أمير الشرقية: استمرار سباق الجري الخيري 21 عامًا يعكس الاهتمام بالرياضة
26 أبريل 2017 - 29 رجب 1438 هـ( 380 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات التنموية > التنمية الإجتماعية
 
أكد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية،  أن استمرار ماراثون الشرقية السنوى لمدة 21 عامًا،يعكس مدى الاهتمام بالرياضة في المنطقة، ويبعث في النفس السرور.
 
جاء ذلك خلال استقباله اليوم، بديوان الإمارة،  أعضاء اللجنة المنظمة لسباق الجري الخيري السنوي الواحد والعشرون «يجمعنا وطن» والجهات الداعمة واللجان المشاركة للسباق بحضور رئيس اللجنة العليا المنظمة للسباق عبدالعزيز بن علي التركي.
 
وأضاف أمير الشرقية : سعدت كثيراً عندما رأيت استمرار بعض المشاركين في هذا السباق منذ واحد وعشرون عامًا ، ولا يزالون يقومون بمهامهم بهذه المبادرة، كما سرّنا وجود بعض الشباب ممن التحقوا بهذه المبادرة، التي تحظى بالدعم من الجميع.
 
وأبرز، “أن هذا العمل الرياضي المفيد يحمل في جوانبه العديد من الأهداف الخيرية والأنشطة الاجتماعية التي تنم عن وعي المجتمع وحرص القائمين عليه بتعميم الفائدة وتنويعها بما يعود بالنفع على العديد من شرائح المجتمع”، مشيدًا بالشراكات الخيرية التي أسفر عنها هذا العمل المميز، منوهًا بجهود القائمين على سباق الجري الخيري السنوي بالمنطقة.
 
من جهته أعرب رئيس اللجنة المنظمة للسباق عبدالعزيز بن علي التركي، والمكرمون، عن شكرهم وتقديرهم لسموه على الاستقبال، مؤكدين أن هذا التكريم يُعد حافزًا حقيقيًا لتقديم المزيد من العطاء لخدمة هذا الوطن ومواصلة خدمة العمل الخيري والتطوعي بمختلف أشكاله في المنطقة الشرقية.
 
حضر التكريم أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، ومدير شرطة المنطقة الشرقية اللواء غرم الله الزهراني، ومدير مرور المنطقة الشرقية العميد راشد بن فهاد الهاجري، ومدير شرطة الخبر الدكتور محمد الغامدي، وعددًا من مسؤولي الجهات الحكومية المشاركة، ورجال الأعمال من القطاع الخاص.
مصدر الخبر :
المواطن