انطلاق مواكب "مرحباً يا رمضان" لدار الأيتام الإسلامية بلبنان
10 يونيو 2016 - 5 رمضان 1437 هـ( 528 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > رعاية اليتيم
الدولة :لبنان

 

تحت شعار "مائة عام من الخير" ومع حلول شهر رمضان المبارك ودخول المؤسسات في مئويتها الأولى، انطلقت مواكب "مرحبا يا رمضان" التي تنظمها مؤسسات الرعاية الاجتماعية في لبنان – دار الأيتام الإسلامية استبشاراً بالشهر الفضيل، حيث جابت شوارع العاصمة بيروت يوم الثلاثاء 24 أيار 2016، عبر قاطرات ومقطورات تحمل مجسمات تستعرض من خلالها تاريخ تأسيس دار الأيتام الإسلامية منذ العام 1917، حيث كانت ميتماً صغيراً، وحتى توسع خدماتها وانتشارها في بيروت والمناطق اللبنانية خلال القرن الماضي، وصولاً للعام 2016.
 
حملت المقطورات العناوين التالية: "بداية البداية" من خلال الميتم الإسلامي - "شباب الغد الواعد" من خلال خدمة التأهيل المهني - "تحويل الإعاقة إلى طاقة" من خلال خدمات الإعاقات الحسية والحركية والذهنية - "الأسرة نواة المجتمع" من خلال برامج الرعاية الاسرية - "الأمس إشراقة الغد" من خلال خدمة كبار السن - مرحلة انتشار المؤسسات من بيروت نحو المناطق اللبنانية – "المرأة رمز الحياة والعطاء" من خلال خدمات تمكين المرأة - "الحياة فن وإبداع" من خلال البرامج الثقافية والفنية - "العقل السليم في الجسم السليم" من خلال الخدمات الصحية - "منظومة وطنية" من خلال مائة عام من الخير.
 
تخلل الموكب وقفة احتفالية في سنتر الحمرا سكوير، حيث أنشد أبناء المؤسسات أغان وقدموا مشهديات من وحي المناسبة تفاعلوا من خلالها مع المجتمع الخيّر.
 
والتقى أبناء مؤسسات الرعاية الاجتماعية في لبنان - دار الأيتام الإسلامية مجددا مع أهالي بيروت من خلال موكب "مرحبا يا رمضان" الثاني، تحت شعار "مئة عام من الخير"، ليجوب شوارع العاصمة بيروت، متوجها نحو عفيف الطيبي، حيث كان للأبناء وقفة احتفالية قدموا من خلالها فقرات فنية من وحي المناسبة".
 
ودعت مؤسسات الرعاية في بيان، "المجتمع الحاضن والمؤسسات الى حضور حدثين جديدين هذا العام هما: احتفالية عين المريسة، يوم الجمعة المقبل، عند الساعة السادسة مساء في كورنيش عين المريسة مقابل مسجد عين المريسة، وإضاءة مجسم جديد، يشكل الرقم مائة رمزا صمم خصيصا للحملة الرمضانية هذا العام وبمناسبة مئوية المؤسسات، يمثل الاطفال مبتهجين بهذه المناسبة وخلفهم زخرفات وفوانيس متدرجة القياس متخذة الطابع الرمضاني، وتمثل عمر المؤسسات منذ تأسييها في العام 1917 وحتى تاريخه، وذلك يوم الاحد في 5 الحالي، عند الساعة السابعة مساء في ساحة الشهداء وسط بيروت".