الكويتية.. هيئة «ذوي الإعاقة»: حريصون على دعم أهالي المعاقين وتقديم الخدمات كافة لهم
30 مارس 2016 - 21 جمادى الثاني 1437 هـ( 321 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المعاقون
الدولة :الكويت

أكد مدير ادارة القطاع التعليمي بالهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة الدكتور بدر البراك حرص الهيئة على دعم ذوي الاحتياجات الخاصة وتقديم الخدمات المعنوية والتربوية والإعلامية كافة بالإضافة إلى توفير الدعم النفسي لأسر ذوي الاعاقة ولاسيما لأم المعاق.

وثمن البراك خلال مؤتمر صحافي لإعلان موعد الكشف عن الفائزة بجائزة أفضل أم معاق على مستوى الخليج مساء اول من أمس في رابطة اعضاء هيئة التدريس في التطبيقي مبادرات الجمعيات والمؤسسات التطوعية في سبيل خدمة ذوي الاعاقة وتقديم يد العون لهم ولمن يرعاهم، مشيرا إلى أن «أم المعاق في حاجة إلى تقدير دورها من المجتمع ومن الجميع لأنها تقوم بدور كبير».

من جانبه، قال رئيس مجموعة ديرة الخير التطوعية ابراهيم البوير «إن الجائزة والمهرجان أخذت على عاتقها تطبيق ما يرمي إليه اسمها على أرض الواقع، لما تجسده الأمهات من أروع الأمثلة في الصبر والتحدي والتضحيات».

وكشف ان «حفل تكريم أفضل أم معاق سيكون في 17 ابريل المقبل في دار الرعاية الاجتماعية بإدارة رعاية المعاقين في الصليبخات»، مشيدا بجهود الجهات المشاركة والمعنية «على اهتمامها بتكريم ام المعاق، تأصيلا لمفاهيم الشراكة المجتمعية».

وأشاد بجهود وزارة الشؤون «لحرصها على تذليل كافة العوائق في سبيل الارتقاء بالعمل التطوعي وتقديم أفضل الخدمات للمعاقين والمسنين»، مثنيا على رعاية سمو الاميرة بسمة بنت سعود بن عبدالعزيز آل سعود وحضورها للحفل الذي سيقام للسنة السابعة على التوالي.

بدوره، قال نائب رئيس مجموعة ديرة الخير التطوعية ناصر المهلهل «إن الكويت من الدول السباقة في الاهتمام بالمعاقين وتمد يد العون والمساعدة لأبنائها من الفئات الخاصة، ولذلك تم استمرار المسابقة للعام السابع على التوالي لتكريم ام المعاق بدعم لا محدود من العديد من الجهات الحكومية».

كما قال نائب رئيس جمعية القيروان التعاونية زيد العازمي «إن الجمعية حريصة على مساندة أمهات ذوي الاحتياجات الخاصة تقديرا لجهودهن وعطائهن فضلا عن أوقاتهن التي سخرنها في سبيل خدمة ورعاية أبنائهن من ذوي الاعاقة»، لافتا إلى أن «هذا الدعم بمثابة تشجيع لبقية الجمعيات التعاونية لتحذو حذونا وتساهم في مثل هذه الفعاليات الانسانية والوطنية الهادفة».

من جانبها، أكدت رئيسة قسم الحالات الطارئة بالمركز الطبي التأهيلي بوزارة الشؤون الاجتماعية قطشة الشمري ان «الدولة لا تالو جهدا في تقديم الخدمات المعيشية والطبية كافة لذوي الاعاقة»، مثمنة «الفكرة الرائدة لتكريم أفضل أم معاق لعام 2016 خليجيا».

مصدر الخبر :
الرأي الكويتية