«السعودية» تنقذ حياة لاجئة سورية من انسداد الكلى والمسالك
8 نوفمبر 2015 - 26 محرم 1437 هـ( 620 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > مساعدة المرضى
الدولة :لبنان > بيروت
الدولة :لبنان

أنقذت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا حياة لاجئة سورية مسنة في الجمهورية اللبنانية تبلغ من العمر 50 عاما بعد أن أجريت لها عمليات لاستئصال بيت الرحم إثر انفجار في مجرى البول وانسداد بالكلى، وتكللت العملية بالنجاح.
وكانت اللاجئة سورية تعاني من التهابات في الرحم نظرًا لوجود أكياس سوائل إلى أن تدهورت حالتها الصحية بعد انفجار هذه التكيسات، حيث لبت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا -من خلال مكتب لبنان- نداء هذه اللاجئة وقامت على الفور بالتكفل بمصاريف العملية والعلاج.
من جهته بين مدير مكتب الحملة في لبنان وليد الجلال أن الحملة الوطنية السعودية حرصت على متابعة حالة المريضة سورية التي أتمت إجراء العملية بنجاح، مشيرًا إلى أن الحملة تكفلت بكل نفقات العملية والعلاج لإنقاذ حياة السيدة.
بدوره أكد المدير الإقليمي للحملة الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان أن الحملة أثبتت دائما سرعة استجابتها في التعامل مع الحالات الإنسانية للأشقاء اللاجئين السوريين من خلال إغاثتهم بكل الإمكانات، وذلك في سياق اللالتزام الديني والأخلاقي الذي يقع على عاتق الحملة لنصرة الأشقاء في سوريا لرعايتها الدائمة لأحوال الأشقاء السوريين وتضميد جراحهم الحسية والمعنوية، وذلك إنفاذا لتوجيه صاحب السموالملكي ولي العهد وزير الداخلية المشرف العام على الحملة حفظه الله متوجهاً بالشكر للشعب السعودي الكريم صاحب العطاء والسخاء في تبرعاته الدائمة لكل الشعوب المستضعفة في بقاع الأرض.
بدورها أعربت اللاجئة سورية أحمد عن امتنانها وشكرها لخادم الحرمين الشريفين وللشعب السعودي الكريم ولمملكة الإنسانية على إنقاذ حياتها والاستجابة لندائها الاستغاثي، داعية الله للمملكة وقيادتها وشعبها بالتوفيق والأمان.

مصدر الخبر :
المدينة