( الكويت ) السوق الخيري الـ 38 للجمعية التطوعية يستهدف تمكين المرأة في العمل التجاري
21 مايو 2017 - 25 شعبان 1438 هـ( 328 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات التنموية > التنمية الإجتماعية
الدولة :الكويت > الكويت

 

تنوع المنتجات يفتح المجال أمام تسويق الابتكارات النسائية بأسلوب مبتكر

دارين العلي

افتتــحت الجمــعــية الكويتية التطوعية النسائية لخدمة وتنمية المجتمع سوقها الخيري 38 في قاعة الشيخة مريم تحت رعاية رئيسة الجمعية الشيخة لطيفة الفهد، بمشاركة عدد كبير من أصحاب المشاريع الصغيرة.

ومن المقرر أن يخصص ريع المعرض، الذي يستمر لمدة 10 أيام، لدعم مشروع رعاية كبار السن الذي تنفذه الجمعية.

وخلال افتتاحها المعرض نيابة عن رئيسة الجمعية، قالت أمين سر الجمعية طيبة آل هيد: إن المعرض يأتي من حرص الجمعية على تمكين المرأة الكويتية في العمل التجاري والمشروعات الصغيرة.

ولفتت إلى أن تنوع المنتجات من ملابس تراثية وأدوات منزلية وأكسسوارات وعطورات ومأكولات يفتح المجال أمام تسويق الابتكارات النسائية وعرض التراث الكويتي بأسلوب حضاري مبتكر ومتميز.

ولفتت إلى أن الجمعية تنظم الأسواق لتمكين المرأة في العمل التجاري والمشاريع الصغيرة، مثمنة جهود الشيخة لطيفة وما غرسته من بذرة طيبة في المجتمع وهي رعاية الأسرة بأكملها خاصة الأم وهي المرأة التي تعمل جاهدة للنهوض بأسرتها من خلال أعمالها التي تقدمها ومن هذه الأعمال إنتاجها وصنع يديها.

وأعربت عن أهمية انضمام الكثير من المشاركات الجديدات إلى هذا السوق، وان السوق الخيري السنوي أصبح مدرسة للمرأة التي تريد أن تعمل مشروعا تجاريا صغيرا.

وأوضحت أن هذا السوق هو سوق مميز ومن إعدادنا الآن وهذا ما لاحظته من إعداد المشاركات لأماكنهن ما يجعل منه سوقا للأسرة، وهذا دلالة على تماسك الأسرة الكويتية وهو ما اسعدنا لتحقيقنا هدفا من أهداف الجمعية وهو تمكين المرأة في أنشطتها المختلفة.

وتقدمت آل هيد باسمها وباسم المشاركات وعضوات الجمعية بالشكر للشيخة لطيفة الفهد التي تحرص دائما على تمكين المرأة.

وأعربت عن سعادتها بتزامن هذه الفعالية مع احتفالات يوم المرأة الكويتية 16 مايو وهو اليوم المميز للمرأة الكويتية برعاية صاحب السمو ومجهودات الشيخة لطيفة الفهد.

مصدر الخبر :
الأنباء