السحيباني: دول «مجلس التعاون» في صدارة المانحين عالمياً للمنكوبين
23 أبريل 2016 - 16 رجب 1437 هـ( 431 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :تصريحات ولقاءات
الدولة :المملكة العربية السعودية > الرياض

 

أشاد الأمين العام للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر الدكتور صالح السحيباني بما توصل إليه الاجتماع الثاني عشر لهيئات وجمعيات الهلال الأحمر في دول الخليج العربية من توصيات وقرارات، وهو الذي استضافته الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي مؤخراً في مقرها بالرياض، منوهاً بأهمية هذه التظاهرة الإنسانية التي تسهم بفاعلية في بناء قدرات الجمعيات الوطنية العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر والتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر. جاء ذلك على هامش افتتاح المعرض الخليجي المشترك الذي نظمته هيئة الهلال الأحمر وشاركت فيه المنظمة العربية للهلال الأحمر، مثمناً ما توصل إليه المجتمعون الخليجيون من قرار بتعزيز التعاون والتنسيق المشترك بين الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية والمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، والعمل معاً على تنسيق مواقفهما تجاه القضايا المطروحة مع المحافظة على استقلالية كل جهة واحترام صفتها الاعتبارية. كما نوه بتجربة الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في تنسيق الجهود الإغاثية لدول المجلس وتميز هذه التجربة وتحقيقها عديداً من الأهداف المثمرة والغايات النبيلة.
وقال السحيباني إن «جودة التنسيق تزيد من نجاح العمل الإغاثي والإنساني والاستثمار الأمثل للموارد المالية والإغاثات بشكل يضمن وصولها وكفايتها، وهذا الاجتماع جعل من أولوياتنا مساعدة ومساندة وتقوية الجمعيات الوطنية العربية ذات الإمكانات المحدودة، وتطوير آليات العمل الإنساني والارتقاء به إلى مستوى عال من الجودة»؛ مشيراً إلى أن دول مجلس التعاون الخليجي تشكل رقماً لا يستهان به بين الدول المانحة عالميّاً للمنكوبين والمتضررين في مختلف أنحاء العالم؛ حيث تفوق تلك النسبة الثلث تقريباً.