الهدلق: 16 % من المسنين يتعرضون لسوء المعاملة عالميا
17 يونيو 2019 - 14 شوال 1440 هـ( 104 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
الدولة :المملكة العربية السعودية > الرياض

 

أوضح المدير التنفيذي للجمعية السعودية لمساندة كبار السن «وقار» عبدالعزيز الهدلق أن إساءة معاملة كبار السن تُعد إحدى المشكلات العالمية الموجودة بالبلدان النامية والمتقدمة على حد سواء، حيث إنه خلال عام 2017م، تعرض 15.7٪ من كبار السن بالعالم لأحد أشكال سوء المعاملة، حسبما تشير دراسة شملت 28 دولة من مناطق مختلفة بالعالم.
 
هذا وأطلقت الجمعية حملة توعوية بعنوان «أكرموا كبارنا»، برعاية من مؤسسة الملك عبدالله بن عبدالعزيز العالمية للأعمال الإنسانية في إطار احتفال الأمم المتحدة والعالم بـ»اليوم العالمي للتوعية بشأن إساءة معاملة كبار السن»، والذي يوافق 15 يونيو من عام؛ وذلك استمرارًا في سعيها الدائم لدعم قضايا كبار السن في المملكة، تقام الحملة خلال الفترة من11 إلى 13 شوال وتشمل عدة فعاليات منها إقامة أركان تعريفية في عدد من أسواق الرياض تضم الآليات والجهود التي تبذلها «وقار» في إطار دعم ومساندة كبار السن، والمحتوى المعرفي الذي تساهم به في التوعية المستمرة، إضافة لمحاضرة للرجال والنساء توضح مفهوم الإساءة وأشكالها، وكيفية وقاية كبار السن منها، كما تشمل الحملة تنظيم زيارة خاصة للمنومين من كبار السن بالمستشفيات.
 
وقال الدكتور علي بن صدّيق الحكمي الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالله العالمية للأعمال الإنسانية: إن رعاية المؤسسة لحملة «أكرموا كبارنا» ينبع من إيمانها القوي بحق كبار السن في حياة كريمة، فيما أكد الهدلق أن «جمعية وقار» لم ترد المشاركة باحتفالات العالم بتلك المناسبة بطريقة تقليدية، كونها تدرك أن البعض يقتصر فهمه للإساءة على الإساءة الجسدية فقط، فيما هي تشمل إساءات أخرى تضم: الجوانب النفسية والمالية والصحية، وغيرها، وأن الأمر بحاجة لتوعية شاملة حتى تكتمل منظومة الأمن، التي تحمي كبار السن من المخاطر، والتي تحدث أحيانًا دون قصد.
مصدر الخبر :
جريدة المدينة