الإمارات ..1.6 مليون درهم من وقف بغلف لدعم المحتاجين
29 اكتوبر 2016 - 28 محرم 1438 هـ( 621 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تبرعات وهبات
الدولة :الإمارات > دبي

 

خصصت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر بدبي مبلغ 1.675 مليون درهم، من وقف المرحوم أحمد محمد بغلف، لإنفاقه على الأيتام، والأرامل، والمسنين، من أصحاب الحالات المسجلة لدى المؤسسة، لتوفير احتياجاتهم، وتخفيف معاناتهم، وفي إطار التكافل الإنساني الذي تعمل المؤسسة على ترسيخه بين أفراد المجتمع.
وقال طيب عبدالرحمن الريس، الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر، «ليس هناك أجمل من أن تقضي حوائج إنسان يستحق المساعدة، وتقدم له ما يعينه على مواصلة الحياة، وخصوصاً أولئك الذين ينتمون إلى فئات الأيتام، والأرامل، والمسنين، الذين تعتبر مساعدتهم واجباً دينياً وأخلاقياً، وسلوكاً إنسانياً نبيلاً، ونحن سعداء بتمكننا من دعم هذه الفئات، ورعايتها، وتحسين حياتها». 
وأشاد الريس بالإسهامات الكبيرة لوقف المرحوم محمد أحمد بغلف، الذي قدم الدعم للكثير من المبادرات والمشاريع الدينية، والصحية، والاجتماعية، والإنسانية، والتي لم يقتصر مجالها أو تأثيرها على حدود دولة الإمارات العربية المتحدة، وإنما وصل إلى مختلف أنحاء العالم، مشيراً إلى أن هذا الوقف أصبح نموذجاً لرجال الأعمال والمحسنين الراغبين بترك بصمة واضحة في العمل الإنساني المنسجم مع مفهوم الوقف. 
ومن بين المبلغ الإجمالي الذي تم إنفاقه، خصصت المؤسسة 625 ألف درهم للأيتام، و550 ألف درهم للأرامل، و500 ألف درهم للمسنين، وذلك للحالات الإنسانية المسجلة لدى المؤسسة، وبما يتماشى مع شروط الواقف المرحوم أحمد محمد بغلف، وحسب المعايير التي تقوم بموجبها المؤسسة باختيار الحالات الأكثر استحقاقاً للدعم والمساعدة.
وتعمل مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر على إدارة وتنمية أموال الوقف، ورعايتها، واستثمارها، وصرف ريعها، وفق خطة مدروسة ورؤية واعية .