الشؤون الإسلامية بدبي تطالب بزيادة عدد حجاج الإمارات
5 اغسطس 2008 - 4 شعبان 1429 هـ( 435 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الأوقاف

أكد الدكتور حمد بن الشيخ أحمد الشيباني ـ المدير العام لدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي ـ أن الدائرة طالبت بزيادة عدد حجاج الإمارات هذا العام، حيث بلغ عددهم (6) آلاف و (228) حاجاً فقط، ويعد هذا العدد قليلاً مقارنة بالأعوام السابقة.


ونقل موقع الدائرة عن الشيباني قوله:"بسبب ما تشهده الإمارات من ازدياد في عدد السكان؛ تبذل الدائرة مزيداً من الجهود ووفقاً لخطتها الاستراتيجية لخدمة حجاج الإمارات وزيادة عددهم، بالتعاون مع الهيئات المعنية، وبما يواكب الطفرة الحضارية والعمرانية في دبي". مؤكداً أن العمل متواصل منذ فترة على تهيئة وإعداد البرامج المناسبة لتأهيل الحجاج وفق مستوى متميز.


وأشار إلى أن نداء الحج هو أمر رباني للمسلمين جميعاً؛ ليتساوى المسلم مع أخيه مظهراً ومخبراً في مكان واحد وفي وقت واحد. ويرى أن هذا التخفيض من شأنه أن يؤثر تأثيراً سلبياً في حملات ومقاولي الحج والعمرة، وليس هذا فحسب؛ بل إن التخفيض سيطال أعداداً كبيرة من المواطنين والمقيمين ومن المسلمين الجدد ممن لم تتح لهم تأدية فريضة الحج ويودون أداءها.


وأوضح الشيباني أن من ضمن السلبيات التي ستعود على الحجاج ارتفاع أسعار الخدمات بشكل كبير لا يستطيع كثير من الناس تحمله، وأن تطبيق قرار نظام الخمس سنوات على حجاج الإمارات يؤثر في من يحبون أداء الحج قبل انقضاء هذه المدة، مشيراً إلى أن مواطني دول الخليج يستطيعون السفر قبل موسم الحج والإحرام إلى الأراضي المقدسة وأداء الفريضة، وهو ما لا يمكن ضبطه. وطالب بأن يكون للمسلمين الجدد الذين يدخلون في الإسلام بشكل واضح حق ونصيب في السفر للحج مثل إخوانهم المسلمين المواطنين والمقيمين، خاصة أن هذا القرار ربما سيحرم كثيراً منهم من أداء الفريضة التي كتبها الله عليهم، كالصلاة والزكاة وصوم رمضان.

مصدر الخبر :
موقع الدائرة