( الامارات ) مؤسسة التنمية الأسرية تطلق منصة التعليم الذاتي
13 يوليو 2017 - 19 شوال 1438 هـ( 512 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات التنموية > التنمية الإجتماعية
الدولة :الإمارات
 
أطلقت مؤسسة التنمية الأسرية منصة التعليم الذاتي للأسرة، استكمالاً للمرحلة الثانية لبرنامج تنمية قدرات الطفل «الطفولة المبكرة»، الذي أطلقه سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي في شهر مارس الماضي وتنفذه مؤسسة التنمية الأسرية.
 
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي نظمته المؤسسة أمس في مقرها بمنطقة المشرف للإعلان عن إطلاق منصة التعليم الذاتي للأسرة بحضور مريم محمد الرميثي مدير عام المؤسسة ومديري الدوائر والمستشارين والخبراء وموظفي المؤسسة.وتعد «منصة التعليم الذاتي للأسرة» إحدى المبادرات الهامة ضمن برنامج تنمية قدرات الطفل «الطفولة المبكرة» التي تم إطلاقها في شهر مايو الماضي.
 
وتركز المنصة في رسالتها على تثقيف أولياء الأمور بشأن كيفية التعامل مع الأطفال باعتبارهم خبراء حقيقيين يقومون على تنشئة أبنائهم، وتقع على عاتقهم مسؤولية تزويد الأسرة بالمعارف والموارد اللازمة لدعم نمو وتطور أطفالهم منذ الولادة لضمان اكتساب كل طفل المهارات الضرورية لبناء معارفه ورغباته وتعزيز قدراته وتنمية مواهبه لينطلق مدركا متمكنا من فهم ذاته مقبلا نحو العالم والمستقبل بشكل أفضل.
 
قدرات
وقالت مريم الرميثي مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية في كلمة لها: إن برنامج تنمية قدرات الطفل «الطفولة المبكرة»، الذي تشرفت مؤسسة التنمية الأسرية بإطلاق سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي له حقق منذ إطلاقه العديد من النتائج سواء على مستوى الورش التدريبية أو البرامج الأخرى المصاحبة له.
 
وأشارت إلى أنه تم تنفيذ عدد كبير من ورش العمل التوعوية والتدريبية التي استهدفت الموظفين المراد تأهيلهم كمثقفين للأسر وأولياء الأمور والأطفال، موضحة أنه تم تنفيذ ثلاث ورش عمل تدريبية وتأهيلية تخصصية لموظفي مؤسسة التنمية الأسرية شارك فيها 26 موظفا وموظفة.
 
ونوهت بأنه تم تنفيذ 16 ورشة عمل موجهة للأطفال شارك فيها 54 طفلا من عمر 6 إلى 8 سنوات إضافة إلى تنفيذ 9 ورش عمل موجهة لأولياء الأمور وأطفالهم في أبوظبي والعين والظفرة شارك فيها321 من أولياء الأمور وأطفالهم.
 
وأضافت أن مؤسسة التنمية الأسرية أطلقت في شهر مايو الماضي مشروع منصة الأسرة بالتعاون مع شركة مجموعة الإمارات للاتصالات، وهي مبادرة متخصصة في مجال الإعلام الأسري الاجتماعي، وتعتبر إحدى المراحل التكميلية لبرنامج منصة التعليم الذاتي للأسرة، التي تهدف إلى توحيد الجهود الإعلامية التوعوية من قبل جميع المؤسسات العاملة في قطاع التنمية الاجتماعية، وذلك بناء على الخطة التنفيذية المعتمدة للمرحلة الأولى لتنفيذ البرنامج.
سلسلة
قدّم محمد النيادي مستشار التخطيط الاستراتيجي شرحاً عن منصة التعليم الذاتي للأسرة ومحتوياتها، واستعرض كيفية الدخول إليها للاستفادة مما تحتويه من معلومات وبيانات وأساليب للوصول إلى تحقيق المتعة والفائدة للمستهدفين.
وأشار إلى أن عمل منصة التعليم الذاتي للأسرة يأتي ضمن سلسلة أدوات لتمكين الأسرة لمرحلة الطفولة المبكرة والتي تركز على أهمية حصول كل طفل على أفضل بداية ممكنة لحياته، ويأتي ذلك من خلال تقديم الدعم اللازم للأطفال لتمكينهم من إدراك إمكاناتهم المتفردة والتي تختلف من طفل إلى آخر.
منوها بأن مؤسسة التنمية الأسرية تتيح للأسر من خلال المنصة فتح أبواب الحوار والمناقشة مع المختصين في مجال الطفولة المبكرة في فترات محددة.
مصدر الخبر :
البيان