدة مع تدريب الفريق الطبي التنزاني المحلي، بالإضافة إلى تدريب مكثّف لـ 120 شخصاً من الممارسين الصحيين المحليين الذين يعملون في العناية المركزة والرعاية التنفسية للمواليد في تنزانيا.
وأكد الأستاذ الدكتور عماد بخاري، أستاذ واستشاري جراحة القلب في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية والمدير التنفيذي لمنظمة البلسم الدولية، أن المنظمة سبق أن قامت بثلاث رحلات طبية لتنزانيا الأولى كانت في جراحة القلب المفتوح والقساطر، والأخرى مختصة في جراحة الأطفال والعناية المركزة والعلاج التنفسي، مشيراً إلى استمرار إقامة ورش عمل وتدريب للكوادر الصحية المختصة المحلية لتجنب وفيات المواليد في تنزانيا بواسطة فريق البلسم الدولي بهدف رفع جودة الرعاية الصحية في تنزانيا.
وفي مقابل ذلك أكد الدكتور زكريا حبيب استشاري جراحة الأطفال في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض المشارك مع الفريق الطبي لمنظمة البلسم في تنزانيا، أن الرحلة الرابعة لمنظمة البلسم إلى دار السلام، قام خلالها الفريق الطبي للمنظمة بعمل أربع عمليات تخصصية في غاية الصعوبة تكللت بالنجاح، مشيراً إلى أن الفريق المحلي في مستشفى موهبيلي، يمتاز بسرعة التعلم والرغبة الجامحة للإنجاز والرقي بالرعاية الصحية في تنزانيا، وهو ما ساعد كثيراُ على إجراء عمليات في غاية التعقيد والصعوبة.
وفور وصولها لمدينة دار السلام في تنزانيا، باشر الفريق الطبي لمنظمة البلسم الدولية معاينة مجموعة من المرضى المُجهزين مسبقاً من قبل الفريق المحلي للبدء في عمليات المسالك البولية، بالإضافة الى معاينة مرضى آخرين، فيما بدأ فريق التدريب للمنظمة بورش العمل الأربعة في تخصصي الرعاية التنفسية وإنعاش الأطفال في مستشفى موهمبيلي ومستشفى ملوغانزلا في تنزانيا.  
مصدر الخبر :
جريدة الجزيرة