تطوير تشريعات مشاريع الأوقاف بالمملكة على طاولة الملتقى الثالث
24 يناير 2016 - 14 ربيع الثاني 1437 هـ( 486 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :متفرقات
الدولة :المملكة العربية السعودية > الرياض

يناقش الملتقى الثالث للأوقاف الذي تعده لجنة الأوقاف بغرفة الرياض ويعقد في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات بفندق إنتركونتننتال الرياض، برعاية وزير الشئون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الشيخ صالح بن عبدالعزيز بن محمد آل الشيخ، يومي الأحد والاثنين 5-6 جمادى الأولى 1437هـ، الموافق 14-15فبراير 2016م، يناقش عددا من الأهداف المتمثلة في دراسة البيئة التشريعية والقانونية لمشاريع الأوقاف في المملكة، والإسهام في تطويرها، والوقوف على أبرز المشاكل العملية لمشاريع الأوقاف وتحليلها واقتراح الحلول العلمية والعملية المناسبة لها، وعرض التجارب المحلية والإقليمية والدولية المتميزة في مجال الأوقاف، واقتراح آليات عملية لمساعدة رجال وسيدات الأعمال وراغبي فعل الخير في تنظيم أوقافهم، وتفعيل الشراكة بين القطاعات والجهات ذات العلاقة في مجال الأوقاف.

وقال بدر بن محمد الراجحي رئيس لجنة الأوقاف في غرفة الرياض، إن الملتقى سيركز على الطرح العملي وعلى التنوع في تقديم الرؤى والأفكار، مبيناً أن حجم الترتيبات الجارية ونوعية المشاركات والأوراق المقدمة في المحاور الخمسة، وفي ورش العمل، مؤشر على التوصل الى توصيات تسهم في تعزيز دور الأوقاف الاقتصادي والاجتماعي؛ ليستعيد هذا القطاع الحيوي البريق الذي ميزه عبر التاريخ الإسلامي.

وثمن الراجحي رعاية وزير الشئون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد لأعمال الملتقى الثالث للأوقاف، مشيرا الى أن هذا الاهتمام يضفي على الملتقى أهمية متزايدة، مضيفا أن أوراق العمل المقدمة تناقش قضايا القطاع بعمق.

وأوضح أن المساحة الواسعة التي تم تخصيصها لحضور النساء في جلسات الملتقى وفعالياته تعكس الإسهام الكبير للمرأة في قطاع الأوقاف، ودورها في تطوير هذا القطاع وتفعيل إسهامه في التنمية، لافتاً إلى أن نخبة من الباحثين والمتخصصين في التشريعات والإستراتيجيات والاستثمار والتنمية المجتمعية والمصارف الوقفية من داخل وخارج المملكة سيشاركون في الملتقى.

وتتضمن أعمال الملتقى خمسة محاور، تشتمل على 15 ورقة عمل، المحور الأول: "أنظمة إدارة الأوقاف " وتقدم فيه ثلاث أوراق حول زكاة الأوقاف، والدور المرتقب للهيئة العامة لتنظيم الأوقاف، وصك الوقفية ودوره في تنظيم الأوقاف. والمحور الثاني بعنوان: "الأوقاف وتطبيقاتها في واقعنا المعاصر" وتعرض فيه أوراق عمل حول أوقاف الجمعيات الخيرية تشغيلها واستثمارها، وملامح مشروع الشركات الوقفية والمؤسسات غير الربحية، وأوقاف الحرمين الشريفين.

وموضوع المحور الثالث: عن "البناء المؤسسي للأوقاف" ويناقش دور هيئات التقييم في المحافظة على الأوقاف، ودور الموارد البشرية في تطوير الأوقاف، وعوامل النجاح في المنظمات. وفي المحور الرابع: يتم عرض "تجارب عالمية في الأوقاف"، ومنها أوقاف جائزة نوبل، والأوقاف الصحية «مؤسسة Welcome البريطانية»، والأوقاف التعليمية ممثلة في (أوقاف جامعة هارفارد) . ويناقش المحور الخامس: واقع الأوقاف في المملكة في مجالات التشريعات والأنظمة، والبيئة الاستثمارية، والتنمية الاجتماعية.

وتعقد ضمن فعاليات الملتقى ثلاث ورش عمل الأولى: بعنوان "الأوقاف.. عوائق وحلول" و "الاتجاهات المعاصرة في المصارف الوقفية"، والورشة الثانية عن تأسيس الأوقاف، والثالثة بعنوان "الاستثمار الناجح". 

مصدر الخبر :
صحيفة اليوم