الإمارات.. إلحاق مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة بـ«مؤسسة الأوقاف»
1 اكتوبر 2018 - 21 محرم 1440 هـ( 290 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الأوقاف
الدولة :الإمارات > دبي

 

أصدر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، رعاه الله، بصفته حاكماً لإمارة دبي، القانون رقم (11) لسنة 2018 بشأن إلحاق مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة بمؤسّسة الأوقاف وشؤون القُصّر.
 
ووفقاً للقانون الجديد، يُلحق المركز المُنشأ، بموجب القانون رقم (17) لسنة 2017، بمؤسّسة الأوقاف وشؤون القُصّر، على أن يتولى مجلس إدارة المؤسّسة القيام بالمهام والصلاحيات المقررة لمجلس أمناء المركز، ويتولى أمين عام المؤسّسة - أو من يُكلِّفه - المهام والصلاحيات المقررة لأمين عام مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة.
 
ونصّ القانون على أن توفر مؤسّسة الأوقاف وشؤون القُصّر الدعم المالي والإداري للمركز، ليتمكن من تحقيق أهدافه والقيام بالاختصاصات المنوطة به بموجب قانون إنشائه.
 
ويُلغى أي نص في أي تشريع آخر إلى المدى الذي يتعارض فيه وأحكام القانون رقم (11) لسنة 2018 الذي يُعمل به من تاريخ صُدوره، ويُنشر في الجريدة الرسميّة.
 
 
 
إضافة نوعية
 
وبهذه المناسبة، قال عيسى الغرير، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر، إن إصدار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لقانون إلحاق مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة بمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر في دبي يمثّل تجسيداً لرؤيته الإنسانية الشاملة لمفهوم الوقف والهبة ولأهمية توسيع دائرة فوائدها لتشمل المزيد من الشرائح في المجتمعات الإنسانية، كما يشكّل إضافة نوعية إلى منظومة العمل الوقفي القائمة لتحقيق مزيد من الارتقاء بأدائها وتوسيع دورها الداعم للمجتمع على المستويين المحلي والعالمي.
مصدر الخبر :
جريدة البيان