"أواصر" تطلق حملة لتوعية المجتمع بمخاطر الزواج من الخارج
22 اكتوبر 2008 - 22 شوال 1429 هـ( 891 زيارة ) .


يناقش مجموعة من الخبراء والمختصين في الشئون الاجتماعية اليوم الثلاثاء في الرياض، قضية تزايد حالات الزواج من الخارج، كما يفتح المختصون ملفات المشاكل الاجتماعية والاقتصادية التي تواجهها الأسر السعودية، إلى جانب تبيان دور المؤسسات الاجتماعية في هذه القضايا، وذلك في أولى الحملات التوعوية التي تطلقها الجمعية الخيرية لرعاية أبناء السعوديين في الخارج ( أواصر )، التي تشتمل على برامج وندوات علمية.


ونقلت صحيفة "الرياض" السعودية عن رئيس الجمعية عبدالله الحمود قوله :"إن انعقاد هذه الندوة يأتي في توقيت جيد ومناسب، حيث بات من المهم إجراء ندوات توعوية تهدف إلى تثقيف النساء بكيفية التعامل مع المشكلات الزوجية التي لا يخلو منها أي بيت والتي يتطلب التعامل معها بذكاء وحرص لاستمرار الحياة الزوجية"، لافتاً إلى المشكلات الاقتصادية التي يمكن أن تواجه أي أسرة وقد تؤثر على ارتباطها وتماسكها.


وأوضح الحمود أن أواصر تقوم بدورها من خلال الحملات التوعوية الهادفة، إضافة إلى ما تقوم به من جهود من أجل إعانة الأسر السعودية بالخارج المنقطعة بهم السبل ويحتاجون إلى دعم مادي ومعنوي لمواجهة كل تلك التحديات، مشيراً إلى النجاح الذي حققته أواصر في إعادة بعض الأسر السعودية من الخارج وتوفير كافة احتياجاتهم ومساعدتهم.


وترعى الأميرة حصة بنت فهد بن خالد بن محمد آل سعود بعد غد الخميس في مركز الأمير سلمان الاجتماعي ندوة علمية تحت عنوان (الأسر السعودية رؤى وتطلعات)، ذلك ضمن فعاليات "أسبوع الأسرة والمجتمع" من الساعة السابعة مساءً وحتى الساعة التاسعة، وذلك بمشاركة نخبة من أساتذة علم الاجتماع والخدمة الاجتماعية حيث تناقش الندوة تداعيات المشكلات الاجتماعية والاقتصادية ومدى تأثيرها على العلاقات الزوجية وكيف يمكن للأسرة السعودية أن تواجهها في ظل زيادة ضغوط الحياة اليومية والأعباء المالية التي يمكن أن تكون أحد أهم مسببات الخلاف بين الزوجين ومدى انعكاس تلك الخلافات على الأسرة بأكملها.

مصدر الخبر :
ضالريا