جمعية التنمية الأسرية بالمدينة المنورة تختتم برنامج عميد الأسرة
29 نوفمبر 2016 - 29 صفر 1438 هـ( 334 زيارة ) .
 
اختتمت جمعية التنمية الأسرية بالمدينة المنورة "أسرتي"، مؤخراً، برنامج عميد الأسرة، بمشاركة 30 مستفيداً من عمداء الأسر بالمنطقة؛ للقيام بأدوار مؤثرة في حياة الأسر والإسهام في استقرار حياتهم واستمرارها، والعمل على حلها في أضيق الأطر وذلك في خطوة استباقية للحد من تفاقم المشاكل الأسرية.
 
ويهدف البرنامج الذي أستمر 15 ساعة على مدى 3 أيام، إلى توعية عمداء الأسر بأهمية اكتساب المهارات اللازمة لإصلاح ذات البين والحوار والإرشاد الأسري للوصول إلى أسر آمنة ومستقرة .
 
وأوضح المدير التنفيذي للجمعية المهندس عبد الرزاق بن مختار مخدوم أن هذا البرنامج هو الأول من نوعه في منطقة الخليج والمنطقة العربية، مبيناً أن فكرة البرنامج جاءت بعد ملاحظة أن كثيرًا من المشكلات الأسرية يصعب حلها إذا ما وصلت إلى المحاكم الشرعية في كثير من الأحيان،
 
لذلك وجدت الجمعية أنه من الأفضل احتواء تلك الحالات وهي داخل الأسر قبل وصولها للمحاكم وحلها داخل الإطار الأسري، وذلك بتفعيل دور "عميد الأسرة نظراً للسمات والمقومات التي تتوفر في كبير الأسرة والتي تزيد من فرص الإجماع عليه والرجوع إليه منها الحكمة والحلم والهدوء والمصداقية والحزم والحياد بحيث لا يميل لطرف دون الآخر ولا يسلب الأسرة رأيها، الأمر الذي يجعله جديرا بتقديم المشورة والنصح لأفراد الأسرة والإسهام في حل المشكلات وتقديم الحلول والإرشاد الأسري.