معرض "صنعتي 2016" يقدم لزواره إبداعات الأسر المنتجة في عالم الأعمال من المنزل
15 ديسمبر 2016 - 16 ربيع الأول 1438 هـ( 224 زيارة ) .
 
استقبل معرض الأسر المنتجة " صنعتي2016 الذي تنظمه غرفة الشرقية للعائلات على أرض شركة الظهران أكسبو (معارض الظهران الدولية)، مساء أمس الثلاثاء، زوار المعرض من أهالي المنطقة الذين قدموا لمشاهدة إنجازات الأسر المنتجة وإبداعاتهم الجديدة في عالم الأعمال من المنزل.
 
ويشارك في المعرض، الذي يستمر حتى السبت المقبل، أكثر من 250 أسرة منتجة وحرفيا، حيث جمع بين ممراته العديد من المواهب والحرف التي
 
أبهرت الحضور، حيث عكست الطموحات الموجودة والتحديات التي واجهتها الأسر من أجل تحقيق أهدافها وطموحاتها، كما أنها تشرح كيفية تحويل الهواية والموهبة إلى صناعة ذات قيمة مضافة إلى قطاع الاعمال.
 
وأوضح أمين عام غرفة الشرقية عبدالرحمن بن عبدالله الوابل أنه سيتم تقديم جائزة تقديرية لأفضل ركن وأفضل جناح من الجمعيات والمراكز التنموية تشجيعا لأدوارها الحيوية التي تقدمها للأسر المنتجة .
 
ودعا الوابل إلى زيارة المعرض الذي يتضمن العديد من الأجنحة منها للحرفيين وآخر للملبوسات والخياطة وآخر للمأكولات بأنواعها، فضلاً عن أجنحة العطور والبخور وأعمال الديكور، وأجنحة الجمعيات والمراكز التنموية الحاضنة للأسر المنتجة، لأجل التعريف بأدوارها.
 
كما يتضمن المعرض ركناً خاصاً للأطفال من سن 3- 10 سنوات يحتوي على العديد من العروض المحببة والجاذبة للأطفال، كشاشة الألعاب وركن القصة وركن التلوين والحناء، إضافة إلى التصوير الفوري ، ويشمل مسارا خاصا للتاجر الصغير يعرض ابداعات ومواهب ابناءنا الصغار الذي يتمتعون بحس تجاري.
 
ويفتح المعرض أبوابه يوم غد الخميس من الساعة 4 عصرا وحتى 10 مساء، فيما تقام بعد غد الجمعة محاضرة توعوية خاصة بالسيدات بعنوان (دور المجتمع في دعم الاسر المنتجة) من الساعة 5:30 مساء حتى 6:30 مساء، وذلك في قاعة المحاضرات داخل المعرض.
 
ويشارك في المعرض ما يقارب 14 جمعية ومركز تنمية مجتمعية، قدمت الدعم لتلك الأسر، وذلك بهدف شرح آليات الدعم وكيفية الحصول عليه لبدء المشروع من المنزل وتحقيقاً للأهداف العامة للمعرض التي تؤكد على تطوير أعمال الأسر المنتجة لتصبح تجارة موجودة في سوق العمل.
 
من جهته أخرى يقدم جناح مركز المسئولية المجتمعية بغرفة الشرقية من خلال فريق العمل المشارك في المعرض لزواره أهم المعلومات والبرامج التي تقدم ثقافة المسؤولية المجتمعية ذات الطابع الشمولي والتنموي.
 
ويهدف المركز إلى العمل على حث وتشجيع مشتركي الغرفة بإنشاء مراكز للمسئولية الاجتماعية داخل مؤسساتهم، ونشر الوعي بالمسؤولية الاجتماعية لدى مؤسسات المجتمع الاقتصادي في المنطقة الشرقية، إضافة إلى تقديم خدمات استشارية في مجال المسؤولية الاجتماعية لمشتركي الغرفة.
 
ويضع المركز ضمن مهامه الخطط والاستراتيجيات لتبني المسئولية الاجتماعية لدى قطاع الأعمال في المنطقة، والعمل على التواصل مع الجهات الاجتماعية في المنطقة والمملكة لأجل تنفيذ مشاريع مشتركة بتمويل من قطاع الأعمال، إضافة إلى عقد اللقاءات الدورية مع مسئولي مراكز المسؤولية الاجتماعية ومراكز خدمة المجتمع لدى قطاع الأعمال ومؤسسات المجتمع المدني في المنطقة بغرض تبادل التجارب ونقل الخبرات لاكتساب مهارات جديدة في هذا المجال.