23585 يتيم تكفلهم خيرية "الإصلاح الاجتماعي" اليمنية
5 اغسطس 2008 - 4 شعبان 1429 هـ( 625 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الإغاثي

تحت شعار ( استثمار الموارد البشرية في التطوير والنمو ) بدأت في العاصمة اليمنية صنعاء  فعاليات الملتقى التدريبي الثاني لعام 2008م والذي يقيمه قطاع كفالة ورعاية الأيتام بجمعة الإصلاح الاجتماعي الخيرية لمسئولي الأيتام ومسئولي الأنشطة في جميع فروع الجمعية بمحافظات الجمهورية اليمنية.وقال المدير العام المساعد لجمعية الإصلاح يحيى الدبا بان الدورة التي بدأت الأسبوع الماضي تهدف إلى كيفية اكتشاف المهارات لدى الأيتام، وكيفية العمل على تنميتها وصقلها باستمرار،مشيرا إلى أنه سيكون هناك سابقة للإبداع والتميز للأيتام في جميع المحافظات اليمنية ستقوم في القريب العاجل. وأشار الدبا إلى أن هذه الدورة التدريبية لمسئولي الأيتام ومسئولي الأنشطة جاءت وفق برنامج تدريبي لهذا العام وضمن الخطة الإستراتيجية لعام 2007-2009م. من جهته أشاد صالح الضيف - مدير عام الجمعيات بوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بدور جمعية الإصلاح في تنمية مهارات الموظفين والمستهدفين فيها..وأكد الضيف بأن الدورة التي يقيمها قطاع الأيتام بجمعية الإصلاح ما هو إلا حلقة بسيطة من حلقات الكبيرة التي تقيمها الجمعية.. مشيرا إلى أن التدريب والتأهيل أصبح من المسائل العامة لعمل منظمات المجتمع المدني وأن هذه الدورة التدريبية جزء مكمل وهام جدا في نشاط ورعاية الأيتام.. وأشار مدير عام الجمعيات بوزارة الشؤون الاجتماعية إلى الدور الهام الذي تلبيه جمعية الإصلاح من خلال مشاريعها الواضحة للعيان وهي من الجمعيات النشطة في الميدان. رئيس قطاع الأيتام بجمعية الإصلاح عبده واصل أشار إلى أن الدورة الحالية تأتي نتيجة ما توصل إليه الملتقى التدريبي الأول وبناء على استبيان تم إنزاله للفروع..مشيرا إلى أنه سيكون هناك ثلاثة برامج تدريبية حول التعامل مع الأيتام وطرق التفاهم معهم بمختلف مستوياتهم وكذلك طرق اكتشاف المواهب والإبداعات لدى الأيتام، وأيضا التأهيل في الجانب الإعلامي، بالإضافة إلى المهارات الإدارية والفنية التي ستسهم في تطوير الأداء. وأوضح رئيس قطاع الأيتام بجمعية الإصلاح إلى أن عدد الأيتام المكفولين وصل إلى 23585 يتيم وان الكفالة لا تقتصر على إيصال المبالغ المالية وإنما في أكثر من جانب في المجالات الصحية والاجتماعية والتعليمية

مصدر الخبر :
جمال الهمداني- صنعاء