لجنة الإغاثة العامة تدعو لإنقاذ المنكوبين من القحط في الصومال
4 اغسطس 2015 - 19 شوال 1436 هـ( 608 زيارة ) .
التصنيف الموضوعي :الإغاثي
الدولة :المملكة العربية السعودية > جدة
تلقت لجنة الإغاثة العامة بالمجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة ومقرها (القاهرة) نداء عاجلاً وملحاً من فخامة نائب رئيس جمهورية أرض الصومال أشار فيه إلى أن المواطنين في بلاده وفي كثير من المناطق يمرون بظروف صعبة للغاية بسبب القحط والجفاف الذي يجتاح تلك المناطق خصوصاً المناطق الواقعة في الشمال على وجه التحديد الأمر الذي يدعو إلى تقديم مساعدات إنسانية مكثفة لهؤلاء المنكوبين.
 
وأفاد الأمين العام لهيئة الإغاثة الإسلامية العالمية التابعة لرابطة العالم الإسلامي ورئيس اللجنة إحسان بن صالح طيب أن هذا النداء يؤكد مدى الحالة المزرية التي وصلت إليها تلك المناطق والتي لا يمكن وصفها في ظل نفوق أعداد كبيرة من المواشي ونضوب مياه الشرب من فرط جفاف البرك وغور مياه الآبار والعيون إضافة بأن معدلات هطول الأمطار في هذا العام أصبحت شحيحة للغاية.. وقال الطيب أن هذا النداء العاجل من فخامته أشار أيضاً إلى أن هناك أسباب أخرى ساعدت كثيراً في تفاقم حجم هذه المآسي من ضمنها تدفق أعداد كبيرة من اللاجئين الذين وصلوا من اليمن عبر ميناء (بربرة) ووصل عددهم حتى الآن أكثر من (10) آلاف لاجئ ومازالت أعدادهم في تزايد مستمر مع مرور الأيام.
 
وبين الأمين العام للهيئة ورئيس لجنة الإغاثة العامة بأن الأحوال المعيشية هناك ووفقاً لهذا النداء في غاية الصعوبة مما دعا الهيئة وبوصفها رئيسة هذه اللجنة أن تناشد كافة المنظمات الإنسانية التابعة لها وعددها (23) منظمة أن تسارع في توفير احتياجات هؤلاء المنكوبين بغية المساهمة في إنقاذهم من براثن الجوع والفقر والمرض لافتاً أن الاحتياجات الضرورية في مثل هذه الظروف تكمن في مجال المعونات الغذائية وتوفير مياه الشرب بكل الوسائل المتاحة بجانب الأدوية والملابس وغيرها كما أن الهيئة وكعادتها في مثل هذه الحالات بادرة في تقديم مساعدات شتى وذلك بعون الله تعالى ثم بالدعم المادي المتواصل من قبل الميسورين والميسورات من أبناء وبنات المملكة.
مصدر الخبر :
مداد-جدة