40 متخصصاً يبحثون واقع الأوقاف الإسلامية.. اليوم
17 اكتوبر 2017 - 27 محرم 1439 هـ( 267 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الأوقاف
الدولة :المملكة العربية السعودية > مكة المكرمة

 

 

 
 
تستضيف مكة المكرمة وعلى مدى ثلاثة أيام أعمال الدورة الثانية للمؤتمر الإسلامي للأوقاف، بحضور الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف العثيمين والرئيس الفخري لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية الدكتور أحمد محمد علي، بمشاركة 40 متخصصا محلياً ودوليا والوزراء، عبر أوراق عمل ستعمل على إبراز دور الوقف وأثره لتفعيل التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة والنظم الوقفية، وسبل تنمية موارده.
 
ويهدف المؤتمر إلى نشر الوعي المجتمعي بأهمية الأوقاف وأثرها في المجتمع المحلي والإسلامي، وتشجيع الأوقاف والعناية بها لتعزيز إسهاماتها التنموية، وطرح الحلول العلمية للمشكلات التي تواجهها الأوقاف، فضلا عن نقل الخبرات الوقفية والتعريف بأنظمتها في الدول الإسلامية الأخرى، والإسهام في تطوير البيئة التشريعية، والتنظيمية للأوقاف، والتنسيق والتكامل مع الجهات ذات العلاقة ويأتي المؤتمر اتساقاً مع رؤية المملكة 2030 الهادفة إلى تمكين القطاعات غير الربحية، وهو ما سيسعى المؤتمر إلى تحقيقه حيث سيناقش أنجع الوسائل لإسهام الأوقاف في التنمية الاجتماعية والاقتصادية وتفعيل دوره وتطويره وتمكينه من التوسع والنمو، وتنمية موارده المالية والبشرية، وبناء قدرات العاملين فيه، ورفع مشاركته في الناتج الإجمالي للدول الاسلامية ويعد المؤتمر الإسلامي للأوقاف الذي يعقد للعام الثاني على التوالي أحد أهم الفعاليات في مجال الأوقاف في العالم الإسلامي، نظراً إلى الموضوعات والمحاور التي يتم طرحها فيه، فيما تنبع أهميته في التنوع والحضور والتفاعل الكبير معه من قبل المسؤولين والمتخصصين والواقفين والباحثين في هذا المجال وتقدم فيه رؤى شرعية وقانونية واستثمارية وخيرية تهدف لتطوير القطاع الوقفي.
 
مصدر الخبر :
جريدة عكاظ