مذكرة تفاھم بين مؤسسة الملك عبدالله للأعمال الإنسانية وبرنامج الأمان الأسري الوطني
27 نوفمبر 2019 - 30 ربيع الأول 1441 هـ( 76 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
الدولة :المملكة العربية السعودية > الرياض

 

وقّعت مؤسسة الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمية للأعمال الإنسانية في مقر المؤسسة اليوم ، مذكرة تفاھم مع برنامج الأمان الأسري الوطني بھدف إيجاد الإطار الملائم لتيسير التعاون بين الطرفين وتطويره، وإعداد وتنفيذ الأنشطة والبرامج في المجالات ذات الاھتمام المشترك، لا سيما المجالات الاجتماعية والإنسانية والصحية؛ لتحقيق الأھداف الاستراتيجية المنشودة للطرفين.
وأوضح الأمين العام للمؤسسة الدكتور علي بن صدّيق الحكمي، أن توقيع مذكرة التفاھم مع برنامج الأمان الأسري الوطني يأتي انطلاقًا من أھمية العمل المشترك في العمل الإنساني والاجتماعي لتوفير بيئة أسرية آمنة، والإسهام في تحسين جودة الحياة من خلال تنفيذ البرامج والمبادرات والأنشطة المتعلقة بموضوع المذكرة.
وأكد سعي مؤسسة الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمية للأعمال الإنسانية إلى تحقيق أكبر الأثر في العمل الإنساني من خلال الجھود المتسقة والشراكات الفاعلة مع مختلف القطاعات في مجال العمل الإنساني والاجتماعي.
من جانبه أفاد المدير التنفيذي للبرنامج الدكتور ماجد بن عبدالعزيز العيسى, أن توقيع ھذه الاتفاقية يأتي ليؤكد على نھج برنامج الأمان الأسري الوطني في الشراكة مع المؤسسات الحكومية
والأھلية لمعالجة مختلف القضايا والمشكلات الاجتماعية المتعلقة برسالة البرنامج في التصدي لمشكلة العنف الأسري في المملكة.
يُذكر أن مؤسسة الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمية للأعمال الإنسانية تُعنى بالأعمال الإنسانية حول العالم، وترتكز استراتيجيتها على سبعة محاور هي (التنمية الاجتماعية، والاقتصادية، والتعليم، والرعاية الصحية، والعلوم والتقنية، والحوار، والأمن والسلام).
 
مصدر الخبر :
واس