عام زايد يعطينا العزيمة لتسريع عجلة العطاء الإنساني تحديات تواجه العمل الإنساني
25 فبراير 2018 - 9 جمادى الثاني 1439 هـ( 222 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :متفرقات
الدولة :الإمارات

 

 

كشف حمد بن كردوس العامري مدير عام مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية عن أن المشاريع والبرامج الدولية والإقليمية تستحوذ على 50% من ميزانية المؤسسة السنوية، وأن دولة الإمارات العربية المتحدة بفضل توجهات القيادة الرشيدة ساهمت في توصيل المشاريع والبرامج الإنسانية لأكثر من 99 دولة في العالم.
وأضاف في حوار مع «الخليج» أن عام زايد يحفز جميع العاملين في المؤسسة للعمل بعزيمة وجهد أكبر لتسريع عجلة العطاء الإنساني هذا العام، مؤكداً أن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيَّب الله ثراه، هو من غرس بذور القفزة النوعية التي تشدها الدولة اليوم في مجال العمل الإنساني.
وأكد أن المؤسسة ومنذ إنشائها سارعت إلى تقديم العون الإغاثي إلى منكوبي الكوارث الطبيعية والاجتماعية في الكثير من دول العالم، فضلاً عن تنفيذ مشاريع إعادة الإعمار، وتقديم مساعدات إغاثة للمتضررين في مختلف دول العالم بقيمة تزيد على 98 مليون درهم منذ إنشاء المؤسسة حيث تأسست في العام 1992 على يد مؤسسها وصاحب مكرمتها الشيخ زايد الذي خصص لها وقفاً بلغ مليار دولار أمريكي ليعود ريعه على المشاريع والأنشطة والفعاليات الخيرية والإنسانية داخل الدولة وخارجها
مصدر الخبر :
العرب اليوم