الكويت.. «أمان» تطلق مبادرتها لدعم المتعافين من الإدمان
2 اكتوبر 2018 - 22 محرم 1440 هـ( 210 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الصحية > الإدمان والتدخين
الدولة :الكويت

 

أعلنت مبادرة أمان عن انطلاق مبادرتها لدعم المتعافين من الإدمان والعمل على دمجهم في المجتمع، وذلك بالشراكة مع جمعية العلاقات العامة.وأكدت رئيسة المبادرة حوراء دشتي خلال مؤتمر صحافي مساء أمس في مقر جمعية العلاقات العامة بالشامية، أن مبادرة أمان التطوعية أول حاضنة متخصصة للشباب الكويتي المتضرر نفسيا تحت أي ضغط فردي أو مجتمعي متصل بكل أنواع الإدمان والتعافي منه، موضحة أن الأمر لم يكن سهلا يوما، بل كان مثيرا للتحدي ومدعاة للشغف رغم صعوبته.
 
وأضافت أن أعضاء المبادرة اعتبروا الأمر تشريفا وتكليفا ومسؤولية كبيرة تقع على عاتق الجميع نحو أبنائنا من المتعافين الجديرين بالثقة والمحبة والاحترام.
 
وأشارت إلى أن أبرز قيم المبادرة هي الاحترام والعطاء بحب من خلال العمل ضمن روح الفريق الواحد مع الالتزام التام بالخصوصية والمصداقية والنزاهة تحت شعار معا نستطيع.وأعلنت عن انطلاق أول أسبوع في البرامج التدريبية المعتمدة في هذه المبادرة بدءا في برنامج العلاج النفسي المسرحي في 7 الجاري مرورا بـ 44 ورشة عمل وصولا إلى ختامها في برنامج احتواء الصدمة.
 
وحول التحديات التي واجهت المبادرة في الوصول إلى الشرائح المستهدفة، قالت: لم يكن الأمر سهلا في البداية لكن مع الوقت تم التعاون مع مركز علاج الإدمان ومنزل منتصف الطريق التابع للأوقاف، حيت تم الالتقاء مع 96 حالة منها 80 حالة يتلقون العلاج في المركز وبعد تعافيهم سينقلون إلى منزل مفترق الطريق.وعن الأعداد التي ستقدم لها البرامج التدريبية، قالت دشتي إن لديهم ما بين 70 و80 مستفيدا، معربة عن طموحها في زيادة الحالات التي تتبناها المبادرة وصولا الى 500 حالة في السنوات المقبلة.
مصدر الخبر :
جريدة الأنباء