تسليم 12 ألف وجبة إفطار صائم للاجئين
17 يونيو 2016 - 12 رمضان 1437 هـ( 275 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > الفقراء والمساكين

 

وزعت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سورية 12 ألف وجبة إفطار صائم على اللاجئين السوريين في كل من معبر باب الهوى ومعبر باب السلامة ومعبر التن اوز وريف إدلب وريف حلب خلال المحطة الخامسة والعشرين من البرنامج الرمضاني «ولك مثل أجره 4».
وأوضح مدير مكتب الحملة في تركيا خالد السلامة أن المساعدات الغذائية التي يتم إدخالها على الشريط الحدودي التركي - السوري وللداخل السوري تجري من خلال التنسيق والتعاون مع الحكومة التركية والمنظمات العاملة هناك، مضيفا أن الحملة تدخل وجبات إفطار الصائم بشكل شبه يومي بهدف التخفيف على اللاجئين السوريين من الظروف الصعبه التي يمرون بها، حيث جرى إدخال 60 ألف وجبة إفطار خلال المحطات الخمس السابقة كان نصيب النازحين السوريين في الداخل السوري 48 ألف وجبة إفطار واللاجئين السوريين في تركيا 12 ألف وجبة إفطار. كما وزعت الحملة 703 طرود غذائية على اللاجئين السوريين في مدينتي (تعنايل وراشيا) في لبنان، وذلك ضمن المحطتين الثامنة عشرة والتاسعة عشرة من البرنامج الرمضاني «ولك مثل أجره 4». وأوضح مدير مكتب الحملة في لبنان وليد الجلال، أن هذه الطرود تم توزيعها على الأسر الأكثر حاجة، والتي تم الكشف عنها من قبل كادر الحملة الوطنية في لبنان، لافتا إلى أنه استفاد من المحطتين ما يقارب 3885 سوريا.
من جانبه أكد المدير الإقليمي للحملة الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان، أنهم لا يتأخرون في تقديم المساعدات الإغاثية للاجئين السوريين في مناطق تواجدهم كافة، مبينا أن برنامج «ولك مثل أجره 4» يأتي إيمانا من الحملة بضرورة مساندة الشقيق السوري في ظل هذه الظروف الصعبة، خصوصا مع طول الأزمة وتراجع الدعم.
من جانبهم عبر اللاجئون المستفيدون من المساعدات الإغاثية عن شكرهم وامتنانهم للمملكة العربية السعودية حكومة وشعبا على الدعم الكبير الذي يقدم للاجئين السوريين من الخدمات الإغاثية المتنوعة.
مصدر الخبر :
جريدة عكاظ