فصل ملفات ذوي الإعاقة بالهيئة الكويتية ممن يتلقون مساعدات للأقل من 18 عاماً
17 سبتمبر 2015 - 4 ذو الحجة 1436 هـ( 584 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الاجتماعية > المعاقون
الدولة :الكويت
أعلن مدير عام الهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة د. طارق الشطي عن أن شهر نوفمبر المقبل سيشهد تنفيذ فصل ملفات ذوي الاعاقة المسجلين لدى الهيئة ممن يتلقون مساعدات اجتماعية للأقل من 18 عاما والتي كان يتم التعامل معها كملف اسرة واحدة، مشيرا إلى أن الهيئة وبتوجيهات من وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ووزيرة الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح تعمل جاهدة على عملية فصل الملفات ومعالجة ما يترتب عليه من آثار.
 
وأشار د. الشطي في تصريح صحافي إلى أن الهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة تعمل حاليا على حل مشكلة الأثر الرجعي المعلقة، لافتا إلى ان عدم دقة البيانات السابقة هو السبب الرئيسي وراء عدم صرفه، مناشدا أولياء أمور ذوي الإعاقة ممن لديهم أكثر من ابن واحد معاق يتلقون مساعدات اجتماعية لمن هم دون سن 18 سنة ضرورة التعاون والاسراع في استكمال وتحديث بيانات ابنائهم المستحقين للمساعدات.
 
وكشف أن هناك خطوات جادة تصحيحية عبارة عن حزمة من الاجراءات الاصلاحية اتخذتها الهيئة خلال الاشهر الماضية بما يخدم مصلحة العمل فيما يتعلق بنظام تقييم وتصنيف الإعاقة وتدقيق الملفات الطبية لذوي الإعاقة مشيرا الى انه من أبرز تلك الاجراءات إعادة النظر في نظام تشخيص وتقييم الإعاقة والتأكيد على جودة العمل من خلال المزيد من الإجراءات الإدارية والتنظيمية وتشمل الربط الإلكتروني مع مستشفيات وزارة الصحة.
 
وذكر ان من الاجراءات المتوقع انجازها قريبا في هذا الصدد اصدار التقارير الطبية الإلكترونية من المستشفيات إلى الهيئة بصورة مباشرة، بحيث يقوم الأطباء بإحالة الحالات إلى الهيئة بدلا من النظام الحالي الذي يسمح بتقديم حالات لا تندرج أصلا تحت مفهوم الإعاقة للهيئة مما يزيد عبء العمل على الهيئة واللجان الطبية ويؤدي في النهاية لخلل في جودة العمل والأخطاء المتوقعة وغير المتوقعة مع العمل اليدوي.
 
ولفت إلى استكمال الربط الآلي مع المعلومات المدنية على ثلاثة مستويات تشمل بيانات المعاق والأب والأم مما يساعد على الكشف عن حالات الوفاة حيث سبق من قبل واستمر الصرف قبل إكمال الربط لعدد 240 حالة من الوفيات مما شكل مخالفة وصوره من صور الهدر للمال العام.
 
واشار الى ان هيئة ذوي الاعاقة تقوم حاليا بإجراء عملية التدقيق الداخلي للملفات الطبية.
 
من جهة اخرى، كشف د.الشطي أن الهيئة ستقوم بتفعيل خدمة إنجاز المعاملات من خلال الخط السريع والتي تشمل انجاز معاملات استخراج شهادة إثبات وإعاقة طبق الأصل وكتاب لمن يهمه الأمر وكتاب تخفيف ساعات العمل وكتاب تعذر وكتاب غير مقيد بالهيئة وشهادات الراتب لمن هم دون سن 18 سنة وفوق سن 18 سنة كذلك، علما بأن إنجاز المعاملات يستغرق 72 ساعة منذ لحظة الاتصال، مشيرا الى أن كل ما تم من جهود إصلاحية وإجراءات تصحيحية في الهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة قد تم في فترة وجيزة لا تتجاوز العام وذلك لإصلاح نظام عمل قديم وملفات بالهيئة أكثر من 70% منها مستمر منذ العام 1997.
 
مصدر الخبر :
الرأي الكويتية