الرومي: الإمارات تهتم بدمج ذوي الإعاقة في كافة القطاعات
8 فبراير 2016 - 29 ربيع الثاني 1437 هـ( 386 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المعاقون
الدولة :الإمارات

أكدت مريم محمد خلفان الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية أن دولة الإمارات بفضل سياستها الحكيمة ، اهتمت بقضايا ذوي الإعاقة وعززت من مفهوم الدمج المجتمعي لهم ودورهم الفاعل في تسخير طاقاتهم التي منحهم الله إياها لتكون لهم بصمة واضحة في شتى المحافل المحلية والعربية والدولية ، مشيرة إلى أن دولة الإمارات مهتمة في دمج ذوي الإعاقة في مختلف القطاعات، وليس فقط في دمج التربوي أو التعليمي بل أيضا في الجانب الترفيهي.
جاء ذلك خلال افتتاح مهرجان حياكم في موسمه الثالث الذي نظمته الوزارة برعاية هيئة دبي للثقافة والفنون، بحضور مريم الرومي وسعيد النابودة مدير عام هيئة دبي للثقافة والفنون ، وصالح الحمادي مدير عام قرية التراث بدبي ، وعائشة الدربي مديرة مركز دبي لتأهيل المعاقين التابع للوزارة، وشركاء الوزارة جمعية الاتحاد التعاونية والدفاع المدني والفنانة موزة المزروعي.
وصرحت الرومي أن هذا المهرجان جمع ذوي الإعاقة وأولياء الأمور والجمهور المحلي والسياح الذين تعرفوا إلى منتجات ذوي الإعاقة وإبداعاتهم ومشاركة أولياء أمورهم ، التي تنوعت ما بين المنتجات التراثية من اكسسوارات وأكلات شعبية وبخور وغيرها من المنتجات المحلية والتي تم إنتاجها بصورة غير تقليدية وجاذبة، حيث يهدف المهرجان إلى تسليط الضوء على إبداعات وقدرات ذوي الإعاقة وتعزيز مفهوم الدمج لدى المجتمع، وتسخير طاقات ذوي الإعاقة في شتى المجالات.
وختمت الرومي تصريحها بأن دولة الإمارات تعمل جاهدة على توظيف قدرات وطاقات ذوي الإعاقة وتأهيلهم وإيجاد فرص عمل لهم تلائم قدراتهم، وتمكينهم من الاندماج في المجتمع بشكل كامل.

مصدر الخبر :
صحيفة الخليج الإماراتية