الحملة السعودية تنهي مشروع "شقيقي بالعلم نعمرها " في لبنان بتعليم 3053 طالبا سوريا
13 سبتمبر 2015 - 29 ذو القعدة 1436 هـ( 763 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الإغاثي
الدولة :الأردن > عمان
الدولة :الاردن
الحملة الوطنية السعودية تنهي مشروع ( شقيقي بالعلم نعمرها ) في لبنان بتعليم 3053 طالبا سوريا
 
اتمت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الاشقاء في سوريا بحمد لله واحده من محطاتها الاغاثية الريادية بإنهاء مشروع التعليم ( شقيقي بالعلم نعمرها ) في الجمهورية اللبنانية بتعليم وتثقيف (3053) طالبا سوريا من مختلف الاعمار بتكلفة مالية بلغت مليون و خمسمائة الف دولار امريكي للعام الدراسي 2014/2015.
 
حيث عملت الحملة خلال هذا المشروع على التعاقد مع مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة وذلك من خلال التعامل مع 52 مدرسة في كل من مناطق البقاع ،طرابلس، بيروت، صيدا، جبل البنان .
 
وتمكن المشروع بفضل الله من تحقيق اهدافه السامية التي تتمثل بدعم ابناء الاشقاء السوريين الذين تعذر استكمال دراستهم بسبب الظروف التي تمر بها بلادهم بالإضافة الى عدم قدرة البعض منهم على تحمل التكاليف المالية ونفقات الدراسة .
 
مدير مكتب الحملة الوطنية السعودية في لبنان الاستاذ / وليد الجلال قال ان مشروع التعليم (شقيقي بالعلم نعمرها ) يُعتبر واحداً من المشاريع الاستراتيجية التي نفذتها الحملة في لبنان ،منوها الى أن المشروع تم انجازه وفقاً لخطط علمية مدروسة وضمن رؤية واضحة الاهداف والوسائل تسعى لدعم الاشقاء السوريين وتعليمهم وتثقيفهم في مختلف المجالات التربوية .
 
كما اكد المدير الاقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الاشقاء في سوريا الدكتور / بدر عبد الرحمن السمحان ان تعزيز المستويات التعليمية و التثقيفية للأشقاء اللاجئين السوريين هو احد اهداف الحملة الرئيسية و التي تتمثل في مساعدة الأطفال والشباب اللاجئين على اكتساب المعرفة والمهارات الملائمة وذلك عن طريق توفير تعليم أساسي عالي الجودة يتيح للاجئين السوريين أن يصبحوا واثقين ومبدعين في المستويات التعليمية و المعرفية بحيث يكونوا على استعداد تام للمساهمة في تنمية مجتمعهم بشكل اكثر ديمومة،وذلك وفقا لآلية الحملة الوطنية السعودية التي تعكس رؤية حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين تجاه الشعوب المضطرة و المنكوبة وتحقيقا لتطلعات الشعب السعودي الكريم بهذا الشأن .
مصدر الخبر :
مداد- الاردن