«دو» تساهم في تمكين عملية تواصل الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة
28 اكتوبر 2015 - 15 محرم 1437 هـ( 322 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المعاقون
الدولة :الإمارات > دبي
الدولة :الإمارات

وزعت دو 20 كمبيوتر لوحياً مزوداً بتطبيق باب نور، المصمم من قبل شركة فلاغشيب للمشاريع، على الأطفال المنتسبين إلى مركز دبي للتوحد، خلال حفل إطلاق وتوزيع تطبيق باب نور، والذي سيحل محل البطاقات التعليمية المادية والوسائل البصرية والصور التقليدية المستخدمة في تدريس الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

وقالت هالة بدري، النائب التنفيذي للرئيس للإعلام والاتصال في دو: «الأطفال ذوو الاحتياجات الخاصة هم جزء لا يتجزأ من مستقبل دولتنا، وهي دولة متماسكة يلعب كل فرد فيها دوراً لتنميتها. لذا يتوجب علينا دعمهم كما ندعم أي شريحة أخرى من المجتمع وتمكينهم من خلال التكنولوجيا». وأضافت: «هؤلاء الأطفال يستحقون أن يكونوا جزءاً من تقدمنا التكنولوجي بقدر أي شخص آخر. ومن خلال رفدهم بالوسائل التي تمكنهم من تحسين نوعية حياتهم من خلال التكنولوجيا والاتصال، فنحن نساهم أيضاً في إعادة رسم ملامح دورنا في دعم النسيج الاجتماعي، متخطين كوننا مجرد شركة اتصال لنساهم في تمكين التعلم والنمو».

من جانبه، قال محمد العمادي، المدير العام لمركز دبي للتوحد: «بالنيابة عن مركز دبي للتوحد، أود أن أتقدم بخالص الشكر والتقدير إلى دو على الدعم الذي قدمته لمركزنا ورفدهم لطلابنا بهذه المنصة الذكية التي تتوفر بلهجاتهم الأم، ونثمن لشركة دو مساعدتها للأطفال على إيصال صوتهم وإثراء حياتهم».

وإلى جانب توزيع الأجهزة، نظمت دو دورتين تدريبيتين بالتعاون مع شركة فلاغشيب للمشاريع تشملان 15 مدرساً لتدريبهم على طرق تشجيع الأطفال لدمج التطبيق في حياتهم اليومية، سواء في المدرسة أو مع الأصدقاء أو مع أفراد الأسرة. ويقيس التطبيق أداء الأطفال من خلال أدواته التحليلية، مع التركيز على الاختلافات في مهارات الاتصال، وتكوين الجمل، والتفاعل الاجتماعي، واستكمال المهام وغيرها.

وقالت سارة أحمد باقر، رئيس برنامج التوحد في مركز دبي للتوحد: «يمثل تطبيق باب نور خطوة إيجابية مهمة ضمن إطار الجهود الدولية لتعزيز التواصل مع هذه الشريحة من المجتمع. ونحن نعتقد أنه يتوجب على كل بلد تخصيص المناهج العلاجية في مجال التوحد بلغتها المحلية، حيث يساهم تعاوننا هذا مع دو في إثراء حياتهم بشكل غير مسبوق».

مصدر الخبر :
البيان