«الرحمة العالمية» الكويتية كرّمت رئيس مجلس النواب في جيبوتي
26 يناير 2016 - 16 ربيع الثاني 1437 هـ( 424 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :متفرقات
الدولة :الكويت
الدولة :جيبوتي

كرمت «الرحمة العالمية» التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي، رئيس مجلس النواب في جيبوتي «السيد محمد علي حمد»، وذلك على هامش وضع حجر الأساس لقرية «السراة»، وذلك لجهوده في خدمة العمل الإنساني، وتذليل الصعوبات أمام المشاكل التي تواجه العاملين في العمل الإنساني بصفة عامة، و«الرحمة العالمية» على وجه الخصوص، وكان ذلك بحضور رئيس مكتب شرق أفريقيا عبد العزيز الكندري، ومدير المكتب الإقليمي لـ«الرحمة العالمية» في جيبوتي، عبد الغني القرشي.

وفي هذا الصدد، ثمن رئيس مجلس النواب الجيبوتي، دور «الرحمة العالمية» في جيبوتي، وذلك من خلال تبنيها للمشاريع التنموية، بالشراكة مع الحكومة الجيبوتية، مشيدا في الوقت ذاته بالمشاريع التنموية، وفي مقدمتها مجمع الرحمة التنموي في جيبوتي، والذي يعد منارة من منارات «الرحمة العالمية»، بالإضافة إلى مستشفى الرحمة.

والقرى النموذجية التي قامت ببنائها.

ومن ناحيته قال رئيس مكتب شرق أفريقيا في «الرحمة العالمية» عبدالعزيز الكندري: من خلال تذليل الصعاب التي حرصت عليها حكومة جيبوتي، استطاعت «الرحمة العالمية» أن تقوم على إنشاء المشروعات التنموية، والصحية، والتعليمية، والاجتماعية، متوجها بالشكر إلى القيادة في جيبوتي، والذين ذللوا الصعاب من قبل، لتنهض مشروعات «الرحمة العالمية» بهذه الصورة.

وأشار إلى أن التعاون الكبير بين «الرحمة العالمية» وحكومة جيبوتي متواصل، فهو يجسد عمق التواصل الفاعل، والدور الإيجابي، والذي يتجلى بوضوح في مجمع الرحمة التنموي الثاني في محافظة أبخ، وما التقدير الذي نالته «الرحمة العالمية» بحصولها على وسام فارس الأعلى في جيبوتي إلا نتيجة النجاحات المستمرة، فبالأمس قامت «الرحمة العالمية» بوضع حجر الأساس لقرية دوحة الخير، واليوم يتم افتتاح مجمع الرحمة التنموي الثاني، وقريبا نضع حجر أساس لقرية ثالثة، ليصل عدد القرى التي أنشأتها «الرحمة العالمية» في جيبوتي إلى خمس قرى متكاملة، تم افتتاح بعضها، والباقي سيتم افتتاحه قريبا.

وقال الكندري: إن «الرحمة العالمية» بدأت نشاطها الخيري والإغاثي في جيبوتي منذ عام 1996، وأصبحت جهودها تغطي أغلب أراضي جيبوتي، وبدعم رسمي وشعبي وصلت المساعدات للمناطق الأكثر تضررا وألما.

وأضاف الكندري أن «الرحمة العالمية» نجحت في تحقيق وتنفيذ عدد من المشروعات التنموية خلال 20 عاما من العمل في جيبوتي، وأبرز تلك المشروعات التنموية «مجمع الرحمة التنموي» في جيبوتي، والذي حصل مؤخرا على جائزة أفضل المبادرات المجتمعية لرعاية الأيتام، بالإضافة إلى «عدد من المدارس، بجانب كفالات الأيتام والأسر والدعاة، وكذلك الآبار السطحية والارتوازية».

مصدر الخبر :
صحيفة الأنباء الكويتية