«ملتقى القافلة النسائي» أركانه شعبية وجلساته «مودرن»
19 اغسطس 2015 - 4 ذو القعدة 1436 هـ( 597 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :المجالات الدينية والدعوية > الوعظ والارشاد
الدولة :المملكة العربية السعودية > الدمام
وقفت "جورجا" اليونانية وهي تتأمل هذا الحشد الهائل في ملتقى القافلة النسائي 14 وقالت بلغة عربية مكسرة: "دخلت هنا لأكتشف سر الأعداد التي تدخل فتعجبت مما رأيت، وأضافت وهي تبتاع "طوقا" للشعر من احدى الصغيرات كيف تمكنتم من صنع كل هذا، وتابعت سأحرص على زيارة الملتقى في كل عام.
 
وفي موقع آخر خصص الملتقى ركنا شعبيا لكبيرات السن لاستعادة عبق الماضي ونفحاته الجميلة وقالت مسؤولة الشعبيات، سارة العجاجي "إن الجلسة الشعبية وأزياء العضوات جذبت أنظار الزائرات، وأصبح الكثير منهن يسألن عن مكان تفصيلها وبيعها، وتابعت: إن كبيرات السن الأكثر إقبالاً على الجلسة الشعبية لا سيما بعد أن أصبحت "مودرن" حيث لم تعد أرضية كما كانت في السنوات الماضية مما يوفر الراحة لا سيما لمن تعاني من آلام الظهر والمفاصل.
 
وقالت: إن مرتادات الركن الشعبي يستمتعن بقهوة «أم مهنا» المميزة والتي توفرها يوميا للركن، كما يقدم 10 أصناف من الشاي والقهوة العربية والمكسرات بأنواعها وماء اللقاح، والجباتي بالإضافة إلى توفير أنواع من المبيعات الشعبية كالبهارات وقطع من التراث الشعبي.
 
وضمن حملات التوعية والبرامج التربوية ابتكر الملتقى ملصقات "القيم" ضمن حملة (بقيمنا نبني عالمنا) والذي تقوم عليه إدارة الخدمات المساندة حيث تهدف الحملة إلى نشر 18 قيمة إيجابية موزعة على أركان الملتقى بواقع قيمتين لكل ركن، ويتخلل الحملة شرح لهذه القيم من قبل سفيرات يشرحن للزائرة قيمة معينة لتتعهد بتطبيقها ونشرها في المجتمع، ثم يوضع اسمها في "خريطة القيم" والتي تجاوزت أعداد القيم الملصقة فيه الـ 2000 ملصق تنوعت ما بين الصدق والأمانة والوفاء وغيرها من القيم الإسلامية.
 
من جانب آخر نظمت إدارة الخدمات المساندة ركنا تعريفيا بمسيرة الملتقى، حيث بلغ عدد المستفيدات 25،000 مستفيدة في الملتقى الواحد، واحتوت المسيرة التعريفية على شرح عمل لـ "ورشة إنجاز" والتي تُعنى بتنظيم وتجهيز المواد الفنية والديكورات لفعاليات الملتقى وتنسيقها من قِبل عضوات متطوعات وفّرن على ميزانية الجمعية الخيرية 130،000ريال.
 
وقالت سكينة البلوشي، نائب إدارة البرامج المساندة للملتقى: إن الخدمات التي تقدمها اللجنة في مقر الملتقى هي (الأمن، الاستقبال، لجنة الإرشاد، النظام، الحسبة، سقيا الماء، خدمات الملتقى العامة، فرش السجاد لصلاتي المغرب والعشاء، والنظافة العامة) حيث يقوم بها ما يقارب 130 عضوة، بالإضافة إلى توجيه الزائرات وفك الازدحام والاحتساب وتقديم الهدايا الرمزية بالإضافة لتوزيع الماء مجانًا والإسعافات في حال الطوارئ عن طريق الإبلاغ عبر رقم موحد بين العضوات.
 
وانتقالا إلى المعارض المشاركة في الملتقى تشارك عدد من الجهات والجمعيات الخيرية في عرض مشاريعها المختلفة، بالإضافة إلى مشاركة عدد من المؤسسات وسيدات الأعمال، فيما تشارك الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم ومركز باحثات لدراسات المرأة في أركان تثقيفية وتعليمية داخل الملتقى هذا العام.
 
مصدر الخبر :
اليوم