الأميرة عبير بنت فيصل تشارك في «محاربة السرطان»
26 اكتوبر 2017 - 6 صفر 1439 هـ( 237 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > التوعية الاجتماعية
الدولة :المملكة العربية السعودية > الخبر

 

 

اجتمع 30 طفلًا وطفلة من محاربي السرطان بالمنطقة الشرقية مع أسرهم وأطبائهم، ولفيف من سيدات المجتمع، في احتفالية ترفيهية تهدف لتأهيلهم نفسيًا واجتماعيًا وتعليميًا، وجاء هذا التجمّع تحت شعار «حياة» بتنظيم جمعية السرطان السعودية بالمنطقة الشرقية، ومركز مي الجبر للكشف المبكر عن السرطان.
 
وحظيت الاحتفالية بحضور الأميرة عبير بنت فيصل بن تركي حرم أمير المنطقة الشرقية، أمس الأول، والتي قدّمت شكرها للسيدة مي الجبر لإنشائها هذا المركز الخيري بالتعاون مع جمعية السرطان، مضيفة بقولها: «أسأل الله أن يجعل هذا العمل في موازين حسناتها، ويعينها لخدمة هذا الوطن في ظل قيادته الرشيدة، ويديم عليه الأمن والرخاء». وتجوّلت سموها خلال الزيارة على أركان المركز مطلعة على أبرز الأجهزة الحديثة بالكشف المبكر عن السرطان.
 
وبدورها أشارت السيدة الجبر، المشرفة على احتفالية «حياة»، إلى السعادة التي دخلت قلوب الأطفال وأسرهم بتشريف الأميرة عبير بنت فيصل لهذه المناسبة وزيارتها للمركز، مبيّنة أن الاحتفالية تضمنت فعاليات ترفيهية وتعليمية.
مصدر الخبر :
جريدة اليوم