وزير كويتي: مؤسسات الزكاة تسهم في تحقيق الاستقرار الاقتصادي
17 فبراير 2016 - 8 جمادى الأول 1437 هـ( 354 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الإقتصادية > جمع الزكاة والصدقات وتوزيعها
الجمعية : بيت الزكاة
الدولة :الكويت

أكد وزير العدل ووزير الأوقاف رئيس مجلس ادارة بيت الزكاة يعقوب الصانع ان عقد المؤتمرات المتخصصة في الزكاة يوثق أواصر التعاون والتنسيق بين مؤسسات الزكاة، كما يحقق التكامل فيما بينها.

جاء ذلك في كلمة ألقاها خلال افتتاح المؤتمر العالمي العاشر للزكاة الذي جاء بشعار «دور الزكاة ومؤسساتها في المسؤولية المجتمعية واثر التخطيط الاستراتيجي عليها» والذي شارك فيه اكثر من 30 شخصية من دول العالم الاسلامي من مؤسسات وصناديق دول مجلس دول التعاون الخليجي ولجان مصالح الزكاة في دول عربية واسلامية وشخصيات من رجال العمل الخيري في الكويت.

وقال الصانع: كما ان مؤتمرنا هذا يبين اهمية دور مؤسسات الزكاة في تنمية العلاقات الاجتماعية بين المجتمعات من تواد وتحاب وتعاون فيما يحقق الأمن والتفرغ للتخطيط الاستراتيجي الذي له اثره الكبير في التنمية الاقتصادية حيث يتوافر العمل للجميع ويقضي على البطالة والفقر ويعم الخير ويسعد الجميع.

من جانبه، اشار مدير عام بيت الزكاة د.ابراهيم الصالح في كلمته الى حرص بيت الزكاة في الكويت على خدمة فريضة الزكاة على احسن وجه لما لها من اثر كبير في التكافل الاجتماعي الذي يوحد الأمة ويجعل جميع أبنائها متحابين ومتعاونين بلا حقد ولا ضغينة كأنهم جسد واحد، لذلك كان من اهم انشطة البيت عقد المؤتمرات والندوات للتوعية بالزكاة ودراسة ما يستجد من امور عصرية تستدعي دراستها وإيجاد الحلول الشرعية لها.

وبين الصالح اهمية التخطيط الاستراتيجي والتي لها اثر كبير في تحقيق اهداف مؤسسات الزكاة وتطوير عملها ومن هذه الاهداف تحقيق الامن الاجتماعي الذي ينعكس نموا وازدهارا على الاقتصاد والقضاء على الافكار المنحرفة التي اصبحت مشكلة هذا العصر في كثير من الامصار.

وقال د.محمد منصور ان المؤتمرات والندوات العلمية المتخصصة للزكاة التي يقيمها بيت الزكاة الكويتي اسهمت في احداث نهضة مشهودة على مستوى العالم الاسلامي على صعيد التنظير الفقهي والتأصيل العلمي لمستجدات الزكاة المعاصرة وتطوير آليات تطبيقها في المجتمعات الاسلامية، مشيرا الى ان المؤتمر فرصة لوضع التصورات الواضحة لآليات تفعيل دور مؤسسات الزكاة في تحقيق التنمية بأبعادها المتعددة ووضع الأسس للبرامج المؤمل العمل بها لتحقيق اغراض التنمية.

 

7 أبحاث و4 أوراق عمل

في تصريح للصحافيين أشار وزير العدل وزير الأوقاف رئيس مجلس إدارة بيت الزكاة يعقوب الصانع الى ان المؤتمر يتناول في جلساته على مدار 3 أيام، دور مؤسسات الزكاة في تنمية العلاقات الاجتماعية، ودورها في استقرار الأمن الداخلي، وكذلك دور مؤسسات الزكاة في التنمية الاقتصادية للمجتمع، كما سيتناول التخطيط الاستراتيجي، في الشريعة الاسلامية ودور القيادة في التخطيط الاستراتيجي والفكر الاستراتيجي وأثره على الأداء المؤسسي وأىضا سيتناول مؤسسات الزكاة والتخطيط الاستراتيجي وأنماطه وأساليبه.

وأوضح الصانع ان هناك 7 أبحاث يقدمها ممثلون عن مؤسسات وصناديق ومنظمات خيرية تعنى بالتخطيط الاستراتيجي وأهميته في تطوير أعمال مؤسسات الزكاة، بالإضافة الى 4 أوراق عمل عن تجارب بعض مؤسسات الزكاة في عدد من الدول العربية ولالسلامية بمشاركة نخبة من ممثلي مؤسسات الزكاة في هذه الدول بالإضافة الى كوكبة من المختصين وذوي الخبرة في العمل الزكوي والخيري.

وقال ان هذا المؤتمر يعتبر العاشر من سلسلة المؤتمرات الخاصة بالزكاة التي ينظمها البيت منذ عام 1984، وقد عقد اخر هذه المؤتمرات في العاصمة الأردنية عمان عام 2012 بالتعاون مع صندوق الزكاة في الأردن وتحت رعاية صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ملك المملكة الاردنية الهاشمية، وخصص لمناقشة دور مؤسسات الزكاة في دعم وتطوير المشاريع الإنتاجية.

 

 

تنمية العلاقات الاجتماعية

عقد المؤتمر العالمي العاشر للزكاة أولى جلسات نقاشه، حيث ناقش 3 بحوث هي: «دور مؤسسات الزكاة في تنمية العلاقات الاجتماعية قدمها د.حمود القشعان، ومؤسسات الزكاة ودورها في استقرار الأمن الداخلي قدمها د.خالد شجاع العتيبي ودور مؤسسات الزكاة في تنمية الاقتصاد للجميع قدمها د.محمد منصور.

مصدر الخبر :
صحيفة الأنباء الكويتية