( الكويت ) الملتقى الوقفي الـ 23 ينطلق اليوم
20 ديسمبر 2016 - 21 ربيع الأول 1438 هـ( 441 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الأوقاف
الدولة :الكويت
 
صرح نائب رئيس اللجنة التحضيرية للملتقى الوقفي الثالث والعشرين مدير إدارة الإعلام والتنمية الوقفية حمد جاسم المير بأن الملتقى الذي ينطلق اليوم الثلاثاء تحت شعار «تعزيز الروح الإسلامية.. بالثقافة الوقفية»
 
ستبدأ فعالياته في تمام الساعة التاسعة والنصف صباحا في القاعة الماسية بفندق الشيراتون بحضور وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية ووزير الدولة لشؤون البلدية محمد الجبري، وعدد كبير من المشاركين وضيوف الملتقى من خارج الكويت، من عدة دول مثل: المملكة العربية السعودية، لبنان، المغرب، جيبوتي، تركيا، بلغاريا، اسبانيا، هولندا، بالإضافة إلى مشاركين من الكويت.
 
واستعرض المير تفاصيل حفل الافتتاح الذي يتضمن كلمة ممثل سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد راعي الملتقى والتي يلقيها الوزير محمد الجبري، وكلمة الأمين العام للأمانة العامة للأوقاف السيد محمد عبدالله الجلاهمة، تليهما كلمة الضيوف الكرام ويلقيها أحد ضيوف الأمانة الخارجيين.
 
وبين المير أن فيلم الملتقى سوف يستعرض بإيجاز دور الأمانة العامة للأوقاف في تعزيز الثقافة الوقفية، ويليه فقرة تكريم نخبة من أبناء الكويت البررة الذين قدموا جهودا مميزة وانجازات مشرفة، وبعض الجهات ذات التعاون المشهود مع الأمانة العامة للأوقاف، مشيرا إلى أن ممثل راعي الملتقى سيتفضل بافتتاح المعرض المصاحب للملتقى والقيام بجولة فيه واستعراض أجنحة الأمانة العامة للأوقاف والجهات المشاركة في المعرض،
 
واستــعراض محــتويات المعرض. وأوضح المير أن الندوات والجلسات والحلقات النقاشية والحوارية للملتقى الوقفي الثالث والعشرين سوف تبدأ في الفترة المسائية لليوم الأول بندوة بعنوان تجارب في تنمية المجتمعات الإسلامية بالفكر الوقفي يديرها محمد المنصف العيادي من هولندا،
 
وتضمن استعراض تجربة الثقافة الوقفية في المجتمعين المغربي والخليجي وتجربة وقف مسجد غرناطة باسبانيا والثقافة الوقفية في لبنان، مبينا أن الفترة الصباحية لليوم الثاني من الملتقى سوف تتضمن جلسة حوارية بعنوان إسهامات الأمانة العامة للأوقاف في دعم المشاريع الثقافية ويديرها الأستاذ وائل الشطي،
 
بينما تتضمن فترة الظهيرة جلسة حوارية بعنوان الثقافة الإسلامية.. وإسهامات الكويت ويديرها الأستاذ بشير بله جيلة من دولة جيبوتي وتتضمن ملف التنسيق الدولي للوقف بالكويت، وعلاقة الوقف مع التراث الكويتي. وفي الفترة المسائية من اليوم الثاني والأخير تدور حلقة نقاشية بعنوان وسائل التواصل الاجتماعي والثقافة.. ما لها وما عليها ويديرها الأستاذ حمد جاسم المير.وفي الختام،
 
استعرض المير جوانب الحفل الختامي للملتقى الذي يتضمن الكلمة الختامية وفقرة تكريم رجال الصحافة والإعلام، ورئيس وأعضاء اللجنة التحضيرية والفرق الفرعية والتطوعية للملتقى، والمشاركين في المعرض المصاحب، وكل من ساهم في إنجاح هذا الملتقى.
مصدر الخبر :
الأنباء